مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         إلى عزيز أخنوش رفيقي سابقا في "حركة لكل الديمقراطيين" بقلم د: صلاح الوديع             أزيــلال : "لابيلانص مقطع ليها الفران" تعجل بوفاة حامل وجنينها بجماعة ايت مازيغ             فنومينولوجيا سارتر بين الوجود والعدم د زهير الخويلدي             الملك محمد السادس غاضب من بعض الوزراء ويُكلف أخنوش بهذه المهمة....وهؤولاء هم الوزراء المعنيون بهذا التعديل             المبلغ الخيالي الذي تقاضاه “وحيد خاليلوزيتش” مقابل فسخ عقده مع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.             فوربس: ثروة أخنوش قفزت بمليار دولار خلال سنتين.. وثروة بنجلون في تراجع مستمر             مديرية الأمن تكشف حقيقة هجوم مسلح استهدف رجال الأمن             أزيــلال : اللجنة الاقليمية للتنمية البشرية تصادق على 75 مشروعا بكلفة مالية بلغت أزيد من 14,5 مليون درهم             انخفاض جديد ستعرفه أسعار المحروقات في المغرب ابتداء من الأحد بدرهم واحد !!!!             أزيــلال : لقاء تواصلي مع أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج             “التبوريدة” باستعمال السيارات العتيقة يثير الاستياء            زايد أوحماد المقاوم الأخير الذي زرع الرعب في الجيش الفرنسي...            نائبة بمجلس جماعي بأزيلال تفجرها:طلب مني كاتب المجلس نقسم تعويضات النواب مع الأعضاء وتعدا عليا             ملخص مباراة الوداد ضد الفتح الرباطي!! نصف نهائي كأس العرش            عيد الاضحى هو التقرب الى الله عز وجل ، وليس التباهي والتفاخر بين الناس             عملية جراحية ببطاقة الراميد             لا لا ماطيشا ولات عندها الشان             وعد الدولة لغير الملقحين             عبد المجيد تبون ( سكران ) : والله ما تدوز شى طيارة             الباقي بعد الانتخابات ...            الفرق بين الزكاة و الضريبة             الودااااع             طريقة التخلص من " النسيــة "             الكمامة ... اكثر الناس يقلدون هذا الشاب            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

“التبوريدة” باستعمال السيارات العتيقة يثير الاستياء


زايد أوحماد المقاوم الأخير الذي زرع الرعب في الجيش الفرنسي...


نائبة بمجلس جماعي بأزيلال تفجرها:طلب مني كاتب المجلس نقسم تعويضات النواب مع الأعضاء وتعدا عليا


ملخص مباراة الوداد ضد الفتح الرباطي!! نصف نهائي كأس العرش


قتلوا 1600 جزائري خنقاً بالدخان لأنهم تعاونوا مع المقاومة! جرائم الاستعمار الفرنسي في الجزائر

 
كاريكاتير و صورة

عيد الاضحى هو التقرب الى الله عز وجل ، وليس التباهي والتفاخر بين الناس
 
الأخبار المحلية

أزيــلال : "لابيلانص مقطع ليها الفران" تعجل بوفاة حامل وجنينها بجماعة ايت مازيغ


أزيــلال : اللجنة الاقليمية للتنمية البشرية تصادق على 75 مشروعا بكلفة مالية بلغت أزيد من 14,5 مليون درهم


أزيــلال : لقاء تواصلي مع أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج


أزيلال : مدينة أزيلال تتحرك ومشاريع مهمة في الأفق والمجلس الترابي يتوعد بمشاريع تنموية هامة قيد الإنجاز ...


أزيلال: التأطير التربوي ببرنامج محو الأمي بالمساجد

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

المبلغ الخيالي الذي تقاضاه “وحيد خاليلوزيتش” مقابل فسخ عقده مع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.


اختفاء حاليلوزيتش يثير الجدل في المغرب.. وهذا مصيره


وادي زم : وفاة شاب وسط الملعب بشكل مفاجئ! كان في صحة جيدة

 
الجريــمة والعقاب

شابة حديثة التخرج من كلية الطبب تقتل خالها ببرشيد


استئنافية آسفي تصدر حكما بالإعدام في حق قاتل الشاب "زهير"

 
الحوادث

بني ملال : “طاكسي” صغير ينهي حياة شاب ... وسائق متدهور يدهس امرأة وطفلها ويلوذ بالفرار


صور.. شاحنة كبيرة ( رموك ) تسحق سيارة وتتسبب بمقتل أسرة كاملة من 5 أفراد : مفتش تربوي وزوجته وثلاثة من أطفالهما... الله إرحمهم

 
الجهوية

الفقيه بن صالح...أشجار بني عمير تحتضر


الفقيه بن صالح : بشراكة مع الجماعة القروية بني وكيل الجمعية الإجتماعية والثقافية تنظم لقاءا تواصلي.


ضحايا ودادية "الأخوين" ببني ملال يطالبون بوصل إيداع ملف المكتب الجديد.

 
الوطنية

الملك محمد السادس غاضب من بعض الوزراء ويُكلف أخنوش بهذه المهمة....وهؤولاء هم الوزراء المعنيون بهذا التعديل


فوربس: ثروة أخنوش قفزت بمليار دولار خلال سنتين.. وثروة بنجلون في تراجع مستمر


مديرية الأمن تكشف حقيقة هجوم مسلح استهدف رجال الأمن


انخفاض جديد ستعرفه أسعار المحروقات في المغرب ابتداء من الأحد بدرهم واحد !!!!


السيبة.. اعتقال عون سلطة ومساعديه اعتدوا على أسرة من الدار البيضاء بأوريكا

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


الموضوع القادم: ابنك في المخيم.. كيف تتعامل معه ؟ بقلم :الحبيب عكي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 01 غشت 2022 الساعة 39 : 18


الموضوع القادم: ابنك في المخيم.. كيف تتعامل معه ؟

 

بقلم :الحبيب عكي

 

 

 

رغم انتشار التخييم في المجتمع المغربي، ورغم الاقبال عليه بأشكال مختلفة وفي مناسبات عديدة.. تقليدية منها (نزاهة وخرجات) وعصرية (مخيم ورحلات)، إلا أن هناك الكثير من الآباء في كثير من الأوساط، لا يزالون متحفظين على إرسال أبنائهم وفلذات أكبادهم إلى المخيمات (خاصة الفتيات)، وإذا ما تجرؤوا فبالكاد يرسلونهم إلى بعض المخيمات الحضرية ومخيمات القرب، التي يظل فيها الأطفال خلال النهار في دور شباب خانقة أو مؤسسة تعليمية حارقة، ثم يعودون في كل مساء للمبيت في منازلهم وسط أهاليهم، وفي الغد كذلك يستأنفون الذهاب في الصباح ثم العودة في المساء، هكذا دواليك طيلة مدة المخيم التي هي وفق نظامه أسبوعا كاملا، ولكن في الحقيقة، لا مخيم قد  اجتازوا ولا في منازلهم قد مكثوا، بلحق، " اللهم العمش ولا العمى "؟، فهناك طبقة اجتماعية كل ما تستطيعه من التكاليف المادية هكذا مخيم، خاصة إذا كثر عدد الأطفال من الأسرة الواحدة وتريد أن ترسلهم إلى المخيم كلهم أو جلهم؟.

 

ما قد يسعف مثل هؤلاء الآباء وغيرهم، إذا ما أسعفتهم طاقتهم المادية وقدرتهم الشرائية وتدبير ميزانيتهم الصيفية، هو العثور على جهة مخيمة تحظى بثقتهم حتى يرسلوا معها أبنائهم وفلذات أكبادهم إلى مخيم قار جبلي أو شاطئي لمدة أطول (21 يوما قبل تقليصها إلى 10 أيام فقط)، وهي مطمئنة " نايمة على جنب الراحة "، فما هي مواصفات مثل هذه الجهات والجمعيات التي تحظى بثقة الآباء واطمئنانهم على أبنائهم وهي ترسلهم معها إلى المخيمات؟:

1-     أولا:  

صحيح أن الآباء هم أحرار في أن يرسلوا أبنائهم إلى المخيمات التي يرون، مع الجهات والجمعيات التي يريدون، حسب قناعاتهم وإمكانياتهم معارفهم ورغبات أبنائهم، وصحيح أيضا، أن المخيمات بشكل عام هي مؤسسات تربوية ترفيهية فيها من الأمن والأمان.. والمسؤولية القانونية والمحاسبة.. وهي تحت إشراف الدولة ووصاية وزارتها في الشباب وشركائها الرسميين والمدنيين.. وهناك الوازع الديني والحس الوطني..، لكن، واقع اختلاف البرامج التنشيطية والمرجعيات التربوية إلى حد التضارب أحيانا، وكذلك ما يحدث من بعض التفلت من الحدود المرسومة للوزارة الوصية أو ضعف في خدمات الشركاء، كل هذا يجعل من بعض المخيمات تكون ضدا على الأطفال وتربيتهم لا لهم ولا في مصلحتهم؟. لذا من حق الآباء بل من واجبهم أن يختاروا لأبنائهم ما يريحهم وأبنائهم:

 

2-     ثانيا:

1-  لا ترسل ابنك مع جمعية برلماني "مخلوض" يستطيع بطرقه الخاصة انتزاع مقاعد من الوزارة، لكن بدون طاقم تربوي مؤهل.. ولا برنامج تخييمي، غير "الشطيح والرديح" وحملة "انتخابوية" قبل أوانها؟. 

 

2-  لا ترسل أبنائك مع مخيمات بعض الجهات والمصالح الاجتماعية التي لا زالت تشتغل بمنطق استدعاء "الشيخ" و"المقدم" لجل أبناء المسؤولين غير المستحقين، ضمنهم أبناء بعض الموظفين وغيرهم للتغطية المفضوحة على الديمقراطية المذبوحة والاستحقاق المفترى عليه، وحقيقة الأمر أنه ريع وظيفي تخييمي اجتماعي بدون برنامج ولا مؤطرين إلا ما جادت به عليهم بعض الجمعيات، ويمكن أن تدخل في هذا الإطار أيضا، مخيمات بعض الشركات الخاصة التي تكون مخيماتها - مع الأسف - فاحشة في الأكل والتنشيط فقيرة في التربية والأخلاق؟. 

 

3-  لا ترسل أبنائك إلى مخيمات المآرب (الكراجات) والبهرجة والتهريج في الأحياء الشعبية، ولا مخيمات المقاهي والملاهي والتمييع والاستيلاب في أبهى المنتجعات وفنادق خمسة نجوم، ولا إلى مخيمات الثلاثة أيام واليومين واليوم الواحد، عبارة عن سهرة ختامية تستدعى إليها أشهر الفرق الغنائية الشعبية (السوقية) لا ينتج فيها الأطفال ولا نشيدا واحدا ولا لوحة تعبيرية، وكل ذلك ضد الأهداف التربوية للمخيم؟. 

 

4-  وإذا مسك الله عليك، وأردت ان ترسل ابنك إلى مخيم دولي في باريس ولندن، ومن حقك، فاعلم أن هناك مثلها من مخيمات الخليج الباذخ في مولات (Dubaï) وسهرات (Istanbul by night)، كما هناك مخيمات العمرة في الديار المقدسة، وليس هناك أفضل مما يهديه الآباء للأبناء مثل هذه الهدية التي لن تنسى مدى الحياة ألا وهي العمرة وعائدها التربوي والقيمي على الأبناء؟. 

 

3-     ثالثا:

1-  أرسل ابنك مع جمعية الحي التي حظيت بثقتك وكان ابنك ينشط فيها طوال العام، فأنت تعرفها. 

2-  أرسل ابنك مع جمعية وطنية لها فروعها عبر الوطن، ولها سمعتهــــا وتاريخها المشرق في التخييم.

3-  مع جمعية تشرك الآباء في إعدادها للمخيم، وتطلعهم في تواصلها ولقاءاتها الخاصة معهم على مشروعها البيداغوجي وبرامجها التربوية التي تعتزم تطبيقها في المخيم، بل وتشركهم فيها بمقترحاتهم وآرائهم.

4-  جمعية تتمكن من التعرف من الآباء على أبنائهم وأحوالهم الخاصة إذا لزم الأمر، كعادة خاصة.. استعمال دواء.. وصفة طبيب.. أو عادة جيدة أو سيئة يراد تغييرها منه واستبدالها.

5-  جمعية تطمئن معها على قيم ابنك أن ترعاها وتنميها لا أن تهملها أو تهدمها، فليس مقبولا مثلا، أن يكون الطفل قد اعتاد على الصلاة في منزلهم ثم يتركها خلال المخيم لأنه لم يجد من يذكره بها.. من يشجعه عليها.. من يراه يمارسها؟.

6-  جمعية تحترم الآداب الشرعية بين الذكور والإناث، صحيح هم في مخيم مشترك، لكن في الحقوق والواجبات وتحمل المسؤوليات ونيل الاستحقاقات، وليس في اقتحام ومحو الخصوصيات في الخيام والسهرات والمرافق الصحية مثلا؟.

7-  جمعية توفي الأطفال حقهم في التغذية الصحية والمتوازنة، حسب ما تسمح به المنحة العامة للوزارة، بل وتزيد من دعمها لها لا أن تنقص هي منها أو تسمح بمن يسعى لذلك.  

8-  جمعية تحتفي بالأطفال ولا تبخل عليهم بكل ما يدخل عليهم الفرحة، وضمنه الكسوة الخاصة الموحدة.. من قميص ومئزر وقبعة.. وغير ذلك مما يساعد على التميز و على الحماية.

9-  جمعية يكون مؤطروها ومؤطراتها قدوة فيما بينهم في التكوين والتعاون والتكامل.. وقدوة لأطفالهم.. يحترمون أهم ركن في التخييم وهو الحوار والمشاركة والانضباط، لا عنف.. ولا تحرش.. ولا إكراه نفسي أو بدني.. بل احترام متبادل وحقوق عامة.. لا إهمال ولا تمييز على أي أساس.

10-  جمعية لها اهتمام ودراية في التوثيق والاشعاع ومواقع التواصل لتترك بصمة لمخيمها لا تنسى وذاكرة مشتركة في متناول كل مشارك ومشاركة في صفحاتها الاجتماعية قبل أرشيفها ومقراتها.

 


           مثل هذه الجمعيات، معروفة في الساحة، لا تحتاج إلى الدعاية والإعلان حتى في مواقع التواصل الاجتماعي، وعليها إقبال يفوق تغطيتها وما يمنح لها من المقاعد، خاصة إذا أسعفتها المراحل والفضاءات الممنوحة لها، وإذا لم يكن الأمر كذلك فهي تعوض ما يمكنها من النقص بنوعية برامجها التربوية الممتعة والمفيدة.. كفاءة أطرها المبدعون.. شبكة علاقاتها وحنكة تدبيرها الذي يجعل غالبية الأمور ميسرة.. يفرح الجميع بكونها تنجز بسلاسة.. و يتيقنون أن المخيم ليس مجرد فضاء محظوظ ومنحة ضخمة.. ولكن قبله وبعده برنامج متزن وفريق متضامن، ذلك وحده الكفيل بإنجاز مخيم تربوي ترفيهي كما هو متعارف عليه في المخيمات بالاسم والمسمى؟.



3187

0






 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الفقيه بن صالح : تفكيك عصابة مختصة في ترويج المخدرات الصلبة الكوكايين

متى سيفهم العرب أن العلمانية ليست الإلحاد؟بقلم : هاشم صالح

سوق السبت : حمادي عبوز وهبه صاحب الجلالة ماذونية سيارة اجرة بالرباط وضاعت منه ببني ملال

الفقيه بن صالح : فرع المركز المغربي لحقوق الانسان بدار ولد زيدوح يطلب من الوالي فتح تحقيق

فرع المركز المغربي لحقوق الانسان بدار ولد زيدوح يرصد استغلال سيارة الجماعة القروية بارفالة اقليم ازي

دمنات:احتفاءا باليوم العالمي للمرأة ..نزلاء دار الطالبة يركبون صهوة الإبداع للتحدي!!

التحرش الجنسي عند العرب وعلاقته بالعولمة . بقلم :هايدة العامري

افورار: اطر دار الولاد ترد على مقال

ظاهرة انحراف الأحداث...لمن تقرع الاجراس؟بقلم : محمد حدوي

ضيف القافلة : الشباب الآن وليس غدا بقلم ذ.محمد الحجام

الموضوع القادم: ابنك في المخيم.. كيف تتعامل معه ؟ بقلم :الحبيب عكي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

إلى عزيز أخنوش رفيقي سابقا في "حركة لكل الديمقراطيين" بقلم د: صلاح الوديع


فنومينولوجيا سارتر بين الوجود والعدم د زهير الخويلدي


Une flambée des prix de bétail Par : Moumni Amro


الغش يقتحم أسوار كليات الطب! بقلم : د اسماعيل الحلوتي


عاشوراء بدمنات ، خليط من الطقوس الاسلامية واليهودية والامازيغية وموعد مع السحر والشعوذة بقلم د: مولاي نصر الله البوعيشي


يا باغي الإصلاح.. سِرْ فلا كبا بك الفَرس... بقلم : يوسف اتباتو


رفيق المقاوم زايد أوحماد الأعمى والأعرج الذي قاتل الفرنسيين لساعات بقلم د.: مصطفى ملو

 
السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

انفجار الماضي (الجزء الثاني ). الحلقة الثالثة بقلم ذ. : محمــد همشة

 
التعازي والوفيات

ازيلال : تعزية ومواساة في وفاة المشمول برحمته " الحاج لحسن ايت شطو " ..

 
إعلان
 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

تفاصيل "صادمة".. مصرع مهاجرين تم رميهم في البحر مكبلي الأيدي وبدون سترة نجاة


نقل “بن بطوش” غالي في حالة خطيرة إلى جنوب إفريقيا للعلاج

 
أنشـطـة نقابية

ممارسات لا أخلاقية وطرد تعسفي وحكرة في حق موظفين ببرنامج القصور والقصبات بوزارة السكنى بطلها مدير البرنامج

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 

 شركة وصلة