مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         حادثة سير تصرع أربعة شبان قرب سيدي قاسم             جواب العثماني بمجلس المستشارين يفتقد للصدق والمعقول             شخصان يتعرضان لاعتداء خطير بواسطة السلاح الابيض بازيلال وفاعلون متخوفون من عودة ظاهرة التشرميل؟             تغييرات في برمجة امتحانات الباكالوريا..وهذه هي مواعيد إجراء الاختبار (وثيقة)             قلعة السراغنة : شخص يطلق النار على شقيقه ويرسله للمستشفى بين الحياة والموت             قيادي سابق بالعدل والإحسان يعلن إلحاده ويبشر الناس بأنه نبي مرسل من السماء             مقامة البداية والنهاية بقلم .. ابراهيم امين مؤمن             يهود المغرب العميق في إسرائيل يحكون عن مأساة «الرحيل» الذي لم يختاروه / الباحث والصحفي لحسن والنيعام             قلعة السراغنة : مهاجر بايطاليا يقتل زوجته ويصيب ابنته ..             مصرع سيدتين ونجاة طفل عمره 5 أيام في انقلاب سيارة خفيفة بمنعرجات ايت تمليل بازيلال             مُنيب: التلفزيون المغربي ينشرُ الإستحمار..هل هناك من لازال يُؤمنُ بـ'حديدان' والقرون الوسطى            قائد الكورس بآسفي تحول الى فاندام وسلخ باعة متجولين مساء الجمعة            نائبة نمساوية ترتدي الحجاب داخل البرلمان            أحلام الزعيمي تفضح واقع الفن بالمغرب..ممارسة الجنس مقابل التمثيل             برلماني ينتفض في وجه الداودي:المفسدين الكبار ماكتقدوش عليهم و المغاربة عطيتوهوم البيض            أزيــلال / بين الويدان : افتتاح " دارالضيافة "جديدة بالبحيرة // اثمنة جد مناسبة            قطة تسرق الأضواء ... تبول على فستان احدى السيدات فى عرض أزياء كريستيان ديور             عامل إقليم ازيلال يتدخل في الحالة التي أبكت يوسف الزروالي            الحق في الاضراب !!            الوزير يشرح             الكسلاء يضربون اساتذتهم             ثمن الخضر والفواكه بازيلال             بنكيران يكذب الظهير الملكي حول المعاش التكميلي و يعترف بحصوله على معاش 7 ملايين            الماء الصالح للشرب .... منكم واليكم             خاص برجال التعليم .... " مسار "             المجرد والإغتصاب             الحكومة تساهم بالتغطية الصحية بجبال ازيلال قريبا كالعادة             من قتل الصحفي السعودي خاشقجي           
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

مُنيب: التلفزيون المغربي ينشرُ الإستحمار..هل هناك من لازال يُؤمنُ بـ'حديدان' والقرون الوسطى


قائد الكورس بآسفي تحول الى فاندام وسلخ باعة متجولين مساء الجمعة


نائبة نمساوية ترتدي الحجاب داخل البرلمان


أحلام الزعيمي تفضح واقع الفن بالمغرب..ممارسة الجنس مقابل التمثيل


برلماني ينتفض في وجه الداودي:المفسدين الكبار ماكتقدوش عليهم و المغاربة عطيتوهوم البيض


أزيــلال / بين الويدان : افتتاح " دارالضيافة "جديدة بالبحيرة // اثمنة جد مناسبة


قطة تسرق الأضواء ... تبول على فستان احدى السيدات فى عرض أزياء كريستيان ديور


عامل إقليم ازيلال يتدخل في الحالة التي أبكت يوسف الزروالي


شاهد المنزل الفاخر الذي يعيش فيه بنعطية بقطر


طلبة الطب يقاطعون الامتحانات ويحتجون في مسيرة الشموع بفاس

 
كاريكاتير و صورة

الحق في الاضراب !!
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

عادات الأكل الصحي في رمضان

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

انتصار فريق النخلة على نظيره فريق العرصة في دوري رمضان بمدينة تملالت إقليم قلعة السراغنة


BENI MELLAL// RBM de tennis de table à l’honneur

 
الجريــمة والعقاب

قلعة السراغنة : مهاجر بايطاليا يقتل زوجته ويصيب ابنته ..


العطاوية : خطير: الأمن ينقد إبن سيدة مطلقة من قبضة عشيقها النجار الذي هدد بقتله وتقطيعه لأشلاء

 
الحوادث

حادثة سير تصرع أربعة شبان قرب سيدي قاسم


مصرع سيدتين ونجاة طفل عمره 5 أيام في انقلاب سيارة خفيفة بمنعرجات ايت تمليل بازيلال

 
الأخبار المحلية

شخصان يتعرضان لاعتداء خطير بواسطة السلاح الابيض بازيلال وفاعلون متخوفون من عودة ظاهرة التشرميل؟


ازيلال / تذمر كبير وسط ساكنة حي الزاوية بسبب انعدام الانارة العمومية


بسبب عطلة زميلها..وزارة الصحة تجبر طبيبة مولدة على العمل ليل نهار قرابة شهر!...وثيقة

 
الجهوية

La préfecture de police de Beni Mellal a célébré avec faste le 63 ème anniversaire de la création de la sureté nationale


M le Wali a présidé des activités à l occasion du 14 ème anniversaire du lancement de l INDH


بني ملال تنظيم الافطار الخير الرمضاني في نسخته الاولى لفائدة نزيلات و نزلاء دار المسنين ببن ملال

 
الوطنية

جواب العثماني بمجلس المستشارين يفتقد للصدق والمعقول


تغييرات في برمجة امتحانات الباكالوريا..وهذه هي مواعيد إجراء الاختبار (وثيقة)


قلعة السراغنة : شخص يطلق النار على شقيقه ويرسله للمستشفى بين الحياة والموت


قيادي سابق بالعدل والإحسان يعلن إلحاده ويبشر الناس بأنه نبي مرسل من السماء


خاص للطلبة ....أمزازي: “الوزارة سترفع ميزانية المنح بـ 100 مليون درهم إضافية”

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

أكادير:اعتقال “البنكي” المتهم باغتصاب تلميذة عمرها 10 سنوات، والمفاجأة أن الضحية تحاول تبرئته لأنها
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 20 أبريل 2016 الساعة 06 : 17


أكادير:اعتقال “البنكي” المتهم باغتصاب تلميذة عمرها 10 سنوات، والمفاجأة أن الضحية تحاول تبرئته لأنها تحبه بجنون

محمد الناجي

 

حالت مصالح الدرك الملكي بأيت عميرة صباح اليوم الأربعاء 20 أبريل 2016، “البنكي” الذي قام باغتصاب الفتاة التي عمرها 10 سنوات على النيابة العامة .
و كانت المصالح الدرك الملكي قد استمعت إلى المتهم يوم الأحد الماضي وأخلت سبيله لعدم توفر الشواهد الطبية التي تثبت تعرض الطفلة للاعتداء و تجاهل الضحية للمتهم أثناء المواجهة وادعائها عدم التعرف عليه، وهو ما جعل الضابطة القضائية للدرك الملكي تخلي سبيله، قبل أن تتوصل النيابة العامة بالشهادة الطبية التي تثبت الاعتداء الجنسي على الضحية ليتأكد أن الامر يتعلق بشخص في عقده الرابع، يعمل بنكي بأيت ملول مما أعطى لهذه القضية التي هزت الرأي العام طابعا آخر.
وحسب مصادر جريدة أكادير 24 أنفو، فقد صرحت الطفلة لوالديها ولجمعية نحمي شرف ولدي التي تؤازرها، أن تجاهلها للمجرم الذي اعتدى عليها يعود بالأساس إلى كونه “أي المتهم ” كان يحسن إليها ويأخذها في جولات ترفيهية ويقتني لها كل ما ترغب فيه، لدرجة تعلقت به كثيرا وتحبه بجنون، وتخشى أن ينتهي به الحال في السجن. و هو الخبر الذي نزل كالصاعقة على أفراد عائلة الضحية وجمعية نحمي شرف ولدي التي تبنت ملف القضية.
ومن جهة أخرى، أكدت الضحية، أن المتهم اتصل بها وهددها إن تعرفت عليه، وهو الرعب الذي بثه المجرم في قلبها إضافة إلى حبها له جعلها تتخذ قرار تجاهله.
وأمام الاستماع إليها من طرف النيابة العامة ومواجهة العائلة الضحية ما صرحت لهم به خلسة، أكدت أقوالها واعترافاتها مما جعل النيابة العامة، تأمر باعتقال المتهم وتضعه تحت الحراسة النظرية، قبل أن يعرض عليها صباح اليوم في حالة اعتقال.
وتشير المعلومات المتوفرة بشأن هذا الملف، إلى أن المتهم في عقده الرابع، كان يشتغل بإحدى مؤسسات القروض قبل أن يلتحق بأحد الأبناك بأكادير وبعدها بإنزكان ليستقر مؤخرا بأحد الأبناك بأيت ملول.
وعن كيفية إيقاعه بالفتاة الضحية تشير المصادر، إلى أن المتهم كان قد طرق باب والدي خالة الفتاة الضحية، الكائن بدوار السوالم أيت عميرة باشتوكة أيت باها، لكون المتهم ينحدر من الدوار نفسه، وبناء على معلومات استقاها من “مرشد” الحي أو ما يسمى “ببركاك الحومة “، الذي قدم له كل التفاصيل الدقيقة عن الفتاة التي يرغب في الزواج بها ليتقدم معبرا لأسرتها عن إعجابه بابنتهم البالغة من العمر 30 سنة وأنه ينوي الزواج بها.
وخلال حفل التعرف على العائلة، كان المتهم قد التقط صورا مع عائلة الزوجة (خالة الضحية) التي ينوي الاقتران بها، لكن جاء الرد صادمًا، بعد أن رفضته الفتاة، بمبرر أنها لم تفكر بعد في الزواج وأنه غير مناسب لها. حينها شعر المتهم بالحزن الشديد، ولم يستسغ أن ترفضه الفتاة التي تقدم لخطبتها، مع العلم أنه سبق له الزواج مرتين وكان الطلاق مصيره.
أمام هذا الرفض الذي ووجه به من قبل خالة الضحية، حاول المتهم أن يلفت انتباهه إلى عمة الفتاة “الضحية”، وذلك بعد أن وقعت عينه عليها في حفل الخطوبة، ونجح في ذلك، وحصل على رقم هاتفها بطريقته الخاصة، وبعد فترة أخبر العمة المطلقة بأنه معجب بها، ونشأت بينهما قصة حب، تبادلا خلالها المكالمات التليفونية وعبارات الحب، ثم عبر لها عن رغبته في الزواج منها، وافقت الفتاة وطلب منها أن تخرج معه من حين لآخر قبل أن يذهب لأهلها ويطلب يدها وكان له ما أراد.
وبالفعل بدأ يصطحبها إلى المقاهي والمطاعم وتناول الوجبات الغذائية معا وكانت في كل مرة تجلب معها فتاة العشر سنوات التي اعتادت على لقاء المتهم بحضور عمتها.
عمة الفتاة لم يكن يخطر على بالها ما ينتظر ابنة أخيها على يد الشخص الذي توسمت فيه خيرا للزواج به، وبنت عليه كل أحلامها ومشاعرها.
بعد فترة وجيزة بدأ المتهم يتربص بالفتاة ذات 10 سنوات أمام المدرسة الابتدائية بإنشادن اشتوكة ايت باها، ويقدم لها الحلويات و”الشكولاطة” مستغلا براءتها إلى أن وثقت به واستدرجها إلى منزله بأيت ملول ومارس عليها شذوذه الجنسي.
وأكدا والدي الضحية لجمعية “نحمي شرف ولدي لدى” التي تبنت ملف القضية ومؤازرة الضحية وعائلتها في محنتها، أن الفتاة الضحية بدت عليها آثار الاضطرابات النفسية، و أن المستخدم البنكي كان يلتقي بها أمام المدرسة، وفي كل مرة يقدم لها الحلوى. وفي أحد الأيام طلب منها الصعود إلى سيارته وقدم لها الحلوى كالعادة وأطلعها على صور تجمعه مع عائلتها، مخبرا إياها بأنه فردا من أفراد العائلة. وما أن وثقت به واعتادت الصعود إلى سيارته حتى استدرجها إلى منزله بمنطقة بأيت ملول، ومارس عليها الجنس بطرق شاذة وعادت إلى منزل أسرتها، وكأن شيئا لم يكن ولم تخبر أسرتها بالواقعة.
المصدر ذاته، أوضح أن المتهم اطمأن إلى فعلته الأولى، خاصة بعد أن لزمت الفتاة الصمت ولم تخبر والديها وعاد المحاولة مرة ثانية وبمكان آخر إلى أن افتضح أمره في المرة الثالثة من طرف أم الفتاة التي شهدت على واقعة وقوف الفتاة مع المتهم ورافقت ابنتها الضحية إلى مصالح الدرك الملكي ، وهو ما أكدته الخبرة بعد عرض الضحية على الطبيب الشرعي بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير الذي أثبت آثار الاعتداء لمرتين .
ولم يستبعد ذات المصدر، تعرض تلميذات أخريات لاعتداء جنسي من طرف الإطار البنكي، وهو ما ستكشف عنه التحقيقات الجارية مع الجاني. خاصة وأن معلومات مؤكدة تفيد بأن المتهم كان دائم التربص بالفتيات أمام مدرسة الابتدائية بإنشادن ويقدم لهن الحلويات والشكولاطة ويؤكد لضحاياه أنه يقتنيها لهن خصيصا من أحد الأسواق الممتازة.
وأكدت جمعية نحمي شرف ولدي، أن الفحوصات التي أجريت على الضحية، بامر من الوكيل العام للملك لدى استئنافية أكادير، قد أثبتت تعرضها للاغتصاب بطريقة وحشية بطريقة شاذة، وذلك بعدما تقدم والد هذه الأخير بشكاية ضد الجاني إلى النيابة العامة معبرة عن دعمها ومؤازرتها للضحية وعرض حالتها على طبيب نفسي حتى لا يؤثر على الفعل الجرمي في حياتها وتعود لمتابعة دراستها والخروج من الأزمة التي تعاني منها.
بالمقابل نفى البنكي المتهم أية صلة به بهذا الموضوع، مؤكدا، بأن تهمة الاغتصاب مفبركة، و يبقى للقضاء حق الفصل في هذه النازلة



2178

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 


 

 

 
 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تفاصيل جديدة و مثيرة: الشرطي الذي قتل 3 من زملائه بمشرع بلقصيري عاد لتوه من الناظور

بيان حقيقــة من رئيس جماعة حد بوموسى

شريط جنسي «لسكينة بنت الجرف» على رمال شاطئ تغازوت

أكادير :مؤسسات تعليمية محاصرة بالأزبال

مجموعة الدراسات والأبحاث في العلاقات المغربية المشرقية فى ندوة: "ركب الحاج المغربي والتواصل الروحي و

فضيعة بكل المقاييس : استدرجاه لينتقما منه بدعوى أنه تحرش بأختهما

الخوف من رمضان يحتم تعجيل و تكديس المهرجانات !!! سلسلة مقالات يكتبها :ذ.الداديسي الكبير

تنظيم الجائزة الوطنية لأمهر الصناع دورة 2013.

المعتقلون الإسلاميون بخريبكة يتهمون مدير السجن بتعذيبهم

مهرجان تيفاوين بتافراوت فرصة لإعادة الانتصار لفنون القرية

أكادير:اعتقال “البنكي” المتهم باغتصاب تلميذة عمرها 10 سنوات، والمفاجأة أن الضحية تحاول تبرئته لأنها





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

مقامة البداية والنهاية بقلم .. ابراهيم امين مؤمن


يهود المغرب العميق في إسرائيل يحكون عن مأساة «الرحيل» الذي لم يختاروه / الباحث والصحفي لحسن والنيعام


الصحافة والسخافة // عزيز لعويسي *


لمثل يذوب القلب من الأسف سليمة فراجي*


كــــــلام في الصحافــة .. / عزيز لعويسي


نظرات في شعر الأمازيغ.. أبيات من آيات // محمد أعماري


دغْمُوس بقلم : عبدالرحمن السليمان


الصواب في غياب مثل الأحزاب. // مصطفى منيغ


القصة في القرآن بين الخلق والأخلاق // د زهير الخويلدي


أين وصلت الصحافة الرقمية، وهل لديهم مصداقية؟ // دغوغي عمر


شـهـــــداءُ الـوطـــــن وخـوارجُ الكـفــــن(1) شعــر : حســين حســن التلســيني


فين أيام رمضان بالنفار والطبال وخالي العايدي ...؟؟ // فهد الباهي

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة

 
التعازي والوفيات

أزيــلآل : تعزية ومواساة فى وفاة المشمول برحمته :" محمد باتو "...

 
نداء المحسنين وذوي القلوب الرحيمة

نداء للمحسنين وذوي القلوب الرحيمة من أجل مساعدة السيد رشيد غنيمي مريض بالقلب يقطن بتملالت قلعة السراغنة

 
البحث عن متغيب
 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

في بلاغ لأمانتها العامة: *جبهة القوى الديمقراطية، تعتبر حصيلة نصف الانتداب الحكومي مخيبة لآمال المغاربة.

 
أنشـطـة نقابية

أزيلال : النقابات التعليمية تتشبث بالإضراب وحمل شارات سوداء في رمضان واضراب يومي 14 و15 ماي ...


رغم الإتفاق الإجتماعي ، النقابات التعليمية تعلن عن “رمضان الغضب” وتقرر خوض إضراب وطني جديد

 
انشطة الجمعيات

دمنات / سيدي يعقوب: أزيد من 2100أسرة معوزة تستفيد من مساعدات غذائية


دمنات/ استفادة أزيد من 500 فرد من مساعدات غذائية للأسر المعوزة خلال شهر رمضان بكل من انزو وايت امليل.

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

شاهد بالفيديو مغنية سعودية تثير الجدل بالرقص وقراءة القرآن !


بعد طرد بوتفليقة. كُوبا تستدعي سفير الجزائر وتُطالبُه بدفع 450 مليون دولار عن تدريب مليشيات البوليساريو


حكيمة أوعميرى... بنت القصيبة ، سيدة الحافلات التي فرضت نفسها في مهنة ظلت حكرا على الرجال .. بألمانيا

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  البحث عن متغيب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 

»  نداء المحسنين وذوي القلوب الرحيمة

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس

 

 

 

 

 

 شركة وصلة