مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         لحــن شرود /ذ. مالكة حبرشيد             عــام الفانطـــوم بقلم : توفيق بوعيشي             سقوط العقل المدبر لجريمة مقهى "لاكريم" التي يملكها ملياردير من الدريوش             جنايات الرباط تحكم بـ10 سنوات سجناً نافذاً على صاحب ‘تريبورطور’ خرق الموكب الملكي وهو ‘سكران’ !             والي مراكش المعزول البجيوي يمثل أمام محكمة النقض للتحقيق معه في تفويت هكتارات أراضي             أزيلال/ شاحنة تدهس طفلا وترده قثيلا في حادثة مفجع أمام أنظار والدته             ايت بوكماز / استئناف الدراسة بفرعية أرباط بعد توقف مؤقت بسبب السيول التي خلفتها الأمطار الطوفانية             أزيــلال : المستشفى الإقليمي يرفض استقبال سيدة بعد وضع حملها ميتا ..والهيئات والفعليات تتحرك/ الصور             أزيــلال : العَرِِْبونْ بانْ !!... اتحاد ازيلال ينهزم ب3 هداف ل "0" اما اولمبيك مراكش !!!             احتمال إلغاء "الساعة الجديدة" وارد جدا وتقرير هام سيحسم الأمر قريبا             ذ. محمد ايت المقدم :كل ما يجب أن تعرفه عن مرض البروستات.. الأسباب والأعراض والعلاج            رضوان من بني ملال نعست مع مرتي بعد الطلاق و حاملة مني            الأمطار والسيول تجرف المحاصيل الزراعية وتغمر المنازل ومدرسة ابتدائية بأيت بوكماز بإقليم أزيلال            تصادم بين دراجة نارية و تريبورتور و طاكسي             إطلاق النار على حامل للسلاح رفض الرضوخ للأمن بمدينة بن سليمان             أزيــلال :الخدمة مجانية بالمستشفى الإٌقليمى ...مرحبا بكم            الدخول المدرسى             أزيـــلال : المستشفى الإقليمى يتحول الى محطة طرقية             المســتشفى الإقليمــي بازيــلال             المجرد اصبح اضحوكة فى المغرب             علاش شدوكوم ؟؟            العرب وامريكا             في بلاد الكفار             المستشفيات بجهة بنى ملال خنيفرة             الإعانات الى ساكنة الجبال            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

ذ. محمد ايت المقدم :كل ما يجب أن تعرفه عن مرض البروستات.. الأسباب والأعراض والعلاج


رضوان من بني ملال نعست مع مرتي بعد الطلاق و حاملة مني


الأمطار والسيول تجرف المحاصيل الزراعية وتغمر المنازل ومدرسة ابتدائية بأيت بوكماز بإقليم أزيلال


تصادم بين دراجة نارية و تريبورتور و طاكسي


إطلاق النار على حامل للسلاح رفض الرضوخ للأمن بمدينة بن سليمان


" الشفرة " فلم :تمثيل و إخراج شباب بنى ملال

 
كاريكاتير و صورة

أزيــلال :الخدمة مجانية بالمستشفى الإٌقليمى ...مرحبا بكم
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

التعب أسبابه وكيفية العلاج

 
حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

الدخول المدرسي بطعم الشهيوات ونسائم التجنيد

 
إعلان
 
رسالة الى ذوي القلوب الرحيمة

نداء إنساني لانقاد حياة الطفل عبد المالك حجاج من مرض سرطان الدم بازيلال

 
الرياضــــــــــــــــــــة

أزيــلال : العَرِِْبونْ بانْ !!... اتحاد ازيلال ينهزم ب3 هداف ل "0" اما اولمبيك مراكش !!!

 
الجريــمة والعقاب

هذه قصة الصباغ الذي يوثق مشاهد جنسية له مع زوجته وخليلته ويبيعها لمواقع إباحية

 
الحوادث

أزيلال/ شاحنة تدهس طفلا وترده قثيلا في حادثة مفجع أمام أنظار والدته


ازيلال/ ايت عباس : مصرع شخصين في حادثة سير مأساوية على طريق سكاط

 
الأخبار المحلية

ايت بوكماز / استئناف الدراسة بفرعية أرباط بعد توقف مؤقت بسبب السيول التي خلفتها الأمطار الطوفانية


أزيــلال: تشييع جثامين " السعدية " و " جنينها" الذين توفيا بالمستشفى الإقليمي ، ضحايا الإهمال الطبي


أزيــلال : الكاتب العام للعمالة يسخر آليات لإعادة فتح الشعاب بدواوئر المتضررة بايت بوكماز

 
الجهوية

بنى ملال : طالب ينتحر بطريقة مأساوية ـ الحالة 6 في اقل من5 ايام !!


بني ملال / فم أودي : وزير سنطرال لحسن الداودي يقوم بزيارات للمؤسسات التعليمية بمنطقته


Beni Mellal Une entrée universitaire remarquable à la Faculté Polydisciplinaire

 
الوطنية

سقوط العقل المدبر لجريمة مقهى "لاكريم" التي يملكها ملياردير من الدريوش


جنايات الرباط تحكم بـ10 سنوات سجناً نافذاً على صاحب ‘تريبورطور’ خرق الموكب الملكي وهو ‘سكران’ !


والي مراكش المعزول البجيوي يمثل أمام محكمة النقض للتحقيق معه في تفويت هكتارات أراضي


احتمال إلغاء "الساعة الجديدة" وارد جدا وتقرير هام سيحسم الأمر قريبا


شاب عشريني يحبك قصة خيالية سرق منها 134 مليون سنتيم والأمن يطيح به

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

ملائكة وشياطين كتبها ذ. حــسن الحـــافة
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 19 يوليوز 2014 الساعة 06 : 06


ملائكة وشياطين


حــسن الحـــافة


بوركون تنعي شهدائها في موكب رهيب حتى ليظن الذي لا يسكن بين ضلوع وطننا البئيس، أن قذيفة إسرائيلية ظلت الطريق وهوت على رؤوس ساكني العمارات الثلاث، وهم يغالبون نعاسهم من أجل النهوض لتناول وجبة السحور.
قتلى وجرحى و دموع، ووقاية مدنية بوسائل بدائية تنّم على قيمة الإنسان عند من يجلسون على كرسي الحكم في هذه البلاد، معاول و فؤوس و القليل من الدعاء هو كل ما تسلح به رجل الوقاية المدنية كي ينتشل من غطت أكوام التراب جثمانه، ومن ظل متشبثا ببصيص أمل في النجاة قتله الإنتظار في أن تنتشله الأيادي قبل أن يخنقه زحف الغبار لأنفه.
كم يساوي المواطن في هذه الدولة؟ وهل يتم توفير لوازم الإنقاذ و التدخل الفوري حين تلم به كارثة؟…
سيكون الرد هو: لا….
الإجابة لا تحتاج لكثير من التفكير، فكوارث و فواجع كثيرة عرّت عورة ثمننا عند الماسكون بزمام السلطة، فنحن حسب تعبير المثل الدارج “مكنسواو بصلة” عند الذين إنتخبناهم وحتى أولائك الذين فرضهم علينا التاريخ كي نقدم لهم فروض الولاء والطاعة.
مجرد كفن كي يغطي عوراتهم هو ما جادت به الدولة على الأموات و علاج مجاني للذين خانهم الموت و ذهب بعيدا. علاج طلبوه وهم أسوياء فسدت الأبواب في وجوههم، وعندما توسخت سحناتهم بالتراب حملوهم كي يعالجوا كدماتهم و نسوا أن ما يعانيه المواطن في هذه الدولة هو إحساسه بأنه شيطان ملعون في عرف الحاكميّن.
ملائكة يجلسون بجانب العرش و يتوسدون مقاعد وثيرة، تتوفر لهم شروط حياة رغدة و لأبنائهم من بعدهم. لا ينتظرهم حساب ولن تسلط عليهم سياط الشفقة من مسؤول أو حاكم، فهم في عرشه يسبحون و من ما تجود به يده المبسوطة يغرفون.
أما الشياطين فهم إما مدفونون أحياء تحت التراب أو ينتظرون نظرة عطف من مسؤول أو علبة “ياغورت” من يد برلمانية، دون نسيان شهر الصيام وتوزيع “قفة رمضان”. يحلمون “بقالب” السكر وغضوا الطرف عن “القالب” الحقيقي.
و لن يكتمل مشهد التراجيديا إلا إذا عوى كلب من كلابهم، وهذه المرة نبح شيخهم “النهاري”. فحمّل الموتى جزاء موتهم لأنهم أعرضوا عن الذهاب لصلاة الفجر و خسف بهم الله عماراتهم كي يكونوا عبرة لمن يفوّت الصلاة.
كنا نعلم أنه و أمثله يتاجرون بالدين ولم ندري أنهم أضافوا لتجارتهم “تجارة الموت”، فالموت تستثني من لبس جلبابه و تأبط “بلغته” و هرول للمسجد. و إذا كان “السي نهاري” قد نسي فالتاريخ لا ينسى و يسجل أحداثه. فبمدينة فاس خَرّتْ مئذنة مسجد و معها جزء من سقف مسجد “البرادعين” و خلفت 41 قتيل و “عرام” من الجرحى منهم من لازالت إعاقته شاهدة على ذلك ليومنا هذا.
فهل هؤلاء كان جرمهم هو ذهابهم للصلاة، فلو كانوا مجتمعين في “ماخور” لمر طيف الموت يبارك تبادلهم لقناني الجُعّة.
لو كان ما وقع بمدينة الدار البيضاء قد حدث بدولة تحترم فيها الأنظمة شعوبها لقامة القيامة. ستنكس الأعلام وسيذاع خطاب رسمي يعتذر فيه زعيم البلاد للميتين و يطلب المغفرة من الأحياء، وسَيُقَالْ الوزير المكلف بالتعمير ويُحال على التحقيق، ولغُيِّرَ مجلس المدينة بأسره وحُوكِم بتهمة الإستهانة بأرواح الناس.
و لكن بما أنه وقع بالمغرب فقد قبضوا على الشيطان (عامل البناء البسيط مولا وليدات) و تركوا الملائكة تنعم برؤية الصور و تذرف الدموع… دموع التماسيح طبعاً.



1658

0






للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الدرجة الصفر للوطنية بقلم :فاطمة الإفريقي

شذرات من جمال آية بقلم : ذ.عبد الرحمن بكا

مفردات الجنس عند العرب ...بقلم : كامل النجار -

لائحة ال 44 واليا وعاملا الذين تم تعيينهم من طرف جلالة الملك

غدا الجمعة سيتم تعيين السيد لحسن أوبولعوان عاملا على إقليم ازيلال

سـوريـا الــذبـيـحـة ..كتبها :محمد علي انور الرگيبي

سلسلة "اقرأ" لأحمد بوكماخ الذاكرة المنسية بقلم: ذ. ميلود المعبيش

القيامة الآن...قوموا تغنموا كتبها: عبدالقادر الهلالي‎

القيامة الآن...قوموا تغنموا (2) المؤذن بقلم : عبدالقادر الهلالي‎

التاريخ يعيد نفسه بقلم ذ.عبدالمالك أهلال

ملائكة وشياطين كتبها ذ. حــسن الحـــافة





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

لحــن شرود /ذ. مالكة حبرشيد


عــام الفانطـــوم بقلم : توفيق بوعيشي


فاظمة (الامازيغية ): د. محمد همشـــة


" تدريج" المدرسة العمومية من أجل فهم أدق و أعمق بقلم : محمد أقــديــم


مستقبل العالم في ضوء المتغيرات كتب : د زهير الخويلدي


عودة الشيخ ابن كيران إلى الهذيان ! بقلم : اسماعيل الحلوتي


التجنيد الإجباري،دعم أم إضعاف للمجتمع المدني؟؟ بقلم : الحبيب عكي


لماذا يحارب المثقفون المغاربة اللغة الدارجة بكل هذه الشراسة؟ // مبارك بلقاس


المغربيات … // يطو لمغاري


حِـينَ انْـتَحَـر الجـحْـش.. // نورالدين برحيلة

 
أخبار الصحة بإقليم أزيـلال

أزيــلال : المستشفى الإقليمي يرفض استقبال سيدة بعد وضع حملها ميتا ..والهيئات والفعليات تتحرك/ الصور


الإهمال يودي بوفاة سيدة حامل أمام باب المستشفى الإقليمي بازيلال وسط استنكار المواطنين

 
إعلان
 
هذا الحدث
 
أنشطة حــزبية

الأمانة العامة لجبهة القوى الديمقراطية في اجتماع لها الثلاثاء 18 شتنبر2018


دمنات تحتضن لقاء تكويني لأكاديمية التكوين للمرأة الاستقلالية


ازيلال/ تكلفت : على هامش تجديد مكتب لفرع حزب الاستقلال

 
انشطة الجمعيات

فضاء الفتح يدعو إلى حماية الأمن اللغوي للنشء

 
موقع صديق
 
التعازي والوفيات

طاقم جريدة ازيلال 24 يعزي في وفاة أخ إبراهيم المنصوري عضو المجلس الجماعي بازيلال

 
أخبار دوليــة

بوتفليقة ينهي مهام الجنرال رميل لتورطه في تسهيل سفر اللواء باي إلى فرنسا


مدارس تعود إلى أسلوب “الضرب” كويسلة لتأديب الطلاب


قاصران مغربيان يختبئان في محرك حافلة متجهة إلى إسبانيا لمدة يومين

 
أنشـطـة نقابية
 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  هذا الحدث

 
 

»  رسالة الى ذوي القلوب الرحيمة

 
 

»  أخبار الصحة بإقليم أزيـلال

 
 

»  حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة