مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         المنتخب الوطني المغربي ينهي مباراة البرتغال مرفوع الرأس             بلاغ توضيحي حول نتائج الباكلوريا 2018             إعلان عن تنظيم حملة طبية بدواير أزيلال أيت موسى بجماعة سيدي عبد الله البشواري             إطلاق الرصاص الحي على مشرمل عصابة التريبورتور +صور داخل المقال             العثور على “أجودان” منتحرا بسلاحه الوظيفي بمخزن الأسلحة بالقيادة الإقليمية للدرك الملكي ببرشيد             قلعة السراغنة : تلميذ ذبح صاحبو حيث ما عطاهش ينقل!             أزيلال: / مداحن: لجنة من مصلحة المراقبة وحماية النباتات بأزيلال تستجيب لنداء الساكنة             المجلس الوطني للصحافة والإعلام الجهوي // -ذ محمد الحجام-             سرقة 900 مليون من ميزانية تنقلات الملك محمد السادس تجر عسكريين الى السجن             دمنات /عامل الإقليم يترأس حفل توزيع الجوائز لدوري رمضان بملاعب القرب             إمرأة مغربية تريد إنتحار من مبنى شاهد قبل حدف ( inti7ar)مدينة تيزنيت            كأس العالم روسيا FIFA 2018: ملخص مباراة روسيا ومصر            إنجلترا تفوز على تونس في الدقائق الأخيرة (فيديو)            فيما يلي ملخص المباراة الجنونية و الممتعة التي انهزم من خلالها حامل لقب كأس العالم أمام المكسيك:            العنوسة وعزوف الشباب عن الزواج            المجرد اصبح اضحوكة فى المغرب             علاش شدوكوم ؟؟            العرب وامريكا             في بلاد الكفار             المستشفيات بجهة بنى ملال خنيفرة             الإعانات الى ساكنة الجبال             الخيانة الزوجية             مغاربة ينتقدون قانون الراجلين            بدون تعليق             اعلان لجميع الأساتذة            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

إمرأة مغربية تريد إنتحار من مبنى شاهد قبل حدف ( inti7ar)مدينة تيزنيت


كأس العالم روسيا FIFA 2018: ملخص مباراة روسيا ومصر


إنجلترا تفوز على تونس في الدقائق الأخيرة (فيديو)


فيما يلي ملخص المباراة الجنونية و الممتعة التي انهزم من خلالها حامل لقب كأس العالم أمام المكسيك:


العنوسة وعزوف الشباب عن الزواج


كأس العالم روسيا FIFA 2018: ملخص مباراة المغرب وايران


Kaltouma Tamazight : ATSBERT - كلثومة تمازيغت جديد 2018 : أتصبرت


لحظة تتويج ملف التلاتي بكأس العالم 2026 -خسارة المغرب

 
وصفات الإستاذة شافية كمال

ماهو التعرق؟ أسبابه وكيفية العلاج؟

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

المنتخب الوطني المغربي ينهي مباراة البرتغال مرفوع الرأس


المنتخب المغربي أمام مهمة مستحيلة بعد إهدار الفرص أمام نظيره الإيراني

 
الجريــمة والعقاب

سرقة 900 مليون من ميزانية تنقلات الملك محمد السادس تجر عسكريين الى السجن

 
كاريكاتير و صورة

المجرد اصبح اضحوكة فى المغرب
 
الحوادث

أزيــلال / أفورار: حادثة سير مميتة بين حافلة النقل ودراجة نارية ....التفاصيل

 
الأخبار المحلية

أزيلال: / مداحن: لجنة من مصلحة المراقبة وحماية النباتات بأزيلال تستجيب لنداء الساكنة


دمنات /عامل الإقليم يترأس حفل توزيع الجوائز لدوري رمضان بملاعب القرب


أزيلال / جماعة ايت عباس :إعطاء انطلاقة انجاز مشروع الطريق الرابطة بين مركز سكاط وانبدزكين

 
الوطنية

بلاغ توضيحي حول نتائج الباكلوريا 2018


إطلاق الرصاص الحي على مشرمل عصابة التريبورتور +صور داخل المقال


العثور على “أجودان” منتحرا بسلاحه الوظيفي بمخزن الأسلحة بالقيادة الإقليمية للدرك الملكي ببرشيد


قلعة السراغنة : تلميذ ذبح صاحبو حيث ما عطاهش ينقل!


بالفيديو/ عراف المونديال القط «أخيل» يكشف عن توقعه لمباراة الأسود والبرتغال

 
الجهوية

مهندس دولة معطل يلقي بنفسه من الطابق الأول لمنزل أسرته بهذه المدينة والسبب مؤلم!


Le Conseil provincial a tenu sa session ordinaire du mois de Juin


سيارة مجنونة تدهش شرطي من فرقة الدراجين وترسله إلى المستعجلات في حالة حرجة

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

الدخول المدرسي وسؤال الإصلاح الموعود! بقلم: محمد أولـوة
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 شتنبر 2013 الساعة 41 : 20


 

الدخول المدرسي وسؤال الإصلاح الموعود!

بقلم: محمد أولـوة

 

بانتقاده للتدبير الحكومي لملف التعليم ووصفه لوضع التعليم العمومي بالسيء، يؤكد الملك مواقف النقابات التعليمية من خطورة الأزمة الكارثية التي يتخبط فيها النظام التعليمي المغربي، ويفند المحاولات اليائسة الرامية إلى تحميل نساء التعليم ورجاله مسؤولية وتبعات الفشل الذريع للسياسة التعليمية المتبعة منذ عقود وانعكاساتها الكارثية على المدرسة العمومية، كما يؤكد قناعة الجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل ومبدئها الراسخين، والمتمثلين في اعتبارها للمسألة التعليمية قضية وطنية ومصيرية، وليست قضية وزارة محددة أو حزب سياسي معين، بحيث أكدت وتؤكد دوما على واجب الدولة في ضمان التربية والتعليم كخدمة عمومية، وحق دستوري، في إطار من تكافؤ الفرص والتوزيع العادل للثروة المعرفية بين جميع أبناء الشعب المغربي، وعلى تطوير المنظومة التربوية وجعلها باستمرار ملائمة للحاجات الآنية والمستقبلية للبلاد، وتحسين أداء المدرسة العمومية والرفع من مستواها لجعلها قادرة على مواكبة التحديات المطروحة في مجالات تطوير الإنتاج وقواه، والنهوض بالعلوم والتكنولوجية، اعتبارا لما للتعليم العمومي من دور استراتيجي وحاسم في مصير الوطن ووحدته, وفي تنمية البلاد ونهضتها الشاملة.

ومن هذا المنطلق يمكن القول بأن جذور تدهور التعليم وفشل جميع المحاولات الإصلاحية تكمن في اختيارات الدولة، التي ظل هاجسها هو التخلص من التعليم كخدمة عمومية بمنظور تقنوقراطي مالي، ضيق، خاضع لإملاءات الدوائر المالية الدولية وضغوطاتها القاضية بتقليص الاعتمادات المتعلقة بالقطاعات الاجتماعية، وفي مقدمتها قطاع التعليم، حيث ترك التعليم العمومي يغرق في مشاكله ويتفكك في نفس الوقت الذي يتم فيه التشجيع بسخاء لكافة أشكال التعليم الخصوصي، وهو ما شكل تراجعا عن مبدأ مجانية التعليم وعرقلة كبيرة أمام تكافؤ الفرص بين جميع أبناء الوطن، وتكريسا للنخبوية والتمييز الاجتماعي بكل مظاهره. أما من جهة أخرى، فبالرغم من شعارات الإصلاح الاستهلاكية والتبذير المهول للمال العام في مخططات ومواثيق وبرامج فاشلة، فإن استفحال أزمة المنظومة التربوية وتعمق اختلالاتها وما آلت إليه المدرسة العمومية من تدهور، مرده إلى انعدام رؤية استراتيجية واضحة لدى الوزارة لتدبير هذا القطاع الحيوي والمصيري وإلى افتقارها لأي تصور إصلاحي للمناهج والبرامج، ترقى بالمدرسة العمومية إلى مستوى الاستجابة لتحديات العصر وتطوراته العلمية والتكنولوجية ومتطلبات التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، ناهيك عن إهمالها للطاقات البشرية المكونة لأسرة التربية والتعليم والتكوين كدعامات أساسية لأي إصلاح حقيقي منشود، وسوء تدبير شؤونها، وعدم الاهتمام بها من حيث التكوين الجيد وتوفير وسائل العمل الضرورية والبيئة التربوية السليمة واللائقة للتدريس، وتحسين أوضاعها الاجتماعية والمادية والمهنية. فهل سيتم الإصلاح الموعود ويتجاوز التعليم العمومي أزمته البنيوية بتغيير الوزير الحالي في إطار تشكيل النسخة الثانية للحكومة المرتقبة؟ 


قد لا يجادل أحد في ما لشخصية الوزير ومستواه التكويني وأسلوبه في تسيير القطاع وامتلاكه المهارات الكافية لتدبير شؤونه من أهمية، ولكن المسألة أبعد من ذلك، بحيث لا يمكن الحديث عن حل أزمة التعليم بانفصال عن ضرورة تجاوز فشل الاختيارات السياسية والاقتصادية والاجتماعية السائدة. فإنجاز الإصلاح الحقيقي المنشود، يستوجب بالضرورة إحداث قطيعة جذرية مع كل المقاربات والاختيارات التي أدت إلى اختناق النظام التعليمي المغربي. وهذا يتطلب إقرار سياسة اجتماعية حقيقية، وتوفر إرادة سياسية صادقة لإرساء دعائم نظام تعليمي ديمقراطي، يضمن لأبناء الجماهير الشعبية حقهم في تعليم عمومي جيد، باعتبار أن التعليم يمثل ميدانا هاما لامتحان مدى حقيقة البعد الاجتماعي لأية اختيارات سياسية، بمعنى أن السياسة التعليمية هي انعكاس لسياسية الدولة المطبقة في القطاعات الأخرى، وهذا يستدعي بالضرورة إيقاف الهجوم على القدرة الشرائية لعموم المواطنات والمواطنين، ذلك أن التعليم على عكس ما تصوره السياسة الرسمية وكأنه مفتوح للجميع، فإنه في الحقيقة هو في متناول من استطاع إليه سبيلا فقط، لأن المتطلبات المادية لتعليم الأبناء تزايدت، والأوضاع الاجتماعية تفاقمت، والجماهير الشعبية لا تقف عاجزة فقط أمام مستلزمات تعليم أبنائهم بل أمام أبسط حاجيات العيش في حده الأدنى. ما جعل الجامعة الوطنية للتعليم تحذر من خطورة واقع التعليم العمومي وما آل إليه بكل أسلاكه، من انحطاط وانهيار، باعتراف من أعلى سلطة بالبلاد، وكانت دائما تدق ناقوس الخطر وتدعو في كل مناسبة إلى فتح حوار وطني لتقييم السياسة التعليمية المنتهجة وتشخيص بدقة أعطاب المنظومة التربوية بأكملها انطلاقا من مقاربة مسح شمولي عمودي وأفقي لكافة مصادر خلل النظام التعليمي ومظاهره، وأسباب توالي إخفاقات محاولات الإصلاح السابقة، واستشراف آفاق تجاوز الأزمة البنيوية التي يتخبط فيها التعليم العمومي وتحديد أسس إصلاحه لإنقاذه من الانهيار التام. وفي هذا السياق لا بد من التأكيد كذلك على أن الإصلاح الحقيقي للمنظومة التربوية رهين بسن سياسة تعليمية ترد الاعتبار لنساء التعليم ورجاله ولرسالتهم التربوية النبيلة بما يستجيب لمطالب كافة فئاتهم، وإصلاح الوضع المزري للمؤسسات التعليمية وحماية حرمتها، وتوفير الأطر التعليمية الكافية مع ضمان تكوينها الجيد والمستمر وتحفيزها وإحاطتها بما تستحقه من تقدير وعناية وارتقاء بمكانتها الاجتماعية، وتشجيع الفكر النقدي الحداثي والعقلاني عوض المضامين المتخلفة التي تهيمن في البرامج والمقررات الدراسية.

محمد أولـوة (Oulote) عضو المكتب الوطني للجامعة الوطنية للتعليم



1547

0






للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تفاصيل جديدة و مثيرة: الشرطي الذي قتل 3 من زملائه بمشرع بلقصيري عاد لتوه من الناظور

ظاهرة انحراف الأحداث...لمن تقرع الاجراس؟بقلم : محمد حدوي

سوق السبت : أعتصام سكان دوار عبد العزيز الصفيحي

دمنات: حزب الميزان فى " الميزان " والكفة اليسرى مائلة ...

بيان صادرعن الاتحاد المغربي للصحافة الإلكترونية بشأن متابعة الزميل جواد الكلعي يمثل صباح يومه الث

البوليساريو تكذب الامين العام للامم المتحدة، ولكن...؟ بقلم: مصطفى سيدي مولود

ملاحظات أولية حول مذكرة الحركة الانتقالية الحلقة 1: تدبير الفائض والخصاص بقلم: ذ. الكبير الداديسي

أفورار : الإستعدادات جارية لانطلاق الدورة الثالثة من مهرجان أفورار للثقافة و التراث المحلي .

أيت عتاب : آفاق التنمية الحقيقية ، وضرورة توضيح مسار المقاربة التشاركية المحلية...

اصلاح الاصلاح بقلم عبدالمالك اهلال

سوق السبت : بالشفاء العاجل

بيان حقيقــة من رئيس جماعة حد بوموسى

تاكلفت : بلاغ الأحزاب السياسية بإقليم ازيلال على خلفية الاعتصام المفتوح للساكنة

بلاغ الأحزاب السياسية بإقليم ازيلال على خلفية الاعتصام المفتوح لساكنة تاكلفت

اصلاح الاصلاح بقلم عبدالمالك اهلال

أكادير :مؤسسات تعليمية محاصرة بالأزبال

تحضيرا للدخول المدرسي العامل يجتمع برؤساء الجماعات

الدخول المدرسي وسؤال الإصلاح الموعود! بقلم: محمد أولـوة

السيد عامل إقليم أزيلال، يشرف على إعطاء انطلاقة الدخول المدرسي ـــ 2013/2014

بأية حال عدت يا دخول ؟بقلم: ذ.مولاي نصر الله البوعيشي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

المجلس الوطني للصحافة والإعلام الجهوي // -ذ محمد الحجام-


دمنات : " نهار عيدكم نهار عطشكم ايها الدمناتيون.." // ذ.مولاي نصر الله البوعيشي


كيف تسقط الكرة أقنعة قريش؟ بقلم - عادل أداسكو


العالم بين الأزلية والإحداث عند كانط د زهير الخويلدي


رسالة من المنفى فلسطين تتحدث // إبراهيم أمين مؤمن


- طرائف مُول الحانوت: رِجالٌ مِن زَمن بُوكماخ. // الطيب آيت أباه


كرمو "مول الكنز" لقد عرى سوأتنا بقلم: رمسيس بولعيون


درب سدرة المنتهى كما لاح للفرنسي “رينيه غينو” بقلم: عز الدين عناية*


قصبة “عدي وبيهي”.. معلمة الريش التاريخية عدي الراضي.


هلْ أنتَ عقاب الله لي،،،؟ *ناديا يقين

 
أخبار الصحة بإقليم أزيـلال

وفاة شخصين بسبب غياب الأمصال المضادة لسموم العقارب والأفاعي


أزيــلال : صااادم ....الهيئة المغربية لحقوق الإنسان تخضع المستشفى الإقليمي لفحص تشخيصي شامل

 
إعلان
 
هذا الحدث
 
رسالة الى ذوي القلوب الرحيمة

طلب يد العون و المساعدة من المحسنين و ذوي القلوب الرحيمة

 
أخبار دوليــة

“نعم للحقيقة .. لا لدولة القبيلة ” شعار واجهته ميليشات البوليساريو بالرصاص الحي


الشرطة الهولندية تعثر على مليار ونصف وأسلحة نارية بحوزة مهرب مخدرات مغربي


الشرطة تعتقل والدي فتاة بعد أزيد من 31 سنة من العثور على ابنتهما “مقتولة”. وهكذا افتضح أمرهما

 
انشطة الجمعيات

إعلان عن تنظيم حملة طبية بدواير أزيلال أيت موسى بجماعة سيدي عبد الله البشواري


مجلس جهوي يدعم جمعيتين ب650 مليون سنتيم وتبادل اتهامات خطيرة بين أعضائه

 
موقع صديق
 
أنشطة حــزبية
 
التعازي والوفيات

جمعية الأعالي للصحافة بازيلال وجريدة ازيلال24 تعزي في وفاة والد زميلنا عبد العزيز أبو عيسى

 
أنشـطـة نقابية

بني ملال / قاسمي محمد في اعتصام مفتوح أمام المديرية الجهوية للتجهيز ضد تسلط المدير الجهوي

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  هذا الحدث

 
 

»  رسالة الى ذوي القلوب الرحيمة

 
 

»  أخبار الصحة بإقليم أزيـلال

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة