مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         بني ملال : الداخلية تصفع بنشماس..وتجمع كبير ل"تيار المستقبل " حضره اكثر من 4000 من مناصري حزب الاصالة والمعاصرة             مرضى أزيلال وبني ملال يستفيدون من حملة مجانية             جمعية أفق للنهوض بأوضاع المرأة تطالب بإنفاذ القانون ضد تعنيف واغتصاب الأطفال والنساء             صحيفة إسبانية: إفتتاح اليخت الجديد للملك بالمضيق والمدعوون يدخلونه دون أحذية             العثور على شيك بقيمة 800 مليون داخل سيارة مدير الوكالة الحضرية بمراكش             جريمة قتل بشعة.. اختطاف و اغتصاب شابة في عمر الزهور و إضرام النار بجسدها             إختفاء طفل في ظروف غامضة إقليم خنيفرة             رحلة الشتاء والصيف :" العطش" يخرج ساكنة لتنتفض في وجه رئيس جماعتها             بلاغ الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط حول تعرض امرأة لاعتداء جسدي عنيف أدى إلى وفاتها             صور/إنفصاليون يُحدثون فوضى عارمة بشوارع العيون خلال إحتفالات تتويج المنتخب الجزائري             استقبال تاريخي لأبطال إفريقيا المنتخب الوطني الجزائري في باب الزوار بالجزائر العاصمة            لحضة وصول طائرة المنتخب الجزائري إلى مطار الجزائر             كيف تهكم مذيع مغربي على مستمعة انتقدت اداء منتخب البلاد ؟            زوج يعتدي على زوجته بجماعة المجاطية أولاد الطالب بإقليم مديونة و الدرك الملكي يرفض استقبالها            أغرب المطارات ...هبوط طائرة ركاب فوق رؤوس المواطنين             فيديو خطير يوثق لحظة سرقة محل للمجوهرات بانزكان من طرف 3 نساء وطفلة             لقاء تأطيري لكسابي الأغنام و الماعز بجماعة فم الجمعة بإقليم أزيلال            أغنية الوالدين . من التراث الجزائري . غناء شحرورة الأطلس : إيمان بوطور            السيسى سيستمر فى الحكم             بدون تعليق             برامج التلفزيون في رمضان .. "الرداءة"            غـــــــــــلاء الأســـــعار             الحق في الاضراب !!            الوزير يشرح             الكسلاء يضربون اساتذتهم             ثمن الخضر والفواكه بازيلال             بنكيران يكذب الظهير الملكي حول المعاش التكميلي و يعترف بحصوله على معاش 7 ملايين            الماء الصالح للشرب .... منكم واليكم            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

استقبال تاريخي لأبطال إفريقيا المنتخب الوطني الجزائري في باب الزوار بالجزائر العاصمة


لحضة وصول طائرة المنتخب الجزائري إلى مطار الجزائر


كيف تهكم مذيع مغربي على مستمعة انتقدت اداء منتخب البلاد ؟


زوج يعتدي على زوجته بجماعة المجاطية أولاد الطالب بإقليم مديونة و الدرك الملكي يرفض استقبالها


أغرب المطارات ...هبوط طائرة ركاب فوق رؤوس المواطنين


فيديو خطير يوثق لحظة سرقة محل للمجوهرات بانزكان من طرف 3 نساء وطفلة


لقاء تأطيري لكسابي الأغنام و الماعز بجماعة فم الجمعة بإقليم أزيلال


أغنية الوالدين . من التراث الجزائري . غناء شحرورة الأطلس : إيمان بوطور


بكاء بونجاح و عطال بعد تأهل الجزائر I فوز صعب =( I ركلات الترجيح I


فضيحة ببني ملال..مغربي يتعرض لمجزرة بشعة داخل مستشفى..دارو لبنتي عملية وهمية

 
كاريكاتير و صورة

السيسى سيستمر فى الحكم
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

المشروبات الصحية والمفيدة التي تروي عطش الصيف

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

بدر هاري يعلن موعد “الثأر” من ريكو والأخير يرد بقوة!


معطيات صادمة حول رواتب الطاقم التقني للمنتخب المغربي

 
الجريــمة والعقاب

جريمة قتل بشعة.. اختطاف و اغتصاب شابة في عمر الزهور و إضرام النار بجسدها


الأمن يعتقل 8 متورطين في مقتل سيدة بالرباط بينهم من تناقل شريط الفيديو دون التبليغ عن الجريمة

 
الحوادث

20 دركيا يصابون بجروح بليغة في حادثة سير خطيرة

 
الأخبار المحلية

مرضى أزيلال وبني ملال يستفيدون من حملة مجانية


أزيــلال /خطير : اسماك فاسدة تباع للمواطنين في غياب تام للجان المراقبة


أزيــلال : رئيس جماعة فم الجمعة السيد " محمد شوقي " يخلق الحدث بمبادرة طيبة غير مسبوقة !

 
الجهوية

بني ملال: انتشال جثتي الأب وابنه بعد أن جرفتهما مياه وادى الربيع .. وهذا ما وقع !


بسبب العسالي: الداودي يهدد بالاستقالة من مجلس جهة بني ملال


Beni MELLAL M Nabil Hmina, Président de L’USMS, préside la cérémonie d’installation de deux nouveaux doyens

 
الوطنية

صحيفة إسبانية: إفتتاح اليخت الجديد للملك بالمضيق والمدعوون يدخلونه دون أحذية


العثور على شيك بقيمة 800 مليون داخل سيارة مدير الوكالة الحضرية بمراكش


رحلة الشتاء والصيف :" العطش" يخرج ساكنة لتنتفض في وجه رئيس جماعتها


بلاغ الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط حول تعرض امرأة لاعتداء جسدي عنيف أدى إلى وفاتها


صور/إنفصاليون يُحدثون فوضى عارمة بشوارع العيون خلال إحتفالات تتويج المنتخب الجزائري

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

قراءة في صحة خطبة طارق بن زياد من عدمها // عبد اللطيف مجدوب
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 23 أبريل 2019 الساعة 04 : 14


قراءة في صحة خطبة طارق بن زياد من عدمها

 

 

 

عبد اللطيف مجدوب

 

 

كثر الجدل بين العديد من المؤرخين والنسّابين، القدامى منهم والمحدثين، حول هوية طارق بن زياد، القائد الشهير بفتح الأندلس سنة 92 هـ/711م، بين من يعود به إلى أصول بربرية/ أمازيغية تنحدر من قبيلة نفزا غرب الجزائر بشمال إفريقيا كالإدريسي في كتابه "نزهة المشتاق في اختراق الآفاق"، وبين من يصفه بذات البشرة الداكنة كباقي جنوده.. كما جاء بدلالات عنصرية في القصيدة الفرنسية الشهيرة "أنشودة رولان"، وبين آخرين يزعمون انحداره من أصول فارسية ويستدلون باسمه الذي لا يمت بصلة إلى الأسماء البربرية آنذاك، بينما ذهب مؤرخون إسبان إلى أنه كان عبدا مملوكا لم يلبث أن لقي حريته على يد أحد المقربين من الحاكم العربي موسى بن نصير.

 

الخطب العسكرية العربية

 

لم يحتفظ لنا تاريخ التراث العربي إلا بنتف قليلة من عادات الحروب التي عرفها العرب خلال الفتوحات الإسلامية، فقد كانت تتصدرها كلمات تحميسية للرفع من معنويات الجنود وتقوية استبسالهم واستماتتهم أمام ملاقاة العدو، وكانت بلغة عربية بليغة تستهل عادة بآيات قرآنية للتحريض على الجهاد مثل الآية: "... اتقوا الله حق تقاته ولا تموتن إلا وأنتم مسلمون"، أو أبيات شعرية حماسية، وبين أيدينا نماذج منها كخطبة زيد بن الحارثة بوقعة مؤتة، وخطبة خالد بن الوليد بمعركة اليرموك، وخطبة صلاح الدين الأيوبي بموقعة حطّين .. وخطبة الحجاج بن يوسف الثقفي في أهل الكوفة لما بلغه تناوشهم وسعيهم في الكيد لبني أمية، على أن بنية الخطبة عادة ما ترتكز على قوائم ثلاث: الاستهلال بالآيات القرآنية للتحريض على القتال، ثم كلمة مباشرة إلى الجند بالاستفتاحية المشهورة "يا أيها الناس" على غرار ما جاء به القرآن.. وتذكيرهم بأمجادهم وما بذله أسلافهم من بلاء، وأخيرا مآل المؤمنين المجاهدين والشهداء..

 

تحليل خطبة "البحر من ورائكم والعدو أمامكم"..

 

هناك مقاطع يجمل التوقف عند أبرزها:

 

"أين المفر" .. وأنتم أمام هذا المأزق؛

 

"الصبر" .. وقطوفه " الحور الحسان من بنات اليونان الرافلات في الدرر والمرجان والحلل المنسوجة بالعقيان .. المقصورات في قصور الملوك ذي التيجان..."؛

 

"انتخبكم أمير المؤمنين الوليد بن عبد الملك من الأبطال عربانا ورضيكم لهؤلاء الملوك أصهارا وأختانا "

 

"إظهار دين الإسلام على الجزيرة؛

 

"مغانمها خالصة لكم"؛

 

الخطبة، كما أوردها المقري في كتابه "نفح الطيب"، تشتمل بالتقريب على 290 كلمة بلغة بليغة ذات مجاز في كثير من جملها، وبمضامين عميقة، كلها إصرار على النصر والاستمتاع بالحور القاصرات في بلاطات وقصور الملوك بالأندلس. كما تنص الخطبة على أمر أمير المؤمنين وانتخابه لهم ليكونوا أهلا لهذا "الفتح المبين"، وما سيدر عليهم من غنائم خالصة لهم.. إلى أن يختم بالشهادة في سبيل الله إن هو قتل على يد ملك القوط لوذريق، وسيكون قتله أهون لوجود من يخلفه في الاستبسال واستكمال الفتح.

 

صحة الخطبة من عدمها

 

وقوف جيوش طارق بصخرته التي حملت اسمه فيما بعد وحتى الآن "جبل طارق" لا مراء فيه بإجماع المؤرخين، كما أن اقتحامها لأراضي الأندلس قد عمل على تيسيرها وجود حصون على ضفة البحر؛ قيل إنها كانت لموسى بن نصير، أما إقدامه على إحراق سفن جنده كحيلة لاستماتته في المعركة وحمله على فقدان الأمل في الحياة كما تصرخ به عباراته الشهيرة: "البحر من ورائكم والعدو أمامكم.." فقد بقي غامضا تحوم حوله شكوك كثيرة، حتى إن الوثائق البريطانية والإسبانية تكاد تخلو من ملحمة بهذا الحجم "إحراق السفن والتحام الجيوش العربية بالجيوش القوطية".

 

أما نص الخطبة البليغة، فهناك تساؤلات في صحة أو عدم صحة نسبها إلى طارق بن زياد، باعتبار حداثة عهده بالإسلام أولا وأصوله البربرية التي ينحدر منها معظم كتائب جيوشه. هل كان الأولى به أن يخاطبهم بلغتهم الأم، أم أن العربية هي اللغة التي كان يجري تداولها في تبادل الرسائل والوصايا رغبة في انتشار الديانة الإسلامية التي كانت تتخذ من الكتاب والسنة مَعينا لها؟ على أن هناك رأيا آخر يرجح فرضية وجود الخطبة جاهزة قبل أن تطأ سنابك خيوله مشارف الأندلس، أو أنها كتبت له أو حملها له موفد من موسى بن نصير الحاكم على شمال إفريقيا، والحال أن العرب كانوا دوما يحتفظون لأنفسهم بالفتوحات وينسبون إليهم كل مصادر الفخر والاعتزاز، ولا يمكن بحال أن يقبلوا باحتكارها من جنس آخر؛ وهو ما يمكن الاستدلال به على تدهور علاقته بقائده موسى بن نصير والغموض الذي لف حياته ومماته من قبل بطانة أمراء وجنود بني أمية.

 



415

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 
 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



إدانة مصور البورنوغرافية بسنة حبسا نافذا بالفقه بن صالح

أفورار: بمناسبة اليوم العالمي للمرأة ،دار الولادة بأفورار " تحتفل "بإنتهاك كرامة المرأة!!!

مستشفى أزيلال يحتفل بنساء الصحة

فرع المركز المغربي لحقوق الانسان بدار ولد زيدوح يرصد استغلال سيارة الجماعة القروية بارفالة اقليم ازي

التحرش الجنسي عند العرب وعلاقته بالعولمة . بقلم :هايدة العامري

افورار: اطر دار الولاد ترد على مقال

دعوة إلى فك الاحتجاز عن النسوة بمخيمات تندوف

ضيف القافلة : الشباب الآن وليس غدا بقلم ذ.محمد الحجام

دار ولد زيدوح :فرع المركز المغربي لحقوق الانسان يرصد استغلال سيارة الجماعة القروية لحدبوموسى

موسم سقوط التلميذات. بقلم :ذ. الكبير الداديسي

قراءة في صحة خطبة طارق بن زياد من عدمها // عبد اللطيف مجدوب





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

عَــــروسُ الأرض شعـــر: حســـين حســــن التلســــيني


سكان الأطلس ...ضحايا الوهم // شجيع محمد ( مريرت ) :


رائحة الفساد .. // عبد الحق بلشكر


علم الجبر والبرمجة عند أبي جعفر الخوارزمي بقلم : د زهير الخويلدي


لِمَ شلت ضراوة كلبين لحرس الحدود الإسرائيلي أمام شاب فلسطيني ؟! بقلم : حماد صبح


عند اقدام الصمت بقلم : ذ. مليــكة حرشيد


روّج مصطلحاتك الأمازيغية // مبارك بلقاسم


رسالة من ذ.حسن أوريد إلى رشيد نيني


أحمد بوكماخ... تجربة تأليف مدرسي لم تتكرر. // ذ.عبدالله البقالي


دور الأمازيغ في تعريب بلاد المغرب // إبراهيم حرشاوي*


بأي ذنب قتلوا ؟ // بوسلهام عميمر


الاسماء التاريخية من الحياة المغربية // محمد حسيكي

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة

 
التعازي والوفيات

تعزية ومواساة في وفاة المشمول برحمته " إخلف ايت اصحا " عم رئيس جماعة تامدة نومرصيد


تعزية ومواساة في وفاة المشمول برحمته " عــلي الناصري " موظف سابق بوزارة التجهيز بأزيلآل


أزيلال : تعزية فى وفاة المقاول : الحاج محمد فاندي ، رحمه الله ...

 
نداء المحسنين وذوي القلوب الرحيمة
 
البحث عن متغيب

إختفاء طفل في ظروف غامضة إقليم خنيفرة

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية
 
أنشـطـة نقابية

أزيلال : الإتحاد المحلي يدعو لوقف تنفيذ حكم إفراغ مقر النقابة بوادي زم

 
انشطة الجمعيات

جمعية أفق للنهوض بأوضاع المرأة تطالب بإنفاذ القانون ضد تعنيف واغتصاب الأطفال والنساء

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

فيديو...عام ونصف العام.. كلب “ينتظر” صاحبه في المكان نفسه!

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  البحث عن متغيب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 

»  نداء المحسنين وذوي القلوب الرحيمة

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة