مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         البوليس دخل للنفوذ ديال الجدارمية وطيح شبكة ديال المخدرات             وأخيرا ...الحكومة تضع حداً لفوضى الأسعار التي يفرضها الموثقون             فتح تحقيق مع مصور فيديو”الدركي” بسطات             قلعة السراغنة عائلة محمد الطاهري تطالب بإنصاف معتقل معاق ومقعد على كرسي متحرك.             أزيلال ..تنظيم قافلة طبية- جراحية تشمل مختلف التخصصات             فاعلون مغاربة: زواج القاصرات خرق للدستور وحقوق الإنسان             ملف ، المعروف وطنيا ب” أستاذ تارودانت” ينتهي ببراءة المتهمين ‎.             بائع متجول يرسل عون سلطة و مخزني إلى المستعجلات، و يمزق جسده بشفرة حلاقة.             شريط فيديو يفجر فضيحة نصب فخ للسائقين من طرف دركي بغرض الابتزاز.(+فيديو)             "الرميد" يستغل موقعه لإنقاذ "حامي الدين" وها بيمن اتصل الوزير حسب يومية معروفة             حامي الدين يحكي بالصوت والصورة علاقته بقصة آيت الجيد: أقسم بالله هذه هي الحقيقة             نعمان لحلو يطلق الفيديو كليب . . الغزالة يا زاكورة / بميزانية ضخمة             اغنية رائعة للفنان عمر اوصالح عن مدينة أزيلال والنواحي             طفل مغربي أبهر العالم بإنجليزيته وتفوقه في البرمجيات            طريقة غريبة في اصطياد الفئران            المجرد والإغتصاب             الحكومة تساهم بالتغطية الصحية بجبال ازيلال قريبا كالعادة             من قتل الصحفي السعودي خاشقجي            أزيــلال :الخدمة مجانية بالمستشفى الإٌقليمى ...مرحبا بكم            الدخول المدرسى             أزيـــلال : المستشفى الإقليمى يتحول الى محطة طرقية             المســتشفى الإقليمــي بازيــلال             المجرد اصبح اضحوكة فى المغرب             علاش شدوكوم ؟؟            العرب وامريكا            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

حامي الدين يحكي بالصوت والصورة علاقته بقصة آيت الجيد: أقسم بالله هذه هي الحقيقة


نعمان لحلو يطلق الفيديو كليب . . الغزالة يا زاكورة / بميزانية ضخمة


اغنية رائعة للفنان عمر اوصالح عن مدينة أزيلال والنواحي


طفل مغربي أبهر العالم بإنجليزيته وتفوقه في البرمجيات


طريقة غريبة في اصطياد الفئران


ازيلال: لقاء الرئيس مع الساكنة

 
كاريكاتير و صورة

المجرد والإغتصاب
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

إنتفاخ الساقين، الأسباب والوقاية وطرق العلاج

 
حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو
 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة
 
الجريــمة والعقاب

تفاصيل اعتقال سعودي بتهمة الاغتصاب وهتك عرض قاصر بتطوان

 
الحوادث

شيفور خلا شاحنة للرمال امام منزل وطلع واحد راجل بغا يحولها وضرب شاب عشريني مع الحيط وتوفى على الفور

 
الأخبار المحلية

أزيلال ..تنظيم قافلة طبية- جراحية تشمل مختلف التخصصات


الشفاء العاجل لأخينا الناشط الجمعوي والإعلامي مصطفى الفطاح بعد وعكة صحية


أزيـلال / وازيزغت : السجن لمخمورين أحدثوا الفوضى وأهانوا رجال الدرك

 
الجهوية

بائع متجول يرسل عون سلطة و مخزني إلى المستعجلات، و يمزق جسده بشفرة حلاقة.


بني ملال / افورار :ستئنافية بني ملال تدين أبًا كان يغتصب ابنته بالقوة


مجلس جهة بني ملال خنيفرة يرصد 4.3 مليار سنتيم لدعم 518 جمعية (مشروع )

 
الوطنية

البوليس دخل للنفوذ ديال الجدارمية وطيح شبكة ديال المخدرات


وأخيرا ...الحكومة تضع حداً لفوضى الأسعار التي يفرضها الموثقون


فتح تحقيق مع مصور فيديو”الدركي” بسطات


قلعة السراغنة عائلة محمد الطاهري تطالب بإنصاف معتقل معاق ومقعد على كرسي متحرك.


فاعلون مغاربة: زواج القاصرات خرق للدستور وحقوق الإنسان

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

الفيفا..ولاية سويسرية في إمبراطورية أوربية يا عرب! بقلم: يوسف عشي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 02 مارس 2016 الساعة 28 : 02


 الفيفا..ولاية سويسرية في إمبراطورية أوربية يا عرب!

 

 

بقلم: يوسف عشي

  

    "إتفق العرب على أن لا يتفقوا" مقولة نشأنا دائما على سماعها وتكرارها كلما كان هناك استحقاق تاريخي سياسي، وعلى مر السنين والعقود كانت قاعدة شبه تامة تحكم العلاقات البينية العربية لدرجة استغلالها من طرف العدو رقم 1 وتطوير تشكلاتها إقليما وجهويا لدرجة أنك لا تجد منطقة ما توسم أو توصف حتى بأنها عربية إلا ووجدت بها خلافا أو خلافات حادة بين أفرادها.

    مناسبة هذا الكلام ذلك هو المشهد الدارمي عربيا والأسطوري أوربيا حينما تنهد جياني أنفنانتينو الصعداء لحظة إعلانه رئيسا للمنظمة الأعتى عالميا والتي تتجاوز صفتها الرياضية بكثير لتتحكم أحيانا في مصائر أمم بأسرها. تلك المنظمة التي باتت تاريخا عبارة عن "ولاية" سويسرية نظرا لكون مقرها بزيوريخ في سويسرا، ولأن رؤساءها باتوا لا يتخذون جنسية سوى الجنسية السويسرية، فبعد الرئيس المخضرم السابق والمتحكم في مصائر العباد كرويا لأربع ولايات لم يسقطه عنها سوى إشتهار فساده ها هو سويسري آخر يعتلي كرسي الرئاسة إلى ما شاء الله.

أوروبا التي عملت بنصيحة الرئيس الفاسد الذي أوصى بابن جلدته ومواطنه قائلا إنه خير خلف لخير سلف و"الفاهم يفهم" رفضت أن تحنى رأسها ولو رياضيا لأي كائن غير "غربي" سقطت نقطة تعريف الغين في قوميته فصار "عربي" أن يتجرأ على محاولة اعتلاء عرش الإمبراطورية الكروية العالمية عفوا "الأوربية". فكانت السياسة الأوربية المنتهجة منذ عقود أو لنقل منذ قرون تجاه العرب، تلك السياسة الصهيونية المصدر والتي تعتمد علة مبدأ أساسي تجسده مقولة "فرق تسد".

" العرب الأغبياء.. أو القوم الدوني.. أولائك الأوباش.. كيف نسمح لهم أن يقودونا؟؟ لا .. لن ينالوا هذا الشرف، أو يحلموا به حتى.. ولو ولينا أفسد من فينا على العرش الكروي.. الذي لا نقبل إلا أن يكون أوربيا بوصف عالمي.."هكذا نطق لسان حال كرويي وسياسيي القارة العجوز.. ومعهم حلفاؤهم الأمريكان وحتى الروس.. جسد ذلك مساعي الجميع لإسقاط شخصيتين قويتين في عالم الكرة.. لكن ضعيفتين جدا في عالم السياسة.. ونجح المخطط.

أوربا لن تسمح يوما لغير أوربي عربيا كان أو غيره أن يعتلي عرش الإمبراطورية العالمية، التي لن ترضى إلا أن تكون أوربية وفقط، لكن تكتسي الصبغة العالمية. حتى تظل الهيمنة الأوربية على الكرة العالمية ولو بعد تواضعها الذي لا تزال تحاول مداراته.. والدليل على ذلك ما تشهده المسابقات العالمية على مختلف المراحل السنية والتي تشهد شبه سيطر أفريقية ولاتينية مع اكتفاء أوربا بالمنافسة فقط.

" لن تحلموا أيها العرب آو غيركم برآسة إمبراطوريتنا.. لأنه بدأت وتواصلت وستظل أوربية تحكم الكرة العالمية التي باتت أوى من السياسة حتى.." يواصل لسان حال الأوربيين.. فالعرش أوربي ولو أعطي لمن لطخه بأقبح أشكال الفساد !.. ولو غامرت أوربا بمواصلة نهج نفس المنوال وغامرت بتواصل مسلسل الفساد!.. لأن الهدف الأول قبل كل شي هو هدف سيادي..

 كيف تقبل أوربا نزع السيادة عنها وإنزالها عن عرش الكرة العالمي الذي لم ولن تقبل إلا باستمراره أوربيا؟.. ولمن؟ للعرب.. القومية الأقل احتراما والأدنى منزلة في نظرها.. والأدلة على ذلك كثيرة وكثيرة.. يكفي فقط أن نذكر استقبالها الدائم ومشاركتها في المجازر التي تتواصل في البلاد العربية بدم بارد.. وهبوبها القوي واستنكارها ومحاربتها لأي استهداف لبلدانها.. لأنه ودائما في نظر الأوربيين .. "قتل أوربي جريمة لا تغتفر.. لكن إبادة شعوب وقوميات ليس سوى قضية فيها نظر.."

    العرب وبغباء شديد رغم السياسية الواضحة والمفضوحة التي انتهجها الرئيس المنصب حاليا والبادية المعالم، حينما قال أنه سيتخلى لصالح الأمير الأردني من الأم البريطانية في حال عدم حصوله على العدد الكافي من الأصوات.. وهو يعلم علم اليقين أنه وهو الأوربي لن يحصل لوحده على عدد الأصوات التي سيحصل عليها منافسيه العربيين.. لاعبا على وتر جد حساس باعتبار الأمير سباق إلى الترشح في الانتخابات السابقة وحساسية ترشح الشيخ البحريني ورفض الأخير ترك الحلبة للزعيم الذي واجه بلاتير بجبروته في الانتخابات السابقة.

     وليصدقنى القارئ الكريم إذا قلت له أنني كنت على علم بالسيناريو الذي حدث.. ليس لأن لدي مصادر خبرية من سويسرا.. لكن لسبب بسيط.. جعلني أتوقع بقوة هذا السيناريو.. السبب الذي يجعلني شبه متقين بأن المقولة التي بدأنا بها هذا المقال هي التي ستحكم تصرف المرشحين العربيين.. إنه سبب يتجسد في لقب كلا المرشحين العربين.. "شيخ".. و"أمير".. فبالله عليكم متى سمعتم عن تنازل شيخ.. أو تنازل أمير؟؟.. السلام عليكم.



1010

1






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- KyEuaHguRb

dvrekxlmr

hErXWY japnhhthxgqm, [url=http://wzqgvwpafiry.com/]wzqgvwpafiry[/url], [link=http://gcnexwmmdxnq.com/]gcnexwmmdxnq[/link], http://fasshwfklieu.com/

في 27 يونيو 2016 الساعة 15 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 


 

 

 
 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



منبر صوت الصمت مشاهد تحت ضل الانتماء السياسي بقلم : محمد علي أنور الرﮔـيبي

صلاة الغائب السياسية على جنازة (حي أميت) بقلم : محمد علي أنور الرڰيبي

من هم هؤلاء الزعماء ؟ الذين أفرزتهم مسيرة… الحمير… كتبها : ذ. محمد علي أنور الرڰــيبي

سعد أقصبي مرشح رئاسة جامعة كرة القدم يهدد باللجوء الى القضاء و الفيفا

بعد فضيحة جمع عام جامعة كرة القدم أقصبي يراسل الفيفا ويلجأ للقضاء ويعقد ندوة صحفية

قصيدة فكاهية :هجاء المطعم البلدي للشاعر محمد بن ابراهيم.

الفتنة نائمة نعل الله من أيقضها fبقلم : محمد علي أنـورالرﮔـيبي

الفيفا تزف الخبر السار للمغاربة بخصوص احتضان كأس العالم للأندية

أكبر «كرّاطة» في العالم.. وأكبر «سنْطيحة» في الكون عبد الله الدامون

كرامة الأستاذ أولا وأخيرا بقلم ذ. رشيد نيني

الفيفا..ولاية سويسرية في إمبراطورية أوربية يا عرب! بقلم: يوسف عشي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

رد على ما ورد في الفصل التمهيدي من كتاب حول عروبة (البربر)


النظام الإيراني محاصر من قبل البديل الواقعي // المحامي عبد المجيد محمد


يهود دمنات.. ذاكرة تأبى النسيان // عمر الدادسي


أمل...يشبه عشتار // ذ,مالكـة حبرشيد


الوجود الحضاري الغربي بصدد التفكك // د زهير الخويلدي


تنسيقيّة البَقَّالَا المَغاربة // الطّيّب آيت أباه من تمارة


لماذا الفقراء يعبدون الله اضطرارا والأغنياء اختيارا؟ // حمزة الغانمي


عن رواية "كن خائنا تكن أجمل"! // عبد الرحيم الزعبي


أخطاء وإيديولوجيا التاريخ العربي-الإسلامي // سعيد جعفر


من الحكرة إلى المظلومية // سعيد بنيس


الظهير البربري أكبر أكذوبة سيساسية في تاريخ المغرب المعاصر


وجه نحو الوطن وظهر للعدو // هدى مرشدي*

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

جبهة القوى الديمقراطية تعتمد استراتيجية " انبثاق" لإعادة بناء الحزب،

 
أنشـطـة نقابية
 
انشطة الجمعيات

الرحامنة :بتوزيع أجهزة وأدوات مدرسية على أطفال التعليم الأولي بدوار الكراهي

 
موقع صديق
 
التعازي والوفيات

تعزية في وفاة والد صديقنا وأخينا الأستاذ:" نور الدين حرث " رحمة الله عليه


تعزية وموساة في وفاة والد اخينا الاستاذ :" سعيد اكتاوي " محامي بهيئة المحكمة الإبتدائية بأزيلال


تعزية ومواساة في وفاة "فاطمة مكامي" والدة زميلتنا " شافية كمال " ...

 
أخبار دوليــة

هكذا قتلت الزوجة وابنتها القاضي للاستيلاء على 600 مليون!


أمّن على حياة زوجته بـ3 ملايين دولار ثم قتلها بعد أشهر


شريف شيكات.. مطلق النار في ستراسبورغ جزائري الأصل

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة