مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /azilal24info@gmail.com. او .azilal24.com@gmail.com / مدير الموقع : إديــر عنوش / سكرتير التحرير : هشام أحــرار         أزيلال : فريق اتحاد أزيــلال تحت المجهر !.. السبب الحقيقى لإنهزامه !!             الموت يخطف الشيخ الركيبي والد المراكشي زعيم البوليساريو             هلا استقامت حكومتنا ووزيرة مائنا والمطالبون بتوفير الماء فيرسل الغفار جل جلاله السماء عليهم مدرارا و             من سيرة ولد الجبال:شبح وقطاع طرق ،في مواجهة الفقيه الجبلي // رمضان مصباح الادريسي             الحقيقة الضائعة في تصريحات وزير جزائري معتوه افتقد قواعد الدبلوماسية ….             اعتقال شاب اختطف قاصر وافتض بكارتها             بنى ملال : عبد المومن طالب مدير أكاديمية الدار البيضاء سطات يحضى بتكريم الأبطال للمرة الثانية             أزيــلال/ بني عياط : القناة المائية تلفظ جثة إمرأة ...             المحكمة تبرأ معتقل حراك دمنات             نساء قانتات ونساء فاسقات وأخريات ناجحات وبطلات بقلم : فارس محمد             واويزغت : فتاة شابة تعيش التشرد وتبكي بحرارة:''عفاكم عتقوني وْلاَ ديوني الحبس            تنغير : شاهد لحظة انفجار قنينات الغاز و اشتعال النيران بالشاحنة المحملة بالقنينات            مصر لم تدخل الإسلام في عهد عمرو بن العاص            "نجوى"،للشاعر الكبير صلاح الوديع،ألحان الأستاذ عبد السلام غيور،أداء إيمان بوطور(بدون موسيقى)            أروع ما قالته برلمانية اقليم ازيلال التي وصلت البرلمان في طاكسي: أنا بنت الجبل ونجي على رجليا            يا ربي السلامة            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

واويزغت : فتاة شابة تعيش التشرد وتبكي بحرارة:''عفاكم عتقوني وْلاَ ديوني الحبس


تنغير : شاهد لحظة انفجار قنينات الغاز و اشتعال النيران بالشاحنة المحملة بالقنينات


مصر لم تدخل الإسلام في عهد عمرو بن العاص


"نجوى"،للشاعر الكبير صلاح الوديع،ألحان الأستاذ عبد السلام غيور،أداء إيمان بوطور(بدون موسيقى)


أروع ما قالته برلمانية اقليم ازيلال التي وصلت البرلمان في طاكسي: أنا بنت الجبل ونجي على رجليا


الخطاب الكامل للملك محمد السادس بمناسبة إفتتاح الدورة التشريعية للبرلمان المغربي


رجلان يهاجمان مقاتل محترف فيMMA فيتلقيان علقة ساخنة


سيول جارفة في قرية أرفلان تتسبب في وفاة شخصين كانا يبحثان عن الماء الصالح للشرب


شاب كتخونو مرتو: ولدت معاها ثلاثة وكاتخوني مع مجموعة ديال الرجال ودارو فيا ..


أهداف المنتخب الوطني المغربي 3-1 كوريا الجنوبية | مباراة دولية ودية 2017 | beiNsports

 
وصفات الإستاذة شافية كمال

مواضيع متنوعة عن الأمراض التي تتعلق بالعظام كيفية العلاج والتداوي بالاعشاب

 
الرياضــــــــــــــــــــة

أزيلال : فريق اتحاد أزيــلال تحت المجهر !.. السبب الحقيقى لإنهزامه !!

 
إعلان
 
الجريــمة والعقاب

توقيف قاصر متهم بالقتل


بئس المصير .. وفاة مغتصب طفلة بمكناس بعد تذويب البلاستيك على عضوه التناسلي

 
كاريكاتير و صورة

يا ربي السلامة
 
الأخبار المحلية

أزيــلال/ بني عياط : القناة المائية تلفظ جثة إمرأة ...


المحكمة تبرأ معتقل حراك دمنات


أزيلال : عامل الإقليم يقوم بزيارة ميدانية للتتبع سير الدخول المدرسي بالمؤسسات التعليمية بزاوية احنصا


أزيلال : أزيد من 45 مليون درهم لتزويد الماء الصالح للشرب لمجموع من الجماعات القروية


تهنئة : عملية جراحية ناجحة...للاخ " ابراهيم المنصوري " ...

 
الوطنية

الموت يخطف الشيخ الركيبي والد المراكشي زعيم البوليساريو


الحقيقة الضائعة في تصريحات وزير جزائري معتوه افتقد قواعد الدبلوماسية ….


اعتقال شاب اختطف قاصر وافتض بكارتها


عبد الكريم بنعتيق ( ابن أزيلال ) ينجح في إزاحة ‘البوليساريو’ عن رئاسة لجنة الهجرة واللجوء بالاتحاد ا

 
الجهوية

بنى ملال : عبد المومن طالب مدير أكاديمية الدار البيضاء سطات يحضى بتكريم الأبطال للمرة الثانية


تفكيك خلية تابعة لـ"داعش" .. تفاصيل اعتقال شخصين بزاوية الشيخ ببني ملال


BENI MELLAL// M Abdelmoumen Talib à l’honneur

 
الشفاء العاجل

مركــــز بني عياط : المناضل حسن شهبون يصاب بوعكة صحية

 
أدسنس
 
الحوادث

حادثة سير تودي بحياة دركي ينحدر من بني ملال وهذه قصته المؤلمة


أزيلال : اصطدام قوي بين سيارة" بيكوب "ودراجة نارية (تريبرتور) ترسل شابا الى العناية المركزة .. التفا

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

الجزء الثاني: لماذا لم يتم استدعاء "فريق سلا" للوقاية المدنية في حادث انهيار عمارة شارع الشجر
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 12 غشت 2016 الساعة 24 : 00


الجزء الثاني: لماذا لم يتم استدعاء "فريق سلا" للوقاية المدنية في حادث انهيار عمارة شارع الشجر

 

عبدالمجيد مصلح

يرجح أن يكون سبب ارتفاع عدد ضحايا كارثة سباتة من واحد إلى خمسين ما بين قتلى وجرحى، هو العجز التام للوقاية المدنية على إنقاذ أحياء تواصلوا مع أقاربهم هاتفيا، ساعات وليالي، قبل ينهار عليهم الركام الذي كانت تزيحه جرافة خديجة بنشويخ، هذا دون الحديث عن بطئ رجال الوقاية المدنية، مع ضعف كفاءاتهم المهنية وغياب أجهزة استشعار متقدمة وآلات تقطيع الخرسانة المسلحة بكل دقة وأمان للوصول إلى الأماكن حيث علق ضحايا عمارة سباتة، مما يبين أن العجز في جميع هياكل الدولة، إذ يكفي أن تكون هناك كارثة مفاجئة حتى يظهر هذا العجز وتبقى سياسة الترقيع هي الحل المناسب، حوادث انهيار عمارات وأبنية أو حدوث فياضانات وغرق أشخاص وحرائق غابات لا تكون يا مسؤولي الوقاية المدنية إلا نادرا، فأنتم وإن كنتم دائمي التأهب لأجل أي طارئ إلا أنه دائما تكونون قريبين من ذويكم، وأجرتكم لا بأس بها بالمقارنة مع الجندي الذي يرابض على الحدود أو الثكنات أو مهاجرا ضمن بعثات لحفظ أمن شعوب بعض الدول التي يطلق عليها "بؤر التوتر" وبين أناس ربما لا يعرف لغتهم وبعيدا عن أهله وقد يكون الأجر الذي يتقاضاه أقل بكثير، فمخاطر الجندي أكثر بكثير من مخاطر رجل الوقاية المدنية، ومع ذلك تجده كثير الصبر وأقل تذمرا منكم...

كيف تسمحون لمدنيين غير مدربين المشاركة في عمليات الإنقاذ؟

فهذا الحادث أكد لكل المتتبعين أن الوقاية المدنية في المغرب مجرد كذبة، وكم من حادث أثبت ضعفها وكم من حادث كان فيه المواطن البسيط هو الرجل الشجاع الشهم، وجب إذن على وزارة الداخلية إعادة النظر في هؤلاء لأنهم فعلا لا يستطيعون القيام بأي شئ حيال الحوادث فما بالك بالكوارث مع العلم أن الوقاية المدنية لا تصل في الوقت المناسب...في تعليق لأحد العاملين بالوقاية المدنية المغربية يقول: هنالك توضيح يجهله المواطن العادي عن إدارة الوقاية المدنية، وسأبدأ الحديث بالمدير المفتش العام للوقاية المدنية، وصولا إلى كل أعوانه بمن فيهم الضباط السامون الذين نجد جلهم في سعي دؤوب لأجل الاغتناء وتوسيع أنشطتهم الاستثمارية ناهيك عن الامتيازات الباهرة التي يحظى بها كل رئيس وحدة والعمل على ترسيخ سياسة التهميش والقمع والحرمان داخل الفئة المستضعفة والتي تتمثل في ضباط الصف من أبسط حقوقهم لأجل إتمام مسارهم الدراسي الذي يخوله لهم الدستور ومنعهم من الاتيان بأجهزة الحاسوب والهواتف الذكية مخافت رصد كل الانتهاكات والاختلالات

داخل الثكنات هؤلاء الأشخاص هم الجنود الحقيقيون الذين يفدون بأرواحهم لأجل هذا الوطن لهذا وجب على الحكومة والمجتمع المدني أن يعملوا على الوقوف أمام هذا الخلل وإنقاذ رجال الوقاية المدنية من الهلاك مع العلم أن المغرب اليوم يشهد تطورا ملحوظا في كل المجالات وخصوصا الصناعية منها و التي تتطلب إجراءات صارمة (...).

الأخبار كلها تشير أن عناصر الوقاية المدنية انتشلت أكثر من 11 جثة من تحت أنقاض عمارة سباتة، ويبقى عدد الضحايا غير معروف إلى غاية كتابة هاته السطور، كما تقرر تعيين قائد جهوي جديد للقوات المساعدة قادم من مدينة الشاون ولا نعلم السر في هذا التعيين المفاجئ وهل له علاقة بالحادث، وأخبار أخرى تشير أن العقار المنهار سبق صدور عدة قرارات بتنكيسه وترميمه آخرها في عام 2013 ولم تنفذ تلك القرارات بسبب وجود خلافات بين مالك العقار المعروف ب"إيزنهاور" في بداية عقده السابع وصاحب مقهى "سمر" الموجودة أسفل العمارة ، ولم يُعرف إلى الآن سبب انهيار هذه العمارة غير أن المغرب والدارالبيضاء على الخصوص شهدا حوادث كثيرة مماثلة بسبب عدم احترام القوانين والمعايير عند بناء العمارات أو المنازل، بالمناسبة لقد سبق لساكنة الحي أن أخبروا مقدم الحي والقائد بأنهم شاهدوا العمارة تميل قبل أن تنهار بيومين، فصاحب العقار استعمل نفوذه المالي مع ضعاف النفوس، وكل أصابع الاتهام تشير إلى تورط (قائد وشيخ ومقدم ومنتخب ومهندس ومسؤول بعمالة ابن امسيك هذا الأخير أصبح اسمه يتداوله الصغير قبل الكبير ومقاول).

هل ممكن اعتبار سقوط عمارة سباتة مؤشر على أن صيف هذه السنة سيكون ساخنا ؟

فعندما كانت السلطات المحلية منشغلة مع ما تقوم به جرافة بنشويخ ووسائل الإعلام والإنقاذ والنجدة وغيرها من الأشياء (بلا بلا بلا بلا)، ظهر على سطح إحدى البنايات القريبة من حادث انهيار عمارة سباتة رجل على شاكلة "إيزنهاور" وهو يحاول أن يحجب عن أنظار المسؤولين بمن فيهم والي جهة الدارالبيضاء سطات، الطابق الخامس الذي انتهى من بناءه لحظات قبل حدوث الكارثة، والمضحك أنه شوهد مسؤول بعمالة ابن امسيك يبكي أمام الحضور ويضع يده على قلبه، وكأن ضميره يؤنبه على ما اقترفه عندما ساعد "إيزنهاور" على بناء طابقين فوق عمارة آيلة للسقوط وعمارات أخرى في ملكية مالك العقار، ويتساءل مجموعة كبيرة من متتبعي الشأن المحلي بتراب عمالة مقاطعات ابن امسيك وقدماء المقاومين وكل شرفاء المنطقة في رسالة بسيطة يوجهونها إلى الجنرال دوكور حسني بنسليمان، سيدي المحترم، هل من الممكن إعادة النظر في أسماء الذين ترشحهم عمالة ابن امسيك لاستقبال الملك في كل مناسبة يزور فيها المنطقة والتمحيص بشكل دقيق هل هم من أبناء المنطقة وهل هم بالفعل جمعويون وقدماء المحاربين ومتطوعو المسيرة الخضراء والسؤال المهم هل هم بالفعل من أعيان المنطقة ؟ فمثلا: سبق لعمالة ابن امسيك أن قدمت صاحب العمارة المنهارة على أساس انه من أعيان منطقة ابن امسيك وأنه يقوم بأعمال خيرية بما فيها صباغة الأرصفة وساهم مرات عديدة في قفة رمضان والمحفظة المدرسية وهي من الأشياء التي يتكفل بها صاحب الجلالة أمير المؤمنين، والأرصفة تتكفل بصباغتها الجماعة الحضرية...في الجزء الثالث، ستكون هناك مفاجآت كثيرة سننقلها للقارئ عن كيفية اختيار لائحة بأسماء المنعم عليهم لحضور حفل الولاء أو أي حفل يهم القصر الملكي وكيف ومن المسؤول عن إقصاء أبناء منطقة ابن امسيك من رياضيين ومناضلين ومقاومين وجنود حاربوا المستعمر وأبناءهم واللائحة طويلة جدا...

إنه من غير الطبيعي أن نسمع عن فاسد عنده ضمير ومبادئ فلا نستغرب أن يكون أحدهم شريفا ويشعر بالإنسانية ويحمل عواطف، ربما نقول أنها ظاهرة الفاسدين ذوي القلوب الرحيمة؟

ولنا عودة حول العمارات والمنازل الآيلة للسقوط بتراب عمالة ابن امسيك...

 

 



441

0






للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

www.azilal24.com@gmail.com

أو

العنوان الجديد

azilal24info@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



موسم سقوط التلميذات. بقلم :ذ. الكبير الداديسي

حوار مع ماركسي مغربي حول التحالف مع الإسلاميين.بقلم: عبد الحق الريكي

هل تخلت واشنطن عن تدعيم مقترح الحكم الذاتي باتجاه الاستفتاء ؟. بقلم :سعيد الوجاني

ميلاد الأمية الأمازيغية بقلم : ذ. رمضان مصباح الإدريسي

ملاحظات أولية حول مذكرة الحركة الانتقالية الحلقة 1: تدبير الفائض والخصاص بقلم: ذ. الكبير الداديسي

جماعة لكرازة : منصب شيخ الجديد قرار عاملي وليس بيد شيوخ القيادة

فـــــــــينك يا حشــــــــــومة؟ بقلم: لحــــسن بـــــغـوس

أفورار: مولود جمعوي لأطر التعليم الخصوصي

لا تـــــكن حلـــوا جدا لألا تبلع .. ولا مــــرا جدا لألا تلفظ... لحسن بغوس / تلوكيت

فتوى قتل المرتد عنوان الردة الفكرية والثقافية . بقلم:سعيد لكحل

الملك الأمازيغي يوبا الثاني: أول عالم ومؤلف في تاريخ المغرب بقلم : د. حسين مجدوبي

دروس ملك البلاد لرئيس الحكومة كتبها ذ. نورالدين زاوش

الجزء الثاني: لماذا لم يتم استدعاء "فريق سلا" للوقاية المدنية في حادث انهيار عمارة شارع الشجر





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

هلا استقامت حكومتنا ووزيرة مائنا والمطالبون بتوفير الماء فيرسل الغفار جل جلاله السماء عليهم مدرارا و


من سيرة ولد الجبال:شبح وقطاع طرق ،في مواجهة الفقيه الجبلي // رمضان مصباح الادريسي


نساء قانتات ونساء فاسقات وأخريات ناجحات وبطلات بقلم : فارس محمد


محاكمة الفلسفة بقلم : محمد أكديد


حظر كتب أئمة داعش خطوة ليست كافية للقضاء على الإرهاب نهائياً بقلم :حسن حمزة العبيدي


تتمة قصة زواج فاظمة الفاشل.2 بواسطة : ذ. محمد همـــشة


في الربع المكتظ من الهزيمة بواسطة : مالكة حبرشيد


سفر الكلمات بقلم سميرة البتلوني


مغاربة والحب ولعنة سيزيف بقلم : هشام حمدي


الوصايا السبع للمحكمة الدستورية حول النظام الداخلي للمجلس الأعلى للسلطة القضائية بواسطة : هشام الع


Respect aux gens qui veillent sur nous Par :: Moumni

 
تهنـــئة

تهنئة بمناسبة ازديان فراش الأخ " سمير البقالي " بمولود جديد


فراش الصديق " مولاي هشام البومسهولي يزدان بمولود جديد

 
إعلان
 
أخبار دوليــة

الدرك الفرنسي يوقف تاجري مخدرات مغربيين حولا أكثر من 400 مليار نحو المغرب


الشرطة الهولندية تحبط محاولة تهريب زعيم "مافيا" مغربي يقبع بسجن "رورموند" بواسطة مروحية

 
انشطة الجمعيات

قريبا افتتاح مركز متخصص في كمال الأجسام و التنشيط البدني والإيروبيك بمدينة ازيلال


تاكلفت : حفل توزيع ملابس جديدة لفائدة تلميذات داخلية الإناث لثانوية

 
رسـالة مفتوحـة الي من يهمهم الأمر

استفسار في شان عدم دعوة جمعية الأطلس للكتاب والثقافة والتنمية بازيلال


أزيــلال / دمنات : مصطفى فطاح عضو هيئة طاقم ازيلال24 يتعرض لتهديد بالقتل من طرف ذو سوابق عدلية بدمنا

 
أنشـطـة نقابية

الجامعة الحرة للتعليم ببني ملال تهنا رجال و نساء التعليم ضحايا تصريف الفائض

 
أَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ

أزيلال : رشيد خلاف " متشرد " بسبب الإهمال ، حالة إنسانية تتطلب التدخل العاجل


حالة إنسانية صعبة من أنوال تُناشد القلوب الرحيمة

 
موقع صديق
تادلة أزيلال
 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ

 
 

»  رسـالة مفتوحـة الي من يهمهم الأمر

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  تهنـــئة

 
 

»  الشفاء العاجل

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

 

 

 شركة وصلة