مرحبا بكم في موقع " أزيــلال24 "، جريدتكم المفضلة ـــ اتصلــوا بنا : /[email protected] او [email protected] /         أزيــلال : جمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي جماعة الترابية تكرم مجموعة من موظفيها المتقاعدين             خاص.. قضية وفاة زوجة ابن برلماني سابق تأخذ أبعادا أخرى بعد شكاية للنيابة العامة             درك بني ملال يوقف 5 جزارين متلبسين بالذبيحة السرية             توقيف مشردين متورطين في سرقة سلاح وظيفي لشرطي من داخل سيارته بالبيضاء             نشرة إنذارية... برد قارس يجتاح هذه المناطق و درجات الحرارة تنزل إلى ناقص 7 بكل من أزيلال وخنيفرة وبني ملال....ابتداء من يوم الجمعة             ألمانيا.. القبض على قاتل متسلسل يشتبه بقتله 3 سيدات             رجل الدولة و الوزير السابق مصطفى فارس في ذمة الله             القرعة تضع المنتخب المغربي في مجموعة نارية خلال كأس إفريقيا لأقل من 17 سنة بالجزائر             القضاء السويسري ينصف محامية مغربية ويعيد لها أزيد من 60 مليار             بعد العودة للدراسة.. عطلة جديدة في انتظار المغاربة             مدينة ازيلال : الثلج الأول ... منظر رائع             عبد المجيد تبون: “لن نتخلى على قضية الصحراء مهما كان الثمن”            ملخص مباراة فريقي الهلال والنصر السعوديين أمام باريس سان جيرمان الفرنسي،            أغنية جديدة للفتان الأمازيغي فؤاد نور - "رامان "            الرياضة ...الشان قريحة            الصورة الرسمية للفريق الالماني 🇩🇪 بمونيال قطر 2022             علامة الشوير الجديدة .. والقانون الجديد            شباب اليوم ، الله اسمح ليهم من الوالدين            كووووول و وكَل             عيد الاضحى هو التقرب الى الله عز وجل ، وليس التباهي والتفاخر بين الناس             عملية جراحية ببطاقة الراميد             لا لا ماطيشا ولات عندها الشان             وعد الدولة لغير الملقحين             عبد المجيد تبون ( سكران ) : والله ما تدوز شى طيارة            
البحث بالموقع
 
صوت وصورة

مدينة ازيلال : الثلج الأول ... منظر رائع


عبد المجيد تبون: “لن نتخلى على قضية الصحراء مهما كان الثمن”


ملخص مباراة فريقي الهلال والنصر السعوديين أمام باريس سان جيرمان الفرنسي،


أغنية جديدة للفتان الأمازيغي فؤاد نور - "رامان "

 
إعلان
 
كاريكاتير و صورة

الرياضة ...الشان قريحة
 
الأخبار المحلية

أزيــلال : جمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي جماعة الترابية تكرم مجموعة من موظفيها المتقاعدين


دمنات : انحار شاب شنقا داخل منزل اسرته


ازيــلال : الانتخابات الجماعية الجزئية ببنى عياض على الأبواب ...ماذا يحدث خلف الكواليس ؟


أزيلال: مؤسسة محمد الخامس للتضامن تواصل تقديم المساعدات للساكنة المتضررة من موجة البرد

 
الرياضــــــــــــــــــــة

القرعة تضع المنتخب المغربي في مجموعة نارية خلال كأس إفريقيا لأقل من 17 سنة بالجزائر


ليس فقط برشلونة.. ناديين عملاقين يفاوضان لضم أمرابط في الساعات الأخيرة من الميركاتو


حكم يشهر بطاقة بيضاء للمرة الأولى في تاريخ كرة القدم الاحترافية.. فما دلالة هذه البطاقة؟

 
الجريــمة والعقاب

ألمانيا.. القبض على قاتل متسلسل يشتبه بقتله 3 سيدات


الخميسات / تفلت : بائع متلاشيات يقتل ربيبته ويخفي جثتها ويسلم نفسه

 
الحوادث

التهور و السياقة الاستعراضية تنتهي بوفاة شخص و إصابة آخرين في احتفالات السنة الميلادية بالشريط الساحلي.


ثلاثة قتلى و5 جرحى في انهيار منزل بالبيضاء

 
الجهوية

درك بني ملال يوقف 5 جزارين متلبسين بالذبيحة السرية


بني ملال تستضيف معرضا دوليا لتكنولوجيا الفلاحة والصناعة الغذائية


الفقيه بنصالح : بائع السمك يعتدى على " القائد "ويوجه له طعنة بالسكين ارسلته الى المستعجلات فى حالة خطيرة

 
الوطنية

خاص.. قضية وفاة زوجة ابن برلماني سابق تأخذ أبعادا أخرى بعد شكاية للنيابة العامة


توقيف مشردين متورطين في سرقة سلاح وظيفي لشرطي من داخل سيارته بالبيضاء


نشرة إنذارية... برد قارس يجتاح هذه المناطق و درجات الحرارة تنزل إلى ناقص 7 بكل من أزيلال وخنيفرة وبني ملال....ابتداء من يوم الجمعة


رجل الدولة و الوزير السابق مصطفى فارس في ذمة الله


بعد العودة للدراسة.. عطلة جديدة في انتظار المغاربة

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


في ذكرى 23 مارس. بقلم : وديع السرغيني
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 مارس 2013 الساعة 35 : 19


 

                        في ذكرى 23 مارس

 

حيث وجب التخليد لمرتين، مرة وفاءا لشهداء الانتفاضة الشعبية المجيدة 23 مارس 1965 بالبيضاء وبغالبية المدن المغربية الكبرى.. والمرة الثانية احتفاءا بتأسيس أول منظمة سياسية اتخذت لنفسها المرجعية الماركسية اللينينية كسند وموجه لعملها النضالي، منظمة 23 مارس التي تشكلت وأعلنت عن نفسها ذلك اليوم بالذات من سنة 1970.
ردّا على القرار التصفوي والطبقي الذي أصدره النظام، عبر وزيره السيئ الذكر "بنهيمة"، والقاضي بمنع التكرار في الصفوف الابتدائية التعليمية، ووضع الحواجز في وجه التلاميذ كبار السن من الالتحاق بالإعدادي لإجبارهم على الالتحاق بمؤسسات التكوين المهني التي قذفت بأفواجها وخريجيها للشارع دون عمل مضمون.. ردّا على هذه السياسة الطبقية التي قتلت أحلام الجماهير الشعبية العريضة التي راهنت على تعليم أبناءها كي ينالوا الشهادات اللازمة لنقلهم لمستوى اجتماعي ومعيشي أحسن.. انتفضت الجماهير التلاميذية والطلابية معلنة عن الإضراب الوطني العام الذي تجاوبت معه بسرعة، قطاعات عمالية عريضة، خاصة بمدينة البيضاء.
وبفعل الدور التأطيري العظيم الذي كان يقوم به حينها الاتحاد الوطني لطلبة المغرب، نجح الالتحام التلاميذي الطلابي العمالي الشعبي، بقوة وبسرعة فائقة كالنار في الهشيم.. لم تنفع معه سوى الدبابات والهليكوبتيرات والرصاص الحي الذي مزج بوحشية الدماء مع بعضها، دماء الشباب والشيوخ والكهول، دماء الرجال والنساء، دماء جميع الفئات والطبقات الشعبية المحرومة التي وجدت نفسها فجأة وجها لوجه مع حقيقة الاستقلال المغشوش، وحقيقة من استفاد من مغادرة الاستعمار الفرنسي والاسباني لبلدنا المغرب، وحقيقة الحكومات المتعاقبة، وحقيقة النخبة السياسية..الخ
بعد حملة الاعتقالات والمحاكمات والتصفيات الإجرامية الكبرى لعناصر المقاومة وجيش التحرير، وملاحقة ما تبقى منهم والدفع بهم لمغادرة الوطن.. إضافة للأزمة الاقتصادية المتفاقمة وانفضاح الوعود التي قدّمت لجيل مقاومة الاستعمار كان القرار "البنهيمي" بمثابة النقطة التي أفاضت الكأس أو القشة التي كسرت ظهر البعير.. أعلنت خلالها الجماهير عن ميلاد حقبة جديدة، حددت خلالها موقفها من النظام والمَلكية وأحزاب الحركة الوطنية..الخ
كانت الانتفاضة بمثابة الانطلاقة لنقاش قوي، نظري وسياسي حول مستقبل الوطن، ومصير الشعب المغربي.. خاصة بعد تخلي القوى السياسية الإصلاحية عن الجماهير التي لم تضمد جراحها بعد، ولم تحصي شهدائها ومعطوبيها ومعتقليها ومختطفيها.. بعد، حتى هرولت هذه الأحزاب للتفاوض مع القصر وكأنها تتبرء مما فعله "الغوغاء" المنتفضون!
انطلق النقاش داخل المؤسسات التعليمية بجميع أنواعها، ثانويات وجامعات ومؤسسات التكوين المهني حول طبيعة النظام، وطبيعة الثورة المنشودة والحزب الثوري والنظرية الثورية والتشكيلة الطبقية، وقوى الثورة..الخ بتأثر كبير بالثورة الفلسطينية وانطلاق العمل الفدائي المسلح، وبتجارب الصين وفيتنام، وانتصارات شعوبها ضد الاستعمار وعملائه المحليين..الخ
تشكلت النواة الأولى بداية من القواعد الشبابية، الطلبة والتلاميذ، قواعد الأحزاب الوطنية، الاتحاد الوطني للقوات الشعبية أساسا، لتنتقل عدوى النقاش لحزب التحرر والاشتراكية، خاصة بعد هزيمة 1967 العربية، التي تم اعتبارها بمثابة هزيمة للأنظمة العربية المسماة تقدمية، وهزيمة بالتالي لجميع أحزاب البرجوازية الصغيرة، الإصلاحية والتحريفية، المدافعة عنها.
عوامل أخرى كالثورة الثقافية في الصين، والثورة العالمية للطلاب سنة 68، والصراع داخل الحركة الشيوعية العالمية بعد المؤتمر العشرين للحزب الشيوعي السوفياتي.. عجّلت بتحويل هذه الحركة الشبابية من تمرد على القيادات، إلى حركة سياسية واعية عزز صفوفها بعض المثقفين والمناضلين داخل حركة المقاومة، معلنة القطيعة الفكرية والسياسية والتنظيمية مع هذه الأحزاب السياسية الإصلاحية والمتخاذلة التي تتجلى عن المعارك الجماهيرية في بداية الطريق لتختار دروب المساومات والمفاوضات..الخ
هذا بشكل مختصر ما أردت أن أقوله في هذه الذكرى بالنظر للحيف الذي لحق هذه المنظمة الثورية "منظمة 23 مارس" والذي لا يعطي أدنى اعتبار لما قدمته للحركة الماركسية اللينينية المغربية في إطار النقاش النظري والسياسي، وفي إطار الكفاح الميداني والتنظيمي.. حيث يتم التركيز في الغالب عن المراجعات والارتدادات والانحراف..الخ دون نقاش للتجربة وتناولها من جميع جوانبها، تقديرا لجهودها وتضحيات مناضليها في السجون رفاق الشهيد رحال رمز الطبقة العاملة المغربية المكافحة.
فتحية بهذه المناسبة لكل الشهداء المجهولين، الذي سقطوا برصاص النظام خلال هذه الانتفاضة ومناسبات أخرى.. تحية لجميع الأطر الذين وضعوا اللبنات الأولى لحركة فكرية سياسية بيّنت للشباب، ولأول مرة في تاريخ المغرب الحديث، أن هناك ماركسية غير الماركسية التي روّجت لها التحريفية داخل حزب التحرر والاشتراكية - الشيوعي سابقا -، وأن هناك اشتراكية مغايرة للاشتراكية التي دعت لها بعض الأنظمة العربية وممثليها في المغرب حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية..
تحية لجميع من ساهم وراكم من داخل هذه المعارك الطبقية الكبرى، في الفكر والسياسة وفي النضال الميداني.. بهدف تطوير تجربة الحركة الماركسية اللينينية المغربية، وتقوية عودها بما يخدم مصلحة الكادحين المغاربة، عمال وفقراء الفلاحين، تجار ومستخدمين صغار، معطلين وباعة متجولين..الخ ويطور نضالاتهم من أجل البديل الاشتراكي الذي لا بديل عنه، حيث الكرامة بحق، والمساواة بحق، والديمقراطية بحق، والعدالة الاجتماعية بحق..الخ


                                                                                     وديع السرغيني



6258

0






 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



في ذكرى 23 مارس. بقلم : وديع السرغيني

صناعة الأبطال الرياضيين بقلم الناوي عبد العزيز

زاوية سيدي علي بن براهيم هي الأحق بتنظيم

الزاوية البصيرية ببني عياط اقليم ازيلال تحيي ذكرى انتفاضة سيدي محمد بصير التاريخية بالعيون

مقـام و ذكرى وحـدت بقلم : محمد علي أنور الرﮔـيبي

نساء عشقن الملك الحسن الثاني .بقلم ذ.إدريس ولد القابلة

الأمازيغية بين السجن المعنوي و محنة الاعتقال السياسي بقلم : ذ. حميد أعطوش

نيني لم يخرج من السجن بقلم جواد غسال

البقاء للأجنس لا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما ب...قيمهم (عبد القادر الهلالي)‎

معاناتي في البحت عن زوجتي (10) بقلم : لحسن كوجلي

في ذكرى 23 مارس. بقلم : وديع السرغيني

عدم محاسبة القضاة ولا مراقبتهم عن الأحكام التي يصدرونها منطق استبدادي بقلم ذ. أحمد ابادرين، المحامي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
كتاب و أراء

معنى كلمة أمازيغ و هل سمى الأمازيغ أنفسهم بأسماء أخرى غير التسمية المتداولة " أمازيع " بقلم د : عبد الله نعتي


وداعا هنا لندن هيئة الإذاعة البريطانية.‎ بقلم د.:عصام صولجاني


بين الجفون....والجدار بقلم د.: مـالكة حبرالرشيد


وصمدت القبائل حينما استسلمت الجزائر بقلم د.: رمضان مصباح


دمنات: عندما يقدس اليهود والمسلمون نفس الأولياء بقلم د : مولاي نصر الله البوعيشي


المؤثرات اليهودية في الأنساق الثقافية الأمازيغية بجنوب شرق المغرب بقلم ذ : لحسن ايت الفقيه


في الخطاب الحركي والرياضة على ضوء المونديال؟. بقلم : الحبيب عكي


تفوق الكابرانات في بث الحقد وتبديد الثروات! بقلم د : اسماعيل الحلوتي

 
السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

إنفجار الماضي : الجزء الثاني ( الحلقة 10 الكاتب د.: محــمد همــشة

 
التعازي والوفيات

أزيلال : تعزية ومواساة فى وفاة المشمولة برحمته والدة الأخ " محمد مريمى " حارس عام بثانوية أوزود التأهيلية بأزيلال


أزيــلال : تعزية ومواساة لعامل إقليم أزيلال في وفاة عمه ، موظفو وموظفات العمالة والمجلس الترابي ،يقدمون التعازي...


أزيــلال : تعزية ومواساة فى فقدان الشاب المتخلق " رضا الزاكي " رحمة الله عليه

 
انشطة الجمعيات

مركز معابر للدراسات في التاريخ والتراث والثقافة والتنمية بجهة بني ملال خنيفرة بشراكة مع جمعية أحمد الحنصالي للتنمية بجهة بني ملال خنيفرة يستحضران ذكرى النضال الوطني


45 هيئة أمازيغية توجه رسالة خاصة إلى الملك محمد السادس.

 
أنشـطـة نقابية

انطلاق البرنامج النضالي التصعيدي في قطاع الماء للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب


النقابة الوطنية للصحافة تدخل على خط تغريم صحفي رفض الكشف عن مصادره

 
إعلان
 
موقع صديق
 
أخبار دوليــة

القضاء السويسري ينصف محامية مغربية ويعيد لها أزيد من 60 مليار


فلسطيني يقتل 7 إسرائليين بالقدس المحتلة ردا على مقتل 9 فلسطينيين

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الأخبار المحلية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  الوطنية

 
 

»  الرياضــــــــــــــــــــة

 
 

»  الحوادث

 
 

»  كتاب و أراء

 
 

»  التعازي والوفيات

 
 

»  أنشـطـة نقابية

 
 

»  انشطة الجمعيات

 
 

»  أخبار دوليــة

 
 

»  الجريــمة والعقاب

 
 

»  السيرة الذاتية :"انفجار الماضي "كتبها : الأستاذ الكبير : ذ. محــمد همشــــة // الجزء ـــ2 ـــ

 
 

»  همزة ... ضيعة فلاحية للبيع / ازيلال

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
أدسنس
 
همزة ... ضيعة فلاحية للبيع / ازيلال
 

 

 

 

 شركة وصلة