مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         وثيقة جديدة تشعل نقاش المعاش الاستثنائي لبنكيران !             جريمة مراكش. هكذا “نحرت” مطلقة عشيقها “السيكليس”             تساقطات ثلجية ومطرية وطقس بارد ابتداء من الإثنين (نشرة خاصة) 0             فيديو // عناصر الأمن تعتقل أفراد العصابة المتورطة في اختطاف وقتل إبن رئيس الجماعة مقابل فدية “40 مليون”             سكيزوفرينيا الحب و الوطن // منصف الإدريسي الخمليشي             دمنات/ الدرك الملكي يعتقل قاتل عجوز في ظرف قياسي ( صور ) وهذا ما وقع !             ولاة و عمال يتوصلون باستدعاءات للمثول أمام الملك الإثنين !             قربالة نايضة في ازيلال عقب نهاية مباراة اتحاد ازيلال ووداد قلعة السراغنة وتشابك بالايدي بين اعضاء الناديين .             سيدة تتبرع بمليار ونصف لبناء ثانوية تعليمية ضواحي سطات             عبدالطيف حموشي المدير العام للأمن الوطني يهنأ شرطيا على شجاعته بوادي زم !!!             لحظة انهيار عمارة بمدينة الفقيه بن صالح            ملكة اسبانيا تضع الحجاب اثناء زيارتها للضريح الشريف بالرباط            ازيلال/ واويزغت .. تقديم 48 ألف خدمة طبية وإجراء 460 عملية جراحية بالمستشفى العسكري الميداني الطبي            لشكر : بنكيران استفاد من راتبي رئيس الحكومة و البرلمان رغم أن صندوق المعاشات كان على حافة الإفلاس !            بني ملال : شرطي وحارس امن خاص يكسران انف واسنان شاب            بنكيران يكذب الظهير الملكي حول المعاش التكميلي و يعترف بحصوله على معاش 7 ملايين            الماء الصالح للشرب .... منكم واليكم             خاص برجال التعليم .... " مسار "             المجرد والإغتصاب             الحكومة تساهم بالتغطية الصحية بجبال ازيلال قريبا كالعادة             من قتل الصحفي السعودي خاشقجي            أزيــلال :الخدمة مجانية بالمستشفى الإٌقليمى ...مرحبا بكم            الدخول المدرسى             أزيـــلال : المستشفى الإقليمى يتحول الى محطة طرقية             المســتشفى الإقليمــي بازيــلال            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

لحظة انهيار عمارة بمدينة الفقيه بن صالح


ملكة اسبانيا تضع الحجاب اثناء زيارتها للضريح الشريف بالرباط


ازيلال/ واويزغت .. تقديم 48 ألف خدمة طبية وإجراء 460 عملية جراحية بالمستشفى العسكري الميداني الطبي


لشكر : بنكيران استفاد من راتبي رئيس الحكومة و البرلمان رغم أن صندوق المعاشات كان على حافة الإفلاس !


بني ملال : شرطي وحارس امن خاص يكسران انف واسنان شاب


تلاميد مدرسة بدمنات إقليم أزيلال يتكلمون الفرنسية بطلاقة ,,, شكرا اخواني الأساتذة خاصة ذ . نجيب

 
كاريكاتير و صورة

بنكيران يكذب الظهير الملكي حول المعاش التكميلي و يعترف بحصوله على معاش 7 ملايين
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

إنتفاخ الساقين، الأسباب والوقاية وطرق العلاج

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

قربالة نايضة في ازيلال عقب نهاية مباراة اتحاد ازيلال ووداد قلعة السراغنة وتشابك بالايدي بين اعضاء الناديين .

 
الجريــمة والعقاب

دمنات/ الدرك الملكي يعتقل قاتل عجوز في ظرف قياسي ( صور ) وهذا ما وقع !


صادم: مستشار جماعي معروف يهشم رأس عمه بطريقة بشعة

 
الحوادث

أزيــلال : انقلاب سيارة تابعة لوزارة التجهيز " بتكلفت " ! (صورة)


أزيلال : حادث سير مفجع على مشارف قنطرة سد بين الويدان !. صور

 
الأخبار المحلية

مشاركة فعالة لجلباب البزيوي والاسلحة التقليدية والفخار ضمن الحرف المعروضة خلال الدورة الخامسة للأسبوع الوطني للصناعة التقليدية بمراكش


السلامة الصحية تغيب عن لحوم " الديك الرومي «بالسوق الاسبوعي بازيلال


انعقاد دورة فبراير لجماعة تنانت واقرار نقاط هامة من أجل تحسين العيش الكريم للمواطن

 
الجهوية

ردو بالكم... شباب مغاربة يتعرضون للاحتجاز والتعذيب من طرف عصابات التهجير والدرك الملكي يعتقل الرأس المدبر وهذه تفاصيل حصرية وصادمة


عبد السلام بيكرات يعفي مسؤول كبير في ولاية جهة بني ملال


بني ملال : جمجمة بشرية بالسوق ..للبيع

 
الوطنية

وثيقة جديدة تشعل نقاش المعاش الاستثنائي لبنكيران !


جريمة مراكش. هكذا “نحرت” مطلقة عشيقها “السيكليس”


تساقطات ثلجية ومطرية وطقس بارد ابتداء من الإثنين (نشرة خاصة) 0


فيديو // عناصر الأمن تعتقل أفراد العصابة المتورطة في اختطاف وقتل إبن رئيس الجماعة مقابل فدية “40 مليون”


ولاة و عمال يتوصلون باستدعاءات للمثول أمام الملك الإثنين !

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

دعوة لفهم عاقل للأمازيغية بقلم: لحسن أمقران
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 14 نونبر 2018 الساعة 59 : 02


دعوة لفهم عاقل للأمازيغية

 

لحسن أمقران

 

 

في كل مرّة يحاول فيها البعض من "رجالات السياسة" الخوض في قضية الأمازيغية بلبوس الحنكة والحكمة والعلم، تخونه النوايا والخلفيات وتسقط عنه ورقة التوت لتكشف مدى جهله بحقيقة مرجعية الحركة الأمازيغية ومبادئها، وعجزه عن مسايرة المكتسبات التي تحققت بفضل نضالات عقود طويلة من الزمن، ويظهر حنينا مرضيا إلى سياقات سياسية تنتصر للحجر والقسر والتعسف.

 

سياق كلامنا ما ورد في مقال للسيد المصطفى المريزق، حيث تكبد أستاذنا عناء إعداد نص لا يعكس مستوى مواطن له طموحات سياسية ويسعى إلى بلورة مشروع مجتمعي قد ينتهي بتأسيس "حزب سياسي" ، وقبل ذلك يشتغل أستاذا متخصصا في علم الاجتماع يفترض فيه أن ينظر إلى القضية الأمازيغية بعين العلمية والموضوعية، بدل اجترار الأسطوانات المألوفة وتكريس المغالطات.

 

سنبدأ بنقطة نظام كبيرة نلفت فيها انتباه الأستاذ إلى أن النقاش العام حول القضية الأمازيغية لم يكن غائبا بتاتا، بل يعود إلى عقود طويلة، ويكفي الرجوع إلى كم المقالات والمؤلفات والمحاضرات والنقاشات في مختلف وسائل الإعلام العمومية والخاصة لدحض ادعاء السيد "المريزق"، وإلا زعمنا أن الأستاذ ومن فرط تجاهله لهذا النقاش وانخراطه المتأخر فيه، يعتقد خطأ أن بصدد فتح مبين.

 

 

ننتقل إلى تأطير القضية الأمازيغية من زاوية هوياتية، ولا شك أن محددات الهوية تختلف عبر الزمان والمكان، غير أن هناك تحديد يقترب من الإجماع وهو الانتصار للثابت في الهوية على حساب المتغير. وهنا، يفترض أن يكون الأستاذ على علم بأن أدبيات الحركة الأمازيغية –وهي مكتوبة موثقة- عندما تتحدث عن الهوية الأمازيغية لشمال أفريقيا فإنها تغلّب هوية الأرض (وهي المعطى الثابت) على الانتماءات الأخرى خصوصا اللغة والإثنية والعقيدة واللون (وهي طبعا معطيات متغيرة). القول أن الخطاب الأمازيغي خطاب "عرقي" أو "قومي" يحتمل أمران لا ثالث لهما، إما التحامل المتعمّد بنيّة التجنّي، أو الجهل المقدّس بخلفية التعالي.

 

يتحدث الأستاذ عن مقابلة أفكار النشطاء مع الواقع وكأن هؤلاء النشطاء يهيمون في الأحلام عندما ينادون بإنصاف الأمازيغية لغة، تاريخا و وهوية ؟؟ أليست اللغة الأمازيغية لغة المغاربة التي يفترض أن تستفيد من نفس الإمكانيات التي ترصد ونفس حظوظ التطوير التي تمنح للغة العربية؟؟ أليس الأمازيغ العمود الفقري للتاريخ المغربي الذي يمتد إلى ألفيات عدة والذي يسعى البعض إلى حصره في إثني عشرة قرنا؟؟ أليست الأرض المغربية أرضا أمازيغية بشهادة الأركيولوجيا والأنتروبولوجيا والطوبونيميا وغيرها؟؟.

 

نظن جازمين أن من يجب أن يقابلوا أفكارهم مع الواقع هم من يحلمون ب"المحيط إلى الخليج" ويتغنون ب "وين وين"، هم من يتنكرون لتاريخهم وكينونتهم، من الذين أعمى الولاء السياسي لحزب البعث - ومن على شاكلته الإقصائية الاجتثاثية- بصيرتهم فاستسلموا للمنفعة الدسمة والإكراميات السخيّة التي كانت تقدم بمسميات أخرى.

 

الأستاذ "المريزق" لا يؤمن بعدالة المطلب الأمازيغي وهذا شأنه الذي لا يعنينا في شيء، لكن اعتقاده بضرورة زرع الشكوك في المؤمنين بعدالة هذا المطلب يجعلنا نقول أن زرع الشك لا يرهب الأمازيغية لأنها حصن حصين أمام شكوك نعرف أساسها وخلفيتها، ويحق لنا – بالمقابل- أن نزرع الشك في المشروع السياسي للأستاذ والذي لم يغفل فيه الأمازيغية قصد الاستغلال السياسوي طبعا وحقيقة مساعيه وهو الذي يتلون سياسيا الحرباء.

 

"السوسيولوجي المتمكن" لم يخرج عن الدائرة الشعبوية عندما يزعم أن النضال من أجل الأمازيغية بنبني على المزايدات والتنابز والشعارات وإصدار المواقف، ويتناسى أن الأمازيغية صخرة تتحطم عليها كل المصالح والمزايدات، فليست تنهل من أطروحة فكرية تأحيدية أو خريجة دهاليز رسمية، بل إلتزام مجتمعي لأبناء هذا الوطن ومشروع يستفيد مما انتهت إليه العلوم الانسانية بمختلف مشاربها يقفز على كل الخطوط الحمراء. وبالمناسبة نلفت انتباه الأستاذ إلى الحركة الأمازيغية حبلى بكفاءات متخصصة من خريجي كبريات الجامعات الدولية في مختلف العلوم الإنسانية، ولو سمح المجال لسردناهم بالاسم حتى يتأكد الأستاذ أن للحركة نباريسها (جمع نبراس)، وإن كانت تفتخر بحقوقييها وفنانيها وأدبائها الذين يساهمون في نفض الغبار عن القضية الأمازيغية.

 

في الختام، نؤكد على أننا مع النقاش الهادئ حول الأمازيغية، لكن ليس بمنطق ممارسة الأستاذية وتقديم المغالطات مغلفة بالمفاهيم النظرية على أنها مسلمات، ونزعم إلى أن الأمازيغية في حاجة إلى فهم هادئ يتمرد على رواسب سياقات سياسية وأيديولوجية لم تعد قائمة. ومن جهة أخرى، نتمنى ألا تكون خرجة الأستاذ "مصطفى المريزق" مؤشرا أو ردّا على فشل في توظيف ورقة الأمازيغية في "عقله" السياسي.

 



255

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 


 

 

 
 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اليهود الامازيغ : التاريخ المنسي والموقف المرتجى بقلم :ذ. انغير بوبكر

حادثة سير مميتة ببني ملال ...وما زالت شاحنات الأزبال تحصد الأرواح

مستجدات مقتل شاب بابزو و تقديم المتهمين للنيابة العامة بمحكمة الاستئناف ببني ملال

هل المرأة ضحية للتحرش الجنسي ؟بقلم: عبد الغني سلامه

مختصرات من ايت اعتاب

اليهود الامازيغ : التاريخ المنسي والموقف المرتجى بقلم الأستاذ انغير بوبكر

دعوة لحضور ملتقى وطني حول موضوع"دور المجتمع المدني في النهوض بثقافة حقوق الإنسان.

تقرير حول اعتداء على مواطن من قبل عصابة إجرامية

البوليساريو تكذب الامين العام للامم المتحدة، ولكن...؟ بقلم: مصطفى سيدي مولود

تاكلفت : بلاغ الأحزاب السياسية بإقليم ازيلال على خلفية الاعتصام المفتوح للساكنة

دعوة لفهم عاقل للأمازيغية بقلم: لحسن أمقران





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

سكيزوفرينيا الحب و الوطن // منصف الإدريسي الخمليشي


اوجاع الظهيرة بقلم الشاعرة : مالكة حبرشيد


تجارب التنوير ومخاطر اللاّتسامح بواسطة : د زهير الخويلدي


لا أعتقد أن بوتفليقة يعلم بترشحه لولاية خامسة // بن فليس« القدس العربي»


مواجهة ٨ فبراير في باريس هدى مرشدي*


المؤشر يشير من بشار إلى البشير 5من5 أسوان : مصطفى منيغ


فضاء أينشتاين أمام قصرى بقلم ..ابراهيم امين مؤمن


الموت... بقلم: يطو لمغاري


رد على ما ورد في الفصل التمهيدي من كتاب حول عروبة (البربر) لكاتبه سعيد الدارودي. ذ. عبد الله نعتي


عودة المستحيل. ذ. محمــد همشــة


أمازيغي وأفتخر بحصارها محمد مغوتي


المخزن في الزجل الشعبي // محمد حماس

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

البيان الختامي الصادر عن ندوة القطاع النسائي لجبهة القوى الديمقراطية في موضوع:


الأخ صالح حيون المفتش الاقليمي يتراس اجتماع تجديد مكتب فرع حزب الاستقلال بجماعة ايت ماجظن


رسالة الى الرفيق حامة اهلاميم الناطق الرمسي باتسم الجبهة الشعبية؛ تونس.

 
أنشـطـة نقابية

خوض إضراب عام وطني يوم الأربعاء 20 فبراير 2019‎


المنظمة الديمقراطية لعمال وعاملات الإنعاش الوطني تبشر عمال الانعاش الوطني بتأسيس المكتب المحلي للمنظمة

 
انشطة الجمعيات

الجمعية الاسلامية نوباريس بكتالونيا تكرم فاعلة جمعوية اسبانية اعترافا لها بمجهوداتها و جمعية الاعالي للصحافة ترسل لها هدية


جمعية الجيل الذهبي لكرة القدم تخرج اللاعب السابق حرشي و المسير جاكي من فراش المرض

 
موقع صديق
 
التعازي والوفيات
 
أخبار دوليــة

استجواب مطعم باع 32 كيلوغراما من اللحم لقتلة خاشقجي!


هدية لا تقدر بثمن من مُسن تركي لزوجته في عيد الحب


3 أماكن يُنصح الزوجان الملكيان الأمير هاري و ميغان ماركل بزيارتها في المغرب ، من بينهما شلالات أوزود بأزيلال

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة