مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /azilal24info@gmail.com. او .azilal24.com@gmail.com / مدير الموقع : إديــر عنوش / سكرتير التحرير : هشام أحــرار         أزيلال / شلالات أوزود : السياح يشتكون من غلاء أسعار وقوف السيارات والمطاعم ..الحل ؟             جامعة لقجع توقف مدرب أمل فريق رجاء بني ملال لمدة 6 أشهر             دمنات :"دعم الحكامة المحلية والديمقراطية التشاركية بالمغرب" برنامج للجمعية الأمريكية للمحامين والقضا             هذا ما حدث لآيت العريف في ليلته الأولى بسجن عكاشة             إيقاف جندي متورط في أزيد من 30 عملية سرقة بالرشيدية             Des projets au service du développement Par SAID FRIX             بيان توضيحي في شأن الإغماءات بثانوية تابن خلدون بتديلي             الإعلان عن تأسيس المركز المغربي للأبحاث اللغوية والأدبية والتربوية بمدينة فاس             السجن النافد للمعلمة التي جمعت بين زوجين في مراكش             محامي صدام حسين يكشف عن عروض أمريكية لإطلاق سراحه             لقطة رائعة..شوفو ردة فعل الأمير مولاي الحسن بعد تجمهر عدد من المعجبين على الملك محمد السادس بأمريكا            المحامي زيان ينقد فتاة من الانتحار بالرياط ويتبنى قضيتها            Tawada n Imazighen a Rabat 23 avril 2017            بالفيديو : نظرة على المغرب من السماء            جيش السيسي وإعدامات خارج القانون            اعتقال بوليسي            
البحث بالموقع
 
صـــور غــير مألــوفـة

صور الشهر

 
صوت وصورة

لقطة رائعة..شوفو ردة فعل الأمير مولاي الحسن بعد تجمهر عدد من المعجبين على الملك محمد السادس بأمريكا


المحامي زيان ينقد فتاة من الانتحار بالرياط ويتبنى قضيتها


Tawada n Imazighen a Rabat 23 avril 2017


بالفيديو : نظرة على المغرب من السماء


جيش السيسي وإعدامات خارج القانون


الملك محمد السادس يعطي تعليماته بعودة العلاقات الديبلوماسية مع كوبا وفتح سفارة مغربية بهافانا


أول رسالة نارية من فاضح الزفت الى العثماني بعد خطابه بالبرلمان


أول تصريح بالدموع للفنانة فاطمة تيحيحيت بعد اتهامها بممارسة الجنس في فيديو فاضح


عاجل | فينزويلا تستفز المغرب فجعلها تندم أمام العالم بخطة ذكية لم تتوقعها..!!


شاهد أقوى وأشرس مداخلات بنكيران في البرلمان

 
وصفات الإستاذة شافية كمال

الفوائد الساحرة لمشروبات الأعشاب الساخنة في الفصول الباردة

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

أزيــلآل : خسرنا المباراة والصعود الى القسم الممتاز ..

 
الجريــمة والعقاب

إفراج مشروط عن سعد لمجرد وإلزامه بوضع سوار إلكتروني وحريته لا تتعدى 30 م ²


بني ملال : إعتقال ستيني اغتصب طفلة عمرها 4 سنوات داخل حانوت البقالة

 
كاريكاتير و صورة

اعتقال بوليسي
 
الأخبار المحلية

أزيلال / شلالات أوزود : السياح يشتكون من غلاء أسعار وقوف السيارات والمطاعم ..الحل ؟


دمنات :"دعم الحكامة المحلية والديمقراطية التشاركية بالمغرب" برنامج للجمعية الأمريكية للمحامين والقضا


Des projets au service du développement Par SAID FRIX


بيان توضيحي في شأن الإغماءات بثانوية تابن خلدون بتديلي


أزيلال : الماء الشروب والتطهير السائل والطريق تجبر نساء توجا لكنز إلى تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر ا

 
الوطنية

هذا ما حدث لآيت العريف في ليلته الأولى بسجن عكاشة


إيقاف جندي متورط في أزيد من 30 عملية سرقة بالرشيدية


السجن النافد للمعلمة التي جمعت بين زوجين في مراكش


قلعة السراغنة : صادم وبالصور..اختطاف طفل واغتصابه قبل قتله ورمي جثته في بئر...

 
الجهوية

جامعة لقجع توقف مدرب أمل فريق رجاء بني ملال لمدة 6 أشهر


Le journalisme et les médias au service du développement durable


لفتيت يعفي باشا بني ملال من منصبه ويلحقه بالعمالة

 
أدسنس
 
الحوادث

الفقيه بنصالح : مقتل شخصين وإصابة آخرين بجروح خطيرة في حادثة سير مروعة


فم الجمعة / ابزو : وفاة شاب يقود دراجة نارية من نوع c90 وطاكسي كبير...


وفاة 3 دركيين وإصابة 2 بجروح خطيرة في حادثة سير ضواحي كلميم

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

الجمل بما حمل بقلم : جمال بدومة
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 11 يناير 2017 الساعة 44 : 02


الجمل بما حمل

 

جمال بدومة

 

 

سواء اتفقنا أو اختلفنا معه، شكّل الحكومة أو أعاد المفاتيح إلى أصحابها، سيبقى عبدالإله بنكيران شخصية فريدة في التاريخ السياسي المغربي، اختلطت فيها توابل درامية قلما تجتمع في شخص واحد. دمعته سهلة، ضحكته مُجلجِلة، كلماته عفوية، مواقفه غير متوقعة، عناده بلا حدود، لكنه يستطيع التحكم فيه. شخصية بنكيران، تخفي ملامح كوميدية، تظهر في الخطب والقفشات والقهقهات، التي تنوب عن الشروحات الطويلة أحيانا، حتى في عز الأزمات. ولعله أول مسؤول يقحم الحياة الخاصة في السياسة، بسلاسة مدهشة، لدرجة يصعب معها أن نعرف الحد الفاصل بين الخاص والعام في حالة رجل لا يتردد في الاستنجاد بقصصه العائلية والشخصية كي يشرح موقفا أو يوضح تفصيلا أو لمجرد إبهار من ينصتون إليه. عن قصد أو غير قصد، يتقن بنكيران نقل حياته الخاصة إلى المجال العام، من خلال استعمال محكم لتقنيات التواصل الحديثة، سواء عبر شبكات التواصل الاجتماعي أو الحوارات والتصريحات الصحافية أو من خلال تلبية دعوات إلى حضور ندوات ومناسبات ومجالس، يحولها إلى منصات لإطلاق جمل وعبارات تثير الدهشة أو التعاطف أو الجدل أو الضحك.

 

الوفاة التراجيدية لرفيق دربه عبدالله بها، عمقت البعد الدرامي في شخصية الأمين العام لحزب “العدالة والتنمية”، وكشفت الوجه الإنساني لرجل تنزل دموعه كلما تذكر صديق عمره. مؤخرا، عندما قرأت ما نقله على لسانه الزميل يونس مسكين في “أخبار اليوم” بمناسبة رحيل والدته، تغمدها الله برحمته، اعتقدت أنني أطالع صفحات من كتاب “الأيام” لطه حسين أو “الخبز الحافي” لمحمد شكري أو إحدى مسرحيات وليم شكسبير: الرجل فقد شقيقه في اليوم الذي مات فيه بها، بل في الساعة نفسها والعهدة على مسكين… مسكين بنكيران، المصائب تنزل على رأسه دفعة واحدة، لكنه بدل أن يحتفظ بالحزن لنفسه وللمقربين منه، يفضل أن يشاركه مع المغاربة أجمعين، بدل أن يضمده في صمت، يجعل من جرحه “معرضا لسائح يعشق جمع الصور”، كما يقول محمود درويش.

 

عندما أثير لغط حول التصريحات التي شبه فيها النساء بـ”الثريات” وامتدت الاحتجاجات إلى البرلمان، استطاع أن يقلب الموقف في أقل من دقيقة. برلمانية الكونفيدرالية الديمقراطية للشغل ثريا لحرش، التي أحست أنها معنية أكثر من أي امرأة أخرى بقضية “الثريات”، بسبب اسمها على الأرجح، جاءت إلى الجلسة الأسبوعية وهي ترفع لافتة تستنكر تصريحات رئيس الحكومة، فيما يحاول رفاقها التشويش على كلمته تحت القبة، وفجأة سمعنا بنكيران يقول للبرلمانية: “قلبي اللافتة قلبيها!”… وذهبت الكاميرا نحو الصف الذي يجلس فيه المحتجون لنرى ثريا لحرش تقلب اللافتة بارتباك وعلى عجل، مما أثار موجة من الضحك…

 

كثيرا ما ينتصر بنكيران على خصومه بضحكة أو قفشة أو بلاغ قصير، كذلك الذي قصف به عزيز أخنوش مساء الأحد، وختمه بعبارته الأثيرة: “انتهى الكلام”، واضعا حدا لمسلسل مكسيكي عنوانه: “هيا نشكل الحكومة!”

 

ثلاثة أشهر من المشاورات واللقاءات والضغوطات والمفاوضات السريالية، كلما تراجع فيها خطوة يهجمون عليه خطوتين، حتى لم نعد نعرف من كلفه الملك بتشكيل الحكومة، بنكيران أم أخنوش؟

 

ما إن انتصر “المصباح” في الانتخابات وتنفست عجلات “الجرار”، حتى كلفوا وزير الفلاحة بتربية “الحمام”، أركبوه “حصانا” ووضعوا في يمناه “سنبلة”، وفي يسراه “وردة”، وأرسلوه كي “يوقف البيضة فالطاس”. المهمة الأولى كانت إبعاد “الاستقلال” عن الحكومة، انتقاما من حميد شباط، الذي رفض “الانقلاب” على صناديق الاقتراع، كما خطط من يصنعون الشمس والمطر والخرائط الانتخابية، في اليوم الموالي للاستحقاق. فشلوا في الانقلاب ونجحوا في الانتقام، بعد أن استغلوا تصريحات شباط حول موريتانيا، مثلما استغل الفرنسيون “ضربة المروحة” كي يستعمروا الجزائر. ثلاثة أشهر من الأخذ والرد، لخصها بنكيران في قصة “الشناق” الذي التقى بدويا يريد بيع جمل، وبعد أن فحصه صار يتكلم بلغة الجمع: “شحال غادي نطلبو فيه؟”. اليوم، ها هو بنكيران يشرح لهم بالخشيبات أن حزبه فاز بالانتخابات التشريعية، فإما أن يتركوه يشكل الحكومة أو يترك لهم “الجمل بما حمل”!

 



312

0






للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

www.azilal24.com@gmail.com

أو

العنوان الجديد

azilal24info@gmail.com

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



إعـــتذار

واويزغت :حملــة لإقرار ثبوت الزواج بمدينة واويزغت

فنون أحواش بين الجمالية والارتباط بقضايا الوطن بقلم :الحسن ساعو

دار ولد زيدوح : معاناة ساكنة من غلاء فاتورة الماء الكهرباء

افورار: اطر دار الولاد ترد على مقال

ظاهرة انحراف الأحداث...لمن تقرع الاجراس؟بقلم : محمد حدوي

تعزية لعائلة المرحوم الحاج محمد أغجدام

حوار مع ماركسي مغربي حول التحالف مع الإسلاميين.بقلم: عبد الحق الريكي

تحقيق : جهازُ الشرطة بالمغرب.. جسمٌ مريض

تعزية فى وفاة والد الإعلامي عزيز هيبى

الجمل بما حمل بقلم : جمال بدومة





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

الأمازيغي بين الأمس واليوم بقلم : عذري مازغ


طقوس السحر عند اليهود المغاربة بقلم : عبدالحميد بنخويا


رسالة من أعماق أنثى .. إلى رجل تعشقه ( غزل + 18 )


حقيقة التصوف بقلم : الشيخ سيدي عبد الغني العمري


الأمازيغ واللعب الصغير... بقلم : عمر افضن


جنس وعنف وفساد مالي وتعمد توجيه الإهانات لمن حولهم.. الملف الأسود.. لأبناء الملوك والرؤساء العرب! /


اليهود الامازيغ : التاريخ المنسي والموقف المرتجى بقلم : انغير بوبكر


تجديد التربية من خلال إيتيقا الفكر المركب بقلم : د زهير الخويلدي


من ذكريات ازيلال الغالية . بواسطة : محمد همـــشة


أقصر القصص في العالم بواسطة : جودت هوشيار

 
إعلان
 
أخبار دوليــة

محامي صدام حسين يكشف عن عروض أمريكية لإطلاق سراحه


فتاة تبيع غشاء بكارتها بأزيد من 2.5 مليار سنتيم!

 
انشطة الجمعيات

الإعلان عن تأسيس المركز المغربي للأبحاث اللغوية والأدبية والتربوية بمدينة فاس


بني عياط: في اللقاء الدولي لمغاوري الكهوف لمنظمة الكشاف المغربي


التنسيقية الوطنية للمغاربة المسيحيين : رسالة الى السيد رئيس الحكومة

 
رسـالة مفتوحـة الي من يهمهم الأمر

حق الرد مكفول : " شركة " :Moyen Atlas " ترد على مقال: " ساكنة جماعة أيت أوقبلي يشتكون من خروقات شركة


أزيـــلال : فضيحة: ساكنة جماعة أيت أوقبلي يشتكون من خروقات شركة Moyen Atlas للتجهيز والإسثتمار و مكت


صرخــة من مسلمي فرنـسا : السید عبد الكمال الشاوي، زرع الحقد والكراهیة بین المغاربة

 
أَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ

التلميذ عمر بن إيشو مريض بالقلب يناشدكم لإنقاذ حياته

 
التعازي والوفيات

أزيــلال : أطر ثانوية ولي العهد الإعدادية تعزي عائلة المشمول برحمته : رشيد أيت دحمان

 
أنشـطـة نقابية

الجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية بأزيلال التابعة للاتحاد المغربي للشغل تجدد مكتبها الإ

 
موقع صديق
تادلة أزيلال
 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  صـــور غــير مألــوفـة

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ

 
 

»  رسـالة مفتوحـة الي من يهمهم الأمر

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

 

 

 شركة وصلة