مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         تفاصيل مثيرة في ملف اعتقال الدركي وخليلته بإقليم سيدي بنور             سفر بين الكلمات ذ , مالكــة حبرشيد             مدينة أفورار..ضرورة الانفتاح على نخب سياسية جديدة // ذ .مصطفى طه             أزيــلال : هولاكو على راس وكالة توزيع الكهرباء بواويزغت             تفاصيل تحطم طائرة “ميراج إف 1” في تاونات..الربان تمكن من القفز والنجاة// فيديو             اطلاق رصاصتين على مجرم قتل مواطنا ومحاولته الإعتداء على عناصر الشرطة،الأولى اصابته على مستوى اطرافه والثانية اخترقت كثفه             كفاكم ذلا لنا يا حكامنا // محمد همــشة             أزيــلال : تعزية ومواساة فى وفاة المشمول برحمته :" موحا رقراق " والد اخواننا محمد ، حسن وسعيد ...             أزيلال : ارتفاع نسبة وفيات أطفال حديثي الولادة بالمستشفى الإقليمى .. والسبب غير معروف !             ماء العينين،أيقونة حياة لا تشبهنا // الحبيب عكي             الشاب خالد أزلماض فى اغنية رائعة عن مدينة أزيــلال             شاهد كيف يخدم الجنود في الجيش العراقي            “زيد يا الملك زيد “..العونيات دايرين البوز هاذ اليامات             المهرجان الثامن الثقافي للثرات الأمازيغي لمنطقة بزو بإقليم ازيلال-بني ملال 2018.            فيديو يدمع العين.. حالة صحية واجتماعية متدهورة لبطل إفريقي في الجيدو            خاص برجال التعليم .... " مسار "             المجرد والإغتصاب             الحكومة تساهم بالتغطية الصحية بجبال ازيلال قريبا كالعادة             من قتل الصحفي السعودي خاشقجي            أزيــلال :الخدمة مجانية بالمستشفى الإٌقليمى ...مرحبا بكم            الدخول المدرسى             أزيـــلال : المستشفى الإقليمى يتحول الى محطة طرقية             المســتشفى الإقليمــي بازيــلال             المجرد اصبح اضحوكة فى المغرب             علاش شدوكوم ؟؟           
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

الشاب خالد أزلماض فى اغنية رائعة عن مدينة أزيــلال


شاهد كيف يخدم الجنود في الجيش العراقي


“زيد يا الملك زيد “..العونيات دايرين البوز هاذ اليامات


المهرجان الثامن الثقافي للثرات الأمازيغي لمنطقة بزو بإقليم ازيلال-بني ملال 2018.


فيديو يدمع العين.. حالة صحية واجتماعية متدهورة لبطل إفريقي في الجيدو


بمناسبة حلول السنة الجديدة الأمازيغية لكم هذه الهدية

 
كاريكاتير و صورة

خاص برجال التعليم .... " مسار "
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

إنتفاخ الساقين، الأسباب والوقاية وطرق العلاج

 
حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو
 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة
 
الجريــمة والعقاب

اطلاق رصاصتين على مجرم قتل مواطنا ومحاولته الإعتداء على عناصر الشرطة،الأولى اصابته على مستوى اطرافه والثانية اخترقت كثفه

 
الحوادث

أزيلال : كسيدا خايبا بزاف ...خمسة قتلى و ترسل باقي الركاب إلى المستعجلات وعامل الإقليم ينتقل مكان الحادث // صور

 
الأخبار المحلية

أزيــلال : هولاكو على راس وكالة توزيع الكهرباء بواويزغت


أزيلال : ارتفاع نسبة وفيات أطفال حديثي الولادة بالمستشفى الإقليمى .. والسبب غير معروف !


وزير الشباب والرياضة يكرم الأخ رشيد شكري المدير السابق لدار الشباب الشهيد محمد الزرقطوني بازيلال

 
الجهوية

إبراهيم مجاهد وبيكرات يبادران الى التسريع بخلق مستشفى جامعي و الاهتمام بالمستشفيات الاقليمية.


M le Wali, Abdeslam Bikrat a tenu une réunion avec le bureau de l’Association Ennasr des commerçants des fruits


إعلان عن إجراء مباراة لتوظيف ستة (6) أساتذة للتعليم العالي مساعدين

 
الوطنية

تفاصيل مثيرة في ملف اعتقال الدركي وخليلته بإقليم سيدي بنور


تفاصيل تحطم طائرة “ميراج إف 1” في تاونات..الربان تمكن من القفز والنجاة// فيديو


جريمة قتل مروعة تهز قلعة السراغنة


بعد عشرة أيام من البحث الأمن يفك لغز اختفاء فتاتين قاصرتين من أمام المدرسة


لأول مرة بالمغرب..قبلةٌ تَجُرُّ على زوجة عقوبة سجنية

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

من يصل إلى الحكم على ظهور الدبابات لا يستحق أن يحكم شعبا.بقلم:ذ،أمان جرعود
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 19 يوليوز 2013 الساعة 44 : 05



من يصل إلى الحكم على ظهور الدبابات لا يستحق أن يحكم شعبا

 

index

ذ:أمان جرعود :

إن ما يجري على الساحة المصرية مؤخرا من عزل للرئيس المنتخب واعتقال مجموعة من الرموز السياسية والإعلامية وإغلاق قنوات فضائية وقمع للمظاهرات السلمية… وما آل إليه الوضع فجر يوم الإثنين 8 يوليوز من تقتيل لأبناء الشعب المصري وبناته على يد الجيش، حيث فاق عدد الشهداء الخمسين شهيدا فضلا عن مئات الجرحى والمعتقلين، ورغم كل المحاولات المكشوفة لتبرير ما وقع وإلباسه لبوس الشرعية والقانونية، رغم كل هذا وغيره يبقى ما حدث في مصر انقلابا عسكريا بجميع المقاييس، وانقلابا على الشرعية الدستورية المدعومة بالسند الشعبي، بل هو انقلاب وإجهاض لثورة الخامس والعشرين من يناير المجيدة التي جمعت أبناء الشعب المصري تحت راية واحدة وهدف واحد هو إسقاط النظام الفاسد، بعيدا عن المرجعيات والخلفيات الإيديولوجية.

وإذا كانت دماء شهداء الثورة وسام شرف، فالدماء التي سالت اليوم أمام نادي الحرس الجمهوري هي وصمة عار تلطخ صفحة ما يحاول البعض الترويج له على أنه ثورة ثانية أو ثورة تصحيحية أو غيرها من المسميات.

وإن أي محاولة لتبرير ما يقع أو مباركته، ستكون ضدا على إرادة الشعب المصري وإذكاء لواقع الفرقة والتشرذم الذي يهدم أكثر مما يبني.

إن ما يحدث اليوم في مصر لا ينبغي عزله عما تعيشه المنطقة من أحداث، وعما رسم لها ولمصر تحديدا من أدوار تأخذ بعين الاعتبار معطيات سياسية واقتصادية وجيوستراتيجية، الرابح الأكبر منها هو العدو الصهيوني. فكما لا يصح تهويل منطق المؤامرة وجعله الفاعل الوحيد في الأحداث، لا يستقيم كذلك تهوينه وإسقاطه من الحسبان.

كما أن ما يجري الآن على أرض مصر، ووقع من قبل في عدد من البلدان العربية، هو فضح لكذب المتشدقين بالديمقراطية المنقلبين عليها، فضح لمنطق الكيل بمكيالين، حيث تتحول الديمقراطية إلى إرهاب فقط لأن نتائجها لا تناسب مقاسهم ولا تستجيب لمصالحهم. فعن أية ديمقراطية يتحدثون؟

وحتى إن كانت الرئاسة المصرية قد ارتكبت أخطاء في فترة حكمها التي لم تتجاوز السنة الواحدة، فهي لا تعدو أن تكون أخطاء تدبيرية لا تسلم منها أية ممارسة سياسية، ولا تبرر ما وقع ويقع وما سيقع إن لم يستوعب الجميع خطورة المرحلة وحساسيتها التي تستدعي حكمة بالغة لإدارتها، وحكمة تجعل الجميع يؤمن أن منطق الإقصاء هو منطق الضعيف، وأن شركاء الأمس في ميدان التحرير لابد أن يتعلموا كيف يصبحوا شركاء اليوم، ليصلوا بالثورة إلى أهدافها الحقيقية، وهذا لن يتحقق إن لم يكن لدى كل مكون وكل طرف استعدادا مبدئيا لتقبل الآخر، واستعدادا لتقديم تنازلات من أجل توسيع مساحات المشترك، واستعدادا لتغليب المصالح الوطنية العليا، واستيعابا لحجم التركة الثقيلة لسنوات الفساد، وإدراكا لحجم التحديات الداخلية والخارجية.

ما كانت الثورة يوما مجرد لحظة انتقالية وكفى، إنها مرحلة انتقالية بكاملها تستدعي من الجميع استفراغ الوسع لاجتيازها بسلام. وأخطأ من ظن أن الانقلاب قد يحل المشكلة بل لا يعدو أن يكون تعميقا للأزمة. إن من يصل الحكم على ظهور الدبابات لا يستحق أن يحكم شعبا، قد يستطيع قيادة دبابة لكنه حتما عاجز عن قيادة شعب.

لقد كانت أرض الكنانة دائما قلب الأمة النابض، وعليها أن تبقى كذلك فتحقن دماء أبنائها وترسم لنفسها خارطة طريق جديدة تستوعب الجميع، فمصر كانت وستظل أرضا لكل المصريين، لأن الوطن لكل المواطنين.

ثم إذا نظرنا من زاوية أخرى لا نرى فيما يحدث إلا تمحيصا للأمة، فكل ما يجريه الله تعالى في الكون يدفع الأمة لإعادة صياغة نفسها من جديد، يدفعها لتصحيح أخطائها حتى تكون بالفعل خير أمة أخرجت للناس، آنذاك تكون مستحقة لتنزل نصر الله الموعود.

 



1673

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 


 

 

 
 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



بني ملال :استدعاء جديد للجنرال عرشان و لرئيس هيئة الأطباء و عضو لجنة فنية كشهود.

ذاكرة كفاح النساء: صفحة المرأة بجريدة الاتحاد المغربي للشغل (الطليعة).بقلم :زكية داود

حوار مع ماركسي مغربي حول التحالف مع الإسلاميين.بقلم: عبد الحق الريكي

وقفة احتجاجية امام المركز الصحي بدمنات

أيت امحمد : حادثة سير مميتة تؤدى بحياة عون سلطة .....

البوليساريو تكذب الامين العام للامم المتحدة، ولكن...؟ بقلم: مصطفى سيدي مولود

هل تخلت واشنطن عن تدعيم مقترح الحكم الذاتي باتجاه الاستفتاء ؟. بقلم :سعيد الوجاني

تاكلفت : بلاغ الأحزاب السياسية بإقليم ازيلال على خلفية الاعتصام المفتوح للساكنة

بلاغ الأحزاب السياسية بإقليم ازيلال على خلفية الاعتصام المفتوح لساكنة تاكلفت

البعث العربي ومعاداة الأمازيغية من أزيلال بقلم ذ.لحسين الإدريسي

هل ينجح الانقلابيون في جَرّ مصر إلى حرب أهلية؟ بقلم : ذ . فؤاد الفاتحي

انتفاضة المصريين الثانية، هل أجهضها الجيش ؟ بقلم : أحمد عصيد

من يصل إلى الحكم على ظهور الدبابات لا يستحق أن يحكم شعبا.بقلم:ذ،أمان جرعود

عبدالإله بنكيران يبحث عن الدعم السياسي المفقود

مع الأساتذة المتدربين ضد الريسوني: بقلم الشيخ عبد الغني العمري الحسني

دفــاعا عن الدولـة بقلم: امحمد لقماني

خذوا دنياكم واتركوا لنا الدين للشيخ سيدي عبد الغني العمري

رئاسة مجلس النواب أصبحت شبه محسومة بعد رضوخ بنكيرانل لأخنوش

حكومة منسجمة.. ولكن ضد رئيس الحكومة بقلم : عبد النبي أبوالعرب

أفتاتي يقول : ما يجري الآن هو محاولة لتقسيم العدالة والتنمية





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

سفر بين الكلمات ذ , مالكــة حبرشيد


مدينة أفورار..ضرورة الانفتاح على نخب سياسية جديدة // ذ .مصطفى طه


كفاكم ذلا لنا يا حكامنا // محمد همــشة


ماء العينين،أيقونة حياة لا تشبهنا // الحبيب عكي


بنكيران يفتي بالتبرج ! // اسماعيل الحلوتي


رد على ما ورد في الفصل التمهيدي من كتاب حول عروبة (البربر) لكاتبه سعيد الدارودي. // ذ. عبد الله نعتي


" قشلة "مركز المقيم العسكري بأيت عتاب بإقليم أزيلال شاهدة على عصر فظاعة نظام "السخرة" و "العسة" و "الكلفة " الكاتب : أحمد فردوس


سؤال المرجعية الإسلامية لحزب "المصباح" حسن بويخف


المنشار : شخصية سنة 2018..! عبد القادر العفسي


الغـراب والـدّيب بولحية بواسطة مراد علمي


النفور من الدكتاتور ! // هدى مرشدي*


نهش بأسنان مستعارة! // منار رامودة

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

جبهة القوى الديمقراطية تطالب بتحقيق العدالة الجبائية، عبر التوازن في تضريب الرأسمال والعمل.

 
أنشـطـة نقابية
 
انشطة الجمعيات

أعضاء جمعية ضحايا الارهاب يدعون إلى المهنية اثناء تغطية الأحداث الارهابية

 
موقع صديق
 
التعازي والوفيات

أزيــلال : تعزية ومواساة فى وفاة المشمول برحمته :" موحا رقراق " والد اخواننا محمد ، حسن وسعيد ...


أزيـلآل : تعزية ومواساة فى وفاة الشاب :" الزبير "ابن اخينا ، " احساين الفيكيكى " الممرض البيطري

 
أخبار دوليــة

مهاجر مغربي يعيد محفظة لصاحبها بإيطاليا وهكذا كانت المكافأة المفاجئة


بعد صورها الجريئة ..السعودية الهاربة رهف تستفز عائلتها بصور جديدة .. شاهد


بالفيديو في تحد واضح للسعودية...وزيرة خارجية كندا تستقبل شخصيا الفتاة الهاربة "رهف"

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة