مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         دار الأمة بفم الجمعة ربح للمنطقة             هل الأمازيغية المعيارية مصطنعة؟ بقلم د: الطيب أمكرود             اللغة والهوية بين الودغيري وكاتب ياسين بقلم د: محمد بودهان             سرقة دبلوماسيين مغاربة بعد تخديرهم من طرف مومسات في كولومبيا ..وزارة الخارجية تستدعي الدبلوماسيين             سب وشتم نائب وكيل الملك ورجال الشرطة يقود شخصا إلى الاعتقال             مستشار جماعي بالبيضاء يهدد منتقديه ببندقية الصيد             إلقاء القبض على دركي بوجدة للإتجار في المخدرات             حركة إنتقالية واسعة لرجال السلطة أزيلال             وفاة 20 شخص واصابات متفاوتة الخطورة في حادث إنقلاب حافلة للمسافرين بين مدينتي خريبكة والفقيه بن صالح (صور )             بعد ثورة الملك و الشعب نريد ثورة جديدة كتبها د. خالد الشرقاوي السموني             معلومات مثيرة عن المقاوم زايد أوحماد قد تسمعها لأول مرة            “التبوريدة” باستعمال السيارات العتيقة يثير الاستياء            زايد أوحماد المقاوم الأخير الذي زرع الرعب في الجيش الفرنسي...            نائبة بمجلس جماعي بأزيلال تفجرها:طلب مني كاتب المجلس نقسم تعويضات النواب مع الأعضاء وتعدا عليا             عيد الاضحى هو التقرب الى الله عز وجل ، وليس التباهي والتفاخر بين الناس             عملية جراحية ببطاقة الراميد             لا لا ماطيشا ولات عندها الشان             وعد الدولة لغير الملقحين             عبد المجيد تبون ( سكران ) : والله ما تدوز شى طيارة             الباقي بعد الانتخابات ...            الفرق بين الزكاة و الضريبة             الودااااع             طريقة التخلص من " النسيــة "             الكمامة ... اكثر الناس يقلدون هذا الشاب            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

معلومات مثيرة عن المقاوم زايد أوحماد قد تسمعها لأول مرة


“التبوريدة” باستعمال السيارات العتيقة يثير الاستياء


زايد أوحماد المقاوم الأخير الذي زرع الرعب في الجيش الفرنسي...


نائبة بمجلس جماعي بأزيلال تفجرها:طلب مني كاتب المجلس نقسم تعويضات النواب مع الأعضاء وتعدا عليا


ملخص مباراة الوداد ضد الفتح الرباطي!! نصف نهائي كأس العرش

 
كاريكاتير و صورة

عيد الاضحى هو التقرب الى الله عز وجل ، وليس التباهي والتفاخر بين الناس
 
الأخبار المحلية

دار الأمة بفم الجمعة ربح للمنطقة


حركة إنتقالية واسعة لرجال السلطة أزيلال


مديرية أزيلال: نتائج تعيينات الأساتذة أطر الأكاديميات فوج 2022


أزيــلال : "لابيلانص مقطع ليها الفران" تعجل بوفاة حامل وجنينها بجماعة ايت مازيغ


أزيــلال : اللجنة الاقليمية للتنمية البشرية تصادق على 75 مشروعا بكلفة مالية بلغت أزيد من 14,5 مليون درهم

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

المبلغ الخيالي الذي تقاضاه “وحيد خاليلوزيتش” مقابل فسخ عقده مع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.


اختفاء حاليلوزيتش يثير الجدل في المغرب.. وهذا مصيره


وادي زم : وفاة شاب وسط الملعب بشكل مفاجئ! كان في صحة جيدة

 
الجريــمة والعقاب

أمن مراكش يفك لغز جريمة قتل بالمحاميد


شابة حديثة التخرج من كلية الطبب تقتل خالها ببرشيد

 
الحوادث

وفاة 20 شخص واصابات متفاوتة الخطورة في حادث إنقلاب حافلة للمسافرين بين مدينتي خريبكة والفقيه بن صالح (صور )


بني ملال : “طاكسي” صغير ينهي حياة شاب ... وسائق متدهور يدهس امرأة وطفلها ويلوذ بالفرار

 
الجهوية

بني ملال : مديرية الأمن تنفي وقوع جريمة قتل سائح وتُوضّح الحقيقة الكاملة


قصبة تادلة : تضارب المصالح يعجل بعزل نائب رئيس جماعة


الفقيه بن صالح...أشجار بني عمير تحتضر

 
الوطنية

سب وشتم نائب وكيل الملك ورجال الشرطة يقود شخصا إلى الاعتقال


مستشار جماعي بالبيضاء يهدد منتقديه ببندقية الصيد


إلقاء القبض على دركي بوجدة للإتجار في المخدرات


الداخلية تشدد المراقبة على أموال الجمعيات المدنية بإعداد مشروع قانون جديد


وزارة الداخلية تعلن عن حركة انتقالية في صفوف رجال السلطة ( بلاغ وزارة الداخلية )

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


مفهوم التراث بقلم : د زهير الخويلدي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 07 يناير 2022 الساعة 23 : 21


مفهوم التراث

 

 

 د زهير الخويلدي

 

 

 

 

"تجديد التراث هو دراسة للبعد الاجتماعي لقضية الموروث او دراسة الموروث في بعده الاجتماعي"

 

 

   من تقاليد ورشة العمل الفلسفية لدينا أن نؤدي إلى الحوار مع الذات الحضارية من خلال النصوص التي انتجتها ودونت بها نفسها. ماذا تعني هذه النصوص؟ هذا هو الاستخدام المادي والرمزي للتراث. يأتي التراث من "tradere" اللاتينية التي تعني الإرسال. ولذلك فإن التراث هو المكون الذي انتقل إلينا أولاً شفوياً أو من خلال العادات والتقاليد. في هذا يرتبط بالثقافة وأحد أقوى نواقلها هي اللغة. هذا لا يستخدم فقط للتواصل من أجل تلبية احتياجاتنا الحالية ، إنه ينقل ذاكرة جماعية ، حتى يمكن للمرء أن يقول حكمة جماعية. فكرة التراث هي فكرة الشيء الذي أثبت نفسه ، حتى لو كنت لا تعرف كيف بنفسك. وهكذا ، يلعب التراث ، على المستوى الجماعي ، الدور الذي تلعبه الذاكرة على المستوى الفردي. إنه يضمن الاستمرارية ، ويضمن طريقة معينة للعيش في العالم ، ويؤسس هوية جماعية. ماذا سيكون المجتمع بدون تقاليد؟ مجتمع بلا ذاكرة وبدون هوية خاصة به. "نحن أقزام على أكتاف عمالقة" قيل في العصور الوسطى. هذا يعني أننا نستفيد اليوم مما نقل إلينا ، مما صمد أمام اختبار الزمن ، وبفضل هذا يمكننا أن نرى أبعد من الأجيال السابقة. أليس هذا المفهوم التراكمي البحت للتاريخ مفرط في التبسيط؟ هل تسمح لنا التقاليد حقًا برؤية المزيد وإبراز أنفسنا في المستقبل ، أليس بالأحرى شبقًا يحبسنا في الماضي ويمنعنا من الوجود في العالم والالتقاء بالآخر والتقدم؟
صرح د حسن حنفي في كتابه التراث والتجديد يأن التراث هو كل ما وصل إلينا من الماضي داخل الحضارة السائدة؛ فهو إذن قضية موروث وفي نفس الوقت قضية معطى حاضر على عديد من المستويات.فإذا كان التراث هو أساس الهوية الجماعية ، فإنه غالبًا ما يحبس الأفراد فيه. ما هي الخلافات القومية والدينية المختلفة إن لم تكن النتيجة الدموية للتناقض بين الذكريات المختلفة؟ إذا عرفت نفسي تمامًا من التمثيل الذي ورثته من تاريخ شعبي وإذا بدا لي هذا التاريخ (وبالتالي هويتي) غير متوافق مع تاريخ جاري ، فلن أتمكن أبدًا من العيش بسلام معه. لكن هل يتم تعريفنا فقط من خلال التقليد الذي صنعه منا (أي من خلال ماضينا)؟ ما أنا عليه ليس فقط من أين أتيت ، ولكن أين أنا ذاهب. علاوة على ذلك ، يمكن للمرء أن يتساءل عما إذا كان التقليد يمكن أن يكون شرعياً موثوقاً ، وماذا يمكن أن تستند إليه هذه السلطة المزعومة. التراث هو ما يتم فعله لأنه تم "دائمًا". هيبته تجعلنا نبدو بديهيًا، "طبيعيًا" ، وهو في الواقع بناء ، نتاج التاريخ (وبالتالي لم يكن موجودًا دائمًا). هل يجب أن نستمر في القيام بذلك لأنه يتم القيام به؟ بمعنى آخر ، هل أقدمية ممارسة اجتماعية ضمانة لشرعيتها؟ حقيقة أنه تم نقله يمكن أن يثبت شيئًا واحدًا فقط: أنه يلبي حاجة، لا شيء أكثر من ذلك. هناك العديد من الأمثلة حيث نرى "التراث" الذي تم استحضاره لتبرير أسوأ حالات عدم المساواة، خاصة تجاه الغرباء. يوضح لنا معيار الاستمرارية مدى هشاشة "الشرعية" التي يمنحها التراث، ناهيك عن كونه موروث عن الماضي التاريخي، لكن هل هذا كافٍ لتبرير سلطته علينا؟ ولماذا تعطل التجديد والتطور؟
في الواقع التراث ليس مقدسا ويمكن التعاطي معه بروح التحديث والتطوير بعد التجذر والتأصيل ولكن يمكن فرزه واختيار ما يصلح منه للحاضر والتعويل عليه في مواكبة روح العصر والتقدم الى المستقبل بخطى ثابتة.ألم يقل د حسن حنفي: ليس التراث قيمة في ذاته، إلا بمقدار ما يعطي من نظرية علمية في تفسير الواقع والعمل على تطويره، فهو ليس متحفاً للأفكار نفخر به وننظر إليه بإعجاب؛ بل هو نظرية للعمل وموجه للسلوك، وذخيرة قومية يمكن اكتشافها واستغلالها من أجل إعادة بناء الإنسان وعلاقته بالأرض". والحق أن التراث لا يعني التقليد ولا الموروث ولا ينبغي علينا أن نتعامل معه بأسلوب الميراث والتوريث بل بروح المعاصرة وبمناهج الحداثة وباستراتيجية الإقلاع والذهاب الى المستقبل بروح الابتكار العلمي والابداع الفني والذكاء الاصطناعي والعلوم العرفانية وفلسفة الذهن ونظريات الأفعال الكلامية والتصورات التحليلية. "ما هو التراث؟" يسأل نيتشه في الفجر: "سلطة نطيعها ليس لأنها تأمر بما هو مفيد لنا ، ولكن لأنها تأمر. - كيف يختلف هذا الشعور بالتقاليد عن الشعور بالخوف؟ إنه الخوف الذي يعطي أوامره هنا (...) هناك الخرافة في هذا الخوف ". فمتى نتحول على حد عبارة محمد عابد الجابري من كائنات تراثية الى كائنات لها تراث بعد ان نتخذ منه مسافة نقدية ونحدث معه قطيعة معرفية ونستبدل القراءة الخطية بالتأويل النقدي؟

كاتب فلسفيكاتب فلسفي



568

0






 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



متى سيفهم العرب أن العلمانية ليست الإلحاد؟بقلم : هاشم صالح

جماعة دار ولد زيدوح وخرق المفهوم الجديد للسلطة‎

حزب PEDD لجهة مراكش : لن تطأ أقدام بعثة المينورسو الصحراء المغربية وهذا أمر مرفوض"

هل تخلت واشنطن عن تدعيم مقترح الحكم الذاتي باتجاه الاستفتاء ؟. بقلم :سعيد الوجاني

البعث العربي ومعاداة الأمازيغية من أزيلال بقلم ذ.لحسين الإدريسي

تهديدات التيار السلفي بالمغرب للمفكر العلماني أحمد عصيد . بقلم: الحسن زهور

اسفي : ثانوية الحسن الثاني تحتفل بالقراءة و الكتاب تحت شعار

البوليساريو إبن لا شرعي للمغرب والجزائر بقلم ذ.محمد الحجام

دمنات: البناء العشوائي...واقع الحال والقوانين

الوسائط للتنمية المستدامة أزيلال : تكوين منشطين فى مجالي " المقاربة الحقوقية " و "مقاربة النوع الاجت

الموروث الثقافي وقضايا البحث في التراث جهة بني ملال خنيفرة : في ظل الجهوية المتقدمة

الموروث الثقافي وقضايا البحث في التراث في ظل الجهوية المتقدمة جهة بني ملال خنيفرة

مفهوم التراث بقلم : د زهير الخويلدي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

هل الأمازيغية المعيارية مصطنعة؟ بقلم د: الطيب أمكرود


اللغة والهوية بين الودغيري وكاتب ياسين بقلم د: محمد بودهان


بعد ثورة الملك و الشعب نريد ثورة جديدة كتبها د. خالد الشرقاوي السموني


العجوز العمياء التي أنقذت قرية بأكملها من الإبادة الفرنسية بسبب زايد أوحماد الكاتب د. : مصطفى ملو


عاشوراء بدمنات، موعد مع السحر والشعوذة ..الكاتب د.: نصر الله البوعيشي


النيران التي قد تحرق ابن كيران! بقلم :اسماعيل الحلوتي


دفاعا عن حق سلمان رشدي في التعبير عن آرائه بكل حرية بقلم د : انغير بوبكر

 
السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

إنفجار الماضي الجزء الثاني (الحلقة الرابعة 4 ). بقلم د .: محــمد همــشة

 
التعازي والوفيات

ازيلال : تعزية ومواساة في وفاة المشمول برحمته " الحاج لحسن ايت شطو " ..

 
إعلان
 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

سرقة دبلوماسيين مغاربة بعد تخديرهم من طرف مومسات في كولومبيا ..وزارة الخارجية تستدعي الدبلوماسيين


طفلة تبلغ من العمر سنتين ، تعض أفعى سامة وتقتلها بأسنانها

 
أنشـطـة نقابية

ممارسات لا أخلاقية وطرد تعسفي وحكرة في حق موظفين ببرنامج القصور والقصبات بوزارة السكنى بطلها مدير البرنامج

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 

 شركة وصلة