مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         حادثة سير تصرع أربعة شبان قرب سيدي قاسم             جواب العثماني بمجلس المستشارين يفتقد للصدق والمعقول             شخصان يتعرضان لاعتداء خطير بواسطة السلاح الابيض بازيلال وفاعلون متخوفون من عودة ظاهرة التشرميل؟             تغييرات في برمجة امتحانات الباكالوريا..وهذه هي مواعيد إجراء الاختبار (وثيقة)             قلعة السراغنة : شخص يطلق النار على شقيقه ويرسله للمستشفى بين الحياة والموت             قيادي سابق بالعدل والإحسان يعلن إلحاده ويبشر الناس بأنه نبي مرسل من السماء             مقامة البداية والنهاية بقلم .. ابراهيم امين مؤمن             يهود المغرب العميق في إسرائيل يحكون عن مأساة «الرحيل» الذي لم يختاروه / الباحث والصحفي لحسن والنيعام             قلعة السراغنة : مهاجر بايطاليا يقتل زوجته ويصيب ابنته ..             مصرع سيدتين ونجاة طفل عمره 5 أيام في انقلاب سيارة خفيفة بمنعرجات ايت تمليل بازيلال             مُنيب: التلفزيون المغربي ينشرُ الإستحمار..هل هناك من لازال يُؤمنُ بـ'حديدان' والقرون الوسطى            قائد الكورس بآسفي تحول الى فاندام وسلخ باعة متجولين مساء الجمعة            نائبة نمساوية ترتدي الحجاب داخل البرلمان            أحلام الزعيمي تفضح واقع الفن بالمغرب..ممارسة الجنس مقابل التمثيل             برلماني ينتفض في وجه الداودي:المفسدين الكبار ماكتقدوش عليهم و المغاربة عطيتوهوم البيض            أزيــلال / بين الويدان : افتتاح " دارالضيافة "جديدة بالبحيرة // اثمنة جد مناسبة            قطة تسرق الأضواء ... تبول على فستان احدى السيدات فى عرض أزياء كريستيان ديور             عامل إقليم ازيلال يتدخل في الحالة التي أبكت يوسف الزروالي            الحق في الاضراب !!            الوزير يشرح             الكسلاء يضربون اساتذتهم             ثمن الخضر والفواكه بازيلال             بنكيران يكذب الظهير الملكي حول المعاش التكميلي و يعترف بحصوله على معاش 7 ملايين            الماء الصالح للشرب .... منكم واليكم             خاص برجال التعليم .... " مسار "             المجرد والإغتصاب             الحكومة تساهم بالتغطية الصحية بجبال ازيلال قريبا كالعادة             من قتل الصحفي السعودي خاشقجي           
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

مُنيب: التلفزيون المغربي ينشرُ الإستحمار..هل هناك من لازال يُؤمنُ بـ'حديدان' والقرون الوسطى


قائد الكورس بآسفي تحول الى فاندام وسلخ باعة متجولين مساء الجمعة


نائبة نمساوية ترتدي الحجاب داخل البرلمان


أحلام الزعيمي تفضح واقع الفن بالمغرب..ممارسة الجنس مقابل التمثيل


برلماني ينتفض في وجه الداودي:المفسدين الكبار ماكتقدوش عليهم و المغاربة عطيتوهوم البيض


أزيــلال / بين الويدان : افتتاح " دارالضيافة "جديدة بالبحيرة // اثمنة جد مناسبة


قطة تسرق الأضواء ... تبول على فستان احدى السيدات فى عرض أزياء كريستيان ديور


عامل إقليم ازيلال يتدخل في الحالة التي أبكت يوسف الزروالي


شاهد المنزل الفاخر الذي يعيش فيه بنعطية بقطر


طلبة الطب يقاطعون الامتحانات ويحتجون في مسيرة الشموع بفاس

 
كاريكاتير و صورة

الحق في الاضراب !!
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

عادات الأكل الصحي في رمضان

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

انتصار فريق النخلة على نظيره فريق العرصة في دوري رمضان بمدينة تملالت إقليم قلعة السراغنة


BENI MELLAL// RBM de tennis de table à l’honneur

 
الجريــمة والعقاب

قلعة السراغنة : مهاجر بايطاليا يقتل زوجته ويصيب ابنته ..


العطاوية : خطير: الأمن ينقد إبن سيدة مطلقة من قبضة عشيقها النجار الذي هدد بقتله وتقطيعه لأشلاء

 
الحوادث

حادثة سير تصرع أربعة شبان قرب سيدي قاسم


مصرع سيدتين ونجاة طفل عمره 5 أيام في انقلاب سيارة خفيفة بمنعرجات ايت تمليل بازيلال

 
الأخبار المحلية

شخصان يتعرضان لاعتداء خطير بواسطة السلاح الابيض بازيلال وفاعلون متخوفون من عودة ظاهرة التشرميل؟


ازيلال / تذمر كبير وسط ساكنة حي الزاوية بسبب انعدام الانارة العمومية


بسبب عطلة زميلها..وزارة الصحة تجبر طبيبة مولدة على العمل ليل نهار قرابة شهر!...وثيقة

 
الجهوية

La préfecture de police de Beni Mellal a célébré avec faste le 63 ème anniversaire de la création de la sureté nationale


M le Wali a présidé des activités à l occasion du 14 ème anniversaire du lancement de l INDH


بني ملال تنظيم الافطار الخير الرمضاني في نسخته الاولى لفائدة نزيلات و نزلاء دار المسنين ببن ملال

 
الوطنية

جواب العثماني بمجلس المستشارين يفتقد للصدق والمعقول


تغييرات في برمجة امتحانات الباكالوريا..وهذه هي مواعيد إجراء الاختبار (وثيقة)


قلعة السراغنة : شخص يطلق النار على شقيقه ويرسله للمستشفى بين الحياة والموت


قيادي سابق بالعدل والإحسان يعلن إلحاده ويبشر الناس بأنه نبي مرسل من السماء


خاص للطلبة ....أمزازي: “الوزارة سترفع ميزانية المنح بـ 100 مليون درهم إضافية”

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

ماذا اكتب ؟. بقلم ذ. محمد همشــــــة
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 يناير 2017 الساعة 23 : 22


 ماذا اكتب ؟.

محمد همشــــــة

 

 

قد يتبادر الى الذهن ان الكتابة عملية سهلة يكفي للانسان ، ان يحمل قلما وورقة ؛ ويشرع في تنسيف الحروف والكلمات ليصل الى وضع الجمل مرتبة حسب النسق الذي تسير عليه عملية الكتابة .يكفي هذا فقط وانتهى الامر.

لكن ليس الامر بهذه السهولة .انني حين احمل القلم او الهاتف النقال للشروع في انزال كل الاحاسيس والمشاعر الانية والمضطربة في مخيلتي ، اسعى جاهدا لادخالها سجن الكتابة وتوثيقها ، قبل ان تتبخر وتصبح هباء منثورا او حلما لم يكتمل .ان الكتابة سيدي فن وابداع ؛ وليست ارضاء لاهواء احد القراء او بعضهم او كلهم. انها شعور بالعودة الى الطفولة التي يسعى اليها الشيخ العجوز الذي مل روتينية الحياة القاسية .انها خرق للتابث وثورة على المالوف والاستمرار المقنع .انها لجوء فكري الى السهل الممتنع .

بل اكثر مما تتصور سيدي ، فالكتابة غذاء روحي يسبق و يلازم و قد يتاخر عن الغذاء المادي الطبيعي للانسان . فاذا كان لابد من مرحلة البراز بعد الغذاء المادي الطبيعي .فان للكتابة مرحلة نهائية لا تفرز الغائط ؛ وانما تنتقل من عالم الكاتب الوهمي الخيالي الى مخيلات وتصور القراء . حيت تسمو بهم في عالم المتعة الفكرية والسعادة الباطنية الروحية ، وقد تؤدي بالبعض منهم الى تناثر العبرات الصادقة ، فوق صفحات افئدتهم النابضة ، واشعارهم ان هناك خيوطا وانسجة رقيقة لا ترى ، تربطهم بالكتابة التي نسجها المبدع الاول الا وهو الكاتب الصادق .من هنا سيدي اتعجب من الذي ينتقذ الناس على بساط اهوائه وميولاته وفي كثير من الاحيان طبقا لتمتلاثه الشخصية الجافة .ان الكتابة مهرجان بدون لوائح اشهارية ، يلتقي فيه جمهور صامت غارق في تاملات الكاتب واهدافه من الكتابة التي يبتكرها كل يوم .هذا الجمهور دائما غالبا ما يصير في نهاية قراءة النص المقدم له، متجانسا ينظر الى صاحب المقال نظرة اجلال واحترام ... وتعجب سيدي ايضا لكونه استطاع ان يعبر عن المسكوت عنه تعبيرا صادقا وعميقا ؛ ينفذ الى كنهه وكينونته . .اظن هذه بعض غاية كثير من الكتاب الصادقين في عكس دفين احاسيسهم ومشاعرهم .انا يا سيدي لست دمية يلعب بها جميع القراء وخصوصا الذين تتعارض عواطفي الباطنية مع اغراضهم الانتهازية وارباحهم المادية ، وركوب زوارق الشهرة والظهور امام الشاشة والنموذجية التي يجب ان تحتدى ، واخذ صكوك الابناك المالية ...ان الكاتب هو الالتزام بقضايا و مشاعر الشعب والتعبير عن كنوز ورغبات الطبقة المغلوبة على امرها ؛ والتي لا تستطيع حتى ان تقف وقفة مستقيمة امام وسائل القمع والتعذيب وشتى انواع القهر الصادية.انا يا سيدي بلبل يغرد كل صباح لعل احدا من النائمين يصحو للتمتع بانغامي وشدوي ، وهذا النائم ينظر الي وانا اطل من اعلى احياء شعبية نائمة .احاول ايقاظهم برفق وحنان للنهوض لمواجهة الحياة الجهنمية .انا لست انت الذي تريد ان تلطخ عملتي بيديك القذرتين .لانك لم تعد ذاك الذي كنت اعرفه سالف الازمان بشهامتك وانفتك الخالصتين ، دعني من فضلك صامتا قبل ان تنفجر قنبلتي التي احملها بين اناملي كل يوم ، وانا احس بخلل يسري داخل الحي الفقير الذي يأويني ، انا لا اعرف العيش مترفا في منزل فخم مطل على شاطىء خاص بالمفسدين ، انا ابن كوز شاي ورغيف شعير غير ملوث بالرشوة والمال الحرام . خذوا كل امانيكم وحققوها فلن تجدوا راحة البال والسعادة والهناء...

واتركوا قلمي يخطط كلمات حمراء اللون من دمي ، ينزف كل صباح ومساء من شرايين جسدي من اجل التواصل والدردشة مع الفقراء مثلي .ولا تضف اي شيء من فضلك سيدي . ! ! ! !.

 

 



1298

2






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- نصيحة

ن احمد

الى الأخ همشة
انا من متتبعي مقالاتاتك مند زمن ولكن هذه الرة اعرجت عن خطك التحريرى
انصحك ان تبقى فى ما كنت تكتب عن السيرة الداتية لك والتى احببناها كثيرا وما كان يروج فى السبعينات والثمانينات من القرن الماضى
نرجو ان لا تخرج عن هذا المنعطف
وشكرا ومعذرة

في 04 فبراير 2017 الساعة 48 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- الى الاخ المحترم .ن احمد

محمد همشة.

اشكرك اولا اخي (ن احمد ) على مدى اهتمامك بكتاباتي المتواضعة .كما اني احترم توجهك وتقييمك لها .واتمنى ان شاء الله ان اكون عند حسن ظنك في المناسبات القادمة .لكن اخي اذا اعدت قراءة النص اعلاه بتمعن . ستدرك ان الفكرة التي تقترحها علي هي نفس الشيء الذي تناولته في النص .ويصعب على اي كاتب ان يرضي جميع قرائه الذي يتابعون كل مايكتب .فما تراه انت مثلا ناقصا فان هناك من يعتبره جيدا .لذا اقول لك شكرا ثانية على ملاحظتك السديدة ونقدك الموضوعي . تحياتي من صميم القلب .

في 04 فبراير 2017 الساعة 59 : 20

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 


 

 

 
 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الأمن في كف عفريت بازيلال

متى سيفهم العرب أن العلمانية ليست الإلحاد؟بقلم : هاشم صالح

موسم سقوط التلميذات. بقلم :ذ. الكبير الداديسي

كأن شيئاً لم يكن! بقلم تركي بني خالد

ذاكرة كفاح النساء: صفحة المرأة بجريدة الاتحاد المغربي للشغل (الطليعة).بقلم :زكية داود

عنــــدما تثــــبت الأمــــازيغية مغــــربية الصـــــحراء بقلم مدير جريدة سوس+

أيت امحمد :الطريق الرابطة بين ايت امحمد وازيلال صالحة للحرث

تحقيق : جهازُ الشرطة بالمغرب.. جسمٌ مريض

جزيرتي الحلوة.بقلم :خالد العجمي(المملكة العربية السعودية)

البوليساريو تكذب الامين العام للامم المتحدة، ولكن...؟ بقلم: مصطفى سيدي مولود

ماذا اكتب ؟. بقلم ذ. محمد همشــــــة





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

مقامة البداية والنهاية بقلم .. ابراهيم امين مؤمن


يهود المغرب العميق في إسرائيل يحكون عن مأساة «الرحيل» الذي لم يختاروه / الباحث والصحفي لحسن والنيعام


الصحافة والسخافة // عزيز لعويسي *


لمثل يذوب القلب من الأسف سليمة فراجي*


كــــــلام في الصحافــة .. / عزيز لعويسي


نظرات في شعر الأمازيغ.. أبيات من آيات // محمد أعماري


دغْمُوس بقلم : عبدالرحمن السليمان


الصواب في غياب مثل الأحزاب. // مصطفى منيغ


القصة في القرآن بين الخلق والأخلاق // د زهير الخويلدي


أين وصلت الصحافة الرقمية، وهل لديهم مصداقية؟ // دغوغي عمر


شـهـــــداءُ الـوطـــــن وخـوارجُ الكـفــــن(1) شعــر : حســين حســن التلســيني


فين أيام رمضان بالنفار والطبال وخالي العايدي ...؟؟ // فهد الباهي

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة

 
التعازي والوفيات

أزيــلآل : تعزية ومواساة فى وفاة المشمول برحمته :" محمد باتو "...

 
نداء المحسنين وذوي القلوب الرحيمة

نداء للمحسنين وذوي القلوب الرحيمة من أجل مساعدة السيد رشيد غنيمي مريض بالقلب يقطن بتملالت قلعة السراغنة

 
البحث عن متغيب
 
إعلان
 
أنشطة حــزبية

في بلاغ لأمانتها العامة: *جبهة القوى الديمقراطية، تعتبر حصيلة نصف الانتداب الحكومي مخيبة لآمال المغاربة.

 
أنشـطـة نقابية

أزيلال : النقابات التعليمية تتشبث بالإضراب وحمل شارات سوداء في رمضان واضراب يومي 14 و15 ماي ...


رغم الإتفاق الإجتماعي ، النقابات التعليمية تعلن عن “رمضان الغضب” وتقرر خوض إضراب وطني جديد

 
انشطة الجمعيات

دمنات / سيدي يعقوب: أزيد من 2100أسرة معوزة تستفيد من مساعدات غذائية


دمنات/ استفادة أزيد من 500 فرد من مساعدات غذائية للأسر المعوزة خلال شهر رمضان بكل من انزو وايت امليل.

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

شاهد بالفيديو مغنية سعودية تثير الجدل بالرقص وقراءة القرآن !


بعد طرد بوتفليقة. كُوبا تستدعي سفير الجزائر وتُطالبُه بدفع 450 مليون دولار عن تدريب مليشيات البوليساريو


حكيمة أوعميرى... بنت القصيبة ، سيدة الحافلات التي فرضت نفسها في مهنة ظلت حكرا على الرجال .. بألمانيا

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  البحث عن متغيب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 

»  نداء المحسنين وذوي القلوب الرحيمة

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس

 

 

 

 

 

 شركة وصلة