مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         "كورونا " ... تسجيل حالة واحد بفيروس كورونا بأزيلال المركز و11 إصابة بدمنات و23 اصابة ببني ملال ..             المحكمة تُدين مصممة الأزياء “سلطانة” وشريكتها بالسجن النافذ             توقيف شخص قام بخطف سيدة واغتصابها قبل أن يقتلها بشكل وحشي ويصور الواقعة             ليلة تاريخية.. بايرن يكتسح برشلونة بثمانية أهداف بدوري الأبطال             أزيــلال : تعيين السيد " مصطفى تفسوت " مديرا إقليميا جديدا للتجهيز والنقل واللوجستيك ...             الإمارات الإسرائيلية أو إسرائيل الإماراتية // مصطفى منيغ             فكرة الحرية عند هيجل من خلال جدلية العبد والسيد // د زهير الخويلدي             مستجدات الحالة الوبائية لفيروس كورونا المستجد بإقليم ازيلال : إصابة سيدة ورجل أمن ...             الداخلية تحقق في اختلالات خطيرة بمشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية             أزيــلال : العثور على جثة طفل صغير بشلالات "تيلوكيت" ...             صدق أو لا تصدق.. عجوز في أكادير يعالج اطباء.. أداوي بسمطة وعود وكيجيو عندي من الصين والهند والمانيا            صور حية من جولة ماكرون في شوارع بيروت ومن الأحاديث التي دارت مع المواطنين            انفجارات لبنان : جميع لقطات انفجار ميناء بيروت من زوايا قريبه لحظة الانفجار            سرقة اكباش العيد من الكسابة والإعتداء عليهم ،في واضحة النهار يوم عرفة بالدار البيضاء            التحضير للإنتخابات ابتداء من هذا الشهر             الباسل             حرية التعبير تقود الى السجن             كورونا : اللي فيكم نسميه راجل اخرج لبرا             الانتهازيون             سفينة نوح ... المغربى             محمى من كورونا لا يحتاج الى كمامة             هذا هو حال المستشفى الإقليمي بأزيلال             هاذ الكاريكاتور ... راه عليك !            سوال ....جواب            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

صدق أو لا تصدق.. عجوز في أكادير يعالج اطباء.. أداوي بسمطة وعود وكيجيو عندي من الصين والهند والمانيا


صور حية من جولة ماكرون في شوارع بيروت ومن الأحاديث التي دارت مع المواطنين


انفجارات لبنان : جميع لقطات انفجار ميناء بيروت من زوايا قريبه لحظة الانفجار


سرقة اكباش العيد من الكسابة والإعتداء عليهم ،في واضحة النهار يوم عرفة بالدار البيضاء


دار الزعفران بأزيلال، الفضاء الأمثل لتسويق عصري للذهب الأحمر


حشود المسافرين تهاجم سد قضائي ضواحي وارزازات بعد منعهم من السفر


وزير الصحة يحسم جدل العودة للحجر الصحي الكلي بعد عيد الأضحى


رئيس الحكومة العثماني يعلق على القرار المفاجئ لمنع التنقل من و الى بعض المدن 2020/7/26

 
كاريكاتير و صورة

التحضير للإنتخابات ابتداء من هذا الشهر
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

مفاصل الركبة وطرق العلاج

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

ليلة تاريخية.. بايرن يكتسح برشلونة بثمانية أهداف بدوري الأبطال

 
الجريــمة والعقاب

توقيف شخص قام بخطف سيدة واغتصابها قبل أن يقتلها بشكل وحشي ويصور الواقعة


يا ربي السلامة: زوجة تقتل ابناء زوجها القاصرين من الزوجة الاولى بمراكش

 
الحوادث

الفقيه بن صالح.. 11 جريحا في حادث انقلاب “بيكوب” بعضهم في حالة خطيرة


أزيــلال : حادث سير بين سيارة ودراجة نارية يؤدي لاصابة شاب بجروح بليغة..

 
الأخبار المحلية

"كورونا " ... تسجيل حالة واحد بفيروس كورونا بأزيلال المركز و11 إصابة بدمنات و23 اصابة ببني ملال ..


أزيــلال : تعيين السيد " مصطفى تفسوت " مديرا إقليميا جديدا للتجهيز والنقل واللوجستيك ...


مستجدات الحالة الوبائية لفيروس كورونا المستجد بإقليم ازيلال : إصابة سيدة ورجل أمن ...

 
الجهوية

بني ملال : بعد إصابة 27 تاجرا، والي الجهة يأمر السلطات المحلية إغلاق المنافذ المؤدية الى المدينة القديمة و


بني ملال..إيداع خديجة “فتاة الوشم” السجن بتهمة تكوين عصابة إجرامية


بني ملال : فيروس كورونا يصيب “كسابة” و يتسلل لولاية الأمن.

 
الوطنية

المحكمة تُدين مصممة الأزياء “سلطانة” وشريكتها بالسجن النافذ


الداخلية تحقق في اختلالات خطيرة بمشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية


عاجل و هام..وثيقة // قانون جديد متعلق بالبطاقة الوطنية وهذه هي العقوبات التي تنتظر مخالفيه


شركة عقارية تستغل مريضا يحتضر لتوقيع تنازل عن 15 مليارا و تجر موثقا وعدلين ونائب محافظ إلى التحقيق


هجوم غير مسبوق على الصيدليات، لاقتناء ما يسمى “وصفة علاج كورونا”...

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


رحلة ...في روح شاعر // الأستاذة : مالكة حبرشيد
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 دجنبر 2019 الساعة 57 : 04


رحلة ...في روح شاعر

 

 

الأستاذة : مالكة حبرشيد

 

لا أريد هاتفا
لا انترنيت
ينقل أخبار الحروب
يوزع صور القتلى
على العقول المصابة بالعقم
والوعي القاصر
الـ يمتشق ولادة قصته الأولى
منتشيا _بلايكات _تصنع فخاخا
لأقدام الموتى
ودموع الأمهات

لا أريد كتابا
لا مجلة
لا جريدة
لا رغبة لي بالقراءة
ولا الكتابة
لا أريد تلفازا
يفتح خزائن الموتى
بينها فواصل تلميع البشرة
تقوية الشٌعر ...والشهوة
والجلود ما عادت تزمجر
في وجه الحرائق
الغضب معبأ في علب سوداء
الاصوات دخلت غمد الصمت
والخوف لا يمنح اكثر من فرار
على بلل المحو...وصهد النسيان

الملاحم انتهت
والأقلام الملونة
قدمت اعتذارها للأطفال
انصرفت مدركة أن موتهم
سيكون عرسا سماويا
وحيا لقصائد احتفال
بمطر سخي
هد البيوت .....والجسور
لعله يكون آخر المطاف
وآخر الأعوام في زمن الهباب
هي عدالة الانزواء
تحصي القروح
وتعد التوابيت

خذوا قصصي الخيالية
قصائدي الحزينة
كنت كاذبة
وأنا أختمها بومضة أمل
مطلة على غابة سرو
وساحة وعي خاوية
إلا من أعجاز حلم
كنت كاذبة جدا
وأنا أؤكد
أن ثمة سرا بين الأرض
وأحضان السماء
وأن الفصل الأخير من الخيانة
كان نهاية الحرائق
وبداية الأزمنة
المستحمة بالضياء

من يدل هذا الانهيار
على غرفة مناسبة
لرثاء أحلام اغتيلت
في قفص الصدر
لحظة الولادة
وأخرى تعفنت
في جوف الكلمات
حين انتعش التمرد
في بوصلة الرأس
وقال الحرف=
قد أعود من رحلات الشعر
بابتسامات تنير درب الغد
لتمر الأحلام دون وصاية أو وساطة
كما صدى المايات في الهواء الطلق
لكن اللعنات غابات كثيفة
ابتلعت النيازك والأسماء والحب
وتركتني هذيانا
يتصبب عرقا
في شق جدار

خذوا كل شيء
كل انفتاحكم
وثقافتكم
لا أريد أكاذيبكم المحبوكة
ولا حكاياتكم المنسوجة
لا أكلاتكم الجاهزة
خذوا رفاهيتكم
واتركوني وحدي
في المسافات الخجلى
بعدما أتحتم للموت
حرية التنزه
على أنقاض الحلم
ورفات الأماني
أريدني إنسانا بدائيا
يعتاش على الثمار البرية
يصطاد الأسماك بالعظام الحادة
ويجلس على صخرة صماء ...يشويها
بعيدا عن الأقمار الاصطناعية
وعن عيون مخبرين
تثقب الجدران
تفتك بالمقاهي
وتبعثر الأسرة عند منتصف الليل

أريدني كائنا غريبا عاريا
من كل الحكايات والأساطير
من المعاهدات
والبيانات
والمؤتمرات
لا أرغب الانتماء إلى حزب
أو نقابة
ولا الانتساب إلى
جماعة
أو جمعية
لا أرغب بسروال جينز
ولا جلباب
أو لحية
كي أخلصني من قمامة الحياة
أغسل دماغي من أزبال
المعارف المزورة
التاريخ المفبرك
والجغرافيا الوهمية

أريدني حرا طليقا
أتمدد كظل شجرة
أدحرج المساءات
على بساط الغروب
أفند كل الأفكار المتسللة
إلى أحشائي
عصفورا لا يؤرقه
طاعون البقاء
لا يبحث عن الاسمنت
كي يتكاثر ....ويتناسل
ثم ينهد الاسمنت
ويموت الصغار
لتنتعش القنوات
وتجتهد صفحات الفايسبوك
في انتقاء عبارات التعازي
و الورود الطالعة من الزر السحري

أريدني عصفورا
يعبر البلاد ملتحفا
نزاهة الريح
بعيدا عن مستنقع
يسخر جهرا من الأعمار الطويلة
يبني عشه فوق شجرة
ولا يعاتب الرياح إن هدته
فتلك سنة الله في الكون
لا سنة أبالسة
يصادرون الحيوات
يقصفون الأعمار
يختلسون السنين جشعا
ثم يوزعون الأكفان رأفة

خذوا أبجدياتكم
عقائدكم
دياناتكم المتلاحمة
المتناحرة
واتركوا لي الريح تحملني
أنا تشاء
ومتى تشاء
خذوا عوالمكم الخفية
إيحاءاتكم
وإيماءاتكم
خذوا ما ابتدعتم
من خطب وفتاوى
خذوا نكتكم السمجة
ضحكاتكم الباهتة
أعراسكم الكاذبة
خذوا وجوهكم
أسماءكم
ولا تنسوا المستعارة منها والملفقة
ودعوني وحدي أعد النجوم
أناجي القمر
فقد اشتقت كثيرا للحب
أمارسه بعفوية
دون اجتهادات
تبثها قنوات راسخة في العهر
متمرسة في تخدير العقول
وقتل الأفئدة

خذوا عظام الحيوانات المنقرضة
ضعوها في متاحف مسورة
بحراسات مشددة
ودعوا الاجساد تتفسخ على
الشطآن والارصفة
خذوا الليل والنهار
واتركوا الخيط الأبيض الفاصل بينهما
على آثاره
أتلمس درب الطمأنينة
عالما خاليا من الكراهية المجانية
من الشعوذة الشعبية
والشعوذة الممنهجة المنظمة
المفصلة على مقاس عقول
مثخنة بالأوجاع
قلوب أفقدتها المشارط
دقة أمل
ونبضة حلم
على القنوات ننتظرها
انتظار الأطفال
لهدايا بابا نويل

أعيدوني إلى سفر التكوين
أعيش مع الحيوانات المحترمة
مازالت تعرف معنى الإنسانية
مازالت تذود عن بعضها
تتكاثف كيما يتم اجتثاثها
وطمس معالمها تارة
باسم الانفتاح
واخرى باسم الله والدين
خذوا آلهتكم المتعددة
اعبدوها كما تشاؤون
صلوا إلى جهة أوثانكم المتلونة
لا تنسوا أكلها حين تجوعون
فهي معجونة من عسل حر
مسروق من حدائق الزمن المغبون

أشم الآن رائحة غيابي
العالقة بالرصيف
لن أستدير
قد ابتلعت الأمس مرغما
لكني سأبصق الغد كاملا
أتنزه كما الموتى
في روح شاعر !



1373

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



أيت عباس: من يوقف شبح أمازوز بفرعية إجلغيفن

ظاهرة انحراف الأحداث...لمن تقرع الاجراس؟بقلم : محمد حدوي

أمن ازيلال يعتقل " قوادتين " ومجموعة من العاهرات ...

أزيلال : " النشالة " يقومون بأول تجربة لهم ..سرقة حقيبة يدوية لفتاة !!!

هل تخلت واشنطن عن تدعيم مقترح الحكم الذاتي باتجاه الاستفتاء ؟. بقلم :سعيد الوجاني

أولاد عطو :وضع بيئي كارثي

واويزغت : إيقاف عصابة من سارقي المواشي ببين الويدان من طرف السكان

مختل عقلي يقطع رأس الضحية و ينام بجوار الجثة في انتظار وصول رجال الدرك الملكي

بنى ملال :(الجمعية المغربية لصحافة التحقيق) تكوين في مجال صحافة التحقيق

أزيلال : المندوب الجهوي للصحة والمندوب الإقليمى فى جلسة حوار مع ممثلى السكان تحت اشراف السيد العامل

رحلة ...في روح شاعر // الأستاذة : مالكة حبرشيد





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

الإمارات الإسرائيلية أو إسرائيل الإماراتية // مصطفى منيغ


فكرة الحرية عند هيجل من خلال جدلية العبد والسيد // د زهير الخويلدي


ظهير أجدير وانطلاق مسلسل مخزنة الأمازيغية: الكاتب: محمد بودهان


إنهم يقتلون الأمازيغية ! (مثال المدعوة «الإذاعة الأمازيغية) // ذ. بودريس بلعيد


صمت ملبد بالمراثي ... الشاعرة : مالكة حبرشيد


ليلــة واحــدة ... سعيد لعريفي


واقعة "رحبة أمزاط" الشنيعة! بقلم : اسماعيل الحلوتي


حرب المواقع في الشرق الاوسط ذ.عبد المنعم خنفري


رسائل النهب بقلم ذ.سعيد الكحل


أنا وسجادة الصلاة .. بقلم:د. أسامة آل تركي

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة

 
انشطة الجمعيات

منتدى الحداثة والديمقراطية

 
التعازي والوفيات

أزيــلال : تعزية قلبية حارة إلى الأخ :"محمد لعريفي "موظف بجماعة تامدا نومرصيد ــ و بالبلدية سابقا ــ في وفاة زوجته...


أزيــلال : تعزية ومواساة فى وفاة المرحوم :" بلعراضى مصطفى " استاذ سابق بإعدادية أحمد الحنصالي

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

وهبي في ” زيارة سرية” لبني ملال لتذويب الخلاف بين مكونات البام والاستعداد للانتخابات القادمة

 
أنشـطـة نقابية

النقابة الوطنية للصحافة تصدر بلاغا حول ما تعرض له المصور الصحافي" محمد وراق" وتدين تصرف أحد أفراد ألآمن

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

روسيا تطلق اسم “سبوتنيك V” على أول لقاح ضد فيروس كورونا


يوم واحد فقط يفصل العالم عن أول لقاح لفيروس كورونا..كبار السن والأطباء أول من يتلقون الجرعات الأولى

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة