مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         جريمة بشعة ..زوج يطعن زوجته 34 طعنة على قبل 2 دراهم + الصورة             معضلة الصراع في التاريخ الإسلامي // إبراهيم بن مدان             إعفاء مديرة مستشفى الحسن الثاني بخريبكة بعد خروقات وسوء التدبير وصراعات نقابية             محمد سلطانة.. المطلوب الأول في أوربا ينهي مسلسل هروبه             حفل اختتام الموسم الدراسي لأطفال التعليم الاولي التابعين للهيئة المغربية للتعليم الاولي بأزيلال             ازيلال / عامل الاقليم يتراس لقاء لتعميم الشباك الرقمي الوحيد لرخص التعمير والرخص الاقتصادية من أجل تحسين مناخ الاعمال والاستثمار             “عــــــــــــــاجـــل” // سمير عطا الله             مُجرم خطير يشرمل وجه شرطي بسيف بالقنيطرة والمواطنون يطالبون الحموشي بإطلاق الرصاص             الملك يعين 22 سفيرا جديدا للمملكة.. ويوشح 6 سفراء أجانب (اللائحة)             غــزلـي ظـلَّ مُثـقـــلاً بـالدَّيـْــــــنِ // شعر : حســين حســن التلســـيني             20 يونيو 1981.. قصة إضراب سالت فيه دماء غزيرة            ردود فعل صادمة من الجمهور المغربي رغم الفوز أمام ناميبيا            كيف عرف ترامب ان ايران خلف تفجيرات الناقلات وليس الموساد؟ ومن سيطلق الرصاصة الأولى ومتى؟            أزيــلال :شاب من دمنات يستحق التشجيع ، ينجح في صنع طائرة شراعية وينتظر ترخيص السلطات للتجريب            شاهد: المنصف المرزوقي ينهار على الهواء مباشر ويبكي بكاء حارا وهو يرثي مرسي            الحسناوي وقانون الأمازيغية            بسبب الضغوطات و التعسف في العمل .. شرطي يلجأ الى تصوير فيديو مؤثر            مصرف مجنون يرمي النقود ؟؟؟            بدون تعليق             برامج التلفزيون في رمضان .. "الرداءة"            غـــــــــــلاء الأســـــعار             الحق في الاضراب !!            الوزير يشرح             الكسلاء يضربون اساتذتهم             ثمن الخضر والفواكه بازيلال             بنكيران يكذب الظهير الملكي حول المعاش التكميلي و يعترف بحصوله على معاش 7 ملايين            الماء الصالح للشرب .... منكم واليكم             خاص برجال التعليم .... " مسار "            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

20 يونيو 1981.. قصة إضراب سالت فيه دماء غزيرة


ردود فعل صادمة من الجمهور المغربي رغم الفوز أمام ناميبيا


كيف عرف ترامب ان ايران خلف تفجيرات الناقلات وليس الموساد؟ ومن سيطلق الرصاصة الأولى ومتى؟


أزيــلال :شاب من دمنات يستحق التشجيع ، ينجح في صنع طائرة شراعية وينتظر ترخيص السلطات للتجريب


شاهد: المنصف المرزوقي ينهار على الهواء مباشر ويبكي بكاء حارا وهو يرثي مرسي


الحسناوي وقانون الأمازيغية


بسبب الضغوطات و التعسف في العمل .. شرطي يلجأ الى تصوير فيديو مؤثر


مصرف مجنون يرمي النقود ؟؟؟


مشاهد حقيقية ومكان مدينة آرم ذات العماد التي لم يخلق مثلها في البلاد


رجل يعود من مثلت "برمودا" بعد أن قضى فيه سبع سنوات

 
كاريكاتير و صورة

بدون تعليق
 
وصفات الإستاذة شافية كمال

التغذية الصحية في رمضان .. نصائح بسيطة لصحة أفضل

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

تطورات مفاجئة تهدد بإفشال نهائيات كأس إفريقيا التي ستنطلق اليوم ..


هذه هي مواعيد مباريات المغرب في كأس إفريقيا

 
الجريــمة والعقاب

مُجرم خطير يشرمل وجه شرطي بسيف بالقنيطرة والمواطنون يطالبون الحموشي بإطلاق الرصاص


صادم: مسخوط الوالدين يشرمل والده الستيني ويرسله للمستشفى بين الحياة والموت

 
الحوادث

سائق سيارة يصطدم بثلاثة سيارات في حادثة سير قرب مقر المنطقة الامنية للأمن بازيلال


أزيــلال / تامدة نمرصيد : حادثة سير بين حمار وسيارة .. !!


ازيلال / إصابة شخص في حادث اصطدام بين دراجة نارية وسيارة

 
الأخبار المحلية

حفل اختتام الموسم الدراسي لأطفال التعليم الاولي التابعين للهيئة المغربية للتعليم الاولي بأزيلال


ازيلال / عامل الاقليم يتراس لقاء لتعميم الشباك الرقمي الوحيد لرخص التعمير والرخص الاقتصادية من أجل تحسين مناخ الاعمال والاستثمار


خريبكة :عامل الإقليم يوقف رئيس جماعة متهم بسوء التسيير

 
الجهوية

إعفاء مديرة مستشفى الحسن الثاني بخريبكة بعد خروقات وسوء التدبير وصراعات نقابية


بني ملال : تفاصيل مثيرة...اختلاس مليار و 200 مليون يطيح بطبيب وأستاذ


التلميذة "إيمان يامل "، ابنة اخريبكة ، تتصدر نتائج “الباك” بجهة بني ملال

 
الوطنية

جريمة بشعة ..زوج يطعن زوجته 34 طعنة على قبل 2 دراهم + الصورة


الملك يعين 22 سفيرا جديدا للمملكة.. ويوشح 6 سفراء أجانب (اللائحة)


خطير: عدد الملحدين المغاربة يتزايد بشكل مرعب


النقابات الجهوية للتعليم تطالب الوزارة إعطاء الضوء الأخضر لإجراء حركة انتقالية جهوية


وزارة الداخلية غير راضية عن حصيلة بعض العمال و الولاة

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

مشاكل الريف ستحُلها المؤسسة الملكية في خمس دقائق فقط بقلم :حميد المهدوي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 ماي 2017 الساعة 19 : 03


مشاكل الريف ستحُلها المؤسسة الملكية في خمس دقائق فقط

بقلم :حميد المهدوي

 

 

 

سأل موقع " بديل"  المحلل السياسي والأستاذ الجامعي عمر الشرقاوي، حول ما إذا كان قد حان الوقت لتدخل ملكي من أجل تكليف جهة لمحاورة المحتجين  في الريف والاستجابة لمطالبهم، فقال الشرقاوي :"لحد الآن لم يحن الوقت لتدخل ملكي في هذا الموضوع وأن المطلوب اليوم هو بناء الثقة مع مؤسسات وسيطة ومؤسسات لها رمزية يمكنها أن تلعب دورا في ذلك".

والرأي عندي أن تدخل الملك في أزمة الريف بات مُلحا أكثر من أي وقت مضى لأسباب دستورية، واقعية، سياسية، دينية، حقوقية إنسانية.

وأما السبب الدستوري فيلخصه الفصل 42 من هذا الدستور،  حين ينص على أنه من جملة مهام الملك " السهر على حسن سير المؤسسات" و"احترام  الوثيقة الدستورية" وصيانة الاختيار الديمقراطي"، ومعلوم أن الحكومة بمقتضى الدستور هي "مؤسسة دستورية" واجب على الملك السهر على حسن سيرها، وهنا نتساءل: " هل تسير الحكومة في المغرب بشكل جيد"؟ لن نذهب بعيدا للبحث عن الجواب، بل سنستخلصه،  من كلام الشرقاوي نفسه ضمن ذات التصريح الذي قدمه للموقع، حين يقول الأستاذ الجامعي: "الحكومة بدل أن تكون جزء من الحل أصبحت مشكلا، وأظهرت بهلاونية في تدبير الاحتجاج بالريف ولم تقدر حجم آثار تصريحات قادة الأغلبية على مسار هذه الاحتجاجات، فكانت هذه التصريحات بمثابة الزيت الذي صُب على نارها".

ثم أضاف الشرقاوي: "بدل الدور الذي يمكن أن تلعبه الحكومة في إيجاد أجوبة وسياسات عمومية لإنهاء ملفات ومطالب الاحتجاجات الاجتماعية أبدعت هذه الحكومة في دفع الاحتجاج إلى أقصى مدى"، معتبرا أنها (الحكومة) "سرعان ما فهمت حجم الخسائر الاجتماعية التي أحدثتها تصريحات رئيسها وممثلي الأحزاب المشكلة لها، وكذلك ما أحدثها لقاء وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت مع مسؤولين حكوميين"، مشيرا -الشرقاوي- إلى أن هذا اللقاء "ليس له معنى"، وأن "المعنى الحقيقي لاتخاذ القرار  هو تقديم وزير الداخلية لعرض مفصل حول ما يحدث في الريف عندما يكون في  مجلس الحكومة أو أن يدعو  البرلمان للانعقاد عبر لجنتي الداخلية بالغرفتين أو أن يطرح البرلمانيون الأسئلة".

ماذا يعني هذا الكلام؟ يعني أن مؤسسة الحكومة تعبث بالقانون والدستور  وتجازف بأمن واستقرار البلاد، وبالتالي فهي مؤسسة لا تسير بشكل حسن وطبيعي، وبالنتيجة يكون الملك ملزما بالتدخل لوضع عجلة الحكومة على سكتها الصحيحة، خاصة إذا استحضرنا دور الملك في صيانة الاختيار الديمقراطي الذي أساسه احترام المواطنين وعدم تعنيفهم كما تنص على ذلك المادة 22 من الدستور المغربي بخلاف ما يجري مع احتجاجات الريف التي تعرضت لتدخل همجي في أكثر من مناسبة، وكذا احترام إرادة المواطنين والتفاعل مع احتياجاتهم بدل سبهم والافتراء عليهم كما فعل قادة الحكومة حين اتهموا، بهتانا وكذبا، المحتجين بالرغبة في الانفصال وتلقي أموال من الخارج دون أن يدلوا بأي وثيقة أو أي دليل من شأنه أن يزكي مزاعمهم.

ثم هناك سبب ديني، فالملك وفقا للفصل 41 من الدستور هو "أمير المؤمنين"، وفي التراث الإسلامي نجد القول المأثور لأمير المؤمنين عمر بن الخطاب:" لو عثرت دابة في العراق لسُئِل عنها عمر"؛ فكيف  يُسأل "الأمير" عمر بن الخطاب  عن عِيثَار   دابة ولا يسأل " الأمير" محمد السادس عن "عِيثارْ" آلاف المواطنات والمواطنين بالريف؟

وبالإضافة الى كل ما سبق هناك سبب واقعي، يستخلص من جهة من تصريحات قادة الحراك الذين أكدوا على أن محاورهم الوحيد اليوم هو الملك عبر جهة ينتدبها لذلك، ومن جهة ثانية يستخلص من كلام الشرقاوي نفسه، فحين سُئِل عن الرسائل التي حملتها تظاهرة الخميس 18 ماي بالحسيمة، قال  "هذا الحراك ثاني أكبر سلوك احتجاجي بعد حراك 20 فبراير"، فكيف لا يتدخل الملك في حراك من هذا الحجم وقد تدخل في وقفة صغيرة لعمال الحليب بمراكش كما تدخل لمجرد رسالة توصل بها من مهاجر في الحسيمة في ما بات يعرف بقضية " باديس"، مثلما تدخل في احتجاجات عديدة لا أثر لها إذا قورنت باحتجاجات الريف؟

وطبعا هناك سبب  انساني حقوقي، فلا يُعقل أن تستمر الاحتجاجات لمدة سبعة أشهر، ويبقى الملك  متفرجا على هتافات و معاناة وآلام المحتجين،  في وقت يجمع فيه الكل على عجز الحكومة بمن فيهم السيد الشرقاوي نفسه بدليل تصريحه أعلاه؟

دون أن ننسى سببا سياسيا مهما؛ فالملك هو رئيس الدولة، بمقتضى الفصل 42 من الدستور وهو المؤتمن الأول على أمن واستقرار البلاد فكيف لا يتدخل الملك وجزء كبير من هذه البلاد بات  على كف عفريت؟

بالنسبة للسيد الشرقاوي المطلوب ليس تدخل الملك بل  " بناء الثقة مع مؤسسات وسيطة ومؤسسات لها رمزية يمكنها أن تلعب دورا في ذلك" وهنا نتساءل مع الاستاذ الجامعي من هي هذه المؤسسة التي لها رمزية في البلاد غير المؤسسة الملكية؟ من هي هذه المؤسسة المستقلة في البلاد والتي يمكنها أن تبادر من تلقاء نفسها إلى حل مشاكل 10 أشخاص فبالأحرى مشاكل منطقة دون أن تتلقى إشارة من القصر؟

مشاكل الريف أكبر من إمكانات مؤسسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان أو أي مؤسسة " وسيطة أخرى،  بل أكبر حتى من إمكانات الحكومة نفسها، وحدها المؤسسة الملكية القادرة على حل مشاكل الريف في ظرف خمسة دقائق فقط؛ لأنها الجهة الأولى الغنية، ماليا،  في البلاد والأهم أنها الحاكمة الفعلية القادرة على تعبئة جميع موارد المغرب وأغنياءه للمساهمة في حل مشاكل الريف، مادامت هذه  المشاكل اقتصادية واجتماعية فقط إلى حدود الآن، وربما تصبح مشاكل سياسية وآنذاك لن ينفع  لا " غْنانْ" ولا "جاه ولا مال"، لا قدر الله.



1263

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 

 

 

 
 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



واويزغت :حملــة لإقرار ثبوت الزواج بمدينة واويزغت

تفاصيل جديدة و مثيرة: الشرطي الذي قتل 3 من زملائه بمشرع بلقصيري عاد لتوه من الناظور

الفقيه بن صالح: بمناسبة اليوم العالمي للمرأة مشاركات ومشاركون يتعلمون كيفية التناظر من خلال موضوع"

ظاهرة انحراف الأحداث...لمن تقرع الاجراس؟بقلم : محمد حدوي

فندق قصر الضيافة جوهرة سياحية بمدينة سوق السبت أولاد النمة

هل المرأة ضحية للتحرش الجنسي ؟بقلم: عبد الغني سلامه

اسفي: الغش والتبزنيس في بيوت الله

ذاكرة كفاح النساء: صفحة المرأة بجريدة الاتحاد المغربي للشغل (الطليعة).بقلم :زكية داود

الجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل بجهة تازة – الحسيمة- تاونات- جرسيف ت

مجموعة السلام لخريجي المساعدة الاجتماعية بالمغرب

مشاكل الريف ستحُلها المؤسسة الملكية في خمس دقائق فقط بقلم :حميد المهدوي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

معضلة الصراع في التاريخ الإسلامي // إبراهيم بن مدان


“عــــــــــــــاجـــل” // سمير عطا الله


غــزلـي ظـلَّ مُثـقـــلاً بـالدَّيـْــــــنِ // شعر : حســين حســن التلســـيني


يسألونك عن العِرق، قل هو إلا خرافة وإعلان حرب بقلم : أحمد عصيد


في حضن الرذاذ // ذ. مليـكة حبرشيد


سنستمر رغم الداء والأعداء // سليمة فراجي


هذه أسماء أمازيغية للبنات.. اكتشف معانيها // حسن المودن


فلسفة الكلام اليومي عند بول ريكور : الرمز وقوة الكلمات ترجمة وتعليق د زهير الخويلدي


مات القائد الضمير،فمن سينقذ أو يغرق السفينة؟؟ الحبيب عكي


لِمَنْ نُصَوِّتُ يَا وَطَنِي ! ! !. بقلم : محمد همــشة


الهزائم العشرللحركة الأمازيغية بواسطة : ذ. مبارك بلقاسم


هل نعيش أزمة قراءة أم نشر أم كتابة؟ بقلم : محمّد محمّد الخطّابي*

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة

 
التعازي والوفيات

أزيلال : وفاة المشمول برحمته الأستاذ :" حسن ايت منصور " بعد صراع مع المرض


أزيــلال : تعزية فى وفاة " سي لحسن الطالب " الموظف السابق بالمحكمة الإبتدائية ...

 
نداء المحسنين وذوي القلوب الرحيمة
 
البحث عن متغيب
 
إعلان
 
أنشطة حــزبية
 
أنشـطـة نقابية

أزيــلال : مع مناضلات ومناضلي الإتحاد المغربي للشغل بالمستشفى الإقليمي بخريبكة ضد تسلط الإدارة الصحية وتمييزها بين الموظفين


أزيلال : النقابات التعليمية تتشبث بالإضراب وحمل شارات سوداء في رمضان واضراب يومي 14 و15 ماي ...

 
انشطة الجمعيات

ازيلال : أزيد من 17984 مترشحة ومترشح لاجتياز التقويم الاشهادي لبرنامج محاربة الأمية ومابعد محاربة الامية


بشرى للجمعيات الثقافية بجهة بني ملال خنيفرة البث في دعم مشاريع برسم السنة المالية 2018

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

محمد سلطانة.. المطلوب الأول في أوربا ينهي مسلسل هروبه


تقرير أممي يحمل المسؤولية لـ”بن سلمان”في مقتل مقتل “خاشقجي” ويتهم مجلس الأمن بالتواطؤ


محمد مرسي يُدفن سراً فجر اليوم الثلاثاء ..صلوات الغائب تتوالى بالعالم عليه

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  البحث عن متغيب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 

»  نداء المحسنين وذوي القلوب الرحيمة

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة