مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected]mail.com. او [email protected] /         المعلم الذي في خاطري‎ بقلم: نادية أغنغون             الداودي مجنون الحكومة.. أو الوزير اللي مقطع وراقيه بقلم: رمسيس بولعيون             أزيــلال : بمناسبة عيد الأضحى .. السلطات مطالبة بوضع حد للتلاعب بتسعيرة تذاكر النقل الطرقي             هام جدا للمسافرين في عيد الأضحى عبر الطريق السيار             بسبب خروف العيد ، ماسح للأحدية ينحر زوجته و« شرملة » ابنيه الطفلين وشقيقه وزوجة شقيقه             وفاة لاعب كرة القدم ببني ملال إثر إصطدام قوي مع لاعب فريق الخصم             حكومة المجلدات الفارغة ! اسماعيل الحلوتي             لهذا طلب التوزاني من الشهيد المانوزي عدم السفر إلى تونس             دركيون يستعطفون الملك بمناسبة عيد الأضحى لإعادتهم لعملهم بعد تبرئتهم من جنح و جنايات !             فضيحة ..حادثة سير تقود إلى كشف زوجة "رباطية" تخون زوجها بحضور طفلتهما ..             فتاة من ازيلال ،عضتها لفعى ومالقاتش الدواء فالسبطار كانو غايقطعو ليها يديها            شاهد اهداف مباراة برشلونة إشبيلية             40 ثانية مذهلة لزلزال إندونيسيا.. فرار جماعي حاسم من مسجد            بنكيران لشبيبة حزبه.. لحمار صاحبي وخصكوم تكونو في مستوى حسن التعامل مع الحيوانات            فضيحة مصورة بالفيديو تهز المستشفى الاقليمي لأزيلال            أزيـــلال : المستشفى الإقليمى يتحول الى محطة طرقية             المســتشفى الإقليمــي بازيــلال             المجرد اصبح اضحوكة فى المغرب             علاش شدوكوم ؟؟            العرب وامريكا             في بلاد الكفار             المستشفيات بجهة بنى ملال خنيفرة             الإعانات الى ساكنة الجبال             الخيانة الزوجية             مغاربة ينتقدون قانون الراجلين           
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

فتاة من ازيلال ،عضتها لفعى ومالقاتش الدواء فالسبطار كانو غايقطعو ليها يديها


شاهد اهداف مباراة برشلونة إشبيلية


40 ثانية مذهلة لزلزال إندونيسيا.. فرار جماعي حاسم من مسجد


بنكيران لشبيبة حزبه.. لحمار صاحبي وخصكوم تكونو في مستوى حسن التعامل مع الحيوانات


فضيحة مصورة بالفيديو تهز المستشفى الاقليمي لأزيلال


شيخ سلفي سعودي: ‘يحق للملك ورئيس الدولة ممارسة الزنا وحرام علينا إنتقاده’

 
كاريكاتير و صورة

أزيـــلال : المستشفى الإقليمى يتحول الى محطة طرقية
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

ماهو التعرق؟ أسبابه وكيفية العلاج؟

 
حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

الأضاحي في زمن الثورة الرقمية بقلم ذ المصطفى شرو

 
إعلان
 
رسالة الى ذوي القلوب الرحيمة

نداء إنساني لانقاد حياة الطفل عبد المالك حجاج من مرض سرطان الدم بازيلال

 
الرياضــــــــــــــــــــة
 
الجريــمة والعقاب

فضيحة ..حادثة سير تقود إلى كشف زوجة "رباطية" تخون زوجها بحضور طفلتهما ..

 
الحوادث
 
الأخبار المحلية

أزيــلال : بمناسبة عيد الأضحى .. السلطات مطالبة بوضع حد للتلاعب بتسعيرة تذاكر النقل الطرقي


أزيلال : وقفة احتجاجية تضامنا مع " مي حليمة " بائعة المسمن ، لهذه الأسباب ..


أزيــلال /ايت عباس : إعتداء قائد وأعوانه ،على بائعي الأوانى .. وغضب المتسوقين .. وهذا ما جرى !!

 
الجهوية

وفاة لاعب كرة القدم ببني ملال إثر إصطدام قوي مع لاعب فريق الخصم


رئيس المجلس البلدي لبني ملال يوضح للموقع أن الفيديو المتداول ، مفبرك ولا اساس له من الصحة ..


بني ملال / جلسة "خمر" بين أصدقاء تنتهي بمقتل شاب بمنطقة "ناوور"

 
الوطنية

هام جدا للمسافرين في عيد الأضحى عبر الطريق السيار


بسبب خروف العيد ، ماسح للأحدية ينحر زوجته و« شرملة » ابنيه الطفلين وشقيقه وزوجة شقيقه


لهذا طلب التوزاني من الشهيد المانوزي عدم السفر إلى تونس


دركيون يستعطفون الملك بمناسبة عيد الأضحى لإعادتهم لعملهم بعد تبرئتهم من جنح و جنايات !


لخلعة شادا فيهم .. الوزيران " يتيم " و " الداودي " في حكومة العثماني يتحسسان رأسيهما ،..

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

الثعبان الذي رباه الرئيس قتله…
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 07 دجنبر 2017 الساعة 27 : 04


 

 

 

منذ مدة طويلة فقد اليمن وصفه التاريخي بكونه موطن السعادة. اليوم لا شيء يشجع اليمنيين على الحلم بالعيش في سعادة في بلاد ممزقة قبليا وطائفيا وسياسيا، وفوق هذا تحولت إلى مسرح لحروب بالوكالة بين الرياض وطهران.
قتل يوم أمس علي عبد الله صالح في صنعاء، بعد ثلاثة أيام من انقلابه على الحوثيين، والعودة إلى التحالف مع السعودية، التي أجبرته على ترك السلطة قبل أربع سنوات، والقبول بالتعايش مع وجه جديد اسمه عبد ربه منصور هادي، مخافة أن يسقط الحكم اليمني في يد الشارع الذي انتفض ضد حكم صالح مطالبا بالكرامة والعدالة الاجتماعية وحكم المؤسسات. ظل الحوثي يتحين الفرصة للانتقام من النظام اليمني الذي قتل زعيمهم، بدر الدين الحوثي، وهذا ما جرى يوم أمس، حيث هجمت مليشيات عبد المالك الحوثي على الحليف السابق، وأطلقت النار على رأسه، وبعثت الفيديو إلى وسائل الإعلام العالمية، تعرض عليها إنجازات عرب القرن الـ21.
مرة سئل الرئيس اليمني، الذي أصبح يلقب بالمخلوع وبالمحروق والآن بالمقتول، عن تعريفه لحكم اليمن، فقال جملة بسيطة لكنها معبرة.. قال: «حكم اليمن يشبه المشي طوال اليوم فوق رؤوس الثعابين». اليوم واحد من هذه الثعابين انقض على رأس علي عبد الله صالح، فأنهى رحلته الطويلة في حكم اليمن، والتي تمتد إلى أربعة عقود، فعل فيها كل ما خطر له على البال للبقاء في السلطة. استعمل الدين والمذهب والسلاح والمال والقبيلة والحزب والتحالفات الخارجية والمؤامرات والغدر والشعبوية والحرب… كل هذا ليبقى هو وعائلته وقبيلته يحكمون في بلاد عدد قطع السلاح فيها أكثر من عدد السكان.
قبل أربع سنوات، نزل المغربي جمال بنعمر بأرض اليمن قادما من مكتبه في بناية الأمم المتحدة في نيويورك، مبعوثا شخصيا للأمين العام للأمم المتحدة في مهمة خاصة لتليين مفاصل اليمن حتى يقف على رجليه، فدعا إلى مؤتمر وطني شارك فيه الجميع، المؤتمر الحاكم، والحوثي المعارض، والإصلاح الإخواني، وممثلو حراك الشباب، والمجتمع المدني، وكل من له رأي أو مطلب أو اعتراض، وخرج الاجتماع بخريطة طريق نحو المستقبل، قوامها الاحتكام إلى السياسة لا إلى السلاح، إلى التوافق لا إلى الغلبة، إلى مؤسسات الحكم الحديثة لا إلى القبيلة أو الطائفة أو القوى الخارجية… والبداية بإلقاء السلاح، والذهاب إلى مسودة دستور جديد، فانتخابات، فبرلمان، فحكومة، فتقطيع جديد للجهات ينصف المغبون، ويعطي صعدة المنكوبة منفذا على البحر وفرصة للعيش، لكن الحوار لم ينجح، ومخرجات المؤتمر الوطني اليمني طارت مع الريح، لأن السعودية والإمارات وصالح لم تعجبهم الوصفة، وكيف للأمم المتحدة أن ترسي نظام حكم حديث في شرق أوسط قديم، فتزرع «مرضا معديا» اسمه الحكم الديمقراطي على حدود آبار النفط وسلالات تحكم منذ قرن دون مؤسسات… فشلت العملية السياسية، فانتقلت المبادرة إلى السلاح. انقلب صالح على السعودية، واتجه إلى التحالف مع الحوثي، وفتح المجال لإيران للدخول على خط الفتنة اليمنية، ثم جاءت الحرب التي تأكل اليوم الأخضر واليابس في اليمن.
حسب الأمم المتحدة، فإن حوالي ثلاثة أرباع سكان اليمن، البالغ تعدادهم 28 مليون نسمة، تحتاج عاجلا إلى مساعدات إنسانية. فقد تسببت الأزبال المتراكمة، ونظام الصرف الصحي المعطل، والمياه الملوثة في أسوأ تفشٍّ لوباء الكوليرا في التاريخ الحديث، كما أن البلاد توجد على حافة الفقر. الاقتصاد انهار تاركا الناس أمام خيارات مستحيلة.
40% من سكان اليمن زيديون، لكن الحوثيين، الذين يدورون في فلك إيران، لا يمثلون إلا نسبة قليلة من هؤلاء، كما أن السلفيين الذين يدورون في فلك السعودية لا يمثلون كل سنة اليمن. الحوثيون أضعف من أن يحكموا اليمن وحدهم، وأقوى من أن ينهزموا أمام تحالف محمد بن سلمان… لذلك، فإن صالح، حيا أو ميتا، لن يساعد بلاده على الخروج من الحرب ودخول زمن السلم.
منذ انطلق الربيع العربي قتل رئيسان عربيان (القذافي وصالح)، وسقط حاكمان عربيان، وحوكما أمام القضاء (مبارك وبنعلي)، وخرب بيت حاكمين عربيين قادا بلاديهما إلى الحرب الأهلية (بشار الأسد ونوري المالكي)، فيما الحكام العرب الآخرون يديرون الأزمات في بلادهم ولا يحلونها، يربحون الوقت ولا يكسبون نقطا في سبورة التنمية والتقدم والديمقراطية والحكم الجيد.
كانت شعوب المنطقة، لعقود، تخاف حكامها، اليوم صار الحكام يخافون شعوبهم، ويخافون على حكمهم، وإلى الآن لم يعثروا على طريق للصلح، وربما لن يعثروا عليه أبدا.



812

0






للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الرباط: روح شكري بلعيد حاضرة في الذكرى العشرين لاغتيال ايت الجيد بنعيسى

البوليساريو تكذب الامين العام للامم المتحدة، ولكن...؟ بقلم: مصطفى سيدي مولود

مفردات الجنس عند العرب ...بقلم : كامل النجار -

كتشاف النسخة الأقدم لقصة آدم وحواء: آدم كان إلها.. وحواء بريئة من الغواية كتبها :ميشيل هوبينك

مسألة الأضرحة والزوايا والمواسم بقلم : د. عبد الغاني بوشوار

لقاء اذاعي حول المنظومة التربوية :التعليم والتنمية

من عاداتنا المتوارثة بقلم : ذ. محمد حدوي

ثورة القوارير 8 مارس بقلم : س لعريفي

فاتورة كهرباء في لعبة ارقام الحظ كتبها : عبدالقادر الهلالي

الرأي العام المغربي ببلجيكا يسائل قنصل المملكة المغربية ببروكسيل حول قضية الإعتداء على رجل الشرطة

الثعبان الذي رباه الرئيس قتله…





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

المعلم الذي في خاطري‎ بقلم: نادية أغنغون


الداودي مجنون الحكومة.. أو الوزير اللي مقطع وراقيه بقلم: رمسيس بولعيون


حكومة المجلدات الفارغة ! اسماعيل الحلوتي


مَنْ يُدَحْرِجُ ..عَـنْ قَلْبِي.. الضَّجَرَ بقلم :ابراهيم امين مؤمن


مغالطات في مقدمة كتاب "عروبة البربر" ذ ,عبد الله نعتي


منتخب المغرب أمازيغي ومنتخب السعودية ممثل العرب // مبارك بلقاسم


حنضلة...أضناه الانتظار بقلم:ذ. مالكة حبرشيد


آخر كلمات إسحاق بابل : دعوني اكمل عملي ! // جودت هوشيار


كفانا مهرجانات وهدر للأموال قلم : نجيبة بزاد بناني.


الصحراء والريف.. الانفصاليون الحقيقيون خارج العقاب قلم : عزيز إدامين

 
أخبار الصحة بإقليم أزيـلال

الإهمال الطبي يهدد ببتر يد " نجمة " فتاة بإقليم أزيلال-فيديو-


أزيــلال / واولى :فين وزير الصحة ؟؟/ دواوير تخرج في مسيرة على الأقدام من أجل مستوصف القرب / فيديو

 
إعلان
 
هذا الحدث
 
أخبار دوليــة

تشييع جنازة محمد الصالح يحياوي أحد شخصيات ثورة التحرير في الجزائر


الأمن يسقط عصابة خطيرة جنت 30 مليون من الهواتف المسروقة


عندما يتحدث الدجالون .. رجل دين يقول ترقبوا قيام الساعة يوم 28 يوليوز الجاري (فيديو)

 
انشطة الجمعيات

دمنات / حملة تحسيسية ناجحة حول داء السكري بجماعة سيدي بولخلف .


دمنات / جمعية مرضى داء السكري بدمنات تشرع في حملات تحسيسية بالداء الفتاك‎

 
التعازي والوفيات

أزيلآل : تعزية و مواساة في وفاة المشمول برحمته : " عبد الله التوامي " ...

 
موقع صديق
 
أنشطة حــزبية

المصطفى بنعلي في المجلس الوطني لجبهة القوى الديمقراطية: *الوضع العام نتاج سياسة حكومية

 
أنشـطـة نقابية
 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  هذا الحدث

 
 

»  رسالة الى ذوي القلوب الرحيمة

 
 

»  أخبار الصحة بإقليم أزيـلال

 
 

»  حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة