مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         أزيــلال / تامدة نمرصيد : الرئيس الجديد في لقاء مفتوح مع الساكنة ... ولأول مرة لأزيد من 15 سنة !!             قضية الراقي الشرعي المعتقل ببركان تدخل منعطفا جديدا بعد تسريب فيديوهاته الجنسية المثيرة             هذا ما أقدم عليه "البشير السكيرج" بطل الفيديو المسرب المشين             ظهور شخص ” فوطوكبي ديال” محمد السادس يثير فضول الناس             في لقاء تواصلي مفتوح للمجلس الجماعي تامدة نومرصيد وعرض المشاريع التنموية المستقبلية             قرارات امريكية مؤلمة تنتظر السعودية وابن سلمان             هذا هو المصير الذي بنتظر عصابة لحوم الكلاب             الرحامنة :بتوزيع أجهزة وأدوات مدرسية على أطفال التعليم الأولي بدوار الكراهي             فاجعة:5 قتلى من عائلة واحدة في حادث اصطدام سيارة بشجرة وانقسامها إلى نصفين             الظهير البربري أكبر أكذوبة سيساسية في تاريخ المغرب المعاصر             نهاية لقصة مليكة من بني ملال مع الزوج الماكر قصة جد مؤترة            أزيلال : مواطن من سكان منطقة اساورين كرول نواحي دمنات يتكلم الفرنسية أحسن من بعض الوزراء            أزيلال / ايت بوكماز : واد يُهدد محاصيل الفلاحين بالتلف والضياح ووزارة فلاحة صامتة             أزيلال : اهم المشاريع التي ستعرفها المدينة ابتداء من بداية السنة المقبلة 2018            قطة تصارع أفعى عملاقة لإنقاد صغارها فيحدت ما لم يكن في الحسبان وتنجوا القطة وصغارها            الحكومة تساهم بالتغطية الصحية بجبال ازيلال قريبا كالعادة             من قتل الصحفي السعودي خاشقجي            أزيــلال :الخدمة مجانية بالمستشفى الإٌقليمى ...مرحبا بكم            الدخول المدرسى             أزيـــلال : المستشفى الإقليمى يتحول الى محطة طرقية             المســتشفى الإقليمــي بازيــلال             المجرد اصبح اضحوكة فى المغرب             علاش شدوكوم ؟؟            العرب وامريكا             في بلاد الكفار            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

نهاية لقصة مليكة من بني ملال مع الزوج الماكر قصة جد مؤترة


أزيلال : مواطن من سكان منطقة اساورين كرول نواحي دمنات يتكلم الفرنسية أحسن من بعض الوزراء


أزيلال / ايت بوكماز : واد يُهدد محاصيل الفلاحين بالتلف والضياح ووزارة فلاحة صامتة


أزيلال : اهم المشاريع التي ستعرفها المدينة ابتداء من بداية السنة المقبلة 2018


قطة تصارع أفعى عملاقة لإنقاد صغارها فيحدت ما لم يكن في الحسبان وتنجوا القطة وصغارها


فيديو يظهر الى أي مدى تم تهميش ولي العهد السعودي في قمة العشرين

 
كاريكاتير و صورة

الحكومة تساهم بالتغطية الصحية بجبال ازيلال قريبا كالعادة
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

إنتفاخ الساقين، الأسباب والوقاية وطرق العلاج

 
حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو
 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة
 
الجريــمة والعقاب

عاجل: توقيف الوحش الذي ذبح طليقته وشرمل طفلته بواسطة سلاح أبيض -

 
الحوادث

فاجعة:5 قتلى من عائلة واحدة في حادث اصطدام سيارة بشجرة وانقسامها إلى نصفين

 
الأخبار المحلية

أزيــلال / تامدة نمرصيد : الرئيس الجديد في لقاء مفتوح مع الساكنة ... ولأول مرة لأزيد من 15 سنة !!


في لقاء تواصلي مفتوح للمجلس الجماعي تامدة نومرصيد وعرض المشاريع التنموية المستقبلية


أزيلال / ايت امحمد : الانفلات الأمني يتفاقم يوما بعد يوم بالمركز ...أسبابه ؟

 
الجهوية

بدعم من “الديستي”.. “البسيج” يفكك خلية إرهابية بمدينة بني ملال


سوق السبت : ضبط مستشار جماعي متلبسا بالخيانة الزوجية مع فتاتين داخل سيارته


إعادة انتخاب مجاهد على رأس "باطرونا" جهة بني ملال

 
الوطنية

قضية الراقي الشرعي المعتقل ببركان تدخل منعطفا جديدا بعد تسريب فيديوهاته الجنسية المثيرة


هذا ما أقدم عليه "البشير السكيرج" بطل الفيديو المسرب المشين


ظهور شخص ” فوطوكبي ديال” محمد السادس يثير فضول الناس


هذا هو المصير الذي بنتظر عصابة لحوم الكلاب


تقرير أسود حول قطاع الصحة على مكتب الملك !

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

الشعب يغلي "والزرواطة" ليست حلا والضرب في الميت حرام بقلم : فهــــد الباهـــي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 09 غشت 2017 الساعة 15 : 03


الشعب يغلي "والزرواطة" ليست حلا والضرب في الميت حرام

 

 

فهــــد الباهـــي

 

رفقا بينا أيها المخزن، رفقا بشعب أعزل، سلاحه حنجرته يصدح بها ويندد في الفيافي والقفار، وأعالي الجبال في الأطلس والأرياف،وفي كل شبر من ربوع المملكة المغربية، طلبه بسيط، كسرة خبر وقطرة ماء ومصباح صغير، ومدرسة والمستوصف.

طلبات بسيطة ومشروعة، لماذا تواجهها أيها المخزن "بالزرواطة" ؟.

أشير ولا أستشير أحدا...، أنبه وأدق ناقوس الخطر خوفا على وطني، وأحدرك أيها المخزن الجاهل أن تتعامل مع الشعب بمنطق الندية والغلبة، إن الشعب لم يهزم يوما...

 الشعب أقوى من الدبابات، الشعب أقوى من الخرطوش والرصاص الحي، الشعب أقوى من السيارات البوليسية التي تختطف المواطنين والمناضلين والمناضلات من فراش نومهم، الشعب أقوى من السياط التي تمزق ظهور المعتقلين والمعتقلات، الشعب واحد وصامد من طنجة إلى الكويرة في وجه الفساد والمفسدين، ويجب التجاوب مع الشعب والإصغاء له.

لماذا تسممون هواء الوطن النقي بغازات القنابل المسيلة للدموع ؟.

لو أنه تم معاقبة من خانوا الوطن وسرقوا صناديق الدولة، ونهبوا حقوق العباد والبلاد لأرتاح الجميع في هذا الوطن، وتمكن المغاربة من العيش في وطن بأمن وسلام.

أرجع لنقطة تعامل الدولة مع الشعب بمنطق الندية، ومن هو الأقوى.

لم يسبق لحاكم على وجه البسيطة قط سبق وأن هزم الشعب، والتاريخ شاهد...، إن الشعب لا يهزم، فقط يمكن السيطرة على الشعب وحكمه بالعدل، والعدل أساس الملك والحكم...

بالحوار الجاد والمسؤول، وتنزيل كل الاتفاقيات التي يتم التعاقد بها مع الشعب عبر البرامج الانتخابية، ومحاسبة كل من خالف القوانين...، أو تبث تورطه في عملية نهب المال العام وغير ذلك...

أعطي أمثلة في تعامل المخزن مع الشعب بمنطق الندية، قبل شهور غضب الشعب على وزير الداخلية "عبد الوافي لفتيت" قبل تعيينه وزيرا في ما سمي بفضيحة خدام الدولة، وعبر عن غضبه في صفحات العالم الأزرق "فيسبوك"، والجرائد الإلكترونية، والورقية إلخ...، وتفجأ الشعب برمته أن المتهم بالفساد تم تعيينه على رأس أم الوزارات بالمغرب.

بالله عليكم ألا يعتبر هذا حوارا صامتا وواضح بين الشعب والمخزن ورسالة قوية بلغة أيها الشعب أنت تريد وأنا أريد ولن يكون إلا ما أريد ؟.

اهتزت مدينة الحسيمة منذ شهور، وارتكبت أخطاء جمة في إحتواء الأزمة والسيطرة عليها، هي أخطاء غير مقبولة شكلا ومضمونا، وهل هو استفزاز لإخواننا وأشقائنا المغاربة بالحسيمة، بعدما تم إرسال "عبد العزيز أخنوش "، لأجل فتح الحوار مع الساكنة لإيجاد حل للأزمة التي يمتد صيتها يوما عن يوم إلى باقي المدن المغربية، ووصل صداها باقي دول العالم، نسأل الله اللطف لوطننا الحبيب والغالي.

معلوم أن "عبد العزيز أخنوش" غير مرحب به في الحسيمة لأنه المسؤول الأول عن مقتل "محسن فكري" الذي مات مقتولا وعصر دمه مع سمكه في شاحنة نقل الأزبال، بصفته المسؤول عن وزارة الفلاحة والصيد البحري، أنداك، قبل ما يزدوه المياه والغابات".

وبدل فتح حوار مسؤول مع الساكنة والاستجابة لمطالبها العادلة والمشروعة والتعامل والتفاعل معها بجدية، اختار المخزن تجاهل المطالبين بالحقوق وفضل فتح نقاش صوري ملغوم مع جمعيات يحركها كأصابع يده وقت شاء...، والحقيقة انقلب السحر على الساحر بعدما تمسك سكان الحسيمة بأن المحاور باسمهم هو "ناصر الزفزافي"، وكان  ما هربت منه هو الدولة  الذي وقعت فيه.

الحقيقة أن الدولة فضلت تجاهل "ناصر الزفزافي" ومن معه في الحوار منذ البدء والذي فتحته وزارة الداخلية مع جمعيات مصنوعة، عمدا لتستعرض قوتها، لكنها تفاجأت أن من تحاورهم لا يمثلون حتى أنفسهم، أو أنها تحاور نفسها، حيث كان الهدف أن لا تصنع من "الزفزافي" زعيم جديد بعد "محمد بن عبد الكريم الخطابي"، وهو ما وقع بعد اعتقال "الزفزافي "، و حصل العكس.

ماذا كان سيضر لو أن الدولة فعلت ككل الدول الدمقراطية التي لا تؤمن بالمواطن وتؤمن بالمطالب المشروعة وتبدد سياسة القمع والندسة والغلبة، و حاورت "الزفزافي " منذ بداية الحراك الشعبي بالحسيمة؟، وكان أسلم من التعنت والدخول في متاهات غير مضمونة.

 أوليس هذا منطق الندية والغلبة ؟.

إن الدولة تستغبي نفسها عندما تضن أنها تستطيع وقف الاحتجاجات بالقمع و"الزرواطة" والاعتقالات والاختطافات، وباعتقال الصحفيين وكتاب والرأي وكل الناقدين لسياستها، وبمصادرة الكلمة.

الحل الجدري هو، أن تتنازل الدولة عن فكرتها "البالية الرثة" ، وتنسى سياسة جوع كلبك يتبعك، وتعلم أن المواطنين المغاربة بشرا وليسوا كلاب أو (رعايا الراعي)، وتعلم أن أجدادنا عروا صدورهم للدبابات وبنادق المستعمر مدافعين عن الوطن ووحدته من طنجة إلى الكويرة، وأن تسرع في إنقاد قطاع التعليم بمسؤولية ووعي وجدية، لأن صناعة الجهل لها نتيجة واحدة، الفقر والخراب والحروب والدمار...، وغياب المخاطب، وتلك هي الطامة الكبرى.

سادتي الشعب يغلي "والزرواطة" ليست حلا، وقتل أحلام الشباب في صدورهم عيب وعار وإن الضرب في الميت حرام.



832

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 


 

 

 
 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



متى سيفهم العرب أن العلمانية ليست الإلحاد؟بقلم : هاشم صالح

أزيلال:مسيرة احتجاجية مشيا على الأقدام لسكان دوار إسقاط نحو مقر العمالة

هذا عار.. تلميذ يضرب أستاذه بثانوية اوزود التأهيلية

تياترو TEATRO اللغط السياسي بقلم : محمد علي انور الرڰيبي

في ذكرى 23 مارس. بقلم : وديع السرغيني

ذاكرة كفاح النساء: صفحة المرأة بجريدة الاتحاد المغربي للشغل (الطليعة).بقلم :زكية داود

عنــــدما تثــــبت الأمــــازيغية مغــــربية الصـــــحراء بقلم مدير جريدة سوس+

حوار مع ماركسي مغربي حول التحالف مع الإسلاميين.بقلم: عبد الحق الريكي

أقوى لحظات اليوم الدراسي للفريق النيابي الاستقلالي بدمنات

شريط جنسي «لسكينة بنت الجرف» على رمال شاطئ تغازوت

الشعب يغلي "والزرواطة" ليست حلا والضرب في الميت حرام بقلم : فهــــد الباهـــي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

الظهير البربري أكبر أكذوبة سيساسية في تاريخ المغرب المعاصر


وجه نحو الوطن وظهر للعدو // هدى مرشدي*


النموذج التنموي و سؤال تأهيل الإنسان // الحبيب عكي


زوليخة، القلب مخطوطة شمسية…// عبد الحميد جماهري


الترجمة الحرفية لمقال الأمير مولاي هشام في “لوموند ديبلوماتيك” – نونبر 2018


الحقيقة الضائعة | خبايا القصر الذي اشترته الأميرة سلمى في اليونان بقلم. مصطفى العلوي


فشل الحل الأمني في غزة وتصدي المقاومة // د زهير الخويلدي


- أكَالْ.. الكَيْلُ بِمِكْيَالَيْن!! // الطّيّب آيت أباه


سكان المغرب الأقدمون .... بقلم: جمال بدومة


الصحافة الغوغائية // أحمد عصيد


يلزمنا أحياناً أن نخاطب كلبا بسيّدي الكلب ونعير ظهورنا كبغال حقيقية بقلم: بـدر أعراب


حكاية متسولة // رشيد بن الحاج

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

*جبهة القوى الديمقراطية تدعو الحكومة إلى تدبير جاد لملف الأراضي الجموع.

 
أنشـطـة نقابية
 
انشطة الجمعيات

الرحامنة :بتوزيع أجهزة وأدوات مدرسية على أطفال التعليم الأولي بدوار الكراهي

 
موقع صديق
 
التعازي والوفيات

تعزية وموساة في وفاة والد اخينا الاستاذ :" سعيد اكتاوي " محامي بهيئة المحكمة الإبتدائية بأزيلال


تعزية ومواساة في وفاة "فاطمة مكامي" والدة زميلتنا " شافية كمال " ...

 
أخبار دوليــة

قرارات امريكية مؤلمة تنتظر السعودية وابن سلمان


أمير قطر يتلقى دعوة من السعودية لحضور قمة مجلس التعاون الخليجي في الرياض


بائع متجول مغربي بايطاليا ينقد طبيبة إيطالية من طعنات غادرة بالشارع!

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة