مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         ازيــلال : لأول مرة سيتم نقل كلب مصاب بكسور ومعالجته بإحدى العيادات البيطرية بالبيضاء ...بدل إعدامه !!             دمنات : الاطقم العاملة بمستشفى القرب بدمنات تستعد لإعلان إنتصارها على فيروس كورونا باقليم أزيلال.             نشرة خاصة…طقس حار ورياح قوية بعدد من مناطق المملكة إلى غاية الخميس             توقيف رجل سلطة عن العمل للاشتباه في تحويله مساعدات غذائية للاستهلاك الشخصي             صادم بتارودانت: شاب يحاول اغتصاب والدته بطريقة شادة و يبرر فعلته مشاهدة "الأشرطة الإباحية”             26 مدينة مغربية تهزم فيروس كورونا المستجد وتسجل 0 حالة تعرفوا عليها             قريبا سيختفى فيروس " كورونا " من جهة بني ملال خنيفر وتعود الى " صفر " حالة ...             مقابلة مع هانز جورج جادامير. الحوار الهرمينوطيقي بين الأزمة البيشخصية والكتابة ترجمة د زهير الخويلدي             الأمن الصحي ورهان الدولة على الشعوب (هل تراهن النخبة على شعوب مريضة؟) الكاتب :سعيد لعريفي             أعوامنا الخمسة // د. وليد العرفي             دعاء آخر ليلة من رمضان 2020 بصوت محمد الشناوي            طريقة صلاة العيد في البيت اتناء الحجر صحي للوقاية من وباء كرونا 2020            عملية سطو على منزل البشير مصطفى السيد المستشار بما يسمى رئاسة البوليساريو            أمن بني ملال يراقب أهم محاور المدينة ضمانا لتطبيق الحجر الصحي            حرية التعبير تقود الى السجن             كورونا : اللي فيكم نسميه راجل اخرج لبرا             الانتهازيون             سفينة نوح ... المغربى             محمى من كورونا لا يحتاج الى كمامة             هذا هو حال المستشفى الإقليمي بأزيلال             هاذ الكاريكاتور ... راه عليك !            سوال ....جواب             ارضاء الذواق            الحكومة المغربية            
البحث بالموقع
 
صـــور غــير مألــوفـة

صور الشهر : اضحك معنـــا

 
صوت وصورة

دعاء آخر ليلة من رمضان 2020 بصوت محمد الشناوي


طريقة صلاة العيد في البيت اتناء الحجر صحي للوقاية من وباء كرونا 2020


عملية سطو على منزل البشير مصطفى السيد المستشار بما يسمى رئاسة البوليساريو


أمن بني ملال يراقب أهم محاور المدينة ضمانا لتطبيق الحجر الصحي


طقس حار بعدة مناطق بالمملكة ابتداء من بعد غد السبت إلى الثلاثاء المقبل


بعد تعرضها للإجهاض مرتين.. سيدة بالبيضاء ترزق بـ4 توائم دفعة واحدة والأب يناشد المغاربة للمساعدة


A la rencontre de l’éminent scientifique Moncef Slaoui


المطرب :" محمد رتاب " يؤدي اغنية " يا طالعين الجبال " على آلة العود

 
كاريكاتير و صورة

حرية التعبير تقود الى السجن
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

مفاصل الركبة وطرق العلاج

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

مباراة ليفربول وأتلتيكو أدت الى 41 وفاة بفيروس كورونا

 
الجريــمة والعقاب

اعتقال فتاة رمت مولودها بحاوية القمامة بخريبكة صباح عيد الفطر


شخص يقتل أربعينيا و يفصل رأسه عن جسده بـ “منجل”

 
الحوادث
 
الأخبار المحلية

ازيــلال : لأول مرة سيتم نقل كلب مصاب بكسور ومعالجته بإحدى العيادات البيطرية بالبيضاء ...بدل إعدامه !!


دمنات : الاطقم العاملة بمستشفى القرب بدمنات تستعد لإعلان إنتصارها على فيروس كورونا باقليم أزيلال.


عامل الاقليم يصلح ذات البين بين رئيس الجماعة والموظف الجماعي وينهي الإعتصام ..

 
الجهوية

قريبا سيختفى فيروس " كورونا " من جهة بني ملال خنيفر وتعود الى " صفر " حالة ...


بني ملال .. وفاة شخص كان رهن الحراسة النظرية على خلفية قضية تتعلق بالسرقة الموصوفة


العثور على جثة مسير محل للترجمة بالفقيه بن صالح

 
الوطنية

نشرة خاصة…طقس حار ورياح قوية بعدد من مناطق المملكة إلى غاية الخميس


توقيف رجل سلطة عن العمل للاشتباه في تحويله مساعدات غذائية للاستهلاك الشخصي


صادم بتارودانت: شاب يحاول اغتصاب والدته بطريقة شادة و يبرر فعلته مشاهدة "الأشرطة الإباحية”


26 مدينة مغربية تهزم فيروس كورونا المستجد وتسجل 0 حالة تعرفوا عليها


وزير الصحة ينهي مهام 29 مسؤولا...

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


وزراء تاركون للصلاة! بقلم طارق أوشن
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 28 يناير 2015 الساعة 12 : 04


وزراء تاركون للصلاة!

 

طارق أوشن

العهدة على الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة، السيد محمد الوفا، في واحدة من المستملحات التي ألف أن يوزعها على الشعب المغربي منذ حديثه عن «مراحيض المؤسسات التربوية» و«مدارس أوباما باباه» و«المدير وصاحبتو» و«البنت لي خاصها راجل» أيام كان وزيرا للتربية الوطنية، إلى «الملاوي وخبز الشعير والمطلوع» بعد تغييره كرسيا وزاريا بكرسي.
يذكرنا محمد الوفا أن في حكومة عبد الإله بنكيران وزراء تاركين للصلاة، وهو الذي ترك حزبا «عريقا» بأكمله للبقاء في التشكيلة الوزارية غداة تعديل حكومي. قانون الترحال السياسي لا يسري على الوزراء فقد ألفنا أن يتلون «المحظوظون» يسارا ويمينا دون أدنى خجل أو قليل حياء. هي الأخلاق السياسية إن تركها وزير أو نائب أو رئيس جماعة يحاسب عليها من طرف ناخبيه، أما صلاته وقيامه وصومه وزكاته، فأمرها متروك لرب العباد يوم الحساب حيث لا ظل يستظل به المرء إلا ظله تعالى.
لا شك أن مشاكل المغرب مرجعها ترك المسؤولين كبارهم وصغارهم للمسؤوليات المنوطة بهم، مقابل اهتمام وتسابق محمومين على ميزات المنصب سلطة ووجاهة اجتماعية ومالا وفيرا. فتراهم يقررون في مصائر العباد ويقربون الأصول والخلان ويتدافعون على السفريات والمهمات وعلى سيارات الدولة والمساكن الوظيفية وتعويضات التمثيلية، وما خفي أعظم بكثير! وفي البرلمان بغرفتيه، رأينا كيف تبدو المقاعد فارغة من النواب والوزراء على حد سواء، وإذا حضروا غفت عيونهم في اللحظات التي لا تلهيهم فيها الهواتف الذكية عن متابعة الجلسات، بل وصل الأمر إلى حد توقيف جلسة مساءلة دستورية لدقائق للرد على اتصال. ولأن الغياب صار سنة، لم يجد حزب الاستقلال غضاضة في منح نوابه وموظفي فريقه البرلماني عطلة استثنائية للنفير إلى أجدير، حيث التأموا على موائد الكسكس بدل حضور جلسة مناقشة «السياسات العامة» للبلد. كيف لا والحكومة تركت قطاعا كاملا يعنى بشؤون الرياضة والشباب دون وزير فعلي أو مجرد وزير لتصريف الأعمال.
وزراؤنا لا يتركون الصلاة وحدها، وهذا شأن شخصي، بل يتركون المكاتب لتخليص الزوجات من قبضة الأمن أو لحضور المهرجانات وهلم فعاليات بالغصب والاختيار.
الحبيب الشوباني، الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، وبعد أن أعيته مهمة تتبع ملابس زوار البرلمان وفق ما تقتضيه مقاسات «خياط العدالة والتنمية»، قرر التسجيل في سلك الدكتوراه. ولأجل ذلك اعتذر عن حضور المجلس الحكومي حيث يتداول الشأن العام، ليحضر شأنه الخاص بكلية العلوم القانونية بجامعة محمد الخامس، وهي الزيارة التي لم تمر دون أن تثير الكثير من الكلام. لكن المهم في القضية كلها هو السؤال: هل يتم ترشيح الوزراء للمسؤولية الحكومية للتفرغ خدمة للصالح العام أو الاعتكاف بمدرجات الكليات والحصول على الشهادات؟ وزير الاتصال مصطفى الخلفي كان رفض المشاركة في لوائح حزب العدالة والتنمية للانتخابات التشريعية الأخيرة، بدعوى الرغبة في مواصلة تحصيله الأكاديمي، لكن إغراء الوزارة صار أقوى من كل مقاومة أو اعتبار أدبي لينتهي به المطاف على بقايا كراتين يصلي عليها بجوار زميله في الحزب والحكومة إدريس الأزمي. وفي الانتخابات التي سبقتها أعلن النائب البرلماني وقتها، فؤاد عالي الهمة، أنه سيتفرغ للحصول على نفس الدرجة العلمية. بعد سنوات عاد الهمة مستشارا ملكيا ونسي الجميع أمر الدكتوراه. وفي المقابل يعتصم، عادل أوتنيل، الطالب المغربي من ذوي الاحتياجات الخاصة، بكلية الآداب بفاس مع إضراب إنذاري عن الطعام لمدة 72 ساعة، احتجاجا على منعه من مناقشة أطروحته «ظاهرة الاغتراب في شعر الصعاليك»، وهو الذي تحدى كل العقبات متنقلا من تيزنيت، مدينته الأصلية، إلى أكادير فعاصمة القرويين فاس، في مسار أكاديمي متميز. صدق من قال إن «الدكتوراه» حظوظ.
قال الإمام أحمد رحمه الله: جاء في الحديث «لا حظ في الإسلام لمن ترك الصلاة». لكنها في السياسة ليست بالضرورة مرادفا لحسن أداء الأمانة أو للكفاءة في التدبير، ولن تغني عن الوزراء تقصيرهم أو محدودية أدائهم. ساستنا مستعدون لترك كل شيء إلا المنصب والكرسي الوزاري، مهما تعددت فضائحهم وتكاثرت أخطاؤهم وفاحت روائح زلاتهم. وحدها فضيحة مباشرة على شاشات التلفزيون العالمية قد تكلفهم المنصب، لكنهم لن يعدموا مع ذلك «مظلة» تعتبر ذلك «شجاعة سياسية» ولو استهل مسؤوليته الحكومية بصور له متخشعا باكيا في الصفوف الأخيرة لصلاة استسقاء.



1792

1






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- وتسلقوا فسيرى الله عملكم...

عبدالقادر الهلالي

كل الطرق تؤدي الى مكة: الانتخابات، الحكومة،الشهادات الجامعية...
كادالتسلق ان يكون كفرا.
مقالة تستحق عليها شهادة تقدير  (لا نتفع في التسلق الاجتماعي )

في 28 يناير 2015 الساعة 59 : 07

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



توثيق الزواج و التسجيل بالحالة المدنية بواويزغت يوم 8 مارس المقبل

اسفي: الغش والتبزنيس في بيوت الله

أزيلال : المكتب الوطنى للكهرباء ينتقم من الزبناء..و يتعاطف معه المختصون فى الماء الصالح ؟؟؟ للشرب .

لم أمارس الدعارة بفيلا برلسكوني

أقوى لحظات اليوم الدراسي للفريق النيابي الاستقلالي بدمنات

تاكلفت : بلاغ الأحزاب السياسية بإقليم ازيلال على خلفية الاعتصام المفتوح للساكنة

بلاغ الأحزاب السياسية بإقليم ازيلال على خلفية الاعتصام المفتوح لساكنة تاكلفت

الملك يطلب من حميد شباط ابقاء وزراء حزب الإستقلال في مناصبهم الى حين عودته من فرنسا

قطاع الصحة العمومية يعيش أوضاعاً كارثية بإقليم الفقيه بن صالح.

اصلاح الاصلاح بقلم عبدالمالك اهلال

وزراء تاركون للصلاة! بقلم طارق أوشن





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

مقابلة مع هانز جورج جادامير. الحوار الهرمينوطيقي بين الأزمة البيشخصية والكتابة ترجمة د زهير الخويلدي


الأمن الصحي ورهان الدولة على الشعوب (هل تراهن النخبة على شعوب مريضة؟) الكاتب :سعيد لعريفي


أعوامنا الخمسة // د. وليد العرفي


المسرح جنحة و الحضارة في فسحة: بقلم: منصف الإدريسي الخمليشي


الفنان التشكيلي لحسن باعليوي ....الصراخ الصامت // ذ. مولاي نصر الله البوعيشي


صورة تألق المغاربة بين المواطن والمسؤول // محمد العوني


أطفالنا ورمضان..عادات وتمثلات..فرص وتحديات؟ بقلم:الحبيب عكي


أيها المتشائل.. // عبد اللطيف الصافي


المستبد العادل بين الفقهاء والفلاسفة // د.عصمت نصار


إدارةُ الرَّعَاع ll د. سامي عبد العال

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة

 
انشطة الجمعيات

دمنات/12 حالة شفاء من فيروس كورونا تغادر مستشفى القرب بدمنات في أجواء متميزة.

 
التعازي والوفيات

تعزية ومواساة فى وفاة المشمول برحمته :" سمحمد أمزوار " أستاذ سابق بمدرسة إزلافن بأزيلال


تعزية ومواساة في وفاة والدة اخواننا وأخواتنا " ال المهرانى " رحمة الله عليها

 
طلب المساعدة من اهل الخير

طلب مساعدة : اللى كيعرف هذ السيد : " بورابعي الحسين "، اخبر السلطات المحلية أو أفراد عائلته ، بهذا الخبر

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

عادل بركات أمينــا جهويــا لحزب الأصالة والمعاصرة بجهة بني ملال خنيفرة ..

 
أنشـطـة نقابية

بلاغ فرع الرباط حول الاعتداء على مراسل جريدة " العمق المغربي " الإلكترونية...وتطالب فتح تحقيق ومتابعة المعتدين .

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

خبر سار ....لقاح روسي ضد فيروس كورونا ينجح في إختبارات سريرية على البشر


رجل يستمع لحكم إعدامه شنقا عبر “زووم”

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  صـــور غــير مألــوفـة

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 

»  طلب المساعدة من اهل الخير

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة