مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         القضاء السويسري ينصف محامية مغربية ويعيد لها أزيد من 60 مليار             بعد العودة للدراسة.. عطلة جديدة في انتظار المغاربة             ليس فقط برشلونة.. ناديين عملاقين يفاوضان لضم أمرابط في الساعات الأخيرة من الميركاتو             وزير الداخلية: القدرات المالية للجماعات الترابية لا تسمح بمزيد من التوظيف و الحل هو التعاقد             معنى كلمة أمازيغ و هل سمى الأمازيغ أنفسهم بأسماء أخرى غير التسمية المتداولة " أمازيع " بقلم د : عبد الله نعتي             بني ملال تستضيف معرضا دوليا لتكنولوجيا الفلاحة والصناعة الغذائية             دمنات : انحار شاب شنقا داخل منزل اسرته             الرشيدية : إحباط محاولة تهريب طن من مخدر الشيرا (بلاغ)             ازيــلال : الانتخابات الجماعية الجزئية ببنى عياض على الأبواب ...ماذا يحدث خلف الكواليس ؟             زيادة طفيفة مرتقبة في أجور فئة من الموظفين والمستخدمين نهاية الشهر الجاري             مدينة ازيلال : الثلج الأول ... منظر رائع             عبد المجيد تبون: “لن نتخلى على قضية الصحراء مهما كان الثمن”            ملخص مباراة فريقي الهلال والنصر السعوديين أمام باريس سان جيرمان الفرنسي،            أغنية جديدة للفتان الأمازيغي فؤاد نور - "رامان "            الرياضة ...الشان قريحة            الصورة الرسمية للفريق الالماني 🇩🇪 بمونيال قطر 2022             علامة الشوير الجديدة .. والقانون الجديد            شباب اليوم ، الله اسمح ليهم من الوالدين            كووووول و وكَل             عيد الاضحى هو التقرب الى الله عز وجل ، وليس التباهي والتفاخر بين الناس             عملية جراحية ببطاقة الراميد             لا لا ماطيشا ولات عندها الشان             وعد الدولة لغير الملقحين             عبد المجيد تبون ( سكران ) : والله ما تدوز شى طيارة            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

مدينة ازيلال : الثلج الأول ... منظر رائع


عبد المجيد تبون: “لن نتخلى على قضية الصحراء مهما كان الثمن”


ملخص مباراة فريقي الهلال والنصر السعوديين أمام باريس سان جيرمان الفرنسي،


أغنية جديدة للفتان الأمازيغي فؤاد نور - "رامان "

 
إعلان
 
كاريكاتير و صورة

الرياضة ...الشان قريحة
 
الأخبار المحلية

دمنات : انحار شاب شنقا داخل منزل اسرته


ازيــلال : الانتخابات الجماعية الجزئية ببنى عياض على الأبواب ...ماذا يحدث خلف الكواليس ؟


أزيلال: مؤسسة محمد الخامس للتضامن تواصل تقديم المساعدات للساكنة المتضررة من موجة البرد


موجة برد شديدة من الأحد إلى الخميس تتراوج ما بين ناقص 8 وناقص 3 بكل من أزيلال وبني ملال وخنيفرة ...ابتداء من يوم الاحد الى الخميس

 
الرياضــــــــــــــــــــة

ليس فقط برشلونة.. ناديين عملاقين يفاوضان لضم أمرابط في الساعات الأخيرة من الميركاتو


حكم يشهر بطاقة بيضاء للمرة الأولى في تاريخ كرة القدم الاحترافية.. فما دلالة هذه البطاقة؟


الفيفا تطرح تذاكر الموندياليتو للبيع وتكشف أثمنتها..إقبال كبير من جمهور الوداد

 
الجريــمة والعقاب

الخميسات / تفلت : بائع متلاشيات يقتل ربيبته ويخفي جثتها ويسلم نفسه


 أول جلسة ...هكذا أطاحت امرأة بقاض مستشار بمحكمة الاستئناف ببني ملال متلبسا بتسليم رشوة لتبرئة قتلة وأرسلته للسجن..

 
الحوادث

التهور و السياقة الاستعراضية تنتهي بوفاة شخص و إصابة آخرين في احتفالات السنة الميلادية بالشريط الساحلي.


ثلاثة قتلى و5 جرحى في انهيار منزل بالبيضاء

 
الجهوية

بني ملال تستضيف معرضا دوليا لتكنولوجيا الفلاحة والصناعة الغذائية


الفقيه بنصالح : بائع السمك يعتدى على " القائد "ويوجه له طعنة بالسكين ارسلته الى المستعجلات فى حالة خطيرة


بني ملال : ادانة رب أسرة بتهمة زعزعة "عقيدة مسلم "إثر شكاية من زوجته فرض على الأسرة المذهب الشيعي

 
الوطنية

بعد العودة للدراسة.. عطلة جديدة في انتظار المغاربة


وزير الداخلية: القدرات المالية للجماعات الترابية لا تسمح بمزيد من التوظيف و الحل هو التعاقد


الرشيدية : إحباط محاولة تهريب طن من مخدر الشيرا (بلاغ)


زيادة طفيفة مرتقبة في أجور فئة من الموظفين والمستخدمين نهاية الشهر الجاري


الأمن يطلق الرصاص لتوقيف شخص هدد حياة رجال الشرطة

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


هل أضحت العدل والإحسان عقدة؟ بقلم : المصطفى سنكي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 12 شتنبر 2015 الساعة 32 : 00


هل أضحت العدل والإحسان عقدة؟

المصطفى سنكي

 

لا يملك المتتبع للخرجة الأخيرة للأستاذ عبد الاله بن كيران في حق جماعة العدل والإحسان من خلال برنامج حواري إذاعي على هامش الحملة الانتخابية الأخيرة، إلا أن يتساءل: هل تشكل العدل والإحسان عقدة للسيد رئيس الحكومة؟ لا سيما والسؤال الذي تضمن جوابه كل هذا التحامل على الجماعة كان لا يتطلب المُصرح.

وللتذكير، فالسؤال جاء عبارة عن استيضاح أو تعليق من السيد رئيس الحكومة على مطالبة حميد شباط الأمين العام لحزب الاستقلال تكرار دعوته رفع الحصار على جماعة العدل والإحسان، وكان يكفي أن يقال جوابا أو تعليقا مثلا: هذا توظيف سياسوي لملف معروف وليس جديدا، نقطة إلى السطر؛ أم أن السيد رئيس الحكومة يرى ما لا يرى الناس؟

ولأن التصريح/ الخرجة جاءت دون سياق ومن الشخصية الثانية في الدولة، انبرت الجماعة من خلال ناطقها الرسمي وبعض أعضاء الأمانة العامة للدائرة السياسية للرد على التصريح/ التحامل، منبهة السيد رئيس الحكومة إلى عدم الخوض فيما لا يملك سلطة الخوض فيه؛ فمعلوم لدى العام قبل الخاص أن ملف العدل والإحسان أشبه بالسيادي، والحكومات ووزراؤها الأولون كانوا واعين بحجم الملف، ولم يتجرأ أحدهم للاقتراب منه.

توضيح وتعليق الجماعة أفرز ردود أفعال من بعض قيادات حزب العدالة والتنمية، فمن مستغرب كيف يجمع المقاطعون للانتخابات بين رفض المشاركة في الانتخابات وبين مطالبتهم لأعضاء حزبه التدخل للاستفادة من حقوقهم وقضاء مآربهم، وهذا تصنيف عجيب يجعل حقوق المواطنة مرتبطة بالولاء والتسليم لاختيارات النظام، وبالتالي لا وجود للمعارضة السياسية حسب هذا المنطق غير المنطقي، في حين انبرى قيادي ثانٍ من الحزب من خلال تغريدة له على حائطه الفايسبوكي للتعبير عما يؤشر على مستوى عال من التحامل والتضايق من مواقف الجماعة التي يريدها البعض "كمبارسا" وخزانا انتخابيا وليس منافسا سياسيا؛ تغريدة ـ لا ينفع سحبها بأي مبررـ لم يتورع صاحبها من التصريح بما لم يقل مالك رضي الله عنه في الخمر، وما لا تقول به الجهات المعلومة التي تدرك تمام الإدراك، لو أن عُشر عُشر ما ذهب إليه المُغرد صحيح لسهل النيل من الجماعة وأسعف لفتح ملفات متابعة عن تمويلها، عوض فبركة الملفات والقضايا ضدها.

الأسئلة البَدهِيّة والساذجة: هل تعرقل الجماعة خيار العدالة والتنمية؟ أليس هذا الخيار هو المستفيد بحكم تقاسم المرجعية الإسلامية من مواقف العدل والإحسان من اللعبة السياسية؟ ألم تكن دعوة الجماعة إلى مقاطعة الانتخابات الأخيرة وانضباط أعضائها إلى المقاطعة ـ عكس ما يروج البعض ـ واتساع دائرة المقاطعة الشعبية للمأتم الديمقراطي فرصة مواتية لتحقيق ما حققه المصباح من نتائج لم تخطر على بال قيادة الحزب، بله المتتبعين للشأن الانتخابي المغربي؟

لا أحتاج للتذكير بموقف الجماعة من قبول السيد عبد الاله بن كيران ترؤس الحكومة الائتلافية دون ضمانات دستورية وسياسية غداة الحراك الشعبي، حيث راسلت حركة التوحيد والإصلاح والحزب موضحة موقفها ومنبهة إلى تبعات الاختيار بأسلوب أقرب إلى النصح الرفيق منه إلى النقد أو العتاب السياسي، بعيدا عن التشكيك في النوايا، وتوصلت الجماعة برسالة جوابية من المكتب التنفيذي للحركة تعبر عن تفهم الموقف وتثمن النصيحة. وانتهى الموضوع دون ضجيج أو سجال يوظفه الخصوم ضد المشروع الإسلامي.

أرجو أن يكون فحوى التغريدة حالة انفعالية معزولة وألا تعبر عن توجه عام لدى صف وقاعدة الحركة أو الحزب، وإلا فالأمر يقتضي التطويق والمعالجة قبل فوات الأوان.



2622

0






 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



لماذا وصف مصري مساند ل-الإخوان- المغربَ ب-ملجأ اللقطاء-؟ بقلم : محمد بودهان

ملاحظات أولية على حكومة بن كيران الثانية بقلم : ذ. الكبير الداديسي

واولى: دواوير بالجملة في عزلة وحرمان وإقصاء يفضي لإعادة إنتاج مهزلة انفكو.

الدروس بقلم : خالد ايت كورو

النفاق مضر بالصحة… كتبها : عثمان ارحو

شكرا محمد مبديع! أكرم وزير في حكومة بنكيران، أطعمنا خرفانا مشوية

أسطورة الجيش الذي لايقهر !!! بـقلم يـوسـف يـعـكـوبــي

أسرار المحافظة على البشرة، كيفية عنايتها، سر نضارتها وحيويتها.

تصريح بخصوص ما تعرفه حاليا بعض المؤسسات الحكومية من نزاعات وتصفية حسابات سياسية..عبد اللإله الخادري

عفوا سيدي الوزير، لسنا عابرين في إضراب عابر بقلم ذ مصطفى نولجمعة

هل أضحت العدل والإحسان عقدة؟ بقلم : المصطفى سنكي

همجية العنف وحضارة امتصاص الغضب بقلم : د زهير الخويلدي

الفلسفة انتصار منطقي على العبث // د زهير الخويلدي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

معنى كلمة أمازيغ و هل سمى الأمازيغ أنفسهم بأسماء أخرى غير التسمية المتداولة " أمازيع " بقلم د : عبد الله نعتي


وداعا هنا لندن هيئة الإذاعة البريطانية.‎ بقلم د.:عصام صولجاني


بين الجفون....والجدار بقلم د.: مـالكة حبرالرشيد


وصمدت القبائل حينما استسلمت الجزائر بقلم د.: رمضان مصباح


دمنات: عندما يقدس اليهود والمسلمون نفس الأولياء بقلم د : مولاي نصر الله البوعيشي


المؤثرات اليهودية في الأنساق الثقافية الأمازيغية بجنوب شرق المغرب بقلم ذ : لحسن ايت الفقيه


في الخطاب الحركي والرياضة على ضوء المونديال؟. بقلم : الحبيب عكي


تفوق الكابرانات في بث الحقد وتبديد الثروات! بقلم د : اسماعيل الحلوتي

 
السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

إنفجار الماضي : الجزء الثاني ( الحلقة 10 الكاتب د.: محــمد همــشة

 
التعازي والوفيات

أزيلال : تعزية ومواساة فى وفاة المشمولة برحمته والدة الأخ " محمد مريمى " حارس عام بثانوية أوزود التأهيلية بأزيلال


أزيــلال : تعزية ومواساة لعامل إقليم أزيلال في وفاة عمه ، موظفو وموظفات العمالة والمجلس الترابي ،يقدمون التعازي...


أزيــلال : تعزية ومواساة فى فقدان الشاب المتخلق " رضا الزاكي " رحمة الله عليه

 
انشطة الجمعيات

مركز معابر للدراسات في التاريخ والتراث والثقافة والتنمية بجهة بني ملال خنيفرة بشراكة مع جمعية أحمد الحنصالي للتنمية بجهة بني ملال خنيفرة يستحضران ذكرى النضال الوطني


45 هيئة أمازيغية توجه رسالة خاصة إلى الملك محمد السادس.

 
أنشـطـة نقابية

انطلاق البرنامج النضالي التصعيدي في قطاع الماء للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب


النقابة الوطنية للصحافة تدخل على خط تغريم صحفي رفض الكشف عن مصادره

 
إعلان
 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

القضاء السويسري ينصف محامية مغربية ويعيد لها أزيد من 60 مليار


فلسطيني يقتل 7 إسرائليين بالقدس المحتلة ردا على مقتل 9 فلسطينيين

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

 
 

»  همزة ... ضيعة فلاحية للبيع / ازيلال

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 
همزة ... ضيعة فلاحية للبيع / ازيلال
 

 

 

 

 شركة وصلة