مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         أزيــلال : الغياب يؤجل دورة مجلس الجماعي الى أجل مسمى ..             إحالة ثلاثة أشخاص على النيابة العامة لتورطهم في محاولة للسرقة باستعمال العنف             الحكومة تقرر تمديد حالة "الطوارىء الصحية" إلى 10 يونيو المقبل             بني ملال: فريق طبي ينجح في تركيب مثانة اصطناعية لستيني             الصاروخ الصيني الخارج عن السيطرة حلق فوق مصر وسورية والأردن             بالفيديو: "ندى حسي" تواجه السجن بتهمة "استحمار المغاربة"             قتل سائق حافلة للنقل بالسيوف دقائق قبل آذان المغرب و إصابة ابنه بجروح خطيرة             مصرع طبيب معروف في حادتث انقلاب سيارته ناحية خريبكة             هام للمغاربة.. وزارة الداخلية توضح بخصوص تصحيح الإمضاء ومطابقة النسخ لأصولها             أساتذة المراكز الجهوية للتربية والتكوين يعلنون خوض إضراب وطني ليومين             .. الجيش الجزائري يطلق النار على جماعة من ساكنة المخيمات شرق الرابوني ويقتل اثنين منهم            طائرة القدافي : القصر الطائر             روج إعلامي لأبناء المتهم بقتل 6أفراد من عائلة واحدة بحي رحمة بسلا وتصريحات مثيرة            اول أغنية سيتكوم رمضانية تغنى بالأمازيغية تكريما للفنان المغربي الأمازيغي‎            الودااااع             طريقة التخلص من " النسيــة "             الكمامة ... اكثر الناس يقلدون هذا الشاب             كورونا ... زيارة تفقدية الى جهة بني ملال خنيفرة             التحضير للإنتخابات ابتداء من هذا الشهر             الباسل             حرية التعبير تقود الى السجن             كورونا : اللي فيكم نسميه راجل اخرج لبرا             الانتهازيون             سفينة نوح ... المغربى            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

.. الجيش الجزائري يطلق النار على جماعة من ساكنة المخيمات شرق الرابوني ويقتل اثنين منهم


طائرة القدافي : القصر الطائر


روج إعلامي لأبناء المتهم بقتل 6أفراد من عائلة واحدة بحي رحمة بسلا وتصريحات مثيرة


اول أغنية سيتكوم رمضانية تغنى بالأمازيغية تكريما للفنان المغربي الأمازيغي‎


قصيدة لا ترحلي : للشاعر العراقي حسين حسن التلسيني


افتتاح نفق مسجد الحسن الثاني


ازيـلال : درس حول كيفية اغتنام شهرالصيام و رخص الإفطار المعاصرة / ذ أحمد السوسي عضو المجلس العلمي


بث مباشر يحقق حلم بائع "كاو كاو" يوما قبل رمضان

 
كاريكاتير و صورة

الودااااع
 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

صحيفة: رونالدو يشعر بالوحدة والإحباط في يوفنتوس


ثالث ملاكم "يَفِرُّ" من مقر إقامة المنتخب الوطني ببولندا ويتوجه صوب ألمانيا

 
الجريــمة والعقاب

المغرب : توقيف عضو شبكة إجرامية كانت تنشط في الجزائر في ارتكاب جرائم الاختطاف والقتل العمد


توقيف شخصين ظهرا في مقطع فيديو يرتكبان عمليات سرقة وخطف

 
الحوادث

مصرع طبيب معروف في حادتث انقلاب سيارته ناحية خريبكة


أزيلآل : انقلاب سيارة من نوع " بيكوب " تسفر عن اصابة 14شخصا منطقة أيت عبدي بجماعة زاوية أحنصال

 
الأخبار المحلية

أزيــلال : الغياب يؤجل دورة مجلس الجماعي الى أجل مسمى ..


هام لسائقي المركبات ...انقطاع مؤقت لحركة السير بالمقطع الرابط بين الويدان وأفورار بأزيلال من 03 الى 07 ماي


أزيــلال : قصة جريمة.. اغتصاب وحمل والضحية قاصر “مشردة” والحكم على الجاني بسنة حبسا .

 
الجهوية

بني ملال: فريق طبي ينجح في تركيب مثانة اصطناعية لستيني


تعنيف وكي بالسجائر..قصة اعتداء شنيع لأم وعشيقها على طفلة بمريرت


زخات رعدية محليا قوية يومي الجمعة والسبت بكل من أزيلال وبنى ملال والفقيه بنصالح ...

 
الوطنية

إحالة ثلاثة أشخاص على النيابة العامة لتورطهم في محاولة للسرقة باستعمال العنف


الحكومة تقرر تمديد حالة "الطوارىء الصحية" إلى 10 يونيو المقبل


بالفيديو: "ندى حسي" تواجه السجن بتهمة "استحمار المغاربة"


قتل سائق حافلة للنقل بالسيوف دقائق قبل آذان المغرب و إصابة ابنه بجروح خطيرة


هام للمغاربة.. وزارة الداخلية توضح بخصوص تصحيح الإمضاء ومطابقة النسخ لأصولها

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


الترحال السياسي" (او تبدال الكبابط) بقلم : عبد المجيد العرسيوي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 06 مارس 2021 الساعة 12 : 23


الترحال السياسي"

(او تبدال الكبابط)

بقلم : عبد المجيد العرسيوي

على بعد أشهر قليلة، او ايام معدودة على وقت الانتخابات المقبلة لسنة 2021 بدأت ترتفع حمى المشاركة، و تعيش الحياة السياسية كوابيس و نوع من الارتباك، و الفوضى العارمة و هي تشتغل في الظل لكي تمهد لها الطريق من الآن لأن الزمن لا يسمح بالتهاون في نظر احزابنا السياسية حتى تتمكن كل هيأة سياسية تنتمي الى حزب ما وتسعى بكل ما اوتي لها من قوة و تجربة في المجال السياسي حثى تضمن لها الفوز السباق، و تحتل المقدمة لكي تصل الى المبتغى الذي يحلم به كل حزب من الاحزاب المتنافسة و لكي يفوز بالمرتبة الاولى حثى تخول له تدبير و تسيير الحياة السياسية العامة للمملكة و للشعب المغربي، هذا جميل جدا، لان كل حزب له نفس الرؤيا و ان يشارك في الاستحقاقات التشريعية المقبلة و الكل يدعي بالنزاهة و البعد عن الشبهات و المضاربات وفي برنامجهم عصا موسى التي يمكنها ان تخلق المعجزة هذه الخطابات اصبحت روتينية في نظر الناخب لانها اصبحت عنده وهم في مهم ، لكن يجب ان نؤمن مرة أخرى ونبتعد عن التشاؤم ونرجوا ان تتم هذه الأنتخابات في جو نقي و صافي حتى نصل و نخلق حزبا له نظرة شمولية و هادفة لكي يتحمل المسؤولية الكبرى الا وهي رئاسة الحكومة و فق ما ينص عليه الدستور المغربي.
لكن ما يؤلم، و للأسف الشديد في الساحة السياسية،و الاحزاب الكبرى لها رؤية أخرى الا وهي ظاهرة الترحال السياسي من حزب الى أخر أكان قبل الترشح او بعد الفوز ليتمكن المترشح بالظفر بفرصة الحصول على مقعد في قبة البرلمان، او عضو في مجالس البلديات او الجماعات القروية ولما حتى الرئاسة ادا ابتسم له الحظ الذي ياتي له من الحزب الذي لبس معطفه وهذا في صالح الاحزاب الكبيرة و المهيمنة و التي لها باع طويل في السياسة، لكن هذا الترحال السياسي قد منع بثاثا و يعاقب عليه القانون المدرج في الدستور المغربي لسنة (2011) لأنه و في الحقيقة مؤسف جدا و يبين على مدى نية سوء و يعرقل المسار الديمقراطي للحياة السياسية لدى الناخبين حتى بداوا يفقدون الثقة في هذه الاحزاب الكبرى و عدم المشاركة بادلاء اصواتهم، و كشفوا هذه اللعبة بأنها خيانة الثقة التي وضعوها في المترشح او المنتخب مهما كان انتماؤه لان من يقوم بمثل هذا السلوك فهو ليس له مبدا سياسي ينتمي أليه و لايهمه مصلحة الشعب اكثر ما يهمه هي المصلحة الشخصية وفي ضميره و عقليته انا قادم و لكن لغرض في نفس يعقوب، هي في الحقيقة هناك معادلة لاتخفى على أحد قد يكون السياسي يمينيا و قد يصبح يساريا هذا ممكن، و لكن عندما يكون السياسي يساريا لا يمكنه ان يصبح يمينيا هذا من باب المستحيل عند من لهم كرامة و يؤمنون بمبداهم حتى و ان كانت طريقهم مليئة بالاشواك و هذا هو السياسي القح، اما اليوم و في هذه الاونة الاخيرة الكل اصبح لايهمه سيو المصالح الخاصة وأبهة الانا، و لايملكون من المسؤولية التي تصب و تعود بالنفع لمصلحة الشعب الا السراب، لذا نامل و نشجع ان يكون لكل الناخبين صورة اخرى و معاكسة لما يدور في الساحة السياسية أن يقبلوا جميعا و بكثافة للادلاء باصواتهم و ان يمحوا فكرة العزوف لانها ليست في صالح الامة حتى تكون الكلمة الاخيرة و النهائية لصناديق الاقتراع و لكي نعطي فرصة للاحزاب الصغرى هي كذالك فربما يوجد في النهر ما لايوجد في البحر و ان نختار الرجل المناسب في المكان المناسب وان نحارب سماسرة و تجار الانتخابات، لان هذه الاحزاب وجدت نفسها في مأزق كبير و حرج شديد امام ظاهرة الترحال السياسي، و هذا يكرس نوعا من عدم الاستقرار في العمل السياسي، و المؤسسة الدستورية لان هذا الترحال اصبح نقطة سوداء، و المراهنة عليها بين الاحزاب التي لها صيت في منظومة الحيا السياسية،و نامل ان تخلق المفاجئة في هذه الاستحقاقات التشريعية المقبلة، و ان يصعدوا رجالات المبادئ و الافكار النيرة و ان يتقلدوا هذه المسؤولية العظمى و يسقوا هذا الشعب نحو الرفاهية و الازدهار و ان يبعدوا و يصفعوا حلم المصلحة الذاتية و التي طغت على الساحة.
كما جاء في خطاب جلالة الملك محمد السلدس في سنة 2018 عندما قال: اتسائل و باستغراب مع المغاربة اين هي الثروة، أستفاد منها جميع المغاربة، ام همت بعض الفئات فقط وكما جاء على لسان أحرضان رحمه الله عندما قال هو ايضا دخلوا دجاجات و خرجوا بيبيات و فعلا هذا صحيح هناك منتخبون كانوا بالامس القريب لا يملكون حتي ما يسترون به عورتهم و اصبحوا من الاغنياء، و رجال اعمال ومنهم من زار سجون المملكة ، اليس من واجب الشعب المغربي ان يطلب بالمسائلة من اين لك هذا.


434

0






 

للاتصال بنا

عبر البريد الإليكتروني

[email protected]

أو

العنوان الجديد

[email protected]

 

 
 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



هل المرأة ضحية للتحرش الجنسي ؟بقلم: عبد الغني سلامه

هل تخلت واشنطن عن تدعيم مقترح الحكم الذاتي باتجاه الاستفتاء ؟. بقلم :سعيد الوجاني

البوليساريو إبن لا شرعي للمغرب والجزائر بقلم ذ.محمد الحجام

وقفة احتجاجية للمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين و محاسبة المسؤولين الحقيقيين عن تهميش منطقة دمنات

مدينة دمنات تستقبل ابنائها :

استئنافية بني ملال تؤيد الحبس النافذ في حق طبيب مولد بسبب القتل الخطأ وطلب الرشوة

أفورار : صرخة من ساكنة أفورار الى المسؤولين عن أمنها

لو كانت الكلمة مسدساً بقلم : حسن م. يوسف

العفو بين القانون والرقص على حبال السياسة بقلم : ذ.الكبير الداديسي

قصيدة من ديوان (صمت الصمت) ل "محمد علي انور الرﮔـيبي"

الرباط: روح شكري بلعيد حاضرة في الذكرى العشرين لاغتيال ايت الجيد بنعيسى

ذاكرة كفاح النساء: صفحة المرأة بجريدة الاتحاد المغربي للشغل (الطليعة).بقلم :زكية داود

حوار مع ماركسي مغربي حول التحالف مع الإسلاميين.بقلم: عبد الحق الريكي

شباب جماعة دار ولد زيدوح : رئيس المجلس القروي بدار ولد زيدزح يستغل سيارة الجماعة للقدوم للحمام

هل سيستغني المخزن عن التراكتور ويعتمد السلفية بنزينا جديدا بعد استنفاد وقود المصباح ؟ بقلم : ذ.مح

حفل تكريم لمدير ثانوية اوزود بأزيلال

بحثا عن ميثاق انساني للصحة بقلم: ذ. زهير ماعزي

هل ينجح الانقلابيون في جَرّ مصر إلى حرب أهلية؟ بقلم : ذ . فؤاد الفاتحي

مقـام و ذكرى وحـدت بقلم : محمد علي أنور الرﮔـيبي

منبر صوت الصمت مشاهد تحت ضل الانتماء السياسي بقلم : محمد علي أنور الرﮔـيبي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

"السياسة... بين حب الوطن و خيانة الأمانة" // د. عبد المجيد العرسيوي


تاريخ العقل: الميلاد، التغيرات، التداعيات // د زهير الخويلدي


المغرب ، كابوس يجثم على صدر حكام الجزائر بقلم د.: مولاي نصر الله البوعيشي


في بلاد الغَرب ! ! !. بقلم : ذ . محمد همــشة


مغامرات لورين و شريف /المحطات : من ١٠ إلى ١٥ يوسف بولجراف


صراع انتخابي بخطاب ديماغوجي بقلم خالد أفررائير


حين يعاقبك القصيد عن طيشك ! ! ! ! د. : مـلكة حبرشيد


ظاهرة تقديس الاولياء …. وطقوس التدين الشعبي ذ. بادرة محمد


عندما يسافر الرجال. د.محسن الأكرمين.


راية المغرب أطهر منكم ومن خياناتكم أيها العابثون د.يونس التايب

 
السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

انفجار الماضي كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة

 
انشطة الجمعيات

أساتذة المراكز الجهوية للتربية والتكوين يعلنون خوض إضراب وطني ليومين

 
التعازي والوفيات

أزيــلال : تعازينا ومواساتنا ...الموت يخطف طفلة الأخ " محمد شادي " موظف بالمجلس الإقليمي ، بشكل مفاجىء..

 
طلب المساعدة من اهل الخير

أزيلال.. طفل مريض بالسرطان يطلب مساعدة المحسنين لإجراء عملية مستعجلة


أزيلال / أطفال صغار في صدمة بعد وفاة والدتهم والأب يعاني قساوة الفقر والحاجة.

 
إعلان
 
أنشـطـة نقابية

إضراب بمراكز التربية والتكوين ليومين احتجاجا على تسويف ومماطلة الوزارة


بني ملال : النقابة الوطنية للتعليم العالي تستنكر وترفض تصريحات الوزارة تجاه المراكز الجهوية للتكوين..

 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

الصاروخ الصيني الخارج عن السيطرة حلق فوق مصر وسورية والأردن


إعتقال مغربي بعد إخفائه لمخدر الكوكايين داخل مكنسة وساعات حائطية بمنزله

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية ل:" محمــد همشـــة "

 
 

»  طلب المساعدة من اهل الخير

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 شركة وصلة