مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         أزيلال : تعازي ومواساة ...المشمول برحمته الأخ " محمد حميدوش " يفارقنا الى دار البقاء ...             20 مليون لاجتياز امتحان الأهلية لمزاولة مهنة المحاماة             بدر هاري يريد الانتصار في نزال 8 أكتوبر             اعتنق المسيحية ورفض دين والده المسلم.. معلومات قد لا تعرفها عن إبراهيموفيتش             بنى ملال / زاوية الشيخ : حاجز قضائي تابع للدرك الملكي يوقف " بيكوب " محملة بلحوم الديك الرومي معدة للبيع قادمة من قصبة تادلة ...             معطيات جديدة حول بارون «ماحيا» الذي قتل جارته بدافع الانتقام             إحالة 16 جنرالاً و 32 كولونيلاً في الجيش و الدرك من مختلف الشعب والأصناف والرتب العسكرية السامية على التقاعد             سهرة دنيا بطمة في الكباريه ..و30مليون مقابل رقصة لخليجي في ظرف ساعتين..وهذه آخر المستجدات             قلعة السراغنة.. توقيف أشخاص لارتباطهم بأعمال الشغب وإلحاق خسائر مادية بممتلكات الغير واصابة رجال الشرطة بجروح ...             مولاي هشام العلوي يرقص على أنغام موسيقى الروك الكلاسيكية (فيديو)             شوهة...الجماهير تقتحم الملعب بعد نهاية المواجهة الودية بين المغرب الشيلي            ندوة لتقديم حصيلة برنامج التنمية القروية بأزيلال وصفرو            مهرجان ازيلال وحاتم عمور مع الجمهور             festival Azilal 2022 كوكتل من الأغاني             شباب اليوم ، الله اسمح ليهم من الوالدين            كووووول و وكَل             عيد الاضحى هو التقرب الى الله عز وجل ، وليس التباهي والتفاخر بين الناس             عملية جراحية ببطاقة الراميد             لا لا ماطيشا ولات عندها الشان             وعد الدولة لغير الملقحين             عبد المجيد تبون ( سكران ) : والله ما تدوز شى طيارة             الباقي بعد الانتخابات ...            الفرق بين الزكاة و الضريبة             الودااااع            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

شوهة...الجماهير تقتحم الملعب بعد نهاية المواجهة الودية بين المغرب الشيلي


ندوة لتقديم حصيلة برنامج التنمية القروية بأزيلال وصفرو


مهرجان ازيلال وحاتم عمور مع الجمهور


festival Azilal 2022 كوكتل من الأغاني


فيديو كليب للفنان حماد أوزود في مناظر طبيعية إقليم أزيلال

 
كاريكاتير و صورة

شباب اليوم ، الله اسمح ليهم من الوالدين
 
الأخبار المحلية

مندوبية الصحة والحماية الاجتماعية بازيلال وجمعية الحياة ينظمان اسبوعا تحسيسيا حول داء السكري عند الأطفال


أزيــلال : حي " تشيبيت " يستنكرون تغير مذاق مياه الشرب.. مياه الصنبور غير صالحة للشرب


عامل اقليم أزيلال ، السيد محمد عطفاوي ، يقدم واجب العزاء لعائلة المشمول برحمته محمد الداغي ...


أزيــلال : صاحب مطعم “طاجين الدود” يغادر أسوار السجن المحلي


ازيلال: رئيس الجماعة الترابية يعلن عن الدورة العادية لشهر اكتوبر .

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

بدر هاري يريد الانتصار في نزال 8 أكتوبر


اعتنق المسيحية ورفض دين والده المسلم.. معلومات قد لا تعرفها عن إبراهيموفيتش


مفاجآت غير متوقعة .. هؤلاء اللاعبين سيتم طردهم من المنتخب المغربي

 
الجريــمة والعقاب

معطيات جديدة حول بارون «ماحيا» الذي قتل جارته بدافع الانتقام


مقترح قانون يهدف لتشديد العقوبات على مغتصبي الأطفال تصل إلى المؤبد..

 
الحوادث

جماعة زاوية الشيخ : إصابات متفاوتة الخطورة في حادث انقلاب حافلة لنقل المسافرين


ازيلال : مصرع شخصين جراء سقوط شاحنة ببحيرة بين الويدان

 
الجهوية

بنى ملال / زاوية الشيخ : حاجز قضائي تابع للدرك الملكي يوقف " بيكوب " محملة بلحوم الديك الرومي معدة للبيع قادمة من قصبة تادلة ...


بني ملال : المحكمة الابتدائية تصدر حكمها في حق مستشار جماعي بجماعة تاكزيرت ..


إعفاء مفاجئ للمدير الجهوي للصحة بجهة بني ملال خنيفرة وتعيين دكتور احمد دوهو خلف له ....

 
الوطنية

20 مليون لاجتياز امتحان الأهلية لمزاولة مهنة المحاماة


إحالة 16 جنرالاً و 32 كولونيلاً في الجيش و الدرك من مختلف الشعب والأصناف والرتب العسكرية السامية على التقاعد


سهرة دنيا بطمة في الكباريه ..و30مليون مقابل رقصة لخليجي في ظرف ساعتين..وهذه آخر المستجدات


قلعة السراغنة.. توقيف أشخاص لارتباطهم بأعمال الشغب وإلحاق خسائر مادية بممتلكات الغير واصابة رجال الشرطة بجروح ...


الشرطة المغربية توقف 20 مشاغبا في “جحيم البولفار”

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


هل الأمازيغية المعيارية مصطنعة؟ بقلم د: الطيب أمكرود
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 19 غشت 2022 الساعة 50 : 01


هل الأمازيغية المعيارية مصطنعة؟

 

 

بقلم د: الطيب أمكرود

 

 

دون علم أو إعمال لمناهجه، ودون أدنى معرفة بأي من فروع اللغة الأمازيغية، يناقش البعض، منطلقا فقط من نزوعاته الإيديولوجية المتطرفة القديمة، يناقش الوضع الجديد للغة الأمازيغية. ويمكن لأي كان في مغرب القرن الواحد والعشرين، ورغم ما تحقق للأمازيغية في كل تجلياتها من مكتسبات منذ سنة 2001، يمكنه أن يدلي برأيه، فقط لأنه يحمل فكرا عنصريا مقيتا معاديا للأمازيغية، في كل ما يتعلق بها هوية وثقافة ولغة وحضارة.

ومن المواضيع التي تسيل المداد الكثير الوضع الجديد للغة الأمازيغية، ونظرا لكون القطار قد مضى بعيدا عن أوهام أعدائها وأراجيفهم وتثبيطاتهم، لم يجدوا أمامهم إلا العبارة الجاهزة الجديدة لإشهارها في وجه كل منافح عن الأمازيغية في كل تمظهراتها، والتي يدعي من صاغوها أن الأمازيغية المعيارية تصنع صنعا في دهاليز المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية.

إن القول بصنع لغة من اللغات قول متهافث صادر عن غير علم وعن عقول صغيرة، فلا يمكن لأي كان، مهما بلغ علمه أن يصنع لغة، بل كل ما يقوم به المختصون هو معيرة اللغة واستنباط القواعد منها إعدادا لها لتقلد مهامها الجديدة التي لم تكن تتقلدها قبل الترسيم، كما لا يمكن لدى العقلاء ولدى الأمم الراقية أن يحشر أي كان أنفه في موضوع لا يفقه فيه شيئا فقط لأنه يعاديه، فيناقش أدق تفاصيله العلمية.

إن كل لغات البشر التي تتبوأ اليوم مواقع الصدارة، والتي تقوم بمختلف المهام المرتبطة بوضعها كلغات للبلدان والأمم، أي الإدارة والتعليم والإعلام… مرت من نفس المراحل، والتي تسمى لدى ذوي الإختصاص بالتهيئة اللغوية أو المعيرة، وهي تمر من وضعها السابق بوصفها لهجات محلية وجهوية لوضعها الجديد كلغة تنهض بالعديد من المهام المرتبطة بوضعها الجديد، وهو نفسه ما خضعت له العربية، لهجة قريش التي رسمها القرآن، خلال المراحل المتتالية من معيرتها من قبل العجم خلال العصر العباسي تهييئا لها للقيام بمهامها الجديدة المرتبطة أساسا بالدين.

في سنة 2001 ستعلن أعلى سلطة في البلاد عن صفحة جديدة في التعاطي مع الأمازيغية في كل تجلياتها، فتأسس المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، المؤسسة المعهود لها، عبر مراكز بحثها السبعة، بإعداد ما يلزم للشروع في تبوئ الأمازيغية مكانتها والمرور لوضعها الجديد بسلاسة. وهو الوضع الذي يقتضي تهيئتها سياسيا وتشريعيا عبر توفير المظلة القانونية والتشريعية، ومؤسساتيا عبر إحداث المؤسسات التي ستتكفل بمختلف العمليات العلمية، وعلميا عبر التهيئة اللغوية.

ويقصد بالتهيئة اللغوية والمعيرة استقراء مختلف التنويعات اللهجية للغة، واستنباط الأصوات والمعجم والصرف والتركيب منها وتوحيدها، واستبعاد ما لا يحدث اختلافا في الدلالة عبر استبعاد تنويعات لا تؤثر عليها، أساسا على مستوى أصوات اللغة، عبر قواعد علمية صارمة يستدعيها مختصون حاملون لشواهد عليا في مختلف تخصصات اللغة الأمازيغية.

ويقوم بكل العمليات المذكورة أخصائيون في مختلف تخصصات اللغة الأمازيغية منتسبون للمعهد والجامعات ومختلف المعاهد، لا يتطفلون على الملف كما يفعل البعض لشيء في أنفسهم، بل هم مختصون قضوا عشرات السنين في البحث العلمي في مختلف حقول اللغة والثقافة الأمازيغيتين، والتي نذكر منها صلة بموضوع المعيرة علوم الأصوات والصواتة، علم المعجم، علم الصرف، علم التركيب، علم الدلالة، علم التداولية…

إن الحدييث في اللغة الأمازيغية يقتضي على الأقل إتقان أحد فروعها تحدثا وفهما واستيعابا، وهو ما لا يتوفر للأسف لأغلب من يروجون خرافة اصطناع اللغة، وهي السبة التي يمكن أن ترتد عليهم لو نقبوا عميقا في تطور العربية منذ تبنيها لغة رسمية للإسلام إلى اليوم، وهو المبحث الذي ندعو الجميع للقيام به قبل حشر الأنف في شؤون الأمازيغية دون علم.

ونختم بالمثل الأمازيغي العريق
ⵉⵍⵍⴰ ⵓⵖⵓ ⵖ ⵜⴽⵛⵛⵓⵍⵜ ⵉⵀⵓⵍ ⴻⴱⴱⵉ ⵉⵣⴰⵏ



4384

1






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- على هامش  ( السرديات ) الباهثة

Wakhmmou / ⵡⴰⵅ&am

من برمج ، على نقاء عرقه متشبعا حتى الموت بمنطوق ومضمون الحديث المنسوب للرسول الكريم : " لما خلق الله الخلق اختار العرب ....فمن أحب العرب فبحبي احبهم ، ومن أبغض العرب فببغضي أبغضهم " . في تعارض صارخ و قوله تعالى : " يا أيها الناس ، ان خلقناكم من ذكر وأنثى ، وجعلناكم قبائل وشعوبا لتعارفوا ، ان أكرمكم عند الله اتقاكم " .
و من لا يملك من أدوات الرد على مخالفيه في الرأي سوى حشد وابل من أبشع قذائف السب والشتم و أحط نعوت التكفير والتفسيق والتبخيس والتحقير في حقهم .
ازاء هؤلاء ، يبدو من العبث هدر المزيد من الوقت والجهد بالاستمرار في مجادلة ومناقشة ومحاورة ، هذه العينة من القوم ، الذين لن يتغيروا ، أبدا ، ما لم يتغير ما علق بانفسهم .

في 23 غشت 2022 الساعة 53 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الأمن في كف عفريت بازيلال

الفقيه بن صالح : تفكيك عصابة مختصة في ترويج المخدرات الصلبة الكوكايين

إدانة مصور البورنوغرافية بسنة حبسا نافذا بالفقه بن صالح

توثيق الزواج و التسجيل بالحالة المدنية بواويزغت يوم 8 مارس المقبل

إعـــتذار

بني عياط / سوق أسبوعي جديد قريبا بتراب الجماعة

كتابة ضبط اختصرها: عبدالقادر الهلالي‎

متى سيفهم العرب أن العلمانية ليست الإلحاد؟بقلم : هاشم صالح

بلاغ صحفي اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بني ملال خريبكة

سوق السبت : حمادي عبوز وهبه صاحب الجلالة ماذونية سيارة اجرة بالرباط وضاعت منه ببني ملال

المحتجون بتگلفت ، يفكون اعتصامهم بعد لقائهم بالسيد عامل الإقليم

البعث العربي ومعاداة الأمازيغية من أزيلال بقلم ذ.لحسين الإدريسي

ميلاد الأمية الأمازيغية بقلم : ذ. رمضان مصباح الإدريسي

لوعة الغياب: إحياء لذاكرة بوجمعة هباز بقلم : مبارك أباعزي

الحلقة الأولى : الفتنة أشد من القتل بقلم: ذ.مولاي محمد أمنون بن مولاي

سعيد موسكير- أحوزار- والداودية بمهرجان أفورار ...والمجموعات المحلية تطالب بإشراكها

مساجد وأئمة أمازيغ! بقلم :حسن بويخف

إسدال الستار على فعاليات المهرجان الصيفي لمدينة أزيلال

لماذا وصف مصري مساند ل-الإخوان- المغربَ ب-ملجأ اللقطاء-؟ بقلم : محمد بودهان

" الأمازيغي " عصيد خطر على الأمازيغية بقلم : ذ . كريم بنعلي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

تاريخ الفلسفة من وجهة نظر يورغن هابرماس ترجمة د زهير الخويلدي


اسهال... صيف خرف ، و النار "ڭداة " وقضتَ! كتب يوسف بولجراف


مشــــاعر بقلم : سعيد لعريفي‎


العائدون.. بقلم د: نجاة بقاش


عائشة الشنّا، امرأة بملايين الرجال بقلم د:محمد بودهانا


هل "ملف الأمازيغية" حكومي أم ملكي؟ بقلم د. : رشيد الحاحي


املئ الفراغ التالي.. سؤال من أسئلة احمد بوكماخ على قصصه من سلسلة "اقرأ".. وما مصير فراغ شباب بلادي بقلم رشيد صبار

 
السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

إنفجار الماضي : الجزء الثاني ( الحلقة السادس والسابعة ..) . الكاتب د.: محــمد همــشة

 
التعازي والوفيات

أزيلال : تعازي ومواساة ...المشمول برحمته الأخ " محمد حميدوش " يفارقنا الى دار البقاء ...

 
نداء إلى أهل الخير والإحسان

نداء إلى المحسنات و المحسنين ذوي القلوب الطيبة : ارجاع البسمة الى وجه هذه الطفلة والفرحة الى العائلة

 
إعلان
 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

مولاي هشام العلوي يرقص على أنغام موسيقى الروك الكلاسيكية (فيديو)


الأمن البلجيكي يعتقل الإمام المغربي حسن إكويوسن

 
أنشـطـة نقابية

ممارسات لا أخلاقية وطرد تعسفي وحكرة في حق موظفين ببرنامج القصور والقصبات بوزارة السكنى بطلها مدير البرنامج

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

 
 

»  نداء إلى أهل الخير والإحسان

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 

 شركة وصلة