مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         استنفار القيادة الجهوية بعد انقلاب سيارة للدرك الملكي أثناء مطاردتها لشاحنة             وزارة الوظيفة العمومية تزف خبرا سارا للموظفات             اسبانيا اليوم : لن تتكرّر عنترية جزيرة ليلى يقلم : يوسف غريب             رئيس مجلس جهة بني ملال خنيفرة يتفقد مجموعة من الاوراش التنموية بعاصمة الجهة.             أزيــلال : يوم دراسي حول مناهضة العنف ضد النساء بالمحكمة الإبتدائية حول موضوع :             نشرة إنذارية.. ساقط ثلوج ورياح قوية يومي الخميس والجمعة وطقس جد بارد بكل من أزيلال وبنى ملال وخنيفرة ....             بني ملال : تلاميذ يخرجون في مسيرات احتجاجية للمطالبة بإلغاء الامتحان الموحد..المحتجون يكسروا 03 سيارات للأجرة             بوريطة يصفع إسبانيا من جديد ويعتذر عن حضور مؤتمر اتحاد المتوسط             أزيلال : المندوب الإقليمي للصحة : " ..إقليم أزيــلآل يتقدم بخطوات ثابتة نحو تحقيق المناعة الجماعية.."             الرسول (ص) وكيف حارب السائد من العنف ضد النساء 2/1 بقلم ذ : الحبيب عكي             شاهد أول خروج إعلامي لراعي الغنم موحى الذي قدم صورة رائعة عن المغاربة وروج للسياحة المغربية بخبزة            وزير الدفاع الإسرائيلي يمارس رياضة المشي الصباحية في مدينة الرباط            سارق الاحذية من المسجد             قطة تركية غريبة بـ4 آذان.            عبد المجيد تبون ( سكران ) : والله ما تدوز شى طيارة             الباقي بعد الانتخابات ...            الفرق بين الزكاة و الضريبة             الودااااع             طريقة التخلص من " النسيــة "             الكمامة ... اكثر الناس يقلدون هذا الشاب             كورونا ... زيارة تفقدية الى جهة بني ملال خنيفرة             التحضير للإنتخابات ابتداء من هذا الشهر             الباسل             حرية التعبير تقود الى السجن            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

شاهد أول خروج إعلامي لراعي الغنم موحى الذي قدم صورة رائعة عن المغاربة وروج للسياحة المغربية بخبزة


وزير الدفاع الإسرائيلي يمارس رياضة المشي الصباحية في مدينة الرباط


سارق الاحذية من المسجد


قطة تركية غريبة بـ4 آذان.


MA اول هجوم جزائري على حقل البطاطا


بالتزامن مع استفزازات الجزائر.. الجيش المغربي يرد بهذه الطريقة


مع أشرف حلقة مميزة مع " الرئيس المؤسس ل : جمعية سيدتي المغربية // وليد_بنسليمة


لقجع و اجور اساتذة الاكاديميات

 
كاريكاتير و صورة

عبد المجيد تبون ( سكران ) : والله ما تدوز شى طيارة
 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

إفريقيا تدعم بالإجماع مقترح تنظيم كأس العالم كل عامين


أزيــلال تستضيف الدورة الثانية للعدو الريفي ..والكاتب العام لعمالة أزيلال يشرف على تتويج الفائزين

 
الجريــمة والعقاب

جريمة مرعبة بسبب “الماحيا”.. قتل رفيقه ومثل بجثته ورماها في سقاية و الدرك يلقي القبض على المشتبه فيه الرئيسي


قتل زوجته ورماها في بئر وعطب في آلة الضخ يفضح الواقعة

 
الحوادث

أزيــلال : شاحنة محملة بالإسمنت تسحق عون سلطة بمنعرجات تاكلفت


أزيــلال / افورار : مستجدات ...سقوط سيارة بالقناة المائية بأفورار والوقاية تنتشل ثلاث جثث...

 
الأخبار المحلية

أزيــلال : يوم دراسي حول مناهضة العنف ضد النساء بالمحكمة الإبتدائية حول موضوع :


أزيلال : المندوب الإقليمي للصحة : " ..إقليم أزيــلآل يتقدم بخطوات ثابتة نحو تحقيق المناعة الجماعية.."


السيد مصطفى تافسوت،المدير الإقليمي للتجهيز والماء بأزيلال يكشف الاستعدادات للتدخل وفك الطرق الجبلية التي ستعرف تساقطات ثلجية

 
الجهوية

رئيس مجلس جهة بني ملال خنيفرة يتفقد مجموعة من الاوراش التنموية بعاصمة الجهة.


بني ملال : تلاميذ يخرجون في مسيرات احتجاجية للمطالبة بإلغاء الامتحان الموحد..المحتجون يكسروا 03 سيارات للأجرة


بني ملال : إلقاء القبض على مروجي المخدرات وحجز 2105 قرصا طبيا مخدرا و (06) كيلوغرامات من صفائح مخدر الشيرا .

 
الوطنية

استنفار القيادة الجهوية بعد انقلاب سيارة للدرك الملكي أثناء مطاردتها لشاحنة


وزارة الوظيفة العمومية تزف خبرا سارا للموظفات


نشرة إنذارية.. ساقط ثلوج ورياح قوية يومي الخميس والجمعة وطقس جد بارد بكل من أزيلال وبنى ملال وخنيفرة ....


بوريطة يصفع إسبانيا من جديد ويعتذر عن حضور مؤتمر اتحاد المتوسط


أول بلد عربي...المغرب يعلق لأسبوعين الرحلات الجوية الوافدة لكبح متحورة فيروس كورونا "أوميكرون"

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


جار مفرط في عدوانيته بقلم ذ: سعيد الغماز
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 24 نونبر 2021 الساعة 28 : 23


جار مفرط في عدوانيته

 

 

 

 بقلم ذ: سعيد الغماز

 

بحثت عن عنوان يلخص القرارات العدائية التي يقوم بها جنيرالات الجزائر اتجاه بلادنا، فلم أجد سوى اقتباس هذا العنوان من كتاب الفيلسوف نيتشه “إنسان مفرط في إنسانيته”. وبما أن المملكة المغربية تحمل موقفا مغايرا لحكام الجارة الشرقية، قوامه التعاون والثقة وحسن الجوار، ارتأيت الاستغناء عن عنوان “عدو مفرط في عدوانيته” واستبداله بالعنوان “جار مفرط في عدوانيته”. وحسبي في هذا الأمر أن أظل منسجما مع الاستراتيجية التي يعتمدها المغرب في محيطه الاقليمي والقائمة على أساس “تعاون جنوب-جنوب وفق منظور رابح-رابح”. كما أنه عنوان يعكس طريقة تعامل البلدين الجارين مع بعضهما البعض. فالشق الأول من العنوان يعكس نظرة المملكة المغربية للجزائر كبلد جار وشقيق تجمعه مع المغرب روابط كثيرة، والشق الثاني يعكس نظرة حكام الجزائر الذين ينظرون لجارهم الغربي كعدو ولا يترددون في الإفراط في عدوانيتهم اتجاهه.

واقع الحال الذي يجمع البلدين يتميز بروابط الجوار والدين واللغة والتاريخ، بل وحتى المصير المشترك بحكم تواجد البَلَدان بالقرب من العالم الغربي المتكتل فيما يسمى الاتحاد الأوروبي. والمنطق السليم يفيد أن المغرب والجزائر لا يملكان سوى التعاون والتكتل في اتحاد المغرب العربي من أجل مواجهة التحديات ومحاورة العالم الذي ينتظم في تكتلات واتحادات من أجل تدعيم مواقعه والبحث عن مزيد من القوة للدفاع عن مصالحه. فالعلاقات الدولية ليست مبنية على المواعظ ولا على النيات الحسنة، وإنما هي تتحدث لغة المصالح وتستعمل القوة لفرض إرادتها وحماية مصالحها.

إذا كان هذا هو المحيط الإقليمي الذي يتواجد فيه المغرب والجزائر، فإن المنطق السليم يحتم بالضرورة على البلدين تغليب التعاون والشراكة على الخلاف والصراع. وحتى إن وُجدت بعض الخلافات كيفما كانت، فإن المصلحة تقتضي تجاوزها وتغليب المصلحة الوطنية على إذكاء خلافات لن تستفيد منها سوى القوى الإقليمية المتكتلة في اتحادات لفرض قوتها على دول لا تتحدث سوى باسمها ولا تنتمي لأي تكتل إقليمي قوي وفعال.

إذا كان منطق الحال هذه هي سماته، فإن حكام الجزائر يسيرون عكس التيار، بل عكس مصلحة بلادهم ومستقبل شعوبهم. هذا الطريق الشارد الذي يسلكه جنيرالات الجزائر يجعلهم يفقدون بوصلة الإبحار ويسيرون في طريق بلا إشارات ولا حتى معرفة إلى أين يتجهون. هذا الواقع هو ما يمكننا أن نفسر به هذا الإفراط في عدوانيتهم اتجاه جارهم الغربي. فبعد إغلاق الحدود، والتدخل في وحدتنا الترابية بتمويل وتسليح الانفصاليين، أفرط الجنيرالات في عدوانيتهم بغلق أجوائهم على الطيران المغربي وقطع علاقاتهم الديبلوماسية. أفرط هؤلاء في عدوانيتهم لدرجة استعدادهم تكبيد بلدهم خسارات كبيرة، والتلاعب بمستقبل وطنهم، وهو ما يبرزه قرارهم الأخير بإغلاق أنبوب الغاز الذي يمر عبر التراب المغربي في اتجاه أوروبا. إنه عدوان لا يمكن أن يصدر سوى من نظام مفرط في عدوانيته ولا يمكن أن يصدر من مغرب مفرط في إنسانيته حسب تعبير نيتشه.

لكن الذي ينبغي أن نلاحظه، هو اهتمام جنيرالات الجزائر بما يحققه جارهم الغربي من إنجازات تنموية تشق طريقها نحو بناء مغرب جديد نام متقدم وقوي. فأغلب القرارات التي يتخذها حكام الجزائر ينشدون من ورائها إفشال المشاريع التي نجح فيها المغرب وفشل فيها حكام الجزائر. فعلى سبيل المثال لا الحصر، إغلاق الأجواء أمام الطيران المغربي يستهدف شركة الخطوط الملكية المغربية التي حققت نجاحا عجزت عن تحقيقه الخطوط الجزائرية التي تعاني من خطر الإفلاس وأصبحت تنتظر مساعدة الدولة للبقاء على قيد الحياة، دون إغفال الاتهامات المجانية للخطوط المغربية بنقل المخدرات في تصريح استهجنه العالم لأنه يعكس فقط انفعالات نفسية لجنرالات الجزائر اتجاه ما عجزوا عن تحقيقه وحققه المغرب. أما قرار إغلاق أنبوب الغاز وحرمان المغرب من الاستفادة منه فيستهدف المشاريع الضخمة في مجال الطاقة التي نجح المغرب في بنائها كالمحطات الكبرى للطاقة الشمسية والطاقة الريحية والمشاريع المستقبلية التي ترتبط بإنتاج الهيدروجين وتصدير الطاقة النظيفة لبريطانيا عبر الحبل البحري الأطلسي. نذكر كذلك ما قام به جنيرالات الجزائر من محاولات فاشلة لإغلاق معبر الكركرات الذي يستهدف التطور الكبير الذي تشهده تجارة المملكة المغربية مع البلدان الإفريقية، وذلك للتغطية على فشل الجنيرالات في خلق معبر مماثل يربط الجزائر مع عمقها الإفريقي. نسمع في المغرب عن معبر الكركرات في الحدود مع الشقيقة موريتانيا، لكننا لا نسمع عن معبر مماثل بين الجزائر وبلدان الجنوب.  وبعد فشل كل المناورات لإغلاق معبر الكركرات، لم يجد جنيرالات الجزائر سوى الطريق القريب من هذا المعبر مع محاولة استعمال المناطق العازلة الخاضعة لمراقبة قوات “المينورسو” التابعة للأمم المتحدة. إنها منطقة عسكرية وخطيرة وهو ما يعكس من جهة تعريض المواطنين الجزائريين للخطر من قبل حكام الجزائر، ومن جهة أخرى فشل الجنيرالات في خلق معبر مثيل للمعبر المغربي رغم أن الجزائر لها حدود مع العديد من الدول الإفريقية وهو ما يتطلب أن تكون لجارتنا الشرقية أكثر من معبر يضاهي معبر الكركرات. وأخيرا نتطرق إلى قرار إغلاق الحدود الذي لا تلجأ إليه حتى الدول التي تنشأ بينها خلافات حدودية وبالأحرى دولتين يجمع بينهما كل ما يجمع بين الشعب الواحد. والهدف من هذا الإغلاق هو إخفاء الحقيقة عن الشعب الجزائري، حقيقة المشاريع التي نجح فيها المغرب وفشل فيها جنيرالات الجزائر.

إن الحل ليس في محاولة محاصرة المشاريع المغربية لإفشالها، وإنما يكمن الحل في أخذ المبادرة داخل الجزائر والعمل على إنجاز مشاريع وطنية ناجحة تضاهي المشاريع المغربية.

هذه نبذة من المشاريع الكبرى التي نجح فيها المغرب، فأرونا مشاريعكم التي نجحتم فيها؟



 



533

0






 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



سوق السبت : أعتصام سكان دوار عبد العزيز الصفيحي

أزيلال : أرباب النقل المزدوج يلغون السفر ....+ فيديو

فيزياء المستحيل . بقلم :عبد القادر الهلالي

مهرجان تيفاوين بتافراوت فرصة لإعادة الانتصار لفنون القرية

أفورار: إنفلات في الأمن والأمان ,,أم في العنوان ؟

خلال لقاء تواصلي مع المنظمات الموازية لحزب الاستقلال بتيموليت

حوار مفترض بقلم ذ.: مجدالدين سعودي

مسيرة احتجاجية لملاكي الأراضي الغير المبنية بأزيلال

الاحسان هو ان تكون احسن من انت ..بقلم ذ.عبدالقادر الهلالي

إبراهيم حسناوي النائب البرلماني والمفتش الإقليمي يعقدان لقاءا تواصليا ساخنا مع ساكنة ايت عبي المنس

جار مفرط في عدوانيته بقلم ذ: سعيد الغماز





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

اسبانيا اليوم : لن تتكرّر عنترية جزيرة ليلى يقلم : يوسف غريب


الرسول (ص) وكيف حارب السائد من العنف ضد النساء 2/1 بقلم ذ : الحبيب عكي


نعم، الأمازيغ هم الذين أول من اخترع الكتابة الصوتية! بقلم الدكتور : عبدالله الحلوي


حدث في الصين: عشاء بملاعق ذهب على مائدة شيوعية! بقلم ذ : عادل صبري


جار مفرط في عدوانيته بقلم ذ: سعيد الغماز


مفهوم الحوار بين اللغة العقلانية والسلطة المعرفية د زهير الخويلدي


الشاعر بدي *في سيرة التبدد .. بقلم :.د.حمود ولد سليمان


العدالة ليوسف.. وضحايا الظلم والشطط! بقلم ذ : سماعيل الحلوتي

 
انشطة الجمعيات

جمعية متقاعدات ومتقاعدي التعليم ترى النور بدمنات

 
التعازي والوفيات

أزيــلال : تعزية في وفاة المشمولة برحمته ،والدة أخينا : "عبد الرحيم لݣريش " ــ مصور إعلامي بالعمالة ـــ تغمدها الله بواسع رحمته


تعزية وموساة فى وفاة والدة السيد " محمد القرشي " رئيس المجلس الإقليمي سابقا ...وعامل ازيلال يحل ببيته لتقديم واجب العزاء


أزيــلال : تعزية ومواساة في وفاة المشمولة برحمته ، والدة أخينا وصديقنا :" حميد القرنفلي " موظف بمصلحة البطائق البيومترية ..

 
إعلان
 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

إجتماع سري وطارئ للمجلس الأمني الأعلى الجزائري.. هل هو اعلان حرب على المغرب؟


تبون يتسائل بكل غباء لماذا لا يأتي المستثمرون الى الجزائر ويذهبون لبلدان تعاني الجوع كالمغرب

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 

 شركة وصلة