مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         أزيـلال : تعزية خاصة في وفاة أخينا المشمول برحمته " سعيد قاهر " موظف بالمستشفى الإقليمي ..             البوليس دخل للنفوذ ديال الجدارمية وطيح شبكة ديال المخدرات             وأخيرا ...الحكومة تضع حداً لفوضى الأسعار التي يفرضها الموثقون             فتح تحقيق مع مصور فيديو”الدركي” بسطات             قلعة السراغنة عائلة محمد الطاهري تطالب بإنصاف معتقل معاق ومقعد على كرسي متحرك.             أزيلال ..تنظيم قافلة طبية- جراحية تشمل مختلف التخصصات             فاعلون مغاربة: زواج القاصرات خرق للدستور وحقوق الإنسان             ملف ، المعروف وطنيا ب” أستاذ تارودانت” ينتهي ببراءة المتهمين ‎.             بائع متجول يرسل عون سلطة و مخزني إلى المستعجلات، و يمزق جسده بشفرة حلاقة.             شريط فيديو يفجر فضيحة نصب فخ للسائقين من طرف دركي بغرض الابتزاز.(+فيديو)             حامي الدين يحكي بالصوت والصورة علاقته بقصة آيت الجيد: أقسم بالله هذه هي الحقيقة             نعمان لحلو يطلق الفيديو كليب . . الغزالة يا زاكورة / بميزانية ضخمة             اغنية رائعة للفنان عمر اوصالح عن مدينة أزيلال والنواحي             طفل مغربي أبهر العالم بإنجليزيته وتفوقه في البرمجيات            طريقة غريبة في اصطياد الفئران            المجرد والإغتصاب             الحكومة تساهم بالتغطية الصحية بجبال ازيلال قريبا كالعادة             من قتل الصحفي السعودي خاشقجي            أزيــلال :الخدمة مجانية بالمستشفى الإٌقليمى ...مرحبا بكم            الدخول المدرسى             أزيـــلال : المستشفى الإقليمى يتحول الى محطة طرقية             المســتشفى الإقليمــي بازيــلال             المجرد اصبح اضحوكة فى المغرب             علاش شدوكوم ؟؟            العرب وامريكا            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

حامي الدين يحكي بالصوت والصورة علاقته بقصة آيت الجيد: أقسم بالله هذه هي الحقيقة


نعمان لحلو يطلق الفيديو كليب . . الغزالة يا زاكورة / بميزانية ضخمة


اغنية رائعة للفنان عمر اوصالح عن مدينة أزيلال والنواحي


طفل مغربي أبهر العالم بإنجليزيته وتفوقه في البرمجيات


طريقة غريبة في اصطياد الفئران


ازيلال: لقاء الرئيس مع الساكنة

 
كاريكاتير و صورة

المجرد والإغتصاب
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

إنتفاخ الساقين، الأسباب والوقاية وطرق العلاج

 
حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو
 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة
 
الجريــمة والعقاب

تفاصيل اعتقال سعودي بتهمة الاغتصاب وهتك عرض قاصر بتطوان

 
الحوادث

شيفور خلا شاحنة للرمال امام منزل وطلع واحد راجل بغا يحولها وضرب شاب عشريني مع الحيط وتوفى على الفور

 
الأخبار المحلية

أزيلال ..تنظيم قافلة طبية- جراحية تشمل مختلف التخصصات


الشفاء العاجل لأخينا الناشط الجمعوي والإعلامي مصطفى الفطاح بعد وعكة صحية


أزيـلال / وازيزغت : السجن لمخمورين أحدثوا الفوضى وأهانوا رجال الدرك

 
الجهوية

بائع متجول يرسل عون سلطة و مخزني إلى المستعجلات، و يمزق جسده بشفرة حلاقة.


بني ملال / افورار :ستئنافية بني ملال تدين أبًا كان يغتصب ابنته بالقوة


مجلس جهة بني ملال خنيفرة يرصد 4.3 مليار سنتيم لدعم 518 جمعية (مشروع )

 
الوطنية

البوليس دخل للنفوذ ديال الجدارمية وطيح شبكة ديال المخدرات


وأخيرا ...الحكومة تضع حداً لفوضى الأسعار التي يفرضها الموثقون


فتح تحقيق مع مصور فيديو”الدركي” بسطات


قلعة السراغنة عائلة محمد الطاهري تطالب بإنصاف معتقل معاق ومقعد على كرسي متحرك.


فاعلون مغاربة: زواج القاصرات خرق للدستور وحقوق الإنسان

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

فن الإصغاء إلى الذات وتنمية الاهتمام بالعالم بقلم : د زهير الخويلدي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 25 دجنبر 2016 الساعة 57 : 01


فن الإصغاء إلى الذات وتنمية الاهتمام بالعالم

 

د زهير الخويلدي

 

 

" على الإنسان أن يعرف كل شيء لكي يقرر...لأن أفضل ما يمكن من الاقتدار في العيش يعتمد على الدرجة التي نعرف بها أنفسنا بوصفها الأداة التي توجه نفسها في العالم وتكون القرارات."1[1]

ما انفك البعض يدق النواقيس حول جدية المخاطر التي يمكن أن يتعرض لها العرب في المستقبل والسبب ما يعانوه من أزمة حقيقية عصفت بكل مقدراتهم في الوجود وأضعفت مدخراتهم في الاستثبات والبقاء.

لقد بدأت علامات التأخر الحضاري تظهر بوضوح يوم توقف الاجتهاد الفقهي وتفككت جل مؤسساتهم الروحية التي ظلت ترعى لقرون طويلة وحدتهم الرمزية وأخفق المشروع النهضوي الأول بصورة مسترابة وذهبت الوعود الغربية بعيد الثورة بالمساعدة على إقامة الدولة الأمة الواحدة أدراج الرياح.

لم تنقشع الظلمات القروسطية التي خيمت على الأجواء العربية بمجرد تعبير بعض التيارات السياسية الوليدة عن نواياها في استعادة بعض الكنوز النيرة ورغباتهم في تشغيل عدد من الخيارات العقلانية.

لقد حجب الاستعمار الغربي على العرب المظاهر المستنيرة للحداثة العلمية ولم يصلها سوى الإبداع في الهيمنة والاستغلال والإلحاق وبدل التسريع في إخراجهم من أنماط الإنتاج التقليدية وتمكينهم من تغيير ظروف الإنتاج ومساعدتهم في تطوير قدراتهم الذاتية في التنمية والترقي يتم تعميم الاكتساح والتعويل عليهم في حروب غير عادلة ونقلهم من حالة السلم إلى حالة الحرب وإجراء تفاهم دولي دون تشريكهم.

اذا كانت حركات التحرير قد أفضت إلى تشكل كيانات حكم مستقلة في الظاهر وذات مصالح تابعة في العمق فإن تشكل المؤسسة الجامعة ومحاولة الانتشار القاري والجيوسياسي ضمن كتلة عدم الانحياز لم يؤدي إلى إحراز الاستقلال التام ولم يمنع الكيانات الناشئة من التمتع بالسيادة في حكم شعوبها وتقرير مصيرها ولذلك اندلعت النزاعات الإقليمية وبرزت إشكاليات عالقة وتم تأجيل حلحلة قضايا عادلة.

لقد وقع العرب في مأزق خوض حروب من أجل الآخرين وتفننوا في صناعة الخصوم واستعداء العالم ولقد زاد حيازتهم للثروة المتأتية من الطاقة من أطماع القوى العالمية في التدخل في شؤونهم واستقطابهم.

لقد عاش العرب الصدمة والترويع ووقعوا في الفخ الذي نصب لهم وفق مؤامرة كونية حيكت لهم ضمن لعبة أمم متصارعة على مقدرات البشرية وتقاسم النفوذ على الجغرافيا الكونية وجُرُّوا إلى حرب مترحلة.

قد لا يكفي الشعور بالازدراء وتعاظم السخط على الوضعية الصعبة قصد إحداث المنعطف وتحقيق اليقظة والسير في درب يفضي إلى الاستفاقة والانتعاق وتغليب إرادة البناء والتعمير على نزوع الهدم والتخريب.

لن يصنع العرب مصيرهم بأنفسهم إلا إذا تخطوا حالة الانقسام والتشرذم وتخلوا عن إفراط الاهتمام بالذات وعملوا على تنمية الاهتمام بالعالم وحصروا مشكلاتهم بحق الإنسان وجعلوا من وحدة الفكر دعامة لوحدة المجتمع وأوقفوا مهزلة التباغض الداخلي والتورط في نزعات عديمة والاستعانة بالغير على الذات.

كما يلزم أن يكون القرار السياسي مبنيا عن دراية عميقة بالواقع الموضوعي وقراءة استشرافية للمستقبل وكلما كانت المعرفة بالذات وبالغير أكثر متانة ودقة كانت القرارات التي يتخذها الناس أكثر سداد وصحة.

خلاصة القول أن المعركة الحقيقية من أجل الاستثبات تقتضي امتلاك شروط الاستبقاء بالمقدرة على النماء ويستوجب تغيير المجتمع نحو الأحسن الإصغاء إلى استحقاقاته في حياته العامة والخاصة والتركيز على خبراته النضالية ودوافعه الذاتية في التنمية وتنشيط الأنظمة الدفاعية الحية وتعبئة الطاقات في التأثير. وبالتالي " لا ينبغي للمرء أن يقاتل في سبيل حرية شعبه فحسب، وإنما ينبغي أيضا، وما ظلت المعركة قائمة، أن يعلم هذا الشعب مرة أخرى، أن يعلم نفسه مرة أخرى، حقيقة الإنسان. يجب أن يسير في دروب التاريخ من جديد، تاريخ الإنسان الذي حكم عليه البشر بالعذاب، وأن يدعو إلى التقاء شعبه بسائر البشر، وأن يجعل هذا اللقاء ممكنا"2[2]، فكيف يزيل النضال السياسي من أجل التحرير كل اندفاع بشري نحو الإضرار بالغير؟ وماهي العوامل الشفائية من أمراض الغطرسة والاستئثار والتعسف؟

 

المراجع:

1- فروم (اريك) ، فن الإصغاء، ترجمة محمود منقذ الهاشمي، اتحاد الكتاب العرب، دمشق، طبعة أولى 2004، ص 52

 

2- فانون (فرانس)، معذبو الأرض، ترجمة سامي الدروبي وجمال الأتاسي، دار الفارابي، بيروت، طبعة أولى، 20054،ص 330.

 

كاتب فلسفي 

 


[1]  فروم (اريك) ، فن الإصغاء، ترجمة محمود منقذ الهاشمي، اتحاد الكتاب العرب، دمشق، طبعة أولى 2004، ص 52

[2]   فانون (فرانس)، معذبو الأرض، ترجمة سامي الدروبي وجمال الأتاسي، دار الفارابي، بيروت، طبعة أولى، 20054،ص 330.



901

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 


 

 

 
 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



سؤال الى السيد مندوب التعاون الوطني حول حافلة الخيرية الإسلامية .؟؟

إدانة مصور البورنوغرافية بسنة حبسا نافذا بالفقه بن صالح

بني عياط / سوق أسبوعي جديد قريبا بتراب الجماعة

كتابة ضبط اختصرها: عبدالقادر الهلالي‎

بلاغ صحفي اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بني ملال خريبكة

سوق السبت : حمادي عبوز وهبه صاحب الجلالة ماذونية سيارة اجرة بالرباط وضاعت منه ببني ملال

أفورار: بمناسبة اليوم العالمي للمرأة ،دار الولادة بأفورار " تحتفل "بإنتهاك كرامة المرأة!!!

دمنات:احتفاءا باليوم العالمي للمرأة ..نزلاء دار الطالبة يركبون صهوة الإبداع للتحدي!!

تفاصيل جديدة و مثيرة: الشرطي الذي قتل 3 من زملائه بمشرع بلقصيري عاد لتوه من الناظور

الفقيه بن صالح: بمناسبة اليوم العالمي للمرأة مشاركات ومشاركون يتعلمون كيفية التناظر من خلال موضوع"

لائحة ال 44 واليا وعاملا الذين تم تعيينهم من طرف جلالة الملك

المرأة والجنس في المغرب بقلم :ذ:عبد الصمد الديالمي

همجية العنف وحضارة امتصاص الغضب بقلم : د زهير الخويلدي

فن الإصغاء إلى الذات وتنمية الاهتمام بالعالم بقلم : د زهير الخويلدي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

رد على ما ورد في الفصل التمهيدي من كتاب حول عروبة (البربر)


النظام الإيراني محاصر من قبل البديل الواقعي // المحامي عبد المجيد محمد


يهود دمنات.. ذاكرة تأبى النسيان // عمر الدادسي


أمل...يشبه عشتار // ذ,مالكـة حبرشيد


الوجود الحضاري الغربي بصدد التفكك // د زهير الخويلدي


تنسيقيّة البَقَّالَا المَغاربة // الطّيّب آيت أباه من تمارة


لماذا الفقراء يعبدون الله اضطرارا والأغنياء اختيارا؟ // حمزة الغانمي


عن رواية "كن خائنا تكن أجمل"! // عبد الرحيم الزعبي


أخطاء وإيديولوجيا التاريخ العربي-الإسلامي // سعيد جعفر


من الحكرة إلى المظلومية // سعيد بنيس


الظهير البربري أكبر أكذوبة سيساسية في تاريخ المغرب المعاصر


وجه نحو الوطن وظهر للعدو // هدى مرشدي*

 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

جبهة القوى الديمقراطية تعتمد استراتيجية " انبثاق" لإعادة بناء الحزب،

 
أنشـطـة نقابية
 
انشطة الجمعيات

الرحامنة :بتوزيع أجهزة وأدوات مدرسية على أطفال التعليم الأولي بدوار الكراهي

 
موقع صديق
 
التعازي والوفيات

أزيـلال : تعزية خاصة في وفاة أخينا المشمول برحمته " سعيد قاهر " موظف بالمستشفى الإقليمي ..


تعزية في وفاة والد صديقنا وأخينا الأستاذ:" نور الدين حرث " رحمة الله عليه


تعزية وموساة في وفاة والد اخينا الاستاذ :" سعيد اكتاوي " محامي بهيئة المحكمة الإبتدائية بأزيلال

 
أخبار دوليــة

هكذا قتلت الزوجة وابنتها القاضي للاستيلاء على 600 مليون!


أمّن على حياة زوجته بـ3 ملايين دولار ثم قتلها بعد أشهر


شريف شيكات.. مطلق النار في ستراسبورغ جزائري الأصل

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  حديث الساعة بقلم ذ .المصطفى شرو

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة