مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         بالوثيقة: وزير الاقتصاد والمالية يتبرأ من أجور الأساتذة المتعاقدين ...             بالفيديو.. من بني ملال التامك يفتتح الجامعة الربيعية لفائدة النزلاء             الوظيفة حق وواجب ..وليس امتياز أو ريع. // محمد فلالي.             بني ملال: شاب يضرم النار في جسده بسبب خلاف مع زوجته             نقابة بدمنات تدعو “المديرين” لاتخاذ قرار تاريخي ضد تحريك مسطرة “ترك الوظيفة” ودعت مديرية التعليم لسحب مراسلة "تحريك المسطرة"             الجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) تطالب وزارة الصحة بتحمل مسؤوليتها في نازلة مستشفى الليمون وتبعاتها القانونية والاعتذار لعائلات الرضع             المديرية الإقليمية بأزيلال تنظم دورة تكوينية لفائدة الأساتذة أطر الأكاديمية المتدربون فوج 2019 للاستفادة من التكوينات الاشهادية             أمسية ربيع الرائدات، الجمعة 22 مارس الجاري بقاعة أبا حنيني بالرباط، تحت شعار: //مسارات إنسانية، ضمن مسيرة إدماج المرأة في التنمية//             أزيلال : ساكنة جماعة ايت امحمد تتضامن مع الأساتذة المتعاقدين في مسيرة سلمية .. التفاصيل             أمن سلا يوقف “أبطال” فيديو تبادل العنف بالسلاح الأبيض -فيديو             العثماني يقول كل شيء عن إدماج المتعاقدين والزنزانة 9 والقانون الإطار             كلام جميل عن مدينة أزيلال             وفاة شيخ وهو ساجد داخل مسجد بآسفي و مواطنون يقبلون رأسه            الحسن الداودي وجميلة المصلي يرقصان على إيقاعات "أحواش" في أكادير            أزيلال : نزار بركة يلقى خطابا ناريا و يهاجم حكومة العثمانى ويعتبرها ضد المواطنين            الكسلاء يضربون اساتذتهم             ثمن الخضر والفواكه بازيلال             بنكيران يكذب الظهير الملكي حول المعاش التكميلي و يعترف بحصوله على معاش 7 ملايين            الماء الصالح للشرب .... منكم واليكم             خاص برجال التعليم .... " مسار "             المجرد والإغتصاب             الحكومة تساهم بالتغطية الصحية بجبال ازيلال قريبا كالعادة             من قتل الصحفي السعودي خاشقجي            أزيــلال :الخدمة مجانية بالمستشفى الإٌقليمى ...مرحبا بكم            الدخول المدرسى            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

العثماني يقول كل شيء عن إدماج المتعاقدين والزنزانة 9 والقانون الإطار


كلام جميل عن مدينة أزيلال


وفاة شيخ وهو ساجد داخل مسجد بآسفي و مواطنون يقبلون رأسه


الحسن الداودي وجميلة المصلي يرقصان على إيقاعات "أحواش" في أكادير


أزيلال : نزار بركة يلقى خطابا ناريا و يهاجم حكومة العثمانى ويعتبرها ضد المواطنين


بعد إيدر مطيع ' رشيد المناصفي ' يغادر المغرب نهائياً شاهد السبب

 
كاريكاتير و صورة

الكسلاء يضربون اساتذتهم
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

أعراض أمراض الكلي، وظائفها وطرق العلاج

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

عمر آيت شيتاشن، ابن مدينة أزيــلال ، يتوج بطلا لسباق مراكش الوطني على الطريق

 
الجريــمة والعقاب

بنى ملال : جلسة خمرية تنتهي بجريمة قتل بشعة.. والسبب علبة سجائر!


أزيــلال : خلاف بين "مول الحانوت" وثلاثيني ينتهي بجريمة قتل أداتها قنينة مشروبات

 
الحوادث

أزيــلال / جماعة بنى عياط : شاحنة مثلجات تدهس تلميذاً و ترديه قتيلاً بطريقة بشعة ! صور

 
الأخبار المحلية

نقابة بدمنات تدعو “المديرين” لاتخاذ قرار تاريخي ضد تحريك مسطرة “ترك الوظيفة” ودعت مديرية التعليم لسحب مراسلة "تحريك المسطرة"


المديرية الإقليمية بأزيلال تنظم دورة تكوينية لفائدة الأساتذة أطر الأكاديمية المتدربون فوج 2019 للاستفادة من التكوينات الاشهادية


أزيلال : ساكنة جماعة ايت امحمد تتضامن مع الأساتذة المتعاقدين في مسيرة سلمية .. التفاصيل

 
الجهوية

بالفيديو.. من بني ملال التامك يفتتح الجامعة الربيعية لفائدة النزلاء


بني ملال: شاب يضرم النار في جسده بسبب خلاف مع زوجته


اخنيفرة : اعتقال جندي يتاجر في المخدرات ...

 
الوطنية

بالوثيقة: وزير الاقتصاد والمالية يتبرأ من أجور الأساتذة المتعاقدين ...


أمن سلا يوقف “أبطال” فيديو تبادل العنف بالسلاح الأبيض -فيديو


شرطة قلعة السراغنة تداهم منزلا وتوقف ستة اشخاص ضمنهم ثلاث بنات


الداودي: “ فوزنا في انتخابات 2021 محسومٌ لأننا نناضِلُ بالإيمان”


« مستعجل جدا ».. أمزازي يواجه تصعيد « أساتذة التعاقد » بـ "الطرد "

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

‎‎معاناتي في البحت عن زوجتي بقلم :لحسن كوجلي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 18 شتنبر 2014 الساعة 57 : 21


معاناتي في البحت عن زوجتي

الحـــــ( 16)ـلــقــــة

لحسن كوجلي

 

هذا الاجتماع الذي اخاله تتمة للقاء ات الحميمية، سيفاجئني حين سيسالني احد

العدلين عن ثمن المهر. كنت مصدوما بهذا السؤال الذي لم اضعه في الحسبان

ولم اكن مهيئا لسماعه الان. جئت فقط للارتباط كالعاشق المجنون، غير مدرك

للتكاليف. اكتفيت بجحض العينين ابحث عمن يتدخل لانقاد الموقف، كان خالي

صاحب المبادرة، تلاه صهري الذي اخرجني من الورطة بعدما حدد المبلغ

وخيرني في ان ادفع ما املكه ويبقى الباقي على شكل مؤخر. لايريد ان يشق

علي الامر، انما يريد بي وبابنته يسرى. دفعت ماكنت املك وكان لايغطي

بالمناسبة حتى ثلث ما اتفق عليه، خلت اني سادفع ثمن الكتابة فقط اما ثمن المهر

خيل لي انه ساقدمه الى العروس مباشرة في اليوم الموالي حين سارافقها لاشتري

لها ملابس الفرح. انقضى الجو ولا احد يعي كيف مر علي سواي، احسست

بالغبن، مجروح الكبرياء، مجرد من الرجولة، كان علي ان احمل المال مادمتاملكه. 

في اليوم الموالي ضربنا موعد لقاء في بني ملال، عاصمة جهة تادلة ازيلال،

منها ساقتني لخطيبتي لوازمها. كنت مرفقا باخي محمد الدبلوماسي الذي يحسن

التعامل مع الكل، اما ليلى كانت رفقة والدتها . بعد التحية وتبادل النظرات

والابتسامة اخدنا محمد الى "القساريات" يحاول جاهدا ان يجد كل ما من شأنه ان يرضي الطرفين المرافقين. على عكس ما تفعله كثير من الفتيات، لم تكن ليلى

مهتمة بالملابس بقدرما كانت مهتمة بي، لا تفارقني كالظل، كانت لا تخجل في ان

تسحب مني يدي وتضعها في يدها، كان الحب بالنسبة لها كل شئ، لا تهتم كثيرا

بما كان يقتنيه محمد، كانت قليل الملاحظة، كثير الابتسامة وغاية في الحكمة.

امام هذا التعامل، كنت ملزما انا اقدم لها كلما اراه مفرحا رغم اني لا املك

كثيرا من المال. اسعدت بنفسي وبليلى حين اصدر صاحب محل للاكسيسورات

موقفه منا وقال لاخي انه لم يسبق ان راى مثل هذين النموذجين، كنا بالنسبة

اليه نكون ثنائيا استثنائيا. شراء الخاتم كان مناسبة لنا لنعيش فصلا اخر من

الهوى، كنت في كل مرة استمتع بايديها واصبعها في كل حالة مقاص. الغذاء

كان اخر ما اجتمعنا حوله لذلك اليوم، كانت جالسة بجنبي نتكلم تارة ونكتفي

بتبادل النظرات في اخرى. رغم اننا متزوجين قانونيا ونملك الحق لنغرد كما نشاء

الا اننا لم نفعل، بحكم المسطرة الاخلاقية التي لم تستكمل بعد.

لم اجعل الايام تمر خاوية، لذا اعطيت امرا لتسريع مراسم الحفل بغيا مني ان

اربح بضعة ايام قبل عودتي الى فيافي تويزڭي. سارت الامور كما خططت لها،

الى ان جاء يوم الحسم.

كان الفصل شتاء ، واليوم باردا، والاستعدادات جارية بشكل عادي. كان الحضور

قليلا الى متوسط العدد، حضرت بعض العائلات التي لم ارها منذ عقود، لم ارها

تصل معنا الرحم يوما، تساءلت حينها عن السبب هل هوللمشاركة في الاحتفال ام لاشعال البيت نارا.

بعد ادان صلاة المغرب بقليل، كان من المفروض ان يكون الموكب الذي سينطلق

لياتي بالعروس جاهزا، لكن وقع خلل ما، وتخلفت ثلاثة سيارات اجرة دفعة واحدة

والمشكلة ان سائقيها لم يكونوا معدفوعي الثمن سلفا، وان اي تخلف سيسبب

كارثة. كل دقيقة تمر دون ظهورهم كانت تضيف الاما الى بطني الذي كان يعاني

من صداع.  لا استطيع ان اهدا، كيف لا وكل المرشحين للذهاب ملئووا

المكان ضجيجا، وصارت الالسن تتلق اعيرتها. بعدما توثرت اعصابي و

فقدت كثيرا من الابتسامة جاءوا اخيرا. حين وصلنا الى افورار المدينة اصرت

احدى قريباتي بان ات لها بشفرة الحلاقة، استغربت للامر كثيرا لكني افيت

لها بالغرض، في غياب امي واختي الى جانبي كنت اطيع كل الاوامر مكرها.

اخدت قريبتي الشفرة وخباته بين قدمي وقدم حدائي، معللة ذلك بان العملية

ستفسخ كل سحر محتمل. كنت اتجاهل هذه الخرافات، لكن بعد رؤيتي للحدث

اضحيت اخشى ان تكون العملية نفسها تستهدفني لغرض الانتقام لسبب ما، علما ان كل قريباتي كن يملكن بنات في سن الزواج. حين اقتربنا من اهل العروس

ملأنا السماء بابواق السيارات والزغاريد ووجدنا الكل في انتضارنا، نسوة وفتيات

في حلل مختلفة، يرقصن كالمحترفات، شعور متدلية، وجوه مملوءة بانواع

الصباغات. وجدت ليلى في ركن بيت محاطة بحارسات كالاميرة، تقدمت

نحوها وسلمت عليها تحية عادية، اجهل البرتكول المتبع خجلت من ان اقبلها

وسط الحضور، جلست قربها الى الى ان مر شوطا من الرقص واخدنا صورا

 

تذكارية، بعدها دهبنا بالعروس وضيوفها نحو منتجع عين اسردون، غنينا ورقصنا

واخدنا صورا. ما افسد علينا جو المرح كان هو البرد القارس، جعل ليلى تعصر

يدي مكرهة، لا اجد بما ساغطيها، فحتى وان كان سيفسد بريقها.



1511

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 


 

 

 
 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



من ينقد صحة المواطنين ببين الويدان اقليم ازيلال

‎‎معاناتي في البحت عن زوجتي بقلم :لحسن كوجلي

ابزو : سكان أغبالو يستنجدون + صورحية‎

معاناتي في البحت عن زوجتي(3)‎ بقلم :لحسن كوجلي

معاناتي في البحت عن زوجتي (4)‎ بقلم : ذ .لحسن كوجلي

معاناتي في البحت عن زوجتي (5)‎ بقلم : ذ.لحسن كوجلي

معاناتي في البحت عن زوجتي (6)بقلم: لحسن كوجلي‎‎

معاناتي في البحت عن زوجتي (7)‎ . بقلم : ذ. لحسن كوجلي‎

معاناتي في البحت عن زوجتي (8)‎بقلم ذ. لحسن كوجلي‎

معاناتي في البحت عن زوجتي (9)‎ بقلم: لحسن كوجلي‎

معاناتي في البحت عن زوجتي (10) بقلم : لحسن كوجلي

دمنــــات : براعم دار الشباب بدمنات تتألق

معاناتي في البحت عن زوجتي بقلم : لحسن كوجلي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

الوظيفة حق وواجب ..وليس امتياز أو ريع. // محمد فلالي.


انفجار الماضي. بقلم : ذ. محمــد همشــة


أنين النخل ذ. مالــكة حبرشيد


رجال السياسة والدين العرب والمسلمين ومجزرة نيوزيلندا – بقلم : د. كاظم ناصر


أين هو الجمهور الفلسفي؟ // د زهير الخويلدي


الزواج المختلط ومعاناة مغاربة العالم ذ سليمة فراجي


رقصة الغجري المنشق عن القبيلة // عبد اللطيف برادة


"الجُّوطُونْ" بَين التّحفِيز و"التّخرمِيزْ"!! بقلم : الطيب آيت أباه


التعايش السياسي...المطلب المغربي المفقود بقلم :ذ.عبد العزيز أبامادان


بوتفليقة الزعيم الصوري والحاكم الإفتراضي بقلم : محمد الصديق اليعقوبي


قصيدة (محنة الشعراء ) بقلم :ابراهيم امين مؤمن


هل المرأة إنسان ؟ // منصف الإدريسي الخمليشي

 
البحث عن متغيب

اختفاء الشاب " حمزة التوفيق " في ظروف غامضة بأزيــلال و الأسرة توجه نداء بالدموع من قلب منزله

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

أمسية ربيع الرائدات، الجمعة 22 مارس الجاري بقاعة أبا حنيني بالرباط، تحت شعار: //مسارات إنسانية، ضمن مسيرة إدماج المرأة في التنمية//


أزيلال : نزار بركة يشدد على ضرورة وضع مخطط تنموي خاص للنهوض بالمناطق القروية والجبلية وان حكومة العثماني عملت على تفقير الطبقة الوسطى


ازيلال / عادل بركات يقوم بزيارة تفقدية تواصلية لجماعات ترابية والوقوف على الحاجيات الاساسية للمواطنين

 
أنشـطـة نقابية

الجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) تطالب وزارة الصحة بتحمل مسؤوليتها في نازلة مستشفى الليمون وتبعاتها القانونية والاعتذار لعائلات الرضع


موخاريق يخلف نفسه على رأس نقابة UMT لولاية تالثة وأنهى أشغال المؤتمر الوطني

 
انشطة الجمعيات

دمنات /تكريم نساء في حفل بهيج بمناسبة اليوم العالمي للمرأة.


دمنات/جمعية التكافل والجماعة الحضرية تحتفيان بالمرأة العاملة بيومها العالمي


ازيلال / امليل : الاحتفاء برائدات ومدربات مركز التربية والتكوين بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة

 
موقع صديق
 
التعازي والوفيات

دمنات : انهيار جدار سقيفة أحد المحلات ينهي حياة تلميذ بدمنات رحمة الله عليه


أزيــلال : تعازي وموساة فى وفاة المشمول برحمته " برحال " التاجر المعروف بالمدينة

 
أخبار دوليــة

عبد العزيز ..قصة البطل الأفغاني الذي تصدى للإرهابي وأنقذ العشرات في نيوزيلاندا


وفاة غامضة لعارضة مغربية شاهدة على ليالي برلسكوني الحمراء


هذا هو سفاح مجزرة مسجدي نيوزيلندا... ولحظة قتل المصلين/ فيديو /

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  البحث عن متغيب

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة