مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /azilal24info@gmail.com. او .azilal24.com@gmail.com / مدير الموقع : إديــر عنوش / سكرتير التحرير : هشام أحــرار         الملك يعين رسميا عبد النباوي رئيسا للنيابة العامة بدل وزير العدل             بريطاني يلتقي بشقيقته بعد 67 عاماً من الفراق             من الإبادة إلى القتل أو من المفكر محمد عابد الجابري إلى مليكة مزان // الحسن زهور             وفاة مؤلمة لموظف بالسجن المحلي تولال 2 بمكناس (صور صادمة)             توقيف 3 مستشارين رفقة فتيات بتهمة إعداد وكر للدعارة             ازيلال : مسيرة احتجاجية على الأقدام للمطالبة بخطوط جديدة للنقل المزدوج لساكنة أغير نومعرض             المجلس الجماعي بازيلال يعقد لقاء تشاوري مع الفاعلين الترابيين حول برنامج عمل الجماعة             أفورار: فضيحة جنسية بطلها خمسيني يمارس الجنس على شاب             نزار بركه يكشف عن برنامجه قبل المؤتمر 17             أكذوبة تدريس الأمازيغية بقلم : منتصر إثري             أمينة من تارودانت مشكل زوجي انه عندو... ( خطير )            بالوثائق ..قائد من قبائل آيتوسى حكم باقليم خريبكة سنة 1900             المواقع الإلكترونية تحت رحمة النيابة العام            قافلة من الجالية المغربية في إسبانيا في رحلة تضامن مع ضحايا الإرهاب في برشلونة            " متشرد " يشعل الفيسبوك بطريقة حديثه عن " الماسونية " و " المهدي المنتظر " ونهاية دول الخليج            يا ربي السلامة            
البحث بالموقع
 
صـــور غــير مألــوفـة

صــــــــــور الشــــــــــــهر

 
صوت وصورة

أمينة من تارودانت مشكل زوجي انه عندو... ( خطير )


بالوثائق ..قائد من قبائل آيتوسى حكم باقليم خريبكة سنة 1900


المواقع الإلكترونية تحت رحمة النيابة العام


قافلة من الجالية المغربية في إسبانيا في رحلة تضامن مع ضحايا الإرهاب في برشلونة


" متشرد " يشعل الفيسبوك بطريقة حديثه عن " الماسونية " و " المهدي المنتظر " ونهاية دول الخليج


وزير يتقن اللغة العربية جيدا ... ها العربون


فيديو مخيف للأرض وهي تتنفس يثير الرعب في المكسيك


أزيلال : إقبال على استخدام الطاقة الشمسية بالمغرب




لحظة اعتقال مجرم يحمل سيفا وسط طنجة

 
وصفات الإستاذة شافية كمال

مواضيع متنوعة عن الأمراض التي تتعلق بالعظام كيفية العلاج والتداوي بالاعشاب

 
الرياضــــــــــــــــــــة

فريق اتحاد ازيلال يهدر انتصارا ثمينا ضد امل سوق السبت و يكتفي بالتعادل

 
إعلان
 
الجريــمة والعقاب

بعد 20 سنة من ارتكابها…ابن يكشف تورط والده في جريمة قتل


فظيع: ذئب بشري يغتصب بناته منذ 5 سنوات والزوجة تفجر الفضيحة…

 
كاريكاتير و صورة

يا ربي السلامة
 
الأخبار المحلية

ازيلال : مسيرة احتجاجية على الأقدام للمطالبة بخطوط جديدة للنقل المزدوج لساكنة أغير نومعرض


المجلس الجماعي بازيلال يعقد لقاء تشاوري مع الفاعلين الترابيين حول برنامج عمل الجماعة


أفورار: فضيحة جنسية بطلها خمسيني يمارس الجنس على شاب


فوضى التعليم الخصوصي تعكر صفو الدخول المدرسي في أزيلال


أفورار : اسرة اضبجي تعثر على اسامة بالناضور و تشكر المتعاونين

 
الوطنية

الملك يعين رسميا عبد النباوي رئيسا للنيابة العامة بدل وزير العدل


وفاة مؤلمة لموظف بالسجن المحلي تولال 2 بمكناس (صور صادمة)


توقيف 3 مستشارين رفقة فتيات بتهمة إعداد وكر للدعارة


في سابقة من نوعها...أمن تطوان يوقف حفل زفاف بسبب العروس ذات 12 سنة

 
الجهوية

إنتخابات جزئية حامية الوطيس ستشهدها الدائرة الإنتخابية لبني ملال بعد إعلان خمسة أحزاب سياسية دخول غم


FKIH BEN SALAH Lutter contre la prolifération des constructions anarchiques


عاجل... هذا ماقضت به المحكمة في حق شقيق السجين المتوفى

 
الشفاء العاجل

مركــــز بني عياط : المناضل حسن شهبون يصاب بوعكة صحية

 
أدسنس
 
الحوادث

حادثة سير مروِّعة بسطات والضحايا 8 أساتذة


أزيلال : اصطدام قوي بين سيارتين يخلف خسائر مادية فادحة

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

الحقد وحب الاساءة مرجع بعض «الوضاعين» بقلم: مصطفى المتوكل الساحلي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 18 غشت 2017 الساعة 43 : 03


الحقد وحب الاساءة مرجع بعض «الوضاعين»

 

بقلم: مصطفى المتوكل الساحلي

 

قال تعالى:(وَمَثَلُ كَلِمَةٍ خَبِيثَةٍ كَشَجَرَةٍ خَبِيثَةٍ اجْتُثَّتْ مِنْ فَوْقِ الْأَرْضِ مَا لَهَا مِنْ قَرَارٍ) سورة إبراهيم

 

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "إذا قال المسلم لأخيه: يا كافر، فقد باء بها أحدهما"

 

وقال (ص) : ((أربعٌ من كنَّ فيه كان منافقًا خالصًا، ومن كانت فيه خَلَّةٌ منهن كانت فيه خَلةٌ من نفاقٍ حتى يدعها: إذا حدث كذب، وإذا عاهد غدر، وإذا وعد أخلف، وإذا خـــــاصَم فجَر)).

 

.. يقال "وضاع" في الكلام أي كذاب ومفتر وهي من صيغ المبالغة ..

الموضوع من الكلام أو اي حديث ...أي المنسوب كذبا لشخص آخر ..

 

وقال الحافظ السيوطي رحمه الله ذلك :

 

والواضعون بعضهم ليفسدا (***) ديناً وبعض نصر رأي قصدا

كذا تكســـباً وبعض قد روى (***) للأمـــراء ما يوافق الــهوى

 

جرد الباحثون أسبابا كثيرة " للوضع " منها : الخلافات السياسية والمذهبية والفكرية .. والحاملون للفكر الظلامي المشبع بالتطرف والترهيب ... وابتغاء التحكم والتسلط .. والتقرب إلى الحكام أو من بيده نفوذ أو سلطة ما .. والاصابة بالغرور الذي يجعله يظن أنه أحسن من غيره وأن كل ما يقوله هو الحقيقة .. ومنها التاثير على الناس لاستمالتهم والتاثير فيهم لاستغلالهم لأغراض دنيوية شتى ..

 

فإذا كانت النميمة والغيبة مذمومتين ومكروهتين كراهة تحريم ... فإنهما تشملان كل أنواعهما وأشكالهما وتلويناتهما .... سواء أكانتا من العامة البسطاء الممتلئة قلوب ممارسيها حقدا وكراهية ومكرا وحبا للاساءة ... أو كانت ممن يصنف نفسه عالما أو فقيها أو مفكرا ... بل أكثرهم ضررا وخطورة هو الذي يوزع الحقد والطعن ويتحدث بما شاء من إساءات لايخاطب بها شخصا أو بضعة أشخاص فقط وهو يتخوف من أن يسمعها من بجوارهم .. بل يتعمد إيصالها إلى من هب ودب من الناس ويبثها عن قصد بوسائل إعلامية معينة لتصبح شائعة ويتبجح بصلافة وتعارض مع القيم الاسلامية الثابتة والسنن الدينية الواضحة التي تنهى عن التطاول على الناس والمساس بكرامتهم وانتهاك حرماتهم .. وتنهى فوق ذلك عن التشكك في عقيدتهم ودينهم .. وتتجاوز ذلك باتهامهم بما لايصح التفكير به ولا قوله ولا الترويج له بالكفر والزندقة ..الخ

 

فالمعروف في ديننا أن أساتذتنا لم يكن يجرؤ لا غفير ولا وزير على التطاول عليهم لانهم يحترمونهم بفعل مكانتهم ودورهم التربوي ويتعاملون معهم بالتوقير التام بمجرد التعرف على مهنتهم ...والامر علميا يسري على المربين الاساتذة بكل اصنافهم .. كما يسري على من أسس مدارس في الوطنية والسياسة والنضال من أجل الحرية والديموقراطية والعدالة الاجتماعية، ومن ضحى في سبيل بناء دولة الحق والقانون ليكون فيها الامي كالعالم، والحاكم كالمحكوم سواء أمام القانون لاحق لأي منهم المساس بكرامة وأفكار وحقوق الاخر ..

 

ومن نافلة القول أن التظاهر بسلوك قلما يخذع ويعمي عن الحقيقة المغيبة .. ولايعدو أن يكون سوى نفاق يضلل ويدخل الناس في متاهات قد تمس بمستوى إيمانهم وصفاء عقيدتهم .. وهذا من أخطر ما نجح فيه أمثال مسيلمة الكذاب في كل العصور فتسبب في فتن وهرج ومرج مازالت تبعاثها وانعكاساتها تسيئ لأهل زماننا هذا ...

 

قال الشاعر زهير بن ابي سلمى

 

ومهما تكن عند امرئ من خليقة (***) وإن خالها تخفى على الناس تعلم

 

ويمكن اختصار أهداف "الوضاعين" في .. استهداف مبيت للاخرين بطريقة سيئة، لغايات غير شريفة، بنية التشويش عليهم، والهائم في معارك فارغة، والتشكيك في أفكارهم، والكذب عليهم، ووضع ونشر حكايات وأباطيل ونسبتها إليهم لتاليب الناس على الناس والايقاع بينهم .. ليخلو لهم الجو ليفعلوا بعباد الله ماشاؤوا مما يتجاوب مع هواهم وطيشهم وحمقهم ولو باشعال فتنة تكون هي المهلكة والحالقة ...

 

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:

 

((مَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ فَلَا يُؤْذِ جَارَهُ، وَمَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ فَلْيُكْرِمْ ضَيْفَهُ، وَمَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ فَلْيَقُلْ خَيْرًا أَوْ لِيَصْمُتْ)).

 

 



224

0






للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

www.azilal24.com@gmail.com

أو

العنوان الجديد

azilal24info@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تياترو TEATRO اللغط السياسي بقلم : محمد علي انور الرڰيبي

هل المرأة ضحية للتحرش الجنسي ؟بقلم: عبد الغني سلامه

علاش...علاش بقلم: حسن جابا الصحراوي

واويزغت :عريضة ضد الفرح تطرح اكثر من سؤال و تستوجب التنبيه

نساء عشقن الملك الحسن الثاني .بقلم ذ.إدريس ولد القابلة

البيعة الطاهرة نفسا وبدنا ويدا .بقلم : محمد علي أنور الرگـيبي

هل العلاقة بين الأمازيغية والعربية علاقة تصارع أم تعايش؟بقلم ذ. التجاني بولعوالي

كتابات طائفية بأمتياز تهدد وحدة و أمن الشعب المغربي الجزءالأخيــر ذ.سالم الدليمي العراق

وفاة الطالب اليساري عبد الوهاب نور الدين داخل سجن ورزازات

إلى كل المتباكين على وحدة الاتحاد الاشتراكي بواسطة - محمد إنفي

الحقد وحب الاساءة مرجع بعض «الوضاعين» بقلم: مصطفى المتوكل الساحلي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

من الإبادة إلى القتل أو من المفكر محمد عابد الجابري إلى مليكة مزان // الحسن زهور


أكذوبة تدريس الأمازيغية بقلم : منتصر إثري


المغرّد خلف القضبان..قصة قصيرة // إبراهيم أمين مؤمن


يا أمة ضحكت من جهلها الأمم … بقلم مصطفى قشنني


رياح عنيدة … بقلم : نبيلة حماني


لا أهلية للأحكام الأخلاقية لتقييم الإبداع بقلم : محمد ناصر المولهي


بنيتي تسألني !!! بقلم - محمد رماش


في حضرة النبيذ. بقلم يوسف بسام


الفلسفة محبة، الفيلسوف باحث، التفلسف تجاوز بقلم : د زهير الخويلدي


ماذا يحدث عندما تتوقف الصحف عن الإصدار بقلم: كرم نعمة


أي مغرب نريد؟ بقلم - أحمد عصيد

 
إعلان
 
أخبار دوليــة

بريطاني يلتقي بشقيقته بعد 67 عاماً من الفراق


فضيحة وبالفيديو: شاب لابس ملابس نسائية وسيدة شاداه بسنسلة وكيبوس ليها رجليها….

 
التعازي والوفيات

جمعية الاعالي للصحافة تعزي الكريش عبد الرحيم مصور عمالة ازيلال في وفاة والده بفرنسا


أزيــلال : تعزية وموساة في وفاة المشمولة برحمته ، والدة الأخ " حسن بخساس ، مدير الثانوية التقنية مح


ازيلال : تعازينا للأخ رشيد القرافي رئيس المصلحة الإدارية والاقتصادية بالمركز ألاستشفائي في وفاة وا

 
انشطة الجمعيات

توزيع 1999 محفظة مدرسية بجهة بني ملال_خنيفرة


دمنات : استفادة 250 تلميذ وتلميذة من الفئات المعوزة من اللوازم المدرسية

 
أنشطة حــزبية

نزار بركه يكشف عن برنامجه قبل المؤتمر 17

 
أَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ

أزيلال : رشيد خلاف " متشرد " بسبب الإهمال ، حالة إنسانية تتطلب التدخل العاجل


حالة إنسانية صعبة من أنوال تُناشد القلوب الرحيمة

 
موقع صديق
تادلة أزيلال
 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  صـــور غــير مألــوفـة

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  الشفاء العاجل

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

 

 

 شركة وصلة