مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         تسريب لائحة غير رسمية لأنباء عن تعيينات جديدة بالحكومة المغربية             المغرب يحصل مجانا على طائرتين عسكريتين قيمتهما 60 مليارا             منهج الانتخابات الأمريكية والكارطيل الحزبي بالمغرب // مبارك بلقاسم             بركات يترأس لقاء تواصليا للأمانة الإقليمية لحزب البام ببني ملال             مجلس جهة بني ملال خنيفرة يلتزم بتوفير 150 طبيبا وممرضا رفقة شركائه لتعزيز القطاع الصحي بالجهة             حديقتي.. الذئب والغراب بقلم : حسين فاعور الساعدي             قبرُ أبي د. وليد العرفي             قرار عودة الحجر الصحي الشامل للمغرب يلوح في الأفق وهذه مؤشراته.. التفاصيل             هذه خطة العثماني لربح 900 مليار من جيوب الموظفين وبيع مؤسسات الدولة             أزيــلال : تعزية ومواساة في وفاة المشمول برحمته الأخ :" عبد العزيز حباد" ، موظف بجماعة تامدة نمرصيد             شاهد بالڨيديو كيف نفّذ الإرهابي “الهيش” جريمته في حق حارس سجن تيفلت            مـ صيبة هادي.. حارسة دسيارات كي اغتا.صـ.ـبوها وكايتكرفصوا عليها والاخيرة تخرج عن صمتها وتكشف المستور            أوكرانيا.. فتاة بدون ملابس داخلية تحتج أمام رئيس البلاد            مغاربة و 10 سنوات من حكم البيجدي : ما شفنا والو غير هوما لي تحسنات الوضعية ديالهم            كورونا ... زيارة تفقدية الى جهة بني ملال خنيفرة             التحضير للإنتخابات ابتداء من هذا الشهر             الباسل             حرية التعبير تقود الى السجن             كورونا : اللي فيكم نسميه راجل اخرج لبرا             الانتهازيون             سفينة نوح ... المغربى             محمى من كورونا لا يحتاج الى كمامة             هذا هو حال المستشفى الإقليمي بأزيلال             هاذ الكاريكاتور ... راه عليك !           
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

شاهد بالڨيديو كيف نفّذ الإرهابي “الهيش” جريمته في حق حارس سجن تيفلت


مـ صيبة هادي.. حارسة دسيارات كي اغتا.صـ.ـبوها وكايتكرفصوا عليها والاخيرة تخرج عن صمتها وتكشف المستور


أوكرانيا.. فتاة بدون ملابس داخلية تحتج أمام رئيس البلاد


مغاربة و 10 سنوات من حكم البيجدي : ما شفنا والو غير هوما لي تحسنات الوضعية ديالهم


قصص إنسانية: الشريط الوثائقي "الحصلة" عن الحي المحمدي بين االأمس واليوم


أول خروج إعلامي لأسرة "الشاب" لي لقاوه مقتول ومليوح ضواحي أزيلال:مشى مع نسيبو يجيب مراتو وصفاوها ليه


هدف اشرف بن شرقي ضد الرجاء البيضاوي كامل


Mohamed EL HOURCH ---de la région d’AZILAL --- explique les problèmes dont souffre la mosquée d'Angers --- France --- , causés par l'IMAM

 
كاريكاتير و صورة

كورونا ... زيارة تفقدية الى جهة بني ملال خنيفرة
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

مفاصل الركبة وطرق العلاج

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

المنتخب المغربي يفوز على السينغال بثلاثية .‎

 
الجريــمة والعقاب

الوكيل العام للملك يكشف تفاصيل جريمة مقتل موظف بالسجن على يد زعيم خلية إرهابية ومندوبية السجون تنعي شهيد الواجب


توقيف ثلاث أشقاء بتهمة محاولة هتك العرض باستعمال العنف المقرون بالضرب والجرح

 
الحوادث

أزيـلال : قتيلان وجرحى في حادثة سير بجماعة

 
الأخبار المحلية

أزيــلال : لائحة المقبولين للاستفادة من منح التعليم العالي برسم السنة الجامعية 2020-2021 وعمالة أزيــلال ستستقبل الطعون من الطلبة الغير الممنوحين داخل اجل لا يتعدى 10 ايام


أزيــلال : عامل الإقليم السيد محمد العطفاوي يتعافى من فيروس


وزارة الداخلية تسحبت بساط الدعم المالي للجمعيات من مجالس الجماعات الترابية …ورئيسة المجلس الترابي بأزيلال تطبق القانون

 
الجهوية

مجلس جهة بني ملال خنيفرة يلتزم بتوفير 150 طبيبا وممرضا رفقة شركائه لتعزيز القطاع الصحي بالجهة


مريرت : عنوان لتاريخ يختزل التهميش و الهشاشة


ما زال الموقف مقلقا بجهة بنى ملال خنيفرة ... عدد الإصابات مستقر ة !!: 150حالة .. وبني ملال في المقدمة؟؟

 
الوطنية

تسريب لائحة غير رسمية لأنباء عن تعيينات جديدة بالحكومة المغربية


المغرب يحصل مجانا على طائرتين عسكريتين قيمتهما 60 مليارا


قرار عودة الحجر الصحي الشامل للمغرب يلوح في الأفق وهذه مؤشراته.. التفاصيل


هذه خطة العثماني لربح 900 مليار من جيوب الموظفين وبيع مؤسسات الدولة


تفكيك عصابة إجرامية خطيرة مكونة من فقهاء يتزعمها فقيه سوسي

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


في المرآة الثقافة: الثروة المسكوت عنها...! بقلم الكاتب والباحث الكبير : عبد الغني عارف
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 31 غشت 2020 الساعة 56 : 03


  في المرآة
الثقافة: الثروة المسكوت عنها...!

 


 بقلم الكاتب  والباحث الكبير : عبد الغني عارف

 

 

في واحدة من أعمق تلميحاته الفكرية الثاقبة، يتحدث الشهيد " مهدي عامل " عن الثقافة بكونها " تتكون دوما ضديّاّ، تنمو وتتكامل في صراع مستمر ضد كل قديم يموت "، ولذلك فلكل نشاط نظري منحاز لسيرورة التغيير طابع نضالي، وهو ما يجعل الثقافة وباستمرار أداة من أدوات ممارسة الصراع المجتمعي. ولأن المجتمعات عادة لا تتطور إلا بحسم التمفصلات الرئيسة في بنية الصراع، فإن الثقافة تشكل رافدا أساسا من روافد التغيير والتطور اللذين ينتصران على كل قديم ومتهالك في ضوء بوصلة يشكل المستقبل أفقها الجاذب.

 

إن الثقافة بهذا المعنى ليست مجرد ترف من الأفكار والممارسات المتعالية عن الواقع، بل هي شرط جوهري لقيام المجتمع وضمان استمراره ووجوده، أي أنها تشكل ثروة حقيقية في ملكية الشعوب، مع التوكيد على أن ما يميز الثقافة باعتبارها ثروة هو كونها لا تنحصر في سياج ما هو مادي ضيق، بل هي تتجاوز ذلك بحيث تكتسب أبعادا رمزية مؤثرة، وهو ما يجعل الطبقات المسيطرة تسعى دائما إلى بسط هيمنتها عن طريق ما تتيحه الثقافة من هوامش السيطرة وفرص تأبيدها، لذلك توجه جهدها نحو جعل الثقافة والمثقف دروعا واقية لها ضمن ما هو سائد. إن التباين بين المجتمعات على سلم التخلف أو التقدم يعود أساسا إلى طبيعة الرؤى ومنظومة القيم الثقافية المحددة لأنماط العيش والتفكير والممارسة في كل مجتمع على حدة. ولأن الثقافة ثروة فهي، مثلها في ذلك مثل باقي أنواع الثروات الأخرى، قابلة للاستثمار الجيد أو السيء، وهي أيضا قابلة للاحتكار والطمس والتهريب..!
فهل يمكن أن نتحدث اليوم في المغرب عن " الثقافة المهربة " ؟!.. وإذا كان الأمر كذلك فمن يتولى هذا التهريب ؟ ولمصلحة من..؟ ولأية أهداف ..؟
نقارب الموضوع بهذه الرؤية المجازية فقط لنقول إن الثقافة ببلادنا، وبكل تجلياتها المتداولة، ما تزال تشكل، للأسف، ثروة منسية، أو بوضوح أكثر، ثروة محتكرة بشكل لا يجعل منها عاملا يسهم، بالشكل المطلوب، في نهضة المجتمع وتقدمه.

 

ولأن المجال لا يسمح بالحديث، وبالتفكيك المفصل، عن التوظيف الفلكلوري الفج للثقافة، باعتباره مظهرا من مظاهر التهريب الثقافي، ولا عن التوظيف الإيديولوجي لكل ما هو ثقافي وإغراقه في لج الغيبي والخرافي، فإننا سنكتفي بالإشارة إلى أنه في كل المجتمعات – وهذا ما أكدته وتؤكده تجارب الشعوب - تعلن الثقافة عن إفلاسها التاريخي حينما تتحول إلى مجرد أداة للتخدير بين أيدي النخبة الفاسدة والكهنة الذين يبررون واقع الفساد. لذلك فإن أن أعداء التغيير ومناوئيه يراهنون دائما على جعل الثقافة في أوجهها المشرقة والمستشرفة للمستقبل ثروة مسكوتا عنها، ويعملون، من خلال هجمات مضادة، على تغييب البعد الدينامي للثقافة بما يضمن إعادة إنتاج واستدامة واقع الاستغلال والجهل، والعمل في المقابل على حصرها في زاوية مغلقة، بحيث تكون، أو يراد لها أن تكون، مجرد إنتاج متعال عن الواقع، وهم بذلك يعملون على وأد القوة الضاربة التي تكون للفعل الثقافي الملتزم ضمن شبكة من التناقضات التي يفرزها الصراع في رقعة مجتمعية معينة وضمن شرط تاريخي خاص.

 

إن الحفاظ على المعطى الثقافي كثروة حقيقية قابلة للاستثمار الإيجابي في المجتمع يتطلب بالضرورة تغيير النظرة إلى ماهية المثقف وإلى طبيعة أدواره ووظائفه، فالمثقف لا يكتسب هذه الهوية الواصفة فقط لأنه يكتب، ولكن أيضا - وربما قبلا – لأن له رؤية محددة للكون وللمجتمع، وله أيضا موقف وموقع ضمن السيرورة التاريخية لتطور / تغير المجتمع الذي ينتمي إليه. من هنا بالضبط تنبع أهمية الثقافة كثروة، أي كمعبر لكل تيارات تغيير المجتمع أو تأبيد حصاره.



568

2






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- تحية وتقدير

اسلمان

تحية وتقدير للأخ والصديق عبد الغنى ، الغني عن التعريف ، والذي رفع عاليا راية إقليم أزيلال في المحافل التربيوية ، الكاتب والمحلل والراعي للثقافة المغربية ، يحتاج منا الف تكيريم وقد نسيناه ونسينا رجالات الإقليم
رجل قضى حياته بين الكتب وحاول ان يبرز موهبته وهوف فى المدرسة الإبتدائية وكان له ذلك حيث صار رمزا وسفير الثقافة والمعروف وطنيا

تحية الى هذا الشهم .

في 02 شتنبر 2020 الساعة 48 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- جسر الثقافات

توامي أ

الاستاذ عبد الغني معروف بإطلالاته الأدبية مند التسعينات ،الى جانب انه مناضل وما تعرفه الكلمة من معنى . وينحدر من اسرة مثقفة وقد غادروا أزيلال فى اواسط السبعينات الى المحمدية تلبية لأخيهم البير والذي يعمل في صمت السيد حسن عارف ، والملقب ب " روبرت " Robert بعد أن صار استاذ للغة الإنجليزية .
وما زلت اتذكر مسكنهم بأزيلال الذي تحول الى مجموعة من المقاهي قرب المسجد الأعظم ..
ومن هذا المنبر ، ارفع قبعتى استراما لكل الإخوة عارف والله انى تمنيت ان اجالسهم .. السادة حسن وعبد الغنى وأحمد .

في 02 شتنبر 2020 الساعة 32 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الأمن في كف عفريت بازيلال

الفقيه بن صالح : تفكيك عصابة مختصة في ترويج المخدرات الصلبة الكوكايين

إدانة مصور البورنوغرافية بسنة حبسا نافذا بالفقه بن صالح

إعـــتذار

بني عياط / سوق أسبوعي جديد قريبا بتراب الجماعة

كتابة ضبط اختصرها: عبدالقادر الهلالي‎

متى سيفهم العرب أن العلمانية ليست الإلحاد؟بقلم : هاشم صالح

بلاغ صحفي اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بني ملال خريبكة

تحقيق: ظاهرة الإجهاض بالجهة تحت مجهر أزيلال 24

سوق السبت : حمادي عبوز وهبه صاحب الجلالة ماذونية سيارة اجرة بالرباط وضاعت منه ببني ملال

صرخة امرأة مغربية في وجه زمزمي. بقلم : ربيعة غازي

نساء عشقن الملك الحسن الثاني .بقلم ذ.إدريس ولد القابلة

بيان حقــيقة من الأستاذ :السيد مسكي باسو

السبات الشتوى سنويا بقلم : عبد القادر الهلالي

مفردات الجنس عند العرب ...بقلم : كامل النجار -

فاطمة تابعمرانت هذه المرأة الأصيلةُ حدّ النخاع بقلم : عبد السلام خلفي

ضحية المستشفى الجهوي ببني ملال تستغيث

ازيلال : المندوبية الإقليمية للتعاون الوطني تحتفي بالمتخرجات الجدد من مراكز التربية والتكوين

صحافة بدون حرية مثل سمكة بلا ماء بقلم ذ. توفيق بوعشرين

تكريم الإنسان بين الأمر الرباني و الواقع الفعلي المعاش بأزيلال.





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

منهج الانتخابات الأمريكية والكارطيل الحزبي بالمغرب // مبارك بلقاسم


حديقتي.. الذئب والغراب بقلم : حسين فاعور الساعدي


قبرُ أبي د. وليد العرفي


جبل رات ،إمَاوْنْنِكْنْوَانْ(1) بقلم : ذ.مولاي نصر الله البوعيشي


أنا … يا أنا….. شعر مالكه حبرشيد


وثائـق المناضل "عبدالرحمان اليوسفي" في حضن "أرشيف المغرب" - بقلم : عزيز لعويسي


اسم الآلة يصاب بالعطب // عبد الحكيم برنوص


اسألوا كورونا: منصف الإدريسي الخمليشي


خواطر من وحي رواية "عشاق الصحراء" // الحبيب عكي


في الفرق بين الإرادة الشعبية والنزعة الشعوبية // د زهير الخويلدي


وذكّر عسى أن تنفع الذكرى .. بقلم : أحمد عصيد


التكريم الإلهي للإنسان.. من الخَلْق إلى الإسلام بقلم ذ. حسن فاضلي أبو الفضل


اليهود الامازيغ : التاريخ المنسي والموقف المرتجى بقلم : الكاتب و الباحث الامازيغي : انغير بوبكر

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة

 
انشطة الجمعيات

بني ملال خنيفرة.. تنصيب الأعضاء الجدد للجنة الجهوية لحقوق الإنسان ويضم عضوين من إقليم أزيلال

 
التعازي والوفيات

أزيــلال : تعزية ومواساة في وفاة المشمول برحمته الأخ :" عبد العزيز حباد" ، موظف بجماعة تامدة نمرصيد


جريدة " أزيـلال 24 " تعزي الزميل الصحفي " حميد رزقي " في وفاة شقيقه رحمه الله ..


أزيــلال / افورار : تعزية ومواساة فى وفاة المشمول برحمته والد الأخ " الحسين أعموم " ــ موظف ببلدية أزيلال ــ.

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

بركات يترأس لقاء تواصليا للأمانة الإقليمية لحزب البام ببني ملال

 
أنشـطـة نقابية

رفاق مخارق يرفضون أن تتحمل الطبقة العاملة فاتورة جائحة كورونا بالضريبة التضامنية


الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان حاصلة على الصفة الاستشارية لدى الامم المتحدة ECOSOC

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

معلومات عن منفّذ هجوم نيس “إبراهيم العيساوي” و هكذا وصل إلى فرنسا ؟


بلدية "أنجي " الفرنسية ترفض انتقال ملكية مسجد لوزارة الأوقاف الإسلامية المغرببية ...

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة