مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /azilal24info@gmail.com. او .azilal24.com@gmail.com / مدير الموقع : إديــر عنوش / سكرتير التحرير : هشام أحــرار         ضبطه في حضنها فقتله وغادر رفقتها إلى الصويرة             وزارة التعليم تطالب الاكاديميات بتسريع اداء أجور الأساتذة المتعاقدين/ وثيقة             4 طلقات من سلاح أوتوماتيكي تنهي حياة شاب مغربي من طرف “مافيا المخدرات” بهولندا.             عامل اقليم ازيلال يستقبل الأم الحامل بالمركز ألاستشفائي ويطمئن على حالتها الصحية             تفاصيل صادمة عن واقعة خنق زوج لزوجته حتى الموت بأيت ملول بسبب الشك، والنوم بجوارها كأن شئيا لم يقع.             نتائج الاختبارات الكتابية مباراة التعاقد الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال خنيفرة 20                         القصة الكاملة " ليموزيـن" التي استنفـرت درك خريبكـة ...             وفد من مجلس جهة بني ملال- خنيفرة برئاسة ابراهيم مجاهد ، يزور ساكنة المناطق المتضررة من موجة البرد وا             أزيــلال : بشرى لساكنة ازيلال جهاز"سكانير" بمواصفات عالية بالمركز ألاستشفائي الإقليمي             مغربي مغبون خلف جبال أزيلال : تقطعات علينا الطريق و بقاو فيا الدراري            مشاهد نادرة..الجيش المغربي يأسر جنودا جزائريين ويحصل على غنائم مهمة            رحلة السوق في أخطر مسلك جبلي بالمغرب            أنا أخون زوجي يهذه الطريقة او “هاشنو كيعجبني ندير”            دار الطالبة تُنقذ الفتيات من مشقة التنقل اليومي لمنازلهم في ظل تساقط الثلوج            الخيانة الزوجية            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

مغربي مغبون خلف جبال أزيلال : تقطعات علينا الطريق و بقاو فيا الدراري


مشاهد نادرة..الجيش المغربي يأسر جنودا جزائريين ويحصل على غنائم مهمة


رحلة السوق في أخطر مسلك جبلي بالمغرب


أنا أخون زوجي يهذه الطريقة او “هاشنو كيعجبني ندير”


دار الطالبة تُنقذ الفتيات من مشقة التنقل اليومي لمنازلهم في ظل تساقط الثلوج


أضواء على الأمازيغية / المنتخبون والقضية الأمازيغية مع الأستاذ الحسين أزكاغ


الثلج الأول بمدينة أزيلال السنة الماضية 2017


تفاصيل صادمة عن واقعة تصوير نساء عاريات بمراكش


ابعد 25 ضربة حرة مجنونة في تاريخ كرة القدم ◄ صواريخ لا تصد قتلت حراس المرمي


التبوريشة .. الشرطي نورد الدين يتراجع عن الانتحار بعد إرتماء والدته عليه ومشاهدة دموعها

 
وصفات الإستاذة شافية كمال

فطريات المهبل أسبابها وعلاجها بالاعشاب

 
إعلان
 
الجريــمة والعقاب

تفاصيل صادمة عن واقعة خنق زوج لزوجته حتى الموت بأيت ملول بسبب الشك، والنوم بجوارها كأن شئيا لم يقع.

 
كاريكاتير و صورة

الخيانة الزوجية
 
الحوادث

أزيــلال : صور !! انقلاب حافلة أزيلال / فاس على مشارف جماعة أفورار.. الحصيلة ...


قصبة تادلة : مؤلم.. نهاية مروعة لحياة رياضي مغربي تعرض لحادثة سير خطيرة

 
الأخبار المحلية

عامل اقليم ازيلال يستقبل الأم الحامل بالمركز ألاستشفائي ويطمئن على حالتها الصحية


نتائج الاختبارات الكتابية مباراة التعاقد الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال خنيفرة 20


أزيــلال : بشرى لساكنة ازيلال جهاز"سكانير" بمواصفات عالية بالمركز ألاستشفائي الإقليمي

 
الوطنية

ضبطه في حضنها فقتله وغادر رفقتها إلى الصويرة


وزارة التعليم تطالب الاكاديميات بتسريع اداء أجور الأساتذة المتعاقدين/ وثيقة


وفد من مجلس جهة بني ملال- خنيفرة برئاسة ابراهيم مجاهد ، يزور ساكنة المناطق المتضررة من موجة البرد وا


صادم بأكادير:والد الخادمة لطيفة التي تعرضت لتعذيب بشع يهددها بالقتل إن لم تتنازل لمشغلتها

 
الجهوية

القصة الكاملة " ليموزيـن" التي استنفـرت درك خريبكـة ...


Prise de mesures proactives pour protéger les SDF contre la vague de froid qui sévit à Beni Mellal


مفتشو الداخلية يفتحصون بلدية الفقيه بنصالح التي يرأسها ‘مبديع’ بعد تسجيل خروقات مالية وتعثر مشاريع م

 
أدسنس
 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

معاناتي في البحت عن زوجتي (8)‎بقلم ذ. لحسن كوجلي‎
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 12 شتنبر 2013 الساعة 44 : 02


 

معاناتي في البحت عن زوجتي (8)

بقلم ذ. لحسن كوجلي‎

 

 

معاناتي في البحت عن زوجتي تفاقمت مع مرور الشهور، حتى بدأ الشك ينتابني، فخفت ان اصير " زوفري" المجموعة واكون عرضة للانتقادات وانعت بهذه الصفة التي تقلق كل من فاته هذا القطار الاجباري. لذا كنت احس في كل عطلة اني احمل على كاهلي ثقلا كبيرا ، احاول ان اتخلص منه في كل لحظة رغم ان العملية رهينة بايجاد شريكة عمري. هذا الثقل جعلني انتصرعلى اليأس متسلحا بقوة ،التي صرت بها مناضلا عنيدا اسوس عني غبار كل فشل  واقوم بالبحت من جديد.
الفشل احساس كارتي و مذل يؤدي بصاحبه الى التعصب والانهيار وربما الى الانتحار. ولذا وجب علينا التعود على استقبال هذا الاحساس الخبيت في ابداننا و عقولنا بكل احترام وتقدير، لربما يصيبه ذلك بالحرج والخجل ويتركنا نكمل طريقنا في الحياة بكل ثقة و حزم.
كانت هنالك فتاة "باوربيع" القرية المحادية لمدينة بني ملال، اسدعيت للقائها في جلسة شاي في بيت والديها لاجل رؤيتها سيرا على نصيحة رسولنا الكريم، مع العلم اني قد قررت ان اقبل العرض مهما كان لاني تعبت من هذا الموضوع واتعبت معي فريقا من الناس لا حول لهم ولا قوة. وجدت الفتاة جد عادية لم انجدب نحوها ولم احس باي رابط عاطفي بيننا، كما ان استقبالهم لنا كان باردا وان العروس المحتملة لم تكلف نفسها ان تمدني باية اشارة نبيلة اسجلها في كتاب قلبي الدهبي. لكن نزولا او بالاحرى كفارة لما تسببت من صداع لكل من ساعدني في الابحات الماضية قررت ان اضغت على كل حواسي بكل ما املك من قوة لاجعلها تردخ هذه المرة لكل اشارات سلبية محتملة، وتساعدني لوضع نقطة نهاية لهذآ الموضوع الذي اخذ من وقتي الكثير.
شهر غشت اكثر الشهور حرارة، تسلقت في احد ايامه مرتفع تلك القرية رفقة اخي واختي وزوجها متقلين برضيعهما ، كان الكل يصب عرقا بسبب طول الطريق وصعوبته. عرجت على احدى الحانات واقتنيت منها بعض قوالب السكر رمز الحلاوة وكذا بعض الحلويات وطرقنا باب السيدة التي كلفت نفسها تحمل اعباء المفاوضات.
تركتنا تحت ضلال بعض اشجار الزيتون الضعيفة ، انتضرناها لتعود لنا برخصة الذخول عند اصهاري المحتملين. ادن الدخول لدى جل المغاربة لايتعدى دقيقة ، انما عند هؤلاء طال كثيرا ، في الوقت الذي كانت المفاوضات ساخنة في بيت "الخطيبة"
والتي كنت اجهل محتواها ، كنت انا في المقابل انتقل بين الاشجار والحزن يثقل ممشاي والكآبة تكسوا وجهي وصرت اخجل من النضر في وجوه مرافقي ، مستشعرا بسلبية نتائج تلك المفاوضات . كان بكاء رضيعنا وصيحاته من العطش وشدة الحرارة ايقضتني من سباتي فتسللت في احدى اللحضات نحو صاحب الدكان الذي اعدت له سلعته، وسلمني نقودي . تلقيت توبيخا من اختي على فعلتي وطلبت مني التريت و قليل من الصبر.
بعد حوالي ساعة خرجت المفاوضة اخيرا، وعلى ووجهها كدمات من الحزن و الاسى. بينما سارت تسرد حيتيات التفاوض الذي كان خلاصته ان الفتاة لاتريد العيش في القرية ولا تستطيع القيام باشغالها، كنت لا ابالي لما تقول ولم يعد يهمني ذلك لاني 
ببساطة قد قررت للتو وبشكل حازم عدم المغامرة ببناء عش مع من لا يستحق ذلك ، فمن خلال ادبيات وسلوك استقابلهم لنا لايشرفني التعامل مع هذا النوع من البشر.
وسط حدائق عين اسردون المجاورة دوبنا فيها حزننا واستعدنا بريقنا وامضينا ما تبقى من النهار في الضحك واللهو ، لم اشعر بالفشل هذه المرة طالما لم اكن السبب. فان كان الزواج تدبير عام ساجعله انا تدبير 4 سنوات



1548

3






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- او بوزيد

مول النعناع

واش لقيتيها ولا مازال ا سي لحسن حتا انا راني حمقت مالين الدار باقي ما لقيت والووو

في 13 شتنبر 2013 الساعة 31 : 16

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- _________________________

لحسن كوجلي

غير صبر السي مول النعناع، دبا يجيب الله التيسير.

في 14 شتنبر 2013 الساعة 51 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- مسكين و الله ما عندك زهر

بشرى

بلا ما تقلق و الله ربي حتى اجيب ليك بنت الحلال . اللي ضحكني هو مللي رديتي لمول الحانوت قوالب السكر ههههههه عجب. مسكين

في 19 دجنبر 2013 الساعة 34 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

www.azilal24.com@gmail.com

أو

العنوان الجديد

azilal24info@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



متى سيفهم العرب أن العلمانية ليست الإلحاد؟بقلم : هاشم صالح

أفورار: بمناسبة اليوم العالمي للمرأة ،دار الولادة بأفورار " تحتفل "بإنتهاك كرامة المرأة!!!

دمنات:احتفاءا باليوم العالمي للمرأة ..نزلاء دار الطالبة يركبون صهوة الإبداع للتحدي!!

أيت عباس: من يوقف شبح أمازوز بفرعية إجلغيفن

فنون أحواش بين الجمالية والارتباط بقضايا الوطن بقلم :الحسن ساعو

دار ولد زيدوح : معاناة ساكنة من غلاء فاتورة الماء الكهرباء

أقوى لحظات اليوم الدراسي للفريق النيابي الاستقلالي بدمنات

البوليساريو تكذب الامين العام للامم المتحدة، ولكن...؟ بقلم: مصطفى سيدي مولود

المجازين وحاملي الشواهد المقصيين إلى السيد رئيس الحكومة المغربية

سكان دوار تزوكنيت ،أيت وانركي بجماعة بين الويدان،يعانون من مشكل استلام العدادات الكهربائية

البحث عن زوجتي (1) بقلم : ذ.لحسن كوجلي

معاناتي في البحت عن زوجتي(3)‎ بقلم :لحسن كوجلي

معاناتي في البحت عن زوجتي (4)‎ بقلم : ذ .لحسن كوجلي

معاناتي في البحت عن زوجتي (5)‎ بقلم : ذ.لحسن كوجلي

معاناتي في البحت عن زوجتي (6)بقلم: لحسن كوجلي‎‎

معاناتي في البحت عن زوجتي (7)‎ . بقلم : ذ. لحسن كوجلي‎

معاناتي في البحت عن زوجتي (8)‎بقلم ذ. لحسن كوجلي‎

معاناتي في البحت عن زوجتي (9)‎ بقلم: لحسن كوجلي‎

معاناتي في البحت عن زوجتي (10) بقلم : لحسن كوجلي

وجدان مدرس مابين درس بقلم:ذ عبد العزيز رتاب





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

"إعترافات يسرى "العاهرة // يسرى التائبة


"فطنة ديك في غابة الثعالب" // جلال الحمدوني


مرحبا إيناس عبدالدايم.. ولكن // أحمد إبراهيم الشريف


ما بال النعرة القبلية تشتد عندنا عاما بعد عام ؟ / محمد شركي


تاكللا ن-إيناير (عصيدة يناير) بقلم : عز الدين بونيت


صناعة الأرقام والتلاعب بالإحصائيات! / محمد ازرور


على صدر صخرة .... ينام الحلم ! قلم : ذ.مــالكة حبرشيد


الحرب مع البوليساريو يجب أن تبتدئ من أساسها //عادل قرموطي


أموال الحقاوي التي تداوي بقلم : بديعة الراضي


لا تلاحقوا الإعلام.. لاحقوا الفساد بالإعلام بقلم : عصام واعيس‎


ماذا يعني الاستقلال في وثيقة 11 يناير 1944؟ بقلم : محمد أديب السلاوي

 
تهنـــئة
 
إعلان
 
أخبار دوليــة

4 طلقات من سلاح أوتوماتيكي تنهي حياة شاب مغربي من طرف “مافيا المخدرات” بهولندا.


“ضرب وعلق من رجليه”.. كواليس ما جرى مع الوليد بن طلال بسجن الحائر


لوموند الفرنسية تكشف أسرار حياة بن علي وأسرته بعد سبع سنوات من رحيله عن السلطة

 
نداء : البحث عن فقدان أوراق شخصية
 
التعازي والوفيات

وداعا المقاوم والمناضل الحاج مولاي عبد الرحمن حبيض

 
انشطة الجمعيات

أزيلال : تنظيم يوم طبي لإجراء فحوصات طبية والأدوية لفائدة الأشخاص بدون مأوى

 
رسـالة مفتوحـة الي من يهمهم الأمر

في انتظار الزلزال الديني إمام مسجد أبو بكر الصديق يغادر مقر عمله من جديد

 
أنشـطـة نقابية

ازيلال : انتخاب رزوقي كاتبا إقليميا للجامعة الحرة للتعليم

 
أَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ
 
موقع صديق
تادلة أزيلال
 
أنشطة حــزبية


 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ

 
 

»  رسـالة مفتوحـة الي من يهمهم الأمر

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  تهنـــئة

 
 

»  نداء : البحث عن فقدان أوراق شخصية

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

 

 

 شركة وصلة