مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /azilal24info@gmail.com. /         حياة عابرة كتب : عبد اللطيف برادة             أزيلال : حفل التميز للموسم بمناسبة الأسدس الأول بمدرسة الشيخ سيدي ابراهيم البصير الخاصة للتعليم العتيق ببنى اعياط يحضره عامل الإقليم             أزيلال : افتتاح المؤتمر الافريقي المتوسطي حول جراحة الدماغ و الأمراض العصبية والنفسية بمدينة دمنات             الملك محمد السادس يستقبل رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز ... وأهم المحطات التى تم مناقشتها             أساطير وآلهة الأمازيغ: “أنــــزار” … إلــه المطر كتب : خالد العطاوي             أزيلال : الحكم على رئيس جماعة دمنات بأربعة أشهر حبسا موقوف التنفيذ             خلاف عائلي ينتهي بجريمة قتل بسوق السبت             المحكمة الإدارية تلغي معاقبة رجال ألآمن الذين اجتازوا امتحان المحاماة بدون رخصة..             ابتداء من اليوم ..الأساتذة الموقوفين يشرعون في الالتحاق بمقرات عملهم.. هل هي بداية طي نهائي للملف؟             استقبال صاحبات السمو الملكي الأميرات للا مريم وللا أسماء وللا حسناء لمأدبة غداء بقصر الإليزي، بدعوة من السيدة بريجيت ماكرون             ازيــلال : المنشد عبدالله البياز في أنشود"دعوتك ربي            ساكنة بأزيلال تحتج ضد تفويت أرض سلالية بدرهم ونصف للمتر والمستثمر يحفر آبار ويمنع دفن الموتى بالروضة             جلالة الملك عبدالله الثاني يهاتف عموتة ..            أمير دولة قطر يعانق المغربي الحسين عموتة بعد انجازه التاريخي مع منتخب الأردن | لقطة روعة             حكمة موجهة للإنتهازيين             ازيلال / المشردون بدون رحمة            كفاكم نهيقا ايها الحمير             الضغوط على حماس             الزلزال : البحث عن وزير             الزيادة قى كل شىء ...            الصداقة فريضة             اسعار المواد الغدائية بتلفزتنا الوطنية             الحديقة العمومية وجب الاحتفاظ عليها            8 مارس           
البحث بالموقع
 
صـــور غــير مألــوفـة

اسـتراحــــة : اضحك معانا..

 
صوت وصورة

ازيــلال : المنشد عبدالله البياز في أنشود"دعوتك ربي


ساكنة بأزيلال تحتج ضد تفويت أرض سلالية بدرهم ونصف للمتر والمستثمر يحفر آبار ويمنع دفن الموتى بالروضة


جلالة الملك عبدالله الثاني يهاتف عموتة ..


أمير دولة قطر يعانق المغربي الحسين عموتة بعد انجازه التاريخي مع منتخب الأردن | لقطة روعة


ملخص مباراة الأردن وقطر(1-3)| منتخب قطر يهزم الأردن ويحتفظ بلقبه بطلاً لكأس آسيا


جمعية طرب للثقافة و الفن- بني ملال- أغنية حيرت قلبي معاك- أم كلثوم- أداء المطربة سلــوى ياسيـن

 
كاريكاتير و صورة

حكمة موجهة للإنتهازيين
 
تهنئة.. الطالب الخلوق : "انوار عنوشّ ،ينال شهادة الدكتوراه من فرنسا في موضوع "تدبير و استمرارية و تس

تهنئة.. الطالب : "انوار عنوش" ،ينال شهادة الدكتوراه من فرنسا في موضوع "تدبير و تسيير المقاولات "

 
الحوادث

وفاة شقيقتين من أزيلال بضواحي مراكش، بعد سقوطهما من الطابق الثالث بصدد نشر " زربية " ..


أزيلال : حادثة سير خطيرة على مستوى طريق شلالات اوزود...والسبب انفجار عجلة السيارة

 
الوطنية

الملك محمد السادس يستقبل رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز ... وأهم المحطات التى تم مناقشتها


المحكمة الإدارية تلغي معاقبة رجال ألآمن الذين اجتازوا امتحان المحاماة بدون رخصة..


ابتداء من اليوم ..الأساتذة الموقوفين يشرعون في الالتحاق بمقرات عملهم.. هل هي بداية طي نهائي للملف؟


مغاربة يجتنبون الخمر 40 يوماً قبل حلول شهر الصيام


فاس…محكمة الاستئناف تحجز ممتلكات وحسابات البرلماني نور الدين قشيبل عن حزب “الأحرار”

 
الأخبار المحلية

أزيلال : حفل التميز للموسم بمناسبة الأسدس الأول بمدرسة الشيخ سيدي ابراهيم البصير الخاصة للتعليم العتيق ببنى اعياط يحضره عامل الإقليم


أزيلال : افتتاح المؤتمر الافريقي المتوسطي حول جراحة الدماغ و الأمراض العصبية والنفسية بمدينة دمنات


أزيلال : الحكم على رئيس جماعة دمنات بأربعة أشهر حبسا موقوف التنفيذ


أزيلال / أفورار : الدرك الملكي يلقي القبض على عصابة متخصصة في سرقة الأسلاك النحاسية

 
وصفات الإستاذة شافية كمال

مفاصل الركبة وطرق العلاج


أوتار الكوع، مفصل الكوع الخارجي وطرق العلاج

 
الجهوية

خلاف عائلي ينتهي بجريمة قتل بسوق السبت


بني ملال : تلميذ يعثر على قنبلة يدوية (ݣرونادة) ويحملها معه الى منزله ...


إغلاق الحمامات ثلاثة أيام في الأسبوع في بني ملال : (الاثنين والثلاثاء والأربعاء)، بسبب أزمة المياه

 
الرياضــــــــــــــــــــة

المنتخب المغربي يواجه أنغولا وموريتانيا وديا بملعب أكادير الكبير


وفاة الكيني كيبتوم حامل الرقم القياسي لسباق الماراثون في حادث سير


بَعد قصّة مُبهرة.. منتخب الكوت ديفوار يُتوج بكأس أمم إفريقيا على حساب منتخب نيجيريا

 
إعلان
 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

ابن بطوطة : المسافر الذي لا يتعب
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 يونيو 2017 الساعة 02 : 02


ابن بطوطة : المسافر الذي لا يتعب

 

 د.محمد ايت لعميم

 

تعتزم الجمعية المغربية ٱبن بطوطة إقامة الدورة الثانية للمهرجان الدولي ٱبن بطوطة خلال أيام 9 إلى12 نونبر2017 تحت شعار :الرحالة،سفراء للسلام.وذلك في أفق التعريف بجهود ٱبن بطوطة في هذا الجانب،وبتعميق البحث في الإرث الثقافي الكوني الذي تركه لنا موثقا ومدونا،فهو يعد بحق رائدا وسفيرا لإشاعة قيم التسامح والتعارف بين الشعوب،وتحبيب السفر والسياحة بمعناها الإيجابي والمثمر.

 

ابن بطوطة الطنجي ، هو رحالة الانفتاح بامتياز ، جوال الأرض بالطول والعرض . تعد رحلته أهم وثيقة مكتوبة في تاريخ كتب الرحلات البشرية ، لدقة الملاحظة التي يتمتع بها و لذاكرته المدهشة . ولوفرة المعلومات الجغرافية و التاريخية و العادات و التقاليد للأمم و الشعوب التي زارها و أقام بين ظهرا نيها .

 

ابن بطوطة ضيف للمسافة ، هو المسافر الهائل بنعال من ريح ،هو صنيعة السفر ، خلدته رحلته ، قبلها لم يكن شيئا مذكورا ، تاريخه وشهادة ميلاده بدأت مع الخطوة الأولى نحو مجاهيل الأمكنة. هذا هو الدرس العميق للسفر و التوجه نحو الآخر ، فلفهم الذات من الضروري تغربها و انفصالها عن مسقط رأسها و اختبارها في الآخر الغريب ، فالذات تتجدد بالاغتراب مثل الشمس ، وعلى ذكر الشمس ، فقد لقب ابن بطوطة في الشرق بشمس الدين ، فالذين اطلقوا عليه هذا اللقب أدركوا عمق تجربته و فهموا قصديته في رحلته، فهو قد انطلق من مجمع البحرين ، مدينة طنجة ،حتى وصل في ترحاله إلى بلاد الصين ،فكأنه بهذا المسار كان يحاكي الشمس في تنقلها . من بلد الشمس رجع إلى المكان الذي تغرب فيه ، فكأنه كان يحاكي مسار ذي القرنين الذي طاف في البلدان ، حتى وصل إلى بلاد الشمس و رجع إلى مكان تغرب فيه في عين حمئة .

 

لم يكن يخطر على بال ابن بطوطة أنه سيجوب الأرض طولا وعرضا ، ففي البدء كان الحج هو المقصد الأسنى . لكن في الطريق ، و بالتحديد في الإسكندرية سيتلقى إشارة غريبة ، فالإمام العالم الزاهد برهان الدين الأعرج الذي أقام عنده ابن بطوطة ثلاثة أيام في الإسكندرية قال له :

 

<< أراك تحب السياحة والجولان في البلاد ، فقلت له نعم إني أحب ذلك . ولم يكن حينئذ بخاطري التوغل في البلاد القاصية من الهند والصين فقال لابد إن شاء الله من زيارة أخي فريد الدين في الهند و أخي ركن الدين في السند و أخي برهان الدين بالصين ، فإذا بلغتهم فأبلغهم مني السلام ، فعجبت من قوله و ألقي في روعي التوجه إلى تلك البلاد و لم أزل أجول حتى لقيت الثلاثة الذين ذكرهم و أبلغتهم سلامه >>

 

رحلة ابن بطوطة ، تحفة النظار في غرائب الأمصار و عجائب الأسفار، ص 21

 

لقد كان الملمح الروحي حاضرا بقوة في مسار الرحلة و قد تجلى في الكم الهائل من الشخصيات الروحية سواء في بلاد الإسلام أو عند الملل الأخرى ، و ذكر المزارات و أماكن العبادة . فلا يمكن أن نغفل أن شبكة الزوايا و الخوانق و أخوية الفتيان ،لعبت دورا كبيرا في تمكين ابن بطوطة من إنجاح رحلته إضافة إلى الاستقبالات من قبل ملوك الأمم لابن بطوطة و إكرامه و إسناد مهام كبرى له مثل القضاء و السفارة . فالقدرة التي كان يتمتع بها ابن بطوطة في التواصل و الاندماج ، مكنته من أن يجد موطئ قدم عند الشعوب التي زارها ، رغم الصعاب و المشاكل التي اعترضته طيلة سفره ومخاطر الطرق و البحار التي ركب ، فقد تعرض مرارا للسلب و النهب و السرقة ، فرحلته التي كتب كانت قد سرقت ضمن متاعه ، و ربما كانت أغنى من حيث المعلومات من الرحلة التي أملاها في المغرب على ابن جزي .

 

لقد توفق ابن بطوطة و ألهم الصواب ، حين سجل كل ما وقعت عليه عينه أثناء رحلته وبذلك زودنا بمعلومات نفيسة عن جغرافية الأماكن التي حل بها ، سواء في شمال أفريقيا و أفريقيا السوداء و في شبه الجزيرة العربية و بلاد الرافدين وبلاد الشام ، و في الهند و سيريلانكا و جزر المالديف و الصين و تركيا و الأندلس . وعن عادات وتقاليد هذه الشعوب ، فوصفها بدقة ووصف نظام الغذاء عندهم و أنواع ألبستهم ، وطقوس الأعراس و الزواج ، و الرياضات الروحية مثل اليوغا ووصف حيواناتهم وأنواع الثمار والفواكه و ذكر أسماءها بلغة أقوامها ، و بذلك خلف لنا معجما غنيا في الأطعمة و الألبسة و الثمار و أنواع العمارة و البنيان.

 

لقد سافر بن بطوطة ليطلع على الحضارات الإنسانية ، و يقارن بينها، و لم يكن جوالا سلبيا بل كان فاعلا في الأحداث ، وخلد اسمه عند الشعوب التي زارها و تحدث عنها فهو يعد مرجعا أساسا في هذه الحضارات ، وبذلك كان من الرواد المغاربة الأوائل الذين حصلوا على لقب العالمية و ينطق اسمه في لغات عديدة ، و هو بذلك قد اسهم في حوار الحضارات مبكرا ، و إشاعة قيم التسامح والتعارف بين الأمم.

 

 

 

 

 

 



3106

0






 

 المرجو الإتصال بالموقع على البريد الإليكتروني التالي

azilal24info@gmail.com

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



قطاع الصحة العمومية يعيش أوضاعاً كارثية بإقليم الفقيه بن صالح.

مجموعة الدراسات والأبحاث في العلاقات المغربية المشرقية فى ندوة: "ركب الحاج المغربي والتواصل الروحي و

الدولة المغربية متهمة بقتل اللغة و الفكر الإنساني بقلم : ذ. الكبير الداديسي

كتابات طائفية بأمتياز تهدد وحدة و أمن الشعب المغربي الجزء الثالث ..ذ. سـالم الدليمي

كتاب في مقال...عروبة الأمازيغ بقلم: د.محمد بولوز

إحصاء السكان في المغرب عبر التاريخ بقلم ض.ذ.:مَحمد العلوي الباهي

Taserɣint “تاسرغينت” اسم أمازيغي قديم ل” العربية”بقلم:مبارك بلقاسم

Taserɣint “تاسرغينت” اسم أمازيغي قديم ل” العربية” بقلم:مبارك بلقاسم

تاسرغينت ''taserɣint'' اسم أمازيغي قديم للعربية بقلم : مبارك بلقاسم

فيديو //وقع في المحطة الطرقية بإنزكان .. ها علاش العسكري السابق قتل مراتو بطعنة سكين في القلب .. الت

ابن بطوطة : المسافر الذي لا يتعب





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

حياة عابرة كتب : عبد اللطيف برادة


أساطير وآلهة الأمازيغ: “أنــــزار” … إلــه المطر كتب : خالد العطاوي


كل الفخر والاعتزاز بطلبة الطب! كتب : اسماعيل الحلوتي


محاربة الفساد رافد أساسي لإصلاح التعليم كتب :علد الناصر تاجي


ماذا تنتظرون من منتخب مدلل.. ؟ كتب : سعيد الهوداني


أسطورة سيزيف عند ألبير كامو بقلم : د زهير الخويلدي


ومن لغا …..فلا جمعية له قلم : إبراهيم بونعناع


الركراكي”الكان اللي ما كان ” عموته يا عيني على النشامى كتب : نبيل الخافقي


كلمة الطيور تجمع بين الصقور والدجاجة والعصفور قلم : عبدالعالي حسون

 
دمنات : من يوميات عام البون بويهوكن وأعمال السخر .. ‎ بقلم ذ :عصام صولجاني

دمنات : من يوميات عام البون بويهوكن وأعمال السخرة الجزء 2 الحلقة الرابعة (07)

 
ضاع الامل وبقيت الذكريات . ، ( الجزء الثاني  ). قلم : محمد همـــشة

ضاع الأمل وبقيت الذكريات .(الجزء الثاني ) الحلقة 02 و03 كتب : ذ : مهمد همــشة

 
جديد الأخبـار ـ 2 ـ

أزيلال : خدمات المستشفى الإقليمي بين الأمس و جودة اليوم ...قفزة نوعية على مستوى كافة التخصصات.

 
التعازي والوفيات

أزيلال : تعزية ومواساة... الموت يخطف منا الأخ :" يوسف بنعلي " في غفلة من أصدقائه وأحبائه...رحمه الله .


أزيــلال / واويزغت : تعزية ومواساة في وفاة المشمول برحمته ، والد صديقنا واخينا " مصطفى لمرابط "، قائد ممتاز رئيس شرطة المرور


أزيلال تفقد احد رموزها ... وفاة المشمول برحمته " با بلوط " والد الأستاذ حسن و عزوز ....

 
أنشطة حــزبية
 
انشطة الجمعيات

جمعية "غيث للتنمية الصحية والاجتماعية " تسعد ساكنة إقليم أزيلال.


يشمل الأقاليم المتضررة من الزلزال... استفادة 121 مشروعا في الاقتصاد التضامني من برنامج "مؤازرة"

 
أنشـطـة نقابية

بلاغ اختتام المؤتمر الثالث للهيئة المغربية لحقوق الإنسان+ لائحة عضوات واعضاء المجلس الوطني

 
إعلان
 
أخبار دوليــة

استقبال صاحبات السمو الملكي الأميرات للا مريم وللا أسماء وللا حسناء لمأدبة غداء بقصر الإليزي، بدعوة من السيدة بريجيت ماكرون


إسبانيا تحذر من السفر إلى مخيمات تندوف الجزائرية بسبب مخاوف إرهابية

 
حوارات

محاولة انصهار و مخزون الذاكرة في رواية كرمة الصبار متابعة : أحمد لعيوني

 
موقع صديق
 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  صـــور غــير مألــوفـة

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  وصفات الإستاذة شافية كمال

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أنشطة حــزبية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  دمنات : من يوميات عام البون بويهوكن وأعمال السخر .. ‎ بقلم ذ :عصام صولجاني

 
 

»  حوارات

 
 

»  جديد الأخبـار ـ 2 ـ

 
 

»  ضاع الامل وبقيت الذكريات . ، ( الجزء الثاني  ). قلم : محمد همـــشة

 
 

»  تهنئة.. الطالب الخلوق : "انوار عنوشّ ،ينال شهادة الدكتوراه من فرنسا في موضوع "تدبير و استمرارية و تس

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 المرجو الإتصال بالموقع على البريد الإليكتروني التالي :

azilal24info@gmail.com

 

 

 شركة وصلة