مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         بني ملال / اولاد امبارك : اعتقال الأشخاص الذين هاجموا " لآجدان " في ظرف وجيز ...و تطورات جديدة و حقائق مثيرة تعرفها القضية             العثماني “رمى العار” على لفتيت و قادة و وزراء طالبوا بعودة بنكيران             جمعية الأعالي للصحافة تنظم ورشة بفضاء ايمنفري حول الحق في المعلومة و حماية الحياة الخاصة للأشخاص بين الممارسة والمرجعيات القانونية و الحقوقية             أساتذة يخرجون للاحتجاج للمطالبة بالإفراج عن الأستاذ المتهم بتعنيف تلميذته             أزيلال : جديد حادثة سقوط شاحنة ب " واد العبيد " خلفت 4 قتلى واستخدام آلية” بوكلان” من أجل إخراج الجثت             تفاصيل جريمة الخيانة الزوجية التي جرت وزير العدل للمحكمة             المفتشة زينب العدوي تقترب من خلافة جطو في المجلس الأعلى للحسابات و الحموشي في منصب مستشار ملكي             أزيــلال / واد العبيد : مصرع شخصين اثر انقلاب شاحنة و3 فى حالة خطيرة ..             الشروع في استعمال رخص سياقة وبطائق رمادية جديدة خلال السنة الجارية.             بني ملال / اولاد امبارك : عصابة إجرامية دهست دركي برتبة " أجودان " وتم نقله للمستشفى في حالة حرجة ... و الجناة لاذوا بالفرار !             اليوم الوطني للبيض بازيلال            الهيني يكشف حقائق وأسرار تقلب الموازين في ملف ليلى خطيبة المحامي المتهمة بالفساد والابتزاز            مفجر قضية "حمزة مون بيبي": اعترافات تُورط دنيا وابتسام باطمة وفنانون خليجيون يريدون متابعتها قانونيا            منيب ترد على تصريح بلكبير .."بنكيران لم يجد ما يقدمه للضيوف وكاد أن يشتغل سائق طاكسي"            فيديو يظهر رجل يقوم بمهاجمة إمرأة مسلمة في ألمانيا ويحاول خلع حجابها !            أفورار / ازيلال : فضيحة مائية من العيار الثقيل، فهل مسؤول يعد بعدم تكرار هذه الظاهرة البغيظة؟            سعيدة شرف تحكي كيف تم اختراق هاتفها من طرف حمزة مون بيبي ودنيا بطما            إكتشاف ما وراء جبال بني ملال المدينة التاريخية            سوال ....جواب             ارضاء الذواق            الحكومة المغربية             احنا معاك وراك يا رايس السيسى             لا صورانص والتعليم الخصوصي             الملعب الذي تحول الى مقبرة             الرباح يعلن الحرب على المقالع            السيسى سيستمر فى الحكم             بدون تعليق             برامج التلفزيون في رمضان .. "الرداءة"           
البحث بالموقع
 
صـــور غــير مألــوفـة

فوٌج واضحك معنا شويا

 
صوت وصورة

اليوم الوطني للبيض بازيلال


الهيني يكشف حقائق وأسرار تقلب الموازين في ملف ليلى خطيبة المحامي المتهمة بالفساد والابتزاز


مفجر قضية "حمزة مون بيبي": اعترافات تُورط دنيا وابتسام باطمة وفنانون خليجيون يريدون متابعتها قانونيا


منيب ترد على تصريح بلكبير .."بنكيران لم يجد ما يقدمه للضيوف وكاد أن يشتغل سائق طاكسي"


فيديو يظهر رجل يقوم بمهاجمة إمرأة مسلمة في ألمانيا ويحاول خلع حجابها !


أفورار / ازيلال : فضيحة مائية من العيار الثقيل، فهل مسؤول يعد بعدم تكرار هذه الظاهرة البغيظة؟


سعيدة شرف تحكي كيف تم اختراق هاتفها من طرف حمزة مون بيبي ودنيا بطما


إكتشاف ما وراء جبال بني ملال المدينة التاريخية


تفاصيل جديدة في قضية فرار كارلوس غصن من اليابان


تقليد 🤣 يوسف ازيلال كيعطي العصير للخيبه ديال دنيا بطمان

 
كاريكاتير و صورة

سوال ....جواب
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

أوتار الكوع، مفصل الكوع الخارجي وطرق العلاج

 
إعلان
 
الجريــمة والعقاب

الحكم على قائد بالسجن 6 سنوات والحجز على أزيد من مليار و600 مليون سنتيم


الدار البيضاء: توقيف صاحب فيديو السياقة الجنونية فوق سكة الطرامواي...

 
الحوادث

أزيلال : جديد حادثة سقوط شاحنة ب " واد العبيد " خلفت 4 قتلى واستخدام آلية” بوكلان” من أجل إخراج الجثت

 
الأخبار المحلية

جمعية الأعالي للصحافة تنظم ورشة بفضاء ايمنفري حول الحق في المعلومة و حماية الحياة الخاصة للأشخاص بين الممارسة والمرجعيات القانونية و الحقوقية


الداخلية تُحقق في محاولة قتل قائد فم الجمعة بأزيلال و والد المتهم الفار يُضرب عن الطعام !


أزيلال: مصرع متقاعد عسكري حرقا بعد أن التهمته النيران داخل منزله!

 
الجهوية

بني ملال / اولاد امبارك : اعتقال الأشخاص الذين هاجموا " لآجدان " في ظرف وجيز ...و تطورات جديدة و حقائق مثيرة تعرفها القضية


بني ملال / اولاد امبارك : عصابة إجرامية دهست دركي برتبة " أجودان " وتم نقله للمستشفى في حالة حرجة ... و الجناة لاذوا بالفرار !


سوق السبت : اعتقال عميد شرطة و ابن وكيل عام سابق من داخل قاعة المحكمة و إيداعه السجن بتهمة ترويج وبيع الكوكايين

 
الوطنية

العثماني “رمى العار” على لفتيت و قادة و وزراء طالبوا بعودة بنكيران


أساتذة يخرجون للاحتجاج للمطالبة بالإفراج عن الأستاذ المتهم بتعنيف تلميذته


تفاصيل جريمة الخيانة الزوجية التي جرت وزير العدل للمحكمة


المفتشة زينب العدوي تقترب من خلافة جطو في المجلس الأعلى للحسابات و الحموشي في منصب مستشار ملكي


الشروع في استعمال رخص سياقة وبطائق رمادية جديدة خلال السنة الجارية.

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


بياض: الاستقلال فرض تملكه للذاكرة
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 13 يناير 2020 الساعة 52 : 00


بياض: الاستقلال فرض تملكه للذاكرة

 

 

المؤرخ أكد وجود تعتيم على وثيقتي المنطقة الخليفية ووثيقة الشورى والاستقلال

أكد الطيب بياض، المؤرخ المتخصص في تاريخ المغرب المعاصر، أن تملك الماضي والذاكرة من قبل حزب الاستقلال هو ما سمح له بترسيخ محطة 11 يناير عنوانا مرجعيا لمطلب الاستقلال، والرقي بها إلى مستوى العيد الوطني.وأوضح بياض في حوار مع «الصباح» أن هناك أكثر من وثيقة للمطالبة بالاستقلال، أشهرها، وثيقة الجبهة القومية للوطنية المغربية، المؤلفة من حزب الإصلاح الوطني، وحزب الوحدة المغربية، ووثيقة المطالبة بالاستقلال باسم الحركة القومية التي كان يتزعمها محمد بن الحسن الوزاني. في ما يلي نص الحوار:
> تثير وثيقة 11 يناير جدلا حول دورها في تحقيق الاستقلال. هل كانت الوثيقة لوحدها كافية، أما أنها جاءت تتويجا لمسار الكفاح المسلح؟

> لا يمكن فهم وثيقة 11 يناير ودورها في تحقيق الاستقلال خارج السياق الذي جاءت فيه، ثم ما أعقبها من أحداث. فقبل تقديمها بعقد من الزمن، أي سنة 1934، قدم الوطنيون المغاربة مطالبهم الإصلاحية، التي تلزم فرنسا باحترام تعهداتها الواردة في نص معاهدة الحماية الموقعة مع المغرب يوم 30 مارس 1912.
والحال أن فرنسا لم تكتف بالاستخفاف بهذه المطالب الإصلاحية، بل أمعنت في اضطهاد المغاربة والتضييق عليهم، فلما تغيرت المعطيات الدولية مع الحرب العالمية الثانية، وبعد إصدار ميثاق الأطلسي، وانعقاد مؤتمر أنفا في 1943، انتبه الوطنيون المغاربة إلى أن شروطا جديدة قد نضجت، ما سمح لهم برفع سقف مطالبهم إلى الاستقلال، عوض الاكتفاء بإصلاحات في ظل نظام الحماية.
هذا الاختيار أدخلهم في اصطدام مباشر وعنيف مع الاستعمار، خاصة بعد مواجهة مطالبهم السلمية بالعنف المسلح، فظهرت المقاومة المسلحة في المدن وجيش التحرير في البوادي خاصة في الشمال، ما أربك حسابات المستعمر وعجل برحيله.

> يتهم البعض حزب الاستقلال باستغلال وثيقة 11 يناير. ما هي الأسباب التي تحكمت في هيمنة الحزب على الوثيقة؟ ولماذا تم تغييب الوثائق الأخرى؟

> أعتقد أن تملك الماضي والذاكرة مرتبط بدرجة الحضور في مواقع تسمح بتثبيت هذا التملك، فكون حزب الاستقلال كان قوة مؤثرة خلال مرحلة النضال الوطني، ثم استمر حاضرا بقوة في التسيير الحكومي خلال تدبير تركة الاستعمار، سمح بترسيخ محطة 11 يناير عنوانا مرجعيا لمطلب الاستقلال يرقى إلى مستوى العيد الوطني، وبالتالي حصل نوع من التعتيم على وثيقتي المنطقة الخليفية السابقة عنها بحوالي سنة، ووثيقة حزب الشورى والاستقلال التي جاءت بعدها بيومين.

> لماذا لم تنل وثائق المكي الناصري وعبد الخالق الطريس والحزب الشيوعي الاهتمام الذي نالته وثيقة 11 يناير؟
> هناك في الواقع أكثر من وثيقة للمطالبة بالاستقلال، لكن أشهرها، والتي قدمت بشكل رسمي، هي تلك التي قدمتها الجبهة القومية للوطنية المغربية، المؤلفة من حزب الإصلاح الوطني بزعامة عبد الخالق الطريس، وحزب الوحدة المغربية بزعامة المكي الناصري يوم 14 فبراير 1943 إلى السلطان والحكومة الإسبانية وقنصليتي الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا، ثم وثيقة المطالبة بالاستقلال للسلطان والإقامة العامة يوم 11 يناير 1944 باسم حزب الاستقلال، وبعد يومين، أي يوم 13 يناير من السنة نفسها، تم تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال باسم الحركة القومية التي كان يتزعمها محمد بن الحسن الوزاني، والتي تحولت إلى حزب الشورى والاستقلال.
أما لماذا ترسيخ وثيقة 11 يناير لوحدها دون غيرها، فيرجع في تقديري للأسباب التي بسطتها سابقا والمتعلقة بمؤثرات تملك الذاكرة.

> يرى بعض المؤرخين أن التاريخ الفعلي للمطالبة بالاستقلال هو 29 يناير. ما هو السياق الذي وقعت فيه الانتفاضة الشعبية وكيف تعاطت السلطات الفرنسية معها؟
> بعد تقديم كل هذه الوثائق التي عكست التقاء مختلف المرجعيات والتوجهات داخل الصف الوطني على مطلب الاستقلال، ثارت ثائرة الإقامة العامة، خاصة مع تزايد لوائح التأييد لمطلب الاستقلال، وخروج مظاهرات مؤيدة لهذا المطلب الشعبي، واجهتها بقمع رهيب، كما حصل بين 29 يناير و8 فبراير سنة 1944 بعدد من المدن، خاصة سلا والرباط وفاس.

زخم في الكتابة التاريخية
> يواجه المؤرخ تحديات في عمله الأكاديمي في ظل انحياز رجال السياسة وضعف التوثيق. كيف تعاطى المؤرخون المغاربة مع هذه المرحلة؟
> هذه المرحلة اتسمت بتنوع في الكتابات التي حاولت معالجة أحداثها، هناك الأرشيفات الأجنبية، وهناك كتابات لعدد من مسؤولي إدارة الحماية، ودراسات أكاديمية لمؤرخين مغاربة وأجانب، ثم هناك مذكرات الوطنيين والمقاومين الذين عاشوا جوانب من أحداث هذه المرحلة باعتبارهم فاعلين أو شهودا. هذا الزاد المرجعي أتاح للمؤرخ تقديم قراءات تستحضر السياقات وتربط الأحداث بالبنيات.

في سطور
-أستاذ التاريخ المعاصر بكلية الآداب والعلوم الإنسانية عين الشق بالبيضاء
-منسق فريق البحث في ثقافات البحر الأبيض المتوسط
-عضو المركز المغربي للعلوم الاجتماعية
-عضو المكتب المديري لمركز محمد بنسعيد أيت يدر للدراسات والأبحاث
-مستشار علمي بهيأة تحرير مجلة زمان
-صدرت له مجموعة من الكتب والدراسات من بينها:
«المخزن والضريبة والاستعمار» و»رحالة مغاربة في أوربا بين القرنين 17 و20» و»الصحافة والتاريخ»
أجرى الحوار: برحو بوزياني



413

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



النقابات التعليمية تلتقي المدير الإقليمي لأزيلال، وتتقاسم معطيات الحركة الانتقالية المحلية

بياض: الاستقلال فرض تملكه للذاكرة

اليهود الامازيغ : التاريخ المنسي والموقف المرتجى بقلم :ذ. انغير بوبكر

أيت محمد: القائد يفرض توظيف"شيخ" ....

في ذكرى 23 مارس. بقلم : وديع السرغيني

اليهود الامازيغ : التاريخ المنسي والموقف المرتجى بقلم الأستاذ انغير بوبكر

ذاكرة كفاح النساء: صفحة المرأة بجريدة الاتحاد المغربي للشغل (الطليعة).بقلم :زكية داود

حوار مع ماركسي مغربي حول التحالف مع الإسلاميين.بقلم: عبد الحق الريكي

أقوى لحظات اليوم الدراسي للفريق النيابي الاستقلالي بدمنات

البوليساريو تكذب الامين العام للامم المتحدة، ولكن...؟ بقلم: مصطفى سيدي مولود

هل تخلت واشنطن عن تدعيم مقترح الحكم الذاتي باتجاه الاستفتاء ؟. بقلم :سعيد الوجاني

تاكلفت : بلاغ الأحزاب السياسية بإقليم ازيلال على خلفية الاعتصام المفتوح للساكنة





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

قناديل المغيب // ذ. مالــكة حبرشيد


أوراق من الذاكرة: يوم مشهود من تاريخ دمنات 29 نوفمبر 1979 // عصام صولجاني


ما الذي يجعل من شخص عادي بطلا تاريخيا؟ د زهير الخويلدي


التربية الوالدية أو الفرصة التربوية الأخيرة // الحبيب عكي


لغو صاحب الملايين السبعة ! // اسماعيل الحلوتي


Libérez le potentiel infirmier Par ; Zouheir Maazi


متى سيصحح الإيركام اسم بلدنا من "لمغريب" إلى "موراكوش"؟ مبارك بلقاسم


بياض: الاستقلال فرض تملكه للذاكرة


حكــم تـرتــــدي ثـــــوب الشعـــــر وأخـــرى ثــــــوب النـثـــــر (4) بقلـم : حســـين حســـن التلســـــيني


حينَ أغيبُ.. بقلم عاطف أحمد الدرابسة


في الفرق ما بين التربية و”الترابي” بقلم -صلاح الوديع


ثورة نَهْد // محمد خلوقي

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة

 
انشطة الجمعيات

صور // أزيد من 328 فرد استفادوا من القافلة الطبية للعيون بمستشفى القرب بدمنات.

 
التعازي والوفيات

أزيـلال : تعزية وموساة في وفاة المشمول برحمته ، والد الأستاذ " عبد الرحيم سيف " موظف بمصلحة تدبير الموارد البشرية بالمديرية الإقليمية


أزيــلال : رئيس المجلس الإقليمي يعزي في وفاة شقيقة الأخ " حسن عبدون " رئيس مصلحة ...رحمها الله .

 
إعلان
 
أنشـطـة نقابية

دمنات : بلاغ من نقابة :"ك د ش "/ لجنة التفتيش تضبط احدى الشركات متلبسة احضار بعض التجهيزات المختلسة !!!

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

بالفيديو: أغنية قاتل قاتل تحرم الفنانة نانسي عجرم من النوم، وتطورات تشهدها قضية مقتل الشاب السوري بمنزلها

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  صـــور غــير مألــوفـة

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة