مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         أزيــلال / دمنات : فاجعة ... وفاة 3 شبان في حادثة سير ...             إيطاليا تسلّم المغرب زوجة "ملاكم داعش"             هكذا تخطت الأميرة الأردنية "هيا" 10 آلاف كاميرا للمراقبة بدبي ونجحت في الهروب؟!!             بلاغ الأمن : جريمة سيدي سليمان : المهندس هو المشتبه فيه الرئيسي في قتل زوجته الأستاذة             سيدي سليمان تستفيق على وقع جريمة مؤلمة : ذبح مهندس وزوجته بطريقة بشعة داخل منزلهما / فيديو             أزيــلال :عامل الاقليم يترأس حفل تنصيب رجال السلطة الجدد والكاتب العام الجديد وتكريم السابق             عامل إقليم أزيـلال يترأس مراسم الإنصات إلى الخطاب الملكي بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب+ الخطاب             الملك: الحصول على الباكالوريا وولوج الجامعة ليس امتيازا والنهوض بالتكوين المهني أصبح ضرورة ملحة             خنيفرة : لا زالت السلطات تحقق في قضية العثور على جثتي عسكريين بمسبح فندق زيان             الحكومة تستعد لإطلاق حملة توظيف ضخمة في قطاع التعليم وهذه تفاصيلها             أزيــلال : يوسف الزروالي جمع 120مليون لقرية نموذجية ويتحدى دنيا باطمة وجميع الفنانة            قصة وحيد خليلودزيتش من الموت إلى المغرب            اين حراس الغابة ؟؟؟مجزرة” خليجية في حق الثروة الحيوانية ضواحي مراكش تثير موجة استياء            المندوب الإقليمي للسياحة بأزيلال :" بحيرة بين الويدان.. تراث وطني استثنائي ومناظر طبيعية خلابة "            روعة: هكذا احتفل دوار في ازيلال بعيد الاضحى            أمير المؤمنين يؤدي صلاة عيد الأضحى بمسجد الحسن الثاني بتطوان            تفاصيل الكاملة حول بناء السنيما بي مدينة أزيلال وهاد مقاله عن مافيا العقار في ازيلال            في المغرب فقط: بغل حاصل في "البياج" ديال الأوطوروت            الرباح يعلن الحرب على المقالع            السيسى سيستمر فى الحكم             بدون تعليق             برامج التلفزيون في رمضان .. "الرداءة"            غـــــــــــلاء الأســـــعار             الحق في الاضراب !!            الوزير يشرح             الكسلاء يضربون اساتذتهم             ثمن الخضر والفواكه بازيلال             بنكيران يكذب الظهير الملكي حول المعاش التكميلي و يعترف بحصوله على معاش 7 ملايين           
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

أزيــلال : يوسف الزروالي جمع 120مليون لقرية نموذجية ويتحدى دنيا باطمة وجميع الفنانة


قصة وحيد خليلودزيتش من الموت إلى المغرب


اين حراس الغابة ؟؟؟مجزرة” خليجية في حق الثروة الحيوانية ضواحي مراكش تثير موجة استياء


المندوب الإقليمي للسياحة بأزيلال :" بحيرة بين الويدان.. تراث وطني استثنائي ومناظر طبيعية خلابة "


روعة: هكذا احتفل دوار في ازيلال بعيد الاضحى


أمير المؤمنين يؤدي صلاة عيد الأضحى بمسجد الحسن الثاني بتطوان


تفاصيل الكاملة حول بناء السنيما بي مدينة أزيلال وهاد مقاله عن مافيا العقار في ازيلال


في المغرب فقط: بغل حاصل في "البياج" ديال الأوطوروت


لحظة دهس قاصر لسياح أجانب بمنطقة باب بوجلود بمدينة فاس


فيسبوكي حر يوزع أبقار و أضاحي العيد بغوانتانامو المغرب ( الحلقة : 1 )

 
كاريكاتير و صورة

الرباح يعلن الحرب على المقالع
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

العناية بالبشرة في فصل الصيف

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

المدرب الجديد " وحيد خاليلودزيتش " يستدعي 46 لاعباً دولياً لخوض مبارتين وديتين (لائحة)


تعويضات مالية لفريق “شباب أطلس خنيفرة” ضحايا حادثة سير

 
الجريــمة والعقاب

" مخازنية" يضبطون 8 اشخاص يمارسون الجنس بشكل شاذ بينهم


ليلة عيد الاضحى.. شابة تقتل خطيبها بالقنيطرة

 
الحوادث

أزيــلال / دمنات : فاجعة ... وفاة 3 شبان في حادثة سير ...


مفجع.. مصرع “قائد” شاب إثر حادثة سير مروعة قبيل يومين من انتقاله الى بني ملال / صور

 
الأخبار المحلية

أزيــلال :عامل الاقليم يترأس حفل تنصيب رجال السلطة الجدد والكاتب العام الجديد وتكريم السابق


عامل إقليم أزيـلال يترأس مراسم الإنصات إلى الخطاب الملكي بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب+ الخطاب


أزيـلال / افورار : انتحار استاذ شنقا بالحمام ( الدوش ) ...

 
الجهوية

خنيفرة : لا زالت السلطات تحقق في قضية العثور على جثتي عسكريين بمسبح فندق زيان


أخنيفرة : زوج ينهي حياة عم زوجته ببندقية صيد


دار ولد زيدوح : عرس يتحول الى مأثم بعد وفاة أم العريس في حادث انقلاب “بيكوب”

 
الوطنية

بلاغ الأمن : جريمة سيدي سليمان : المهندس هو المشتبه فيه الرئيسي في قتل زوجته الأستاذة


سيدي سليمان تستفيق على وقع جريمة مؤلمة : ذبح مهندس وزوجته بطريقة بشعة داخل منزلهما / فيديو


الملك: الحصول على الباكالوريا وولوج الجامعة ليس امتيازا والنهوض بالتكوين المهني أصبح ضرورة ملحة


الحكومة تستعد لإطلاق حملة توظيف ضخمة في قطاع التعليم وهذه تفاصيلها


قريبا: الحموشي يودع الإدارة العامة للأمن الوطني لهذا السبب

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

بيان حول قضية بن حماد والنجار
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 25 غشت 2016 الساعة 40 : 15


بيان حول قضية بن حماد والنجار

 

 

 

بيان

 

استأثرت قضية السيد عمر بن حماد والسيدة فاطمة الزهراء النجار، القياديين السابقين بحركة التوحيد والإصلاح، باهتمام الرأي العام الوطني بشكل كبير وحاد، بلغ صداه منابر إعلامية دولية، بالنظر إلى مكانة الشخصين المعنيين، وتوجههما الفكري والديني.

إلا أن المنحى الذي اتخذته القضية، من الناحية الإعلامية والشعبية، وتصريف الحسابات السياسية التي أرخت بضلالها على مجريات الموضوع، فضلا عن ملابسات القضية من أساسها، دفع المكتب الوطني للمركز المغربي لحقوق الإنسان إلى تدارس القضية، والإدلاء بموقفه إزاءها، بكل موضوعية ومسؤولية.

وعلى ضوء ما ثم تدارسه من معطيات تخص الشخصين المعنيين، وملابسات الحادثة، وكذا الرجة الإعلامية التي صاحبت القضية، يعلن المكتب الوطني للمركز المغربي لحقوق الإنسان للرأي العام ما يلي :

- إن حادثة اعتقال السيد عمر بن حماد والسيدة فاطمة الزهراء النجاري، بمحاذاة أحد شواطئ الدار البيضاء، بدعوى ممارسة الخيانة الزوجية قد أخذت منحى تجاوز البعد الموضوعي في المخالفة القانونية، وصار حملة شرسة وممنهجة، في سياق ما يتعرض له أحد التيارات الإيديولوجية والدينية المتواجدة ببلادنا، وأحد الأحزاب السياسية الكبيرة بالبلاد، وهو ما من شأنه أن يغذي الاحتقان بين التيارات القائمة، التي تؤتت للفكر وللثقافة المغربيين، وللتراث المغربي، المتعدد الروافد والمشارب، بصرف النظر عن الموقف الرافض أو الموافق أو المحياد حيال ما أقدم عليه المعنيان بالأمر.

- إن المؤسسة الأمنية المعنية، التي أشرفت على عملية الضبط، بشكل عرضي حسبما رشح من معلومات غير مؤكدة، تتحمل المسؤولية كاملة في تسريب الخبر، مما أدى إلى خرق قرينة البراءة، التي تعتبر أحد أسس مبدأ المحاكمة العادلة، كما ساهمت في تأجيج الضجة الإعلامية دون أن يكون لذلك مبررا موضوعيا.

- إن ما أقدمت عليه الضابطة القضائية المعنية، يعتبر خرقا واضحا للمادة 17 من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، الذي ينص صراحة على عدم جواز المس بخصوصيات شخص، من شأنها النيل من شرفه أو سمعته.

- إن ما بدر من الشخصين المعنيين، يحتمل تفسيره ضدهم، كما يحتمل تفسيره لصالحهم، ويبقى للقضاء سلطة تقدير الواقعة، بالرغم مما راج من معلومات، عن كونهما كانا على توافق ورغبة بخصوص اقترانهما، ومشهود به لدى بعض من محيطهما، لكن وجه الشبهة الأساسية يتعلق بتواجد المعنيين في المكان الخطأ وفي التوقيت الخطأ، فيما شكلت الضجة الإعلامية مصدر الأزمة الحقيقية، بل ومصدرا لمعاناة شديدة لأفراد أسرتيهما ومحيطهما الاجتماعي، بشكل لا يمكن تقبله.

- إن ما يروج له على نطاق واسع، عبر وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، بخصوص قضية السيد بن حماد والسيدة النجار، وغيرهما من قضايا تمس خصوصيات الناس، بات يشكل أزمة حقيقية، تسائل دور الإعلام والتكنولوجيا ببلادنا في تكريس مقومات التعايش والاحترام المتبادل، لتحقيق الديمقراطية وحقوق الإنسان المنشودتين، حيث باتت أعراض الناس وأسرارهم، مادة إعلامية للتشفي والتهكم، بل ومعول لتخريب وتدمير كيانات الأسر، بصرف النظر عن التوجهات الفكرية والإيديولوجية والقناعات الفردية والجماعية، مما يعد بحق شكلا من أشكال الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان، المعنوية والنفسية، تتحملها الأطراف التي سربت الموضوع، والمنابر الإعلامية، التي لعبت دورا ممنهجا في نفث سمومها الحاقدة في حق شخصين، لا زالا بريئين إلى أن تثبت إدانتهما، مما يؤجج النزاعات وبنفث بذور الشقاق بين مكونات النخب المغربية، والشعب المغربي برمته.

- إن من يتذرعون بحرية التعبير، وينشرون روايات مغرضة، بخصوص الواقعة أو غيرها من الوقائع المشابهة، إنما ينتهكون أعراض الناس، ويخربون بيوت الآخرين بأيديهم، بوعي وبسابق إصرار وترصد، مما يستلزم إعادة النظر في قوانين النشر، سواء عبر المنابر الإعلامية أو في المواقع الافتراضية.

- إن عدم مراعاة خصوصيات الناس وأعراضهم، حتى وإن كانوا مخالفين للقوانين الجاري بها العمل، ونشر غسيلهم، مجرد ضرب تحت الحزام وتصفية لحسابات مقيتة، تغذيها حمى الانتخابات التشريعية المقبلة، وهو ما يحيلنا إلى الإشكاليات الحقيقية التي يعيش على إيقاعها النسق السياسي المغربي، بكل تناقضاته وتجلياته.

- إن ما أقدم عليه الشخصين المعنيين لا يستحق كل هذه الضجة الإعلامية المفتعلة، وكل التحليلات الناقمة، وسهام النقد الموجهة إلى توجهاتهم الإيديولوجية وفي حق تنظيمهم الدعوي، لا تعدو أن تكون محاولة للصيد في الماء العكر، والأدهى من ذلك، تبدو غايتها محاولة لإلهاء الشعب المغربي عن التحديات الحقيقية التي تواجهه، والمتعلقة بالمستقبل السياسي للمغرب، وبنزاهة وديمقراطية الانتخابات التشريعية المقبلة، حيث أن الرأي العام للأسف قد انجر انجرارا نحو متاهات، لا تخدم سوى الفساد السياسي المستشري ببلادنا، والذي يعتبر مصدر كل الآفات التي نعيشها ونتجرع تكاليفها المرة، جيلا بعد جيل.

 

وعليه، فإن المكتب الوطني للمركز المغربي لحقوق الإنسان :

- يدعو القضاء بضرورة مراعاة مبادئ المحاكمة العادلة في معالجة الموضوع.

- يدعو المنابر الإعلامية بضرورة التحلي بروح المسؤولية، وعدم الانجرار وراء الرغبة في كسب أعداد القراء واللايكات على حساب أعراض الناس وخطاياهم، والعمل على احترام خصوصية الطرفين، طالما أن أمرهما بات بين يدي القضاء، حيث أن كل مواطن يمكن أن يسقط في الخطأ، إلا أن القيم السامية في المجتمع الإنساني، واحترام القانون هو السبيل الوحيد لإعادة الأمور إلى نصابها، فيما التشهير يبقى جريمة نكراء لا تقل جرما عن الجرم نفسه أو أكثر، وفتنة مفزعة، قد تخرب البيوت، بل والمجتمعات برمتها.

- كما يدعو النخب، الحقوقية والسياسية والإعلامية، التواقة لفضح الفساد الحقيقي، إلى رصد الاستحقاقات الانتخابية المقبلة، ومواجهة سمسارة وعرابي التزوير الانتخابي، وفضح السياسات العمومية المفقرة، والمنتهكة لكافة الحقوق، السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

 

حرر بالرباط بتاريخ 25 غشت 2016

المكتب الوطني للمركز المغربي لحقوق الإنسان

 

 



2731

1






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- حديث الساعة

مغربية

إنما الاعمال بنيات والمنافقين لم ولن ينصرهم الله ياك ديننا الحنيف حرم زواج العرفي لانه لا يوجد فيه شروط الزواج ومن اهم هده الشروط الاعتراف والعلن بالزواج فأين أنتم يا اصحاب الفقه والفضيلة ام هو حلال عليكم وحرام على الناس لم تحترمو الله ولا حتى سنكم ولا أولادكم

في 29 غشت 2016 الساعة 53 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



بيان حقيقــة من رئيس جماعة حد بوموسى

أزيلال: من يحمي لوبي المقاولات ؟

حالة استثنائية باقليم ازيلال استعدادا للزيارة الملكية

مهرجان سوق السبت أولاد النمة في دورته الثانية تحت شعار التنوع الثقافي في خدمة الجهوية المتقدمة من 5

سعيد موسكير- أحوزار- والداودية بمهرجان أفورار ...والمجموعات المحلية تطالب بإشراكها

تقرير الملتقى الوطني للنهوض بثقافة حقوق الإنسان تحت شعار: النهوض بثقافة حقوق الإنسان مسؤوليتنا جميعا

المكتب الوطني للكهرباء بافورار يهب حواسيب لتلاميذ م.م لعوينة ببني عياط.

إسدال الستار على فعاليات المهرجان الصيفي لمدينة أزيلال

جماعة تباروشت بدون سائق سيارة اسعاف

يا للفضيحة.. مجرم خارج القضبان ..بقلم ذ. محمد جمال الدين الناصفي

بيان حول قضية بن حماد والنجار

بلاغ للرأي العام حول مستجدات الملف ألمطلبي الخاص بساكنة أنركي والمتمثل في بناء إعدادية

جديد فى ملف تصفية البرلمانى عبد اللطيف مدراس وسفره الى الخارج 7 مرات فى اقل من 20 يوما

فيديوهات بوعشرين الجنسية التي توثق المعاشرة الحميمية مع صحافيات و سكرتيرات و هذه هي التفاصيل الصادمة





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

مَن يحكم الجزائر؟ السلطة مبهمة والجنرال قايد صالح سيد اللعبة – محمد الحجام-*


المخيمات الصيفية ولعبة الحضور والغياب؟؟ // الحبيب عكي


تطور علم الميكانيكا عند ابن ملكا البغدادي // د زهير الخويلدي


" كم هو الموت تافه وسخيفة هي الحياة !! // عبده حقي


الحسين ظالمًا.. كتب حسين عطا القراط


الـمـــرأة الصـالحـــــة شعــر : حســين حســن التلســـيني


نماذج مختارة من روائع الشعر الأمازيغي بالأطلس المركزي |/ علي أوعبيشة


أذكى من هوكينغ وأبلد من حمار // أحمد عصيد


هل تفيك _آآآه_حقك يا هبة؟ بقلم :ذ . مليـكة حبرشيد


لماذا يعاني المغاربة من الضعف أمام “لحم” النساء ولحوم الغنم؟ بقلم جواد مبروكي


التعريب في التعليم والفشل الذريع بقلم: لحسن أمقران.

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة

 
التعازي والوفيات

أزيــلال : تعزية و مواساة في وفاة المرحوم " لحسن بن زياد" ممون الحفلات وصاحب مطعم " بنو زياد "...


وفاة المشمول برحمته احمد العزامي ، موظف سابق بمديرية النقل والتجهيز بأزيلال

 
نداء المحسنين وذوي القلوب الرحيمة

طلب مساعدة عاجلة والله لا يضيع أجر المحسنين

 
البحث عن متغيب
 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

الدار البيضاء-سطات.. "الشباب رافعة أساسية لمواصلة المسار" شعار اللقاء الجهوي الثاني لشبيبة “الأحرار”

 
أنشـطـة نقابية

أزيلال : الإتحاد المحلي يدعو لوقف تنفيذ حكم إفراغ مقر النقابة بوادي زم

 
انشطة الجمعيات

جمعية أفق للنهوض بأوضاع المرأة تطالب بإنفاذ القانون ضد تعنيف واغتصاب الأطفال والنساء

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

إيطاليا تسلّم المغرب زوجة "ملاكم داعش"

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  البحث عن متغيب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 

»  نداء المحسنين وذوي القلوب الرحيمة

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة