مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         الوزير المغربي " منير المحجوبي " من أفورار ، يتباهى بـ “حبيبه” في حفل عشاء رسمي             ما هُوَ الثَّمن الذي سيَحصُل عليه الرئيس الأمريكيّ مُقابِل التَّعاون مع السعودية /عبد الباري عطوان؟             قصة مؤثرة لشاب من ضحايا قطار بوقنادل..تُوفي بعد ساعات قليلة من تعيينه في وظيفة             الحموشي يصدر مذكرة امنية جديدة تحدد مرتكزات المقاربة الامنية لمكافحة الجريمة             أمطار محليا قوية مرتقبة بعد غد الخميس بعدد من مناطق المملكة             بلاغ..الوكيل العام باستئنافية الرباط يعلن عن فتح قضائي حول فاجعة “القطار المكوكي”             أزيــلال : وفاة سيدة حامل بمستشفى الإقليمي جراء نزيف حاد             تجاوزات وخروقات المدير الإقليمي للتعليم ببني ملال تصل قبة البرلمان             تركيا تحول قضية خاشقجي الى مسلسل تركي             ركع البدر // سعيد لعريفي             لغز اختفاء خاشقجي             وفد من مجلس جهة بني ملال خنيفرة يزور مجلس جهة الشرق للاطلاع على مختلف المشاريع المنجزة            حصري..9 ذئاب بشرية بأزمور يغتصبون 3 فتيات..الضحية القاصر تحكي تفاصيل مؤلمة !            موظفون وبرلمانيون يخرجون بالحقائب و"الصيكان" مملوءة بالحلويات بعد مغادرة الملك للبرلمان            #القصة الكاملة #لإسلام #الراهب #الفرنسي باسكال بالمغرب (مترجم)            أزيــلال :الخدمة مجانية بالمستشفى الإٌقليمى ...مرحبا بكم            الدخول المدرسى             أزيـــلال : المستشفى الإقليمى يتحول الى محطة طرقية             المســتشفى الإقليمــي بازيــلال             المجرد اصبح اضحوكة فى المغرب             علاش شدوكوم ؟؟            العرب وامريكا             في بلاد الكفار             المستشفيات بجهة بنى ملال خنيفرة             الإعانات الى ساكنة الجبال            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

لغز اختفاء خاشقجي


وفد من مجلس جهة بني ملال خنيفرة يزور مجلس جهة الشرق للاطلاع على مختلف المشاريع المنجزة


حصري..9 ذئاب بشرية بأزمور يغتصبون 3 فتيات..الضحية القاصر تحكي تفاصيل مؤلمة !


موظفون وبرلمانيون يخرجون بالحقائب و"الصيكان" مملوءة بالحلويات بعد مغادرة الملك للبرلمان


#القصة الكاملة #لإسلام #الراهب #الفرنسي باسكال بالمغرب (مترجم)


مباراة المغرب و جزر القمر مبارة جد ضعيفة

 
كاريكاتير و صورة

أزيــلال :الخدمة مجانية بالمستشفى الإٌقليمى ...مرحبا بكم
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

التعب أسبابه وكيفية العلاج

 
حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

الدخول المدرسي بطعم الشهيوات ونسائم التجنيد

 
اوراق مبعثره على هامش الحياة بمدينة واويزغت

واويزغت بلطجة في بلاد السيبة...(03) /ايت عزيزي الحسين

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة
 
الجريــمة والعقاب

الصراع على أذان الصلاة وراء قتل مؤذن لمؤذن مسجد بإقليم سيدي بنور... التفاصيل الكاملة

 
الحوادث

القصيبة : مصرع شخصين في حادثة سير خطيرة

 
الأخبار المحلية

أزيلال / تيفرت نايت حمزة : طلقة نارية خاطئة تؤدي بحياة صياد


أزيلال / وادي العبيد : فيديو // شاب ينقد سائحين من موت محقق بعد إندلاع حريق فى سيارتهما


أزيــلال : تفاصيل مثيرة :" المتهمة " تتعرف على سارقها بالسوق الأسبوعي ! و اعادة تمثيل جريمة السرقة

 
الجهوية

تجاوزات وخروقات المدير الإقليمي للتعليم ببني ملال تصل قبة البرلمان


جهة بني ملال تبعثُ بوفد برآسة ابراهيم المنصوري للإستفادة من تجربة جهة الشرق


حصلة خايبة... هكذا اعتقل الأمن ثلاثة أشخاص فبركوا سيناريو سرقة سيارة للتغطية على حادثة سير تلقائية

 
الوطنية

قصة مؤثرة لشاب من ضحايا قطار بوقنادل..تُوفي بعد ساعات قليلة من تعيينه في وظيفة


الحموشي يصدر مذكرة امنية جديدة تحدد مرتكزات المقاربة الامنية لمكافحة الجريمة


أمطار محليا قوية مرتقبة بعد غد الخميس بعدد من مناطق المملكة


بلاغ..الوكيل العام باستئنافية الرباط يعلن عن فتح قضائي حول فاجعة “القطار المكوكي”


مأساة/ طالب بكلية الشريعة بفاس ينتحر بتناول السم و يخط تدوينة وداع مؤثرة على الفايسبوك !

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

من خاصم المعلم كان الله خصمه يوم القيامة بواسطة بنعيسى النية
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 06 دجنبر 2017 الساعة 32 : 02


من خاصم المعلم كان الله خصمه يوم القيامة

بواسطة بنعيسى النية

 

 

إن الاصوات اليوم قد ارتفعت بالشكوى من المستوى الخلقي الذي تتردى اليه الاجيال جيلا بعد جيل، وعاداتنا واخلاقنا التي فيها حياتنا وبها وجودنا حتى لقد وصل بنا الى أن فقدنا هويتنا، وتلاشي في داخلنا الشعور بالانتماء، وغلبت علينا اخلاقيات وافدة غريبة عن ديننا بعيدة عن روحنا وصرنا كالغرباء.

 

ولقد شد انتباهي منذ أكثر من ست سنوات خلال تجربتي في الاشراف على تأطير الكتاتيب القرآنية بالرباط ومدارس التعليم العتيق التابعة للجهة ما رأيت ولا سمعت مثل ما رأيته في حالة ضرب التلميذ للأستاذ المربي.

 

و لما كنت أزور المدررين بالكتاتيب القرآنية وحديثهم عن النخبة التي تخرج من بين أيديهم، وكم أجدهم سعداء بذلك العمل الذي قدموه لبلادهم لبناء الشخصية المغربية المنفتحة على الخارج بخصوصيتها ومميزاتها، ووجدت ذلك المقصد يتمثل في توجيهات الملك الحسن الثاني رحمه الله تعالى من خلال خطابه ( في عملية تدشين الكتاتيب القرآنية 1968م) يقول:" إن القضايا التي اجتمعنا بكم من أجلها اليوم لتمت بصلة تربية إلى مستقبل أبنائنا ومستقبل الأجيال التي ستقطن هذا البلد الأمين، حيث أنها تتعلق بتكوينهم، وتتعلق كذلك بأن يكونوا مواطنين صالحين مسلمين تحدوهم عن سيرتهم اليومية عواطف التضامن وعواطف الأخلاق الإسلامية والتربية الحنيفة تربية الإسلام وتربية أجدادنا، تلك التربية وتلك الأخلاق

 

التي جعلت من المملكة المغربية الشريفة تلك المملكة التي قيل فيها ما قيل، وتحدث عنها المؤرخون وسارت بذكرها الركبان وكتبت في تاريخها صفحات وصفحات من المجد الأصيل".

 

ويقول رحمه الله:" ومن مزايا هذه الكتاتيب أننا سنكون على الأقل قمنا بواجب ملقى على عاتقنا فنحن مسؤولين كل واحد منا مسؤول في بيته عن أبنائه، ولكل واحد قسط من المسؤولية الجماعية في المجتمع الذي نعيش فيه، فمن واجبنا أن لا نترك بل ولا نخلق تضاربا وتناقضا ومشاكل في ذهن أبنائنا، فما معنى بناء الكتاتيب وبناء المساجد وطبع القرآن ولا نربي أبناءنا في ظلها، وإلا فإنهم سيتساءلون بعدما يكبرون عن الصلة التي بينهم وبين ما قام به آباؤنا، فأما نحن لسنا بحاجة إلى المساجد وإما أن المساجد ليست بحاجة إلينا، وأننا سنبقى في حيرة إذ أن أبناءنا لم يقوموا بواجباتهم أو أن آباءنا صرفوا الأموال في غير محلها.

 

إن النبي محمد صلى الله عليه وسلم بعث ليتمم مكارم الاخلاق وسوف تظل مكارم الاخلاق هدفا يسعى الى بثها والتحلي بها الهداة والمرشدون، والاباء جميعا والمربون.

 

ومهما بلغت البشرية من التقدم والرقي المادي، فان النفس البشرية لا صلاح لها الا بما تركه لنا السابقون من مبادئ وقيم وخبرات وتجارب سلوكية، فباستقامة النفس تصح العبادة، وباستقامة الدين تتم السعادة.

 

ونحتم هذا المقال، بفائدة من خلال التراث المغربي في شأن المعلم. سئل أحد الفقهاء عن معلم تخلف عن الحضور كيوم الجمعة ونحوها بمرض أو بغية قضاء حوائجه في زيارة

 

أهله في ذلك بتخليفه عن الحضور. فأجاب الفقيه: ان المعلم لا يحاسب بما عطل بسبب مرض أو غيبة في ما دعته اليه الضرورة من حوائجه، ولا يقطع له شيء من أجرته .. حتى قال الا ترا أن القاضي له المسعى في محتاجيه معه انه أجير المسلمين كلهم.. فالمعلم الذي هو اجير طائفة من الناس حتى قال أيضا ان المعلم ليس بأجير على تعليم القران، وانما يأخذ الاجرة على مدة جلوسه ليعلم الادب الصبية.. وحتى قال أيضا ان الله تعالى هو يتولى مخاصمة من يخاصم المعلم يوم القيامة،....وللمعلم ايضا خروجه قبل التمام ان شاء وله اجره ولو يوما واحدا كما نص عليه ائمة المذهب ( أبو القاسم بن احمد)، وفي كتاب الشوشاوي المسمى بالمصمودي: "والمعلم ليس بأجير كسائر الاجراء وكتب الله اشرف واعظم مال ستجير عليه، وان مرض المعلم فليس ان يحاسب بأيام مرضه، ومن خاصم المعلم فالله خصمه يوم القيامة، ويستأجر على تعليم الآية و"الرحمان علم القران".

 

هدفنا من هذا المقال أن يرتفع في أعماقنا بنيان المعلم الذي تهدم، ويحيا في داخلنا المعلم الذي تحطم، ويعود الى مجتمعنا أولئك الفتية الذين قال الله فيهم" فتية امنوا بربهم وزدناهم هدى".

 

أقول في حقك يا أعز معلم:

 

لك يا أستاذي يا أحسن معلم ..

 

سيظل حبك في القوب

 

وسناك في الالباب واسمك في الفم.



659

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 


 

 

 
 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ظاهرة انحراف الأحداث...لمن تقرع الاجراس؟بقلم : محمد حدوي

أمن ازيلال يعتقل " قوادتين " ومجموعة من العاهرات ...

أزيلال: من يحمي لوبي المقاولات ؟

صناعة الأبطال الرياضيين بقلم الناوي عبد العزيز

ميراللفت: جمعية تايفوت للثقافة و التنمية تافسوت نيمازيغن

ملاحظات أولية حول مذكرة الحركة الانتقالية الحلقة 1: تدبير الفائض والخصاص بقلم: ذ. الكبير الداديسي

هل ماء آسفي صالح للوضوء؟؟

أزيلال : تلميذ يسقط من أعلى بناية سينما الفتح ويفقذ وعيه الى حد الآن

مجلس حهة تادلا أزيلال: مناديب أزيلال يدافعون بمسؤولية عن مصالح إلإقليم

افورار : نداء ـــ قرية ايت اعزى لبلان بافورار المهشة

من خاصم المعلم كان الله خصمه يوم القيامة بواسطة بنعيسى النية





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

ما هُوَ الثَّمن الذي سيَحصُل عليه الرئيس الأمريكيّ مُقابِل التَّعاون مع السعودية /عبد الباري عطوان؟


ركع البدر // سعيد لعريفي


البـرلــمـانـيـون وغـريـّـبة بقلم : ذ مراد علمي


علمتني الحيـــاة !!! محمد همشة


وظيفة المثقف في الحالة المجتمعية // د زهير الخويلدي


تأملات في سورة يوسف : أصناف البشر – يوسف وإخوته نموذجا- منير الفراع


ظريف، وزير خارجية روحاني، وقصة لص البطيخ والشمام!؟ بقلم المحامي عبد المجيد محمد


أسباب الأزمة اليمنية ومقترحات لحلها بقلم ..إبراهيم أمين مؤمن


- مُتَقَاعِدُ الخَوَابِي !! // الطيب آيت أباه


هل تبخر –من جديد- حلم ارتقاء دمنات الى عمالة...؟؟؟ // مولاي نصر الله البوعيشي


من يرحم النشء من الضحالة والتشظي اللغوي؟؟‎ // الحبيب عكي


الفساد أصل الكساد، وليس عدلا تهميش المتقاعدين !! // عبد الفتاح المنظري

 
أخبار الصحة بإقليم أزيـلال

أزيــلال : وفاة سيدة حامل بمستشفى الإقليمي جراء نزيف حاد


أزيــلال : الكاتب العام للعمالة يتفقد المستشفى الإقليمى ....

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

ازيلال / افورار : حزب الاستقلال يجدد هياكله التنظيمية و يعززها بأطر عليا


المصطفى بنعلي في لقاء تواصلي بمدينة فاس: فاس العالمة تستغيث ...

 
انشطة الجمعيات

بلاغ حول غلاء فواتير الماء والكهرباء بتمارة والنواحي

 
موقع صديق
 
التعازي والوفيات

أزيلال : تعزية ومواساة فى وفاة المشمول برحمته :" محمد وديع " .


تعزية وموساة في وفاة المشمول برحمته ، الأستاذ :" جمال الأسعد "..

 
أخبار دوليــة

الوزير المغربي " منير المحجوبي " من أفورار ، يتباهى بـ “حبيبه” في حفل عشاء رسمي


تركيا تحول قضية خاشقجي الى مسلسل تركي


خاشقجي قُتل بالإبر بعد 4 دقائق فقط من دخوله القنصلية، والملك سلمان أرسل مستشاره الخاص لإغلاق الملف

 
أنشـطـة نقابية
 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  أخبار الصحة بإقليم أزيـلال

 
 

»  حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

 
 

»  اوراق مبعثره على هامش الحياة بمدينة واويزغت

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة