مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         بني ملال / افورار :ستئنافية بني ملال تدين أبًا كان يغتصب ابنته بالقوة             أزيـلال / وازيزغت : السجن لمخمورين أحدثوا الفوضى وأهانوا رجال الدرك             هكذا قتلت الزوجة وابنتها القاضي للاستيلاء على 600 مليون!             أزيــلال / واويزغت : وفاة دركي من تاشوريت ، داخل حمام ... التفاصيل             دمنات : فحوصات طبية للنساء الحوامل بجماعة تفني في إطار برنامج رعاية             مجلس جهة بني ملال خنيفرة يرصد 4.3 مليار سنتيم لدعم 518 جمعية (مشروع )             يهم رجال الدرك الملكي ..الجنرال حرمو يباشر تغييرات واسعة في رؤساء سريات الدرك !             جمعو راسكوم .. وزارة الداخلية تمنع نقل دورات المجالس بتقنية “اللايف”             يهود دمنات.. ذاكرة تأبى النسيان // عمر الدادسي             أمل...يشبه عشتار // ذ,مالكـة حبرشيد             اغنية رائعة للفنان عمر اوصالح عن مدينة أزيلال والنواحي             طفل مغربي أبهر العالم بإنجليزيته وتفوقه في البرمجيات            طريقة غريبة في اصطياد الفئران            ازيلال: لقاء الرئيس مع الساكنة            نهاية لقصة مليكة من بني ملال مع الزوج الماكر قصة جد مؤترة            المجرد والإغتصاب             الحكومة تساهم بالتغطية الصحية بجبال ازيلال قريبا كالعادة             من قتل الصحفي السعودي خاشقجي            أزيــلال :الخدمة مجانية بالمستشفى الإٌقليمى ...مرحبا بكم            الدخول المدرسى             أزيـــلال : المستشفى الإقليمى يتحول الى محطة طرقية             المســتشفى الإقليمــي بازيــلال             المجرد اصبح اضحوكة فى المغرب             علاش شدوكوم ؟؟            العرب وامريكا            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

اغنية رائعة للفنان عمر اوصالح عن مدينة أزيلال والنواحي


طفل مغربي أبهر العالم بإنجليزيته وتفوقه في البرمجيات


طريقة غريبة في اصطياد الفئران


ازيلال: لقاء الرئيس مع الساكنة


نهاية لقصة مليكة من بني ملال مع الزوج الماكر قصة جد مؤترة


أزيلال : مواطن من سكان منطقة اساورين كرول نواحي دمنات يتكلم الفرنسية أحسن من بعض الوزراء

 
كاريكاتير و صورة

المجرد والإغتصاب
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

إنتفاخ الساقين، الأسباب والوقاية وطرق العلاج

 
حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو
 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة
 
الجريــمة والعقاب

تفاصيل اعتقال سعودي بتهمة الاغتصاب وهتك عرض قاصر بتطوان

 
الحوادث

شيفور خلا شاحنة للرمال امام منزل وطلع واحد راجل بغا يحولها وضرب شاب عشريني مع الحيط وتوفى على الفور

 
الأخبار المحلية

أزيـلال / وازيزغت : السجن لمخمورين أحدثوا الفوضى وأهانوا رجال الدرك


أزيــلال / واويزغت : وفاة دركي من تاشوريت ، داخل حمام ... التفاصيل


دمنات : فحوصات طبية للنساء الحوامل بجماعة تفني في إطار برنامج رعاية

 
الجهوية

بني ملال / افورار :ستئنافية بني ملال تدين أبًا كان يغتصب ابنته بالقوة


مجلس جهة بني ملال خنيفرة يرصد 4.3 مليار سنتيم لدعم 518 جمعية (مشروع )


أخ يقتل شقيقه ببندقية إثر خلافات عائلية في خنيفرة

 
الوطنية

يهم رجال الدرك الملكي ..الجنرال حرمو يباشر تغييرات واسعة في رؤساء سريات الدرك !


جمعو راسكوم .. وزارة الداخلية تمنع نقل دورات المجالس بتقنية “اللايف”


قائد "عين عائشة "يقضي أول ليلة بسجن بوركايز


قلعة السراغنة / تملالت : مركز النساء في وضعية صعبة يحتضن الحملة الوطنية 16 لوقف العنف ضد النساء..


فيديو راقي بركان raqi berkane video وكان يبيع الأشرطة الجنسية لمواقع اباحية

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

لغة الأم هي أم اللغات بقلم : قيس مرزوق الورياشي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 22 فبراير 2018 الساعة 12 : 02


لغة الأم هي أم اللغات

 

 

بمناسبة اليوم العالمي للغة الأم 21 فبراير، نشر الاستاذ السوسيولوجي قيس مرزوق الورياشي تدوينة على صفحته الفايسبوكية، تحدث فيها عن واقع اللغة الامازيغية بوصفها اللغة الام، وما السبيل للانتقال من “الحديث عن الامازيغية” إلى “الحديث بالامازيغية”. وفيما يأتي اعادة نشر التدوينة/المقال على أنوال بريس بعد اذن الاستاذ قيس.

بقلم : قيس مرزوق الورياشي

 

أول كلمة ينطق بها الرضيع هي “ما”، وبعد جهد جهيد يضاعف هذه الكلمة فتصبح “ماما”. لهذه الكلمة جاذبية كبيرة تلازم المرء طيلة حياته. من الأم يتعلم الإنسان الحب والحنان، ومنها يتعلم اللغة كوسيلة للتعبير عن هذا الحب والحنان. لغة الأم ملازمة للحب والحنان، لذلك فهي اللغة الأقرب إلى الوجدان.

وبما أننا لا نعيش بالحب والحنان وحدهما، فإننا نضطر، مع مرور الوقت، إلى تعلم لغات أخرى غير لغة الأم، بجانب لغة الأم أو بمعزل عنها: لغات إما فرضت نفسها دينياً و إيديولوجياً، أو فرضت نفسها اقتصادياً وتكنولوجياً، أو فرضت نفسها فكرياً وأدبياً…

بعض لغات الأم تتطابق مع اللغة/اللغات المهيمنة، لكن بعضها يبقى، لظروف طبقية وتاريخية وسياسية، على الهامش، ومنها اللغة الأمازيغية.

في المجتمعات ذات الأنظمة المفتوحة تتعايش كل اللغات المستعملة فيه وتستفيد من نفس شروط التطور والارتقاء، لكن في المجتمعات ذات الأنظمة المغلقة، والتي يسود فيها الرأي الواحد الأحد، تبقى لغات الأم مهملة، وأحياناً كثيرة، يُعتبر الحديث بها أو عنها مسألة محرّمة.

في المجتمعات ذات الأنظمة المغلقة، لا تعاني لغات الأم من الحصار السياسي و/أو المؤسساتي فقط، بل الأخطر من ذلك أن الذات المتكلمة في حد ذاتها تنوب عن مالكي السلطة القائمة فتقوم إما باحتقار لغة أمها أو التحامل عليها أو إهمالها (عن وعي أو عن غير وعي).

في الحالة المغربية، هناك سلوكان تجاه الأمازيغية كلغة أم: سلوك رسمي براغماتي، أملته ظرفيات سياسية، يوجد الآن في مرحلة تجريب موازين القوى، وسلوك مقاوم يفتقد إلى استراتيجية واضحة لتثبيت لغة الأم الأمازيغية وإعادة بنائها.

السلوك الأول، وهو سلوك الدولة، يبدو أنه يطغى عليه مبدأ “كم حاجة قضيناها بإهمالها”. هذا السلوك أقل ما يمكن أن يقال عنه إنه سلوك غير ديمقراطي: الديمقراطية تفترض عدم التمييز بين المواطنين (وبين لغاتهم) وتوفير إمكانيات التنمية اللغوية بالمساواة، وبالخصوص الإمكانيات المادية والبشرية.

السلوك الثاني، أي السلوك المقاوم، ما يزال يعتمد على نفس أساليب الماضي: جعل الأمازيغية كموضوع صراع رئيسي يتوخى بناء قومية “أمازيغية” عابرة للحدود على شاكلة مشروع القومية العربية أو على أنقاضها. ونتيجة لذلك، دخل هذا السلوك حلقة مفرغة لا تعدو أن تكون إنتاج خطاب على خطاب. من مميزات هذا التوجه الرئيسية أنه يتحدث “عن” الأمازيغية ولا يتحدث الأمازيغية أو يُحدِّثُها.

عن التناقض بين الاتجاهين، الذي أعتبره تناقضاً ثانوياً، ينتج صراع مُحَوَّل: صراع بدل أن ينفذ إلى واقع التناقضات الطبقية (وتجلياتها اللغوية) ويحاول رصدها من أجل المساهمة الإيجابية في التغيير الديمقراطي، يسعى إلى بناء يوطوبيا “الدولة الأمازيغية العظمى” بناءاً على أسطورة التاريخ. التاريخ الحقيقي ليس هو الذي نستلهمه، بل هو الذي نصنعه.

إن استراتيجية تثبيت وإعادة بناء لغة الأم الأمازيغية التي أراها ملائمة في الشرط التاريخي الحالي تمر عبر مسألتين:
1. الانخراط الواعي في جدلية الصراع من أجل التغيير الديمقراطي في الجبهات السياسية والاقتصادية والاجتماعية واللغوية والثقافية؛
2. الانتقال من مرحلة الحديث “عن” الأمازيغية إلى الحديث بالأمازيغية وتحديثها. وأقصد الحديث بالأمازيغية هنا تفعيل العمل اللغوي، في أرضية الواقع، بدعم وإنعاش الإبداع العلمي والأدبي والفني والفكري والإعلامي. إن نشر كتاب في قواعد اللغة مثلا، أو إنتاج مسرحية أو فيلم سينمائي أو إبداع قطعة موسيقية… هو أقصر طريق لتثبيت اللغة الأمازيغية وإعادة بنائها.

إن التاريخ الحقيقي ليس الذي نستلهمه، بل الذي نصنعه.



509

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 


 

 

 
 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الأمن في كف عفريت بازيلال

سؤال الى السيد مندوب التعاون الوطني حول حافلة الخيرية الإسلامية .؟؟

إدانة مصور البورنوغرافية بسنة حبسا نافذا بالفقه بن صالح

كتابة ضبط اختصرها: عبدالقادر الهلالي‎

بلاغ صحفي اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بني ملال خريبكة

مجموعة السلام لخرجي المساعدة الاجتماعية بالمغرب تحتج

الفقيه بن صالح : فرع المركز المغربي لحقوق الانسان بدار ولد زيدوح يطلب من الوالي فتح تحقيق

هذا عار.. تلميذ يضرب أستاذه بثانوية اوزود التأهيلية

واويزغت :حملــة لإقرار ثبوت الزواج بمدينة واويزغت

فرع المركز المغربي لحقوق الانسان بدار ولد زيدوح يرصد استغلال سيارة الجماعة القروية بارفالة اقليم ازي

لغة الأم هي أم اللغات بقلم : قيس مرزوق الورياشي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

يهود دمنات.. ذاكرة تأبى النسيان // عمر الدادسي


أمل...يشبه عشتار // ذ,مالكـة حبرشيد


الوجود الحضاري الغربي بصدد التفكك // د زهير الخويلدي


تنسيقيّة البَقَّالَا المَغاربة // الطّيّب آيت أباه من تمارة


لماذا الفقراء يعبدون الله اضطرارا والأغنياء اختيارا؟ // حمزة الغانمي


عن رواية "كن خائنا تكن أجمل"! // عبد الرحيم الزعبي


أخطاء وإيديولوجيا التاريخ العربي-الإسلامي // سعيد جعفر


من الحكرة إلى المظلومية // سعيد بنيس


الظهير البربري أكبر أكذوبة سيساسية في تاريخ المغرب المعاصر


وجه نحو الوطن وظهر للعدو // هدى مرشدي*


النموذج التنموي و سؤال تأهيل الإنسان // الحبيب عكي


زوليخة، القلب مخطوطة شمسية…// عبد الحميد جماهري

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

*جبهة القوى الديمقراطية تدعو الحكومة إلى تدبير جاد لملف الأراضي الجموع.

 
أنشـطـة نقابية
 
انشطة الجمعيات

الرحامنة :بتوزيع أجهزة وأدوات مدرسية على أطفال التعليم الأولي بدوار الكراهي

 
موقع صديق
 
التعازي والوفيات

تعزية في وفاة والد صديقنا وأخينا الأستاذ:" نور الدين حرث " رحمة الله عليه


تعزية وموساة في وفاة والد اخينا الاستاذ :" سعيد اكتاوي " محامي بهيئة المحكمة الإبتدائية بأزيلال


تعزية ومواساة في وفاة "فاطمة مكامي" والدة زميلتنا " شافية كمال " ...

 
أخبار دوليــة

هكذا قتلت الزوجة وابنتها القاضي للاستيلاء على 600 مليون!


أمّن على حياة زوجته بـ3 ملايين دولار ثم قتلها بعد أشهر


شريف شيكات.. مطلق النار في ستراسبورغ جزائري الأصل

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة