مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         بسبب “ياسمين”.. مافيا هولندية تحرق سيارة اللاعب المغربي “إحتارين” الفارهة مباشرة بعد زواجه             مفاجآت غير متوقعة .. هؤلاء اللاعبين سيتم طردهم من المنتخب المغربي             تعليمات بإعتقال مسؤولين وموظفين بوزارة الخارجية إختلسوا الملايين             إعفاء مفاجئ للمدير الجهوي للصحة بجهة بني ملال خنيفرة وتعيين دكتور احمد دوهو خلف له ....             مدينة قلعة السراغنة : مفتش شرطة اضطر لاستخدام سلاحه الوظيفي بشكل تحذيري             جماعة زاوية الشيخ : إصابات متفاوتة الخطورة في حادث انقلاب حافلة لنقل المسافرين             الملك محمد السادس يتلقى دعوة الجزائر لحضور القمة العربية             مجزرة "الماحيا"... ارتفاع عدد ضحايا الماحيا ل 14 قتيل بالقصر الكبير             الأميرة سلمى تظهر في مدينة أصيلة وتبادل الناس التحايا والابتسامات             نداء إلى المحسنات و المحسنين ذوي القلوب الطيبة : ارجاع البسمة الى وجه هذه الطفلة والفرحة الى العائلة             شوهة...الجماهير تقتحم الملعب بعد نهاية المواجهة الودية بين المغرب الشيلي            ندوة لتقديم حصيلة برنامج التنمية القروية بأزيلال وصفرو            مهرجان ازيلال وحاتم عمور مع الجمهور             festival Azilal 2022 كوكتل من الأغاني             شباب اليوم ، الله اسمح ليهم من الوالدين            كووووول و وكَل             عيد الاضحى هو التقرب الى الله عز وجل ، وليس التباهي والتفاخر بين الناس             عملية جراحية ببطاقة الراميد             لا لا ماطيشا ولات عندها الشان             وعد الدولة لغير الملقحين             عبد المجيد تبون ( سكران ) : والله ما تدوز شى طيارة             الباقي بعد الانتخابات ...            الفرق بين الزكاة و الضريبة             الودااااع            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

شوهة...الجماهير تقتحم الملعب بعد نهاية المواجهة الودية بين المغرب الشيلي


ندوة لتقديم حصيلة برنامج التنمية القروية بأزيلال وصفرو


مهرجان ازيلال وحاتم عمور مع الجمهور


festival Azilal 2022 كوكتل من الأغاني


فيديو كليب للفنان حماد أوزود في مناظر طبيعية إقليم أزيلال

 
كاريكاتير و صورة

شباب اليوم ، الله اسمح ليهم من الوالدين
 
الأخبار المحلية

أزيــلال : حي " تشيبيت " يستنكرون تغير مذاق مياه الشرب.. مياه الصنبور غير صالحة للشرب


عامل اقليم أزيلال ، السيد محمد عطفاوي ، يقدم واجب العزاء لعائلة المشمول برحمته محمد الداغي ...


أزيــلال : صاحب مطعم “طاجين الدود” يغادر أسوار السجن المحلي


ازيلال: رئيس الجماعة الترابية يعلن عن الدورة العادية لشهر اكتوبر .


دمنات /دوريات أمنية بمحيط المؤسسات التعليمية لتوفير الأمن والحفاظ على سلامة التلاميذ .

 
إعلان
 
الرياضــــــــــــــــــــة

مفاجآت غير متوقعة .. هؤلاء اللاعبين سيتم طردهم من المنتخب المغربي


أطلس ماراثون.. تنظيم الدورة الأولى من 14 إلى 16 أكتوبر المقبل بأزيلال


وفاة "حدو جادور" أسطورة ألعاب القوى في المغرب

 
الجريــمة والعقاب

مقترح قانون يهدف لتشديد العقوبات على مغتصبي الأطفال تصل إلى المؤبد..


اعتقال خليجيين بعد قنصهم لأعداد كبيرة من طيور اليمام نواحي مراكش

 
الحوادث

جماعة زاوية الشيخ : إصابات متفاوتة الخطورة في حادث انقلاب حافلة لنقل المسافرين


ازيلال : مصرع شخصين جراء سقوط شاحنة ببحيرة بين الويدان

 
الجهوية

إعفاء مفاجئ للمدير الجهوي للصحة بجهة بني ملال خنيفرة وتعيين دكتور احمد دوهو خلف له ....


والي جهة بني ملال : التطور الحضري والعمراني يتسم بتنامي المناطق الضاحوية والمراكز القروية


الفرقة الوطنية للشرطة القضائية تنهي التحقيق مع الوزير السابق “مبديع”

 
الوطنية

تعليمات بإعتقال مسؤولين وموظفين بوزارة الخارجية إختلسوا الملايين


مدينة قلعة السراغنة : مفتش شرطة اضطر لاستخدام سلاحه الوظيفي بشكل تحذيري


الملك محمد السادس يتلقى دعوة الجزائر لحضور القمة العربية


مجزرة "الماحيا"... ارتفاع عدد ضحايا الماحيا ل 14 قتيل بالقصر الكبير


الأميرة سلمى تظهر في مدينة أصيلة وتبادل الناس التحايا والابتسامات

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


تفاصيل «حرب الجنرالات في الجو» ليلة انقلاب تركيا
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 12 غشت 2016 الساعة 05 : 01


تفاصيل «حرب الجنرالات في الجو» ليلة انقلاب تركيا

أزيلال 24

 

كشفت صحيفة “حرييت” التركية عن تفاصيل ما اسمته “حرب الجنرالات في الجو” ليلة محاولة الانقلاب، حيث كان سلاح الجو من أهم الأسلحة التي اعتمد عليها الانقلابيون.

وذكرت الصحيفة أنّ 24 جنرالا من جنرالات القوات الجوية كانوا يتواجدون بحفل زفاف ابنة زميلهم في إسطنبول، وقد تحولت قاعة حفل الزفاف إلى مقر إدارة العمليات المضادة للانقلابيين.

وأشارت الصحيفة في تقريرها الذي ترجمه موقع عربي 21 المقرب من المخابرات القطرية، إلى أنّ الجنرال أكين أوزتورك كان من بين المدعوين للحفل، لكنه توجه إلى أنقرة بدلا من إسطنبول. وعندما بدأت المعلومات تتوالى حول حراك جوي مُحتمل خارج سلسلة الأوامر العسكرية، قرر الجنرالات اتخاذ إجراءات صارمة.

وأوردت “حرييت” بالتسلسل الزمني ما جرى ليلة 15 يوليو، منذ البداية حتى النهاية كما يلي:

— 19:06 مركز القوات الجوية يأمر جميع الطائرات التي تحلق في أجواء تركيا بالهبوط إلى قواعدها.

— 19:26 وصلت هذه التعليمات إلى كل القوات الجوية.

في هذه الأثناء حاول الجنرال عابدين أونال، قائد القوات الجوية، معرفة سبب وصول مثل هذه التعليمات، وحاول الاتصال برئيس هيئة الأركان خلوصي أكار، إلا أنّ الضباط هناك أخبروه بأنه في اجتماع ولم يسمحوا له بالوصول إليه.

— 21:05 تم تنفيذ قرار إغلاق المجال الجوي، وعادت 36 طائرة حربية إلى قواعدها.

— 22:15 بدأ هناك حراك جوي في سماء أنقرة برغم قرار الحظر الجوي، وعلم أونال بأنّ هناك حراكا انقلابيا.

— 22:20 اجتمع أونال بالجنرالات المتواجدين في حفل الزفاف، وأمرهم باتخاذ إجراءات مضادة فورا، وأمرهم بإخبار العساكر التابعين لهم بأنّ أي طائرة حربية تُحلق في الأجواء هي طائرة معادية.

— 22:25 اتصل الجنرال أونال بقائد القاعدة الجوية الرابعة (أقنجي)، والذي لم يشارك بحفل الزفاف، وسأله هل الطائرات انطلقت من عندك؟ فأجاب: “نعم”، فأخبره أنْ يأمرها فورا بالهبوط، لكنه قال: “أنا مجبور، لا أستطيع فعل غير ذلك، نحن تحت التهديد”.

— 22:30 اعتقد قادة القواعد الجوية بأنّ كل القواعد الجوية أصبحت تحت السيطرة، لكنهم تلقوا اتصالا هاتفيا من قائد القاعدة الجوية الثامنة في ديار بكر، وأخبرهم بوجود ست طائرات حربية تستعد للإقلاع، والقائد لم ينفذ الأمر بمنعهم من الإقلاع، أو لم يستطع تنفيذ الأوامر.

— 22:45 اتصل العميد محمد شانفر بأكين أوزتورك، وأخبره بأنّ هناك حراكا جويا غير طبيعي، فأجاب أوزتورك بأنه لا يعلم شيئا عن ذلك، وأوصل شانفر تعليمات أونال إلى أوزتورك.

— 23:00 تم التأكد من أنّ مركز العمليات الجوية في أنقرة أصبح تحت سيطرة الانقلابيين، وتقرر القضاء على هذا المركز، وأمر أونال جميع الجنرالات باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لمنع إقلاع أي طائرة، وذكر لهم بأنّ التعليمات سيحصلون عليها من مركز العمليات الجوية في اسكيشهير وليس الذي في أنقرة. ولم تقلع أي طائرة من أي قاعدة جوية باستثناء “أقنجي” في أنقرة، و”أنجيرليك” في أضنة، وقاعدة “بالق أسير” على بحر إيجة.

— 23:30 حضرت مجموعة مسلحة إلى قاعة حفل الزفاف، وذكرت للجنرالات أنهم جاؤوا لحمايتهم، لكن أونال قال لهم إنه لم يأمرهم بذلك، وطلب منهم الابتعاد، لكنهم لم ينفذوا الأوامر.

فجر 16 يوليو:

— 00:10 لم يستطع أونال الوصول إلى رئيس الوزراء بعد وصول هؤلاء العساكر، لكنه استمر في محاولة الاتصال به. وبعد ذلك وصلت قوة تعزيز من الانقلابيين، وألقوا القبض على كل الجنرالات الذين تواجدوا في حفل الزفاف، بمن فيهم أونال.

— 01:00 أصبح مركز العمليات الجوية في أنقرة تحت سيطرة الانقلابيين تماما، ومرت ساعتان، وهناك تعليمات تصدر من مركزي العمليات، في أنقرة واسكيشهير، بصورة متناقضة، والأخير طلب من الطائرات الهبوط فورا، وأخبر الطيارين بأنّ ما يقومون به غير قانوني.

— 02:00 بدأت قيادة القوات الجوية في استعادة السيطرة على مركز العمليات في أنقرة، لكن الانقلابيين نقلوا جنرالات القوات الجوية إلى قاعدة “أقنجي” في أنقرة، وربطوا أياديهم وأغلقوا على عيونهم.

— 04:40 أصدر رئيس الوزراء بن على يلدريم التعليمات بإسقاط كل الطائرات الحربية التي تُحلق في الجو، وبناء على هذه التعليمات، أقلعت طائرات حربية دفاعية من قواعد أرضروم (04:53)، ومن قاعدة ديار بكر (05:02)، ومن مطار دالامان (05:43)، ومن قاعد “بالق اسير” (06:49).

وأجبرت هذه الطائرات الدفاعية؛ 48 طائرة من نوع “F-16” على العودة إلى قواعدها، كما عملت على إفراغ خزانات طائرات تزويد الوقود وإجبارها على الهبوط.

— 08:00 هبطت آخر طائرة تابعة للانقلابيين، ولم يُسمح لأي طائرة بما فيها الطائرات المروحية من الإقلاع من قاعدة أقنجي.

— 11:15 أقلعت طائرات من قاعدة اسكيشهير وقصفت مدرجات قاعدة أقنجي والطرق المؤدية إليها. وقد تم استهداف 16 نقطة فيها، بمشاركة 18 طائرة، لمنع طائرات الانقلابيين من التحليق مجددا.

— 15:30 أُطلق سراح قائد القوات الجوية أونال، وكذلك 10 من جنرالات الجيش، وانتقلوا إلى مقر القوات الجوية، وقامت عناصر فتح الله كولن الذين تواجدوا في مركز العمليات الجوية في أنقرة بتسليم أنفسهم.

وهكذا انتهت “حرب الجنرالات الجوية” التي استمرت ليلة الانقلاب مدة 21 ساعة و24 دقيقة، وانتهت باستعادة السيطرة على قاعدة أقنجي الجوية، وعلى مركز العمليات الجوية في أنقرة.



3046

0






 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



كتابة ضبط اختصرها: عبدالقادر الهلالي‎

تفاصيل جديدة و مثيرة: الشرطي الذي قتل 3 من زملائه بمشرع بلقصيري عاد لتوه من الناظور

و أخيرا جمعية الأعالي للصحافة بأزيلال وجها لوجه مع وكالة إيفي الإسبانية في ملف مخيم اكديم إزيك

جماعة من الشبان تقتلون شابا لأنه تحرش بفتاة من دوارهم

دراسة ميدانية حول تشغيل الأطفال بآسفي

أزيلال : شرطة أزيلال توقف ثلاثة نشالين

شريط جنسي «لسكينة بنت الجرف» على رمال شاطئ تغازوت

تقرير حول اعتداء على مواطن من قبل عصابة إجرامية

جزيرتي الحلوة.بقلم :خالد العجمي(المملكة العربية السعودية)

ملاحظات أولية حول مذكرة الحركة الانتقالية الحلقة 1: تدبير الفائض والخصاص بقلم: ذ. الكبير الداديسي

تفاصيل «حرب الجنرالات في الجو» ليلة انقلاب تركيا





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

الصيف خرف ، و النار "ڭداة " وقضت ! كتب يوسف بولجراف


هيجل وفنومينولوجيا الروح بين منهج الديالكتيك ومغامرة الوعي لقلم :د زهير الخويلدي


لاقطو النبق..أطفال يحاولون تأمين حاجياتهم المدرسية ببيع


اعتزام "جمهورية القبايل" فتح قنصلية بالداخلة! بقلم : اسماعيل الحلوتي


شكوك معقولة إزاء القمة العربية في الجزائر! الكاتب د. :عبد الحميد جماهري


فلتسعد "العصابة" بانتصاراتها الزائفة والمخجلة! بقلم : اسماعيل الحلوتي


هذه تحديات الدخول المدرسي الجديد، فمن يرفعها 2/2 بقلم :الحبيب عكي

 
السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

إنفجار الماضي : الجزء الثاني ( الحلقة السادس والسابعة ..) . الكاتب د.: محــمد همــشة

 
التعازي والوفيات

أزيــلال :" ياسين محماد " موظف بمديرية التجهيز ، يغادرنا الى دار البقاء


ازيلال : تعزية ومواساة في وفاة المشمول برحمته " الحاج لحسن ايت شطو " ..

 
نداء إلى أهل الخير والإحسان

نداء إلى المحسنات و المحسنين ذوي القلوب الطيبة : ارجاع البسمة الى وجه هذه الطفلة والفرحة الى العائلة

 
إعلان
 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

بسبب “ياسمين”.. مافيا هولندية تحرق سيارة اللاعب المغربي “إحتارين” الفارهة مباشرة بعد زواجه


اليمين المتطرف يهيمن في الانتخابات التشريعية الإيطالية

 
أنشـطـة نقابية

ممارسات لا أخلاقية وطرد تعسفي وحكرة في حق موظفين ببرنامج القصور والقصبات بوزارة السكنى بطلها مدير البرنامج

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

 
 

»  نداء إلى أهل الخير والإحسان

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 

 

 

 

 شركة وصلة