مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         البحث عن متغيب/ أزيــلال ــ تكلا : اختفى السيد :" محمد طولي " في ظروف غامضة‎             دمنات /حزب الحمامة يستكمل تنظيماته الموازية.             الحكم بالسجن النافذ ضد عمدة وجدة ورئيس جهة الشرق بتهمة تبديد المال العام             بعد اقتطاع أجرتهم… الأكاديميات الجهوية للمملكة تقرر صرف مستحقات أساتذة التعاقد             يوم الأحد القادم ، مسيرة ضخمة بالرباط دفاعاً عن “المدرسة العمومية” و أمزازي مازال يراوغ             اليوم الجمعة : نيوزيلندا كلها ترتدي الحجاب تضامنا مع المسلمين             عاجل..الدايلي ميل البريطانية: ميسي لن يلعب ضد الأسود بطنجة             أمزازي يبدأ في “نشر” الأمن بمحيط المدارس بأقليم أزيلال .. و أساتذة التعاقد به يستهزؤون :             بلاغ حزب جبهة القوى الديمقراطية حول تفاعلات ملف الأساتذة المتعاقدين.             بالوثيقة: وزير الاقتصاد والمالية يتبرأ من أجور الأساتذة المتعاقدين ...             الأمين العام لحزب الاستقلال يرقص على إيقاعات أمازيغية وبرلماني مريرت يستقبله بالرصاص            شاب مسيحي بنيوزيلندا يدخل المسجد لأجل إعتناق الإسلام            العثماني يقول كل شيء عن إدماج المتعاقدين والزنزانة 9 والقانون الإطار             كلام جميل عن مدينة أزيلال             وفاة شيخ وهو ساجد داخل مسجد بآسفي و مواطنون يقبلون رأسه            الكسلاء يضربون اساتذتهم             ثمن الخضر والفواكه بازيلال             بنكيران يكذب الظهير الملكي حول المعاش التكميلي و يعترف بحصوله على معاش 7 ملايين            الماء الصالح للشرب .... منكم واليكم             خاص برجال التعليم .... " مسار "             المجرد والإغتصاب             الحكومة تساهم بالتغطية الصحية بجبال ازيلال قريبا كالعادة             من قتل الصحفي السعودي خاشقجي            أزيــلال :الخدمة مجانية بالمستشفى الإٌقليمى ...مرحبا بكم            الدخول المدرسى            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

الأمين العام لحزب الاستقلال يرقص على إيقاعات أمازيغية وبرلماني مريرت يستقبله بالرصاص


شاب مسيحي بنيوزيلندا يدخل المسجد لأجل إعتناق الإسلام


العثماني يقول كل شيء عن إدماج المتعاقدين والزنزانة 9 والقانون الإطار


كلام جميل عن مدينة أزيلال


وفاة شيخ وهو ساجد داخل مسجد بآسفي و مواطنون يقبلون رأسه


الحسن الداودي وجميلة المصلي يرقصان على إيقاعات "أحواش" في أكادير

 
كاريكاتير و صورة

الكسلاء يضربون اساتذتهم
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

أعراض أمراض الكلي، وظائفها وطرق العلاج

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

عاجل..الدايلي ميل البريطانية: ميسي لن يلعب ضد الأسود بطنجة


عمر آيت شيتاشن، ابن مدينة أزيــلال ، يتوج بطلا لسباق مراكش الوطني على الطريق

 
الجريــمة والعقاب

بنى ملال : جلسة خمرية تنتهي بجريمة قتل بشعة.. والسبب علبة سجائر!


أزيــلال : خلاف بين "مول الحانوت" وثلاثيني ينتهي بجريمة قتل أداتها قنينة مشروبات

 
الحوادث

أزيــلال / جماعة بنى عياط : شاحنة مثلجات تدهس تلميذاً و ترديه قتيلاً بطريقة بشعة ! صور

 
الأخبار المحلية

أمزازي يبدأ في “نشر” الأمن بمحيط المدارس بأقليم أزيلال .. و أساتذة التعاقد به يستهزؤون :


نقابة بدمنات تدعو “المديرين” لاتخاذ قرار تاريخي ضد تحريك مسطرة “ترك الوظيفة” ودعت مديرية التعليم لسحب مراسلة "تحريك المسطرة"


المديرية الإقليمية بأزيلال تنظم دورة تكوينية لفائدة الأساتذة أطر الأكاديمية المتدربون فوج 2019 للاستفادة من التكوينات الاشهادية

 
الجهوية

بالفيديو.. من بني ملال التامك يفتتح الجامعة الربيعية لفائدة النزلاء


بني ملال: شاب يضرم النار في جسده بسبب خلاف مع زوجته


اخنيفرة : اعتقال جندي يتاجر في المخدرات ...

 
الوطنية

الحكم بالسجن النافذ ضد عمدة وجدة ورئيس جهة الشرق بتهمة تبديد المال العام


بعد اقتطاع أجرتهم… الأكاديميات الجهوية للمملكة تقرر صرف مستحقات أساتذة التعاقد


يوم الأحد القادم ، مسيرة ضخمة بالرباط دفاعاً عن “المدرسة العمومية” و أمزازي مازال يراوغ


بالوثيقة: وزير الاقتصاد والمالية يتبرأ من أجور الأساتذة المتعاقدين ...


أمن سلا يوقف “أبطال” فيديو تبادل العنف بالسلاح الأبيض -فيديو

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

الظهير البربري أكبر أكذوبة سيساسية في تاريخ المغرب المعاصر
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 08 دجنبر 2018 الساعة 16 : 02


الظهير البربري أكبر أكذوبة سيساسية في تاريخ المغرب المعاصر

 

 

 

أصبح البحث في تاريخنا اليوم أكتر ضرورة من أي وقت مضى ، لأن الكثير من الأحداث في تاريخنا المعاصر ظلت غامضة و غير مفهومة حتي إلى يومنا الحاضر ، أو بالأحرى ثم تهمشيها بشكل ممنهج و مخطط لخدمة مصالح معينة على حساب من ضحوا وناضلوا من أجل استقلال هدا الوطن ، وهدا ما سنحاول كشفه وفضحه ،وهنا نخص بالذكر "أكذوبة الظهير البربري"

من المثير للاستغراب والتساؤل هو أن ما تعرض له الأمازيغ خلال القرن العشرين أسوء بكثير مما تعرض له في القرون الماضية من غزو الرومان و الإغريق ... فان الجواب عن سبب هدا الانحطاط إن صح التعبير ، هو توافق مصلحة المستعر مع مصالح الطبقة البورجوازية الفاسية التي تحولت فيما بعد إلى ما كان يسمى بالحركة الوطنية . ولتتضح لنا الصورة أكثر سنعود بالزمان إلى ما قبل توقيع معاهدة الحماية أي ما قبل 1912 فما الذي حذت أنداك ؟ تهافت النخب الفاسية البورجوازية على وضع أنفسها تحت الحماية الفرنسية والانجليزية الاسبانية . في الوقت نفسه ،كان الأمازيغ تجندون استعدادا لمواجهة المستعمر وهدا ما نستشفه من الهجوم الذي شنه المتمردون الأمازيغ على مدينة فاس التي استوطنت بها القوات الفرنسية قبل توقيع العاهدة فاستعمل الفرنسيون المدفعية الثقيلة مما أدى بالمقاومين العودة إلى مناطقهم الأصلية وإعادة ترتيب صفوفهم للتصدي لأي زحف للقوات الفرنسية نحو الجبال . هنا اتضح لنا الفرق اد في الوقت الذي كان فيه الامازيغ في معارك ضارية مع المستعمر كانت النخبة الفاسيىة تتمتع بالامتيازات التي وفرتها لها سلطات الحماية مقابل ما كانت توفره لها من خدمات لتسهيل الاستعمار الفرنسي . واستمر الوضع على هدا النحو إلى غاية 16 ماي 1930 حين أصدرت السلطات الفرنسية "الظهير المنظم للعدالة في المناطق ذات الأعراف " ، حينها استيقظت الطبقة الفاسية البورجوازية ، سباتها العميق متزعمة الحركة الوطنية ،لتعلن تمردها ضد الأمازيغ بصفة عامة و ظهير16 مايو بصفة خاصة ، ادن فما السر من وراء تمرد الحركة الفاسية ، على ظهير 16 ماي ؟ إن أهم ما يجب التركيز عليه هو أنه لم يدر أي ظهير بربري طيلة سنوات الاستعمار ، كل ما هنالك هو أن الحركة الوطنية قامة بتحويل ظهير 16ماي 1930 المنظم للعدالة في المناطق ذات الأعراف إلى أكبر أكذوبة سياسية في تاريخ المغرب المعاصر ألا وهو ما يسمى" بالظهير البربري" والدي لا زال حتى إلى يومنا هدا يدرس في المدارس العمومية ، فكان الهدف من الترويج لهده الأكذوبة هو تشويه صورة الامازيغ وإبعادهم عن الساحة السياسية وحصرهم فقط في مجال المقاومة المسلحة ، وهدا ما يتضح لنا من تصرفات علال الفاسي الذي كان من متزعمي الحركة والوطنية وأكبر المروجين لأكذوبة الظهير البربري ،حيت كان يرسل أبناء حاشيته للدراسة في مدارس العدو في فرنسا ويأمر الامازيغ بالمقاومة والجهاد . اذ كيف لرجل يدعي المقاومة أن يرسل أبناءه للدراسة في مدارس العدو، ألا وهو الذي قال في مؤتمر : أعداؤنا ليس الفرنسيين بل أعداؤنا في الجبال . هكذا تتضح لنا النية الخبيثة لعلال الفاسي وزملائه في الحركة الوطنية ، فقد حاربوا ظهير 16 ماي لأنهم رأوا فيه ضياع لامتيازاتهم في الساحة السياسية لان هدا الظهير لم يتضمن أي فصل بين العرب ولأمازيغ كما روجت له النخبة الفاسية ، بل كان فيه تنظيم للمحاكم العرفية في المناطق ذات الأعراف وليست هناك أي إشارة الى الامازيغ أو العرب ، لكن أغلب المحاكم العرفية كانت في المناطق الامازيغية ، ورغم والوضوح التام لمقتضيات هدا الظهير فان علال الفاسي و أصدقائه لم يخجلوا من تروجهم لأكذوبة اسمها الظهير البربري لأنهم اعتبروا هدا الظهير من شأنه إدخال المقاومة الامازيغية في المجال السياسي ، لهدا تمت تعبئة كل الجهود لمحاربة الامازيغ والأمازيغية والظهير أيضا ، وهدا ما نستشفه مما قامت به الحركة الوطنية من إغلاق الدارس الأمازيغية في كل من الريف و الأطلس وسوس ، واعتبار كل من يتذث بالامازيغية يحي الظهير البربري ، بالمقابل خافضة الحركة الفاسية على المدارس الفرنسية بالمغرب و الكنائس و النظام ، وكأن المستعمر هم الأمازيغ و ليس الفرنسيين . حتى الى يومنا هدا و في زمن دسترة الامازيغية لازلنا نعاني من مثل هده التصرفات ،كرفض للأسماء الامازيغية في سجل الحالة المدنية ،ورفض ادخال مسلك الدراسات الأمازيغية في الجامعات المغربية ، علما أن أغلب الجامعات المغربية لا يتوفر بها مسلك الدراسات الامزيغية .

ــــــــــــــــــــاستنتاجات :--- الحركة الفاسية البورجوازية لم تكن الوجه الحقيقي للمقاومة ، بل الأمازيغ هم الدين حاربو في الجبال بسواعدهم العارية المستعمر حتى الموت مثل عبد الكريم الخطابي – محند أو حمو الورايني – عسو أو بسلام ... عكس المقاومة الكلامية التي تميز بها علال الفاسي ورافاقه--- لم يصدر أي ظهير من طرف السلطات الفرنسية باسم الظهير البربري كل ما هنالك هو إعطاء اسم مستعار لظهير 16 مايو والترويج له على أساس أنع يفرق بين العرب والأمازيغ ، لكن الحقيقة عكس دالك--- تمت محاربة الامازيغ واللغة الامازيغية بشتى الوسائل السياسية و الاقتصادية و غيرها ،بالمقابل تم الاحتفاظ بالكنائس الفرنسية و اللغة الفرنسية في جميع المؤسسات المغربية و الاحتفاظ أيضا بالتنظيم الفرنسي في المؤسسات العمومية المغربية .

 



420

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 


 

 

 
 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



بلاغ صحفي اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بني ملال خريبكة

الملف الحقوقي و الاجتماعي لأسر شهداء ومفقودي وأسرى الصحراء II. بقلم محمد سيموري. عضو المكتب الوطني

الملف الحقوقي و الاجتماعي لأسر شهداء و مفقودي وأسرى الصحراء

هل تخلت واشنطن عن تدعيم مقترح الحكم الذاتي باتجاه الاستفتاء ؟. بقلم :سعيد الوجاني

دمنات: البناء العشوائي...واقع الحال والقوانين

بيان من فرع المركز المغربي لحقوق الانسان بدار ولد زيدوح

أسر شهداء و مفقودي و أسرى الصحراء المغربية . الحلقة التالثة. بقلم محمد سيمورى

الملف المطلبي للجمعية.بقلم ذ. سيموري محمد عضو المكتب الوطني . الحلقة السابعة

العفو بين القانون والرقص على حبال السياسة بقلم : ذ.الكبير الداديسي

البيعة الطاهرة نفسا وبدنا ويدا .بقلم : محمد علي أنور الرگـيبي

هل تخلت واشنطن عن تدعيم مقترح الحكم الذاتي باتجاه الاستفتاء ؟. بقلم :سعيد الوجاني

" رؤية هادفة لتنمية تربية الخيول بالجهة " عنوان ندوة للغرفة الفلاحية والشركة الملكية لتربية الفرس

مفتشية حزب الاستقلال بالفقيه بن صالح تحتفل بالذكرى 41 لوفاة الزعيم علال الفاسي بحضور الشاعران الجاحظ

هل كان عبد الله إبراهيم انقلابيا؟ كتب بواسطة جنوحي يونس

التاريخ الأسود للأمويين الدمويين بالأندلس: من الغزو الأمازيغي الى الارهاب العربي بقلم: القجيري محمد

من هم أشهر الخونة في المغرب؟

الأمازيغ واللعب الصغير... بقلم : عمر افضن

الأمازيغية و الأمية اللغوية : هل تيفيناغ حرف مغربي ؟ بقلم : رشيد الإدريسي

ألهذا الحدّ … كرّه “الحراك الشعبي” المغاربة في بعضهم البعض؟ بقلم حسن فاتح

من يرحم النشء من الضحالة والتشظي اللغوي؟؟‎ // الحبيب عكي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

الوظيفة حق وواجب ..وليس امتياز أو ريع. // محمد فلالي.


انفجار الماضي. بقلم : ذ. محمــد همشــة


أنين النخل ذ. مالــكة حبرشيد


رجال السياسة والدين العرب والمسلمين ومجزرة نيوزيلندا – بقلم : د. كاظم ناصر


أين هو الجمهور الفلسفي؟ // د زهير الخويلدي


الزواج المختلط ومعاناة مغاربة العالم ذ سليمة فراجي


رقصة الغجري المنشق عن القبيلة // عبد اللطيف برادة


"الجُّوطُونْ" بَين التّحفِيز و"التّخرمِيزْ"!! بقلم : الطيب آيت أباه


التعايش السياسي...المطلب المغربي المفقود بقلم :ذ.عبد العزيز أبامادان


بوتفليقة الزعيم الصوري والحاكم الإفتراضي بقلم : محمد الصديق اليعقوبي


قصيدة (محنة الشعراء ) بقلم :ابراهيم امين مؤمن


هل المرأة إنسان ؟ // منصف الإدريسي الخمليشي

 
البحث عن متغيب

البحث عن متغيب/ أزيــلال ــ تكلا : اختفى السيد :" محمد طولي " في ظروف غامضة‎

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

دمنات /حزب الحمامة يستكمل تنظيماته الموازية.


بلاغ حزب جبهة القوى الديمقراطية حول تفاعلات ملف الأساتذة المتعاقدين.


أمسية ربيع الرائدات، الجمعة 22 مارس الجاري بقاعة أبا حنيني بالرباط، تحت شعار: //مسارات إنسانية، ضمن مسيرة إدماج المرأة في التنمية//

 
أنشـطـة نقابية

الجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) تطالب وزارة الصحة بتحمل مسؤوليتها في نازلة مستشفى الليمون وتبعاتها القانونية والاعتذار لعائلات الرضع


موخاريق يخلف نفسه على رأس نقابة UMT لولاية تالثة وأنهى أشغال المؤتمر الوطني

 
انشطة الجمعيات

دمنات /تكريم نساء في حفل بهيج بمناسبة اليوم العالمي للمرأة.


دمنات/جمعية التكافل والجماعة الحضرية تحتفيان بالمرأة العاملة بيومها العالمي


ازيلال / امليل : الاحتفاء برائدات ومدربات مركز التربية والتكوين بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة

 
موقع صديق
 
التعازي والوفيات

دمنات : انهيار جدار سقيفة أحد المحلات ينهي حياة تلميذ بدمنات رحمة الله عليه


أزيــلال : تعازي وموساة فى وفاة المشمول برحمته " برحال " التاجر المعروف بالمدينة

 
أخبار دوليــة

اليوم الجمعة : نيوزيلندا كلها ترتدي الحجاب تضامنا مع المسلمين


عبد العزيز ..قصة البطل الأفغاني الذي تصدى للإرهابي وأنقذ العشرات في نيوزيلاندا


وفاة غامضة لعارضة مغربية شاهدة على ليالي برلسكوني الحمراء

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  البحث عن متغيب

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة