مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         بني ملال / افورار :ستئنافية بني ملال تدين أبًا كان يغتصب ابنته بالقوة             أزيـلال / وازيزغت : السجن لمخمورين أحدثوا الفوضى وأهانوا رجال الدرك             هكذا قتلت الزوجة وابنتها القاضي للاستيلاء على 600 مليون!             أزيــلال / واويزغت : وفاة دركي من تاشوريت ، داخل حمام ... التفاصيل             دمنات : فحوصات طبية للنساء الحوامل بجماعة تفني في إطار برنامج رعاية             مجلس جهة بني ملال خنيفرة يرصد 4.3 مليار سنتيم لدعم 518 جمعية (مشروع )             يهم رجال الدرك الملكي ..الجنرال حرمو يباشر تغييرات واسعة في رؤساء سريات الدرك !             جمعو راسكوم .. وزارة الداخلية تمنع نقل دورات المجالس بتقنية “اللايف”             يهود دمنات.. ذاكرة تأبى النسيان // عمر الدادسي             أمل...يشبه عشتار // ذ,مالكـة حبرشيد             اغنية رائعة للفنان عمر اوصالح عن مدينة أزيلال والنواحي             طفل مغربي أبهر العالم بإنجليزيته وتفوقه في البرمجيات            طريقة غريبة في اصطياد الفئران            ازيلال: لقاء الرئيس مع الساكنة            نهاية لقصة مليكة من بني ملال مع الزوج الماكر قصة جد مؤترة            المجرد والإغتصاب             الحكومة تساهم بالتغطية الصحية بجبال ازيلال قريبا كالعادة             من قتل الصحفي السعودي خاشقجي            أزيــلال :الخدمة مجانية بالمستشفى الإٌقليمى ...مرحبا بكم            الدخول المدرسى             أزيـــلال : المستشفى الإقليمى يتحول الى محطة طرقية             المســتشفى الإقليمــي بازيــلال             المجرد اصبح اضحوكة فى المغرب             علاش شدوكوم ؟؟            العرب وامريكا            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

اغنية رائعة للفنان عمر اوصالح عن مدينة أزيلال والنواحي


طفل مغربي أبهر العالم بإنجليزيته وتفوقه في البرمجيات


طريقة غريبة في اصطياد الفئران


ازيلال: لقاء الرئيس مع الساكنة


نهاية لقصة مليكة من بني ملال مع الزوج الماكر قصة جد مؤترة


أزيلال : مواطن من سكان منطقة اساورين كرول نواحي دمنات يتكلم الفرنسية أحسن من بعض الوزراء

 
كاريكاتير و صورة

المجرد والإغتصاب
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

إنتفاخ الساقين، الأسباب والوقاية وطرق العلاج

 
حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو
 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة
 
الجريــمة والعقاب

تفاصيل اعتقال سعودي بتهمة الاغتصاب وهتك عرض قاصر بتطوان

 
الحوادث

شيفور خلا شاحنة للرمال امام منزل وطلع واحد راجل بغا يحولها وضرب شاب عشريني مع الحيط وتوفى على الفور

 
الأخبار المحلية

أزيـلال / وازيزغت : السجن لمخمورين أحدثوا الفوضى وأهانوا رجال الدرك


أزيــلال / واويزغت : وفاة دركي من تاشوريت ، داخل حمام ... التفاصيل


دمنات : فحوصات طبية للنساء الحوامل بجماعة تفني في إطار برنامج رعاية

 
الجهوية

بني ملال / افورار :ستئنافية بني ملال تدين أبًا كان يغتصب ابنته بالقوة


مجلس جهة بني ملال خنيفرة يرصد 4.3 مليار سنتيم لدعم 518 جمعية (مشروع )


أخ يقتل شقيقه ببندقية إثر خلافات عائلية في خنيفرة

 
الوطنية

يهم رجال الدرك الملكي ..الجنرال حرمو يباشر تغييرات واسعة في رؤساء سريات الدرك !


جمعو راسكوم .. وزارة الداخلية تمنع نقل دورات المجالس بتقنية “اللايف”


قائد "عين عائشة "يقضي أول ليلة بسجن بوركايز


قلعة السراغنة / تملالت : مركز النساء في وضعية صعبة يحتضن الحملة الوطنية 16 لوقف العنف ضد النساء..


فيديو راقي بركان raqi berkane video وكان يبيع الأشرطة الجنسية لمواقع اباحية

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

‎‎معاناتي في البحت عن زوجتي بقلم :لحسن كوجلي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 18 شتنبر 2014 الساعة 57 : 21


معاناتي في البحت عن زوجتي

الحـــــ( 16)ـلــقــــة

لحسن كوجلي

 

هذا الاجتماع الذي اخاله تتمة للقاء ات الحميمية، سيفاجئني حين سيسالني احد

العدلين عن ثمن المهر. كنت مصدوما بهذا السؤال الذي لم اضعه في الحسبان

ولم اكن مهيئا لسماعه الان. جئت فقط للارتباط كالعاشق المجنون، غير مدرك

للتكاليف. اكتفيت بجحض العينين ابحث عمن يتدخل لانقاد الموقف، كان خالي

صاحب المبادرة، تلاه صهري الذي اخرجني من الورطة بعدما حدد المبلغ

وخيرني في ان ادفع ما املكه ويبقى الباقي على شكل مؤخر. لايريد ان يشق

علي الامر، انما يريد بي وبابنته يسرى. دفعت ماكنت املك وكان لايغطي

بالمناسبة حتى ثلث ما اتفق عليه، خلت اني سادفع ثمن الكتابة فقط اما ثمن المهر

خيل لي انه ساقدمه الى العروس مباشرة في اليوم الموالي حين سارافقها لاشتري

لها ملابس الفرح. انقضى الجو ولا احد يعي كيف مر علي سواي، احسست

بالغبن، مجروح الكبرياء، مجرد من الرجولة، كان علي ان احمل المال مادمتاملكه. 

في اليوم الموالي ضربنا موعد لقاء في بني ملال، عاصمة جهة تادلة ازيلال،

منها ساقتني لخطيبتي لوازمها. كنت مرفقا باخي محمد الدبلوماسي الذي يحسن

التعامل مع الكل، اما ليلى كانت رفقة والدتها . بعد التحية وتبادل النظرات

والابتسامة اخدنا محمد الى "القساريات" يحاول جاهدا ان يجد كل ما من شأنه ان يرضي الطرفين المرافقين. على عكس ما تفعله كثير من الفتيات، لم تكن ليلى

مهتمة بالملابس بقدرما كانت مهتمة بي، لا تفارقني كالظل، كانت لا تخجل في ان

تسحب مني يدي وتضعها في يدها، كان الحب بالنسبة لها كل شئ، لا تهتم كثيرا

بما كان يقتنيه محمد، كانت قليل الملاحظة، كثير الابتسامة وغاية في الحكمة.

امام هذا التعامل، كنت ملزما انا اقدم لها كلما اراه مفرحا رغم اني لا املك

كثيرا من المال. اسعدت بنفسي وبليلى حين اصدر صاحب محل للاكسيسورات

موقفه منا وقال لاخي انه لم يسبق ان راى مثل هذين النموذجين، كنا بالنسبة

اليه نكون ثنائيا استثنائيا. شراء الخاتم كان مناسبة لنا لنعيش فصلا اخر من

الهوى، كنت في كل مرة استمتع بايديها واصبعها في كل حالة مقاص. الغذاء

كان اخر ما اجتمعنا حوله لذلك اليوم، كانت جالسة بجنبي نتكلم تارة ونكتفي

بتبادل النظرات في اخرى. رغم اننا متزوجين قانونيا ونملك الحق لنغرد كما نشاء

الا اننا لم نفعل، بحكم المسطرة الاخلاقية التي لم تستكمل بعد.

لم اجعل الايام تمر خاوية، لذا اعطيت امرا لتسريع مراسم الحفل بغيا مني ان

اربح بضعة ايام قبل عودتي الى فيافي تويزڭي. سارت الامور كما خططت لها،

الى ان جاء يوم الحسم.

كان الفصل شتاء ، واليوم باردا، والاستعدادات جارية بشكل عادي. كان الحضور

قليلا الى متوسط العدد، حضرت بعض العائلات التي لم ارها منذ عقود، لم ارها

تصل معنا الرحم يوما، تساءلت حينها عن السبب هل هوللمشاركة في الاحتفال ام لاشعال البيت نارا.

بعد ادان صلاة المغرب بقليل، كان من المفروض ان يكون الموكب الذي سينطلق

لياتي بالعروس جاهزا، لكن وقع خلل ما، وتخلفت ثلاثة سيارات اجرة دفعة واحدة

والمشكلة ان سائقيها لم يكونوا معدفوعي الثمن سلفا، وان اي تخلف سيسبب

كارثة. كل دقيقة تمر دون ظهورهم كانت تضيف الاما الى بطني الذي كان يعاني

من صداع.  لا استطيع ان اهدا، كيف لا وكل المرشحين للذهاب ملئووا

المكان ضجيجا، وصارت الالسن تتلق اعيرتها. بعدما توثرت اعصابي و

فقدت كثيرا من الابتسامة جاءوا اخيرا. حين وصلنا الى افورار المدينة اصرت

احدى قريباتي بان ات لها بشفرة الحلاقة، استغربت للامر كثيرا لكني افيت

لها بالغرض، في غياب امي واختي الى جانبي كنت اطيع كل الاوامر مكرها.

اخدت قريبتي الشفرة وخباته بين قدمي وقدم حدائي، معللة ذلك بان العملية

ستفسخ كل سحر محتمل. كنت اتجاهل هذه الخرافات، لكن بعد رؤيتي للحدث

اضحيت اخشى ان تكون العملية نفسها تستهدفني لغرض الانتقام لسبب ما، علما ان كل قريباتي كن يملكن بنات في سن الزواج. حين اقتربنا من اهل العروس

ملأنا السماء بابواق السيارات والزغاريد ووجدنا الكل في انتضارنا، نسوة وفتيات

في حلل مختلفة، يرقصن كالمحترفات، شعور متدلية، وجوه مملوءة بانواع

الصباغات. وجدت ليلى في ركن بيت محاطة بحارسات كالاميرة، تقدمت

نحوها وسلمت عليها تحية عادية، اجهل البرتكول المتبع خجلت من ان اقبلها

وسط الحضور، جلست قربها الى الى ان مر شوطا من الرقص واخدنا صورا

 

تذكارية، بعدها دهبنا بالعروس وضيوفها نحو منتجع عين اسردون، غنينا ورقصنا

واخدنا صورا. ما افسد علينا جو المرح كان هو البرد القارس، جعل ليلى تعصر

يدي مكرهة، لا اجد بما ساغطيها، فحتى وان كان سيفسد بريقها.



1445

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 


 

 

 
 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



من ينقد صحة المواطنين ببين الويدان اقليم ازيلال

‎‎معاناتي في البحت عن زوجتي بقلم :لحسن كوجلي

ابزو : سكان أغبالو يستنجدون + صورحية‎

معاناتي في البحت عن زوجتي(3)‎ بقلم :لحسن كوجلي

معاناتي في البحت عن زوجتي (4)‎ بقلم : ذ .لحسن كوجلي

معاناتي في البحت عن زوجتي (5)‎ بقلم : ذ.لحسن كوجلي

معاناتي في البحت عن زوجتي (6)بقلم: لحسن كوجلي‎‎

معاناتي في البحت عن زوجتي (7)‎ . بقلم : ذ. لحسن كوجلي‎

معاناتي في البحت عن زوجتي (8)‎بقلم ذ. لحسن كوجلي‎

معاناتي في البحت عن زوجتي (9)‎ بقلم: لحسن كوجلي‎

معاناتي في البحت عن زوجتي (10) بقلم : لحسن كوجلي

دمنــــات : براعم دار الشباب بدمنات تتألق

معاناتي في البحت عن زوجتي بقلم : لحسن كوجلي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

يهود دمنات.. ذاكرة تأبى النسيان // عمر الدادسي


أمل...يشبه عشتار // ذ,مالكـة حبرشيد


الوجود الحضاري الغربي بصدد التفكك // د زهير الخويلدي


تنسيقيّة البَقَّالَا المَغاربة // الطّيّب آيت أباه من تمارة


لماذا الفقراء يعبدون الله اضطرارا والأغنياء اختيارا؟ // حمزة الغانمي


عن رواية "كن خائنا تكن أجمل"! // عبد الرحيم الزعبي


أخطاء وإيديولوجيا التاريخ العربي-الإسلامي // سعيد جعفر


من الحكرة إلى المظلومية // سعيد بنيس


الظهير البربري أكبر أكذوبة سيساسية في تاريخ المغرب المعاصر


وجه نحو الوطن وظهر للعدو // هدى مرشدي*


النموذج التنموي و سؤال تأهيل الإنسان // الحبيب عكي


زوليخة، القلب مخطوطة شمسية…// عبد الحميد جماهري

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

*جبهة القوى الديمقراطية تدعو الحكومة إلى تدبير جاد لملف الأراضي الجموع.

 
أنشـطـة نقابية
 
انشطة الجمعيات

الرحامنة :بتوزيع أجهزة وأدوات مدرسية على أطفال التعليم الأولي بدوار الكراهي

 
موقع صديق
 
التعازي والوفيات

تعزية في وفاة والد صديقنا وأخينا الأستاذ:" نور الدين حرث " رحمة الله عليه


تعزية وموساة في وفاة والد اخينا الاستاذ :" سعيد اكتاوي " محامي بهيئة المحكمة الإبتدائية بأزيلال


تعزية ومواساة في وفاة "فاطمة مكامي" والدة زميلتنا " شافية كمال " ...

 
أخبار دوليــة

هكذا قتلت الزوجة وابنتها القاضي للاستيلاء على 600 مليون!


أمّن على حياة زوجته بـ3 ملايين دولار ثم قتلها بعد أشهر


شريف شيكات.. مطلق النار في ستراسبورغ جزائري الأصل

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة