مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         بالوثيقة: وزير الاقتصاد والمالية يتبرأ من أجور الأساتذة المتعاقدين ...             بالفيديو.. من بني ملال التامك يفتتح الجامعة الربيعية لفائدة النزلاء             الوظيفة حق وواجب ..وليس امتياز أو ريع. // محمد فلالي.             بني ملال: شاب يضرم النار في جسده بسبب خلاف مع زوجته             نقابة بدمنات تدعو “المديرين” لاتخاذ قرار تاريخي ضد تحريك مسطرة “ترك الوظيفة” ودعت مديرية التعليم لسحب مراسلة "تحريك المسطرة"             الجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) تطالب وزارة الصحة بتحمل مسؤوليتها في نازلة مستشفى الليمون وتبعاتها القانونية والاعتذار لعائلات الرضع             المديرية الإقليمية بأزيلال تنظم دورة تكوينية لفائدة الأساتذة أطر الأكاديمية المتدربون فوج 2019 للاستفادة من التكوينات الاشهادية             أمسية ربيع الرائدات، الجمعة 22 مارس الجاري بقاعة أبا حنيني بالرباط، تحت شعار: //مسارات إنسانية، ضمن مسيرة إدماج المرأة في التنمية//             أزيلال : ساكنة جماعة ايت امحمد تتضامن مع الأساتذة المتعاقدين في مسيرة سلمية .. التفاصيل             أمن سلا يوقف “أبطال” فيديو تبادل العنف بالسلاح الأبيض -فيديو             العثماني يقول كل شيء عن إدماج المتعاقدين والزنزانة 9 والقانون الإطار             كلام جميل عن مدينة أزيلال             وفاة شيخ وهو ساجد داخل مسجد بآسفي و مواطنون يقبلون رأسه            الحسن الداودي وجميلة المصلي يرقصان على إيقاعات "أحواش" في أكادير            أزيلال : نزار بركة يلقى خطابا ناريا و يهاجم حكومة العثمانى ويعتبرها ضد المواطنين            الكسلاء يضربون اساتذتهم             ثمن الخضر والفواكه بازيلال             بنكيران يكذب الظهير الملكي حول المعاش التكميلي و يعترف بحصوله على معاش 7 ملايين            الماء الصالح للشرب .... منكم واليكم             خاص برجال التعليم .... " مسار "             المجرد والإغتصاب             الحكومة تساهم بالتغطية الصحية بجبال ازيلال قريبا كالعادة             من قتل الصحفي السعودي خاشقجي            أزيــلال :الخدمة مجانية بالمستشفى الإٌقليمى ...مرحبا بكم            الدخول المدرسى            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

العثماني يقول كل شيء عن إدماج المتعاقدين والزنزانة 9 والقانون الإطار


كلام جميل عن مدينة أزيلال


وفاة شيخ وهو ساجد داخل مسجد بآسفي و مواطنون يقبلون رأسه


الحسن الداودي وجميلة المصلي يرقصان على إيقاعات "أحواش" في أكادير


أزيلال : نزار بركة يلقى خطابا ناريا و يهاجم حكومة العثمانى ويعتبرها ضد المواطنين


بعد إيدر مطيع ' رشيد المناصفي ' يغادر المغرب نهائياً شاهد السبب

 
كاريكاتير و صورة

الكسلاء يضربون اساتذتهم
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

أعراض أمراض الكلي، وظائفها وطرق العلاج

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

عمر آيت شيتاشن، ابن مدينة أزيــلال ، يتوج بطلا لسباق مراكش الوطني على الطريق

 
الجريــمة والعقاب

بنى ملال : جلسة خمرية تنتهي بجريمة قتل بشعة.. والسبب علبة سجائر!


أزيــلال : خلاف بين "مول الحانوت" وثلاثيني ينتهي بجريمة قتل أداتها قنينة مشروبات

 
الحوادث

أزيــلال / جماعة بنى عياط : شاحنة مثلجات تدهس تلميذاً و ترديه قتيلاً بطريقة بشعة ! صور

 
الأخبار المحلية

نقابة بدمنات تدعو “المديرين” لاتخاذ قرار تاريخي ضد تحريك مسطرة “ترك الوظيفة” ودعت مديرية التعليم لسحب مراسلة "تحريك المسطرة"


المديرية الإقليمية بأزيلال تنظم دورة تكوينية لفائدة الأساتذة أطر الأكاديمية المتدربون فوج 2019 للاستفادة من التكوينات الاشهادية


أزيلال : ساكنة جماعة ايت امحمد تتضامن مع الأساتذة المتعاقدين في مسيرة سلمية .. التفاصيل

 
الجهوية

بالفيديو.. من بني ملال التامك يفتتح الجامعة الربيعية لفائدة النزلاء


بني ملال: شاب يضرم النار في جسده بسبب خلاف مع زوجته


اخنيفرة : اعتقال جندي يتاجر في المخدرات ...

 
الوطنية

بالوثيقة: وزير الاقتصاد والمالية يتبرأ من أجور الأساتذة المتعاقدين ...


أمن سلا يوقف “أبطال” فيديو تبادل العنف بالسلاح الأبيض -فيديو


شرطة قلعة السراغنة تداهم منزلا وتوقف ستة اشخاص ضمنهم ثلاث بنات


الداودي: “ فوزنا في انتخابات 2021 محسومٌ لأننا نناضِلُ بالإيمان”


« مستعجل جدا ».. أمزازي يواجه تصعيد « أساتذة التعاقد » بـ "الطرد "

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

الأرقام العربيّة والهندية بقلم : سليمان جبران
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 05 أكتوبر 2015 الساعة 12 : 04


الأرقام العربيّة والهندية


سليمان جبران:

قبل سنوات عديدة، كنت عضوا في اللجنة الموجّهة لتعليم الرياضيّات في المدارس الابتدائيّة. في هذا الإطار، كان لا بدّ لنا من طرح السؤال الشائك: أيّ أرقام نعلّمها للصغار، الأرقام العربيّة - 1، 2، 3، 4، 5، 6، 7، 8، 9، 0، أم الأرقام الهنديّة المتداولة في بعض الوثائق حتّى يومنا هذا. اقترحت أنا، معلّم العربيّة، أن نعلّم الأرقام العربيّة مباشرة، وأوضحت موقفي:
-  الأرقام العربيّة تُستخدم اليوم في كلّ أنحاء العالم، وبدخول الحاسوب إلى جميع المعاهد والمؤسّسات والمكاتب، ومعظم البيوت أيضا، طغت الأرقام العربيّة تماما.
-  الصغار، مهما كانت سنّهم، يجدون في الأرقام العربيّة ألفة وودّا، إذ هم يتعرّفونها، قبل المدرسة، في المستندات الرسميّة مثل أرقام البيوت والشوارع، أرقام السيّارات، أرقام لاعبي كرة القدم وكرة السلّة، وأخيرا في الحاسوب الذي غدا في أوساط كثيرة لعبة الأطفال المفضّلة.
-  في الأرقام الهنديّة، أخيرا، يشكّل الصفر "عقب أخيل" فعلا. يكفي أن "تقضي حاجتها" ذبابة على الكتاب أو الدفتر لينضاف صفر إلى العدد ! ثمّ إنّ الأرقام العربيّة تُستعمل فيها فاصلتان: النقطة لتفصل بين الصحيح والكسر: 4.25 والفاصلة العاديّة لتفصل كلّ ثلاث منازل على حدة: 25, 4. وعليه فإنّنا باستخدام الأرقام الهنديّة، نخسر أحد نوعي الفاصلة. ثمّ إنّ الأرقام العربيّة أخيرا تُنسب إلينا، لأنّنا نحن من نقلها إلى أوربا، فكانت بديلا من الأرقام الرومانيّة البدائيّة، فلماذا "نتبرّأ" من هذه المأثرة الحضاريّة التي ينسبها إلينا الآخرون؟!
تعجبون إذا عرفتم أنّ المعترض الأساسيّ كان رياضيّا عربيّا بالذات. ادّعى أنّ المحافظة على الأرقام الهنديّة فيها من المحافظة على التراث (أيّ تراث؟). هكذا اتُخذ القرار أخيرا بتعليم الصغار الأرقام الهنديّة في الصفين الأوّل والثاني، ثمّ الانتقال إلى الأرقام العربيّة اضطرارا، لأنّ التلاميذ في هذه المرحلة يبدءون تعلّم استخدام الحاسبة أيضا! ( بلغني مؤخّرا أنّ المدارس العربيّة كلّها أخذت في السنوات الأخيرة فعلا بتعليم الأرقام العربيّة من الصفّ الأوّل. أرأيتم كيف لا يصحّ إلا الصحيح ؟! ).
العالم كلّه يسمّيها الأرقام العربيّة، ويقرّ أيضا يإسهام العرب في هذا المجال بابتكار الصفر الذي كان أساسا للمبنى العشري للعدد، ونحن العرب نتبرّأ من هذه الأرقام "حفاظا على التراث". في كتاب باسم " فن الكتابة الصحيحة " ، يعرض المؤلّف، الدكتور محمود سليمان ياقوت،  لمسألة الأرقام هذه، فيرى أنّه " يُستحسن الإبقاء على الأرقام الهنديّة التي عرّبها الزمان( نحو تسعة قرون)، ولن يُضيرنا استعمال هذه الأرقام ما دام الغربيّون لا يرون بأسا  باستعمال أرقامنا العربيّة". يعني: واحدة بواحدة! وما الحاجة إلى الإبقاء على هذه الأرقام ؟ لأنّ " معظم المؤلّفات القديمة والحديثة، وأدباء العالم العربي، والمستشرقين يستعملون الأرقام الهنديّة التي جعلتها مئات السنين تصبح عربيّة" !
هكذا يريدون لنا أن نعيش ازدواجيّة رقميّة، بالإضافة إلى ازدواجيّاتنا الكثيرة، اللغويّة وغير اللغويّة ! فهناك اليوم دول عربيّة انتقلت تماما إلى الأرقام العربيّة، مثل العراق ودول شمال إفريقية، ودول أخرى ما زالت متشبّثة بالأرقام الهنديّة متوهّمين أنّها تراث فعلا. حتّى في الصحيفة ذاتها تجد رقم الصفحات أحيانا بالأرقام العربيّة والتواريخ بالأرقام الهنديّة. وشاهدت في الماضي أكثر من مرّة مباراة في كرة القدم المصريّة، فرأيت الأرقام العربيّة كبيرة لامعة على ظهور اللاعبين. أمّا النتيجة التي ظهرت على شاشة التلفزيون فكانت بقعة سوداء مقابل بقعة سوداء، أي: صفر مقابل صفر. عاشت الازدواجيّة !
قبل الانتهاء من مسألة الأرقام، هناك ملاحظات ثلاث يجدر بنا ذكرها هنا لصلتها بالأرقام والأعداد والرياضيّات:
-  الملاحظة الأولى هي عدم الدقّّة في استعمالنا مصطلحي الرقم والعدد، وذلك لا يجوز في دروس الرياضيّات على الأقلّ. فالرقم في الرياضيّات، وله في اللغة معانٍ أخرى كثيرة، هو علامة كتابيّة تواضعنا عليها لقيمة حسابيّة: 1، 2،... حتى 9، بالإضافة إلى الصفر 0. ومن الأرقام يتشكّل العدد طبعا في مبنى عشري. فالعدد 503 يتشكّل من ثلاثة أرقام: 5 في منزلة المئات، صفر في منزلة العشرات؛ وذلك يعني أنّها منزلة خالية، 3 في منزلة الآحاد. وحين يكون العدد أقلّ من عشرة، 9 مثلا، فهو عدد يتألّف من رقم واحد. إذن هناك رقم (digit, numeral)، ومن اجتماع الأرقام يتكوّن العدد (number).
 لكنّنا في العربيّة نحمّل الرقم دلالة أخرى، حين نقول رقم الهويّة، رقم السيّارة، رقم البيت، بدلا من عدد كما في الإنجليزيّة والعبريّة. فكيف رقم البيت 25 وهو مكوّن من رقمين؛ 2 وَ 5 ؟  لذلك اضررنا في كتب الحساب للأطفال المبتدئين إلى تبنّي المصطلح الأجنبي نُمرة / نُمر، في الإشارة إلى أرقام البيوت وما شابه، منعا للالتباس. وهذان المصطلحان، نمرة / نمر، شائعان في الحديث بالمحكيّة، وفي معاجم اللغة الحديثة، فاستعملناهما للخروج من المأزق المذكور في تعليم الصغار، إلا أنّ المشكلة المذكورة  تظلّ مشكلة  !
 -  الملاحظة الثانية حول العدد 100. فهو يُكتب غالبا مائة، بزيادة ألف تُكتب ولا تُقرأ، والجمع مئات، ومئون(!)، تسقط فيهما الألف كما نرى. والسؤال هو: لماذا الإبقاء على هذه الألف الثقيلة المتطفّلة، ونحن نعلم أنّ الكتابة الثانية، مئة، جائزة أيضا، وقد وردت في المراجع القديمة. هل هو "الحفاظ على التراث" مرّة أخرى، أم الرغبة في تخطئة العباد ؟ بأذنيّ هاتين سمعت المذيعين في القاهرة غير مرّة يقولون: سنة ألف وتسعماية... بلفظ الألف ومدّها. بل إنّ أحد الشعراء المعروفين وقع أيضا في هذا الخطأ بلفظ الألف، وذلك ما يكشفه الوزن في الشعر، كما تعلمون. المفرد مئة، والجمع مئات، ومضاعفاتها:  مئتان / مئتين، ثلاث مئة، أربع مئة، خمس مئة، ستّ مئة، سبع مئة، ثماني مئة، تسع مئة.  دونما توصيل اللفظين، أو حذف أحد حروفهما أيضا. وكفى الله المؤمنين شرّ الأخطاء الإملائيّة أو القرائيّة !
-  ذكرنا آنفا أنّ الأرقام العربيّة تمكّننا من استخدام فاصلتين، واحدة بين الصحيح والكسر العشري: 4.5، والأخرى بعد كلّ ثلاثة أرقام تسهيلا للقراءة وتوضيحا للمنازل: 642,015. ويُلاحظ في الفترة الأخيرة أنّ كتّابا كثيرين، في مختلف المجالات، أخذوا يستخدمون في التبنيد (التقسيم إلى بنود وبنود ثانويّة وبنود ثالثيّة... الخ) المبنى العشري للأعداد في سبيل التخلّص من الأرقام، ثمّ أحرف الهجاء، ثمّ الأرقام الخ. بعض هؤلاء الباحثين آثر الإبقاء على الأرقام الهنديّة، وبذلك استغنى مضطرّا عن فاصلة الكسر، وعمد إلى فاصلة المنازل، "حفاظا على التقاليد" ! لكنّ كثيرين منهم وقعوا في خطأ آخر حين جعلوا البند الأكبر إلى اليمين والبند الفرعي إلى الشمال، ظنّا منهم أنّ هذا الترتيب محكوم بالاتّجاه في القراءة العربيّة من اليمين إلى الشمال. لكنّه خطأ طبعا، لأنّ العدد يُقرأ من الشمال إلى اليمين، والمنزلة اليسرى دائما أكبر قيمة من المنزلة التي تليها من اليمين! لتوضيح المسألة نورد مثالا، فما يبدو صعبا في التعريف النظري تذلّله الأمثلة غالبا: إذا أردنا أن نكتب البند الخامس من الفصل الثالث، نكتب بالأرقام العربيّة 3.5 ، وبالأرقام الهنديّة نضع فاصلة بدل النقطة ----، لأنّ الفصل هو الأكبر فيُكتب إلى اليسار ، والبند فرع فيُكتب إلى اليمين. تماما مثل كتابة ثلاثة وخمسة أعشار بالأرقام. على كلّ حال هي طريقة مريحة وتتّسع لشتّى أنواع التبنيد والتفريع، ومن هنا الإقبال عليها في الأبحاث العلميّة الدقيقة !



1280

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 


 

 

 
 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



دار ولد زيدوح : معاناة ساكنة من غلاء فاتورة الماء الكهرباء

أقوى لحظات اليوم الدراسي للفريق النيابي الاستقلالي بدمنات

صناعة الأبطال الرياضيين بقلم الناوي عبد العزيز

الأمن الوطني بأزيـــلال يحتفل بالذكرى 57 على تأسيسه

المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ما حقيقة الأرقام وما الأثر على الواقع؟؟؟؟

أزيلال : المحتجون ضد المسؤولين بالمستشفى الإقليمي يطالبون بالتغيير او الطوفان

أيت عتاب : نداء للمحسنين وذوي القلوب الرحيمة .

فيزياء المستحيل . بقلم :عبد القادر الهلالي

العنصرية قد تأتيكم بنكهة ليبرالية .....عبدالقادر الهلالي‎

الكتابة والشطط في استعمال سلطة الصحافة بقلم :محمد أمدغوس

الأرقام العربيّة والهندية بقلم : سليمان جبران





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

الوظيفة حق وواجب ..وليس امتياز أو ريع. // محمد فلالي.


انفجار الماضي. بقلم : ذ. محمــد همشــة


أنين النخل ذ. مالــكة حبرشيد


رجال السياسة والدين العرب والمسلمين ومجزرة نيوزيلندا – بقلم : د. كاظم ناصر


أين هو الجمهور الفلسفي؟ // د زهير الخويلدي


الزواج المختلط ومعاناة مغاربة العالم ذ سليمة فراجي


رقصة الغجري المنشق عن القبيلة // عبد اللطيف برادة


"الجُّوطُونْ" بَين التّحفِيز و"التّخرمِيزْ"!! بقلم : الطيب آيت أباه


التعايش السياسي...المطلب المغربي المفقود بقلم :ذ.عبد العزيز أبامادان


بوتفليقة الزعيم الصوري والحاكم الإفتراضي بقلم : محمد الصديق اليعقوبي


قصيدة (محنة الشعراء ) بقلم :ابراهيم امين مؤمن


هل المرأة إنسان ؟ // منصف الإدريسي الخمليشي

 
البحث عن متغيب

اختفاء الشاب " حمزة التوفيق " في ظروف غامضة بأزيــلال و الأسرة توجه نداء بالدموع من قلب منزله

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

أمسية ربيع الرائدات، الجمعة 22 مارس الجاري بقاعة أبا حنيني بالرباط، تحت شعار: //مسارات إنسانية، ضمن مسيرة إدماج المرأة في التنمية//


أزيلال : نزار بركة يشدد على ضرورة وضع مخطط تنموي خاص للنهوض بالمناطق القروية والجبلية وان حكومة العثماني عملت على تفقير الطبقة الوسطى


ازيلال / عادل بركات يقوم بزيارة تفقدية تواصلية لجماعات ترابية والوقوف على الحاجيات الاساسية للمواطنين

 
أنشـطـة نقابية

الجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) تطالب وزارة الصحة بتحمل مسؤوليتها في نازلة مستشفى الليمون وتبعاتها القانونية والاعتذار لعائلات الرضع


موخاريق يخلف نفسه على رأس نقابة UMT لولاية تالثة وأنهى أشغال المؤتمر الوطني

 
انشطة الجمعيات

دمنات /تكريم نساء في حفل بهيج بمناسبة اليوم العالمي للمرأة.


دمنات/جمعية التكافل والجماعة الحضرية تحتفيان بالمرأة العاملة بيومها العالمي


ازيلال / امليل : الاحتفاء برائدات ومدربات مركز التربية والتكوين بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة

 
موقع صديق
 
التعازي والوفيات

دمنات : انهيار جدار سقيفة أحد المحلات ينهي حياة تلميذ بدمنات رحمة الله عليه


أزيــلال : تعازي وموساة فى وفاة المشمول برحمته " برحال " التاجر المعروف بالمدينة

 
أخبار دوليــة

عبد العزيز ..قصة البطل الأفغاني الذي تصدى للإرهابي وأنقذ العشرات في نيوزيلاندا


وفاة غامضة لعارضة مغربية شاهدة على ليالي برلسكوني الحمراء


هذا هو سفاح مجزرة مسجدي نيوزيلندا... ولحظة قتل المصلين/ فيديو /

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  البحث عن متغيب

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة