مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         زوجة تحرق زوجها بطريقة متوحشّة بعد أن اتهمته بالسحر من اجل الزواج من امرأة أخري !             نجاح عملية عودة أكثر من 400 طالب إلى ذويهم بأكادير: 17 طالبا الى إقليم أزيلال ..             رحلة في الجحيم.. اختطفها 20 عاما وأجبرها على إنجاب 9 أطفال             لثاني يوم..تسجيل رقم قياسي للمتعافين من كورونا: 517 متعافيا بالمغرب...هذه أسباب ارتفاع العدد ..             بعد مسيرة فنية مع “قشبال” .. الفنان المغربي “زروال” في ذمة الله             أزيــلال : استمرار صرف التعويضات الخاصة بصندوق تدبير جائحة كورونا بايت امحمد‎             دردشات على الواتساب تضع زوجة وعشيقيها السجن المحلي             تعليمات للأمن والدرك بتخفيف إجراءات فرض الطوارئ الصحية             مشاكل نفسية وفشل مادي واجتماعي.. حكاية مسير شركة لكراء السيارات بمراكش في ريعان شبابه قادته أزمة كورونا للانتحار             ارتفاع مستمر في عدد حالات الشفاء من فيروس كورونا وقريبا رفع حالة الطوارئ الصحية بالمغرب             لحظات مؤثرة لليوسفي في المستشفى مع بنسعيد وشهادات في حقه في المقبرة            أزيــلال : فوز رشيد الحسيني بالجائزة الثانية في برنامج تيمسيزوارين نـرمضان2020            مطالب الفلاحين بإقليم ازيلال            هجرة النسور الأمريكية إلى جبال شمال المغرب طنجة بأعداد كبيرة             حرية التعبير تقود الى السجن             كورونا : اللي فيكم نسميه راجل اخرج لبرا             الانتهازيون             سفينة نوح ... المغربى             محمى من كورونا لا يحتاج الى كمامة             هذا هو حال المستشفى الإقليمي بأزيلال             هاذ الكاريكاتور ... راه عليك !            سوال ....جواب             ارضاء الذواق            الحكومة المغربية            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

لحظات مؤثرة لليوسفي في المستشفى مع بنسعيد وشهادات في حقه في المقبرة


أزيــلال : فوز رشيد الحسيني بالجائزة الثانية في برنامج تيمسيزوارين نـرمضان2020


مطالب الفلاحين بإقليم ازيلال


هجرة النسور الأمريكية إلى جبال شمال المغرب طنجة بأعداد كبيرة


Didier Raoult annonce la fin de l épidemie du coronavirus


مشاهد فرحة الأسبان بعودة الحياة من ساحة بلازا مايور الشهيرة


دعاء آخر ليلة من رمضان 2020 بصوت محمد الشناوي


طريقة صلاة العيد في البيت اتناء الحجر صحي للوقاية من وباء كرونا 2020

 
كاريكاتير و صورة

حرية التعبير تقود الى السجن
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

مفاصل الركبة وطرق العلاج

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

مباراة ليفربول وأتلتيكو أدت الى 41 وفاة بفيروس كورونا

 
الجريــمة والعقاب

زوجة تحرق زوجها بطريقة متوحشّة بعد أن اتهمته بالسحر من اجل الزواج من امرأة أخري !


صادم: أم تقتل طفليها وتحاول الانتحار بمنجل

 
الحوادث
 
الأخبار المحلية

أزيــلال : استمرار صرف التعويضات الخاصة بصندوق تدبير جائحة كورونا بايت امحمد‎


أزيــلال : مصرع طفل صعقا بالكهرباء بجماعة أنركي


دمنات /الدرك الملكي يضع حدا لعصابة اجرامية متخصصة في السرقة الموصوفة.

 
الجهوية

إصابة 4 حالات جديدة بفيروس" كورونا" من عائلة بائع السمك ببنى ملال


بنى ملال : بعد أصابة فتاة بفيروس " كورونا " بدمنات ، تسجيل إصابة جديدة ببني ملال لبائع السمك


خطير.... مجهولون يحرقون سيارة اقتنتها صاحبتها قبل 3 أيام وترجيح فرضية تصفية الحسابات

 
الوطنية

نجاح عملية عودة أكثر من 400 طالب إلى ذويهم بأكادير: 17 طالبا الى إقليم أزيلال ..


لثاني يوم..تسجيل رقم قياسي للمتعافين من كورونا: 517 متعافيا بالمغرب...هذه أسباب ارتفاع العدد ..


بعد مسيرة فنية مع “قشبال” .. الفنان المغربي “زروال” في ذمة الله


دردشات على الواتساب تضع زوجة وعشيقيها السجن المحلي


تعليمات للأمن والدرك بتخفيف إجراءات فرض الطوارئ الصحية

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


الطلبة والسعاية والصدقة // ع.الرحيم هريوى
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 14 شتنبر 2019 الساعة 48 : 23



الطلبة والسعاية والصدقة

 

ع.الرحيم هريوى

 

الطلبة..السعاية..الصدقة..النوال..!! كلها كلمات لاتخرج عن قاموس الفقر والفقراء. وتصب مجملها في عالم التسول بشتى أنواعه وأصنافه وأثره السلبي على صورة المجتمع والدولة الحديثة - العصرية..!!؟؟

◾ ما أصعب أن يعيش الإنسان الفقر بأيامه المظلمة الطويلة جدا وهو يتذوق مرارته من جوع ..وسغب.. ومخمصة..وطوى..وغرث ..

◾ إنه الجوع الذي يجعل الأمعاء خاوية تغرغر على عروشها ..وقد لا يجد الجائع بما يسكتها، ويسد به رمقه أوبما يطفيء به عطشه هو الآخر الذي انضاف إلى معاناة وأوجاع كل منتسب لعالم الفقر والفقراء إذ صار العطش هو الآخر يهدد كثيرا من القبائل بالقرى النائية او بوسط الفيافي والجبال الوعرة.. وهناك من سماها بثورة العطش ..!!؟؟

◾ لله ؛ كم يتألم المسلم لأخيه المسلم الجائع الفقير سواء كان جاره أو صاحبه أو قريبه أو أي إنسان آخر يعرفه حق المعرفة لقصر عيشه ، ويعرف حاله وحاجته وإملاقه ومع ذلك كله، فهولا يطلب الناس إلحافا .. ولا يقدرأن يفعل له أي شيء يذكر ما عدا مده بثياب رثة بالية  مستعملة أو بعض الدريهمات القليلة اوخروف عيد قد يخلق للأطفال الصغار أجواء وفرحة العيد المفقودة ، لكنه قهر الزمان وغُلْبُهُ الفضيع ومتطلبات الحياة الصعبة من أكل وشرب ومسكن ودواء وتعليم إن استطاع إليه سبيلا في هذا الزمان الذي تحولت القطاعات الاجتماعية إلى شبه عمومية وغاب تكافل الدولة الذي عشناه في زماننا ..فكم من إنسان غلبه الزمان وغلبه الشيطان اللعين هو الآخر وأقدم على أكبر الكبائر لحظة خروجه من عالمه الدنيوي للآخرة ،وقتل روحه العزيزة قتلا فضيعا (بنفسه ) التي لا يملك أمرها بل هي أمانة في عنقه من الرحمان ، حتى حين ينزل ملك الموت لإرجاعها لمقرها، فإما يزكيها و يطهرها بالأعمال الصالحة او يهملها ويوثر على نفسه مالذ وطاب من متاع الحياة الدنيا حلاله مع حرامه ولا يحسب خطواته بدقة وساعاته المعدودة فوق هذا الكوكب وقد لا يأتيه الرحيل إلا بغتة..!!؟؟

◾ الفقراء والمساكين واليتامى والضعفاء والمحتاجين ...وما أكثرهم بيننا في هذا الوطن ، ولنا في التقارير الخارجية التي عادة ما تنزل على رؤوسنا جميعا كي توقظنا من سباتنا وتعرف وتعري بحقيقة  أمرنا وما يعيشه بيننا من لا يجد في بيته قشرة خبز وإبريق شاي يتقاسمه مع أولاده الصغار وذلك أضعف غذاء على كل حال..!!

◾ لكن في هذا الزمان الغريب والعجيب ، نجد أن هناك من يضايق هؤلاء الفقراء والمساكين والمحتاجين في النوال والعطاء وطلب الصدقة، ويفتعل الأكاذيب والزور والبهتان والتضليل و يسلك سبل الشيطان اللعين كي يجمع له المال الكثير ويبني ويشيد ويركب حتى السيارات الفخمة..ومنهم الشباب والشيوخ والعجزة مناصفة. وأمسى هذا الفعل الشنيع الذي يزاولونه حرفة تدرعليهم رواتب شهرية دسمة بدون وظائف ولا كد ولا عمل ولا وجع دماغ..المهم لا بد أن يحفظ الممتهن للتسول و" الطلبة " حيلا  وقاموس لعالم الطلبة الذي ينزل الرحمة في قلوب العباد..وعند البعض من هذه الفئة من يذهب إلى حد إحراج الناس كي يمدوه بما ليس عنده كي يعيش ويشتري له ما يأكله لكن الحقيقة غير ذلك، والأمر صار مستفحلا بالمدن الكبرى والمتوسطة خاصة في الشوارع الرئيسية منها وأمام المخبزات وشبابيك البنوك وأمام المساجد، أي أنك تجدهم يختارون سوى الأماكن التي تعطي فيها رائحة لا يشمها إلا هؤلاء البشر الذين يعيشون بهذه الطريقة الفجة والقبيحة على حساب الآخرين  ..وكم لنا من حكاية وحكاية بأكثر من مدينة مغربية وخاصة المدن السياحية والاستراتيجية التي يكثر فيها الرواج وتتناقل أخبارها المواقع ومنصات التواصل الاجتماعي ومنها ما هو قديم أو حديث الوقوع.. !!؟؟

◾ نعم هؤلاء جبلوا على امتهان " السعاية والطلبة " كما نسميها بمغربيتنا كي نعطيها مدلولها الحقيقي..ولعل هؤلاء قد ماتوا ومات ضميرهم وتحولوا في أبشع صورة إنسانية لما يمثلون من أدوار قبيحة وتمثيليات وسكيتشات على المغاربة بجميع أصنافهم ومراكزهم، كي يحصلوا لهم على الصدقة سواء ادعاؤهم بالأمراض المزمنة أو بمصاحبتهم لأطفال صغار يجسدون اليتم أو الفقر والحاجة .. حملهم لورقة دواء قديمة هم في حاجة لثمنها ..إيقاف زبون أو زبونة بدقة واستمالته (ها) بكذا حجاية من الحجايات ..مقطع بخوك الكار..باغين نديرو عملية وكالجمعو لواحد سيد عندو كونسير الله ينجينا وينجيك من المرض أخويا... امرأة عداها ليتامى مسكينة معدهاش باش تشري الدوا..رجل ميت بغينا باش نعيوه. بغينا نشريو بهيمة ديال لعيد  لواحد المسكين وهلم جرا..!!؟؟

◾ لكن كل ذلك يعتبر من المظاهر الاجتماعية الفاسدة التي تنخر البيئة الاجتماعية في غياب محاربة الفقر و "السعاية " بشكل بنيوي واقتلاعه من جذوره وبؤره الحقيقية، وتحقيق التوازن الاجتماعي المطلوب بين الطبقات المجتمعية  ككل من خلال تقسيم عادل للثروة بهذا الوطن و التفكير الجدي في عقد اجتماعي جديد  ووضع استراتيجيات بعيدة المدى مُوَاكِبة للعصر الحديث لتنظيف المجتمع من كل هذه الشوائب التي تضر الجميع .. ولن يتأتى ذلك إلا بتغيير العقليات والنخب السياسية الحالية ، ليواكب معها تغيير عميق في السياسات المتبعة في تدبير حياة الناس .. ولن يتأتى ذلك إلا عن طريق توافقات وتنازلات اقتصادية وسياسية نراها بعيدة المنال في الحاضر وعلى المدى المتوسط...!!!؟؟

تمازيرت ب



1021

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



متى سيفهم العرب أن العلمانية ليست الإلحاد؟بقلم : هاشم صالح

جمعية الأعالي للصحافة بأزيلال وجها لوجه مع وكالة إيفي الاسبانية حول أحداث مخيم اكديم إزيك

في ذكرى 23 مارس. بقلم : وديع السرغيني

الرباط: روح شكري بلعيد حاضرة في الذكرى العشرين لاغتيال ايت الجيد بنعيسى

حوار مع ماركسي مغربي حول التحالف مع الإسلاميين.بقلم: عبد الحق الريكي

أيت محمد: التعبير عن الرأي يقود مجموعة من الأشخاص للمثول أمام القائد

أيت محمد: المواطن سعيد أزلماض يحرم من بطاقة راميد

إعلام بإضراب مفتوح عن الطعام

مجلس الجهة يفضل المواشي على الطلبة

كيف عاش معتوب لونيس؟؟ قراءة في كتاب المتمرد بقلم : ذ.أحمد أيت أقديم

الطلبة والسعاية والصدقة // ع.الرحيم هريوى





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

الجالية المغربية تمارس الدبلوماسية الموازية حفاظا على منتزه دولي بجبال الاطلس // محمد بونوار


أسامر ، إنسان ومجال وقيم … لا خبث وعنصرية ! // رجب ماشيشي


كورونا تحيي قيم التضامن بين المغاربة ! // الحسين أعيسى


في رثاء الزعيم عبد الرحمن اليوسفي // إسماعيل علالي*


عبد الرحمن اليوسفي الرّجل الذي قبّلَ الملكُ رأسَه // خالد التوزاني*


شكرا لك كورونا ! // اسماعيل الحلوتي


مقابلة مع هانز جورج جادامير. الحوار الهرمينوطيقي بين الأزمة البيشخصية والكتابة ترجمة د زهير الخويلدي


الأمن الصحي ورهان الدولة على الشعوب (هل تراهن النخبة على شعوب مريضة؟) الكاتب :سعيد لعريفي


أعوامنا الخمسة // د. وليد العرفي


المسرح جنحة و الحضارة في فسحة: بقلم: منصف الإدريسي الخمليشي

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة

 
انشطة الجمعيات

بلاغ حول عقار الهيدروكسي كلوروكين واستخدامه بالمغرب

 
التعازي والوفيات

أزيــلال : تعزية ومواساة لعائلة "سعد" في وفاة شقيقهم " الحسين " رحمه الله


تعزية ومواساة فى وفاة المشمول برحمته :" سمحمد أمزوار " أستاذ سابق بمدرسة إزلافن بأزيلال


تعزية ومواساة في وفاة والدة اخواننا وأخواتنا " ال المهرانى " رحمة الله عليها

 
طلب المساعدة من اهل الخير

طلب مساعدة : اللى كيعرف هذ السيد : " بورابعي الحسين "، اخبر السلطات المحلية أو أفراد عائلته ، بهذا الخبر

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

عادل بركات أمينــا جهويــا لحزب الأصالة والمعاصرة بجهة بني ملال خنيفرة ..

 
أنشـطـة نقابية

النقابة الوطنية للصحافة المغربية والفدرالية المغربية لناشري الصحف يعقدان اجتماعا مشتركا

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

رحلة في الجحيم.. اختطفها 20 عاما وأجبرها على إنجاب 9 أطفال


خبر سار ....لقاح روسي ضد فيروس كورونا ينجح في إختبارات سريرية على البشر

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 

»  طلب المساعدة من اهل الخير

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة