مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         احتمال إلغاء "الساعة الجديدة" وارد جدا وتقرير هام سيحسم الأمر قريبا             شاب عشريني يحبك قصة خيالية سرق منها 134 مليون سنتيم والأمن يطيح به             أزيــلال: تشييع جثامين " السعدية " و " جنينها" الذين توفيا بالمستشفى الإقليمي ، ضحايا الإهمال الطبي             أزيــلال : الكاتب العام للعمالة يسخر آليات لإعادة فتح الشعاب بدواوئر المتضررة بايت بوكماز             هجرة سرية.. إدانة جنديين من القوات المسلحة بـ 20 سنة نافذة             هذه قصة الصباغ الذي يوثق مشاهد جنسية له مع زوجته وخليلته ويبيعها لمواقع إباحية             فاظمة (الامازيغية ): د. محمد همشـــة             " تدريج" المدرسة العمومية من أجل فهم أدق و أعمق بقلم : محمد أقــديــم             فضاء الفتح يدعو إلى حماية الأمن اللغوي للنشء             مستقبل العالم في ضوء المتغيرات كتب : د زهير الخويلدي             رضوان من بني ملال نعست مع مرتي بعد الطلاق و حاملة مني            الأمطار والسيول تجرف المحاصيل الزراعية وتغمر المنازل ومدرسة ابتدائية بأيت بوكماز بإقليم أزيلال            تصادم بين دراجة نارية و تريبورتور و طاكسي             إطلاق النار على حامل للسلاح رفض الرضوخ للأمن بمدينة بن سليمان             " الشفرة " فلم :تمثيل و إخراج شباب بنى ملال            الدخول المدرسى             أزيـــلال : المستشفى الإقليمى يتحول الى محطة طرقية             المســتشفى الإقليمــي بازيــلال             المجرد اصبح اضحوكة فى المغرب             علاش شدوكوم ؟؟            العرب وامريكا             في بلاد الكفار             المستشفيات بجهة بنى ملال خنيفرة             الإعانات الى ساكنة الجبال             الخيانة الزوجية            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

رضوان من بني ملال نعست مع مرتي بعد الطلاق و حاملة مني


الأمطار والسيول تجرف المحاصيل الزراعية وتغمر المنازل ومدرسة ابتدائية بأيت بوكماز بإقليم أزيلال


تصادم بين دراجة نارية و تريبورتور و طاكسي


إطلاق النار على حامل للسلاح رفض الرضوخ للأمن بمدينة بن سليمان


" الشفرة " فلم :تمثيل و إخراج شباب بنى ملال


سمير الليل نورة من أزيلال حصلت راجلي كيخوني قدام عينيا

 
كاريكاتير و صورة

الدخول المدرسى
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

التعب أسبابه وكيفية العلاج

 
حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

الدخول المدرسي بطعم الشهيوات ونسائم التجنيد

 
إعلان
 
رسالة الى ذوي القلوب الرحيمة

نداء إنساني لانقاد حياة الطفل عبد المالك حجاج من مرض سرطان الدم بازيلال

 
الرياضــــــــــــــــــــة

الجامعة المغربية للاستغوار تنظم الملتقى الوطني السابع بإقليم أزيلال

 
الجريــمة والعقاب

هذه قصة الصباغ الذي يوثق مشاهد جنسية له مع زوجته وخليلته ويبيعها لمواقع إباحية

 
الحوادث

ازيلال/ ايت عباس : مصرع شخصين في حادثة سير مأساوية على طريق سكاط

 
الأخبار المحلية

أزيــلال: تشييع جثامين " السعدية " و " جنينها" الذين توفيا بالمستشفى الإقليمي ، ضحايا الإهمال الطبي


أزيــلال : الكاتب العام للعمالة يسخر آليات لإعادة فتح الشعاب بدواوئر المتضررة بايت بوكماز


ازيلال / الكاتب العام للعمالة يتفقد خسائر فيضانات دواوير تبانت ويشكل لجنة لإحصاء المتضررين ..

 
الجهوية

بنى ملال : طالب ينتحر بطريقة مأساوية ـ الحالة 6 في اقل من5 ايام !!


بني ملال / فم أودي : وزير سنطرال لحسن الداودي يقوم بزيارات للمؤسسات التعليمية بمنطقته


Beni Mellal Une entrée universitaire remarquable à la Faculté Polydisciplinaire

 
الوطنية

احتمال إلغاء "الساعة الجديدة" وارد جدا وتقرير هام سيحسم الأمر قريبا


شاب عشريني يحبك قصة خيالية سرق منها 134 مليون سنتيم والأمن يطيح به


هجرة سرية.. إدانة جنديين من القوات المسلحة بـ 20 سنة نافذة


معطيات حصرية فيما يخص مقتل الشاب وليد، في ليلة عاشوراء، بدرب غلف


مثير بوجدة.. زوج يخرج جثمان زوجته من القبر تلبيةً لرؤيا في المنام

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

كلمة "شَلَحَ" و أَشْلْحِيْ و الربط الدوغمائي بين الكلمات في لغات مختلفة ! بواسطة : ذ. محمد ابودرا
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 14 مارس 2016 الساعة 22 : 01


كلمة "شَلَحَ" و أَشْلْحِيْ و الربط الدوغمائي بين الكلمات في لغات مختلفة ! chleuh ou imazighen

ذ. محمد ابودرار
تقديم، نسبية الأمور:
في الحافلة شخصان، ماسين و سيفاو، يجلسان في مقعدين متجاوران، و الحافلة تتحرك بسرعة، وعلى الرصيف تقف طفلة تدعى "تيهيا" تنظر الى الحافلة. ينظر كل من ماسين و سيفاو الى احدهما الآخر و يرى انه ساكن و لا يتحرك رغم ان الحافلة تتحرك، وينظران الى تهيا على انها هي التي تتحرك بالنسبة لهما، في المقابل، تهيا ترى نفسها في سكون فهي واقفة على الرصيف و ماسين و سيفاو يتحركان بنفس سرعة الحافلة. إذن من منهم يتحرك ومن منهم في سكون؟! هنا نفهم بالضبط "نسبية الامور" (حتى ان لم نقل كلها) فليس من المقترض -دائما- ان ترى الامور كما يراها الاخرون.

في الآونة الأخيرة ظهرت فرضية جديدة بين الشباب و المثقفين الأمازيغ تقول انه لا يجب تسمية سكان جنوب المغرب السواسة في منطقة سوس و كل من يتحدث بلغة/لهجة "تشلحيت" ب "شلوح" او "اشلحيين"، لأن كلمة "شلح" تعني في المعجم العربي التجرد من الثياب و شخص "شلح" اي عاري و مجرد من ملابسه.
وهنا لابد من وضع طرحين اثنين، الأول أن كلمة شَلَحَ هي نفسها شْلْحْ و أَشْلْحِيْ في اللغة/اللهجة السوسية وأن أمازيغ الجنوب تم تسميتهم من قبل الأجانب العرب بهذه التسمية بعد وصول الإسلام ، و الطرح الثاني هو أنه لا علاقة للتسمية و الكلمة بالعرب و العربية و كون الأمازيغ هم من ابتكروها.
لنبدأ بالطرح الأول، فكلمة أشْلْحِيْ تكتب على وزن يوجد في الامازيغية فقط و لا يوجد هذا الوزن في أي لغة أخرى، نقول أَشْلْحِيْ تَشْلْحِيْتْ إِشْلْحِيْنْ تِشْلْحِيِينْ، و يطلق على عرق معين او سكان معينين، وليس شخص واحد كما يفيد المصطلح في العربية، نقول "شلح ملابسه" اي خلعها، هنا نتكلم عن فرد واحد، أما أشلحي و إشلحيين فتطلق على عدد كبير من الناس (بالملايين) و فيها عدة أوزان كما ذركنا و لايعني أبدا أن ترتيب الأحرف الأولى ش-ل-ح و كونها نفسها بالنسبة لكلا اللغتين يعني مصدره عربي !!
فعلى الذي يقول ان كلمة (اشلحي) -المحتلفة في الوزن و عدد الحروف و الحركات !! - أن يثبت بالدليل الواضح ان مصدرها عربي و انها هي نفسها كلمة "شَلَحَ" العربية، فهو مطالب بدليل تاريخي و مرجع يؤكد ذلك. فهناك العديدة من اللغات بينها عشرات او مئات الكلمات المتشابهة في الحروف و ترتيبها لكن ليس بالضرورة ان يكون لها نفس المعنى.
هذا من جهة، فعلى الذي يؤمن بتلك الفرضية ان يثبتها بالدليل التاريخي و ليس بمنشورات "بوستات" الفيسبوك و الكلام السطحي، و من جهة أخرى، فحتى ان صح ان "أشلحي" كلمة اصلها عربي من فعل "شلح" و ليس الأمازيغ هم من سمو أنفسهم بذلك الإسم فإننا - وبحكم كوني أمازيغي ولدت و أعيش في بيئة أمازيغية- لم يسبق أن نظرنا لأنفسنا على اساس ذلك المعنى للكلمة، ولا نحتقر أنفسنا و معنى "عاري و مجرد من الثياب" غير وارد أبدا بالنسبة لنا و لم نسمع به منقبل، ونتعرف على بعضنا و نقع بالغرام بيننا باسم "إِشْلْحِيْنْ" و نسأل فتاة قد تكون زوجتنا المستقبلية : "إس تكيت تشلحييت؟ ?is tgit tachlhit " (هل انت امازيغية؟) في سبيل التودد و تجيب بكل فخر: " ياه ! تشلحيت أد كيح yah ! tachlhit ad gih " (نعم! أنا أمازيغية). لهذا أوردت تلك المقدمة عن نسبية الأمور، فإن كان الأجانب يعتبرون كلمة "أشلحي" هي "مجرد من الثياب" فإنه لا يعني نفس الشيء بالنسبة لنا، ولا يمكننا ان نتخلى أبدا عن ما نسمي به أنفسنا منذ ولادتنا و تعرفنا على العالم و افتخارنا بهويتنا، فنحن أمازيغ عموما، وفي الأمازيغ نحن "إِشْلْحِيْنْ" خاصة ! لكن هذا لا يفهمه بعض المتسرعين المتهافتين لمنشورات الفيسبوك !
الطرح الثاني هو الذي نتبناه نحن الأمازيغ، فنحن لاعلاقة لنا بالعرب و بمعجمهم وعندما ننادي أنفسنا فلا نفكر الا في ثقافة مشتركة أعطت الكثير للبلاد ولاتزال و هي الثقافة الأكثر انتشارا بلباسها المتنوع و بمطبخها الشهي و بلغتها الغنية و زغاريدها النادرة، ففي سوس فقط تقطع 100 كلم لتجد لباس متنوع و عادات متنوعة لكن بلغة واحدة، و ثقافتها تميز المغرب على الصعيد العالمي مما يجعلنا نفتخر بكوننا "إيشلحين" ! ،
نتجنب في مقالاتنا و مؤلفاتنا و تظاهراتنا و مناسباتنا تسمية ايشلحين او الشلوح فقط لأننا نريد أن نتحد مع باقي الأمازيغ، فكون العرب يتحدون جميعا تحت نفس الإسم "شعب عربي"، "أمة عربية" .. فلماذا لا نتحد نحن أيضا و نقول بصوت واحد "شعب امازيغي" و " إنسان أمازيغي" كباقي الشعوب ! .. هذا هو السبب الوحيد الذي يجعلني أستعمل كلمة "الأمازيغي" عوض "أشلحي" لأننا نحب التضحية من اجل ثقافة واسعة و اتحاد الأمازيغ لاسترداد حقوقهم المهظومة، وليس لأنني انظر الى نفسي على اني عاري !!
وفي الأخير أذكركم أن صاحب الفرضية مطالب بالدليل و البرهان الى غاية يوم القيامة! و حتى إن أتى بالدليل فنحن عشنا مرحلة طويلة نسمي انفسنا بإشلحيين و ترسخ الإسم في قلوبنا و شكل جزأ من هويتنا، و لن نغيره ونبدله بل سيكون على معجم "لسان العرب" و كل المعاجيم العربية -رغما عنها- أن تغير معنى كلمة "شلح" الى معنى يفيد الشجاعة و القوة و الصمود و الحب و الحنان و حسن الضيافة و الثقافة الغنية !! فالمعاجيم و المصطلحات تتغير معانيها مع الزمن !



1521

0






للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



كلمة "شَلَحَ" و أَشْلْحِيْ و الربط الدوغمائي بين الكلمات في لغات مختلفة ! بواسطة : ذ. محمد ابودرا





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

فاظمة (الامازيغية ): د. محمد همشـــة


" تدريج" المدرسة العمومية من أجل فهم أدق و أعمق بقلم : محمد أقــديــم


مستقبل العالم في ضوء المتغيرات كتب : د زهير الخويلدي


عودة الشيخ ابن كيران إلى الهذيان ! بقلم : اسماعيل الحلوتي


التجنيد الإجباري،دعم أم إضعاف للمجتمع المدني؟؟ بقلم : الحبيب عكي


لماذا يحارب المثقفون المغاربة اللغة الدارجة بكل هذه الشراسة؟ // مبارك بلقاس


المغربيات … // يطو لمغاري


حِـينَ انْـتَحَـر الجـحْـش.. // نورالدين برحيلة


عرش الصبر....تاج الصمت مالكة حبرشيد


دَعُوا شرطتَنا تطهّر البلاد من الحثالة والقتلة والأوغاد؟ فارس محمد

 
أخبار الصحة بإقليم أزيـلال

الإهمال يودي بوفاة سيدة حامل أمام باب المستشفى الإقليمي بازيلال وسط استنكار المواطنين


أزيــلال : استمرار الإحتجاج ضد الوضع الصحي المنهار بالمستشفى الإقليمي

 
إعلان
 
هذا الحدث
 
أنشطة حــزبية

الأمانة العامة لجبهة القوى الديمقراطية في اجتماع لها الثلاثاء 18 شتنبر2018


دمنات تحتضن لقاء تكويني لأكاديمية التكوين للمرأة الاستقلالية


ازيلال/ تكلفت : على هامش تجديد مكتب لفرع حزب الاستقلال

 
انشطة الجمعيات

فضاء الفتح يدعو إلى حماية الأمن اللغوي للنشء

 
موقع صديق
 
التعازي والوفيات

طاقم جريدة ازيلال 24 يعزي في وفاة أخ إبراهيم المنصوري عضو المجلس الجماعي بازيلال

 
أخبار دوليــة

بوتفليقة ينهي مهام الجنرال رميل لتورطه في تسهيل سفر اللواء باي إلى فرنسا


مدارس تعود إلى أسلوب “الضرب” كويسلة لتأديب الطلاب


قاصران مغربيان يختبئان في محرك حافلة متجهة إلى إسبانيا لمدة يومين

 
أنشـطـة نقابية
 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  هذا الحدث

 
 

»  رسالة الى ذوي القلوب الرحيمة

 
 

»  أخبار الصحة بإقليم أزيـلال

 
 

»  حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة