مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         أزيــلال :سكان الحي الإداري يستفيقون على تكسيرعدادات الماء الصالح للشرب وحرمانهم من الماء ...             النقابة الوطنية للمهندسين ترفض الإدماج المباشر للطلبة العائدين من أوكرانيا             لفتيت يجري حركة انتقالية واسعة في صفوف الولاة والعمال             وليد الركراكي يستبعد اللاعب " منير الحدادي" من لائحة المنتخب الوطني ويطير الى السعودية للقاء "حمد الله"...             أزيــلال : ثانوية والي العهد تحتفل باليوم العالمي للمدرس             أزيلال : تعازي ومواساة ...المشمول برحمته الأخ " محمد حميدوش " يفارقنا الى دار البقاء ...             20 مليون لاجتياز امتحان الأهلية لمزاولة مهنة المحاماة             بدر هاري يريد الانتصار في نزال 8 أكتوبر             اعتنق المسيحية ورفض دين والده المسلم.. معلومات قد لا تعرفها عن إبراهيموفيتش             بنى ملال / زاوية الشيخ : حاجز قضائي تابع للدرك الملكي يوقف " بيكوب " محملة بلحوم الديك الرومي معدة للبيع قادمة من قصبة تادلة ...             شوهة...الجماهير تقتحم الملعب بعد نهاية المواجهة الودية بين المغرب الشيلي            ندوة لتقديم حصيلة برنامج التنمية القروية بأزيلال وصفرو            مهرجان ازيلال وحاتم عمور مع الجمهور             festival Azilal 2022 كوكتل من الأغاني             شباب اليوم ، الله اسمح ليهم من الوالدين            كووووول و وكَل             عيد الاضحى هو التقرب الى الله عز وجل ، وليس التباهي والتفاخر بين الناس             عملية جراحية ببطاقة الراميد             لا لا ماطيشا ولات عندها الشان             وعد الدولة لغير الملقحين             عبد المجيد تبون ( سكران ) : والله ما تدوز شى طيارة             الباقي بعد الانتخابات ...            الفرق بين الزكاة و الضريبة             الودااااع            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

شوهة...الجماهير تقتحم الملعب بعد نهاية المواجهة الودية بين المغرب الشيلي


ندوة لتقديم حصيلة برنامج التنمية القروية بأزيلال وصفرو


مهرجان ازيلال وحاتم عمور مع الجمهور


festival Azilal 2022 كوكتل من الأغاني


فيديو كليب للفنان حماد أوزود في مناظر طبيعية إقليم أزيلال

 
كاريكاتير و صورة

شباب اليوم ، الله اسمح ليهم من الوالدين
 
الأخبار المحلية

أزيــلال :سكان الحي الإداري يستفيقون على تكسيرعدادات الماء الصالح للشرب وحرمانهم من الماء ...


مندوبية الصحة والحماية الاجتماعية بازيلال وجمعية الحياة ينظمان اسبوعا تحسيسيا حول داء السكري عند الأطفال


أزيــلال : حي " تشيبيت " يستنكرون تغير مذاق مياه الشرب.. مياه الصنبور غير صالحة للشرب

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

وليد الركراكي يستبعد اللاعب " منير الحدادي" من لائحة المنتخب الوطني ويطير الى السعودية للقاء "حمد الله"...


بدر هاري يريد الانتصار في نزال 8 أكتوبر


اعتنق المسيحية ورفض دين والده المسلم.. معلومات قد لا تعرفها عن إبراهيموفيتش

 
الجريــمة والعقاب

معطيات جديدة حول بارون «ماحيا» الذي قتل جارته بدافع الانتقام


مقترح قانون يهدف لتشديد العقوبات على مغتصبي الأطفال تصل إلى المؤبد..

 
الحوادث

جماعة زاوية الشيخ : إصابات متفاوتة الخطورة في حادث انقلاب حافلة لنقل المسافرين


ازيلال : مصرع شخصين جراء سقوط شاحنة ببحيرة بين الويدان

 
الجهوية

بنى ملال / زاوية الشيخ : حاجز قضائي تابع للدرك الملكي يوقف " بيكوب " محملة بلحوم الديك الرومي معدة للبيع قادمة من قصبة تادلة ...


بني ملال : المحكمة الابتدائية تصدر حكمها في حق مستشار جماعي بجماعة تاكزيرت ..


إعفاء مفاجئ للمدير الجهوي للصحة بجهة بني ملال خنيفرة وتعيين دكتور احمد دوهو خلف له ....

 
الوطنية

النقابة الوطنية للمهندسين ترفض الإدماج المباشر للطلبة العائدين من أوكرانيا


لفتيت يجري حركة انتقالية واسعة في صفوف الولاة والعمال


20 مليون لاجتياز امتحان الأهلية لمزاولة مهنة المحاماة


إحالة 16 جنرالاً و 32 كولونيلاً في الجيش و الدرك من مختلف الشعب والأصناف والرتب العسكرية السامية على التقاعد


سهرة دنيا بطمة في الكباريه ..و30مليون مقابل رقصة لخليجي في ظرف ساعتين..وهذه آخر المستجدات

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


اليهود الامازيغ : التاريخ المنسي والموقف المرتجى بقلم :ذ. انغير بوبكر
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 14 مارس 2013 الساعة 31 : 02



 اليهود الامازيغ : التاريخ المنسي والموقف المرتجى


ذ.انغير بوبكر


ا
عترف الدستور المغربي الجديد بالبعد اليهودي كبعد اساسي من ابعاد الثقافة والهوية المغربية الجامعة وركن اساسي من اركان التاريخ المغربي وهذا تطور نوعي من حيث انه اقر حقيقة تاريخية منسية وهي مساهمة اليهود المغاربة بصفة عامة والامازيغ بصفة خاصة في بناء صرح الدولة المغربية عبر التاريخ ، لكن مساهمة اليهود الامازيغ في بناء التاريخ المغربي اغفلتها الكتابات التاريخية التي تناولت مراحل تطور الدولة المغربية فباستثناء بعض الكتابات القليلة التي تحدثت عن تواجد يهودي في المغربي وعن تعايش مثالي بينها وبين المكونات الدينية الاخرى ، فالكتابات التاريخية الاخرى لا تخلو من اقصاءات ممنهجة للعنصر اليهودي وان ذكرته في بعض المرات بشكل عرضي ، لذلك نحن في هذا المقال نتوجه بدعوة للباحثين المؤرخين الذين ضالتهم الحقيقية هي البحث عن الحقيقة التاريخية ان ينوروا الاجيال المقبلة بمساهمة فئة دينية عريضة اسمها اليهود الامازيغ في بناء الدولة المغربية . التواجد اليهودي في المغرب يرجع الى ماقبل الميلاد وتحديدا في القرن الخامس قبل الميلاد حسب المؤرخ المغربي محمد كنبيب وكانوا يسمون باهل الذمة لانهم كانوا ناقصو المواطنة الكاملة ومفروض عليهم اعطاء ضريبة للدولة المركزية او للسلطان بلغة ذلك العصر مقابل امنهم وامن ممتلكاتهم ، الا ان التاريخ يحدثنا عن التمييز الذي تعرضوا له اليهود الامازيغ بسبب دينهم اولا وبسبب لغتهم ثانيا لذلك نتحدث عن تمييز مزدوج والاخطر من ذلك كله ان الحديث عن اليهود في المغرب وفي الدول المغاربية يختصر في الحديث عن اليهود من اصول عربية في الوقت الذي كان فيه العرب اقلية وكان اليهود الامازيغ اكثرية ، الاحصاءات اليوم تقول بان اليهود في المغرب عددهم يصل الى 5000 وكان عددهم في الخمسينات اكثر من ربع مليون شخص وتقطن الشريحة الاكبر من هؤلاء المستقرين منهم في المدن وخاصة مدينة الدارلبيضاء والرباط والمدن الشمالية الاخرى فيما تعرض اليهود الامازيغ المستقرين في القرى لعمليات تهجير قسرية في مراحل غابرة في التاريخ ومايزال المؤرخون مطالبين بفضح جميع اسرارها السياسية والانسانية خاصة ان اليهود الامازيغ تعرضوا لمظالم تاريخية ومؤمرات كبرى من اجل ترحيلهم الى اسرائيل والى الغرب في مرحلة من المراحل التاريخية .

العلاقات المغربية الاسرائيلية- باعتبار اسرائيل هي الدولة المحتضنة رسميا لليهود كيهود اي انها بنت وجودها السياسي على فكرة الدين وهي من الدول القلائل في العالم التي تتميز بذلك – كانت علاقات متميزة ومتصلة ومتواصلة منذ عهد الملكين الراحلين محمد الخامس والحسن الثاني والدليل على ذلك ان الهجرات الكبرى اليهودية نحو اسرائيل كانت في عهدهما حيث تم تسهيل هجرة اكثر من 300 الف يهودي نحو اسرائيل رغم ان معظم اطوار هذه العلاقات كان تقام في السر الا ان الاكيد ان المغرب دائما يحتفظ بعلاقاته المتينة مع ساسة اسرائيل ، لكن هذه العلاقات الرسمية لم تساهم في تطوير وضعية الامازيغ اليهود داخل اسرائيل الذين يبلغ عددهم اكثر من 800000 الف فما يزالو يعانون هناك تهميشا واضطهادا باعتبارهم من اصول غير شرقية بالنظر الى سيطرة اليهود الروس على مفاصل الاقتصاد والسياسة الاسرائيلية ، التهميش والاقصاء الذي عانى منه اليهود المغاربة بصفة عامة في اسرائيل جعل اغلبهم تنخرط في الاحزاب اليمينية والدينية لان الاحزاب اليسارية كان من احتكار يهود اوروبا والروس لكن ذلك لم يمنع قيادات سياسية من الاصول المغربية الى الوصول الى مراكز القيادة السياسية في اسرائيل فنذكر على سبيل الذكر لا الحصر ديفيد ليفي , شلومو بن عامي’ سيلفان شلوم ’ مئير وشمعون شتريت ’ اسحق موردخاي ’ موشي ليفي لكن المؤسف له ان اليهود الامازيغ في اسرائيل لا يدافعون عن القضية الامازيغية باعتبارها هويتهم الاصلية ولا يبذلون مساعي سياسية وديبلوماسية من اجل ان تصبح اللغة الامازيغية من اللغات المعتمدة رسميا في اسرائيل لذلك يمكن ان نقول بأن اليهود الامازيغ ينتظرهم عمل كبير يتمثل في الدفاع عن اللغة الامازيغية باعتبارها لغتهم الام اولا والدفاع عن المصالح الكبرى لبلدهم الاول المغرب الذي رعاهم في مرحلة دقيقة من المراحل التاريخية التي تعرضوا فيها للبطش العثماني والاوروبي كان المغرب حاضنا لهم ومؤمنا لعيشهم فعليهم دين تاريخي يتمثل في الدفاع عن المغرب ومصالحه بصفة عامة والامازيغية بصفة خاصة والدليل على أن الدولة المغربية في مرحلة من مراحلها المعاصرة كانت تعامل اليهود معاملة حسنة ما اورده الاستاذ روبير اصراف في كتابه "محمد الخامس واليهود المغاربة". رغم ان التاريخ المغربي لم يكن دائما حنونا على اليهود المغاربة اذ تعرضوا للبطش والتنكيل في عهد بعض السلاطين امثال مولاي اسماعيل و وولداه هشام ويزيد وحتى قبل ذلك في المرحلة الموحدية والمرابطية وهذه المراحل المظلمة يمكن اعتبارها استثناءا مقارنة بالمراحل الاخرى التي تم فيها توقير اليهود واحترامهم وللتدقيق في هدا الامر يمكن الاطلاع على كتابات بعض المؤرخين المهتمين باليهود المغاربة امثال : حاييم الزعفراني الذي اكد على حقيقة مهمة وهي ان الفئات اليهودية التي رحلت من المغرب كانت في بداية الخمسينات وافرغت المناطق الامازيغية حيث كانت وضعية المزارعين اليهود صعبة.

ان الحديث عن اليهود المغاربة عامة و اليهود الامازيغ بصفة خاصة حديث اولي يحتاج الى تدخل عاجل من المؤرخين والساسة والمفكرين الذي عليهم تنوير الراي العام المغربي باسهامات البعد اليهودي في الذاكرة المغربية المشتركة خاصة وان اليهود المغاربة لم يرحلوا عن بلادهم المغرب طواعية او حبا في الهجرة انما معظمهم بشكل قسري والنزر القليل منهم بعد ان ضاقت بهم الاحوال الاجتماعية والثقافية والفكرية وحتى السياسيية خصوصا وان حملات تخوينية وتكفيرية شنت عليهم منذ الستينات متهمة اليهود المغاربة بانهم صهاينة وغيرها من الاطروحات الشعبوية انذاك التي كان اليهود فيها حطب جهنم في الصراع السياسي المرير بين الحركة السلفية المغربية ممثلة في حزب الاستقلال والمؤسسة الملكية ، هذا الصراع لا زال قائما بشكل فكري وايديولوجي بين قوى تكفر الجميع وتعتبر التراث المغربي تراثا عربيا اسلاميا خالصا وبين قوى حداثية متمسكة بالعقل والتاريخ ومتشبعة بالمشترك الانساني المؤمنة بان الحضارة المغربية لم تكن لتبنى الا بمشاركة الجميع عربا وامازيغ ويهودا ومسلميين ومسيحيين وملحدين الحضارة المغربية ملك للجميع و الجميع مسؤول عنها.


 



6432

1






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- المحمدية

بحدو

اسحاق موردخاي يهودي عراقي من زاخو الكردية العراقية

في 04 أبريل 2020 الساعة 03 : 22

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



بني عياط / سوق أسبوعي جديد قريبا بتراب الجماعة

بلاغ صحفي اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بني ملال خريبكة

تحقيق: ظاهرة الإجهاض بالجهة تحت مجهر أزيلال 24

الفقيه بن صالح : فرع المركز المغربي لحقوق الانسان بدار ولد زيدوح يطلب من الوالي فتح تحقيق

واويزغت :حملــة لإقرار ثبوت الزواج بمدينة واويزغت

فرع المركز المغربي لحقوق الانسان بدار ولد زيدوح يرصد استغلال سيارة الجماعة القروية بارفالة اقليم ازي

دمنات:احتفاءا باليوم العالمي للمرأة ..نزلاء دار الطالبة يركبون صهوة الإبداع للتحدي!!

سوق السبت : بالشفاء العاجل

افورار: اطر دار الولاد ترد على مقال

الفقيه بن صالح: بمناسبة اليوم العالمي للمرأة مشاركات ومشاركون يتعلمون كيفية التناظر من خلال موضوع"

اليهود الامازيغ : التاريخ المنسي والموقف المرتجى بقلم :ذ. انغير بوبكر

اليهود الامازيغ : التاريخ المنسي والموقف المرتجى بقلم الأستاذ انغير بوبكر

تهديدات التيار السلفي بالمغرب للمفكر العلماني أحمد عصيد . بقلم: الحسن زهور

سعيد موسكير- أحوزار- والداودية بمهرجان أفورار ...والمجموعات المحلية تطالب بإشراكها

ابزو : الدورة الخامسة لموسم سيدى الصغير بن المنيار والمهرجان الثقافى والسياحى لابزو

المغرب اما ان يكون امازيغيا … او لا يكون

الامازيغ يقررون رفع دعوى قضائية ضد المقرئ ابو زيد بتهمة القذف والعنصري

الامازيغ في مسيرة يودا و في وقفة احتجاجية يوم الاثنين من اجل التجريم القانوني للعنصرية ضد الامازيغ

هكذا نوقشت المراقبة المستمرة في لقاء تربوي

حلم يتحقق ل "محمد الفزازي "بإلقاء خطبة الجمعة أمام الملك كتبها : ذ.أحمد ونناش





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

تاريخ الفلسفة من وجهة نظر يورغن هابرماس ترجمة د زهير الخويلدي


اسهال... صيف خرف ، و النار "ڭداة " وقضتَ! كتب يوسف بولجراف


مشــــاعر بقلم : سعيد لعريفي‎


العائدون.. بقلم د: نجاة بقاش


عائشة الشنّا، امرأة بملايين الرجال بقلم د:محمد بودهانا


هل "ملف الأمازيغية" حكومي أم ملكي؟ بقلم د. : رشيد الحاحي


املئ الفراغ التالي.. سؤال من أسئلة احمد بوكماخ على قصصه من سلسلة "اقرأ".. وما مصير فراغ شباب بلادي بقلم رشيد صبار

 
السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

إنفجار الماضي : الجزء الثاني ( الحلقة السادس والسابعة ..) . الكاتب د.: محــمد همــشة

 
التعازي والوفيات

أزيلال : تعازي ومواساة ...المشمول برحمته الأخ " محمد حميدوش " يفارقنا الى دار البقاء ...

 
نداء إلى أهل الخير والإحسان

نداء إلى المحسنات و المحسنين ذوي القلوب الطيبة : ارجاع البسمة الى وجه هذه الطفلة والفرحة الى العائلة

 
إعلان
 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

مولاي هشام العلوي يرقص على أنغام موسيقى الروك الكلاسيكية (فيديو)


الأمن البلجيكي يعتقل الإمام المغربي حسن إكويوسن

 
أنشـطـة نقابية

ممارسات لا أخلاقية وطرد تعسفي وحكرة في حق موظفين ببرنامج القصور والقصبات بوزارة السكنى بطلها مدير البرنامج

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

 
 

»  نداء إلى أهل الخير والإحسان

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 

 شركة وصلة