مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         أزيلال : أزمة سيولية بعد توقيف جميع ( 9 ) الموزعات أللآلية للنقود بكل البنوك             أزيــلال : توشيح صدور عدد من الموظفين المتقاعدين بأوسمة ملكية على هامش الإنصات للخطاب الملكي             الجيش أفضل مدرسة لـ"تقويم" الشباب والحد من الإجرام والفوضى والتطرف الديني             جلالة الملك يرسم معالم استراتيجية فعالة لمحاربة البطالة وانخراط الشباب في الأوراش التنموية             والي جهة بني ملال خنيفرة يشرف على توزيع سيارات للاسعاف ودراجات نارية لولاية الأمن             الفقيه بنصالح : جديـــد: نشر قصة احتجاز واغتصاب 14وحشا بشريا لقاصر باولاد عياد             ازيلال/ حادثة سير مميتة تخلف 3 قتلى و8 جرحى بجماعة ايت امديس             خنيفرة : حرب شرسة ليلية بين شبان تنتهي بإزهاق روح عشريني، ورمي جثته في مكان خلاء.             رائحة كريهة وراء العثور على جثة متقاعد يستنفر الساكنة والسلطات بازيلال             أزيــلال : 228 مليارا لتفعيل مشاريع تنموية جديدة بالإقليم             التسجيل الكامل للخطاب الملكي السامي بمناسبة الذكرى 65 لثورة الملك و الشعب            فتاة من ازيلال ،عضتها لفعى ومالقاتش الدواء فالسبطار كانو غايقطعو ليها يديها            شاهد اهداف مباراة برشلونة إشبيلية             40 ثانية مذهلة لزلزال إندونيسيا.. فرار جماعي حاسم من مسجد            بنكيران لشبيبة حزبه.. لحمار صاحبي وخصكوم تكونو في مستوى حسن التعامل مع الحيوانات            أزيـــلال : المستشفى الإقليمى يتحول الى محطة طرقية             المســتشفى الإقليمــي بازيــلال             المجرد اصبح اضحوكة فى المغرب             علاش شدوكوم ؟؟            العرب وامريكا             في بلاد الكفار             المستشفيات بجهة بنى ملال خنيفرة             الإعانات الى ساكنة الجبال             الخيانة الزوجية             مغاربة ينتقدون قانون الراجلين           
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

التسجيل الكامل للخطاب الملكي السامي بمناسبة الذكرى 65 لثورة الملك و الشعب


فتاة من ازيلال ،عضتها لفعى ومالقاتش الدواء فالسبطار كانو غايقطعو ليها يديها


شاهد اهداف مباراة برشلونة إشبيلية


40 ثانية مذهلة لزلزال إندونيسيا.. فرار جماعي حاسم من مسجد


بنكيران لشبيبة حزبه.. لحمار صاحبي وخصكوم تكونو في مستوى حسن التعامل مع الحيوانات


فضيحة مصورة بالفيديو تهز المستشفى الاقليمي لأزيلال

 
كاريكاتير و صورة

أزيـــلال : المستشفى الإقليمى يتحول الى محطة طرقية
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

ماهو التعرق؟ أسبابه وكيفية العلاج؟

 
حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

الأضاحي في زمن الثورة الرقمية بقلم ذ المصطفى شرو

 
إعلان
 
رسالة الى ذوي القلوب الرحيمة

نداء إنساني لانقاد حياة الطفل عبد المالك حجاج من مرض سرطان الدم بازيلال

 
الرياضــــــــــــــــــــة
 
الجريــمة والعقاب

فضيحة ..حادثة سير تقود إلى كشف زوجة "رباطية" تخون زوجها بحضور طفلتهما ..

 
الحوادث
 
الأخبار المحلية

أزيلال : أزمة سيولية بعد توقيف جميع ( 9 ) الموزعات أللآلية للنقود بكل البنوك


أزيــلال : توشيح صدور عدد من الموظفين المتقاعدين بأوسمة ملكية على هامش الإنصات للخطاب الملكي


رائحة كريهة وراء العثور على جثة متقاعد يستنفر الساكنة والسلطات بازيلال

 
الجهوية

والي جهة بني ملال خنيفرة يشرف على توزيع سيارات للاسعاف ودراجات نارية لولاية الأمن


الفقيه بنصالح : جديـــد: نشر قصة احتجاز واغتصاب 14وحشا بشريا لقاصر باولاد عياد


خنيفرة : حرب شرسة ليلية بين شبان تنتهي بإزهاق روح عشريني، ورمي جثته في مكان خلاء.

 
الوطنية

جلالة الملك يرسم معالم استراتيجية فعالة لمحاربة البطالة وانخراط الشباب في الأوراش التنموية


هام جدا للمسافرين في عيد الأضحى عبر الطريق السيار


بسبب خروف العيد ، ماسح للأحدية ينحر زوجته و« شرملة » ابنيه الطفلين وشقيقه وزوجة شقيقه


لهذا طلب التوزاني من الشهيد المانوزي عدم السفر إلى تونس


دركيون يستعطفون الملك بمناسبة عيد الأضحى لإعادتهم لعملهم بعد تبرئتهم من جنح و جنايات !

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

موسم سقوط التلميذات. بقلم :ذ. الكبير الداديسي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 18 مارس 2013 الساعة 27 : 13


 

يعد ميدان التعليم الثانوي التأهيلي ميدانا خصبا للدراسة والتحليل ، لأنه يضم فئة عمرية حرجة تشكل مرحلة انتقال بين الطفولة والشباب وما يرافقها من تحولات جسمية عقلية وفكرية ، ورغبة في إثبات الذات وإثارة انتباه الآخرين وغيرها من السمات التي تميز مرحلة المراهقة ... لكن أهم ما يلفت النظر (وأنطلق هنا من الثانوية التأهيلية التي أعمل بها) هو كثرة حالات سقوط الفتيات في نوبات صرع وهيستيريا يوميا ،قد تصل الحالات في بعض الأيام إلى عشر حالات وأكثر في اليوم الواحد  .  ومن خلال  الحالات التي ترد على مركز الإنصات التي أشرف عليه بالثانوية  يتضح  أن هذه الظاهرة تكاد ترتبط بشهر مارس أكثر من غيره من الشهور ، كما تقتصر على الفتيات دون الذكور، فما أن تبدأ الطبيعة في الكشف عن مفاتنها ، ويبدأ الجو بالتخلص من زمهرير الشتاء وبرده القارس ،وينطلق موسم التزاوج عند  الطيور والنباتات  ... حتى ينعكس كل ذالك على التلاميذ فتبدأ الفتيات في كشف مفاتنهن التي ظلت مستورة طيلة فصل الشتاء ، مع هذه التحولات المناخية كان من المنتظر تشع الحيوية في الأبدان والعقول ... لكن الغريب هو هذا السقوط الجماعي في صفوف التلميذات المراهقات في أقسام  الثانوية وساحتها ، مما جعل من  سيارة الإسعاف، في هذا الشهر، زائرا مألوفا بالثانوية ،  قد يعتقد المعظم أن الظاهرة خاصة بمدينة آسفي ، وقد  يحاول أخرون  ربطها ببعض الخصائص التي تميز مدينة آسفي خاصة التلوث،أو ببعض خصائص العصر ( الضعظ ) ومنهم من يربط ذلك بقوى غيبية فيرى فيه ضربا من المس والجن ، لذلك يسارع عدد من أساتذة التربية الإسلامية أو غيرهم ممن يعرفون بحملة القرآن لقراءة بعض آيات القرآن الكريم على الحالة ، وربما حاول بعض التلاميذ تقليد أساتذتهم مقتنعين أن الفتيات يعانين الصرع  محاولين عبثا طرد جنون من الأبدان الناعمة ،  لكن الحالة التي تناقلتها وسائل الإعلام  والتي شهدت سقوط عدة فتيات مع بداية شهر مارس في ثانوية الشهيد أحمد كتروسي بولاية شلف في الجزائر   بينت أن الظاهرة تكاد  تكون عامة على الأقل في محيطنا الإقليمي والقومي   وإن اختلفت النسب حسب المدن وحسب الثانويات داخل المدينة الواحدة .


وقد  يدعي البعض أن هذه النوبات مجرد نوع من الدلع والغنج ، تقوم به بعض الفتيات لإثارة الانتباه أو كسب عطف الآخرين ، و قد يتهم آخرون هؤلاء الفتيات بتمثيل هذه الأدوار رغبة  في تضييع حصة دراسية أو تخلصا من فرض لم يتمكنن من الإعداد له جيدا ، وقد  يقسو أخرون عليهن وبدعي أنهن يفعلن ذلك من أجل أن يحملهن ويلامس جسدهن زملاءهن من الذكور ...

 لكن  من خلال 219 حالة التي وردت علينا في مركز الإنصات الموسم الماضي  تبين أن التلميذات  يشكلن أزيد من 2/3 من الحالات ،  ومادام المركز لا يفتح أبوابه إلا حصة أوحصتين في الأسبوع تطوعا خارج أوقات العمل، فأكيد أن أضعاف هذا الرقم من الحالات لم ترد على المركز .

 

ليبقى السؤال إذن هو لماذا الفتيات دون الفتيان ؟؟ ولماذا ينطلق موسم السقوط مع بداية شهرمارس ؟؟

من خلال النقاش مع الطبيب النفساني والمعالج النفساني اللذين ينسق معهما مركز الإنصات ويرسل لهما الحالات المستعصية أكدا معا أن الظاهرة تكاد ترتبط بالضغط واقتراب مواعد الامتحانات ينضاف إلى ذلك ما تعانيه الفتيات فهن وإن  بدين للبعض طائشات   يعانين من مشاكل، ويعشن أوضاعا قد لا تخطر لعاقل على بال ، وفعلا استقبل مركز الإنصات فتيات قاصرات  معظمهن ضحايا لأناس بالغين ، فمنهن المغتصبات ومنهن المتحرش بهن من قبل من يفترض به تمثيل القدوة للمراهق ،بل منهمن الحامل والأم العازبة ... ، ناهيك عن من تعيش ظروفا اجتماعية واقتصادية تحطم أحلام المراهق الحالم ...

كما تبين لنا من خلال الحالات وجود فتيات  تسقط مرة واحدة فقط، وبالتالي تشكل حالة عابرة وغير متكررة ، ومنهن من تعاودها السقطة مرات متعددة ، ومع ذلك فكلهن  يتشابهن في فقدان الوعى وما قد يرافقه من تشنجات مختلفة وفقا للحالة وقد تحدث تقلصات تتبعها رجفان شامل لكل عضلات الجسم فترى الفتاة واقفة أو جالسة  سرعان ما تهوي غير آبهة بمن حولها ، مم الإشارة إلى أن معظم الحالات تقع في القسم دون الساحة ، ليتطوع عدد من التلاميذ  لحملها في انتظار وصول سيارة الإسعاف.. أن لم تعد  الفتاة لوعيه في الطريق أو في انتظار الإسعاف

يبقى هذا مجرد وصف للحالات وملاحظات أوليها نقدمها للقارئ مع التنصيص على أن الظاهرة في حاجة لمعالجة المتخصصين من علماء النفس والاجتماع في أفق إيجاد  الحلول الكفيلة لاحتضان  التلاميذ ومعالجة المصابين منهم     



2448

0






للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



موسم سقوط التلميذات. بقلم :ذ. الكبير الداديسي

زهرة حلمومي زوجة مهاجر مغربي من سوق السبت ترفع تظلمها لوزير العدل

ابزو : الدورة الخامسة لموسم سيدى الصغير بن المنيار والمهرجان الثقافى والسياحى لابزو

ابزو : إسدال الستار عن الدورة الخامسة لموسم سيدى الصغير بن المنيار والمهرجان الثقافى والسياحى

قالوا....وقلنا..... تعلـيق : مجدالدين سعودي

دائرة استنكار متابعة رئيس جمعية الأعالي للصحافة والمدير العام لبوابات الأغلبية الصامتة قضائيا تتسع و

“إيــمي نيغـــرم” بقلم: عائشة أوعشا

افورار: الوزير مبدع يبدع في موسم سيدي عبد الله، والمعارضة تتخلف عن العرس

جنازة المرحوم عبد الله باها

ازيلال : الدرك الملكي يداهم منزلا و يعتقل عشيقين في حالة تلبس بممارسة الجنس

موسم سقوط التلميذات. بقلم :ذ. الكبير الداديسي

تعزية ومواساة فى وفاة المشمول برحمته ، "والد "صديقنا سيمحمد ايت اصحا ، مؤدن بالمسجد الأعظم





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

الجيش أفضل مدرسة لـ"تقويم" الشباب والحد من الإجرام والفوضى والتطرف الديني


المعلم الذي في خاطري‎ بقلم: نادية أغنغون


الداودي مجنون الحكومة.. أو الوزير اللي مقطع وراقيه بقلم: رمسيس بولعيون


حكومة المجلدات الفارغة ! اسماعيل الحلوتي


مَنْ يُدَحْرِجُ ..عَـنْ قَلْبِي.. الضَّجَرَ بقلم :ابراهيم امين مؤمن


مغالطات في مقدمة كتاب "عروبة البربر" ذ ,عبد الله نعتي


منتخب المغرب أمازيغي ومنتخب السعودية ممثل العرب // مبارك بلقاسم


حنضلة...أضناه الانتظار بقلم:ذ. مالكة حبرشيد


آخر كلمات إسحاق بابل : دعوني اكمل عملي ! // جودت هوشيار


كفانا مهرجانات وهدر للأموال قلم : نجيبة بزاد بناني.

 
أخبار الصحة بإقليم أزيـلال

الإهمال الطبي يهدد ببتر يد " نجمة " فتاة بإقليم أزيلال-فيديو-


أزيــلال / واولى :فين وزير الصحة ؟؟/ دواوير تخرج في مسيرة على الأقدام من أجل مستوصف القرب / فيديو

 
إعلان
 
هذا الحدث
 
أخبار دوليــة

تشييع جنازة محمد الصالح يحياوي أحد شخصيات ثورة التحرير في الجزائر


الأمن يسقط عصابة خطيرة جنت 30 مليون من الهواتف المسروقة


عندما يتحدث الدجالون .. رجل دين يقول ترقبوا قيام الساعة يوم 28 يوليوز الجاري (فيديو)

 
انشطة الجمعيات

دمنات / حملة تحسيسية ناجحة حول داء السكري بجماعة سيدي بولخلف .


دمنات / جمعية مرضى داء السكري بدمنات تشرع في حملات تحسيسية بالداء الفتاك‎

 
التعازي والوفيات

أزيلآل : تعزية و مواساة في وفاة المشمول برحمته : " عبد الله التوامي " ...

 
موقع صديق
 
أنشطة حــزبية

المصطفى بنعلي في المجلس الوطني لجبهة القوى الديمقراطية: *الوضع العام نتاج سياسة حكومية

 
أنشـطـة نقابية
 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  هذا الحدث

 
 

»  رسالة الى ذوي القلوب الرحيمة

 
 

»  أخبار الصحة بإقليم أزيـلال

 
 

»  حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة