مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         معلومات الديستي تمكن أمن بني ملال من توقيف عصابة تروج مخدر “الكوكايين” من بينهم امرأة             قرش الغردقة.. قصة الرعب الكاملة لوفاة سائحتين في مصر( فيديو )             فوزي لقجع يؤكد حضور حكيم زياش مع المنتخب المغربي خلال مونديال قطر             بني ملال.. الأمن يحقق في وفاة غامضة لموظف شرطة بعد سقوطه من شرفة منزله             صلاح اوراغ قائد هنتفية الذي صنع تاريخ المنطقة بإقليم أزيلال بقلم ذ. : كوجلي الحسن             الولايات المتحدة تزود أوكرانيا بأضخم شحنة أسلحة منذ بداية الغزو الروسي             تحقيقات تكشف عن أنفاق في حدود الجزائر لتسهيل عبور المهاجرين إلى المغرب             المحكمة تصدر حكمها في قضية الطالب الذي تنكر في زي فتاة لاجتياز الامتحان             السجن النافد لشخص حاول اختطاف شرطي وهدده بالقتل             هربها والدها إلى المغرب وهي رضيعة.. مغربية تتعرف على أمها البريطانية بعد خمسين عاما             أجواء الفرحة والزغاريد بعد الحكم بالإعدام على قاتل نيرة أشرف            ياسين المنصوري.. عين مغربية لا تنام             ميمون الرحموني يغني "أحواس"            ملخص الأرجنتين و بوليفيا اليوم🔥🔥 أهداف الأسطورة ميسي رووعة 1-2-3 مع أقوي جائزة 💐⁉️            عملية جراحية ببطاقة الراميد             لا لا ماطيشا ولات عندها الشان             وعد الدولة لغير الملقحين             عبد المجيد تبون ( سكران ) : والله ما تدوز شى طيارة             الباقي بعد الانتخابات ...            الفرق بين الزكاة و الضريبة             الودااااع             طريقة التخلص من " النسيــة "             الكمامة ... اكثر الناس يقلدون هذا الشاب             كورونا ... زيارة تفقدية الى جهة بني ملال خنيفرة            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

أجواء الفرحة والزغاريد بعد الحكم بالإعدام على قاتل نيرة أشرف


ياسين المنصوري.. عين مغربية لا تنام


ميمون الرحموني يغني "أحواس"


ملخص الأرجنتين و بوليفيا اليوم🔥🔥 أهداف الأسطورة ميسي رووعة 1-2-3 مع أقوي جائزة 💐⁉️


شاهد ملخص اهداف المنتخب المغربي ضد ليبيريا | المغرب 2-0ليبيريا | maroc 2-0 lebiria

 
كاريكاتير و صورة

عملية جراحية ببطاقة الراميد
 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

فوزي لقجع يؤكد حضور حكيم زياش مع المنتخب المغربي خلال مونديال قطر


جلالة الملك يبعث برقية تهنئة إلى أعضاء المنتخب الوطني لكرة القدم داخل القاعة بمناسبة فوزه بكأس العرب + فيديو


البطلة شيماء الحيطي تهدي المغرب أول ميدالية في ألعاب البحر الأبيض المتوسط

 
الجريــمة والعقاب

القنيطرة.. توقيف مشتبه في تورطهما في الضرب والجرح والسرقة وإلحاق خسائر مادية بممتلكات الغير


«مات بنفس الطريقة».. نهاية مأساوية لقاتل الطالبة الأردنية إيمان إرشيد

 
الحوادث

أزيلال : تريبورتور ينهي حياة عسكري في حادثة سير بافورار .


أزيــلال / بنى عياط : مصرع شابتين وإصابة آخرين بجروح خطيرة في حادثة سير مروعة

 
الأخبار المحلية

أزيلال: دورة تكوينية حول الوقاية والتكفل بحالات لسعات العقارب ولدغات الأفاعي


وادي أفورار يبتلع جثة شاب من جماعة سيدي حمادي إقليم الفقيه بنصالح .


انقطاع مؤقت لحركة السير على مستوى الطريق الوطنية رقم 25 الرابط "بين الويدان وأفورار"..

 
الجهوية

معلومات الديستي تمكن أمن بني ملال من توقيف عصابة تروج مخدر “الكوكايين” من بينهم امرأة


بني ملال.. الأمن يحقق في وفاة غامضة لموظف شرطة بعد سقوطه من شرفة منزله


رشوة بـ 15 مليونا تطيح بقاض معروف ومستشار جماعي في بني ملال

 
الوطنية

المحكمة تصدر حكمها في قضية الطالب الذي تنكر في زي فتاة لاجتياز الامتحان


السجن النافد لشخص حاول اختطاف شرطي وهدده بالقتل


هربها والدها إلى المغرب وهي رضيعة.. مغربية تتعرف على أمها البريطانية بعد خمسين عاما


وزيرالداخلية يشدد على الولاة والعمال ويتوعد بعزل أي مُنتخب مُتورط في حالة تضارب المصالح


فيدرالية اليسار تصعد وتطالب حكومة أخنوش بتحمل مسؤوليتها تجاه غلاء الأسعار

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


حقوق أطﻔﺎﻝ ﺍﻟﺸﻌﻮﺏ ﺍﻷﺻﻠﻴﺔ، المملكة المغربية نموذجا*
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 يوليوز 2021 الساعة 48 : 03


 

حقوق أطﻔﺎﻝ ﺍﻟﺸﻌﻮﺏ ﺍﻷﺻﻠﻴﺔ، المملكة المغربية نموذجا*

 

 

التوقيع:  رشيد راخا


كما سبق لنا وأن أكدنا للسيدة المديرة العامة لليونسكو، أودري أزولاي، بمناسبة اليوم العالمي للغة الأم، الذي صادف يوم 21 فبراير المنصرم(1)، بأن الحكومة المغربية تواصل سياستها التعليمية الهادفة إلى الإبادة اللغوية في حق اللغة الأم الأصلية لأغلبية السكان، ألا وهي اللغة الأمازيغية.

وتواصل السلطات المغربية تجاهل توصيات العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، والتقرير المنجز حول الأشكال المعاصرة للعنصرية والتمييز العنصري وكُره الأجانب وما يتصل بذلك من تعصُّب، خلال شهر أكتوبر سنة 2018(2),  بالإضافة إلى إعلان الأمم المتحدة بشأن حقوق الشعوب الأصلية.

وعلاوة على ذلك، فإن الحكومة المغربية، التي يقودها إسلاميو حزب العدالة والتنمية منذ سنة 2011، تنتهك بشكل صريح المادة 5 من دستور فاتح يوليو 2011، والقانون التنظيمي رقم 26.16 المتعلق بتحديد مراحل تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية، وكيفيات إدماجها في مجال التعليم وفي مجالات الحياة العامة ذات الأولوية ( والذي تمت المصادقة عليه بالإجماع من قبل مجلسيْ البرلمان)، والمنشور في الجريدة الرسمية رقم 6816 يوم 26 شتنبر سنة 2019، والقانون التنظيمي رقم 04.16 المتعلق بالمجلس الوطني للغات والثقافة المغربية، والذي تم اعتماده بتاريخ 12 فبراير 2020.

لاتزال وزارة التربية الوطنية مصرة على تعليم اللغة العربية الفصحى، بموازاة الاستبعاد التام للغة الأمازيغية في مرحلة ما قبل التمدرس، وعرقلة تعميمها على المرحلة الابتدائية، وهو ما يتعارض بشكل واضح مع توصيات منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) التي تمت صياغتها سنة 1962؛ والتي تدعو إلى إدخال اللغة الأم في التعليم الابتدائي منذ السنوات الأولى. كما ان نهج الوزارة يعد انتهاكا متعمدا للمادتين 7 و 8 من الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل، التي اعتمدتها الجمعية العامة للأمم المتحدة في 20 نوفمبر  1989.

لقد صُدم الجميع بصور القاصرين الذين ألقوا بأنفسهم، بشكل جماعي، في البحر من أجل العبور إلى مدينة سبتة، يومي 17 و18 مايو سنة 2021، إثر الأزمة الدبلوماسية بين المغرب وإسبانيا، والتي نتج عنها قرار مؤسف من البرلمان الأوروبي ضد استخدام المغرب للقاصرين كوسيلة ضغط (3) ضد دولة أوروبية، المتمثلة في إسبانيا. لكن ما لا يعرفه أعضاء البرلمان الأوروبي الممثلين لدول الاتحاد الأوروبي الـ27، هو أن أكثر من 400.000 طفل يغادرون المدرسة كل عام، بعضهم لا يفكر إلا في مغامرة الهجرة غير الشرعية للوصول إلى الضفة الأخرى من البحر الأبيض المتوسط. وهناك العديد من القاصرين الذين نجحوا في ذلك، وهم اليوم يتسكعون في شوارع بعض العواصم الأوروبية الكبرى مثل باريس ومدريد. وخلال الانتخابات المحلية الأخيرة بمنطقة مدريد، لم يتردد اليمين الإسباني المتطرف في استغلال هؤلاء القاصرين في حملته الانتخابية المسمومة!

 تتحجج الحكومة المغربية وسلطاتها التعليمية بذريعة أن نظام التعليم الوطني يفتقر إلى الموارد المالية الكافية. ورغم أن البنك الدولي وافق للتو على قرض بقيمة 450 مليون دولار لأجل تنمية الطفولة(6)، فمن المؤكد أن ذلك لن يحقق نتائج إيجابية، لسبب بسيط وهو استمرار السياسيين المغاربة الذين يمسكون بزمام الأمور، بمن فيهم مستشاري الملك، في التجاهل المتعمد لأهمية اللغة الأم واللغة الأصلية، المعترف بها كلغة رسمية، في الاتفاقات الثنائية، ضاربين عرض الحائط بنصيحة المعلم الكبير باولو فريري والباحث الفرنسي الشهير آلان بنتوليلا المتخصص في علوم اللغة، حيث كان هذا الأخير قد أكد بشكل محقّ، في عرضه الافتتاحي يوم 15 نوفمبر سنة 2019، بباريس، وأمام مؤتمر وزراء الدول والحكومات الفرنكوفونية، ومن ضمنها المغرب، أن "أنظمة التعليم في بعض البلدان، مهما كانت باهظة الثمن، أضحت آلات لتفريخ الأمية والهدر المدرسي لأنها تجهل (أو لا تريد) حل السؤال الذي يقضّ مضجعها ألا وهو: اختيار لغة التدريس. إنهم يقودون التلاميذ إلى إخفاقات قاسية لأن المدرسة استقبلتهم بلغة لم تعلمهم إياها أمهاتهم، وهو عنف لا يطاق بالنسبة للطفل...إن الاعتماد على لغتهم الأم هو الاساس المتين الذي سيمنحهم فرصة البلوغ عتبة القراءة والكتابة، ومن ثم التأسيس لتعلم طموح للغات الرسمية". ومن هذا المنطلق تحديدا، يمكننا ان نفهم جيدا سبب الهدر المدرسي المأساوي الذي طال ثلاثة ملايين طفل مغربي على مدى عشر سنوات، وفقًا للبيانات الرسمية الصادرة عن المندوبية السامية للتخطيط!

لاتزال أمامنا بارقة أمل بفضل إعلان الأمم المتحدة للعقد الدولي للغات الشعوب الأصلية (2022-2032)، ومشروع الدراسة الذي أعدته آلية الخبراء المعنية بحقوق الشعوب الأصلية والذي يدعو الدول إلى اتخاذ الإجراءات المناسبة والضرورية لضمان تعليم لغات السكان الأصليين.


رئيس التجمع العالمي الأمازيغي


*محاضرة قدمها التجمع العالمي الأمازيغي عن بعد ضمن فعاليات المؤتمر14 المنظم حول حقوق الشعوب الأصلية، من طرف آلية الخبراء المعنية بحقوق الشعوب الأصلية- مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، وذلك يوم الإثنين 12 يوليوز 2021.

 



1543

0






 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



فى غرفة المداولة بقام :ذ. أيمن الصياد

الوسائط للتنمية المستدامة أزيلال : تكوين منشطين فى مجالي " المقاربة الحقوقية " و "مقاربة النوع الاجت

مكناس : اعتقال خالة العاهل المغربي وأحد ابنائها

عندما تصبح الغيرة على البلاد نقضا للدستور بقلم ذ. أحمد عصيد

انتهاكات جبهة البوليساريو و راعيتها الجزائر للقانون الدولي الإنساني. بقلم محمد سيموري (واويزغت) ابن

المديرية العامة للأمن الوطني: مباريات لتوظيف 2016 حارس أمن و 248 مفتش شرطة و 62 ضابط شرطة و 50 ضابط

انكماش الحكومة الى حكامة..بقلم : زهير ماعزي

دمنات: إهمال غير مقبول لضريح القطب الرباني سيدي حداني

افورار : والدة الضابط الشهيد تبحت عن حق ابنها‎

فورار : عائلات تسقط واخرى تمتطي لائحة ذوي الحقوق للجماعة السلالية‎

حقوق أطﻔﺎﻝ ﺍﻟﺸﻌﻮﺏ ﺍﻷﺻﻠﻴﺔ، المملكة المغربية نموذجا*





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

صلاح اوراغ قائد هنتفية الذي صنع تاريخ المنطقة بإقليم أزيلال بقلم ذ. : كوجلي الحسن


انقلاب العشق في حياتي بقلم :عبد اللطيف بردة


للإنسانية شكل إحساس ! بقلم يوسف بولجراف


صورة وتعليق صورة اليوم الاربعاء 29 يونيو 2022 "وارتزديك بدمنات " و " غوادا لاخارا بالمكسيك " اية علاقة ؟ يقلم :نصر الله البوعيشي


ظهير 16 ماي المنظم للأعراف الأمازيغية 1930 – المسمى بهتانا ب "الظهير البربري”-~بقلم:ذ. محند الركيك(*)~


مهزلة وهران المثيرة! اسماعيل الحلوتي


يا”عصابة” الجزائر لا تنسواْ حذف صلاة المغرب أيضاً.. بقلم ذ. : يوسف الغريب

 
السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

إنفجار الماضي الجزء الثاني الحلقة 02 الثانية

 
التعازي والوفيات

أزيــلال : تعزية ومواساة فى وفاة شقيقة عبد القادر و مصطفى غرنيط ..رحمة الله عليها


أزيــلال : تعزية في وفاة المشمول برحمته " أحمد واعلا" موظف سابق بمديرية التجهيز


أزيلال : تعزية ومواساة في وفاة والد أخينا " اسماعيل حضار" صاحب محطة البنزين بتانوت


أزيــلال : تعزية ومواساة في وفاة المشمول برحمته ذ.: الحسين البحري ، مدير مدرسة وادي الذهب

 
إعلان
 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

قرش الغردقة.. قصة الرعب الكاملة لوفاة سائحتين في مصر( فيديو )


الولايات المتحدة تزود أوكرانيا بأضخم شحنة أسلحة منذ بداية الغزو الروسي

 
أنشـطـة نقابية

فاتح ماي .. هذه تفاصيل الاتفاق الموقع بين الحكومة والنقابات والمتقاعدون خارج التغطية + فيديو

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 

 شركة وصلة