مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] / مدير الموقع : إديــر عنوش / سكرتير التحرير : هشام أحــرار         تذكار مغربي يغير حياة سائح إرلندي ويكسبه ثروة هائلة             الحكم بالسجن المؤبد على دركي قتل موظفة جماعية بمكناس             مؤلم... لدغة أفعى سامة تنهي حياة جندي من افورار ونقل جثمانه لمسقط رأسه             محققون مغاربة ينتقلون الى هولندا لاستنطاق زعيم مافيا المدبر الرئيسي لجريمة مراكش .. التفاصيل المزيد             هكذا انتحرت تلميذة مباشرة بعد خروجها من الثانوية             دافعوا عن الأمازيغية .. لكن احترموا لغتنا العربية // عبد العزيز المحمدي             ما لا تعرفونه عن السلطان المولى إسماعيل بن الشريف // حاتم قسيمي             خريبكة : اعتقال ضابط تورط في الارتشاء وتزوير شهادات سكن             جمعية "صوت المرأة الأمازيغية" تكشف عن أرقام مقلقة تهم ظاهرة تزويج الطفلات القاصرات بإقليم أزيلال             مبروووك !...اتحاد ازيلال يهزم العيون خارج ميدانه ويقترب من الصدارة وفرحة عارمة في صفوف مشجعي الفريق             بنشرقي يستعرض مهاراته بالملاعب السعودية ويسجل هدفا خرافيا             نقابية بالكدش: أساتذة متعاقدين خدمو 5 أشهر و مخلصوهمش .. شكون أصلا كايجي للتعاقد واش أولادهم ؟؟            تفاصيل حجز رجال الحموشي لنصف طن من الكوكايين بميناء البيضاء            ملخص مباراة ديربي الوداد والرجاء 1-2 | 🔥🔥 جواد بادة            أزيلال : كاسحات الثلوج تجتاح شوارع المدينة .            الإعانات الى ساكنة الجبال            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

بنشرقي يستعرض مهاراته بالملاعب السعودية ويسجل هدفا خرافيا


نقابية بالكدش: أساتذة متعاقدين خدمو 5 أشهر و مخلصوهمش .. شكون أصلا كايجي للتعاقد واش أولادهم ؟؟


تفاصيل حجز رجال الحموشي لنصف طن من الكوكايين بميناء البيضاء


ملخص مباراة ديربي الوداد والرجاء 1-2 | 🔥🔥 جواد بادة


أزيلال : كاسحات الثلوج تجتاح شوارع المدينة .

 
وصفات الإستاذة شافية كمال

فوائد الأعشاب الطبية الصحية والجمالية

 
الرياضــــــــــــــــــــة

مبروووك !...اتحاد ازيلال يهزم العيون خارج ميدانه ويقترب من الصدارة وفرحة عارمة في صفوف مشجعي الفريق

 
إعلان
 
الجريــمة والعقاب

الحكم بـ 10 سنوات سجنا نافذا على الطبيب وباقي المتهمين 6 و 5 سنوات على اثر سرقة رضيع بمراكش

 
كاريكاتير و صورة

الإعانات الى ساكنة الجبال
 
الحوادث
 
الأخبار المحلية

مؤلم... لدغة أفعى سامة تنهي حياة جندي من افورار ونقل جثمانه لمسقط رأسه


جمعية "صوت المرأة الأمازيغية" تكشف عن أرقام مقلقة تهم ظاهرة تزويج الطفلات القاصرات بإقليم أزيلال


اعتقال تلميذة بثانوية دمنات عنفت زميلتها و شتمت أساتذتها وحجز سلاح أبيض في حوزتها

 
الوطنية

الحكم بالسجن المؤبد على دركي قتل موظفة جماعية بمكناس


هكذا انتحرت تلميذة مباشرة بعد خروجها من الثانوية


فاس: صـادم .. احتجز طليقته وأدخل الكلاب لممارسة الجنس عليها في فاس

 
الجهوية

خريبكة : اعتقال ضابط تورط في الارتشاء وتزوير شهادات سكن


الفقيه بنصالح : ضبط زوجة سوري وعشيقها يمارسان الجنس.... تفاصيل مثيرة


خريبكة :خلاف بالمحطة الطرقية يكشف شبكة تتاجر في الرضع

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

''جيل بوكماخ'' .. حب الوطن وتبجيل المعلم وجموح الخيال // وداد بن موسى*
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 13 فبراير 2018 الساعة 21 : 03


'جيل بوكماخ' .. حب الوطن وتبجيل المعلم وجموح الخيال 

وداد بن موسى*

 

 

 

نحنُ جيل تربّى على تحية العلم الوطني كل صباح، رافعين الصوت عاليا في الأصباح الباردة أو الحارة: "بالروحِ، بالجسدِ، هبّ فتاك لبّى نِداك".. ببذلة مدرسية موحدة، وبانضباط ومواظبة..

 

نحن جيل أول ما حفظناه هو البيتُ الشعري العبقري: قُم للمعلم وفِه التبجيل، كاد المعلم أن يكون رسولا، المعلم الذي من فرط ترديد البيت الشعري رأيناه فعلا رسولا، نغيّر الصراط لو رأيناه يمر في الاتجاه المقابل، نُخفي الضحكات بأيدينا الصغيرة كي لا يرانا نبالغ في المِزاح، نوقف اللعب كلما مرّ بالجوار، نخاف منه، ونفرح كلما ربّثَ على رؤوسنا الصغيرة مشجعا أو حانيا..

 

نحن جيل عرف "التَحميلة" في المسيد، و"الهرْمَكة" في المراحل اللاحقة..

 

نحن جيل كان يفطِر بكأس شاي وسفنجة ساخنة من مِقلات المعلم "السَفْناج" الأقرب في الحي، الحي الذي تختلط في صباحاته روائح النعناع بنكهات القهوة، برائحة الخبز الطري المُعد باكرا على مقلات من فخار.. الحي الذي يستقبل الشمس والمطر بالأُلفة نفسها، في المدينة الصغيرة؛ لكنها كانت حقا "قصرا كبيرا"..

 

نحن جيل تربينا على قُبلة اليد، نطبعها على يد الوالدين، والجدين، والعمات، والأخوال والجيران، وأحيانا كل من التقيناه وحَدسْنا أن مكانته عالية كفقيه المسجد أو المسيد.

 

تربَينا أيضا على القُبلة ذاتها، نطبعها على كِسرة الخبز، لو صادفناها ملقاة على الطريق، نقبّلها ونضعها في شق الجدار، وندعو في السر أن يكون الإله قد راقب سلوكنا الخفي.

 

تربينا على القُبلة ذاتها أيضا نطلقها في الهواء لنودع المسافر أو الذي لن نلقاه إلا في مناسبات فرح أو قرح..

 

نحن جيل، كنا نجد في الأزقة خابية الماء نظيفة بطاس فخار نشرب منه باطمئنان، ونحرس أن نتركه نظيفا للعابر الظامئ من بعدنا، وندعو في السر أيضا: الله يرحم الوالدين، لمن قام بهذه الصدقة الرحيمة على أجسادنا الصغيرة كادت تذوب تحت لفح الشمس، وتفنن في تغليف الجرة بأغصان الكاليبتوس وقطع الخيش المحزومة بحبل خفيف، كنا نخرج تلك: الله يرحم الوالدين، من أعماقنا مع التنهيدة الصادرة من عمق الارتواء..

 

نحن جيل عرفنا فُرن الحي، والخباز الذي صار صديق الكل تتضاعف قيمة حضوره في الأعياد حين تجتمع الأمهات وبناتها على إعداد الحلوى المزينة بحبات اللوز..

 

جيل يذكر مذاق تلك الحلوى الصاعدة مباشرة من الفرن بحنين جارف، مذاق الحلوى الذي يختزل طقوس العيد من أولها إلى آخرها..

 

نحن جيل قرأنا كتب محمد عطية الأبراشي، وتتلمذنا على يد بارع اسمه أحمد بوكماخ، أول ما علمنا إياه هو أن الله يرانا، فكانت كل الأفعال في السر والعلن مقرونة برؤية الله، ثم فهمنا أن الزمن دوار ومتقلب من خلال أكلة البطاطس، وفهمنا أن اللغة أم، أم حقيقية لا يجب أن نتنكر لها ولو في الأسفار البعيدة أو في أرجاء الأحلام بوطن لهُ أم، لهُ لغةٌ... له هوية..

 

وصدّقْنا كل الرسائل النبيلة التي كانت بين تلابيب "اقرأ"، وصدقنا أن هناك في هذا العالم أقزاما سبعة، وهناك الشرير "شرشبيل" الذي سنجده أينما ولينا وجوهنا، وصدّقنا أن السندباد البحري من عائلتنا، وسوف يأتي لصحبنا في إحدى رحلاته المذهلة..

 

نحن جيل رضعنا حُب الآخر مع حليب الأم، وتعلمنا أن نعطف على العجوز والمحتاج، وتعلمنا أن الوطن هو جوهر وجودنا، نفديه بالروح، هكذا كان يردد معلما تلو معلم على مر سنوات..

 

نحن جيل رددنا شعارات الحرية والديمقراطية في الجامعات، وخرجنا على الجادة بسبب لينين وماركس، وطرحنا أسئلة تلو أسئلة، وانتقدنا وحلمنا بالمساواة والعدالة الاجتماعية، وكتبنا أحلامنا طرية في رسائل جنحناها على صفحات الجرائد وجداريات الكليات، وآمنا بالشعر والمسرح والموسيقى والسينما.. كخلاص وكمنفذ للجمال وتطهير النفس والسمو..

 

وآمنا بالغد سيجيء، محملا بعطايا الفرح..

 

نحن جيل ينتظر الفرح..

 

نكتب القصائد حَرَى..

 

نعاتب طويلا هذا الوطن، وسرعان ما نصالحه كي نستمر في الصفح العظيم؛ لأنه لا حب بلا صَفح..

 

لا حب بلا تضحية..

 

ملحوظة:

 

كتبتُ هذا النص منذ سنوات، قبل أن يُكتَب لي أن أتشرف بإدارة المركز الثقافي أحمد بوكماخ بطنجة.. اليوم، أُجَنحُه للقارئ الكريم، فقط لأقول بأن لا شيء يحدث عبثا. وقد علّمنا هذا البيداغوجي النادر بأن التعليم يحتاج إلى عقل وخيال وأفكار ورؤى وتصورات، وبالخصوص: حب كبير لهذا الوطن.

 

* مديرة المركب الثقافي "أحمد بوكماخ" بطنجة

 



223

0






للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



''جيل بوكماخ'' .. حب الوطن وتبجيل المعلم وجموح الخيال // وداد بن موسى*





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

دافعوا عن الأمازيغية .. لكن احترموا لغتنا العربية // عبد العزيز المحمدي


ما لا تعرفونه عن السلطان المولى إسماعيل بن الشريف // حاتم قسيمي


طفولة مغتصبة.. // فدوى زياني


''جيل بوكماخ'' .. حب الوطن وتبجيل المعلم وجموح الخيال // وداد بن موسى*


حروب لا فائدة منها بواسطة عبد الصمد لفضالي


على امتداد مسافات القهر // ذ.مالكة حبرشيد


الأمازيغية: المَأزق والمَخرَج // مصطفى لوزي


نحن الأمازيغ لا نؤمن بوجود (طارق بن زياد) .. فهو شخصية وهمية .. اختلقها الأمويون // أمانى الوشاحى

 
تهنـــئة
 
إعلان
 
أخبار دوليــة

تذكار مغربي يغير حياة سائح إرلندي ويكسبه ثروة هائلة


محققون مغاربة ينتقلون الى هولندا لاستنطاق زعيم مافيا المدبر الرئيسي لجريمة مراكش .. التفاصيل المزيد


صادم.. “أم بيدوفيلية” تغتصب ابنها منذ تسع سنوات وهاالتفاصيل

 
نداء : البحث عن فقدان أوراق شخصية
 
التعازي والوفيات
 
انشطة الجمعيات

مجموعة مدارس إمداحن في موعد مع حدثين بارزين

 
رسـالة مفتوحـة الي من يهمهم الأمر

جمعية اولاد الجابري للتنمية تراسل عامل اقليم الفقيه بن صالح حول مال طلب فتح تحقيق بخصوص عدم تجاوب رئ

 
أنشـطـة نقابية

النقابة الوطنية للصحة فرع خريبكة تصدر بيانا تضامنيا مع طبيبة الجراحة كوثر فلاح

 
أَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ
 
موقع صديق
تادلة أزيلال
 
أنشطة حــزبية

بني ملال : السيد أخنوش من بني ملال يعلن عن أهمية النقاش حول أولويات وهوية الحزب في أفق صياغة عرض نها


الأخ رحال مكاوي عضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال يدعو من ازيلال الى انخراط أطر وكفاءات والمناض

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ

 
 

»  رسـالة مفتوحـة الي من يهمهم الأمر

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  تهنـــئة

 
 

»  نداء : البحث عن فقدان أوراق شخصية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة