مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /azilal24info@gmail.com. او .azilal24.com@gmail.com / مدير الموقع : إديــر عنوش / سكرتير التحرير : هشام أحــرار         زيمبابوي.. سقط الدكتاتور             دمنات :رسالة مفتوحة موجهة الى وزير التربية الوطنية من مزودي الداخليات بالاقليم .             خريـــبكة : أولمبيك خريبكة نسي لاعباً دوليااسمه العربي حبابي اصبح اليوم ميكانيكي             قصة احتجاز وهتك عرض فتاة قاصر             مدراء مواقع إخبارية وإعلاميون يحتجون أمام البرلمان             مصحة خاصة بمراكش تحتجز جثة شخص من دمنات توفي خلال عملية جراحية وتطالب أهله بـ17 مليون             استنفار أمني بمراكش بسبب اختفاء سائح إسرائيلي             أزيلال : عامل الإقليم يلتقي بلجنة الحوار لساكنة فم الجمعة لتحسين جودة الخدمة الصحية             L’ABUS DE POUVOIR ET LA CONCURRENCE DELOYALE A LA DIRECTION REGIONALE DE L’OFFICE NATIONAL DE L’EAU             تكوين دولي بالمركز البيمهني لتنمية سلاسل الإنتاج الحيواني لفائدة الجزارين الخريبكيين             "نداء الحسن" تتغنى بالصحراء بالإسبانية             إجراءات جديدة للحصول على رخصة السياقة            Le360.ma •سد بين الويدان يفيض بالجفاف والعطش ويهدد مستقبل الفلاحة والطاقة            شفار شفر ''لاكيس'' فمول بمدينة طنجة            الزاوية الكركرية تنظم لقاء المحبة و الأخوة بعاصمة فرنسا باريس بحضور الشيخ محمد فوزي الكركري‎            المدرس قديما... والآن !!           
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

"نداء الحسن" تتغنى بالصحراء بالإسبانية


إجراءات جديدة للحصول على رخصة السياقة


Le360.ma •سد بين الويدان يفيض بالجفاف والعطش ويهدد مستقبل الفلاحة والطاقة


شفار شفر ''لاكيس'' فمول بمدينة طنجة


الزاوية الكركرية تنظم لقاء المحبة و الأخوة بعاصمة فرنسا باريس بحضور الشيخ محمد فوزي الكركري‎


أزيــلآل تحتفي بتأهل الأسود بأحلى طريقة


شاهد..لحظة تلقي رونار اتصالا من الملك محمد السادس بعد الفوز


ملخص مباراة المغرب وكوت ديفوار 2-0 شاشة كاملة - المغرب تتأهل لكأس العالم بروسيا 2018


استقبال حار للمنتخب المغربي في ساحل العاج (أبيدجان) - L'equipe (en abidjan)national du Maroc


البث المباشر.. لإطلاق أول قمر صناعي مغربي ”محمد السادس”

 
وصفات الإستاذة شافية كمال

فطريات المهبل أسبابها وعلاجها بالاعشاب

 
الرياضــــــــــــــــــــة

خريـــبكة : أولمبيك خريبكة نسي لاعباً دوليااسمه العربي حبابي اصبح اليوم ميكانيكي

 
إعلان
 
الجريــمة والعقاب

قصة احتجاز وهتك عرض فتاة قاصر


تفاصيل مروعة عن ابن المهندس الذي قتل خاله خلال جلسة خمرية بحضور أبيه بطانطان

 
كاريكاتير و صورة

المدرس قديما... والآن !!
 
الأخبار المحلية

مصحة خاصة بمراكش تحتجز جثة شخص من دمنات توفي خلال عملية جراحية وتطالب أهله بـ17 مليون


أزيلال : عامل الإقليم يلتقي بلجنة الحوار لساكنة فم الجمعة لتحسين جودة الخدمة الصحية


أزيــلال :" لامين " سيارات الأجرة الكبيرة يوضح ...


ازيلال : سكان دواوير بجماعة أكودي نلخير يعانون الحرمان من الكهرباء


أزيـلال : المكتب الإقليمي لسيارات الاجرة يتنازل عن متابعة الطبيب وتعليق القيام بقافلة إحتجاجية الى ب

 
الوطنية

مدراء مواقع إخبارية وإعلاميون يحتجون أمام البرلمان


استنفار أمني بمراكش بسبب اختفاء سائح إسرائيلي


L’ABUS DE POUVOIR ET LA CONCURRENCE DELOYALE A LA DIRECTION REGIONALE DE L’OFFICE NATIONAL DE L’EAU


تكوين دولي بالمركز البيمهني لتنمية سلاسل الإنتاج الحيواني لفائدة الجزارين الخريبكيين

 
الجهوية

بني ملال : دركي برتبة “أجودان” يرجح أنه مزيف يسرق حاسوب ومبلغ مالي من طالبين بهذه الطريقة المثيرة


وفاة شخص كان موضوعا تحت تدبير الحراسة النظرية بالمستشفى الإقليمي بني ملال


زلـزال يهـدد بلديـة بنـي مـلال

 
أدسنس
 
الحوادث

خريبكة : مؤلم.. شاحنة تدهس ثلاثينية وتفصل رأسها عن جسدها


أزيلال :حادثة سير مميتة إثر انقلاب سيارة صغيرة على مستوى طريق اوزود ايت عتاب

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

قصة حاجٍّ قضَى مناسكه على نفقة مُرتكب معصية! بواسطة : الطيب آيت أباه
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 22 غشت 2017 الساعة 54 : 03


قصة حاجٍّ قضَى مناسكه على نفقة مُرتكب معصية!

الطيب آيت أباه
  بعدما إنتشرت قصة المواطن الفقير من غانا، الذي تكلّفت تركيا بسفره لأداء مناسك الحج، إستجابة لنداء أطلقه عبر طاقم تصوير، والبقية تعرفونها. بعد هذا الحدث، إرتَأيتُ أن أقُصّ عليكم واقعة مدهشة، بل غاية في الروعة، بطلها حاجٌّ عائد لتوّه من الديار المقدسة، إلتقيته في ساحة مطار محمد الخامس، وأنا أنتظر خروج الوالد رحمة الله عليه من صالة المطار قادما إليها من مكة المكرمة.
  كنت واقفا ضمن أفراد عائلتي في حلقةٍ، نترقبُ خروج الوالد من صالة المطار، وكُنا نتحدث في غالب الوقت بالأمازيغية، أيام كانت ساحة المطار تعجّ بالسيارات والشاحنات مُحملة بذوي الحجاج وأقاربهم من كل حدب وصوب، وكلّ حزب بما لديهم من عادات وتقاليد مُعلنون، وما هي إلا برهة من التّردّدّ حتى قصدني -والمقصود الله- رجل في حدود الستين من عمره أو ما يفوق، كان قد إسترعى إنتباهي جلوسه العفوي على الأرض، مفترشا كيسا أبيضا خاصا بتعبئة مادة "السانيدة" مملوءا بأغراضه، يظهر من هندامه الأبيض المتواضع وحاجياته المتناثرة حوله، أنه حاجٌّ من الطبقة الشعبية الدّنيا!
  مباشرة خاطبني بالأمازيغية، مُلَوحا لي بلغز بليغ، مفادُه أنه إستطاع بفضل رجل غريب، أن يسافر من المغرب إلى السعودية، ويقطع آلاف الكلومترات جوّا، ولكنه اليوم لم يقوى على العودة برّا مسافةَ أميالٍ معدوداة من مطار محمد الخامس إلى بيته في أطراف مدينة الدار البيضاء، حينها عَرضتُ عليه إن كان بوسعي تقديم مساعدة، فأشار إلى هاتفي النقال، ثم طلب مني الإتصال بثابت أحد جيرانه في الحيّ الذي يقطنه، وذلك من أجل أن يتكلف المُنادَى عليه بإخبار أبناءه، أن أباهم رجع لتوِّهِ من الحج، ولكنه لا يملك ما يقتني به سيارة أجرة، على أمل أن يتعاونوا معه بمعرفتهم في فكّ شيفرة هذا اللغز المالي المحيّر!
  لقد أكرمنا الله حينها بقضاء حاجة الرجل، عندما أثبَتَت المكالمات التي أجريتها مع جاره أن السيد فقير مُعوز، ليس في مقدور أبنائه تلبية رغبته، ونحن نتحدث هنا عن سنوات التسعينات! ولكن دعونا نُحيلكم على أغرب ما في القصة عوض الغوص في الجزئيات المادية، ألا وهو الرجل عجيبُ الأطوار سببُ الرحلة إلى الحج!
 حسب إفادات صديقنا الحاج، فقد حصل مُراد الله عز جلاله بمتجر عصري، على إثر عملية دفع لعربة السوبير ماركيت، مباشرة بعد أن أدّى قيمة محتوياتها شخصٌ أسمرُ اللون، بحيثُ تلاها عند الإنتهاء من تفريغ المقتنيات في حقيبة السيارة الخلفية، بما في ذلك قنينات الخمر والنبيذ، أن ناوَل الأسمرُ نظيرَ الخدمة ورقتان من فئة عشرة دراهيم لصديقنا العامل، وهو يُهَمهِم بكلمات غير مفهومة عدا كلمة "بَّا الحاج"! وبما أن الرجل الأسمر كانت تنبعث منه رائحة الخمر، فقد حاول صاحبنا تركه بسَلاسَة للعودة إلى حال سبيله، حينما أبلغه شاكرا إياه على البقشيش، أنّهُ لم يحُجّ بعد!
  هنا حصلت المعجزة، عندما مدَّ الرجل الأسمر يَده، ثم وَضعها على كتف صديقنا، مخاطبا إيّاه، إن كان فِعلا يوَدُّ الحج إلى بيت الله، فلم يتردّد هذا الأخير في الإفصاح عن شَوْقه وتَشوّقه لزيارة المقام، كلّ هذا دون أدنى إعتبار لحالة السُّكْر مُكتملة الأركان، التي تُعَدُّ من خصوصيات الأول حسب تَقييم صاحبنا للوضع، وعلى الفور أمَره الرجل بجلب نسخة من بطاقته الوطنية، وكذلك كان، ليزورهم في المتجر بعد مدة كافية لنسيان الأمر مبعوثٌ من الرجل الأسمر، مُكلفٌ بمهمة الإشراف على إجراءات سفر العامل البسيط لقضاء مناسك الحج.
  في نهاية الأمر، تَحقّقت أمنية حمّالٍ مشتاق على يدِ عابرِ سبيل عصى الله في ساعة غفلة، مِن باب لِله في خلقه شؤون. مؤمن بسيطٌ لم تَحجُب عنه معصيةٌ زائلة حِكمة وعَظمة ربّ الكون، ونحن لحد الساعة نستعمل وسائل عديدة لقضاء حوئجنا، ليست بالضرورة من صنع المسلمين، ولا كانت كذلك بالمرّة، وهذه خُلاصة القصة بين سطور قول العزّة، على إعتبار أن السّلطان هو العلم، كما هو قبل كل شيء قدرة الله وتَمْكينُه : ﴿ يا معشر الجن والإنس إن استطعتم أن تنفذوا من أقطار السماوات والأرض فانفذوا لا تنفذون إلا بسلطان.﴾ صدق الله العظيم.
  أما أنا فأرجوا الله أن لا أكون قد اخطأت التَّدَبُّر والتقدير، لأنه وحدَهُ عالم الغيب والشهادة، يَعْلَمُ خَائِنَةَ الْأَعْيُنِ وَمَا تُخْفِي الصُّدُورُ.
 


365

0






للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

www.azilal24.com@gmail.com

أو

العنوان الجديد

azilal24info@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الفقيه بن صالح: بمناسبة اليوم العالمي للمرأة مشاركات ومشاركون يتعلمون كيفية التناظر من خلال موضوع"

السيد حسن أتغلياست الحنصالي يرد على اسئلة القراء

دمنات: حزب الميزان فى " الميزان " والكفة اليسرى مائلة ...

هل تخلت واشنطن عن تدعيم مقترح الحكم الذاتي باتجاه الاستفتاء ؟. بقلم :سعيد الوجاني

مجلس حهة تادلا أزيلال: مناديب أزيلال يدافعون بمسؤولية عن مصالح إلإقليم

كيف عاش معتوب لونيس؟؟ قراءة في كتاب المتمرد بقلم : ذ.أحمد أيت أقديم

حفل تكريم لمدير ثانوية اوزود بأزيلال

مختل عقلي يقطع رأس الضحية و ينام بجوار الجثة في انتظار وصول رجال الدرك الملكي

بحثا عن ميثاق انساني للصحة بقلم: ذ. زهير ماعزي

فضيعة بكل المقاييس : استدرجاه لينتقما منه بدعوى أنه تحرش بأختهما

قصة حاجٍّ قضَى مناسكه على نفقة مُرتكب معصية! بواسطة : الطيب آيت أباه





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

أنقذوا "ويحمان" و"الأيام" من فوبيا الأمازيغية بقلم : منتصر إثري


هي مجرد ثورة صغيرة ! بقلم : نعيمة السي أعراب


هل يجب الخروج على الحاكم الظالم الفاسق ؟ بقلم : فلاح الخالدي


بضاعتهم فاسدة و يدَّعون الزعامة و القيادة الدينية بقلم // احمد الخالدي


ممــلكــة الــحب بقلم : سعيد لعريفي


المغرب الصحراوي بقلم // منصف الإدريسي الخمليشي


تشريع قانون زواج القاصرات جريمة لا تغتفر . بقلم // اسعيد العراق


المفتش اللاتربوي أو "بوعُّو" الذي يخيف أساتذة بقلم : يحي طربي


أنا لست « بغلة » ! بقلم : مرية مكريم


العنف التربوي الظاهرة و التشريح // ذ .محمد الدرويش


سخافة التعاليق، في الرياضة كما في السياسة، تثير الاشمئزاز // محمد إنفي

 
تهنـــئة

تهنئة بمناسبة ازديان فراش الزميل " عبد اللطيف غريب :" مراسل " المنتخب " ، بمولودة أنثى


تهنئة بمناسبة ازديان فراش الأخ " سمير البقالي " بمولود جديد


فراش الصديق " مولاي هشام البومسهولي يزدان بمولود جديد

 
إعلان
 
أخبار دوليــة

زيمبابوي.. سقط الدكتاتور


الجيش في زيمبابوي يعتقل موغابي وأنباء عن فرار زوجته

 
التعازي والوفيات

أزيــلال : رحيل الشاب " رشيد خلاف " الى دار البقاء ...

 
انشطة الجمعيات

تنظيم دورة تكوينية لفائدة مساء ورجال التعليم في اجتياز مبارة ولوج مسلك الإدارة التربوية

 
رسـالة مفتوحـة الي من يهمهم الأمر

دمنات :رسالة مفتوحة موجهة الى وزير التربية الوطنية من مزودي الداخليات بالاقليم .

 
أنشـطـة نقابية

أزيــلال : المكتب الإقليمي لسيارات الاجرة من الصنف الاول بأزيلال، ينظم قافلة الى مدينة بني ملال لل


بلاغ: اللجنة الوطنية للتقنيين العاملين في قطاع الصحة (CNTS - FNS-UMT) تستنكر الإقصاء الممنهج لعموم ا


الاتحاد المحلي نقابات إقليم ازيلال يدعو للمشاركة المكثفة للنقابات القطاعية بالإقليم في القافلة الاحت

 
أَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ

طلب مساعدة لاجراء عملية زرع الكلي بين ابن ووالده المتبرع بافورار

 
موقع صديق
تادلة أزيلال
 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ

 
 

»  رسـالة مفتوحـة الي من يهمهم الأمر

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  تهنـــئة

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

 

 

 شركة وصلة