مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /azilal24info@gmail.com. او .azilal24.com@gmail.com / مدير الموقع : إديــر عنوش / سكرتير التحرير : هشام أحــرار         اعتقال 4 طلبة بالجديدة اختطفوا شرطيا             مثليون مغاربة يردون على الرميد بطلب اللجوء إلى أوربا             وزارة الصحة ترخص لتسويق أدوية جنسية في المغرب             أزيلال : عامل الإقليم يقوم بزيارة ميدانية للتتبع سير الدخول المدرسي بالمؤسسات التعليمية بزاوية احنصا             تتمة قصة زواج فاظمة الفاشل.2 بواسطة : ذ. محمد همـــشة             في الربع المكتظ من الهزيمة بواسطة : مالكة حبرشيد             الدرك الفرنسي يوقف تاجري مخدرات مغربيين حولا أكثر من 400 مليار نحو المغرب             أكادير:تمارس الجنس مع سائقي الشاحنات وتبتزهم بفيديوهاتهم الساخنة             العثور على مسدس وبذلة عميد ممتاز عند تاجر متلاشيات يستنفر أمن آسفي             حصاد يعلن عن 20 ألف منصب جديد للتوظيف بقطاع التعليم             تنغير : شاهد لحظة انفجار قنينات الغاز و اشتعال النيران بالشاحنة المحملة بالقنينات            مصر لم تدخل الإسلام في عهد عمرو بن العاص            "نجوى"،للشاعر الكبير صلاح الوديع،ألحان الأستاذ عبد السلام غيور،أداء إيمان بوطور(بدون موسيقى)            أروع ما قالته برلمانية اقليم ازيلال التي وصلت البرلمان في طاكسي: أنا بنت الجبل ونجي على رجليا            الخطاب الكامل للملك محمد السادس بمناسبة إفتتاح الدورة التشريعية للبرلمان المغربي            يا ربي السلامة            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

تنغير : شاهد لحظة انفجار قنينات الغاز و اشتعال النيران بالشاحنة المحملة بالقنينات


مصر لم تدخل الإسلام في عهد عمرو بن العاص


"نجوى"،للشاعر الكبير صلاح الوديع،ألحان الأستاذ عبد السلام غيور،أداء إيمان بوطور(بدون موسيقى)


أروع ما قالته برلمانية اقليم ازيلال التي وصلت البرلمان في طاكسي: أنا بنت الجبل ونجي على رجليا


الخطاب الكامل للملك محمد السادس بمناسبة إفتتاح الدورة التشريعية للبرلمان المغربي


رجلان يهاجمان مقاتل محترف فيMMA فيتلقيان علقة ساخنة


سيول جارفة في قرية أرفلان تتسبب في وفاة شخصين كانا يبحثان عن الماء الصالح للشرب


شاب كتخونو مرتو: ولدت معاها ثلاثة وكاتخوني مع مجموعة ديال الرجال ودارو فيا ..


أهداف المنتخب الوطني المغربي 3-1 كوريا الجنوبية | مباراة دولية ودية 2017 | beiNsports


خطير .. إتهام أعوان سلطة وقائد بالإرتشاء وبعدها قامو بهدم منزل عائلات فقيرة ببني ملال!!

 
وصفات الإستاذة شافية كمال

مواضيع متنوعة عن الأمراض التي تتعلق بالعظام كيفية العلاج والتداوي بالاعشاب

 
الرياضــــــــــــــــــــة

إتحاد أزيلال يفوز خارج ميدانه ويعود بثلاث نقاط ثمينة من أكادير

 
إعلان
 
الجريــمة والعقاب

توقيف قاصر متهم بالقتل


بئس المصير .. وفاة مغتصب طفلة بمكناس بعد تذويب البلاستيك على عضوه التناسلي

 
كاريكاتير و صورة

يا ربي السلامة
 
الأخبار المحلية

أزيلال : عامل الإقليم يقوم بزيارة ميدانية للتتبع سير الدخول المدرسي بالمؤسسات التعليمية بزاوية احنصا


أزيلال : أزيد من 45 مليون درهم لتزويد الماء الصالح للشرب لمجموع من الجماعات القروية


تهنئة : عملية جراحية ناجحة...للاخ " ابراهيم المنصوري " ...


أزيــلال/ دمنات : تاجر مخدرات " يشرمل " دركيا ....


عاجل /دمنات : توقيف شخص ثاني يشتبه في علاقته بما يسمى الدولة الإسلامية "داعش" بجماعة سيدي بولخلف

 
الوطنية

اعتقال 4 طلبة بالجديدة اختطفوا شرطيا


مثليون مغاربة يردون على الرميد بطلب اللجوء إلى أوربا


وزارة الصحة ترخص لتسويق أدوية جنسية في المغرب


أكادير:تمارس الجنس مع سائقي الشاحنات وتبتزهم بفيديوهاتهم الساخنة

 
الجهوية

تفكيك خلية تابعة لـ"داعش" .. تفاصيل اعتقال شخصين بزاوية الشيخ ببني ملال


BENI MELLAL// M Abdelmoumen Talib à l’honneur


القصة الكاملة لتجريد رئيس بلدية مريرت من مهامه

 
الشفاء العاجل

مركــــز بني عياط : المناضل حسن شهبون يصاب بوعكة صحية

 
أدسنس
 
الحوادث

أزيلال : اصطدام قوي بين سيارة" بيكوب "ودراجة نارية (تريبرتور) ترسل شابا الى العناية المركزة .. التفا


أزيــلال / إمداحن : سائق سيارة يصدم دراجة نارية على مشارف مركز إمداحن ويلوذ بالفرار

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

بونعيلات رجل في حجم وطن بواسطة ذ. -محمد الحجام-
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 أكتوبر 2017 الساعة 56 : 20


بونعيلات رجل في حجم وطن


 

-محمد الحجام-

 

 

 

تعرفت على المقاوم القائد آجار سعيد الملقب ببونعيلات، في المرحلة الجامعية، في الأدبيات النضالية والأبحاث التاريخية والأكاديمية، قبل أن أتعرف عليه شخصيا في بني ملال.

 

بعد خروجي من السجن بفاس وعودتي إلى بني ملال، علمت أن بونعيلات يتردد على مقهى السلام الشعبية، حيث ذهبت وسألت النادل عنه، فأشار إلى أن با سعيد هو ذلك الرجل الجالس رفقة ثلاث آخرين، تقدمت إليه وبعد السلام سألته هل هو فعلا بونعيلات؟ فابتسم وأجاب: نعم، استأذنته وجلست، وقدمت نفسي له، كمناضل إتحادي وباحث في تاريخ الحركة الوطنية، حيث تعرفت على الكثير من شخصيته، وأخبرته أنني في حاجة إليه لأنني أحضر للدراسات العليا، استمع إلي طويلا ولم يتكلم إلا قليلا.

 

ومنذ ذلك الوقت في صيف 1984، لم تنقطع علاقتي بهذا الهرم، ورغم عمق العلاقة والصداقة والود، ومشاركته في حفل تأسيس جريدة ملفات تادلة التي صدر عددها الأول في نونبر 1991، ورغم تلقيني لدروس إضافية بمنزلي لابنيه التوأم علي وعثمان، بقيت دائما لا أستسيغ تلك البساطة والتلقائية والقناعة المادية حد الزهد في اللباس والارتياح لأصدقاء شعبيين من الفلاحين والمهنيين البسطاء، كخصال للرجل، وبين تاريخه وعطاءاته التأسيسية الكبرى في تاريخ المقاومة وحركة التحرر إبان الاستعمار وفي فترة الاستقلال، ليس فقط في المغرب، بل على امتداد الدول المغاربية، فبالإضافة لدوره التأسيسي للمقاومة وجيش التحرير المغربي، أشرف على تأسيس أول خلية لجبهة التحرير الجزائرية بضواحي وجدة، حيث يحظى في الجزائر باستقبال رجل دولة كلما زارها، وقد لعب أدوارا هامة في الدبلوماسية الموازية بين الجزائر والمغرب والتي هيأت ظروف لقاء الملك الحسن الثاني بالرئيس الشادلي بنجديد في الحدود بمنطقة جوج بغال، كما أن الرجل كان هو الذي يشرف على تسلم حمولة السلاح من الباخرة التي يبعثها جمال عبد الناصر، في منطقة الناضور ويوزع على حركات المقاومة نصيب كل بلد المغرب والجزائر وتونس، قرأت وعرفت عن الرجل أنه حكم بالإعدام 3 مرات وأعفى عنه في الأخيرة الراحل الحسن الثاني.

 

ما كان يعطيني جوابا لكون هذا الرجل البسيط والمتواضع الذي أجالسه، هو نفسه بونعيلات الهرم التاريخي، هي حكمة أن العظماء بطبعهم بسطاء ويحبون الناس وفعل الخير، حيث انه حتى عندما انتقلت العائلة الى الدار البيضاء ،كان يأتي بانتظام لبني ملال التي يحبها، ولا يتوانى في زيارة كل من سمعه مريضا من اصدقائه، وكانت مجالسته لنا كأصدقاء على طاولة مقهى "دنيا داي"، كان الحديث معه يكشف عن امتلاكه لوضوح الرؤية للقضايا الوطنية والاقليمية والدولية، ولا يتكلم الا بالحكمة.

 

والآن والمناضل بونعيلات طريح الفراش بمستشفى الشيخ خليفة بالدار البيضاء بعد نقله من المستشفى الخاص دار السلام التي نقل إليها وأثناء إجراء عملية السكانير سقط من فوق العربة لأنه لم يتم ربط الأحزمة، أرضا على وجهه ليصاب بردود في الرأس وعلى الوجه وفي الأطراف، وهو في سن 100 تقريبا، ورغم زيارات القيادات والشخصيات المناضلة الكبيرة له، بقي اليوسفي ملازما له يوميا رغم مرضه هو الآخر، وهو الذي أبلغ القصر الذي تكفل بمصاريف علاجه.

 

ومما ورد في كلام اليوسفي عن قصته مع بونعيلات آجار خصوصا محاولة اغتيال بونعيلات في الجزائر: بعد استقلال المغرب، كان بونعيلات متحفظا على قرار الحكومة المغربية الجديدة، بحل جيش التحرير، ووضع السلاح، لأنه كان يعتبر أن الاستقلال لم يتم بشكل كامل، فأصبح مستهدفا، ففر الى الجزائر وأقامت مدة مع صديقه أحمد بنبلة، الذي كان يخصص له سيارة رئاسية لتنقلاته. يتذكر اليوسفي قصة مثيرة عن تلك الفترة، فقد أرسل الجنرال محمد أفقير، عميلين مغربيين لاغتيال بونعيلات في وهران حيث كان يقيم، لكن بونعيلات نجح في كشف المؤامرة وقتل العميلين في الجزائر، ما أغضب أوفقير." قتلهم قبل أن يصلوا إليه" يقول اليوسفي.

 

لكن بعد مجيء بومدين لرئاسة الجزائر، غادر بونيعلات الى إسبانيا، فطلب المغرب من سلطات مدريد تسلمه، فوافقت وتم تسليمه، وحكم عليه بالإعدام، لكن يتذكر اليوسفي أن أحكام الإعدام التي صدرت في حق عدد من المناضلين لم تنفذ، بعد وقوع الانقلابين العسكريين الفاشلين في المغرب في 1971 و1972، وبعدها تم الإفراج عنه، وانخرط في مؤسسات تعنى بالمقاومين وجيش التحرير، ليصبح رئيسا للمجلس الوطني للمقاومة ويشتغل الى جانب المندوبية السامية للمقاومة وجيش التحرير التي يرأسها مصطفى الكثيري.

 

والآن هذا الرجل الذي يرقد في غيبوبة. يناديه زواره من داخل غرفة الانعاش محاولين التحدث معه، لكن بونعيلات يكتفي بفتح عينيه ثم إغماضهما ويحرك يديه.. الأطباء يقولون إن وضعه مستقر...

 

إنه فعلا رجل في حجم وطن وحبه للقيم الإنسانية والكرامة والوطن، نتمنى له الشفاء والتحسن كما نتمنى لوطننا الشفاء من أمراض الفساد والتحسن في أوضاع وخدمات الناس.

 

 

 

 



253

0






للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

www.azilal24.com@gmail.com

أو

العنوان الجديد

azilal24info@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



متى سيفهم العرب أن العلمانية ليست الإلحاد؟بقلم : هاشم صالح

'دويلة قطر' : كشك ونخلتين على الخليج وحلم زعامة أمة؟؟؟ بقلم : ذ.طاليب عزيز

تعزية فى وفاة الجاجة " ميلودة " والدة إخواننا بنشرع رحمها الله ..

وفاة أحمد بنجلون الكاتب العام السابق لحزب الطلبعة : مسار مناضل لم يقعده الكرسي في الدفاع عن الوطن وا

انتخابات ازيلال:دفاعا عن الحقيقة

تعزية ومواساة فى وفاة المشمول برحمته ، "والد "صديقنا سيمحمد ايت اصحا ، مؤدن بالمسجد الأعظم

تعزية ومواساة فى وفاة المشمول برحمته " الحاج ايت حميد أحماد " والد صديقنا وأخينا " سمحمد ايت حميد"

لماذا بكى الرئيس العراقي صدام حسين أمام زوجته الثانية بعد سقوط بغداد؟

الاستثمار ...وغياب ثقافة المخاطرة لدى الشباب بقلم ياسين عميرة

بونعيلات رجل في حجم وطن بواسطة ذ. -محمد الحجام-

بني ملال تؤبن فقيدها المناضل المرحوم محمد ياسين بصمات رجل في تاريخ مدينة

بونعيلات رجل في حجم وطن بواسطة ذ. -محمد الحجام-





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

تتمة قصة زواج فاظمة الفاشل.2 بواسطة : ذ. محمد همـــشة


في الربع المكتظ من الهزيمة بواسطة : مالكة حبرشيد


سفر الكلمات بقلم سميرة البتلوني


مغاربة والحب ولعنة سيزيف بقلم : هشام حمدي


الوصايا السبع للمحكمة الدستورية حول النظام الداخلي للمجلس الأعلى للسلطة القضائية بواسطة : هشام الع


Respect aux gens qui veillent sur nous Par :: Moumni


موسم الاغتصاب.. قلم : أمينة مجدوب


مثقفون بالفطرة بقلم الأستاذ والصحفي: بوشعيب حمراوي


استسهال الشتيمة الجنسية الفاحشة .. بقلم : حميد طولست


رسالة مواطن مسيحي إلى مواطن مسلم بواسطة : محمد سعيد*


مواقع التواصل الإجتماعي وسيلة من وسائل الاتباث والمتابعة بواسطة محمد فاين

 
تهنـــئة

فراش الصديق " مولاي هشام البومسهولي يزدان بمولود جديد

 
إعلان
 
أخبار دوليــة

الدرك الفرنسي يوقف تاجري مخدرات مغربيين حولا أكثر من 400 مليار نحو المغرب


الشرطة الهولندية تحبط محاولة تهريب زعيم "مافيا" مغربي يقبع بسجن "رورموند" بواسطة مروحية

 
انشطة الجمعيات

قريبا افتتاح مركز متخصص في كمال الأجسام و التنشيط البدني والإيروبيك بمدينة ازيلال


تاكلفت : حفل توزيع ملابس جديدة لفائدة تلميذات داخلية الإناث لثانوية

 
رسـالة مفتوحـة الي من يهمهم الأمر

استفسار في شان عدم دعوة جمعية الأطلس للكتاب والثقافة والتنمية بازيلال


أزيــلال / دمنات : مصطفى فطاح عضو هيئة طاقم ازيلال24 يتعرض لتهديد بالقتل من طرف ذو سوابق عدلية بدمنا

 
أنشـطـة نقابية

الجامعة الحرة للتعليم ببني ملال تهنا رجال و نساء التعليم ضحايا تصريف الفائض

 
أَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ

أزيلال : رشيد خلاف " متشرد " بسبب الإهمال ، حالة إنسانية تتطلب التدخل العاجل


حالة إنسانية صعبة من أنوال تُناشد القلوب الرحيمة

 
موقع صديق
تادلة أزيلال
 
أنشطة حــزبية

السيد رحال مكاوي يحقق نتائج مهمة في انتخابات اللجنة التنفيدية و يمثل جهة بني ملال خنيفرة بقوة كبيرة


المصادقة بالاجماع على نقط دورة اكتوبر لمجلس جماعة ابزو

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ

 
 

»  رسـالة مفتوحـة الي من يهمهم الأمر

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  تهنـــئة

 
 

»  الشفاء العاجل

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

 

 

 شركة وصلة