مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         أزيــلال : حملة شرسة على أصحاب الدراجات النارية             عاجل..حالة استنفار قصوى في “ابن احمد”..إخراج امرأة دفنت قبل 9أيام من قبرها بعد أنباء عن سماع أنينها-فيديو             “تصريحات مستفزة” تدخل ملف المتعاقدين إلى النفق المظلم من جديد.             أزيلال /دمنات : رسميا "نور الدين السبع" يعلن ترشحه للاستحقاق الجزئي الخاص بمجلس المستشارين             بنى ملال : استقالة المدير الجهوي السيد :" احمد الدهو " من منصبه لهذا السبب ...             وفاة الفنان المحجوب الراجي             برلمانيون يستفيدون من دورات التكوين المستمر بجهة بني ملال خنيفرة             مندوبية وزارة الصحة بازيلال تنخرط في الأسبوع الوطني لتشجيع الرضاعة الطبيعية 2019             رسميا: النقابات تقبل العرض الحكومي بخصوص الزيادة في الأجور             أخ الدليمي: مدنيون وعسكريون من داخل النظام اغتالوا الجنرال             سهرة بايت بوكماز دوار تبانت اقليم ازيلال             الأساتذة المتعاقدون بمديرية أزيلال يقطعون عهدا بالإلتزام بقرارات التنسيقية الوطنية            خيمة القذافي الشهيرة للبيع على الفيسبوك            أزيــلال : عبد الكريم بنعتيق يفتتح الجامعة الربيعية لمغاربة العالم بفم الجمعة             شاب يحاول الإنتحار من فوق منزل أسرته بتزنيت بعد قرار السلطات إفراغه            عويطة يهاجم الصحافة: غادي نتابعكم هددتوني إما نعطيكم الفلوس أو تنشرو الفيديو             تساقطات ثلجية مهمة يعرفها الحزام الجبلي باقليم بني ملال            ازيلال/ مياه الامطار تغرق حي الفرح            الوزير يشرح             الكسلاء يضربون اساتذتهم             ثمن الخضر والفواكه بازيلال             بنكيران يكذب الظهير الملكي حول المعاش التكميلي و يعترف بحصوله على معاش 7 ملايين            الماء الصالح للشرب .... منكم واليكم             خاص برجال التعليم .... " مسار "             المجرد والإغتصاب             الحكومة تساهم بالتغطية الصحية بجبال ازيلال قريبا كالعادة             من قتل الصحفي السعودي خاشقجي            أزيــلال :الخدمة مجانية بالمستشفى الإٌقليمى ...مرحبا بكم           
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

سهرة بايت بوكماز دوار تبانت اقليم ازيلال


الأساتذة المتعاقدون بمديرية أزيلال يقطعون عهدا بالإلتزام بقرارات التنسيقية الوطنية


خيمة القذافي الشهيرة للبيع على الفيسبوك


أزيــلال : عبد الكريم بنعتيق يفتتح الجامعة الربيعية لمغاربة العالم بفم الجمعة


شاب يحاول الإنتحار من فوق منزل أسرته بتزنيت بعد قرار السلطات إفراغه


عويطة يهاجم الصحافة: غادي نتابعكم هددتوني إما نعطيكم الفلوس أو تنشرو الفيديو


تساقطات ثلجية مهمة يعرفها الحزام الجبلي باقليم بني ملال


ازيلال/ مياه الامطار تغرق حي الفرح


والد يعيد عويطة يقرر الصلح مع البطل العالمي بعد الاتهامات المتبادلة


عائلة بنواحي أزيلال فقد جميع أفرادها البصر تناشد المحسنين للمساعدة

 
كاريكاتير و صورة

الوزير يشرح
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

أعراض أمراض الكلي، وظائفها وطرق العلاج

 
تهنئــة : زواج مبروك للعروسين

تهنئة : زواج مبروك للأخ : فيصل علام والمصونة حسناء أتبوط

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

دمنات / نجاح باهر للدوري الوطني 12 للكرة الحديدية بحضور عامل الاقليم

 
الجريــمة والعقاب

تفاصيل العثور على قيادية بـ’البيجيدي’ ميتة بصعقة كهربائية كانت برفقة عشيقها


“مسخوط الوالدين”بالدار البيضاء يقتل والده و يصيب أمه و شقيقاته بـ”الكوكوت”

 
الحوادث

ازيلال/ حادثة سير مميتة بين صاحب دراجة نارية وسيارة أجرة كبيرة قرب المركب التجاري

 
الأخبار المحلية

أزيــلال : حملة شرسة على أصحاب الدراجات النارية


أزيلال /دمنات : رسميا "نور الدين السبع" يعلن ترشحه للاستحقاق الجزئي الخاص بمجلس المستشارين


مندوبية وزارة الصحة بازيلال تنخرط في الأسبوع الوطني لتشجيع الرضاعة الطبيعية 2019

 
الجهوية

بنى ملال : استقالة المدير الجهوي السيد :" احمد الدهو " من منصبه لهذا السبب ...


برلمانيون يستفيدون من دورات التكوين المستمر بجهة بني ملال خنيفرة


Le Comité régional de prévention routière a tenu une réunion

 
الوطنية

عاجل..حالة استنفار قصوى في “ابن احمد”..إخراج امرأة دفنت قبل 9أيام من قبرها بعد أنباء عن سماع أنينها-فيديو


“تصريحات مستفزة” تدخل ملف المتعاقدين إلى النفق المظلم من جديد.


وفاة الفنان المحجوب الراجي


رسميا: النقابات تقبل العرض الحكومي بخصوص الزيادة في الأجور


أخ الدليمي: مدنيون وعسكريون من داخل النظام اغتالوا الجنرال

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
ثقافة عامة
 
 

الأمير م.هشام بعد مقتل خاشقجي:الأجهزة فقدت ثقتها في بن سلمان والوضع في السعودية قد ينتهي بـ
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 20 أكتوبر 2018 الساعة 23 : 22


الأمير مولاي هشام بعد مقتل خاشقجي:الأجهزة فقدت ثقتها في بن سلمان والوضع في السعودية قد ينتهي بـ"حل عنيف"

 

 

يعتبر الأمير هشام بن عبد الله ابن عم ملك المغرب محمد السادس، وابن خالة الأمير الوليد بن طلال، من الأصوات التي حذرت من مغامرات ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في كتابات ومحاضرات له، وذلك رغم العلاقات القوية التي تجمعه بالعائلة الملكية السعودية حيث كان مقربا من الملكين عبد الله وسلمان. ويعتبر الوحيد ضمن العائلات الملكية في العالم العربي الذي كتب غداة اختفتاء الصحافي جمال خاشقجي في قنصلية السعودية في إسطنبول يوم 2 أكتوبر، بأن هذه العملية وحشية، مطالبا السلطات السعودية بالشفافية في التعاطي معها.

وفي حوار مع “القدس العربي” حول جريمة خاشقجي وتطوراتها على المستوى الدولي، يبرز الأمير أن “النظام السعودي يواجه بسبب ضغطا دوليا هائلا لم يخطر له على البال نهائيا ويتجاوز الضغط عليه في ملف اليمن. وما يجعل هذا الملف يأخذ قوته هو أن جمال خاشقجي مقيم في الولايات المتحدة ويعتبر صوتا إصلاحيا يدافع عن حرية التعبير وتحتضنه مؤسسة إعلامية كبيرة وهي الواشنطن بوست ثم الطريقة البشعة التي قتل بها، وهذا ما جعل الكثير من الأصوات الأمريكية ومن النظام السياسي الأمريكي والأوروبي تطالب بتوضيحات وعقوبات ضد المسؤولين عن الجريمة وعدم إفلات المتورطين من العقاب. لا ننسى أن الأمر يتعلق بجريمة وقعت علانية وسط قنصلية التي يفترض أنها مكان للأمان وليس جريمة اغتيال سرية في مكان سري.

ويقول الأمير “نعم هناك تعاون بين إدارة ترامب والعربية السعودية فيمحاولة انقاذ ولي العهد محمد بن سلمان من مسؤوليته في هذا الملف، لكن هذه العملية صعبة بحكم أن عملية الاغتيال معقدة لأنها جرت في تمثيلية دبلوماسية وتطلبت لوجستيكا ضخما شمل طائرات وفرق متعددة منها الفريق المنفذ للجريمة وتوظيف وزارة الخارجية. وعليه، لا يمكن لكل هذا أن يحدث ويتم بدون ضوء أخضر واضح من أعلى هرم السلطة. ويبقى الأساسي هو رفض الأتراك وامتناعهم الدخول في استراتيجية ترامب-السعودية، ويعملون بذكاء على تقويض أي رواية أمريكية-سعودية تتستر على ما جرى من خلال تسريب ممنهج للمعطيات حول الجريمة.

وحول الجوانب الأخرى المرتبطة بهذا الملف نظرا لتشعباته الدولية وكذلك داخل السعودية وعلى رأسها المؤسسة الملك، يقول الأمير الذي تجمعه علاقات مع العائلة الملكية السعودية “إلى جانب التشعبات الدولية للملف، هناك كذلك التوتر العالي داخل العائلة الملكية السعودية وباقي المؤسسات لأن ولي العهد بن سلمان خرق كل القوانين المكتوبة والأعراف والتقاليد المعمول بها ، فبعد المغامرات السابقة من حصار قطر وقضية “ريتز كارلتون”، الآن تواجه السعودية جريمة بشعة فيها تقطيع أطراف مواطن مسالم وهو تصرف يخالف الدين الإسلامي والتقاليد المعمول بها وسط المجتمع السعودي. هذه الجريمة خلقت الرعب داخل البلاد، وأصبح الجميع متخوف من مصير مماثل.

ومن الأسباب التي أدت إلى هذا الوضع الخطير، يفسر الأمير الأمر بالسكوت عن أخطاء فظيعة وقعت دون تحريك ساكن داخليا ودوليا. ويقول في هذا الصدد “ولي العهد أقدم على حرب اليمن ولم يتحرك المجتمع الدولي رغم الضحايا الذين سقطوا ومآسي المجاعة والتشرد والأوبئة، وقام بمحاصرة قطر ولم تتحرك واشنطن بل زادت في فترة في إشعال النزاع وكان هذا منعطفا خطيرا في العلاقات الدولية، ولاحقا أقدم على مغامرة اعتقال الأمراء ورجال الأعمال في واقعة ريتز كارلتون، وجرى تأويل الأمر بأنه مشكل داخلي وسط العائلة الملكية، لكن الذين قالوا بها لم يراعوا حقوق المواطنين وحقوق المحاكمة العادلة. ولم يتردد في الدخول في نزاعات مع دول على خلفية حقوق الإنسان مثل السويد ثم المانيا ولاسيما حالة كندا وجرى تجاهل الأزمة بدل معالجتها. لقد اعتقد محمد بن سلمان أنه يملك تفويضا أمريكيا مطلقا لاتخاذ القرارات التي تحلو له بدون رقيب ولا حسيب حتى وصلنا الى قضية مقتل جمال خاشقجي.

وبعد استعراض كل هذا، يخلص الأمير هشام :” كما أن الخروج من هذه الأزمة بسلام قد يشجع على مغامرات أكبر، في العمق نحن أمام معضلة هيكلية جديدة في صنع القرار في السعودية وفي كيفية تنفيذه.

وحول دور الملك سلمان بن عبد العزيز في كل هذه التطورات، يؤكد الأمير هشام “أنا متأكد أن الملك سلمان لم يكن على علم بكل معطيات الملف، واطلع عليها بعد زيارة الأمير خالد الفيصل الى تركيا ولقاءه بالرئيس طيب رجب أردوغان، وزاد وعيا بخطورة الوضع عندما زاره وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو ووضعه أمام الأمر الواقع.

وفي رده على سؤال حول مستقبل ولي العهد، يبرز الأمير “شخصيا أستبعد وجود هيئات داخل السعودية يمكنها عزل محمد بن سلمان لأنه جرى القضاء على استقلالية القرار سواء في الجيش وجهاز الدولة عامة بينما هيئة البيعة لم يعد لها أي وزن منذ عهد الملك الراحل عبد الله”. ولعل من ضمن الأمثلة حول هشاشة هيئة البيعة هو أن الأمير خالد بن طلال الذي كان يمثل والده طلال في هيئة البيعة يوجد معتقلا منذ ستة أشهر بأمر من ولي العهد بينما أعضاء آخرون يفضلون الانسحاب والصمت.

وحول العائلة دائما، يبرز الأمير “لقد تراجعت العلاقات الاجتماعية والثقة بين الأمراء، حيث لم تبق حتى فضاءات للتواصل كما كان في الماضي، وقد أقدم محمد بن سلمان على تفتيت النموذج القديم الذي كانت تقوم عليه هذه العلاقات، لكنه لم ينجح في تقديم نموذج بديل واقعي ومقنع حتى الآن.

وأضاف “وعليه القرار الأول والأخير يبقى في يد الملك سلمان لوحده. وأرجح محاولة الملك التخفيف من التوتر لخلق أجواء من الطمأنينة بخلق مراكز قوى مضادة وآليات للتوازن، لكن الوقت مر على مثل هذه التسويات، فلا ننسى أن الوصول الى الوضع الحالي هو نتاج التسويات الشكلية التي حدثت في الماضي.

يؤكد الأمير هشام أن المساعي الأمريكية-السعودية لانتشال ولي العهد من الملف سوف تعمّق من هذه المعضلة الهيكلية لاتخاذ القرار لأنه سيحاول الحفاظ على استمراره وليا للعهد وليس فقط الاكتفاء بتوطيد سلطته نظرا لخطورة هذه الأزمة، كما لن تنفع التسويات الشكلية التي سيقدم عليها الملك لأن ولي العهد سيعتبرها تهديدا له.

ويحذّر الأمير “وإن تمكّنت السعودية من احتواء الأزمة، فالجريمة ستلقي بثقلها على صورة ولي العهد والبلاد، وبالتالي فإن كل هذا قد يؤدي في آخر المطاف إلى حل عنيف للوضع”. ويتحدث عن جانب آخر وهو أن التضحية بموظفين وضباط كبار سيجعل الأجهزة تفقد ثقتها في ولي العهد، وهذا أمر شائك.

وحول مستقبل العلاقات السعودية-الأمريكية، يقول الأمير الباحث في جامعة هارفارد “النخب الأمريكية الحاكمة تفضل الرهان على علاقات مؤسساتية مع آل سعود بدون محمد بن سلمان، وبدورها ستراهن النخب السعودية على علاقات مع المؤسسات الأمريكية بعد رئاسة ترامب.

وكان الأمير هشام قد نشر مقالا في يناير 2018 في المجلة الفرنسية “نوفيل أوبسرفاتور” بعنوان “النزعة الاستبدادية الخطيرة لمحمد بن سلمان” أبرز فيه أن “محمد بن سلمان يطبق سياسته الجديدة على الجميع باستثناء نفسه، وهو ما يفتح الباب على جميع أنواع التعسف، خاصة إذا علمنا أن التغييرات التي ينهجها تمارس في أجواء كلها خطورة”. الحياة اليومية



1020

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 


 

 

 
 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الأمن في كف عفريت بازيلال

أزيلال : المجلس العلمي : ينظم ندوة تحت عنوان "مكانة المرأة في الاسلام "

رسالة إلى مستبدة .شعر: عبد الدائم اميح

أيت امحمد :الطريق الرابطة بين ايت امحمد وازيلال صالحة للحرث

تاكلفت : بلاغ الأحزاب السياسية بإقليم ازيلال على خلفية الاعتصام المفتوح للساكنة

بلاغ الأحزاب السياسية بإقليم ازيلال على خلفية الاعتصام المفتوح لساكنة تاكلفت

أزيلال : تنظم وزارة الصحة حملة التلقيح ضد الحصبة والحميراء لسنة 2013

افتتاح النسخة الثالثة من المهرجان الوطني للشريط الوثائقي التربوي

وزير الشبيبة والرياضة محمد اوزين يعطي انطلاقة الدورة الثالثة للمهرجان السنوي لافورار

أيت أعتاب : تخريب و هجوم على المؤسسات التعليمية.

الأمير م.هشام بعد مقتل خاشقجي:الأجهزة فقدت ثقتها في بن سلمان والوضع في السعودية قد ينتهي بـ





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

على نصل انتظار ذ.مالكة حبرشيد


مهام الفلسفة الطبية // د زهير الخويلدي


كل التضامن مع السكة التي فرض عليها"الرومبوان"؟؟ بقلم : لحبيب عكي


هل كنّا كفرة قبل أن يأتو ؟ // محمد بوتخريط


الأمازيغ والإسلام // *ياسين تملالي


استغلال الأطفال…الوجه الآخر لعين أسردون خالد مكيلبة


عذرا سيدي الفساد بقلم: أمين جوطي


السيل وعدم فعالية الحكومة؛ العيد المميت للحكومة الدينية على الشعب الإيراني // هدى مرشدي*


هذا هو أمير المومنين.. // كـــمال قــروع


مُناضل رَقمي!!‎ الطّيّب آيت أباه (مول الحانوت)


ما الذي أفقد النقابات قوتها ومصداقيتها أمام المغاربة؟ بقلم : اسماعيل الحلوتي


رسالة مفتوحة إلى كل من يخاصم صناديق الاقتراع: بقلم : إنفي محمد

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ : ذ. محــمد همشــــة

 
التعازي والوفيات

المفتشية الإقليمية لحزب الاستقلال ببني ملال تعزي في وفاة والد الأستاذ مجدي عبد العزيز


أزيــلال : تعزية ومواساة وفي وفاة المشول برحمته ، الصديق : " احماد ايت طالب " موظف سابق بمديرية المياه والغابات

 
البحث عن متغيب

البحث عن متغيب/ أزيــلال ــ تكلا : اختفاء السيد :" محمد طولي " في ظروف غامضة‎

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

جبهة القوى الديمقراطية تدعو إلى الرجوع لنمط الاقتراع الفردي

 
أنشـطـة نقابية

المنظمة المغربية تقدم مذكرة مطلبية إلى الحكومة المغربية


النقابات التعليمية تطالب الحكومة بإرجاع أجور المضربين وتدعو لإضراب وطني

 
انشطة الجمعيات

دمنات / الكاتب العام للعمالة يحضر فعاليات الدورة الاولى لمهرجان دمنات للمسرح


" تثمين المنتوج المحلي والتراث قاطرة للتنمية بحي اكنان" شعار المهرجان الربيعي في نسخته الثانية بدمنات

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

بالفيديو: أستاذ جامعي يجبر طالبين على خلع سرواليهما


ترامب : اشترينا سيناء من السيسي لترحيل الفلسطينيين وهذه تفاصيل الصفقة


استاذ من قصبة تادلة يقتل ابنتيه وينتحر وسط ذهول من عاينوا المشهد المرعب

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  البحث عن متغيب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 

»  تهنئــة : زواج مبروك للعروسين

 
 

»  ثقافة عامة

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس

 

 

 

 

 

 شركة وصلة