مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         مواطنون يحتجزون قائد ومقدم لأزيد من 8 ساعات ووزارة الداخلية تدخل على الخط             " مخزني "يسطو على صيدلية تزامنا مع صلاة الجمعة وهذا ما وقع             نشرة خاصة: هذه هي الأقاليم التي ستعرف أمطارا عاصفية وثلوج نهاية الأسبوع من بينهم أزيلال وبني ملال ..             فتاتان تتزعمان أفراد عصابة بدمنات للنصب والاحتيال وتزويج القاصرات             وزيرة إسرائيلية: إن الجزائريين والمغاربة والتونسيين حمقى ويستحقون الموت             وزارة الداخلية تدقق في فواتير العمال والولاة             بين السلطة وإكراهاتها والحرية وانزلاقاتها // محمد ميركو             تفاصيل مثيرة عن الشاب الذي حاول السطو على وكالة بنكية بطنجة (فيديو)             Sensibilisation sur la lutte contre la traite des êtres humains             حركيون يتبادلون الاتهامات بـ “نهب المال”             محالة شفار سرقة بنك بطنجة             سهرة بايت بوكماز دوار تبانت اقليم ازيلال             الأساتذة المتعاقدون بمديرية أزيلال يقطعون عهدا بالإلتزام بقرارات التنسيقية الوطنية            خيمة القذافي الشهيرة للبيع على الفيسبوك            أزيــلال : عبد الكريم بنعتيق يفتتح الجامعة الربيعية لمغاربة العالم بفم الجمعة             شاب يحاول الإنتحار من فوق منزل أسرته بتزنيت بعد قرار السلطات إفراغه            عويطة يهاجم الصحافة: غادي نتابعكم هددتوني إما نعطيكم الفلوس أو تنشرو الفيديو             تساقطات ثلجية مهمة يعرفها الحزام الجبلي باقليم بني ملال            الوزير يشرح             الكسلاء يضربون اساتذتهم             ثمن الخضر والفواكه بازيلال             بنكيران يكذب الظهير الملكي حول المعاش التكميلي و يعترف بحصوله على معاش 7 ملايين            الماء الصالح للشرب .... منكم واليكم             خاص برجال التعليم .... " مسار "             المجرد والإغتصاب             الحكومة تساهم بالتغطية الصحية بجبال ازيلال قريبا كالعادة             من قتل الصحفي السعودي خاشقجي            أزيــلال :الخدمة مجانية بالمستشفى الإٌقليمى ...مرحبا بكم           
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

محالة شفار سرقة بنك بطنجة


سهرة بايت بوكماز دوار تبانت اقليم ازيلال


الأساتذة المتعاقدون بمديرية أزيلال يقطعون عهدا بالإلتزام بقرارات التنسيقية الوطنية


خيمة القذافي الشهيرة للبيع على الفيسبوك


أزيــلال : عبد الكريم بنعتيق يفتتح الجامعة الربيعية لمغاربة العالم بفم الجمعة


شاب يحاول الإنتحار من فوق منزل أسرته بتزنيت بعد قرار السلطات إفراغه


عويطة يهاجم الصحافة: غادي نتابعكم هددتوني إما نعطيكم الفلوس أو تنشرو الفيديو


تساقطات ثلجية مهمة يعرفها الحزام الجبلي باقليم بني ملال


ازيلال/ مياه الامطار تغرق حي الفرح


والد يعيد عويطة يقرر الصلح مع البطل العالمي بعد الاتهامات المتبادلة

 
كاريكاتير و صورة

الوزير يشرح
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

أعراض أمراض الكلي، وظائفها وطرق العلاج

 
تهنئــة : زواج مبروك للعروسين

تهنئة : زواج مبروك للأخ : فيصل علام والمصونة حسناء أتبوط

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

دمنات / نجاح باهر للدوري الوطني 12 للكرة الحديدية بحضور عامل الاقليم

 
الجريــمة والعقاب

تفاصيل مثيرة عن الشاب الذي حاول السطو على وكالة بنكية بطنجة (فيديو)


تفاصيل العثور على قيادية بـ’البيجيدي’ ميتة بصعقة كهربائية كانت برفقة عشيقها

 
الحوادث

ازيلال/ حادثة سير مميتة بين صاحب دراجة نارية وسيارة أجرة كبيرة قرب المركب التجاري

 
الأخبار المحلية

فتاتان تتزعمان أفراد عصابة بدمنات للنصب والاحتيال وتزويج القاصرات


البام يعلن ترشيح" نور الدين السبع " لمقعد الجهة بمجلس المستشارين .... وترشح العسالي يحرج أطراف أخرى


أزيــلال : حملة شرسة على أصحاب الدراجات النارية

 
الجهوية

Sensibilisation sur la lutte contre la traite des êtres humains


بنى ملال : استقالة المدير الجهوي السيد :" احمد الدهو " من منصبه لهذا السبب ...


برلمانيون يستفيدون من دورات التكوين المستمر بجهة بني ملال خنيفرة

 
الوطنية

مواطنون يحتجزون قائد ومقدم لأزيد من 8 ساعات ووزارة الداخلية تدخل على الخط


" مخزني "يسطو على صيدلية تزامنا مع صلاة الجمعة وهذا ما وقع


نشرة خاصة: هذه هي الأقاليم التي ستعرف أمطارا عاصفية وثلوج نهاية الأسبوع من بينهم أزيلال وبني ملال ..


وزارة الداخلية تدقق في فواتير العمال والولاة


حركيون يتبادلون الاتهامات بـ “نهب المال”

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
ثقافة عامة
 
 

ابن كيران وقشور البنان بقلم : خالد أوباعمر
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 29 يونيو 2013 الساعة 37 : 19


ابن كيران وقشور البنان

خالد أوباعمر

قشور الموز تحت أرجل وزراء الحكومة التي يقودها الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، عبد الإله ابن كيران، لا تعد ولا تحصى، وثقة الناخبين المغاربة في حزبه، هي سلاح دفاعه الذي يضمن من خلاله استمرار تحالفه الحكومي إلى حدود الآن، ما دام أن حسابات السياسة في آخر المطاف، يتم حسمها استنادا إلى خلاصات التقارير التي ترصد توجهات الرأي العام، مراعاة للمصلحة العليا للبلاد التي تنتصر للاستقرار أولا وأخيرا، وليس بالارتكاز على جعجعات السياسيين في التجمعات الحزبية، أو فقاعات الإعلاميين والباحثين، في قنوات القطب العمومي، وفي الإذاعات الخاصة، وفي المواقع الالكترونية، وفي الجرائد بكل ألوانها وأنواع خطوطها التحريرية..
هل يستطيع رئيس الحكومة عبد الإله ابن كيران في ظل هذا التدافع السياسي القوي والغير متوازن، الحفاظ على سلاحه الدفاعي الفعال، في مواجهة قشور موز الطاحونة المدمرة التي تأتي على الأخضر واليابس؟

حبهة الدفاع على الفساد ومحاربة الإصلاح، المكونة من أركسترا ضخمة، تضم سياسيين ونقابيين وجمعويين وفعاليات مدنية ومقاولات صحفية ومواقع الكترونية وجيش عرمرم من السخارين والخدم الأوفياء لمحترفي الابتذال والارتزاق السياسي في البلاد…جبهة لم يتم تشكيلها على عجل لمواجهة إرادة الشعب في التغيير ومصادرة حقه المشروع في بناء مغرب مشرق بتنمية مستدامة وقضاء مستقل ونزيه واقتصاد وطني وقوي لا مكان فيه للريع، وحقل سياسي خال من الطحالب التي تستحم في المستنقعات السياسية.

على العكس تماما من هذا الاعتقاد الخاطئ، جبهة الدفاع على الفساد ومحاربة الإصلاح، جبهة تشكلت مند زمن طويل، وراكمت العديد من الامتيازات التي فرضت عليها اليوم الخروج لمقاومة كل المشاريع والمبادرات الحكومية، التي تراها ماسة بمكتسباتها، بكل الإمكانيات والوسائل المتاحة لها، كما حصل مع مبادرة الحكومة من أجل إصلاح صندوق المقاصة، الذي ارتفعت مخصصاته المالية خلال العشرية الأخيرة بشكل خيالي وغير مفهوم كما يرى عدد من المراقبين والأكاديميين والاقتصاديين المغاربة، أو مع مبادرة إصلاح صناديق التقاعد المهددة بالإفلاس بعد أن حولها المفسدين إلى مرتعا خصبا للفساد والنهب في مراحل سابقة…

مثل هذه البنيات الريعية الانتهازية المعقدة بنيويا والمتداخلة مصالحيا، غالبا ما يزاوج في صناعتها بين المال والسلطة بشكل رهيب جدا، وهي بنيات، لا تشكل خاصية متفردة للمغرب، بل هناك بنيات مشابهة لها موجودة في عدد من الدول العربية، كالأردن، وتونس، ومصر، والجزائر، وسوريا، الفرق يكمن في نواة هذه البنية فقط ” عشائرية أم مدنية أم سياسية أم عسكرية وأمنية” من دولة إلى أخرى..الخ

المعارك التي تخوضها أطراف في الحكومة بوسائلها الخاصة في مواجهة عدد من المسؤولين السياسيين والتقنقراط – الذين تحملوا مسؤوليات حكومية في وقت سابق، أو أولائك الذين لا زالوا في موقع القرار إلى غاية اليوم، أو بعض النافدين في الدولة ممن لم يسبق لهم أن تحملوا أي مسؤولية حكومية، وهم من يصفهم رئيس الحكومة وقادة حزبه بالتماسيح والعفاريت – معارك لا ينبغي فهمها في إطارها الضيق، كما لو أن الأمر يتعلق بمواجهة مع أشخاص ذاتيين، بل هي مواجهة مع مركب مصالحي ومعسكر قائم الذات، له قلاعه، وجنوده الرئيسيين والاحتياطيين، وقواعده الخلفية، ومصالحه المشتركة، وارتباطاته الخارجية، وامتداداته المتشعبة في النقابات والأحزاب، وفي عالم المال والأعمال، وفي الإعلام والصحافة بكل أشكالها، وفي والإدارة بمختلف أسلاكها ….

هذه الأمور لا ينبغي تغييبها في الحكم على أداء الحكومة التي يقودها الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، بعد مضي أكثر من سنة ونصف على تنصيبها دستوريا من قبل البرلمان، بعد التعيين الملكي لعبد الإله ابن كيران في مدينة ميدلت رئيسا للحكومة الملتحية بمقدار الثلث..وتجربة الأستاذ عبد الرحمان اليوسفي مع جيوب مقاومة الإصلاح والتغيير إبان حكومة التناوب التوافقي لا تخرج عن هذا السياق حتى وان كان المناخ السياسي والشرط الدستوري للتجربتين مختلفان عن بعضهما البعض بكل تأكيد.

رئيس الحكومة الذي رفع حزبه في آخر انتخابات تشريعية شعار ” صوتكم فرصة للقضاء على الفساد والاستبداد” يتوفر على رأسمال سياسي وحيد في مواجهة رموز الدجل السياسي ولوبي المال والأعمال والإعلام وغير ذلك من القطاعات الحيوية والإستراتيجية في البلاد…إنها ثقة الشعب المعبر عنها من خلال صناديق الاقتراع التي منحته 107 مقاعد في مجلس النواب.

جبهة الدفاع على الفساد ومحاربة الإصلاح، تعمل على ضرب هذه الثقة، التي أجهضت مشروعها التحكمي، بشكل يومي وبكل الوسائل والإمكانيات المتاحة لديها، ولاسيما، الإعلام في كل مستوياته، وهي الوسائل التي لا تتوفر حتى للحكومة التي أفرزتها صناديق الاقتراع، باستثناء جلسة المسائلة الشهرية لرئيس الحكومة التي تزعج الكثيرين ممن يريدون مصادرة هذا الحق الذي منحه له الدستور المستفتى فيه من قبل المغاربة !

لذلك، لا غاربة إذا ظهر السيد رئيس الحكومة عبد الإله ابن كيران، في صورة العاجز عن رد المقاومات التي تستهدف مشاريع ومبادرات حكومته، في مجال الدبلوماسية والقضاء والاقتصاد، بالنظر إلى ضخامة وإمكانيات الطاحونة المدمرة والرهيبة جدا.

الوضع بالنسبة لحكومة السيد عبد الإله ابن كيران، جد صعب، وعنصر الثقة الملكية التي قال الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، بأن حكومته تتمتع بها، أمر غير كافي لإزالة الأشواك المدمية من طريقها الغير مفروشة بالورود، مادام أن قواعد اللعبة السياسية في البلاد، محكومة بقواعد دستورية مكتوبة وواضحة تستدعي التنزيل الديمقراطي صونا للدستور وللسيادة الشعبية.

السلاح الدفاعي الفعال الذي لا زال يشفع إلى حدود الآن للسيد عبد الإله ابن كيران، وينجيه من انقلاب سياسي وفق الأصول الدستورية، بعد إعلان حزب الاستقلال قرار انسحابه الموقوف التنفيذ من الحكومة في انتظار التحكيم الملكي استنادا إلى الفصل 42 من الدستور – الذي لجأ إليه الاستقلاليين بشكل تعسفي في ظل وجود الفصل 47 الذي تجيب مقتضياته الدستورية على طبيعة الخلاف السياسي بين حزبين سياسيين وليس مؤسستين دستوريتين-، هو ثقة الناخبين المغاربة وتأييدهم بنسبة تفوق 60./. حسب آخر استطلاعات الرأي. أما قشور الموز التي تهدد حكومة ابن كيران بسقطة أرضية مؤلمة فإنها موجودة بالأطنان في طريقة حكومته، ولا تستطيع هذه الحكومة تجنبها، إلاّ، من خلال الاستعانة بثقة الشعب التي بات العدالة والتنمية وأمينه العام الذي يقود الحكومة، يفرط فيها بقرارات خاطئة وقاسية جدا.



1826

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 


 

 

 
 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حوار مع ماركسي مغربي حول التحالف مع الإسلاميين.بقلم: عبد الحق الريكي

الملك يطلب من حميد شباط ابقاء وزراء حزب الإستقلال في مناصبهم الى حين عودته من فرنسا

المنسق الجهوي لحزب الاستقلال يحل ببني ملال للتواصل مع مناضلي الحزب بجهة تادلا ازيلال

ابن كيران وقشور البنان بقلم : خالد أوباعمر

حزب الاستقلال ينسحب رسميا ونهائيا من حكومة عبد الاله ابن كيران + فيديو

العفو بين القانون والرقص على حبال السياسة بقلم : ذ.الكبير الداديسي

التنظيم الدولي للإخوان والتلاعب بمشاعر المغاربة بقلم : حكيمة الوردي

بكم اشتريت يابنكيران "جهنم" بقلم : محمد طارق السباعي

بين تبرئة وتورط الحمار في السياسة بقلم: ذة .أسماء حميحم

أسماء الوزراء الجدد في حكومة عبد الإله بنكيران النسخة الثانية

ابن كيران وقشور البنان بقلم : خالد أوباعمر





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

بين السلطة وإكراهاتها والحرية وانزلاقاتها // محمد ميركو


على نصل انتظار ذ.مالكة حبرشيد


مهام الفلسفة الطبية // د زهير الخويلدي


كل التضامن مع السكة التي فرض عليها"الرومبوان"؟؟ بقلم : لحبيب عكي


هل كنّا كفرة قبل أن يأتو ؟ // محمد بوتخريط


الأمازيغ والإسلام // *ياسين تملالي


استغلال الأطفال…الوجه الآخر لعين أسردون خالد مكيلبة


عذرا سيدي الفساد بقلم: أمين جوطي


السيل وعدم فعالية الحكومة؛ العيد المميت للحكومة الدينية على الشعب الإيراني // هدى مرشدي*


هذا هو أمير المومنين.. // كـــمال قــروع


مُناضل رَقمي!!‎ الطّيّب آيت أباه (مول الحانوت)


ما الذي أفقد النقابات قوتها ومصداقيتها أمام المغاربة؟ بقلم : اسماعيل الحلوتي

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ : ذ. محــمد همشــــة

 
التعازي والوفيات

المفتشية الإقليمية لحزب الاستقلال ببني ملال تعزي في وفاة والد الأستاذ مجدي عبد العزيز


أزيــلال : تعزية ومواساة وفي وفاة المشول برحمته ، الصديق : " احماد ايت طالب " موظف سابق بمديرية المياه والغابات

 
البحث عن متغيب

البحث عن متغيب/ أزيــلال ــ تكلا : اختفاء السيد :" محمد طولي " في ظروف غامضة‎

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

جبهة القوى الديمقراطية تدعو إلى الرجوع لنمط الاقتراع الفردي

 
أنشـطـة نقابية

المنظمة المغربية تقدم مذكرة مطلبية إلى الحكومة المغربية


النقابات التعليمية تطالب الحكومة بإرجاع أجور المضربين وتدعو لإضراب وطني

 
انشطة الجمعيات

دمنات / الكاتب العام للعمالة يحضر فعاليات الدورة الاولى لمهرجان دمنات للمسرح


" تثمين المنتوج المحلي والتراث قاطرة للتنمية بحي اكنان" شعار المهرجان الربيعي في نسخته الثانية بدمنات

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

وزيرة إسرائيلية: إن الجزائريين والمغاربة والتونسيين حمقى ويستحقون الموت


بالفيديو: أستاذ جامعي يجبر طالبين على خلع سرواليهما


ترامب : اشترينا سيناء من السيسي لترحيل الفلسطينيين وهذه تفاصيل الصفقة

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  البحث عن متغيب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 

»  تهنئــة : زواج مبروك للعروسين

 
 

»  ثقافة عامة

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس

 

 

 

 

 

 شركة وصلة