مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         شاب يقتل عشيقته الحامل ويدفن جثتها بالغابة             وزارة الصحة تتدخل لعلاج طفل افترسه كلب بالراشدية بعد محاولة جمعيات أجنبية نقله إلى الخارج !             ضابط يضع حدّا لحياته ويترك رسالة إلى مسؤول كبير في الجيش             أزيــلال : رجال الحموشي يوقعون بالمسمى “فوكس” أشهر مروج مخدرات بالمنطقة مسجل خطر             أزيــلال : تعزية ومواساة في وفاة والدة أخواننا : ذ. زاكي رشيد ومحمد ... رحمة الله عليها             "صفقة القرن" بين الحريات الفردية والجرائم الجماعية // الحبيب عكي             ظاهرة شيوع عدوى الدروس الخصوصية وخسائرها الاجتماعية والتربوية – ذ .محمد بادرة.             أصحاب البذلة السوداء بأكادير يرفضون تسجيل محامي يساند الطرح الانفصالي للبوليساريو             هزات أرضية تخرج سكان مدن مغربية إلى الشوارع: بنى ملال ، أفورار ، خنيفرة....             أزيــلال : أشغال برنامج تهيئة وهيكلة الأحياء الناقصة التجهيز : التقدم و أوزود والداودي...             شاهد لحظة اعتقال المغربي “عزرائيل مافيا المخدرات”            البروفيسور رشيد بن عيسى نحن عرب فينيقيون ولسنا أمازيغ !! الأمازيغية كذب و خرافات            سياح من اليهود المغاربة يتحدثون عن نشأتهم بدمنات            الصين تعتقل المصابين بـ كورونا و تجرهم بالقوة للحجر الصحي            طلع البدر علينا في مؤتمر البام هههه            شاهد لحظة منع كودار من القاء كلمته في مؤتمر البام وبداية الفوضى            أجي تشوف جمال المغرب : بين الويدان / ازيــلال             رضوان جيد يتعرض للإعتداء من طرف جماهير الهلال السوداني            هاذ الكاريكاتور ... راه عليك !            سوال ....جواب             ارضاء الذواق            الحكومة المغربية             احنا معاك وراك يا رايس السيسى             لا صورانص والتعليم الخصوصي             الملعب الذي تحول الى مقبرة             الرباح يعلن الحرب على المقالع            السيسى سيستمر فى الحكم             بدون تعليق            
البحث بالموقع
 
صـــور غــير مألــوفـة

فوٌج واضحك معنا شويا

 
صوت وصورة

شاهد لحظة اعتقال المغربي “عزرائيل مافيا المخدرات”


البروفيسور رشيد بن عيسى نحن عرب فينيقيون ولسنا أمازيغ !! الأمازيغية كذب و خرافات


سياح من اليهود المغاربة يتحدثون عن نشأتهم بدمنات


الصين تعتقل المصابين بـ كورونا و تجرهم بالقوة للحجر الصحي


طلع البدر علينا في مؤتمر البام هههه


شاهد لحظة منع كودار من القاء كلمته في مؤتمر البام وبداية الفوضى


أجي تشوف جمال المغرب : بين الويدان / ازيــلال


رضوان جيد يتعرض للإعتداء من طرف جماهير الهلال السوداني


الحدوشي: الشيخ بوخبزة كان يبتسم أثناء غسله


قصة شاب محكوم بالإعدام بسبب لحظة غضب

 
كاريكاتير و صورة

هاذ الكاريكاتور ... راه عليك !
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

أوتار الكوع، مفصل الكوع الخارجي وطرق العلاج

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة
 
الجريــمة والعقاب

شاب يقتل عشيقته الحامل ويدفن جثتها بالغابة


حمزة مون بيبي.. 6 سنوات موزعة على كلامور وظاهر و”مول الفيراري”

 
الحوادث

الفقيه بنصالح : حادثة سير مروعة بين شاحنة ودراجة نارية تابعة للدرك الملكي

 
الأخبار المحلية

أزيــلال : رجال الحموشي يوقعون بالمسمى “فوكس” أشهر مروج مخدرات بالمنطقة مسجل خطر


أزيــلال : أشغال برنامج تهيئة وهيكلة الأحياء الناقصة التجهيز : التقدم و أوزود والداودي...


أزيلال.. مرصد حقوقي يطالب الجهات المسؤولة بإنقاذ مسن يعاني في صمت مع المرض والسكن غير اللائق

 
الجهوية

بني ملال : مقرقب يهاجم سائق اجرة ويبتر أذنه // صورة //


لما تختلط الأمور بساحة السويقة بمريرت


خنيفرة : لوبيات الفساد تحول دون انطلاق خط حافلات النقل الحضري

 
الوطنية

وزارة الصحة تتدخل لعلاج طفل افترسه كلب بالراشدية بعد محاولة جمعيات أجنبية نقله إلى الخارج !


ضابط يضع حدّا لحياته ويترك رسالة إلى مسؤول كبير في الجيش


أصحاب البذلة السوداء بأكادير يرفضون تسجيل محامي يساند الطرح الانفصالي للبوليساريو


هزات أرضية تخرج سكان مدن مغربية إلى الشوارع: بنى ملال ، أفورار ، خنيفرة....


شجار بين تلميذين ينتهي بجريمة قتل بشعة ضواحي وزان

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

الحركة الامازيغية والاسلام :التعارض الموهوم والتآلف الموثوق بقلم : انغير بوبكر
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 15 يوليوز 2015 الساعة 34 : 05


الحركة الامازيغية والاسلام :التعارض الموهوم والتآلف الموثوق

 

انغير بوبكر

 

عادة ما تتهم الحركة الامازيغية بأنها حركة  معادية للاسلام , وان أطر الحركة في معظمهم فرنكوفونيو الهوى بل هناك من يذهب في اتهاماته بعيدا في اتهام الحركة الامازيغية في التآمر على وطنها والاستقواء بالاجنبي ، وهذه الاتهامات الباطلة  ضد الحركة الامازيغية استطاعت بالفعل تنفير قطاعات واسعة من المواطنيين المغاربة من التعاطف مع الحركة الامازيغية ومن اوساطها الثقافية بالذات لذلك نجد قطاعات واسعة من الامازيغ ينخرطون في احزاب وتنظيمات معادية للامازيغية ولهم بالنتيجة ويعادون في بعض الاحيان الحركة الامازيغية  والامثلة كثيرة وكثيرة جدا حتى لدى الكوادر القيادية الامازيغية المتواجدة في قيادات بعض الاحزاب السياسية المغربية  ، فقاعدة بعض الاحزاب المعادية للامازيغ نجد فيها مستلبو الهوية والفكر من الامازيغ معتقدين ان برامجها السياسية التعريبية والمضادة للامازيغية لا تشكل خطورة مادامت هذه الاحزاب تعلن انها  سلفية المرجعية الفكرية او انها لا تناصب عداءا  للدين الاسلامي والحقيقة ان الحركة الامازيغية حركة ثقافية وفكرية تستوعب جميع الاديان والثقافات والتنوعات الايديولوجية وغايتها ليست استبدال دين بأديان اخرى ولا محاربة دين كيف ما كان نوعه وشكله ومعتقداته ، الذي يهم الحركة الامازيغية هو النضال من اجل المساواة والكرامة والتوزيع العادل للثروات وهذا كنه ما جاء به الدين الاسلامي الذي جاء دينا ثوريا على الظلم والاستقواء على الفقراء واتى بتعاليم تحث على انصاف الفقراء والزكاة والمساواة وعدم التمييز لأي سبب من الاسباب الا التقوى كما جاء في الاية الكريمة من القران الكريم " ان اكرمكم عند الله اتقاكم "  الحركة الامازيغية جاءت سليلة نخب مثقفة ساعدها الحظ في تلقي الحد الادنى من التعليم  وتأثرت بالفكر الحداثي الغربي هذا صحيح لكن فكرها وايمانها لم يتفتق من  فراغ او عدم ، فالنخب المناضلة الامازيغية تأثرت بالمدارس الحقوقية الغربية  والعالمية بصفة عامة  كما امتحت من المدارس العتيقة الدينية الامازيغية التي  ساهمت هي الاخرى في الحفاظ على الامازيغية ومصالحتها مع الجانب الديني لذلك انجبت لنا المدارس العتيقة والمعاهد الدينية اطر امازيغية متشبعة بالدين الاسلامي بنفس تشبعها بالدفاع عن الامازيغية  بل مارست الكتابة والتدريس الديني بالامازيغية  فلم تجدا ابدا تعارض بين ان تفهم  وتعلم الاسلام بلغتها والدين الاسلامي  بطريقتها التقليدية الخالدة ، لذلك تزخر المكتبات المغربية بمجموعة من الكتب الامازيغية التي اهتمت بالدين الاسلامي بل هناك كذلك كتابات واعمال مهمة قام بها مناضلو الحركة الامازيغية  وتبين ان لا عقد لهم اطلاقا بين انتمائهم للامازيغية وانتمائهم للاسلام  كترجمة لمعاني  القران الكريم  التي قام بها الاستاذ الحسين الجهادي الباعمراني  واسدى للمكتبة المغربية كتب ثراثية ممتازة تعبر عن التألف بين الحركة الامازيغية  والاسلام المتسامح المعتدل.

الحركة الامازيغية كانت دائما تناضل من اجل حرية المعتقد الديني ومن اجل حقوق جميع المؤمنين من الاديان بممارسة حقوقهم الدينية لذلك ناصرت المسلمين وحقهم الطبيعي في ممارسة الشعائر الاسلامية  كما ناصرت اليهود والمسيحيين وغيرهم من المؤمنيين الاخريين بديانات اخرى وحتى الغير المؤمنين  والحركة الامازيغية تطبق في هذا التوجه الاستراتيجي في نظرتها الى الاديان النظرة الاسلامية الكامنة في قوله تعالى " لا اكراه في الدين لقد تبين الرشد من الغي " ولكن الحركة الامازيغية لا تهادن في نقضها ونقدها الفكري لكل الطروحات الدينية المتطرفة من هنا وهناك بغض النظر عن عقيدة معتنقيها ، فالحركة الامازيغية باعتبار مرجعيتها الانسانية الكونية تعادي الحركات الاسلامية المتطرفة واقول المتطرفة لانها تعادي حرية المعتقد وتعتبر من يعتقد غير الدين الاسلامي  مواطنا غير كامل المواطنة  بل في احيانا اخرى لا يستحق حتى الحياة ، لذلك يتبادر الى اذهان بعض الكسالى من الناس واقصد الكسل الفكري والبحثي  ان الحركة الامازيغية بتناقضاتها الموضوعية مع الحركات الاسلامية والدينية بصفة عامة فأنها تناقض الدين او تجبر الناس على العلمنة وهذا غير صحيح ، فالحركة الامازيغية  تعلن تضادها لافكار الحركات الدينية المغربية لانها تروج لمغالطات تاريخية وفكرية  يجب تصحيحها او على الاقل فتح النقاش فيها لنكون نسبيين في تقدير موقفنا  اول هذه المغالطات :

ان هناك ظهيرا بربريا بالمغرب وان الاستعمار كان الى جانب الامازيغ  وساعدهم واعد لهم محاكم خاصة بهم لذلك استوجب تعريب المجتمع انتقاما من الفرنسيين  وغيرها من النتائج الخاطئة التي تنتج عن هذه المقدمات المزورة والاتاريخية.

المغالطة الثانية :

ان الغزاة العرب  في التاريخ كان هدفهم فقط نشر الاسلام ولم يكن الهدف اكتساب الغنائم وهتك اعراض النساء واستغلال ثروات السكان الاصليين وهذه المغالطة ما تزال منتشرة في الادبيات الاسلامية للحركات الاسلامية بالمغرب  لذا يجب قول الحقيقة الكاملة غير منقوصة ومنها ان بنو امية  لم يكونا في غزوهم للمغرب فاتحين ومبشرين بالدين الاسلامي انما هتاك اعراض ولصوص مقنعين بالمرجعية الدين وهذا نقاش يجب ان يفتح لتعرف الاجيال المقبلة ان الاسلام حافظ عليه الامازيغ ايمانا به وعن دراية  والدليل ان الامازيغ لو اخذوا الاسلام بجريرة اعمال بني امية لم يسلموا ابدا .

المغالطة الثالثة :

تاريخ المغرب  يبدأ مع الولى ادريس وهذا نقاش تاريخي يجب ان يفتح وان تصحح الحركة الاسلامية المغربية تحقيبها الذي تعج به ادبياتها الفكرية والسياسية  قولا للحقيقة وتنويرا للاجيال المقبلة .

الحركة الامازيغية لا تصطنع الحروب والاعداء ولا تفتح المواجهات بين الاديان ولا بين الحركات ولكنها تمثل جزء من الحقيقة التاريخية وتناضل من اجل استكمال الاجزاء الاخرى التي على القوميين واليساريين والاسلاميين تتم الاجزاء الاخرى من الحقيقة او على الاقل الجزء الاكبر منها لان الحقيقة  قد يمتلكها الجميع ولا يمكن  يمتلكها  وتتملكها حركة واحدة كيفما كانت حجية مواقفها ، المغرب اليوم  يعيش مرحلة  حاسمة من تاريخه  تتمثل في اعدة الاعتبار  لمجموعة من القيم والمترسخات الثقافية والفكرية التي يجب ان يفتح فيها نقاش حقيقي  اسوة بالشعوب الاخرى الي بنت ثقافتها وتاريخها ومستقبلها  من خلال مرحلة الانوار في اوروبا مثلا ولم يكن ذلك ممكنا الا بعد قراءة عميقة في اركيولوجيا  المعرفة والثقافة الاوروبية  بلغة ميشيل فوكو .

 

 



1873

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اليهود الامازيغ : التاريخ المنسي والموقف المرتجى بقلم :ذ. انغير بوبكر

دعوة إلى فك الاحتجاز عن النسوة بمخيمات تندوف

جماعة من الشبان تقتلون شابا لأنه تحرش بفتاة من دوارهم

في ذكرى 23 مارس. بقلم : وديع السرغيني

اليهود الامازيغ : التاريخ المنسي والموقف المرتجى بقلم الأستاذ انغير بوبكر

حوار مع ماركسي مغربي حول التحالف مع الإسلاميين.بقلم: عبد الحق الريكي

الجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل بجهة تازة – الحسيمة- تاونات- جرسيف ت

الملك قادم ...الملك غير قادم

جزيرتي الحلوة.بقلم :خالد العجمي(المملكة العربية السعودية)

تاكلفت : بلاغ الأحزاب السياسية بإقليم ازيلال على خلفية الاعتصام المفتوح للساكنة

فنون أحواش بين الجمالية والارتباط بقضايا الوطن بقلم :الحسن ساعو

اليهود الامازيغ : التاريخ المنسي والموقف المرتجى بقلم :ذ. انغير بوبكر

اليهود الامازيغ : التاريخ المنسي والموقف المرتجى بقلم الأستاذ انغير بوبكر

سعيد موسكير- أحوزار- والداودية بمهرجان أفورار ...والمجموعات المحلية تطالب بإشراكها

تقرير الملتقى الوطني للنهوض بثقافة حقوق الإنسان تحت شعار: النهوض بثقافة حقوق الإنسان مسؤوليتنا جميعا

الأمازيغية وسلاح الانطلاقة الخاطئة بقلم: لحسن أمقران

اللغة الأمازيغية مهددة بالانقراض. بقلم : ص - عزماوي

مهرجان تيفاوين بتافراوت فرصة لإعادة الانتصار لفنون القرية

المغرب اما ان يكون امازيغيا … او لا يكون

الحركة الثقافية الأمازيغية





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

"صفقة القرن" بين الحريات الفردية والجرائم الجماعية // الحبيب عكي


ظاهرة شيوع عدوى الدروس الخصوصية وخسائرها الاجتماعية والتربوية – ذ .محمد بادرة.


عبث القرن // مالكة حبرشيد


انا أحب.. أنا انسان // لطيفة حمانو


رد على د. العثماني وذ. الإدريسي حول الأمازيغية مبارك بلقاسم


هذا التحرش الرياضي الخفي ! // اسماعيل الحلوتي


"نوال السعداوي" المظلومة! // طالبي المحفوظ


إلى ذ ابراهيم عيناني، قلوبنا معك // لحسن امقران


بمناسبة الذكرى السنوية لثورة فبراير 1979 في إيران رحيل الشاه الدكتاتور ومجيئ الخميني الفاشي // ذ. نظام مير محمدي


محرقة عيون .................. سعيد لعريفي


التحريف و التزوير كمنهج في كتابات دعاة القومجية العربية. ذ. عبد الله نعتــــــي


أمثال عربيـة الكاتب والإعلامي الأستاذ :عبده حقي

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة

 
انشطة الجمعيات

دمنات / العولمة وتأثيراتها على الاسرة المغربية

 
التعازي والوفيات

أزيــلال : تعزية ومواساة في وفاة والدة أخواننا : ذ. زاكي رشيد ومحمد ... رحمة الله عليها


أزيــلال : تعزية وماوساة في وفاة المشمولة برحمته زوجة أخينا :" جمال ايت رحو "....

 
إعلان
 
أنشـطـة نقابية
 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

تطور جديد فى قضية قتيل فيلا "نانسى عجرم".. وطلب مفاجئ من عائلة الموسى

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  صـــور غــير مألــوفـة

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة