مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         لحــن شرود /ذ. مالكة حبرشيد             عــام الفانطـــوم بقلم : توفيق بوعيشي             سقوط العقل المدبر لجريمة مقهى "لاكريم" التي يملكها ملياردير من الدريوش             جنايات الرباط تحكم بـ10 سنوات سجناً نافذاً على صاحب ‘تريبورطور’ خرق الموكب الملكي وهو ‘سكران’ !             والي مراكش المعزول البجيوي يمثل أمام محكمة النقض للتحقيق معه في تفويت هكتارات أراضي             أزيلال/ شاحنة تدهس طفلا وترده قثيلا في حادثة مفجع أمام أنظار والدته             ايت بوكماز / استئناف الدراسة بفرعية أرباط بعد توقف مؤقت بسبب السيول التي خلفتها الأمطار الطوفانية             أزيــلال : المستشفى الإقليمي يرفض استقبال سيدة بعد وضع حملها ميتا ..والهيئات والفعليات تتحرك/ الصور             أزيــلال : العَرِِْبونْ بانْ !!... اتحاد ازيلال ينهزم ب3 هداف ل "0" اما اولمبيك مراكش !!!             احتمال إلغاء "الساعة الجديدة" وارد جدا وتقرير هام سيحسم الأمر قريبا             رضوان من بني ملال نعست مع مرتي بعد الطلاق و حاملة مني            الأمطار والسيول تجرف المحاصيل الزراعية وتغمر المنازل ومدرسة ابتدائية بأيت بوكماز بإقليم أزيلال            تصادم بين دراجة نارية و تريبورتور و طاكسي             إطلاق النار على حامل للسلاح رفض الرضوخ للأمن بمدينة بن سليمان             " الشفرة " فلم :تمثيل و إخراج شباب بنى ملال            الدخول المدرسى             أزيـــلال : المستشفى الإقليمى يتحول الى محطة طرقية             المســتشفى الإقليمــي بازيــلال             المجرد اصبح اضحوكة فى المغرب             علاش شدوكوم ؟؟            العرب وامريكا             في بلاد الكفار             المستشفيات بجهة بنى ملال خنيفرة             الإعانات الى ساكنة الجبال             الخيانة الزوجية            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

رضوان من بني ملال نعست مع مرتي بعد الطلاق و حاملة مني


الأمطار والسيول تجرف المحاصيل الزراعية وتغمر المنازل ومدرسة ابتدائية بأيت بوكماز بإقليم أزيلال


تصادم بين دراجة نارية و تريبورتور و طاكسي


إطلاق النار على حامل للسلاح رفض الرضوخ للأمن بمدينة بن سليمان


" الشفرة " فلم :تمثيل و إخراج شباب بنى ملال


سمير الليل نورة من أزيلال حصلت راجلي كيخوني قدام عينيا

 
كاريكاتير و صورة

الدخول المدرسى
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

التعب أسبابه وكيفية العلاج

 
حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

الدخول المدرسي بطعم الشهيوات ونسائم التجنيد

 
إعلان
 
رسالة الى ذوي القلوب الرحيمة

نداء إنساني لانقاد حياة الطفل عبد المالك حجاج من مرض سرطان الدم بازيلال

 
الرياضــــــــــــــــــــة

أزيــلال : العَرِِْبونْ بانْ !!... اتحاد ازيلال ينهزم ب3 هداف ل "0" اما اولمبيك مراكش !!!

 
الجريــمة والعقاب

هذه قصة الصباغ الذي يوثق مشاهد جنسية له مع زوجته وخليلته ويبيعها لمواقع إباحية

 
الحوادث

أزيلال/ شاحنة تدهس طفلا وترده قثيلا في حادثة مفجع أمام أنظار والدته


ازيلال/ ايت عباس : مصرع شخصين في حادثة سير مأساوية على طريق سكاط

 
الأخبار المحلية

ايت بوكماز / استئناف الدراسة بفرعية أرباط بعد توقف مؤقت بسبب السيول التي خلفتها الأمطار الطوفانية


أزيــلال: تشييع جثامين " السعدية " و " جنينها" الذين توفيا بالمستشفى الإقليمي ، ضحايا الإهمال الطبي


أزيــلال : الكاتب العام للعمالة يسخر آليات لإعادة فتح الشعاب بدواوئر المتضررة بايت بوكماز

 
الجهوية

بنى ملال : طالب ينتحر بطريقة مأساوية ـ الحالة 6 في اقل من5 ايام !!


بني ملال / فم أودي : وزير سنطرال لحسن الداودي يقوم بزيارات للمؤسسات التعليمية بمنطقته


Beni Mellal Une entrée universitaire remarquable à la Faculté Polydisciplinaire

 
الوطنية

سقوط العقل المدبر لجريمة مقهى "لاكريم" التي يملكها ملياردير من الدريوش


جنايات الرباط تحكم بـ10 سنوات سجناً نافذاً على صاحب ‘تريبورطور’ خرق الموكب الملكي وهو ‘سكران’ !


والي مراكش المعزول البجيوي يمثل أمام محكمة النقض للتحقيق معه في تفويت هكتارات أراضي


احتمال إلغاء "الساعة الجديدة" وارد جدا وتقرير هام سيحسم الأمر قريبا


شاب عشريني يحبك قصة خيالية سرق منها 134 مليون سنتيم والأمن يطيح به

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

ممنوع "الدقّان" بواسطة محمد حساين ـــ كاملة ـــ
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 دجنبر 2015 الساعة 29 : 04


ممنوع "الدقّان"

بواسطة محمد حساين

 

 


  1. - أش تحت ديك الجلابة؟
    - أوريلّي شا... والو غير واحد ليطرو بش نسخنو شويه....
    - ما يمكنش أعبد النبي، إيلا باغي تعمّر شي برّاد ولاّ تقضي حاجه مرحبا، لحرام أخويا، كبوره ڭالت لينا مندخلوهش.
    - وايلي...نتوما ضاربين فلحرام حتى لبزازلكوم....
    أغلقت بريبره الباب في وجه الزبون النصف سكران وأسمعته صوت الأقفال الثلاثة.
    بتالبابوت لا أحد يعرف، متيقنا، متى وكيف استقرت كبّوره التيربو في القرية. يطو باسوّ ، ثرثارة البلد ومؤرخته، تقول أن العجوز الجميلة جاءت من بني ملال وأنها كانت مومسا يهودية عاقة وأنها أسلمت على يد الفقيه السي عاشور وأنه هو الذي أعطاها إسم "لكبيره" لأنها نطقت بالشهادتين يوم العيد الكبير وانها وشمت والتحقت بإحدي دور "النشاط" بالزقاق أسفل القرية بعد أن هداها الله.
    - إيوا يا خالتي يطو ، ومنين جاتها التيربو؟
    - أورسّينخ أحنيني، الكنيه جابتها معاها، ليهود تيسميو التيربو. !!!
    يطو باسّو معلوماتها غير وافية.
    إسم "كبورة" قد يكون ذا صلة بالعاشر من ذي الحجة.
    لكن وسام التيربو، لم ترثه كبوره عن أبيها وليس لسرعتها في مضغ العلك، كان لعلاقتها بفاتح مُحرّم الذي هو التيربوشون.

    الدكاكين الطينية في تالبابوت بفضل الشيخات، وردية المحتويات، فزيادة على السلع التقليدية المعروضة من شاي وسكر وزيت وشمع هناك، في هذه الكهوف التي تسمى "حوانت" أو "حوينيتات"، دهانات إسبانية وأحمر شفاه فاسيٍّ وصيني وصباغة أظافر وصباغة شعر وقنينات روائح وقويررات عطر ومرايا وحمّالات وفوطات محيض.
    الدكاكين أبوابها مستبشرة عكس البيسري الذي يشبه بابه باب زنزانة.
    "أليمونطاسيون جينيرال" هذا، يملكه علّا بوسناح أخو سْعيد بوسناح النائب في البرلمان وتباع فيه كثير من السوائل ومادة غذائية صلبة وحيدة هي ليشيبس.
    الشيخات والتابعون والتابعات في تالبابوت وما جاورها قوة انتخابية يحسب لها الحساب.

في السويقة حوانيت حميد أشنو والكرداد مول الصاكه وعيشة نبوعزة وبورحيم أرحّال وجمال بولكاسيط وآخرون وفيها كذلك مقهى "الصفاء" بارزة فيه لوحة كتب عليها بخط رديء: "ممنوع الحشيش والصاحْبات".
بيوت تالبابوت طينية كلها أو تكاد، سطوحها تدخن شتاء وتعشب في الربيع، نوافذها كوّات تحيط بها هالات بيضاء وتغلقها قطبان ملولبة محلزنة.
بعض البواب مكتوب أعلاها "ممنوع الدقان"، "الدوقان ممنوع" أو "هنا دار المتجوجين"، و"ممنوع الدقان" تعني لا تطرقوا الباب، وتحث على الدخول دون استئذان...
في القيسارية الصغيرة جدا، حيث محلات مولاي الزاهي وبلحياني وجبيلو الخياط. كثير من الشوميزات الشفافة والبينوارات وجلابيب النساء زيادة على ما يلمع في فيترينة البشير الدهايبي من خواتم ودمالج ومصاحف.
في القرية، الشيخات والتابعات وزبائنهن قوة شرائية يحسب لها الحساب.

بعيدا عن السويقه، بدرب الهجالات، بيت كبورة الكبير "رياض الحاجبات" كما كان يسميه المرحوم الحاج المراكشي . باب بئيس، دهليز طويل، فناء واسع ، "جحرات" متعددة. شبيه بابه بالأبواب مختلف داخله تماما عن المعتاد في المنطقة.
من لا يعرف كبورة يقال له أنها كانت أجمل وأنظف وأطيب مومس في تالبابوت والنواحي، وأن صحبتها لم تكن إلا مع "القياد والشافات والجدارمية ومّالين الفيرمات والكونونيلات" وأنها من المحسنات وأنها تصلي وأنها تفتح ولا تشرب وأنها لم تكن ترقص في الحفلات وأنها ستحج إن شاء الله وأنها، حين وهن العضل وانفشّ الصدر وارتخت الشفاه، بدأت تشغِّل بدل أن تشتغل وأنها جمعت في زمن مضى أربعة وخمسين نهدا في بيتها وأنها كانت تكتري الحمّام وأنه، باختصار، لا أحد لا يعرف كبورة التيربو، كبورة نتالبابوت.
- قوّا؟
- حرام عليك، لوكان عرفتي شحال من واحد عايش من خيرها، وشحال من هجاله هزّات، وشحال من حامله سترات وشحال من وحدا واكله معاها وشاربه وشحال من قط خارج ليه ربي الرزق فالطارّو ديالها... دار كبوره بحال الخيرية.
- عندها لبنات؟
- عندها لبنات
- إذن، هي قوّا؟
- حشومه عليك، هدوك بنات العلوه ردّادات المقراش على باب الله...

 

بيوت الشيخات ليست بيوت دعارة، هي ملاهي ليلية تقليدية تراثية "فيها الصحاب والركاب والأكواب والشباب و..." كما قال أحد أساتذة العربية الزبناء. أيام عز الشيخات حينما كان التليفزيون يقدمهن كل سبت، حينما كانت منصات الأعياد الوطنية لا يُتحلق حولها دونهن، أيام كان من الممكن أن يسجن من يعنفهن، أيام كن من الفنانات ومنهن من هي من ذوات النفوذ وفي الاستخبارات كانت القرية المنعزلة المنسية تبيع وتشتري وفيها السواح من داخل وخارج الوطن وفي مسجدها يرفع الآذان وبعد الصلاة الكل يحمد الله.
كل تجار القرية عدا السوسي بورحيم أرحّال وعدا بعض التافهين وبعض المنافقين مجتمعون في بيت البشير هذه الليلة بعد صلاة العشاء والعشاء.
بورحيم لم يحضر الإجتماع لوجع حاد في ظهره ولوجود بعض الضيوف في بيته ولسبب آخر أصدق.
كيف، وهو الذي يالأمس القريب كان يجمع التبرعات لبناء المسجد، يكون ضمن المجموعة التي ستتوجه للدائرة للمطالبة ببناء معمل ليشتغل الناس أو الكف عن مضايقة الشيخات؟.
في دار الحاجبات، بيت كبوره الكبير، ليلة لا شاي فيها ولا خمر ولا رجال ولا دم حيض.
- هداك الكيدار اللي جا فلعشيه، لابس واحد الشورط بالسيور وعاڭدو عڭيد مقدرش يفكّو...
- ههه، داير التكّه...
- جبت الموس باش نحلّو ليه وهو يمشي ليه الضو. والله أخالتي كبوره ما خلصني.
- عبد النبي جا سكران...، بِّيلا أخالتي كبّوره، وبغا يدير عندنا السكاندال وانا نكركبو.
- عنداك يحسابكوم كبوره غدي تبقى عايشه ليكوم.
- ياه، شحال تتكمي أبريبره، لوكان ستفتي ڭارو مورا ڭارو لوكان وصل التيّو حتى لمكناس
- ڭولي لوكان ستفت التّيّويات اللي....لوكان وصلت لفرانسا.

منذ أن عُيِّن القائد الجديد ولم تعد الدائرة تابعة لمركز أقمونتافوشت حوصرت الشيخات بتالبابوت وأعلنت الحرب على "النشاط الليلي" وبدأت "لاراف دلمخازنيه" تخيف الزبناء واعتقلت، في سابقة، رابحه وأختها وقدمتا للمحكمة الإقليمية بدعوى الفساد وإعداد منزل للفساد والسكر.
سعيد بوسناح النائب رغم الخراب الذي حل بتجارة أخيه لم يتحرك ونسي تماما فضل شيخات المنطقة عليه هن اللواتي، مجانا، قمن بحملته الانتخابية غناء ورقصا وهتافا في الساحات وفوق الشاحنات وقدمن أصواتهن يوم الاقتراع.

 

- عرفتي علاش القايد حاطْ على الشيخات ؟
- شي ميساج من الرباط هاداك
- ما كاين لا رباط لا سيدي قاسم، راه غير الجقحات نهار القايد دار الربعين للوالد ديالو ، ما حبسوش لقصاره، القرآن عندو فالدار وهما الكمنجه والبندير والتغربيل.
قرر المطرب والعازف عْلي وْتوهام والبنادري سمير أخرباش وأخوه الرحيل عن تالبابوت.
- إيخّا الحال
- إيخّا الحال نّيت، إيلا مشاو الشيوخ غدي يموتو الشيخات.
السيّارات التي كانت تبيت آمنة مطمئنة في ساحة تالبابوت بدأت تصاب بخدوش وتهشيم مرايا وطعن عجلات وبـ "لعنة الله عليكم" مكتوبة بالأصبع على الزجاج الخلفي الذي تعتليه، لطبيعة الطريق، ورقة من غبار.
مؤلم منظر رحمه نْعلاّل يوم الخميس وهي تبيع مقهورة باكية متاعها في سوق الدلالة لترحل عن تالبابوت إلى حيث الرغيف أصعب والدعارة المحتشمة مستحيلة
كئيب منظر الفاتنة رقيه حديدو، التي كان يأتيها رغم "ممنوع الدقان" الطارقون ، وهي واقفة تطلب صيدا قرب الطاكسيات يطاردها مسترزق مثلها.
- شي مياتاين أرقّوش الله يعفو عليك، الله يبعد عليك بنادم.....
- غير بدّل الدعوه أستيتو، وبدل الساعه، راه إيلا عفا عليا ربي ومشى بنادم غدي نجي نسعى حداك، وما كاين لا مياتاين لا الله يسهل.
بوخّو، الذي كان يقود الوافدين تاب توبة نصوحا تحت التهديد.
قرر التجار، بدل إرسال وفد، كتابة رسالة إلى القائد يطلبون فيها النظر إلى أوضاعهم وإيجاد حل للقرية التي لم يعد يقدم إليها السياح للأسباب التي يعرفها كل الناس وكذلك يطلبون "تربية" أولئك الشباب، وكلهم من المدمنين السابقين، الذين بعدما التحوا بداو بإسم الدين يفعلون ما يفعلون وكذلك بناء معمل ليشتغل الناس والترخيص بالحطب والمساعدة على "تزفيت" سقف المسجد.
قرر أبو صهيب ومعه الواعظون الجدد عدم الصلاة في المسجد الجديد لأنه بني من تبرعات بعضها مال حرام.
قرر المجلس القروي تبليط موقف السيارات وبناء قوس في مدخل تلبابوت يكتب عليه "تالبابوت ترحب بالزائرين الكرام"
قرر علا بوسناح التنقل وتحت معطفه وفي سيارته عصا غليظة.
في هذه الليلة من ليالي احتضار تالبابوت،
في بيت كبورة الكبير،
اندست بريبره في الفراش عريانة إلى جانب عيشة العريانة كذلك واستدارت ثم ألقت بثلثي سيجارتها في كاس ماء واستدارت مرة اخرى وضمت صديقتها وهمست في فمها: بوسيني.

محمد حساين
مطار نيويورك الدولي

 



1805

0






للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



متى سيفهم العرب أن العلمانية ليست الإلحاد؟بقلم : هاشم صالح

أفورار: نساء تكانت يحتفلن بيومهن العالمي بطريقتهن الخاصة

الفقيه بن صالح: بمناسبة اليوم العالمي للمرأة مشاركات ومشاركون يتعلمون كيفية التناظر من خلال موضوع"

ظاهرة انحراف الأحداث...لمن تقرع الاجراس؟بقلم : محمد حدوي

أزيلال : " النشالة " يقومون بأول تجربة لهم ..سرقة حقيبة يدوية لفتاة !!!

البوليساريو تكذب الامين العام للامم المتحدة، ولكن...؟ بقلم: مصطفى سيدي مولود

دمنات:النقل السري يؤرق مهنيي قطاع النقل

الوسائط للتنمية المستدامة أزيلال : تكوين منشطين فى مجالي " المقاربة الحقوقية " و "مقاربة النوع الاجت

عودة حافلات بني موسى للنقل بتسعيرة مرتفعة بسوق السبت أولاد النمة.

إعلام بإضراب مفتوح عن الطعام

ممنوع "الدقّان" بواسطة محمد حساين ـــ كاملة ـــ





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

لحــن شرود /ذ. مالكة حبرشيد


عــام الفانطـــوم بقلم : توفيق بوعيشي


فاظمة (الامازيغية ): د. محمد همشـــة


" تدريج" المدرسة العمومية من أجل فهم أدق و أعمق بقلم : محمد أقــديــم


مستقبل العالم في ضوء المتغيرات كتب : د زهير الخويلدي


عودة الشيخ ابن كيران إلى الهذيان ! بقلم : اسماعيل الحلوتي


التجنيد الإجباري،دعم أم إضعاف للمجتمع المدني؟؟ بقلم : الحبيب عكي


لماذا يحارب المثقفون المغاربة اللغة الدارجة بكل هذه الشراسة؟ // مبارك بلقاس


المغربيات … // يطو لمغاري


حِـينَ انْـتَحَـر الجـحْـش.. // نورالدين برحيلة

 
أخبار الصحة بإقليم أزيـلال

أزيــلال : المستشفى الإقليمي يرفض استقبال سيدة بعد وضع حملها ميتا ..والهيئات والفعليات تتحرك/ الصور


الإهمال يودي بوفاة سيدة حامل أمام باب المستشفى الإقليمي بازيلال وسط استنكار المواطنين

 
إعلان
 
هذا الحدث
 
أنشطة حــزبية

الأمانة العامة لجبهة القوى الديمقراطية في اجتماع لها الثلاثاء 18 شتنبر2018


دمنات تحتضن لقاء تكويني لأكاديمية التكوين للمرأة الاستقلالية


ازيلال/ تكلفت : على هامش تجديد مكتب لفرع حزب الاستقلال

 
انشطة الجمعيات

فضاء الفتح يدعو إلى حماية الأمن اللغوي للنشء

 
موقع صديق
 
التعازي والوفيات

طاقم جريدة ازيلال 24 يعزي في وفاة أخ إبراهيم المنصوري عضو المجلس الجماعي بازيلال

 
أخبار دوليــة

بوتفليقة ينهي مهام الجنرال رميل لتورطه في تسهيل سفر اللواء باي إلى فرنسا


مدارس تعود إلى أسلوب “الضرب” كويسلة لتأديب الطلاب


قاصران مغربيان يختبئان في محرك حافلة متجهة إلى إسبانيا لمدة يومين

 
أنشـطـة نقابية
 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  هذا الحدث

 
 

»  رسالة الى ذوي القلوب الرحيمة

 
 

»  أخبار الصحة بإقليم أزيـلال

 
 

»  حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة