مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         لماذا تجاهل العرب أمجاد الأمازيغ؟ بقلم : وهيبة بوحلايس             غريب ...الداخلية توقف قائدة وجدة المثيرة للجدل !             لا يصدق…شخص يضبط زوجته تمارس الجنس مع شقيقها واعترافاتها أمام المحققين تصدم الجميع             انتقادات واسعة للحكومة بسبب إجبار المغاربة العالقين بالخارج على دفع مبالغ             وزارة الداخلية : سنة 2021 ستكون سنة الاستحقاقات الانتخابية بامتياز... بعض المسؤولين ومنتخبين يتحسسون رؤوسهم خشية فقدان كراسيهم             بلاغ وزراي يكشف حيثيات عيد الأضحى والاستعدادات تنطلق رسميا للاحتفال به             أزيــلال / بين الويدان : سقوط مثير لسيارة مواطن في البحيرة ...             أزيــلال : تعزية ومواساة فى وفاة والدة " ابراهيم مجاهد " رئيس جهة بنى ملال خنيفرة             زيارة رسمية مرتقبة للرئيس الجزائري للمملكة في هذا اليوم             اعتقال المحامي السعيدي على خلفية تسجيل صوتي “يسبُّ” فيه قائد بأبي الجعد والداخلية تنتصب طرفا في الملف             قرار للبرلمان الأوروبي يندد بتحويل المساعدات الإنسانية من قبل الجزائر و"البوليساريو"            اقليم أزيلال : مناظر خلابة من بين الويدان ...            يا ربي السلامة .. استاذ جميل صفاها لراسو بطريقة غير متوقعة ... 4 حالة في 4 ايام .. ما رايكم ??            التلخيص الشامل لمؤلف ظاهرة الشعر الحديث للمجاطي لتلاميذ السنة2 باك(الجزء1).            الباسل             حرية التعبير تقود الى السجن             كورونا : اللي فيكم نسميه راجل اخرج لبرا             الانتهازيون             سفينة نوح ... المغربى             محمى من كورونا لا يحتاج الى كمامة             هذا هو حال المستشفى الإقليمي بأزيلال             هاذ الكاريكاتور ... راه عليك !            سوال ....جواب             ارضاء الذواق           
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

قرار للبرلمان الأوروبي يندد بتحويل المساعدات الإنسانية من قبل الجزائر و"البوليساريو"


اقليم أزيلال : مناظر خلابة من بين الويدان ...


يا ربي السلامة .. استاذ جميل صفاها لراسو بطريقة غير متوقعة ... 4 حالة في 4 ايام .. ما رايكم ??


التلخيص الشامل لمؤلف ظاهرة الشعر الحديث للمجاطي لتلاميذ السنة2 باك(الجزء1).


إنقاذ طفل علق رأسه بين قضبان بوابة معدنية


حالة طبية نادرة لطفلة تبكي دما تحير العلماء


أستاذ جامعي يصحح أخطاء الحكومة ويحـرجها باقتراحات وحلول فعالة لإنــقاذ الاقتصاد المغربي


المتهم بالاعتداء على طفلة أزيلال: أمها اللي ضربتها باش طيح علينا الباطل

 
كاريكاتير و صورة

الباسل
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

مفاصل الركبة وطرق العلاج

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

كوفيد 19.. يخطف أسطورة كرة القدم العراقية

 
الجريــمة والعقاب

لا يصدق…شخص يضبط زوجته تمارس الجنس مع شقيقها واعترافاتها أمام المحققين تصدم الجميع


إعادة تمثيل جريمة قتل الشابة “سحر” بعد تكبيلها ورميها في الواد الحار

 
الحوادث
 
الأخبار المحلية

أزيــلال / بين الويدان : سقوط مثير لسيارة مواطن في البحيرة ...


أزيــلال : اعتقال شخص بتهمة اغتصاب ابنة أخته نتج عنه حمل بأفورار ... التفاصيل


إقليم أزيلال يعود الى صفر حالة مرضية بعد شفاء الحالة الوحيدة المسجلة بأفورار..وشفاء حالتين من بؤرة الرفيسة

 
الجهوية

اعتقال المحامي السعيدي على خلفية تسجيل صوتي “يسبُّ” فيه قائد بأبي الجعد والداخلية تنتصب طرفا في الملف


مستشفى جامعي وكلية للطب وفك العزلة عن ساكنة القرى حصيلة دورة مجلس جهة بني ملال خنيفرة


جهة بني ملال خنيفرة تُسجل 7 إصابات جديدة بكورونا إحداها قادمة من مصر

 
الوطنية

غريب ...الداخلية توقف قائدة وجدة المثيرة للجدل !


انتقادات واسعة للحكومة بسبب إجبار المغاربة العالقين بالخارج على دفع مبالغ


وزارة الداخلية : سنة 2021 ستكون سنة الاستحقاقات الانتخابية بامتياز... بعض المسؤولين ومنتخبين يتحسسون رؤوسهم خشية فقدان كراسيهم


بلاغ وزراي يكشف حيثيات عيد الأضحى والاستعدادات تنطلق رسميا للاحتفال به


زيارة رسمية مرتقبة للرئيس الجزائري للمملكة في هذا اليوم

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


من يصل إلى الحكم على ظهور الدبابات لا يستحق أن يحكم شعبا.بقلم:ذ،أمان جرعود
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 19 يوليوز 2013 الساعة 44 : 05



من يصل إلى الحكم على ظهور الدبابات لا يستحق أن يحكم شعبا

 

index

ذ:أمان جرعود :

إن ما يجري على الساحة المصرية مؤخرا من عزل للرئيس المنتخب واعتقال مجموعة من الرموز السياسية والإعلامية وإغلاق قنوات فضائية وقمع للمظاهرات السلمية… وما آل إليه الوضع فجر يوم الإثنين 8 يوليوز من تقتيل لأبناء الشعب المصري وبناته على يد الجيش، حيث فاق عدد الشهداء الخمسين شهيدا فضلا عن مئات الجرحى والمعتقلين، ورغم كل المحاولات المكشوفة لتبرير ما وقع وإلباسه لبوس الشرعية والقانونية، رغم كل هذا وغيره يبقى ما حدث في مصر انقلابا عسكريا بجميع المقاييس، وانقلابا على الشرعية الدستورية المدعومة بالسند الشعبي، بل هو انقلاب وإجهاض لثورة الخامس والعشرين من يناير المجيدة التي جمعت أبناء الشعب المصري تحت راية واحدة وهدف واحد هو إسقاط النظام الفاسد، بعيدا عن المرجعيات والخلفيات الإيديولوجية.

وإذا كانت دماء شهداء الثورة وسام شرف، فالدماء التي سالت اليوم أمام نادي الحرس الجمهوري هي وصمة عار تلطخ صفحة ما يحاول البعض الترويج له على أنه ثورة ثانية أو ثورة تصحيحية أو غيرها من المسميات.

وإن أي محاولة لتبرير ما يقع أو مباركته، ستكون ضدا على إرادة الشعب المصري وإذكاء لواقع الفرقة والتشرذم الذي يهدم أكثر مما يبني.

إن ما يحدث اليوم في مصر لا ينبغي عزله عما تعيشه المنطقة من أحداث، وعما رسم لها ولمصر تحديدا من أدوار تأخذ بعين الاعتبار معطيات سياسية واقتصادية وجيوستراتيجية، الرابح الأكبر منها هو العدو الصهيوني. فكما لا يصح تهويل منطق المؤامرة وجعله الفاعل الوحيد في الأحداث، لا يستقيم كذلك تهوينه وإسقاطه من الحسبان.

كما أن ما يجري الآن على أرض مصر، ووقع من قبل في عدد من البلدان العربية، هو فضح لكذب المتشدقين بالديمقراطية المنقلبين عليها، فضح لمنطق الكيل بمكيالين، حيث تتحول الديمقراطية إلى إرهاب فقط لأن نتائجها لا تناسب مقاسهم ولا تستجيب لمصالحهم. فعن أية ديمقراطية يتحدثون؟

وحتى إن كانت الرئاسة المصرية قد ارتكبت أخطاء في فترة حكمها التي لم تتجاوز السنة الواحدة، فهي لا تعدو أن تكون أخطاء تدبيرية لا تسلم منها أية ممارسة سياسية، ولا تبرر ما وقع ويقع وما سيقع إن لم يستوعب الجميع خطورة المرحلة وحساسيتها التي تستدعي حكمة بالغة لإدارتها، وحكمة تجعل الجميع يؤمن أن منطق الإقصاء هو منطق الضعيف، وأن شركاء الأمس في ميدان التحرير لابد أن يتعلموا كيف يصبحوا شركاء اليوم، ليصلوا بالثورة إلى أهدافها الحقيقية، وهذا لن يتحقق إن لم يكن لدى كل مكون وكل طرف استعدادا مبدئيا لتقبل الآخر، واستعدادا لتقديم تنازلات من أجل توسيع مساحات المشترك، واستعدادا لتغليب المصالح الوطنية العليا، واستيعابا لحجم التركة الثقيلة لسنوات الفساد، وإدراكا لحجم التحديات الداخلية والخارجية.

ما كانت الثورة يوما مجرد لحظة انتقالية وكفى، إنها مرحلة انتقالية بكاملها تستدعي من الجميع استفراغ الوسع لاجتيازها بسلام. وأخطأ من ظن أن الانقلاب قد يحل المشكلة بل لا يعدو أن يكون تعميقا للأزمة. إن من يصل الحكم على ظهور الدبابات لا يستحق أن يحكم شعبا، قد يستطيع قيادة دبابة لكنه حتما عاجز عن قيادة شعب.

لقد كانت أرض الكنانة دائما قلب الأمة النابض، وعليها أن تبقى كذلك فتحقن دماء أبنائها وترسم لنفسها خارطة طريق جديدة تستوعب الجميع، فمصر كانت وستظل أرضا لكل المصريين، لأن الوطن لكل المواطنين.

ثم إذا نظرنا من زاوية أخرى لا نرى فيما يحدث إلا تمحيصا للأمة، فكل ما يجريه الله تعالى في الكون يدفع الأمة لإعادة صياغة نفسها من جديد، يدفعها لتصحيح أخطائها حتى تكون بالفعل خير أمة أخرجت للناس، آنذاك تكون مستحقة لتنزل نصر الله الموعود.

 



2300

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



بني ملال :استدعاء جديد للجنرال عرشان و لرئيس هيئة الأطباء و عضو لجنة فنية كشهود.

ذاكرة كفاح النساء: صفحة المرأة بجريدة الاتحاد المغربي للشغل (الطليعة).بقلم :زكية داود

حوار مع ماركسي مغربي حول التحالف مع الإسلاميين.بقلم: عبد الحق الريكي

وقفة احتجاجية امام المركز الصحي بدمنات

أيت امحمد : حادثة سير مميتة تؤدى بحياة عون سلطة .....

البوليساريو تكذب الامين العام للامم المتحدة، ولكن...؟ بقلم: مصطفى سيدي مولود

هل تخلت واشنطن عن تدعيم مقترح الحكم الذاتي باتجاه الاستفتاء ؟. بقلم :سعيد الوجاني

تاكلفت : بلاغ الأحزاب السياسية بإقليم ازيلال على خلفية الاعتصام المفتوح للساكنة

بلاغ الأحزاب السياسية بإقليم ازيلال على خلفية الاعتصام المفتوح لساكنة تاكلفت

البعث العربي ومعاداة الأمازيغية من أزيلال بقلم ذ.لحسين الإدريسي

هل ينجح الانقلابيون في جَرّ مصر إلى حرب أهلية؟ بقلم : ذ . فؤاد الفاتحي

انتفاضة المصريين الثانية، هل أجهضها الجيش ؟ بقلم : أحمد عصيد

من يصل إلى الحكم على ظهور الدبابات لا يستحق أن يحكم شعبا.بقلم:ذ،أمان جرعود

عبدالإله بنكيران يبحث عن الدعم السياسي المفقود

مع الأساتذة المتدربين ضد الريسوني: بقلم الشيخ عبد الغني العمري الحسني

دفــاعا عن الدولـة بقلم: امحمد لقماني

خذوا دنياكم واتركوا لنا الدين للشيخ سيدي عبد الغني العمري

رئاسة مجلس النواب أصبحت شبه محسومة بعد رضوخ بنكيرانل لأخنوش

حكومة منسجمة.. ولكن ضد رئيس الحكومة بقلم : عبد النبي أبوالعرب

أفتاتي يقول : ما يجري الآن هو محاولة لتقسيم العدالة والتنمية





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

لماذا تجاهل العرب أمجاد الأمازيغ؟ بقلم : وهيبة بوحلايس


عتاب الريح بقلم : مالكة حبرشـيد




المجتمع والدولة في نظرية العقد الاجتماعي // د زهير الخويلدي


القلم شعر : ياسمين العرفي


رد على الدكتور الحلوي حول الأمازيغية والحرف اللاتيني // مبارك بلقاسم


سقوط الأقنعة في زمن كورونا ! // اسماعيل الحلوتي


جائحة كورونا ...مدخل للاصلاح . بقلم : ذ.مولاي نصر الله البوعيشي


إلى أحزابِ الانتخابات.. نهايةُ اللّعبة! أحمد إفزارن


اللُّغَةُ العَرَبِيَّةُ أصْدَافٌ يلْفظهَا البَحْرُ // بليغ حمدي إسماعيل

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة

 
انشطة الجمعيات

رسالة مفتوحة إلى يونس مجاهد رئيس المجلس الوطني للصحافة

 
التعازي والوفيات

أزيــلال : تعزية ومواساة فى وفاة والدة " ابراهيم مجاهد " رئيس جهة بنى ملال خنيفرة


تعزية ومواساة في وفاة المشمول برحمته صديقنا " مصطفى لعريف " ..شقيق الإخوة : عبد الله و عزيز لعريف

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

وهبي في ” زيارة سرية” لبني ملال لتذويب الخلاف بين مكونات البام والاستعداد للانتخابات القادمة

 
أنشـطـة نقابية

حركة الممرضين وتقنيي الصحة تعلن عن برنامجها النضالي وتهدد بالتصعيد

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

فضيحة .. فيديو يكشف موظفين لحفظ السلام في إسرائيل يمارسون الجنس في سيارة للأمم المتحدة بالشارع العام


مجلس النواب الأمريكي يقر مشروع قانون بشأن إصلاح الشرطة رغم معارضة الجمهوريين

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة