مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         تعزية ومواساة فى وفاة المرحومة ابنة الأخ :" اليزيد فضلي "تغمدها الله برحمته             انتشار صور عارية لأستاذ مع تلميذاته، والآباء في حالة صدمة، والوزارة توضح:             أمن الجديدة يفك لغز جريمة قتل محيرة             التفاصيل الكاملة لعملية قتل خاشقجي.. الغرفة كانت مجهزة بمعدات “تقطيعه”             هذه هي هوية صاحب الرأس المقطوع بالمحمدية // فيديو             وجدة..توقيف سيدة متورطة في ارتداء زي نظامي خاص بوظيفة عمومية بشكل علني             الحكومة تتراجع عن الزيادة في الضريبة على السيارات             الثاني في أسبوع.. إعلان مقتل عضو بفريق اغتيال خاشقجي             خريبكة :مافيا العقار تنصب على قضاة ومسؤولين كبار في الدولة             رد على ما ورد في الفصل التمهيدي لكتاب عروبة (البربر) للدارودي بقلم :ذ. عبد الله نعتي             أول فيديو يظهر تهريب رفات جمال خاشقجي من القنصلية السعودية .. وحرس محمد بن سلمان قتله في ساعتين            بقلب مفتوح القصة الكاملة لمحمد من بني ملال            لغز اختفاء خاشقجي             وفد من مجلس جهة بني ملال خنيفرة يزور مجلس جهة الشرق للاطلاع على مختلف المشاريع المنجزة            حصري..9 ذئاب بشرية بأزمور يغتصبون 3 فتيات..الضحية القاصر تحكي تفاصيل مؤلمة !            من قتل الصحفي السعودي خاشقجي            أزيــلال :الخدمة مجانية بالمستشفى الإٌقليمى ...مرحبا بكم            الدخول المدرسى             أزيـــلال : المستشفى الإقليمى يتحول الى محطة طرقية             المســتشفى الإقليمــي بازيــلال             المجرد اصبح اضحوكة فى المغرب             علاش شدوكوم ؟؟            العرب وامريكا             في بلاد الكفار             المستشفيات بجهة بنى ملال خنيفرة            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

أول فيديو يظهر تهريب رفات جمال خاشقجي من القنصلية السعودية .. وحرس محمد بن سلمان قتله في ساعتين


بقلب مفتوح القصة الكاملة لمحمد من بني ملال


لغز اختفاء خاشقجي


وفد من مجلس جهة بني ملال خنيفرة يزور مجلس جهة الشرق للاطلاع على مختلف المشاريع المنجزة


حصري..9 ذئاب بشرية بأزمور يغتصبون 3 فتيات..الضحية القاصر تحكي تفاصيل مؤلمة !


موظفون وبرلمانيون يخرجون بالحقائب و"الصيكان" مملوءة بالحلويات بعد مغادرة الملك للبرلمان

 
كاريكاتير و صورة

من قتل الصحفي السعودي خاشقجي
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

التعب أسبابه وكيفية العلاج

 
حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو
 
اوراق مبعثره على هامش الحياة بمدينة واويزغت

واويزغت بلطجة في بلاد السيبة...(03) /ايت عزيزي الحسين

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة
 
الجريــمة والعقاب

الصراع على أذان الصلاة وراء قتل مؤذن لمؤذن مسجد بإقليم سيدي بنور... التفاصيل الكاملة

 
الحوادث

القصيبة : مصرع شخصين في حادثة سير خطيرة

 
الأخبار المحلية

أزيلال: تكليف منظفين بمسجد الوحدة بأزيلال ومسجد أوزود بآيت تكلا


أزيــلال : تلميذ يهاجم استاذا بإعدادية "والي العهد " وتسبب فى كسر فكه!!


أزيلال : الغموض يلف جريمة تصفية مهاجر من بني اعيط ببلجيكا !

 
الجهوية

خريبكة :مافيا العقار تنصب على قضاة ومسؤولين كبار في الدولة


استئنافية خريبكة تصدر حكمها في ملف وفاة شخص في جلسة “رقية شرعية”


تجاوزات وخروقات المدير الإقليمي للتعليم ببني ملال تصل قبة البرلمان

 
الوطنية

انتشار صور عارية لأستاذ مع تلميذاته، والآباء في حالة صدمة، والوزارة توضح:


أمن الجديدة يفك لغز جريمة قتل محيرة


هذه هي هوية صاحب الرأس المقطوع بالمحمدية // فيديو


وجدة..توقيف سيدة متورطة في ارتداء زي نظامي خاص بوظيفة عمومية بشكل علني


الحكومة تتراجع عن الزيادة في الضريبة على السيارات

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

حِكمـة حَـانُوتيّـة بطُـعم السُّـكر ..بقلم : الطيب آيت أباه تمارة
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 11 يونيو 2015 الساعة 03 : 04


حِكمـة حَـانُوتيّـة بطُـعم السُّـكر ..

 

الطيب آيت أباه تمارة

 

اليوم الجمعة 05 06 2015 في اللقاء التواصلي الذي نظمته غرفة التجارة والصناعة والخدمات بالرباط حول : " إستقرار السوق ضمان لتلبية حاجيات المستهلك "

 آسيدي المستهلك على راسنا وعِينينا ، ولكن واش هاد مول الحانوت ماعندوش زعمى الحق ف شي إلتفاتة ، واخّا غير إشارة رمزية لهاد الكائن التجاري ف بحال هاد الشعارات المناسباتية ؟

   حضور الطيب مول الحانوت كعادته كان ملفتا للإنتباه من خلال مداخلته التالية :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .   

تحية طيبة للحضور الكريم ، وتحية أطيب للرئاسة والمشرفين على هاد اللقاء المبارك .

أولا وقبل كل شي نشكركم على هاته المبادرة القيمة ، الرامية إلى تحسيس التجار للإستعداد الجيد لشهر رمضان الأبرك .

أنا سأتطرق فقط إلى الطريقة التي يعتمدها المراقبون في عملهم .. يعني الوسيلة وليس الغاية .

شخصيا أرى فيها نوعا من الإستفزاز وإثارة إنتباه المواطنين ، لأن من يرى ويعاين ذلك الكم من المراقبين والطريقة التي ينتشرون بها في الحانوت ، لا ولن يفهم أن الأمر مجرد تفتيش روتيني ، بل هو كمباغثة تاجر مخدرات ، حتى أن العدد الذي تتشكل منه لجنة المراقبين المختلطة ، لا تعتمده الجهات الأمنية في إلقاء القبض على أخطر المجرمين .

نتوما شفتو أخطر تسمم تايقيس أخلاقنا في منصة موازين وفي ساحة صومعة حسان .

فاين هي المراقبة على هاد المستويات الحساسة والخطيرة ؟؟

آوْلاّ غير مول الحانوت ديما هو للّي داير عليه الفيلم ، حتى أصبح كالمعاش اليومي لدى ذوي الضمائر المتعفنة ، ويُسيل لعاب المنافقين من طينة المتباكين على الزين المحفور في هوامش المدن المغربية .

إننا لنخشى من تشكيل شرطة على غرار (حذر) لمراقبة مول الحانوت في مواسم التفتيش المرتقبة .

وشكرا .. إنتهت المداخلة .

نعم إننا لنخشى مع كل هؤلاء الذين يزعمون أنه بمثل هكذا تجاوزات وخروقات وتضييق على المنهجية التي يتبناها مول الحانوت في تدبير شؤون مصدر رزقه ، قد يكون بمقدورهم الإستغناء النسبي أو الكلي عن الخدمات الجليلة التي يوفرها هذا الكائن التجاري ، بعد طول السنين العجاف التي قضاها كضامن لإستقرارات حيوية عدة ، لأن علاج الوضعية المتدهورة والمزرية للطبقة الدنيا ولصيقتها الوسطى ، ليس كما يتوهمون أنه كامن في برامج المشرفين على قطاع التجارة أو الشأن العام بصفة شاملة ، وإنما في عصارة المجهودات الجبارة التي لا يتوانى مول الحانوت متفانيا في بذلها خارج أيّ تغطية تُذكر ، اللهم ظل ذلك الباش الذي تصب أمتاره نقدا بغسيل الفندق في صناديق البلديات .

إنه بكل بساطة شديدة كناش الكريدي وبْلا منّة عالله ، الراعي السحري لمختلف الأزمات الخانقة ، التي يستحيل أن يستوعب وطئتها مسئولون خرجوا إلى الوجود وفي أفواههم لوازم أكل من ذهب وفضة ، أو مسئولون تنكروا لواقع عايشوه ، كان فيه مول الحانوت يعطي الأسبقية لأبناء الحي الكامل على حساب مصير أسرته المنفية في تمازيرت . وهنا تحضرني نكتة البقال الذي آثر على نفسه ، ليجاهد في سبيل راحة ساكنة الدرب على شساعته ، حتى تخرج من تخرج ، وتزوج من تزوج ، وتمكن من تمسكن ، وهاجر لمعانقة الفردوس من عاد بعد حين من الدهر إلى أرض الوطن مزهوا بآخر صيحات التشويكة . ولما إستقرت أحوال الناس ، ومحت الأيام آلام الفأس والبأس ، وتسلّمَ مِن بين الناجين مراقبٌ سلطةَ التقرير ، دشن شططه بمباغثة مول الحانوت في عقر زنزانته . مول الحانوت الذي كان بالأمس الوشيك يقوم مقام الجهات الوصية في تصريف أمور الرعية ، ورغم كل هذا وذاك مافتىء  الكائن التجاري المعطاء على خُلقه مداوما وعليه بالنواجد عاضّا ، لايزيد قلبه الحاضن إلا إتساعا لكل ذي خنونة يذرف الدموع على صفحة زجاج يغري البسكويتُ خلفَها مزاج الأطفال . هذا قبل أن تنمو عضلات البدن بصرف النظر عن عضلات الفكر ، فيكون مصير الفيترينا التفرشيخ ، وتَلحَق بالجمل وما حمل كل صنوف التشرميل ، ولا أحد يبالي ، بذريعة غياب آثار التهلكة من دماء وأشلاء لا تصلح للتبرع .

لعمري إنها لمفارقة عجيبة غريبة أن لا تُحرك الجهات المعنية بحماية المواطنين من الهلاك المبين ساكنا ، ونحن نرى في واضحة الظهر وأمام الملإ بمختلف تلاوينه ، كيف يباع على الرصيف الجنجلان والكاوكاو بأقل من ثمنه الحقيقي جهارا نهارا ، في مقابل تمرير لوازم السفوف الثانوية بالدقة على النيف . فمثلا زريعة الكْتاّن التي لايولي الناس لثمنها أدنى إهتمام ، وإن إرتفع ثمنها فلا يتعدى في أغلب الأحوال 15 درهما للكيلو ، وعند عملية جمع الحساب السريعة المريعة ، يضغط العطار المْصَرْفق للّي تايْطيّاح البق على نفس أزرار الآلة الحاسبة برّق ماتقشع ، مطبقا تسعيرة موحدة على بقية المقادير ، ليقارب أو يفوق ثمنها 100 درهم للكيلو مع أن أغلاها قد لايلامس في الغالب سقف الأربعين حرامي ، عفوا الأربعين درهما للكيلو .

إيــيـْــوَا بْـقاو مْقابلين ثمن الجنجلان ونتوما واخدين التقـيــوتات الأخرى بالدّقة على النّيف ، تماما كما يحصل لنا مع عطلة الصيف نحن معشر التجار ، عندما تصلنا إشعارات الضرائب فنجلس القرفصاء وسط العائلة ، لتبرير عزوفنا المتواصل عن أداء واجبات التفرغ للترفيه عن فلذات أكبادنا . وضريبة تلوى الأخرى حتى نسينا وتناسينا أن لنا حقوق ، نقتطع مقابلها من عافيتنا ومن مستقبل أبنائنا ، ومن تمة إلتحقْتُ بالتظاهرة أمام السفارة الفرنسية يوم الخميس 04 06 2015 حاملا شعار : ـ " المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتجار والمهنيين بعمالة الصخيرات تمارة وجمعية وئام تامسنا ، إلى جنب كل الشرفاء ، ينددون بالمستوى الهابط الذي تهاوت إليه الرسالة الفنية ، ويستنكرون تسخير الفن في إستفزاز مشاعر الناس وخلق الفتن " .

حاشى لله أن يكون ذلك لبهرجة وأو لقِـلّة مايْدّار ، ولكن لأنني موقن أن شباكية هاد الحكومة ماغادي يجمعوها وراق بسطيلة . وهي عندما توسعنا ضرائب وذعائر ، فلأنه لا يحس بالمزود غير للي مخبوط بيه . فعن أي مراقبة نتحدث في غياب تحديد أهدافها بدقة متناهية ؟ وأي تحسيس هذا الذي نحتاج لأجله إلى فرق الكوماندوز ؟ خويا حك ليلي نيفي ، خويا خود البنانة ...

 

الطيب آيت أباه تمارة

 

 

 

 



1080

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 


 

 

 
 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حِكمـة حَـانُوتيّـة بطُـعم السُّـكر ..‎ كتبها: الطيب آيت أباه من تمارة

حِكمـة حَـانُوتيّـة بطُـعم السُّـكر ..بقلم : الطيب آيت أباه تمارة

حِكمـة حَـانُوتيّـة بطُـعم السُّـكر ..‎ كتبها: الطيب آيت أباه من تمارة

حِكمـة حَـانُوتيّـة بطُـعم السُّـكر ..بقلم : الطيب آيت أباه تمارة





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

رد على ما ورد في الفصل التمهيدي لكتاب عروبة (البربر) للدارودي بقلم :ذ. عبد الله نعتي


ما هُوَ الثَّمن الذي سيَحصُل عليه الرئيس الأمريكيّ مُقابِل التَّعاون مع السعودية /عبد الباري عطوان؟


ركع البدر // سعيد لعريفي


البـرلــمـانـيـون وغـريـّـبة بقلم : ذ مراد علمي


علمتني الحيـــاة !!! محمد همشة


وظيفة المثقف في الحالة المجتمعية // د زهير الخويلدي


تأملات في سورة يوسف : أصناف البشر – يوسف وإخوته نموذجا- منير الفراع


ظريف، وزير خارجية روحاني، وقصة لص البطيخ والشمام!؟ بقلم المحامي عبد المجيد محمد


أسباب الأزمة اليمنية ومقترحات لحلها بقلم ..إبراهيم أمين مؤمن


- مُتَقَاعِدُ الخَوَابِي !! // الطيب آيت أباه


هل تبخر –من جديد- حلم ارتقاء دمنات الى عمالة...؟؟؟ // مولاي نصر الله البوعيشي


من يرحم النشء من الضحالة والتشظي اللغوي؟؟‎ // الحبيب عكي

 
أخبار الصحة بإقليم أزيـلال

أزيــلال : وفاة سيدة حامل بمستشفى الإقليمي جراء نزيف حاد


أزيــلال : الكاتب العام للعمالة يتفقد المستشفى الإقليمى ....

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

جبهة القوى الديمقراطية تعتبر الخطاب الملكي لافتتاح البرلمان رد اعتبار للعمل السياسي الجاد...


ازيلال / افورار : حزب الاستقلال يجدد هياكله التنظيمية و يعززها بأطر عليا

 
انشطة الجمعيات

بلاغ حول غلاء فواتير الماء والكهرباء بتمارة والنواحي

 
موقع صديق
 
التعازي والوفيات

تعزية ومواساة فى وفاة المرحومة ابنة الأخ :" اليزيد فضلي "تغمدها الله برحمته


أزيلال : تعزية ومواساة فى وفاة المشمول برحمته :" محمد وديع " .

 
أخبار دوليــة

التفاصيل الكاملة لعملية قتل خاشقجي.. الغرفة كانت مجهزة بمعدات “تقطيعه”


الثاني في أسبوع.. إعلان مقتل عضو بفريق اغتيال خاشقجي


الوزير المغربي " منير المحجوبي " من أفورار ، يتباهى بـ “حبيبه” في حفل عشاء رسمي

 
أنشـطـة نقابية
 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  أخبار الصحة بإقليم أزيـلال

 
 

»  حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

 
 

»  اوراق مبعثره على هامش الحياة بمدينة واويزغت

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة