مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /azila[email protected] او [email protected] /         الوزير المغربي " منير المحجوبي " من أفورار ، يتباهى بـ “حبيبه” في حفل عشاء رسمي             ما هُوَ الثَّمن الذي سيَحصُل عليه الرئيس الأمريكيّ مُقابِل التَّعاون مع السعودية /عبد الباري عطوان؟             قصة مؤثرة لشاب من ضحايا قطار بوقنادل..تُوفي بعد ساعات قليلة من تعيينه في وظيفة             الحموشي يصدر مذكرة امنية جديدة تحدد مرتكزات المقاربة الامنية لمكافحة الجريمة             أمطار محليا قوية مرتقبة بعد غد الخميس بعدد من مناطق المملكة             بلاغ..الوكيل العام باستئنافية الرباط يعلن عن فتح قضائي حول فاجعة “القطار المكوكي”             أزيــلال : وفاة سيدة حامل بمستشفى الإقليمي جراء نزيف حاد             تجاوزات وخروقات المدير الإقليمي للتعليم ببني ملال تصل قبة البرلمان             تركيا تحول قضية خاشقجي الى مسلسل تركي             ركع البدر // سعيد لعريفي             لغز اختفاء خاشقجي             وفد من مجلس جهة بني ملال خنيفرة يزور مجلس جهة الشرق للاطلاع على مختلف المشاريع المنجزة            حصري..9 ذئاب بشرية بأزمور يغتصبون 3 فتيات..الضحية القاصر تحكي تفاصيل مؤلمة !            موظفون وبرلمانيون يخرجون بالحقائب و"الصيكان" مملوءة بالحلويات بعد مغادرة الملك للبرلمان            #القصة الكاملة #لإسلام #الراهب #الفرنسي باسكال بالمغرب (مترجم)            أزيــلال :الخدمة مجانية بالمستشفى الإٌقليمى ...مرحبا بكم            الدخول المدرسى             أزيـــلال : المستشفى الإقليمى يتحول الى محطة طرقية             المســتشفى الإقليمــي بازيــلال             المجرد اصبح اضحوكة فى المغرب             علاش شدوكوم ؟؟            العرب وامريكا             في بلاد الكفار             المستشفيات بجهة بنى ملال خنيفرة             الإعانات الى ساكنة الجبال            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

لغز اختفاء خاشقجي


وفد من مجلس جهة بني ملال خنيفرة يزور مجلس جهة الشرق للاطلاع على مختلف المشاريع المنجزة


حصري..9 ذئاب بشرية بأزمور يغتصبون 3 فتيات..الضحية القاصر تحكي تفاصيل مؤلمة !


موظفون وبرلمانيون يخرجون بالحقائب و"الصيكان" مملوءة بالحلويات بعد مغادرة الملك للبرلمان


#القصة الكاملة #لإسلام #الراهب #الفرنسي باسكال بالمغرب (مترجم)


مباراة المغرب و جزر القمر مبارة جد ضعيفة

 
كاريكاتير و صورة

أزيــلال :الخدمة مجانية بالمستشفى الإٌقليمى ...مرحبا بكم
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

التعب أسبابه وكيفية العلاج

 
حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

الدخول المدرسي بطعم الشهيوات ونسائم التجنيد

 
اوراق مبعثره على هامش الحياة بمدينة واويزغت

واويزغت بلطجة في بلاد السيبة...(03) /ايت عزيزي الحسين

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة
 
الجريــمة والعقاب

الصراع على أذان الصلاة وراء قتل مؤذن لمؤذن مسجد بإقليم سيدي بنور... التفاصيل الكاملة

 
الحوادث

القصيبة : مصرع شخصين في حادثة سير خطيرة

 
الأخبار المحلية

أزيلال / تيفرت نايت حمزة : طلقة نارية خاطئة تؤدي بحياة صياد


أزيلال / وادي العبيد : فيديو // شاب ينقد سائحين من موت محقق بعد إندلاع حريق فى سيارتهما


أزيــلال : تفاصيل مثيرة :" المتهمة " تتعرف على سارقها بالسوق الأسبوعي ! و اعادة تمثيل جريمة السرقة

 
الجهوية

تجاوزات وخروقات المدير الإقليمي للتعليم ببني ملال تصل قبة البرلمان


جهة بني ملال تبعثُ بوفد برآسة ابراهيم المنصوري للإستفادة من تجربة جهة الشرق


حصلة خايبة... هكذا اعتقل الأمن ثلاثة أشخاص فبركوا سيناريو سرقة سيارة للتغطية على حادثة سير تلقائية

 
الوطنية

قصة مؤثرة لشاب من ضحايا قطار بوقنادل..تُوفي بعد ساعات قليلة من تعيينه في وظيفة


الحموشي يصدر مذكرة امنية جديدة تحدد مرتكزات المقاربة الامنية لمكافحة الجريمة


أمطار محليا قوية مرتقبة بعد غد الخميس بعدد من مناطق المملكة


بلاغ..الوكيل العام باستئنافية الرباط يعلن عن فتح قضائي حول فاجعة “القطار المكوكي”


مأساة/ طالب بكلية الشريعة بفاس ينتحر بتناول السم و يخط تدوينة وداع مؤثرة على الفايسبوك !

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

الاعجوبة كتبها ذ.عبدالقادر الهلالي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 نونبر 2014 الساعة 08 : 02


 


 

عصر المعلومات هو عصر عجائبي بامتياز

 

1-        اللوحة رسمها (تقليد للوحة سابقة) الرسام الهولندي فرانز هالز. أنا مندهش من هذه

 اللوحة[[i]]، وبدأت العجائب تأخذني. العجائبية تقنيةً أدبيّة، كثيرا ما يلجأ إليها المبدعون في تمرير رسائلهم الفنيّة (تودوروف)، روجيه كايوا (Roger Caillois) في مقالة له كتبها سنة 1966، يحدّدها بأنه "اقتحام الممنوع، الذي لا يمكن أن يحدث، ولكنه رغم ذلك يحدث، في نقطة، وفي لحظة دقيقة، وفي قلب عالم متجدّد بامتياز ... حيث يُعَدُّ وليدَ استقرار فظّ لما فوق الواقع في عالم عاديّ"، وما يوحي به تعريف "كايوا" هو أنّ العجائبيّ وليد اختراق مطلق، وصدع مستديم في بنية الواقع، ببعثرة قوانينه الطبيعيّة، والهزأ منها، وبثّ روحٍ جديدة فيها، جوهرها الاقتحام، والمغامرة، والتجدّد الدّائم.  بهذا المعنى أطمح أن أدخل الجنة التي لا يدخلها إلا العجائبيون. لست عجائبي يا سيدي. لم ألتق تودورف ذات يوم، وعندما كتبت، سمعته وكأنه يصافحني وكأنه يقول لي: تذكرتك الآن، أين كنت خلال ثلاثين سنة لم نسمع منك "أعجوبة واحدة"، أجبته بخجل: ألم تقرأ قصة أهل الكهف في القرآن، السبات الشتوي يصبح عمره ثلاثمائة سنة، ثم أرشدته إلى رابط عجائبي [[ii]] لا أعرف إذا كان أعجبه، ولو أن ملامحه كانت تشير إلى عكس ذلك.

2- "ماذا كان سيحدث لو أنني لم أتعلم الكتابة أصلا؟ كان سيحدث أنني لن أكتب وماذا بعد؟  لاشيء إلا الإحساس بالعجز."

 الكتابة إذن وسيلة ناجعة للتحايل على الإحباط، والعجز، ثم..." أتذكر أنني عندما كنت طفلا كانت تشدني قراءة "ألف ليلة وليلة"، هذه القراءة ساعدتني على ركوب البساط الطائر، والغيوم المتراكضة، والتحليق بعيداً عن الواقع، والخيالُ قادني للكتابة..."،  تعويضاً عن الخسارة. أكتب إذا، لأني خاسر و مهزوم. مع هذا المخزون الهائل من القهر والغضب والسخط كان يمكن أن أصبح مجنوناً حقيقياً. أكتب لأهرب من الجنون وكأن الكتابة ليست من الجنون.

أنا مندهش ،الدهشة من الجنون،  لا أتحدث عن الجنون الطبيعي، الجنون البليغ هو ان تكتب، الكتابة منعتني من نعمة الجنون الطبيعي. لا يختلف ايضا عن الكلام الذي يشبه ما قاله تيم كوك الذي  ورث عرش ستيف جوبس العالمية على شركة APPLE العالمية: ماذا كان يمكن أن أكتب أحسن وأهم مما كتبته لأن الحميميةmon intimité تفرض علي أن أكتب كما يجب وليس ما يمكن أن اكتب، أقصد أحسن ما عندي[[iii]]، الذي سيكون بالتأكيد  .le meilleur de moi même لو لم نكن نكتب ماذا كان يمكن أن نقوم به من عمل هام؟ لا نكتب أو نكتب الخاتمة (نختم الكتابة)

هامش للدهشة والتعجب

4- أراجع كتابات نشرتها، أكتشف إنني كنت أكتب دائما باندهاش [[iv]](من عجائب عبدالقادر الهلالي. نشرت بتاريخ 24/06/2013)

بعدما أمضي النص، القارئ ينتظر الخاتمة ليبدأ نصا آخر، ويترك الكاتب في الهامش (وحده)، انتهت العلاقة. الكاتب الحر  يتوقف عن الكتابة أو يكتب بحرية. أكتب في الهامش أنني لم اكتب خاتمة ولكن وضعت السؤال بشكل أفضل، لا يهمني الجواب لأن أي جواب اكتبه، سيأتي بعده جواب أحسن، ليس هناك خاتمة(نهاية الأحسن) نكتبها جوابا. يمكنك أن تكتب أحسن سؤال. الخاتمة هي الهامش. كوجيطو "أَكْتُبُ" أضعه في الهامش: أَكْتب فأنا أُحِسُّ. أحس بالدهشة، أنا مندهش حتى من نفسي . مرحبا بك في نادي العجائبيين أيها المندهش حتى من الأعاجيب التي يخترعها، وهو واحدة منها. العجائبي يخلق نفسه أيضا.

5- الفكر أذا لم يؤنث لا يعول عليه. الأنثى أعجوبة أخرى توجد داخلي. أتحدث بالمؤنث، لست أنثى.

6- لست أقل اندهاشا من هده الآلة العجيبة (الحاسوب) التي لولاها لما أمكنني أن أكون مدهشا بهذا الشكل .عصر المعلومات هو عصر عجائبي بامتياز. (ياسبحان الله !


[i]   عنوان اللوحة الأصلية: الشاب الذي يمسك جمجمة بين يديه (عنوان الغرور). أنا مندهش من أن هده اللوحة تناسبني.  نبهني إليها الناشر عبده حقي. الرابط هو الآتي:

  ueimarocains.wordpress.com/2013/04/06/الفكر إذا-لم-يؤنث-لايعول-عليه/

[ii]   القصيدة كمعادلة عجائبية:  www.khouribga-online.com/permalink/8325.html

[iii]   Tim Cook ; le successeur de Steve Jobs (APPLE) s’ écrit s'être "souvent posé la question". "J'ai réalisé que mon désir d'intimité m'avait empêché de faire quelque chose de plus important

[iv]   من عجائب عبدالقادر الهلالي، الرابط الآتي:

فيزياء المستحيل: 
www.khouribgaonline.com/khwriters/6881فيزياءالمستحيل%26amp%3Bquot%3B%26amp%3Bquot%3Bمنعجائبعبدالقادرالهلالي%26amp%3Bquot%3B%26amp%3Bquot%3B.html

من جهة أخرى إضافة: عجائب مفردها هو:عجيبة، اسم المرة هو اعجوبة، إذا تكررت الاعجوبة لا تصبح اعجوبة، فكيف نتحدث عن عجائب ؟ لذلك صححت دلك في هده المقالة وهده أهم إضافة الى ما كتبته من قبل، وأطلب من المعجبين أن يصححوا هذا الخطا العجيب. يعجبني تفهمكم.



1709

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 


 

 

 
 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مجموعة السلام لخرجي المساعدة الاجتماعية بالمغرب تحتج

مجموعة السلام لخريجي المساعدة الاجتماعية بالمغرب

دمنات: البناء العشوائي...واقع الحال والقوانين

ساكنة أيت أعتاب تحتج.

تيموليلت: لجنة افتحاص و تفتيش اقليمية تحل بمقرالجماعة .

مفهوم الدولة ومبررات العنف ..بقلم ذ.سعيد لعريفي

إرهابية أنا ...بقلم : شيماء خبويز

وصفة لإصلاح منظومة التربية والتعليم بالمغرب.

الإعـــلان عن مباراة تشغيل بمؤسسات رعاية اجتماعية جديدة بأزيلال

الاعجوبة كتبها ذ.عبدالقادر الهلالي

الاعجوبة كتبها ذ.عبدالقادر الهلالي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

ما هُوَ الثَّمن الذي سيَحصُل عليه الرئيس الأمريكيّ مُقابِل التَّعاون مع السعودية /عبد الباري عطوان؟


ركع البدر // سعيد لعريفي


البـرلــمـانـيـون وغـريـّـبة بقلم : ذ مراد علمي


علمتني الحيـــاة !!! محمد همشة


وظيفة المثقف في الحالة المجتمعية // د زهير الخويلدي


تأملات في سورة يوسف : أصناف البشر – يوسف وإخوته نموذجا- منير الفراع


ظريف، وزير خارجية روحاني، وقصة لص البطيخ والشمام!؟ بقلم المحامي عبد المجيد محمد


أسباب الأزمة اليمنية ومقترحات لحلها بقلم ..إبراهيم أمين مؤمن


- مُتَقَاعِدُ الخَوَابِي !! // الطيب آيت أباه


هل تبخر –من جديد- حلم ارتقاء دمنات الى عمالة...؟؟؟ // مولاي نصر الله البوعيشي


من يرحم النشء من الضحالة والتشظي اللغوي؟؟‎ // الحبيب عكي


الفساد أصل الكساد، وليس عدلا تهميش المتقاعدين !! // عبد الفتاح المنظري

 
أخبار الصحة بإقليم أزيـلال

أزيــلال : وفاة سيدة حامل بمستشفى الإقليمي جراء نزيف حاد


أزيــلال : الكاتب العام للعمالة يتفقد المستشفى الإقليمى ....

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

ازيلال / افورار : حزب الاستقلال يجدد هياكله التنظيمية و يعززها بأطر عليا


المصطفى بنعلي في لقاء تواصلي بمدينة فاس: فاس العالمة تستغيث ...

 
انشطة الجمعيات

بلاغ حول غلاء فواتير الماء والكهرباء بتمارة والنواحي

 
موقع صديق
 
التعازي والوفيات

أزيلال : تعزية ومواساة فى وفاة المشمول برحمته :" محمد وديع " .


تعزية وموساة في وفاة المشمول برحمته ، الأستاذ :" جمال الأسعد "..

 
أخبار دوليــة

الوزير المغربي " منير المحجوبي " من أفورار ، يتباهى بـ “حبيبه” في حفل عشاء رسمي


تركيا تحول قضية خاشقجي الى مسلسل تركي


خاشقجي قُتل بالإبر بعد 4 دقائق فقط من دخوله القنصلية، والملك سلمان أرسل مستشاره الخاص لإغلاق الملف

 
أنشـطـة نقابية
 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  أخبار الصحة بإقليم أزيـلال

 
 

»  حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

 
 

»  اوراق مبعثره على هامش الحياة بمدينة واويزغت

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة