مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         الزعيم الاتحادي عبد الرحمن اليوسفي في ذمة الله             حملة استثنائية لإصدار بطاقة التعريف الوطنية لمترشحي البكالوريا‎             شكرا لك كورونا ! // اسماعيل الحلوتي             أنباء عن تحديد الحكومة موعد إعادة فتح المنافذ الحدودية للمغرب في وجه المسافرين             تيزنيت..اصدار الحكم على بإ المتهمين الثلاثة الذين قاموا لاصطياد الغزال الممنوع             توقيف دركيين خرقا حالة الطوارئ             إعادة فتح المقاهي والمطاعم ابتداء من اليوم : الجمعة ... لكن بشروط             بوزنيقة.. انتحار شرطي باستعمال المسدس الوظيفي لزميله ، أمام دائرة الشرطة             بلاغ حول عقار الهيدروكسي كلوروكين واستخدامه بالمغرب             رسالة مفتوحة من أفراد الجالية المغربية بفرنسا ، موجهة الى السيد عامل إقليم أزيلال             هجرة النسور الأمريكية إلى جبال شمال المغرب طنجة بأعداد كبيرة             Didier Raoult annonce la fin de l épidemie du coronavirus            مشاهد فرحة الأسبان بعودة الحياة من ساحة بلازا مايور الشهيرة            دعاء آخر ليلة من رمضان 2020 بصوت محمد الشناوي            حرية التعبير تقود الى السجن             كورونا : اللي فيكم نسميه راجل اخرج لبرا             الانتهازيون             سفينة نوح ... المغربى             محمى من كورونا لا يحتاج الى كمامة             هذا هو حال المستشفى الإقليمي بأزيلال             هاذ الكاريكاتور ... راه عليك !            سوال ....جواب             ارضاء الذواق            الحكومة المغربية            
البحث بالموقع
 
صـــور غــير مألــوفـة

صور الشهر : اضحك معنـــا

 
صوت وصورة

هجرة النسور الأمريكية إلى جبال شمال المغرب طنجة بأعداد كبيرة


Didier Raoult annonce la fin de l épidemie du coronavirus


مشاهد فرحة الأسبان بعودة الحياة من ساحة بلازا مايور الشهيرة


دعاء آخر ليلة من رمضان 2020 بصوت محمد الشناوي


طريقة صلاة العيد في البيت اتناء الحجر صحي للوقاية من وباء كرونا 2020


عملية سطو على منزل البشير مصطفى السيد المستشار بما يسمى رئاسة البوليساريو


أمن بني ملال يراقب أهم محاور المدينة ضمانا لتطبيق الحجر الصحي


طقس حار بعدة مناطق بالمملكة ابتداء من بعد غد السبت إلى الثلاثاء المقبل

 
كاريكاتير و صورة

حرية التعبير تقود الى السجن
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

مفاصل الركبة وطرق العلاج

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

مباراة ليفربول وأتلتيكو أدت الى 41 وفاة بفيروس كورونا

 
الجريــمة والعقاب

اعتقال فتاة رمت مولودها بحاوية القمامة بخريبكة صباح عيد الفطر


شخص يقتل أربعينيا و يفصل رأسه عن جسده بـ “منجل”

 
الحوادث
 
الأخبار المحلية

حملة استثنائية لإصدار بطاقة التعريف الوطنية لمترشحي البكالوريا‎


رسالة مفتوحة من أفراد الجالية المغربية بفرنسا ، موجهة الى السيد عامل إقليم أزيلال


إقليم أزيلال: إضافة حصة للمستفيدين من التغطية الصحية وللأسر العاملة بالقطاع غير المهيكل

 
الجهوية

قريبا سيختفى فيروس " كورونا " من جهة بني ملال خنيفر وتعود الى " صفر " حالة ...


بني ملال .. وفاة شخص كان رهن الحراسة النظرية على خلفية قضية تتعلق بالسرقة الموصوفة


العثور على جثة مسير محل للترجمة بالفقيه بن صالح

 
الوطنية

الزعيم الاتحادي عبد الرحمن اليوسفي في ذمة الله


أنباء عن تحديد الحكومة موعد إعادة فتح المنافذ الحدودية للمغرب في وجه المسافرين


تيزنيت..اصدار الحكم على بإ المتهمين الثلاثة الذين قاموا لاصطياد الغزال الممنوع


توقيف دركيين خرقا حالة الطوارئ


إعادة فتح المقاهي والمطاعم ابتداء من اليوم : الجمعة ... لكن بشروط

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


لماذا يتستر النظام الإيراني على كل كارثة ويلجأ للأكاذيب؟ // نظام مير محمدي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 07 أبريل 2020 الساعة 54 : 01


لماذا يتستر النظام الإيراني على كل كارثة ويلجأ للأكاذيب؟

نظرة عامة على بعض الأحداث في إيران..

 

 

نظام مير محمدي

الكاتب الحقوقي والخبير في الشأن الإيراني

 

 

 

قالت رئيسة الجمهورية المنتخبة للمقاومة الإيرانية السيدة مريم رجوي، في رسالتها في 29 فبراير 2020 للمشاركات في مؤتمر المرأة قوة التغيير في ستوكهولم بمناسبة اليوم العالمي للمرأة :

"إن كل كارثة طبيعية أو مشكلة يمكن الوقاية منها في ظل سيادة النظام الديني بدءًا من فيروس كورونا حتى الفيضانات والزلازل تصبح مصيبة وبلاءًا خطيرًا على الشعب ولاسيما المرأة الإيرانية، أول ضحية لإجرام الملالي".

نظرة عامة على بعض الأحداث في إيران تؤكد مصداقية هذه الرسالة.

قام نظام الملالي في صيف عام 1988، بإعدام 30 ألف سجين سياسي في غضون فترة قصيرة وارتكب المذابح في حق الشعب الإيراني، ولكنه تستر على هذه الجرائم لسنوات عديدة، وبعد أن كشفت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية النقاب عن الفضائح بشكل متكرر وانتشار تسجيل صوتي للسيد منتظري، عندما كان يتحدث مع لجنة الإعدام ويحذرهم من ارتكاب أكبر جريمة في تاريخ الجمهورية الإسلامية، اعترف المسؤولون الحكوميون بأن عمليات الإعدام قد تمت تنفيذًا لفتوى خميني. وكان إبراهيم رئيسي ومصطفى بور محمدي من الأعضاء الرئيسيين في فرقة الموت ويشغلان حاليًا منصبي رئيس السلطة القضائية والمستشار الأول للسلطة القضائية، على التوالي. وكان مصطفى بور محمدي وزيرًا للعدل في الدورة الأولى لولاية حسن روحاني لرئاسة البلاد. وفي الوقت الحالي يشغل عليرضا آوايي الذي أعدم في فرقة الموت السجناء في محافظة خوزستان؛ منصب وزير العدل في حكومة روحاني.

هذا وشهد العالم في كارثة إطلاق الصواريخ المتعمد مع سبق الإصرار والترصد على الطائرة المدنية الأوكرانية كيف أن نظام الملالي تستر في البداية على الكارثة ثم اضطر إلى الاعتراف بهذه الحادثة المروعة بعد أن كشفت المقاومة الإيرانية النقاب عن الأخبار الموثوقة. ولكن هذا النظام القروسطي رفض تسليم الصندوق الأسود لهذه الطائرة، وهو البرهان القاطع على الجريمة، إلى الدول المعنية أو السلطات الدولية المختصة خشية من الكشف عن تفاصيل هذه الجريمة المتعمدة.

وخلال الانتفاضة الشاملة في شهري نوفمبر وديسمبر 2019 قتلت السلطات الحكومية وقوات حرس نظام الملالي أكثر من 1500 متظاهرًا، لكن النظام الفاشي نفى ذلك حتى أعلنت المقاومة الإيرانية ومنظمة مجاهدي خلق الإيرانية أسماء وتفاصيل 755 شخصًا من القتلى. وصدقت وكالة "رويترز" للأنباء في تقريرها الصادر بتاريخ 23 ديسمبر 2019 على أن سلطات الأمن والشرطة في نظام الملالي قتلت 1500 شخصًا.

وفيما يتعلق بفيروس كورونا، فقد تم اكتشاف أعراضه في إيران في أوائل شهر ديسمبر 2019، إلا أنه تم التستر على الخبر تلبية لأوامر خامنئي. وبعد الكشف عن هذه الجريمة قال خامنئي: لا ينبغي المبالغة في هذه القضية. وقال روحاني إن هذا العمل من صنع العدو الذي يحاول أن يصيب الحكومة بالشلل ببث الرعب في قلوب المواطنين.

ونظرًا لأكاذيب نظام الملالي حول وباء كورونا والخسائر الفادحة التي نتجت عنه على نطاق واسع، أصبح هشتاق "فيروس خامنئي" (#KhameneiVirus ) فرصة في الفضاء الإلكتروني للتعبير عن كراهية الشعب الإيراني المجيد لخامنئي ودوره الإجرامي في التستر على تفشي وباء كورونا، ونُشر هذا الهشتاق في ترند تويتر العالمي في 23 مارس.

هذا ولا يزال التستر الإجرامي لنظام الملالي مستمرًا لدرجة أنه على الرغم من الموافقه الرسمية على ذهاب فريق طبي فرنسي من أطباء بلا حدود إلى إيران، إلا أن نظام الملالي القروسطي لم يتعاون مع هذا الفريق وطرده من أصفهان.

هذا وكان بهرام قاسمي، سفير نظام الملالي في فرنسا قد أعلن في تغريدته على تويتر في 22 مارس 2020 عن وصول هذا الفريق الطبي الفرنسي إلى إيران.

وفيما يتعلق بطرد فريق أطباء بلا حدود، قالت السيدة مريم رجوي: "إن هذه الخطوة تعكس إصرار الملالي على الاستمرار في التستر الإجرامي ولاسيما فيما يتعلق بعدد الوفيات، وتدل على أن المشكلة الرئيسية في إيران تتجسد في ديكتاتورية فاسدة لا تفكر سوى في الحفاظ على السلطة. وأرواح الناس لا قيمة لها في ثقافة هذه الديكتاتورية، وتتطلع إلى المساعدت التي لا يصحبها أي نوع من المراقبة على أداء قوات حرس نظام الملالي وقادة الحكومة".

وكانت السيدة مريم رجوي قد طالبت مجلس الأمن والدول الأعضاء في وقت سابق بإدانة نظام الملالي بسبب التستر على تفشي وباء كورونا في البلاد وتعريض حياة الشعب الإيراني والدول الأخرى للخطر.

هذا ونشير إلى أن التستر على حدوث الفيضان في 19محافظة إيرانية، من الحالات الأخرى الشاهدة على تستر نظام حكم الملالي على الكوارث التي تحل بالبلاد.

إن حدوث الفيضان تسبب في دمار بيئي واسع النطاق شمل الجسور والطرق والمنازل السكنية والحدائق والأراضي الزراعية. حيث دمر مئات المنازل السكنية، وأدى إلى تشريد الآلاف وتدمير الأراضي الزراعية وضياع الجهود الدؤوبة لآلاف المزارعين المستأجرين سدى، وفقدان آلاف المواشي التي يمتلكها المزارعون ومربي الماشية. ودمر أكثر من 9 آلاف كيلومتر من الطرق المسفلتة والمعبدة، وآلاف الكيلومترات من الطرق الريفية.

وحول الفيضان وعواقبه الوخيمة، قال خامنئي الذي تجاوز حدود الوقاحة في العبث وفبركة الأكاذيب: "على الرغم من أن الفيضان في ظاهره بلاء مدمر، إلا أنه من الممكن أن ينطوي باطنه على النعمة والبركة الإلهية" !

والسؤال الذي يطرح نفسه هو: هل كان من الممكن تجنب مثل هذا الحجم من الدمار والخسائر في الحالات التي تمت الإشارة إليها أم لا؟

الإجابة: من المؤكد أنه كان بالإمكان تجنبها والوقاية منها، لكن ذلك يستوجب ضرورة وجود نظام حكم شعبيي يدير البلاد ويهتم بأبناء الوطن، لا نظام حكم وحكومة وإدارة شيطانية ولا إنسانية تسمى "ولاية الفقيه".

وعلى نفس النمط في كارثة كورونا والخسائر الواسعة النطاق التي نجمت عنها، لو كان خامنئي قد سخر ما لدى قوات حرس نظام الملالي والجيش من إمكانيات لخدمة المرضى والمضطهدين لكان الوضع مختلفًا عما هو عليه الآن كمًا وكيفًا.

إن مليارات الدولارات من رأس المال والثروة الموضوعة تحت تصرف خامنئي فيما يوصف بـ "اللجنة التنفيذية لأمر خميني" وسرقها هو ومقره الفاسد لكي ينفقها في الإرهاب والتدخل في شؤون الدول المجاورة مثل العراق وسوريا ولبنان واليمن؛ ملك للشعب الإيراني بكل ما تحمل الكلمة من معنى.

وقد حان الوقت ليعترف المجتمع الدولي رسميًا بنضال الشعب الإيراني للإطاحة بهذا النظام الفاسد ويدعم رغبته في تحقيق جمهورية حرة ديمقراطية على أساس الاقتراع العام والمساواة بين الرجل والمرأة وفصل الدين عن السياسة وإيران غير نووية.

 



858

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الأمن في كف عفريت بازيلال

متى سيفهم العرب أن العلمانية ليست الإلحاد؟بقلم : هاشم صالح

موسم سقوط التلميذات. بقلم :ذ. الكبير الداديسي

كأن شيئاً لم يكن! بقلم تركي بني خالد

ذاكرة كفاح النساء: صفحة المرأة بجريدة الاتحاد المغربي للشغل (الطليعة).بقلم :زكية داود

عنــــدما تثــــبت الأمــــازيغية مغــــربية الصـــــحراء بقلم مدير جريدة سوس+

أيت امحمد :الطريق الرابطة بين ايت امحمد وازيلال صالحة للحرث

تحقيق : جهازُ الشرطة بالمغرب.. جسمٌ مريض

جزيرتي الحلوة.بقلم :خالد العجمي(المملكة العربية السعودية)

البوليساريو تكذب الامين العام للامم المتحدة، ولكن...؟ بقلم: مصطفى سيدي مولود

لماذا يتستر النظام الإيراني على كل كارثة ويلجأ للأكاذيب؟ // نظام مير محمدي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

شكرا لك كورونا ! // اسماعيل الحلوتي


مقابلة مع هانز جورج جادامير. الحوار الهرمينوطيقي بين الأزمة البيشخصية والكتابة ترجمة د زهير الخويلدي


الأمن الصحي ورهان الدولة على الشعوب (هل تراهن النخبة على شعوب مريضة؟) الكاتب :سعيد لعريفي


أعوامنا الخمسة // د. وليد العرفي


المسرح جنحة و الحضارة في فسحة: بقلم: منصف الإدريسي الخمليشي


الفنان التشكيلي لحسن باعليوي ....الصراخ الصامت // ذ. مولاي نصر الله البوعيشي


صورة تألق المغاربة بين المواطن والمسؤول // محمد العوني


أطفالنا ورمضان..عادات وتمثلات..فرص وتحديات؟ بقلم:الحبيب عكي


أيها المتشائل.. // عبد اللطيف الصافي


المستبد العادل بين الفقهاء والفلاسفة // د.عصمت نصار

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة

 
انشطة الجمعيات

بلاغ حول عقار الهيدروكسي كلوروكين واستخدامه بالمغرب

 
التعازي والوفيات

أزيــلال : تعزية ومواساة لعائلة "سعد" في وفاة شقيقهم " الحسين " رحمه الله


تعزية ومواساة فى وفاة المشمول برحمته :" سمحمد أمزوار " أستاذ سابق بمدرسة إزلافن بأزيلال


تعزية ومواساة في وفاة والدة اخواننا وأخواتنا " ال المهرانى " رحمة الله عليها

 
طلب المساعدة من اهل الخير

طلب مساعدة : اللى كيعرف هذ السيد : " بورابعي الحسين "، اخبر السلطات المحلية أو أفراد عائلته ، بهذا الخبر

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

عادل بركات أمينــا جهويــا لحزب الأصالة والمعاصرة بجهة بني ملال خنيفرة ..

 
أنشـطـة نقابية

النقابة الوطنية للصحافة المغربية والفدرالية المغربية لناشري الصحف يعقدان اجتماعا مشتركا

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

خبر سار ....لقاح روسي ضد فيروس كورونا ينجح في إختبارات سريرية على البشر


رجل يستمع لحكم إعدامه شنقا عبر “زووم”

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  صـــور غــير مألــوفـة

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 

»  طلب المساعدة من اهل الخير

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة